Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

 

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

 

برنامج آيــات النسخة المكتبية من موقع القرآن الكريم بجامعة الملك سعود لحفظ القرآن الكريم دون الحاجة للإتصال بالانترنت
آخر 7 مشاركات

 
العودة منتدى أنصار السنة > حوار الأديان > الإلحاد العربى
 
الإلحاد العربىالإلحاد .. اللادينية .. اللاأدرية .. العلمانية .. الليبرالية


إضافة رد
أدوات الموضوع
غير مقروء 2012-04-04, 05:57 PM   #1
tareg123
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-04-04
المشاركات: 4
tareg123 بدأ المشوار على طريق التميز


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وآله وصحبه .
ولا حول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم .
الله تبارك وتعالى يقول في كتابه العزيز : (( الله يعلم ماتحمل كل أنثى وما تغيض الأرحام وماتزداد ))
و يقول الله تبارك وتعالى في كتابه العزيز: «إن الله عنده علم الساعة و ينزل الغيث - و يعلم ما في الأرحام و ما
تدري نفس ما ذا تكسب غدا - و ما تدري نفس بأي أرض تموت إن الله عليم خبير».
والرسول صلى الله عليه وسلم يقول : ((مفاتيح الغيب خمسة لا يعلمها إلا الله لا يعلم مافي غد إلا الله ولا يعلم ماتغيض الأرحام
إلا الله ))
وقد يسأل سائل ويشكك مشكك بل هم الآن يقولون : ( العلم الحديث الآن اصبح قادرا على معرفة جنس الجنين قبل الولادة
بعدة اشهر، وهناك عدة طرق، منها الامواج فوق الصوتية، ومنها اخذ عينة من دم الأم الذي يحتوي أيضا على بعض خلايا دم
الجنين، ومن ثم تحليل ال DNA لهذه الخلايا ومعرفة نوع جنس الجنين.
بل الاكثر من هذا، يمكن للانسان اليوم بفضل التقدم الهائل في العلوم الاحيائية وعلوم الجينات تحديد جنس المولود قبل
الاخصاب Sex Selection ويمكن تحقيق ذلك بعدة طرق مذكورة في الرابط السابق) هذا كلامهم .
وهم قد كذبوا أولا في ذلك
اذهب لهذا الموقع http://www.aawsat.com/details.asp?is...article=583172
لتعرف أن الأطباء الموثوقين مجمعين على أنه لا يمكن معرفة جنس الجنين إلا عن طريق وسائل علمية موثقة، وأن تلك
الوسائل لا يمكن أن تعرف نوع الجنين قبل الأسبوع الرابع عشر .
طيب قد يأتي أحدهم ويقول المهم أنهم عرفوا والآية والأحاديث تفيد أن ذلك غيب نقول له لقد أفاد علماءنا الأجلاء بأن
الغيب المقصود هنا هو قبل أن يبلغ الجنين 42 يوما أي قبل الأسبوع السابع وليس الأسبوع الرابع عشر ، علماءنا أفادوا
أن الغيب المقصود قبل الأسبوع السابع قبل أن يكتشف العلم الحديث إمكانية معرفة نوع الجنين ولكن بشكل موثق في
الأسبوع الرابع عشر ومابعده واستندوا في توضيح ذلك بدراسة أحاديث شريفة صحيحة اسمع إلى ابن كثير رحمه الله ماذا يقول
في تفسيره :
الأمر الأول الآية تقول : (( إن الله عنده علم الساعة وينزل الغيث ويعلم ما في الأرحام ))
كيف يكون هناك مفتاح للغيب لا يعلمه إلا الله وقد ورد في الأحاديث الصحيحة أن الملائكة تعلم ماسيكون عليه المخلوق في
بطن أمه ، تعلم رزقه وأجله ، شقيا أو سعيد ، ذكر أم أنثى )) تعلم عنه كل هذه التفاصيل بل ما سيكون فكيف يقال بعد
ذلك إن هذا العلم لا يعلمه إلا الله .
يقول الشيخ ابن كثير : كيف نجمع بين هذه النصوص هل يكذب نص نصا ؟ هل النبي صلى الله عليه وسلم يكذب نفسه بنفسه يقول
: (( لا يعلم إلا الله )) ثم يقول : (( الملائكة تعلم )) .
لا والله إنه الجهل بفهم النصوص نعم .. الجهل .
فقرر ابن كثير وجمع بين النصوص وهذا منهج العلماء لا ينظرون لحديث ما يضن أنه معارض لأية أو حديث - والذي يحدث خلط
كثير بسبب ذلك - بل يجمعون بين الآيات والأحاديث ليتوصلوا للمعنى المطلوب فهمه .
فقال ابن كثير بعد دراسته وجمعه للآية والأحاديث : ( لايعلم أحد من أمر الجنين شيئا من العلم إلى ماقبل علم الملك
فإذا علم الملك ، علمنا أن غير الله قد علم وهو الملك ، ومن شاء من خلقه ، فعلمنا أنما الأمر المحجوب عن علم غير الله
إنما هو في مرحلة من مراحل الجنين ، فتجلى الأمر بوضوح لا بكلام ابن كثير بل بكلام سيد المرسلين صلى الله عليه وسلم .
______________________________ ____
الأمر الأخر الذي أريد أن أبينه هنا جعلني الله ممن يدافعون عن دينه ويغفر لنا ولكم هو شبهة نزول المطر وأنه الآن ممكن
بفضل التقدم العلمي أن يستمطروا السحاب في الوقت الذي يريدون . نقول أولا هذه الطريقة غير معول عليها فهي مكلفة
أكثر من فائدتها وبغض النظر عن ذلك فيقولون المهم أنه نزل مطر واختاروا وقت نزول المطر فليس ذلك غيبا ، نقول لهم
مثل هذه القضية ممكن حدوثها قبل العلم الحديث فلماذا لم يأتي أحد من أسلافكم أعداء الدين فيقول لو جاء رجل مجرم
وقال أن الله يقول أنه لايعلم متى تموت النفس وأين إلا الله وأن ذلك غيبا ، وأنا أستطيع أن أعلم فيأتي بشخص ويقتله ويقول
هأنذا قد اخترت وقت قتل هذه النفس والمكان ،
هذا وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


