Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

 

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

 


 
العودة منتدى أنصار السنة > قسم الردود > رد الشبهات وكشف شخصيات أهل البدع
 
رد الشبهات وكشف شخصيات أهل البدعالله, الاسلام, القران الكريم, قران, محمد, اسلام, الصلاة, رمضان, شهر رمضان, دعاء رمضان, ادعية, دعاء, المصحف, القران, الاسلام سؤال وجواب, تعريف السنة النبوية, سؤال وجواب في الاسلام, لا اله الا الله,محمد رسول الله, القرءان الكريم, حياة الرسول, ذكر الله, قصص القران, الدين, السيرة النبوية, رسول الله,البخارى, اركان الاسلام, اسلاميات, فتاوى, شيخ الاسلام, العرب, العربية, شعر, العقيدة, الله اكبر, الشيخ, محمد حسان, تفسير القران, بسم الله, والله, الرحمن, تلاوة, الصلاة على النبي, التوبة, لا اله الا الله محمد رسول الله, الموت, اسماء الله, السيرة النبوية, الموت, كتب, اسماء الله, الحب فى الله, بسم الله الرحمن الرحيم, رسول الله, محمد صلى الله عليه وسلم, مسجد, سورة, وفاة الرسول, سورة, حديث, الصلاة على النبى, الجمعة, الجنة, اسلام, اسلاميات, فيديو, برامج, قران كريم mp3, احاديث, صور اسلاميه, القران الكريم قرائة, تنزيل القران الكريم, تحميل القران, حفظ القران الكريم, القران الكريم استماع, ايات القران الكريم, القران الكريم صوت, المصحف الشريف, تحفيظ القران الكريم, تحميل قران, احاديث, صحيح مسلم, غزوات الرسول, فضل الصلاة على النبي, احاديث نبوية, قصة سيدنا محمد, كتب pdf, قلم, خطب, خواطر, صحيح البخاري, رسول الله, حديث الرسول, ع, د, اخبار, الجزيرة, العربية, العرب, الخليج, السعودية, مصر, اليمن, العراق, سوريا, المغرب, بحث, منتدى, اسلامى, منتديات, اناشيد, حرب, صوت الشيعة, حوار ,الأديان ,اليهودية ,النصرانية ,المسيحية ,الملاحدة ,اللادينية ,اللاأدرية ,البهائية ,القاديانية ,الأحمدية, quran, islsm, alislam, hadith,


موضوع مغلق

أدوات الموضوع
غير مقروء 2015-05-10, 05:16 PM   #21
حجازيه
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2014-04-03
المكان: مـكـة الـمـكـرمـة
المشاركات: 2,040
حجازيه متميزحجازيه متميزحجازيه متميزحجازيه متميزحجازيه متميزحجازيه متميزحجازيه متميز
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المنتجب123 مشاهدة المشاركة
كل هذا جميل وأنا لم أنكر أختي الفاضلة أنا الخِلاف في رأسي وعقلي أنا فأنت قد ثبت لك ولم يثبت لي.
الخلاف يزول بالإطلاع و زيادة العلم ..

و النظر الى عقائد الرافضة و أدلتهم لتعلم أن مذهبهم فاسد من جذوره ..


اقتباس:
وبالنسبة لي حب النبي لعمه هو أثبات لأسلامه وأنت أخت الفاضلة من أقنعتني بذلك
لا فهذا غير صحيح ، فالمحبة أو الشفقة لا تعني شيئا ..

حزن نوح عليه السلام ناتج عن شفقتة بإبنه الذي هلك في العذاب لكفرهـ ..

و كذلكـ النبي حزن لهلاك عمه و هو على الكفر ..


اقتباس:
فكونهُ يُحبه حباً جما وهوا من نصره وهو من لا يُرد لهُ دُعاء ويدعو لغيره ولا يدعوا لمن نصره ونصر دينه
وضح هذهـ النقطة أكثر ..


اقتباس:
فمالحكمة من عند الله بِأن يموت ابوطالب على غير الأسلام
و ما الحكمة أن يموت " أبن نوح عليه السلام على الكفر " و آزر والد إبراهيم عليه السلام على الكفر " و المطعم بن عدي على الكفر " !

