Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

 

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

 


 
العودة منتدى أنصار السنة > أقسام منوعة > المجتمع المسلم
 
المجتمع المسلمالله، الاسلام، القران الكريم، قران، محمد، اسلام، الصلاة، رمضان، شهر رمضان، دعاء رمضان، ادعية، دعاء، المصحف، القران، الاسلام سؤال وجواب، تعريف السنة النبوية، سؤال وجواب في الاسلام، لا اله الا الله،محمد رسول الله، القرءان الكريم، حياة الرسول، ذكر الله، قصص القران، الدين، السيرة النبوية، رسول الله،البخارى، اركان الاسلام، اسلاميات، فتاوى، شيخ الاسلام، العرب، العربية، شعر، العقيدة، الله اكبر، الشيخ، محمد حسان، تفسير القران، بسم الله، والله، الرحمن، تلاوة، الصلاة على النبي، التوبة، لا اله الا الله محمد رسول الله، الموت، اسماء الله، السيرة النبوية، الموت، كتب، اسماء الله، الحب فى الله، بسم الله الرحمن الرحيم، رسول الله، محمد صلى الله عليه وسلم، مسجد، سورة، وفاة الرسول، سورة، حديث، الصلاة على النبى، الجمعة، الجنة، اسلام، اسلاميات، فيديو، برامج، قران كريم mp3، احاديث، صور اسلاميه، القران الكريم قرائة، تنزيل القران الكريم، تحميل القران، حفظ القران الكريم، القران الكريم استماع، ايات القران الكريم، القران الكريم صوت، المصحف الشريف، تحفيظ القران الكريم، تحميل قران، احاديث، صحيح مسلم، غزوات الرسول، فضل الصلاة على النبي، احاديث نبوية، قصة سيدنا محمد، كتب pdf، قلم، خطب، خواطر، صحيح البخاري، رسول الله، حديث الرسول، ع، د، اخبار, الجزيرة، العربية، العرب, الخليج, السعودية، مصر, اليمن, العراق، سوريا، المغرب, بحث، منتدى، اسلامى، منتديات, اناشيد, حرب, صوت الشيعة, حوار ,الأديان ,اليهودية ,النصرانية ,المسيحية ,الملاحدة ,اللادينية ,اللاأدرية ,البهائية ,القاديانية ,الأحمدية quran، islsm، alislam، hadith،


إضافة رد

أدوات الموضوع
غير مقروء 2017-10-23, 01:00 PM   #1
الأنصاري
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2007-07-20
المكان: حيث توجد السنة
المشاركات: 25,108
الأنصاري بدأ المشوار على طريق التميز


السؤال:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

بدأت معي الحالة في سن 16 سنة، والتي تتمثل في أوجاع البطن، ورغبة في الاستفراغ ولكن بدون استفراغ، وعند الذهاب إلى الدراسة كانت تشتد بي الأوجاع والرغبة في التقيؤ فأعود إلى المنزل وهكذا أشعر بالراحة، ويعد القيام بالتحاليل والمنظار اتضح أنني أعاني من القولون العصبي، وأظن أن أسبابه هي سرعة انفعالي ومأكولات الشوارع، ولكن -والحمد لله- تغلبت على الأوجاع وتعايشت معها.

الآن بعد 4 سنوات أصبحت أخاف أن أتقيأ، ودائما ما يشغلني هو ماذا لو ذهبت إلى مكان ما وتقيأت خاصة بعد الأكل، وعندما أركب الباص أشعر بأوجاع في المعدة ويشتد بي الخوف، وأتخيل نفسي أتقيأ سواء في الإدارات، وفي القسم وفي المطار، ويراودني هذا الشعور عند الإحساس بالخطر والخوف الشديد، وعندما أرى أشخاصاً يتشاجرون، وعندما أرى شخصا قادما تجاهي ظنا بأنه سيقوم بمحاولة سلبي أو التشاجر معي.

وعندما أذهب إلى مناسبة، لا أتناول شيئا حتى لا أستفرغ، وأكتفي بأن أمضغ العلكة طوال فترة العرس، وأكون قلقا ومتوترا.

