عرض مشاركة واحدة
  #1  
غير مقروء 2017-04-20, 02:10 PM
الصورة الرمزية الأنصاري
الأنصاري الأنصاري غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2007-07-20
المكان: حيث توجد السنة
المشاركات: 26,672
الأنصاري بدأ المشوار على طريق التميز
منقول البكتيريا بالنسبة للحامل هل تؤثر على الجنين؟ وهل هي مرض خطير؟


السؤال:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

زوجتي حامل في الشهر الثامن تقريبا، وتم عمل لها تحاليل في الشهر الرابع، ووجدوا عندها MRSA في الحلق، هل هي خطيرة؟ وهل لها تأثير على الجنين؟ وهل بعد الولادة تستطيع أن ترضع الطفل بشكل طبيعي؟

وسؤالا آخر: هل تستطيع أن تسافر بالطائرة، والرحلة مدتها خمس ساعات؟ وشكرا.
الإجابــة:
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ فهد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

بكتيريا MRSA هي نفس البكتيريا المسماة بالمكورات العنقودية، ولكنها لا تستجيب للمضادات الحيوية التقليدية، وتنتقل من شخص لآخر عن طريق الاتصال المباشر، مع الجلد والملابس، أو استخدام المصاب للأغراض الشخصية.

ويمكن أن تكون الإصابة على شكل:
- التهاب خلايا: التهاب جلد والدهون والأنسجة التي تقع تحت الجلد مباشرة.
- دمامل مليئة بالقيح مع التهاب بصيلات الشعر.
- خراج وهو تجمع قيح تحت الجلد.
-الدمامل الكبيرة وعادة تنفتح على الجلد.
- القوباء وهي عدوى للجلد مع ظهور بثور مليئة بالقيح.
- طفح أحمر.
- يمكن أن ينتشر مارسا في الأعضاء الداخلية، ويسبب حمى وقشعريرة وآلام في، المفاصل والصداع وضيق في النفس.

ويحتوي الجلد على بكتيريا مارسا بشكل هاجع، أو بصورة كامنة بنسبة قليلة من الأشخاص وبالأخص في مناطق حول فتحات الأنف، وتحت الإبط وبين الفخذين، ويمكن أن ينتقل إلى الأشخاص المحيطين، وللتقليل من العدوى يجب الغسيل باستمرار بالماء والصابون،
واستخدام مطهرات الأيدي الكحولية، وتغطية الجروح والندبات والخدوش، وفي حال الإصابة الفعالة يجب عزل المريض لوحده؛ كي لا ينتقل المرض إلى شخص آخر.

وهناك نوعين من الإصابة النوع الأول: يحدث داخل المشافي أو القطاع الصحي، ونوع ثاني: يحدث في المجتمع أي خارج قطاع الصحة، وهو أقل خطورة، ويصيب عادة الجلد في صورة حبوب حمراء ملتهبة، ويكون العلاج بالنسبة للجلد بشق، وتصريف الخراج والتعقيم، الجيد، واستخدام مضادات حيوية مثل فانكومايسين zyvox، أو ميتوبريم سلفاميتوكسازول، أو الدوكسي سيكلين، أو كليندامايسين.

وبالنسبة لزوجتك الحامل التي تحمل الإصابة يجب قبل الولادة إجراء فحص لها لمفرزات المهبل والبول؛ للتأكد من عدم وجود البكتيريا، ثم للوقاية تعطى صادات خلال المخاض، وفي حال تمزق الأغشية الباكر تعطى الصادات قبل المخاض.

يجب إخبار المشفى بإصابة زوجتك بالمرض؛ لاتخاذ التدابير، وبعد الولادة يتم إعطاؤها العلاج المناسب، وعزل الطفل عنها لفترة العلاج، وإجراء فحص للطفل.

وبالنسبة للسفر يمكن السفر المريح، ولمسافات غير طويلة، ويمنع سفر الحامل بالشهر التاسع؛ خوفاً من تعرضها لمخاض باكر خلال السفر.

أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يحفظكم، ويبارك بكم، ويرزقكم الذرية الصالحة.


المصدر: استشارات إسلام ويب


hgf;jdvdh fhgksfm ggphlg ig jcev ugn hg[kdk? ,ig id lvq o'dv? lvq hgf;jdvdh hg[kdk? fhgksfm j,ev o'dv? ig

رد مع اقتباس