الإنسان مخير و ليس مسير في هذه المسألة ، و " أبو طالب " كان مخيرا في الدخول الى الإسلام أو البقاء على ملة الكفر ..

فالله لم يعطي الإنسان العقل و الإرادة و الطاقة إلا ليكلفه من بعد أن يبين له سبل النجاة ..

( إنا خلقنا الإنسان من نطفة أمشاج نبتليه فجعلناه سميعا بصيرا - إنا هديناه السبيل إما شاكرا وإما كفورا )



اقتباس:
ولو كان خائف من الكلام لخاف على دين آبائه وأجداده مثل غيره ولما خافهم بِكلمة وهو من حاربهم دِفاعاً عن انسان أراد تدمير دينهُ ودين آبائه
أولاً :هذه الجزئية التي ترد عليها هى تتمة قصيدة " أبو طالب " التي يحتج بها الروافض ليقولون أن " أبو طالب " يقر بالإسلام ديناً و يكون بذلكـ مسلماً ..

لولا الملامة أو حذار مسبة
لوجدتني سمحا بذاك يقينا


ثانياً : مثلما نوهنا سابقا فـ " أبو طالب " لم ينتصر للنبي إلا من باب حمية الجاهلية ..

فزهير بن أبي أمية المخزومي أنتصر للنبي كون أمه هى " عاتكة بنت عبد المطلب " ..

بل و ذكر ابن القيم في زاد المعاد: لما رأت قريش أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلو والأمور تتزايد أجمعوا أن يتعاقدوا على بني هاشم وبني المطلب وبني عبد مناف ألا يبايعوهم ولا يناكحوهم ولا يكلموهم ولا يجالسوهم حتى يسلموا إليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكتبوا بذلك صحيفة وعلقوها في سقف الكعبة... فانحازت بنو هاشم وبنو المطلب مؤمنهم وكافرهم؛ إلا أبا لهب فإنه ظاهر قريشاً على رسول الله صلى الله عليه وسلم وبني هاشم وبني المطلب، وحبس رسول الله صلى الله عليه وسلم ومن معه في شعب أبي طالب ليلة هلال المحرم سنة سبع من البعثة، وبقوا محصورين مضيقاً عليهم جداً مقطوعاً عنهم الميرة والمادة نحو ثلاث سنين حتى بلغ بهم الجهد... ثم أطلع الله رسوله على أمر صحيفتهم وأنه أرسل إليها الأرضة فأكلت جميع ما فيها من جور وقطيعة وظلم؛ إلا ذكر الله عز وجل، فأخبر بذلك عمه فخرج إليهم فأخبرهم أن ابن أخيه قال كذا وكذا، فإن كان كاذباً خلينا بينكم وبينه، وإن كان صادقاً رجعتم عن ظلمنا، قالوا: أنصفت... فأنزلوا الصحيفة فلما رأوا الأمر كما أخبر النبي صلى الله عليه وسلم ازدادوا كفراً وعناداً... وخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم ومن معه من الشعب.



فقد أنحاز للنبي صلى الله عليه و سلم في الحصار و رفضوا تسليم النبي صلى الله عليه و سلم الى الكفار ..

كفار بني هاشم و بني عبدالمطلب و ليس " أبو طالب " فقط ..





اقتباس:
الم يُعاب عليه دفاعهُ وعاب عليه ان ينطق بالشهادة الم يكن هناك أبي لهب وقد نزلت فيه آية وهو أيضاً عمه هذا ماتوصل لهُ عقلي أختي الفاضلة ولا تزالي أختاً فاضلة أكن لك كل الأحتِرام.
يعلم أن إنتصارهـ للنبي لا يلحقه سب و ملام و إلا لما توشح " المطعم بن عدي " سيفه و صاح ببنيه و قومه حينما أجار النبي

الذي يهدم دين " المطعم " و دين آبائه ..

و لما ترك " أبو جهل " " المطعم بن عدي " يجير النبي ..

حينما أجار المطعم بن عدي النبي صلى الله عليه و سلم قام على راحلته فنادى : يامعشر قريش إني قد أجرت محمدا ، فلا يهجه أحد منكم

فقال أبو جهل للمطعم : أمجير أم متابع ؟

قال : بل مجير

فقال : قد اجرنا من أجرت


فلو كان الإنتصار و الجوار و الدفاع عن النبي صلى الله عليه و سلم مسبة و ملامة بحد ذآتها لما أنتصر و أجار " المطعم بن عدي " النبي ..

