Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

 

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

 

نظرات فى حديث
( : د حسن عمر ) (المشاهدات : 105 ) (مشاركات : 7) ()
شبهة حول نزول القران بالعربية
( : عمر ايوب ) (المشاهدات : 64 ) (مشاركات : 3) (المشاركة الاخيرة : أبو عبيدة أمارة) ()
قلم لكل قرآنـي فهمـه فصلاته وزكاته !!
( : حامـ المسك ـل ) (المشاهدات : 1112 ) (مشاركات : 49) (المشاركة الاخيرة : د حسن عمر) ()
التمسك بنص القرآن خطأ يقع فيه بعض القرآنيين !!
( : حامـ المسك ـل ) (المشاهدات : 5533 ) (مشاركات : 84) (المشاركة الاخيرة : د حسن عمر) ()
النسخ بين القران و السنة
( : عمر ايوب ) (المشاهدات : 6247 ) (مشاركات : 17) ()
امور لم افهمها بالاسلام !
( : اكزاكس ) (المشاهدات : 112 ) (مشاركات : 6) (المشاركة الاخيرة : عمر ايوب) ()
كون جديد
( : المجهول رقم 1 ) (المشاهدات : 910 ) (مشاركات : 3) (المشاركة الاخيرة : معاوية فهمي) ()

 
العودة منتدى أنصار السنة > الفرق الإسلامية > حوار منكرى السنة
 

إضافة رد

أدوات الموضوع
  #141  
غير مقروء 2017-10-06, 10:21 PM
ماجد أحمد الهواري ماجد أحمد الهواري غير متواجد حالياً
عضو مطرود من المنتدى
 
تاريخ التسجيل: 2017-10-06
المشاركات: 55
ماجد أحمد الهواري بدأ المشوار على طريق التميز
مصباح مضئ

( بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ )
مصيبة فاجعة بكل ما تحمله تلك الكلمة من معاني ومهزلة ووباء مستشري في ما يدعى بكتب التراث الإسلامي والإسلام منها براء وبإعتراف أحد كبار علماء المسلمون
(( وشهد شاهد من أهلها ))


يقول الشيخ عبد الرحمن عبد الخالق رئيس لجنة تحقيق التراث الإسلامي بالكويت:

البلوى بوضع الحديث عمت وطمت وانتشر الحديث الموضوع في كل ناحية وفن من فنون العلم: انتشر في الوعظ على ألسنة القصاص والوعاظ وعلى ألسنة العامة تبعًا لذلك وانتشر في كتب الفقه والعقائد والتفسير والتاريخ والسير والمغازي والوعظ ، بل دخل بعض الموضوع أيضا في كتب السنن والمسانيد وهي كتب وضعت لجمع أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم وبيان سننه وهكذا لم يسلم باب من أبواب العلم الشرعي إلا ودخل فيه شيء من الضعيف والموضوع .
ففي أسماء الله وصفاته وأفعاله وخلقه وتكوينه وفي الرسالات وفي الملائكة والجنة والنار والكتب وفي جميع أبواب الفقه من عبادات ومعاملات وأخلاق وحدود وهكذا لا يكاد يخلوا كتاب واحد من كتب التراث إلا ودخل فيه شيء من الضعيف والواهي من الأحاديث بل من المكذوب والموضوع والمختلق اللهم إلا كتبًا يسيرة محصت تمحيصًا دقيقًا وأجمعت الأمة على أن ما فيها صحيح سليم ثابت كصحيح البخاري ومسلم.(لي تعقيب وتعليق على استثناء صحيحي البخاري ومسلم لأنه وصله أيضا هذا الوباء وبالدليل الدامغ )




ترجمة لصاحب المقال السابق والآتي ( الشيخ عبد الرحمن عبد الخالق رئيس لجنة تحقيق التراث الإسلامي بالكويت ):
https://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B9...A7%D9%84%D9%82

وهذه سيرة ذاتية أكثر إفاضة وبصوته نفسه من موقع islamway

https://ar.islamway.net/collection/1...AA%D9%8A%D8%A9
إليكم البيان:
أسباب الوضع في الحديث النبوي