v] ugn afim ( Hk hgugl hgp]de hsj'hu luvtm k,u hg[kdk K ,Hk `g; gl du] lk hgydf luvtm hggi hgp]de hg[kdk hgugl hgu[f hsj'hu `g; du] v] afim ,lk k,u

tareg123 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
غير مقروء 2012-04-05, 03:01 AM   #2
عبدالسلام
عضو نشيط بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2009-05-13
المكان: tetouan
المشاركات: 183
عبدالسلام بدأ المشوار على طريق التميز
افتراضي


أولاً شكراً أخي العزيزtareg123 على هذا الموضوع وأضيف. قال الله تعالى ( قُل لَّا يَعْلَمُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ الْغَيْبَ إِلَّا اللَّهُ)لكن الله سبحانه وتعالى قد يظهر بعد من غيبه لمن يشاء مثل قوله تعالى { عالم الغيب فلا يظهر على غيبه أحداً إلا من ارتضى من رسول }(الجن: 26ء27) .كما علم الخضر صاحب موسى عليهما السلام بعد الأمور الغيبية .كلولد الذي تم قتله لأنه لن يكون صالحا، وأن الجدارتحته كنزلأحد اليتامى. وطمع الملك في السفينة، كما علم الله سبحانه وتعالى بعد من امور الغيب لرسوله عيسى عليه السلام ،كعلمه بما يأكل الناس وما يداخرون في بيوتهم. إلى غير ذالك من الأشياء أما في ما يخص العلم ما في الأ رحام المقصود هنا هو ،أنثى ام ذكر. سوي اوغير سوي. رزقه أجله.شقياأم سعيداً. إلى آخره.. وهذه أمورلا يمكن معرفتها لأي كان إلا الله سبحانه وتعالى،كما في هذا الحديث .وقد ثبت في صحيح مسلم من حديث حذيفة بن أسيد الغفاري أنه قال: سمعت رسول الله ءصلى الله عليه وسلم بأذني هاتين يقول: (إن النطفة تقع في الرحم أربعين ليلة، ثم يتصور عليها الملك ءقال زهير حسبته قال الذي يخلقهاء فيقول: يا رب أذكر أم أنثى؟ فيجعله الله ذكرا أو أنثى، ثم يقول: يا رب أسوي أو غير سوي؟ فيجعله الله سويا أو غير سوي، ثم يقول يا رب ما رزقه؟ ما أجله؟ ما خلقه؟ ثم يجعله الله شقياً أو سعيداً)إذا تبقى مسألة العلم بالذكروالأنثى في الشهور الأولى للحمل بواسطة الأجهزة إستثنائية وقدتندرج في قوله تعالى( وعلم الإنسان مالم يعلم)ومع هذا فهي غير متاحة للجميع ،أي لوجيئنا بإمرأة حامل وأوقفناها أمام سكان الأرض جميعاً وسألناهم ماذا تحمل هذه المرآة لما استطاع احد أن يعرف هل هوذكر ام أنثى،كما ان الأنثى لا تعني أنثى الإنسان فقط. تعني ايضاًانثى الحيوانات والحشرات. فهل باستطاعة العلم الحديث أن يكتشف ما في رحم البعوض؟وفي النهاية أقص عليكم هذه الحكاية التي حدثة لإبنتي الحامل مند حوالي ثلاثة أشهرحيث كانت تقوم بالإشراف على مراقبتها إحدا طبيبات التوليد المعروفة والمشهورة في مدينتنا ،وذالك في جميع مراحل حملها إلى النهاية ،حيث أكدت لها بما لايداع مجالاً للشك. بأنا في بطنها أنثى عندها قامت إبنتي بكل ثقة بشراء جميع مايلزم لاستقبال مولودتها الأولى. من ملابس وادوات وما يوافق الوان الأنثى. حتى جاء وقت الوضع ،وفي حشد من افراد الأسرة والكل حبس أنفاسه ينتظرالخبرالسعيد، إذ خرجة علينا الطبيبة.مبروك الولد والأم بخيروالحمد لله، وقد إندهش الجميع وهم يسبحون الله ،نسية لم أخبركم فمند أن علمت إبنتي بحملها للأنثى وهي تبحث وزوجها عن الإسم المناسب في مختلف القواميس والنت..
والله تعالى أعلى وأعلم
عبدالسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
غير مقروء 2012-04-05, 10:01 AM   #3
tareg123
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-04-04
المشاركات: 4
tareg123 بدأ المشوار على طريق التميز
افتراضي

