الرد على ضعف نزول اية التطهير في ( علي وفاطمة والحسنان ) (اخر مشاركة : أبو مريم العراقي - عددالردود : 130 - عددالزوار : 1196 )           »          خطبه للشيخ سعيد بن محمد بن قعود .تخصيص المؤمنين للاستجابه لامر الله دون غيرهم (اخر مشاركة : فهدالشمري - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          الشيخ سعيد بن محمد بن حسن بن قعود:مولد النبي صلى الله عليه وسلم (اخر مشاركة : فهدالشمري - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          الشيخ سعيد بن محمد بن قعود .تراحم المسلمين فيما بينهم (اخر مشاركة : فهدالشمري - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          الشيخ سعيد بن محمد بن قعود.الغايه من خلقنا جميعا (اخر مشاركة : فهدالشمري - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          الشيخ سعيد بن محمد بن قعود.حلاوة الايمان (اخر مشاركة : فهدالشمري - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          بدعة الخروج على العلماء (اخر مشاركة : عمر ايوب - عددالردود : 12 - عددالزوار : 3059 )           »          يا شيعه : كيف إنتقلت الخلافة من علي إلى الحسن بن علي رضي الله عنهما , من سيجيب (اخر مشاركة : فتى الشرقيه - عددالردود : 4 - عددالزوار : 96 )           »          فته دجاج (اخر مشاركة : عمر ايوب - عددالردود : 1 - عددالزوار : 103 )           »          كبيرهم محمود جودة يعذر القائلين بتحريف القران !! فهل يوافقه اتباعه ../ (اخر مشاركة : ريحانة المصطفى - عددالردود : 7 - عددالزوار : 137 )           »         
 
قديم 09-12-2011, 06:03 AM   #1
almohand.almohand
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 07-12-11
المشاركات: 5
almohand.almohand بدأ المشوار على طريق التميز
مميز نظرات في الحسد وعلاجه