نقلا عن فتوى رقم (6999) من موقع الفتاوي لشبكة إسلام اون لاين ISLAM ON LINE


السؤال:

ما هي الأسباب التي أدت إلى الوضع في الأحاديث النبوية ؟
الجواب:

بسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله ،وبعد:

تعددت أسباب الوضع والكذب على رسول الله، فمن ذلك ما فعل حربًا على الإسلام والمسلمين كالزنادقة والملحدين ،أو أصحاب الفرق الضالة ،وما فعل ظنًا أنه خدمة للإسلام،كفعل الوعاظ والجهلة في الدين ،ومنها ما كان على طريق الخطأ ،كالغفلة والنسيان ،ونحو هذا .

وفي ذلك يقول الشيخ عبد الرحمن عبد الخالق رئيس لجنة تحقيق التراث الإسلامي بالكويت:

أ- فقد كان أول هؤلاء هم الزنادقة الملحدون الذين أظهروا الإسلام وأبطنوا الكفر ووضعوا الأحاديث استخفافًا بالدين وتلبيسًا على المسلمين، قال حماد بن زيد بن درهم الأزدي: وضعت الزنادقة على رسول الله صلى الله عليه وسلم أربعة عشر ألف حديث، وقال ابن عدي: لما أخذ عبد الكريم بن أبي العوجاء وأتي به محمد بن سليمان بن علي فأمر بضرب عنقه قال: والله لقد وضعت فيكم أربعة آلاف حديث.
وقد كان لهؤلاء الزنادقة أساليب خبيثة لدس أكاذيبهم، قال ابن الجوزي: وقد كان من هؤلاء من يتغفل الشيخ فيدس في كتابة ما ليس من حديثه فيرويه ذلك الشيخ ظنا منه أنه من حديثه.

ب- والصنف الثاني من هؤلاء أصحاب الأهواء والعصبيات المختلفة فمنهم أصحاب الفرق العقائدية، كالروافض والخوارج ومنكري الصفات وكل هؤلاء كان منهم من يستحل الكذب على الرسول صلى الله عليه وسلم، ولنصرة مذهبه وترويج اعتقاده، بل ظهر هذا الكذب أيضا في طوائف من المقلدين والمتفقهة من أتباع المذاهب الفقهية المعروفة فوضعوا الأحاديث نصرة لمذهبهم وطعنًا في أئمة غيرهم، وكذلك كان الوضع بين كل متعصب لبلد أو قوم أو شخص نصرة لعصبية .

ج- وصنف ثالث من أهل الزهد والتدين الجاهل وضعوا الأحاديث ترغيبًا في فضائل الأعمال بزعمهم وترهيبًا من النار وكلما استحسنوا قولا لقائل نسبوه إلى الرسول ظنًا أن هذا يفيد الدين ويرغب الناس فيه ويزيدهم تمسكًا به، ولاشك أن هذا كان أعظم الكذب وأخبثه لأن أمر هؤلاء كان أكثر خفاء، لأنه لا يظن بهم السوء، وقال ابن الصلاح: وأشد هذه ضررًا أهل الزهد لأنهم للثقة بهم، وتوسم الخير فيهم يقبل.

وقال الحافظ بن حجر: ويلحق بالزهاد في ذلك المتفقهة الذين استجازوا نسبة ما دل عليه القياس إلى النبي.

د- وأما الصنف الرابع فهو قوم لم يتعمدوا الكذب وإنما وقع الموضوع في حديثهم غلطًا كمن يضيف إلى النبي كلام بعض أصحابه، وكمن ابتلى بمن يدس في كتبه ما ليس منها، كما وقع لحماد بن سلمة وهو ثقة عابد مع ربيبه الكذاب عبد الكريم بن أبي العوجاء فقد دس في كتبه، وكما وقع لسفيان بن وكيع بن الجراح قال ابن حجر في التقريب: كان صدوقا إلا أنه ابتلى بوراقه فأدخل عليه ما ليس بحديثه أ.هـ. وكمن تدخل عليه آفة في حفظه أو بصره أو يختلط بآخر عمره. ولا شك أن هذا الصنف الرابع من أخفى الأصناف ومن أشدها ضررا.