جزاك الله خيرا أخي الكريم ،
ولكن معنى الآية الكريمة والأحاديث الشريفة أن ذلك غيبا ومختص علمه بالله سبحانه وتعالى ، فلايمكن لأكبر عالم في العالم وباستخدام أحدث الأجهزة أن يعلم ذلك .
فالله سبحانه وتعالى نفى علم الجميع بذلك وليس البسطاء من الناس ، وهؤلاء الذين جاءوا اليوم ويقولون أن العلم الحديث استطاع ذلك .
فبين العالم ابن كثير رحمه الله وبدراسته للأحاديث الشريفة أن المقصود بالغيب الذي اختص الله به بهذا الشأن هو في مرحلة من مراحل عمر الجنين وليس طوال فترة الجنين
في رحم أمه ، لأنه بعد أن يبلغ الجنين 42 يوما يعرف الملك نوع الجنين كما بين الحديث الشريف حين يسأل الملك ربه هل هو ذكر أم أنثى ، شقي أم سعيد ، رزقه ، أجله .. فهنا الملك قد علم فيكون غير الله قد علم
فاتضح أن المقصود بعلم الله والغيب في هذا الشأن هو في تلك المرحلة التي قبل علم الملك ، وهذا مايبنه كما قلت الشيخ ابن كثير بدراسته للأية والأحاديث الشريفة . هذا الكلام يقوله ابن كثير المتوفي سنة 774 هـ وليس أحد من علماء اليوم .
ــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــ
في انتظار ممن يشككون في تلك الآيات والأحاديث الشريفة أن يردوا . أو يقولوا قد اتضحت الصورة وعلمنا بعد أن جهلنا ، هدانا الله وإياهم إلى الحق والنور المبين .
ولا حول ولاقوة إلا بالله العظيم ، وصلى الله وبارك على نبينا محمد وآله وصحبه .
tareg123 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
غير مقروء 2012-04-06, 12:47 AM   #4
عبدالسلام
عضو نشيط بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2009-05-13
المكان: tetouan
المشاركات: 183
عبدالسلام بدأ المشوار على طريق التميز
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شكرا أخي الكريم على التعقيب .وجزاك الله خيرا
اللهم أظهر لنا الحق حقاً وأرزقنا إتباعه. وأظهر لنا الباطل باطلاً وأرزقنا إجتنابه
عبدالسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
غير مقروء 2012-04-07, 11:00 AM   #5
ideal
عضو ملحد
 
تاريخ التسجيل: 2011-10-24
المشاركات: 181
ideal بدأ المشوار على طريق التميز
مصباح مضئ

اقتباس:
لا والله إنه الجهل بفهم النصوص نعم .. الجهل .
فقرر ابن كثير وجمع بين النصوص وهذا منهج العلماء لا ينظرون لحديث ما يضن أنه معارض لأية أو حديث - والذي يحدث خلط
كثير بسبب ذلك - بل يجمعون بين الآيات والأحاديث ليتوصلوا للمعنى المطلوب فهمه .
حتى لو اجتهدتم في تأويلها فإن غاية ما ترجونه هو ازالة التعارض

آخر تعديل بواسطة أسلمت لله 5 ، 2012-04-08 الساعة 01:43 AM سبب آخر: أين الإفادة ؟
ideal غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
لم, معرفة, الله, الحديث, الجنين, العلم, العجب, استطاع, ذلك, يعد, رد, شبهة, ومن, نوع, ،


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع


عروض العثيم عروض بنده
SiteMap || HTML|| RSS2 || RSS || XML || TAGS|| english
الساعة الآن »02:06 PM.
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2017 Jelsoft Enterprises Ltd
 
facebook twetter