و لما سعى هو و " هشام بن عمرو " " زهير بن أبي أمية المخزومي " و " أبو البختري بن هشام " لنقض الصحيفة ..

فالدفاع و الجوار شئ و الإتباع و الدخول الى الإسلام شئ آخر ..

فإعتناق الإسلام " لا سيما في سنوات البعثة و ما قبل الهجرة " يرونه عارا و مسبة و يبعث الملام بين الناس ..

و هذا ما خشيه " أبو طالب " كما هو مذكور في قصيدته ..

فالأمور التي تثير النقد أو السب يتجنبه هؤلاء ..

اقتباس:
الم يكن هناك أبي لهب وقد نزلت فيه آية وهو أيضاً عمه هذا ماتوصل لهُ عقلي
أبو لهب الذي لم تأخذهـ حتى الحمية الجاهلية كان من كبار زنادقة الكفرة من قريش و ساداتهم الذين حاربوا النبي فهو من طراز " أبي جهل " ..

و ليس كالكافر " المطعم بن عدي " أو " أبو طالب " ..

و الآيات التي نزلت في " عبدالعزى " كانت إثر واقعة معينة ..



اقتباس:
أختي الفاضلة ولا تزالي أختاً فاضلة أكن لك كل الأحتِرام


حجازيه غير متواجد حالياً  
غير مقروء 2015-05-12, 10:44 PM   #22
حجازيه
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2014-04-03
المكان: مـكـة الـمـكـرمـة
المشاركات: 2,040
حجازيه متميزحجازيه متميزحجازيه متميزحجازيه متميزحجازيه متميزحجازيه متميزحجازيه متميز
افتراضي

وجدت مشاركة للأخ في موضوعي " عام الحزن " و توضحت الفكرة التي طالبته بتوضيحها في آخر مشاركة لي ..

يقول معلقاً على جزئية حزن الرسول على عمه و الحب الذي يكنه له ..


اقتباس:
فكل هذا الحب من الرسول لأبوطالب لم يشفع لهُ لكي يدعو له ليدخل في الأسلام وهو من دافع عن الدين ونبيه وهو من لا يُرد لهُ دُعاء وهو من دعا ربهُ بِأن يُعز الأسلام بِأحد العمرين الفاروق عمر رضس الله عنه وعمر ابن هشام ابوجهل ولقد كانو ألد الخِصام على الأسلام ويعذبوا كل من أسلم حتى أن الفاروق رضي الله قال: ان اشد ما يؤلمهُ في ذاكرتهُ هو تعذيبهُ لأخته حين اعتنقت الأسلام وهي تصرخ أحداً أحد ومع ذلك فقد استجاب الله لهُ دعاؤه وكان الفاروق وما أدراك مالفاروق افليس من الأولى ان يدعو لمن حمل على عاتقه الدفاع عن الأسلام ونبيه سبحان الله فيما أراد.
أعلم آيها الآخ أنكـ تدور في حلقة مفرغة و تكرر ذآت الإسطوانة التي رددت عليها ..

أنت لا تريد أن تؤمن بكفر " أبو طالب " ليس لإنعدام الدليل و الحجة الدامغة بل مكابرة نتجت عن إنغراس معتقد الرافضة في رآسكـ ..

يا أخي الأمور هكذا لا تستقيم و لن ينصلح حالكـ إذا كانت شبهة سخيفة تؤثر فيكـ و تجعلكـ ترفض نصا محكما من السنة النبوية الشريفة ..

بينت أن سبب نزول بعض الآيات هو كفر " أبو طالب " ..


اقتباس:
كل هذا الحب من الرسول لأبوطالب لم يشفع لهُ لكي يدعو له ليدخل في الأسلام وهو من دافع عن الدين ونبيه وهو من لا يُرد لهُ دُعاء
و هل تعتقد أن حرص النبي يختلف من شخص لآخر حتى نقول أن فلانا أحق من فلان و كأن النبي قصر بحق فلان ؟

يقول ربنا " لقد جاءكم رسول من أنفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رءوف رحيم - فإن تولوا فقل حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم "


فحرص الرسول على إسلام الناس متساويا و إن إختلفت المحبة الناتجة من القرابة و العاطفة ..