قال ابن حجر: وهذا الصنف أخفى الأصناف لأنهم لم يتعمدوا الكذب مع وصفه بالصدق ومع ذلك فالضرر بهم شديد لدقة استخراج ذلك إلا من الأئمة النقاد، وأما باقي الأصناف فالأمر فيهم أسهل لأن كون تلك الأحاديث كذبا لا يخفى إلا على الأغبياء أ.هـ.

ولما تعددت أصناف الوضاع والكذابين والمنتحلين والمخطئين على هذا النحو فإن البلوى بوضع الحديث عمت وطمت وانتشر الحديث الموضوع في كل ناحية وفن من فنون العلم: انتشر في الوعظ على ألسنة القصاص والوعاظ وعلى ألسنة العامة تبعًا لذلك وانتشر في كتب الفقه والعقائد والتفسير والتاريخ والسير والمغازي والوعظ ، وقد كان كثير ممن ألف في ذلك ليس من أهل التمييز بين الروايات الصحيحة والضعيفة، بل إن بعض المحققين جاء في كتبهم ومؤلفاتهم شيء من هذا الحديث المكذوب تسهلا منهم وإن كانوا أحيانًا يبينون كذبه، كما وقع لابن جرير في تفسيره، وابن كثير، فكيف بما يوجد في الخازن والكشاف وغير ذلك، بل دخل بعض الموضوع أيضا في كتب السنن والمسانيد وهي كتب وضعت لجمع أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم وبيان سننه وهكذا لم يسلم باب من أبواب العلم الشرعي إلا ودخل فيه شيء من الضعيف والموضوع ففي أسماء الله وصفاته وأفعاله وخلقه وتكوينه وفي الرسالات وفي الملائكة والجنة والنار والكتب وفي جميع أبواب الفقه من عبادات ومعاملات وأخلاق وحدود وهكذا لا يكاد يخلوا كتاب واحد من كتب التراث إلا ودخل فيه شيء من الضعيف والواهي من الأحاديث بل من المكذوب والموضوع والمختلق اللهم إلا كتبًا يسيرة محصت تمحيصًا دقيقًا وأجمعت الأمة على أن ما فيها صحيح سليم ثابت كصحيح البخاري ومسلم(لي تعقيب وتعليق على ما قيل في صحيحي البخاري ومسلم لأنه وصله أيضا هذا الوباء):


https://fatwa.islamonline.net/6999

تعليق هام جدا على إستثناء صحيحي البخاري والمسلم من امتداد الوباء إليهما بإدعاء الإجماع الباطل عليه وتوضيح أن هناك إختلاف في حجية الإجماع بل إن الأغلبية التي اتفق على حجية الإجماع اختلفوا على إمكانية تحقق الإجماع ووقوعه !! وكذلك التحقق من وقوعه إن وقع من أساسه !!:


أولا:
ما الدليل عل إجماع الأمة على صحة وثبوت أحاديث البخاري ومسلم وهناك كم كبير من الأمة لا يحتج أساسا بأحاديث الآحاد أم أن هؤلاء ليسوا من الأمة وكفرهم الشيخ عبد الرحمن عبد الخالق رئيس لجنة تحقيق التراث الإسلامي بالكويت !!!

إذن لا يوجد إجماع أو حتى من إدعى تلقي الأمة الصحيحين بالقبول فقوله باطل لما سبق ذكره.