لم أعد أستطيع التحمل خاصة الخوف من أن أتقيأ، مع وجود مشاكل في النوم وشعور باليأس والإحباط، ما الحل؟ فهل هو القولون أم ماذا؟

وشكرا.
الإجابــة:
بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخ الفاضل/ zack حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ولدي العزيز، أنت تعاني من مرض من نوع خاص، وهو مرض الخوف من القيء (Fear of Vomiting أو Emetophobia) وهو أحد أصناف مرض الخوف من الأمراض (phobia)، وقد يرتبط ذلك في عقلك الباطن بتجربة قيء سيئة في الماضي تركت لديك أثرا جعلتك تخاف من القيء، وتطور هذا الخوف إلى خوف مرضي.

ويختلف الرهاب أو (phobia) عن الخوف الطبيعي بأن ما يثير الرهاب كالغثيان والقيء هو خوف مفرط وغير مبرر، ويتولد لديك شعور سلبي تجاه القيء، مع العلم أن المصاب بهذا النوع من الرهاب قد لا يتقيأ مثل أقرانه من الأصحاء، أو لا يتقيأ أبدا، وإنما لديه خوف من القيء، وإن قائمة الطعام لديك مليئة بالأصناف المحظورة التي ربما أدت إلى القيء في الطفولة، كذلك فإن هناك أماكن مرتبطة في ذهنك بالقيء، ولذلك تتجنب الدخول إلى تلك الأماكن.

وطرق العلاج تبدأ بمعرفة حالتك المرضية ويسمى ذلك (cognitive-behavioral therapy)، أو العلاج المعرفي، ويحتاج الأمر إلى زيارة طبيب استشاري نفسي لمعرفة المزيد عن المرض.

الأمر الآخر المفيد هو ضرورة التعرض للمواقف والأطعمة التي تظن أنها قد تؤدي إلى القيء وعدم الهرب أو الخوف منها ويسمى ذلك بـ (exposure)، ومن ذلك شم المواد والأطعمة التي قد تؤدي إلى القيء، ومشاهدة فيديوهات وصور لأناس يتقيؤون والبصق في الحمام والجلوس في الكرسي الخلفي للسيارة، وتناول الطعام في المطاعم المزدحمة والمأهولة بالناس، والدوران حول كرسي عدة دورات متتالية، وتكرار ذكر كلمة القيء والغثيان من خلال قراءة وسماع منشور عن القيء وهكذا، كل تلك الأمور تؤدي سحب ذلك الخوف المرضي من عقلك الباطن، ولكن المهم هو زيارة طبيب نفسي للمتابعة، وقد يصف لك بعض الأدوية التي تعالج مرض الخوف المرضي أو الفوبيا.

وفقك الله لما فيه الخير.


المصدر: استشارات إسلام ويب


hgjrdc hg`d Hauv fi ig i, lvq ktsd Hl [s]d? Hauv hg`d hgjrdc [s]d?

الأنصاري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
مرض, أشعر, الذي, التقيؤ, جسدي؟, نفسي

الرسالة:
الخيارات


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع


مساحة إعلانية
كاميرات مراقبة | جبس مغربى | انشاء ايميل | زراعة الشعر فى تركيا | شركة تنظيف بالرياض | نقل اثاث بالرياض | مكافحة حشرات بالرياض
بث مباشر مباريات اليوم | اخبار التقنية والتكنولوجيا | شركة عزل فوم | Добро пожаловать в Chicken and company 1979 | حياة العرب
افضل حساب سناب شات | مزاد سعودى، سيارات، عقارات، جوالات | تاريخ اليوم
تحويل التاريخ | مقالات واقتباسات عربية | تجهيزات معامل تحاليل طبية

بيتكوين العرب | العملات الرقمية | ما هى البيتكوين؟ | البتكوين حلام ام حرام | عملة البتكوين | الاستثمار السحابى | سعر البتكوين

عروض العثيم عروض بنده
SiteMap || HTML|| RSS2 || RSS || XML || TAGS|| english
الساعة الآن »09:43 PM.
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2017 Jelsoft Enterprises Ltd
 
facebook twetter YouTube
Please disable Adblock!