و النبي صلى الله عليه و سلم حينما دعاء فقال " اللهم أعز الإسلام بأحب هذين الرجلين إليك‏:‏ بأبي جهل، أو بعمر ابن الخطاب‏ " ..

فهو من باب الخير الذي يرجوهـ من إسلامهما لما لهما من سيادة و قوة و كلمة و قدر و مكانة عند قريش ..

فإسلام الكبراء يتبعه الكثير كإسلام " سعد بن معاذ " رضي الله عنه الذي ما أن أسلم حتى تبعه قومه ..

و عمر رضي الله عنه حينما بلغه الحق و أستيقنه أسلم مباشرة فعلى ذلكـ المهتدين ..

بينما رفض كلا من" أبو جهل و أبو طالب " فالأول مكابر و الآخر خشية الملام

كما ذكر في قصيدته ..

فطرحكـ آيها الأستاذ مبنيا على فهم خاطئ ..

فلان أحق و أولى من فلان !!!!!

ما هذا الكلام !!!




فلو لم يكن النبي حريصا على إسلام عمه كحرصه على إسلام الفاروق رضي الله عنه لما خاطبه الله بـ ..

" إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء وهو أعلم بالمهتدين "

فالمحبة و الشفقة و القربة لو تنفع بشئ لنفعت أقارب الأنبياء السابقين ..

لنفعت ابن نوح عليه السلام الذي شهد عذابه أباه ..

اقتباس:
ولقد كانو ألد الخِصام على الأسلام ويعذبوا كل من أسلم
و أسلم عمر .. و هلكـ " أبي جهل " على كفرهـ ..

و هلكـ المطعم بن عدي على الكفر و هو ناصر النبي و هو من أجارهـ ..

و آمنت زوجة فرعون و كفر فرعون .. و كفرت زوجة لوط و هى زوجة نبي ..

و كفر أبن نوح .. و خلد الله ذكر التقي المؤمن لقمان الحكيم في كتابه ..

يا أخي أليس الله أعلم بالمهتدين !

لماذا تخالف ما لا يخالف لا عقلا و لا منطقا و لا دينيا ؟

لماذا تضع العراقيل لنفسكـ لكي توهمها بأن " كفر أبو طالب " لا يصدق ؟!

هل الإيمان و الإسلام يأتيان من الشفقة و المحبة ؟

هل إذا كان النبي يحب عمه .. و عمه يحبه .. يجب أن يكون " أبا طالب " أول المسلمين ؟

و كأنه عُصم من الكفر بهذه المحبة !

ألم تتدبر قصص الأولين !

ألم تتدبر قصة نوح عليه السلام و أبنه !

" و نادى نوح ابنه وكان في معزل يا بني اركب معنا ولا تكن مع الكافرين قال سآوي إلى جبل يعصمني من الماء قال لا عاصم اليوم من أمر الله إلا من رحم وحال بينهما الموج فكان

من المغرقين
"


هل أنجت محبة نوح عليه السلام أبنه من الغرق !

أم تعتقد أن نوح عليه السلام قصر بحق إبنه بالدعاء و الدعوة ؟

لماذا نجا سام و حام و يافث أبناء نوح و هلك أبنه كنعان ؟؟

الدين و العمل به هى من أنجت الثلاثة و أسقطت الرابع .. - و لله الأمر - ..

فالإنسان مخيرا كما نوهت في هذهـ المسألة ..

و ليست المحبة و الشفقة ..


فمتى تعي ذلكـ ..

لا نصرة و لا محبة و لا شفقة و لا حتى الإستيقان بالإيمان تدخل الى دائرة الإسلام ما لم تترجم بالنطق بالشهادتين ..

فكم من مشركـ إستيقن الإيمان و لم ينفعه لرفضه الشهادتين و الإعتراف و الإنقياد ..