ثانيا:
هناك أخوة من المسلمين كثيرون ومنهم علماء أجلاء كالألباني وإسحاق بن راهويه وابن حبان كما ذكر في مقدمة صحيحه وأبو حاتم الرازي في كتابه العلل وابن المديني وأحمد بن حنبل والدارقطني وغيرهم انتقدوا و أعلوا أحاديث في الصحيحين وكذلك البخاري انتقد أحاديث في صحيح مسلم ولم يخرجها في صحيحه بل إن هناك علماء متقدمين ومتأخرين يعترفون بأنفسهم بوجود أحاديث كثيرة تحتمل الضعف ورواتها بالفعل ضعفاء في الصحيحين عندما كانوا يحاولون تفسير سبب وجود رواة ضعفاء وكاذبون أو متهمون بالكذب ويقولون أنها ربما لم تروى في الأصول ولكنها تروى في الشواهد والمتابعات ( أي إنها ضعيفة) وسأوضح ذلك الآن وبالإستشهاد بقول العالم ابن صلاح.

فكل هؤلاء لم يتلقوا أحاديث البخاري ومسلم كلها بالقبول وبالتالي لا يوجد إجماع كمن قال وإدعى ذلك .
إذن ادعاء الشيخ عبد الرحمن عبد الخالق رئيس لجنة تحقيق التراث الإسلامي بالكويت باطل في إجماع الأمة على صحة وثبوت أحاديث الصحيحين أو حتى من إدعى تلقي الأمة الصحيحين بالقبول كابن باز وغيره فقولهم كذلك باطل لما سبق ذكره.

ثالثا:
وحتى كلامهم في كون هناك إجماع على صحة وثبوت أحاديث الصحيحين أو تلقي الأمة لهما بالقبول هو قول باطل وهو مستحيل لأن سنة الله في خلقه الإختلاف، والإجماع أيضا غير متحقق كما أثبت فيما سبق ،
بل إن حجية الإجماع نفسها مختلف فيها بين علماء المسلمين ، حتى الأغلبية والتي اتفقت على حجية الإجماع لم يتفقوا على إمكانية وقوعه وتحققه وهناك علماء كبار استبعدوا إمكانية تحقق الإجماع إلا في عصر الصحابة منهم الإمام أحمد بن حنبل وابن حزم وابن حبان .


يقول الحافظ ابن الصلاح رحمه الله – ضمن كلامه عن سبب وجود رواة ضعفاء في صحيح مسلم ، ومثله يقاس الكلام على البخاري - :

" عاب عائبون مسلما بروايته في صحيحه عن جماعة من الضعفاء أو المتوسطين الواقعين في الطبقة الثانية ، الذين ليسوا من شرط الصحيح أيضا .

والجواب أن ذلك لأحد أسباب لا معاب عليه معها :

أحدها : أن يكون ذلك فيمن هو ضعيف عند غيره ثقة عنده .

الثاني : أن يكون ذلك واقعا في الشواهد والمتابعات لا في الأصول ، وذلك بأن يذكر الحديث أولا بإسناد نظيف رجاله ثقات ويجعله أصلا ، ثم يتبع ذلك بإسناد آخر أو أسانيد فيها بعض الضعفاء على وجه التأكيد بالمتابعة أو لزيادة فيه .

الثالث : أن يكون ضعف الضعيف الذي احتج به طرأ بعد أخذه عنه باختلاط حدث عليه غير قادح فيما رواه من قبل في زمان سداده واستقامته " انتهى باختصار.

" صيانة صحيح مسلم " (ص/96-98)

والحديث الصحيح: هو ما كان جميع رواته عدول ومتصفين بالضبط في الحفظ واتصل سنده وخلا سنده ومتنه من الشذوذ والعلة.

الخلاصة والنتيجة النهائية :

جميع وكل ما يدعى بكتب التراث الإسلامي بما فيها كتب الأحاديث النبوية جميعها بالصحيحين البخاري ومسلم بما فيها من أحاديث انبنى عليها فقه واجتهادات درست ولا زالت تدرس حتى الآن كلها مشكوك في صحتها وليس من الدين في شيء والإسلام منها براء شكلا وموضوعا وجملة وتفصيلا إلا ما صح سنده ومتنه وفقا لقواعد وشروط صحة الحديث بلا أدنى شبهة.