نظرات في الحسد وعلاجه

بعيدا عن الصورة النمطية لتعريف الحسد أو لنقده، سنبحر سويا في مخاض نفسي تجلي منه الحسد وبرز للنفس والعيان، وأنتج مجموعة من صور الفساد والضرر علي شكل أقوال وأفعال،فالإنسان يعيش في هذا الكون لينفع نفسه وغيره وهذا أصل من أصول العبادة، أن اعبد الله بنفعك لنفسك وللناس مصداقا لقول رسول الله صلي الله عليه وسلم"الدين المعاملة"، إذا فأخلاق الإنسان مبنية علي المصلحة له ولغيره ولا علاقة لها بطقوس أو مظاهر قد تضره أو صديقه أو زميله أو جاره أو أهله بسببه.
الحسد هو عبارة عن تركيبة نفسية معقدة، تلك التركيبة هي خليط من الأحقاد والشعور بالذنب والتقصير والضعف، ونادرا ما يشعر الحسود بما يعاني منه، ولن تجد مريضا يقر بما هو عليه من الذنب، ومكابرته دليل الإدانة، تبدأ الحالة من الاستكانة أو حب الشهوات بأنواعها أو قلة العلم والاطلاع، فينتج عنها ضعفا فكريا وبالتالي ضعفا روحيا ومعنويا، ولم لا والعقل هو المغذي الأول للشعور، فحتي مع فصاحة الإنسان ودخول الكلمة إليه دون حاجز فلابد من عقل يدرس ويتوصل إلي ماهية الكلمة وتفاعلها مع مشاعره وأحاسيسه، ومن هنا يبرز دور العلم والوعي ، فكلاهما حائط صد لتثقيف الإنسان وزيادة وعية وكمية إدراكة بما يُقال له ويسمعه.
إن للحسد أبوابا ينفذ منها إلي الإنسان، جميعها دلالة ضعف أو عدم قدرة سواءا فكرية أو بدنية أو مالية، ولكن يجمعها الاتصال الروحي بخالق الكون ومدي قوة هذا الاتصال هي التي ستتحكم بمقدار المرض وطريقة العلاج، لذلك فالاتصال بالله جل وعلا سواءا بالصلاة أو الذكر أو بإخضاع النفس بالصيام والزكاة والصدقة أو بإنكار الذات وعلو الهمة وكثرة الاطلاع ونشر العدل كانت هي الفاعل الحقيقي في استقامة بني البشر، فيترفع الإنسان عن دنو أخلاقه وتعلو ثقته بنفسه ويشعر بالأمان، قد لا يحتاج الإنسان إلي فهم ما يفعل، فلربما كان فعله تلقائيا يتميز به منذ ولادته، ولكن سقوط تلك الأشياء من نفسه أو تقصيره فيها قد يعرضه للخطر.
من ابرز دوافع الحسد هو الشعور بالخوف -ربما يكون من المجهول - ولن يأتي ذلك إلا بالاحتكاك والتجربة، وقد تكون لبعض المواقف صلة بهذا الشعور، فالعلم وسعة الاطلاع مع الذكر وإنكار الذات هي السلاح الفعال لمقاومة هذا الخوف ومن ثم بناء الذات علي أسس متينة روحانية، لذلك نقول بأن أقل الفئات تعرضا للحسد هم العلماء وشيوخ المتصوفة، فالفكر الصوفي يمتاز بإنكار الذات والعمل للآخر وهذا أولي درجات المقاومة.
ضروري جدا التنبه دوما لماهية الأخلاق-المقاومة للحسد- وعدميتها في حال الوحدة، كيف ستكون خلوقا مع نفسك وليس في الكون غيرك، هذا هو الشاهد، إذا فالأخلاق وُجدت لكونك لست وحيدا في هذا العالم ، وشركائك مفروض عليهم نفس ما فُرض عليك من القوانين والدساتير، وسقوطك بين براثن الضعف والجهل-بأنواعهما-مسؤليتك وحدك وليس لأحد عليك سبيل إلا النصيحة في حال ظهور أعراض المرض، لذلك وجب علي الإنسان السعي لاكتساب جميع الأدوات الممكنة لمقاومة الحسد
ما دور المجتمع تجاه الحاسد؟؟
أولا: علي المجتمع دراسة كيفية تمييز وتشخيص المرض، فربما أنتج خلافا فكريا أو عقديا اتهاما كاذبا بالحسد، فالحاسد لا يثق بنفسه ويشعر دوما بالخوف والضعف، بينما ستكون مكابرته والحرص علي عدم إبراز سلبياته سيقفوا حجر عثرة دون تخلية عن الشعور بالدونية، وفي كل الأحوال يجب الحرص والتأني في التمييز، فالإنسان علي خلاف إلي يوم الساعة، ولو تم توظيف هذا الخلاف في إطلاق مثل هذه الأحكام سوف يعم الفساد وتنتشر الحروب.
ثانيا: علينا بالمدح لمن نثق فيهم وبأخلاقهم والتعفف عن عيوبهم وإبراز محاسنهم، فكل إنسان به الخير والشر حتي الحاسد، لذلك كان ضروريا معاملة الحاسد معاملة حسنة وعدم إبراز ما يعاني وكتمان سره.
ثالثا:وجبت تهيئة كافة الظروف المواتية لبناء إنسان سليم عبر الحوار الموضوعي والهادف، حينها فقط ستذهب الأحقاد .
رابعا: علي المجتمع العمل علي نشر العلم بكافة فروعة وعدم الاكتفاء بالعلم الشرعي، فما من مجتمع تختفي فيه الزعامات السياسية إلا وتحل محلها الزعامات الدينية، والصنفين وجودهما ضروري وبالتوازي بحيث ألا يؤثر أحدهما علي الآخر، وقتها سيحدث التوازن وتحل المرونة.
خامسا: علي المجتمع نشر العدل بين ربوع البلاد، فالأنظمة السياسية كائن مسبب لظهور الحسد وأعراضه بين فئات المجتمع، فوجود الحسد يعني وجود الظلم والتقصير، والعمل علي بناء مجتمع قوي فكريا واقتصاديا واجتماعيا سوف يساعد في تنمية مهارات البشر وزيادة رقعة أحلامهم وتطلعاتهم.
-هذه الاستراتيجية المقاومة للحسد أتبعناها بتكتيك مقاوم نشدد فيه علي إنكار الذات وحب الاطلاع والعلم والانتظام في سائر العبادات والتحلي بالأخلاق الرفيعة القائمة علي مصلحة الإنسان، وعدم إطلاق الأحكام المعلبة، جميعها أساليب قد تُذهب الحسد، ولكن أكثر ما يهمنا في هذا المجال هو التشديد علي أن الإنسان إلي فناء، ولا باقي إلا الله، فالحاسد لن ينفع نفسه بحسده وحتما سيموت هو ومن نظر إليه وحسده فالجميع إلي زوال، وخير ابن آدم هو من عمل عملا لما بعد الموت .
رابط الموضوع الأصلى
نظرات في الحسد وعلاجه