اقتباس:
حتى أن الفاروق رضي الله قال: ان اشد ما يؤلمهُ في ذاكرتهُ هو تعذيبهُ لأخته حين اعتنقت الأسلام وهي تصرخ أحداً أحد
من أين أتيت بهذهـ !!

الذي ذكر في السير أنه صفعها و لم يعذبها و في هذه القصة مقال ..

و الذي كان يصرخ بـ " أحد أحد " هو بلال بن رباح رضي الله عنه ..

اقتباس:
ومع ذلك فقد استجاب الله لهُ دعاؤه وكان الفاروق وما أدراك مالفاروق افليس من الأولى ان يدعو لمن حمل على عاتقه الدفاع عن الأسلام ونبيه سبحان الله فيما أراد.
لم يدافع " أبو طالب " عن الإسلام بل دافع عن الرسول صلى الله عليه و سلم من باب حمية الجاهليه و القرآبة ..

و لهذا أنحاز كفار بني هاشم و عبدالمطلب للنبي صلى الله عليه و سلم في الحصار ..

و إن أقروا جميعاً بصدق النبي صلى الله عليه و سلم و أستيقنت أنفسهم الإيمان ..


أعتقد أن الأمور أتضحت بما فيه الكفاية ..



آخر تعديل بواسطة الهذلي ، 2015-05-13 الساعة 01:26 PM
حجازيه غير متواجد حالياً  
غير مقروء 2015-05-12, 11:26 PM   #23
الهذلي
عضو جاد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2014-07-14
المشاركات: 411
الهذلي بدأ المشوار على طريق التميز
افتراضي

لم يعد في الموضوع أي شبهة ، فقط على من يشكك التمعن في القراءة و التعقل بلا غلو .

يُغلق .
الهذلي غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

الكلمات الدلالية (Tags)
لا اله الا الله, لا اله الا الله محمد رسول الله, محمد, محمد حسان, محمد رسول الله, محمد صلى الله عليه وسلم, alislam, لشيخ, مصر, منتدى, منتديات, الملاحدة, اللاأدرية, اللادينية, الأحمدية quran، islsm، alislam، hadith،, الأحمدية, الأديان, المسيحية, المصحف, المصحف الشريف, المغرب, الله, الله اكبر, الموت, الاسماء, الاسلام سؤال وجواب, البخاري, البهائية, التوبة, الحميد, الجمعة, اليمن, الحب فى الله, الدين, الجزيرة, الجزيرة، العربية، العرب, اليهودية, الجنة, الرحمن, الروافض, الصلاة, الصلاة على النبي, الشيخ, السيرة النبوية, السعودية, السعودية، مصر, العراق, العراق، سوريا، المغرب, الغرب, العربية, العقيدة, النبى, النصرانية, القاديانية, القرءان الكريم, القران, القران الكريم, ادعيت, اسلام, اناشيد, ذكر الله, بحث، منتدى، اسلامى، منتديات, تعريف السنة النبوية, حياة الرسول, حرة, دعاء, دعاء رمضان, حوار, رمضان, شبهات, شهر رمضان, سؤال وجواب في الاسلام, صوت الشيعة, عم, طالب, قران

الرسالة:
الخيارات


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع


مساحة إعلانية
كاميرات مراقبة | جبس مغربى | انشاء ايميل | زراعة الشعر فى تركيا | شركة تنظيف بالرياض | نقل اثاث بالرياض | مكافحة حشرات بالرياض
بث مباشر مباريات اليوم | اخبار التقنية والتكنولوجيا | شركة عزل فوم | Добро пожаловать в Chicken and company 1979 | حياة العرب
مجلة العلاج المنزلى | افضل حساب سناب شات | مزاد سعودى، سيارات، عقارات، جوالات | تاريخ اليوم
تحويل التاريخ | مقالات واقتباسات عربية | تجهيزات معامل تحاليل طبية

بيتكوين العرب | العملات الرقمية | ما هى البيتكوين؟ | البتكوين حلام ام حرام | عملة البتكوين | الاستثمار السحابى | سعر البتكوين

عروض العثيم عروض بنده
SiteMap || HTML|| RSS2 || RSS || XML || TAGS|| english
الساعة الآن »11:19 AM.
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2017 Jelsoft Enterprises Ltd
 
facebook twetter YouTube
Please disable Adblock!