وأود أن أذكر بإختصار عن بعض سنن الله في خلقه وهي :

1) سنة مشيئة الله في جعل الإختلاف بين الناس.
2) سنة أن أهل الحق هم القلة في جنب أهل الباطل الأكثرية .
3) سنة الحق محفوظ ولا يضيع ابدا علمه من علمه وجهله من جهله ولكنه عليه القلة من الناس .

وعلى من يرجو الوصول للحق المطلق الإلتزام والتمسك بالثوابت الصحيحة المتفق عليها والترجيح بين الأخرى المختلف فيها وفق أصول ومنهج علمي صحيح.

ويقول الله عن سننه :

( فَلَن تَجِدَ لِسُنَّتِ اللَّهِ تَبْدِيلًا وَلَن تَجِدَ لِسُنَّتِ اللَّهِ تَحْوِيلًا )

فهل المطلوب مني - كما سمعت من بعض الأخوة سابقا - أن أذهب لأحاور غيري من علماء المسلمين لتوحيدهم على أرائي التي يقول بها ايضا قلة من العلماء والمثقفون ، وهذا لن يحدث أبدا كما أثبت منذ قليل عند ذكري لسنن الله في خلقه .!!؟

أم تريدون أن أتحدى سنن الله في خلقه السابق ذكرها حتى أثبت أن قولي هو الصواب وما دونه هو الباطل !!!؟



أود أن أختم هذا الجزء من رسالتي الهامة بهذه الأحاديث الثابتة عن رسول الله وتحمل وجه كبير مما أقوله هنا:

( لا تزالُ طائفةٌ من أمَّتي ظاهرينَ على الحقِّ، لا يضرُّهم من خذلَهم ، ولا من خالفَهم إلى قيامِ الساعةِ )
المحدث: ابن تيمية - المصدر: مجموع الفتاوى - الصفحة أو الرقم: 28/416 خلاصة حكم المحدث: ثبت من وجوه كثيرة

( بدأ الإسلامُ غريبًا وسيعودُ غريبًا كما بدأ فطُوبِى للغرباءِ، وفي روايةٍ قيل يا رسولَ اللهِ : مَن الغرباءُ؟ قال : الذين يصلحون إذا فسد الناسُ، وفي لفظٍ آخرَ قال : هم الذين يُصلِحون ما أفسد الناسُ من سنتي )
المحدث: ابن باز - المصدر: مجموع فتاوى ابن باز - الصفحة أو الرقم: 158/3 خلاصة حكم المحدث: صحيح

.............................. .............................. .............................. ...........................

أسباب أخرى (5:3) من التي تحمل الوضاعين على الوضع وهي كثيرة.. ومنها:

1- إفساد دين الإسلام، ورأس هذا النوع هم الزنادقة والملحدون، ليلبسوا على المسلمين دينهم، قال حماد بن زيد: وضعت الزنادقة على رسول الله صلى الله عليه وسلم، أربعة عشر ألف حديث، لكن الله تعالى منَّ على أمة الإسلام بالنقاد والمحققين الذين نخلوا السنة، فأخرجوا منها ما كان من هذا الباب وأشباهه، وصنفوا في ذلك الكتب والمؤلفات.

2- نصرة الرأي والمذهب، كأهل الأهواء والبدع، قال عبد الله بن زيد المقرئ: إن رجلاً من أهل البدع رجع عن بدعته، فجعل يقول: انظروا هذا الدين عمن تأخذونه، فإنا كنا إذا رأينا رأياً جعلنا له حديثاً.

3- التكسب والاقتيات برواية الموضوعات، وهذا منتشر في القصاص والمداحين، حيث يروون الأحاديث الكاذبة لنيل المال والحطام، وأمثلته كثيرة مبثوثة في كتب مصطلح الحديث.

4- التقرب إلى الملوك والسلاطين، وذلك بأن يرووا لهم من المعاني ما يحبون، تسويغاً لأفعالهم وتأييداً لطريقهم، كما فعل غياث بن إبراهيم مع أمير المؤمنين المهدي، لما رآه يلعب بالحمام، فذكر له حديثاً بسنده أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: لا سبق إلا في نصل أو خف أو حافر أو جناحٍ. فأضاف "أو جناح" وليس ذلك من كلام النبي صلى الله عليه وسلم، وإنما فعل ذلك مجاملة للأمير وطلباً للنوال.