هنا بعض المواضيع المفيدة ..
إلى كل فتاة مهمومةاجمل لقطة انسانية حدثت امس فى تركيا معلومة هامة عن القران
هيـَّا ندخل بمعاصينا الجنة!!!!!
عروس أبكت الحاضرين
آخر الزمان
سؤال : ماذا حدث في عاشوراء؟ .. الإجابة هنا





*******************************************

عنوان الموضوع:
نظرات في الحسد وعلاجه || الكاتب: almohand.almohand || المصدر: أنصار السنة

أنصار السنة شبكة سلفية لرد شبهات وكشف شخصيات منكرى السنة والصوفية والشيعة والإباضية والملاحدة واللادينية والبهائية والقاديانية والنصارى والعلمانية.

أنصار السنة ، شبكة ، سلفية رد شبهات ، كشف الشخصيات ، منكرى السنة ، الصوفية ، الشيعة ، الإباضية ، الملاحدة ، اللادينية ، البهائية ، القاديانية ، النصارى ، العلمانية





k/vhj td hgps] ,ugh[i




k/vhj td hgps] ,ugh[i k/vhj td hgps] ,ugh[i

almohand.almohand غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-12-2011, 06:15 AM   #2
بنت الشرقيه
عضوة متميزة
 
الصورة الرمزية بنت الشرقيه
 
تاريخ التسجيل: 26-07-11
المشاركات: 850
بنت الشرقيه has a reputation beyond repute بنت الشرقيه has a reputation beyond repute بنت الشرقيه has a reputation beyond repute بنت الشرقيه has a reputation beyond repute بنت الشرقيه has a reputation beyond repute بنت الشرقيه has a reputation beyond repute بنت الشرقيه has a reputation beyond repute بنت الشرقيه has a reputation beyond repute بنت الشرقيه has a reputation beyond repute بنت الشرقيه has a reputation beyond repute بنت الشرقيه has a reputation beyond repute
افتراضي رد: نظرات في الحسد وعلاجه

بارك الله فيك
جزاك الله خيرا
__________________

علي ابن ابي طالب رضي الله عنه عند اهل السنه و الجماعه :

http://www.youtube.com/watch?v=gKdDF_19ssE&feature=fvsr



ليسوا إلى عرب منا، فنعرفهم ..... ولا صميم الموالي، إن هم نسبوا
قوماً يدينون ديناً ما سمعت بـه ..... عن الرسول، ولا جاءت به الكتب
فمن يكن سائلي عن أصل دينهم ..... فـإن دينهـم أن تقتـل العـرب

بنت الشرقيه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-12-2011, 08:38 AM   #3
الطواف
عضو من أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 22-02-10
المشاركات: 6,801
الطواف has a brilliant future الطواف has a brilliant future الطواف has a brilliant future الطواف has a brilliant future الطواف has a brilliant future الطواف has a brilliant future الطواف has a brilliant future الطواف has a brilliant future الطواف has a brilliant future الطواف has a brilliant future الطواف has a brilliant future
افتراضي رد: نظرات في الحسد وعلاجه

جزاك الله على هذا النقل الطيب اخانا المهند
الطواف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-12-2011, 05:05 PM   #4
شعبان
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 22-07-11
المشاركات: 4
شعبان بدأ المشوار على طريق التميز
افتراضي رد: نظرات في الحسد وعلاجه

حياك الله وبارك فيك أخي
شعبان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

SiteMap || HTML|| RSS2 || RSS || XML || TAGS
الساعة الآن »10:20 PM.

شبكة أنصار السنة RSS Feeds - راسل الإدارة - شبكة أنصار السنة - الأرشيف - قواعد المنتدى - الأعلى

Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2014 Jelsoft Enterprises Ltd
ترنكات لخدمات الويب ترنكات لخدمات الويب