5- الوضع المشتهر عن الصوفيه لترغيب الناس في طريقتهم وحثهم على الأعمال.


http://fatwa.islamweb.net/fatwa/inde...twaId&Id=27850

أرجو الهداية والتوفيق لي ولكم جميعا

اللهم اهدنا لما اختلف فيه من الحق بإذنك إنك تهدي من تشاء إلى صراط مستقيم
رد مع اقتباس
  #142  
غير مقروء 2017-10-06, 10:51 PM
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة متواجد حالياً
مشرف قسم حوار الملاحدة
 
تاريخ التسجيل: 2013-07-20
المكان: بيت المقدس
المشاركات: 5,954
أبو عبيدة أمارة has a reputation beyond reputeأبو عبيدة أمارة has a reputation beyond reputeأبو عبيدة أمارة has a reputation beyond reputeأبو عبيدة أمارة has a reputation beyond reputeأبو عبيدة أمارة has a reputation beyond reputeأبو عبيدة أمارة has a reputation beyond reputeأبو عبيدة أمارة has a reputation beyond reputeأبو عبيدة أمارة has a reputation beyond reputeأبو عبيدة أمارة has a reputation beyond reputeأبو عبيدة أمارة has a reputation beyond reputeأبو عبيدة أمارة has a reputation beyond repute
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد أحمد الهواري مشاهدة المشاركة
ضلوا عن جهل طبعا يا ذكي فأنا لا أتهم أحد بالإضلال عن سبيل الله عمدا إلا بدليل أو بإعتراف من الشخص نفسه .
لماذا ضلوا عن جهل وما دليلك ؟
هل تقول أن الإسلام في فترتهم كان مفقودا ؟أو ناقصا ؟
ثم ما هو الضلال الذي كانوا يفعلونه وتشهد أمام الله تعالى أنهم كانوا يفعلون ؟؟؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد أحمد الهواري مشاهدة المشاركة
وأقول أن هذه الفترة التي دخل فيها الوضع والخلل في الأحاديث هي الفترة التي تلت وفاة الرسول إلى ظهور بداية تدوين السنة بأمر من الخليفة عمر بن عبد العزيز ويدخل في هذه الفترة أيضا ما تلاها من نحو قرن ونصف آخرين من الزمان (تقريبا إلى منتصف القرن الثالث الهجري )ولكن بشكل أقل من القرن الأول الهجري (تقريبا من 11 : 99 هجريا ) الذي لم يكن هناك فيه سنة مدونة إطلاقا - ( بإستثناء طبعا السنة المدونة في عصر الرسول وهي قليلة ) .
أي كان الناس منذ وفاة الرسول على ضلال ! حتى فترة عمر بن عبد العزيز حسب النابغة ماجد الهواري !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
أنظروا يا علم ماذا يخرف هذا .......................
ثم اليوم هناك كثير من المسلمين يصلون ويصومون ويعبدون وهم اميون وهم ملايين ، ويعلمون حد السرقة وغيرها ! فهل نقلوا دينهم عن التدوين أم التلقين !
وهناك أناس يحفظون جدول الضرب مثلا وهم أميون !
ثم القرآن الكريم فقد دُّون غير منقوط ولا مشكول ودون علامات تلاوة ؟ فكيف اليوم الناس يتلونه كما علمهم الرسول ؟؟؟
ثم أنت تقول والعياذ بالله أن أبو بكر وعمر وعثمان وعلي رضي الله عنهم وكل الصحابة والتابعين معهم كانوا ضلالا !!!
سبحان هل يوجد جرم أكير من هذا ويخجل أن يقوله بوذي عن مسام من ذلكم الرعيل .
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد أحمد الهواري مشاهدة المشاركة
لأن الكتب المشهورة في الأحاديث أغلب مافيها من أحاديث تتكون من 4: 5 طبقات من الرواة .
إذن الخلل حدث غالبا في هذه الفترة أي تقريبا في القرون الثلاثة الهجرية الأولى .
ومن أين أخذوا هؤلاء الرواة الأحاديث ؟
والدين وحكمه ألم يتعلمه والد عن والد وحيل هن جيل ؟
هل جاء يوم وكان المصلون في فترتك التي تقول وكانوا لا يصلون ولا يصومن ولا يحجون ولا يقيمون الحدود ، ولا يفتحون البلاد وينشوا رحمة الله للناس ؟
ونكرر : ومن أين أخذوا هؤلاء الرواة الأحاديث ؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد أحمد الهواري مشاهدة المشاركة
والناس في هذه الفترة - (وليس كل الناس لأن الحديث يقول لا تزال طائفة من أمتي ظاهرين على الحق .......)) - معذورون بجهل في ضلالاتهم فهم إذن ليسوا بكفار يا مدهش.
وما هي الضلالات التي كانوا عليها ؟
وما دليلك ؟
وما حكمها ؟ يا نبيه
وما دليلك ؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد أحمد الهواري مشاهدة المشاركة
أنا لم أقل فترة فراغ فقط يا أبهت ولكن قلت :
ولا تنسى أن هناك حقبة زمنية فارغة من هذا النقل المتوارث الجمعي - ( أي : جمعا عن جمع - على حد وصفك - وإلا لكانت كل الأحاديث متواترة ) - مشكوك فيها لظهور الوضع في الأحاديث فيها لكثير من الأسباب وهي الفترة الزمنية منذ وفاة الرسول إلى عهد عمر بن عبد العزيز (99 : 101 هجريا) وهو أول من أمر بكتابة وتدوين الأحاديث النبوية.
يا مبهوت : وهل عدم التدوين هو ضلال ؟؟ وفقدان الدين المنقول عن الرسول ؟
ومثلا هل تعلم والديك وأقربائك لأنهم مدونون أم لأنك لقنت هذا وتحفظه ؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد أحمد الهواري مشاهدة المشاركة
تنبيه :
أنا بعمل كوبي وبست يا عبقري علشان إنت بتكرر كلامك بنفس الصيغة أو بصيغ مختلفة.
أرجو التركيييز
التركيز مهم
أنت تعمل كوبي بيست لأنك مبرمج على هذا ، ولديك مواد ضلالية معدة !
وأنت يا روبوت من يجب أن يركز ، لأنك محصور في المواد المعدة لك .
وأرجو أن تركز وتقتبس أقوالي وتعلق عليها مياشرة وموضوعيا دون الاضافات المندسة مسبقا .
رد مع اقتباس
  #143  
غير مقروء 2017-10-07, 12:15 AM
ماجد أحمد الهواري ماجد أحمد الهواري غير متواجد حالياً
عضو مطرود من المنتدى
 
تاريخ التسجيل: 2017-10-06
المشاركات: 55
ماجد أحمد الهواري بدأ المشوار على طريق التميز
مصباح مضئ


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
لماذا ضلوا عن جهل وما دليلك ؟
الضلال أما أن يكون عن جهل غالبا أو عن عمد ؟؟
ولو قلت أنه عن عمد فهو اتهام يحتاج دليل وهذا أمر مستبعد لأني أثق في الناس عامة وأحسن الظن بهم فما بالك بالمسلمين فهم أولى بتلك الثقة وحسن الظن بهم بالتأكيد.
وما هو السبب في عدم اتباعهم منهج جمهور المحدثين يا عبقرينو غير الجهل إذا استبعدنا شبهة العمد طبعا وحاشاهم ؟؟!!
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
هل تقول أن الإسلام في فترتهم كان مفقودا ؟أو ناقصا ؟
أتذكر حديثي رسول الله :
( لا تزالُ طائفةٌ من أمَّتي ظاهرينَ على الحقِّ، لا يضرُّهم من خذلَهم ، ولا من خالفَهم إلى قيامِ الساعةِ )
المحدث: ابن تيمية - المصدر: مجموع الفتاوى - الصفحة أو الرقم: 28/416 خلاصة حكم المحدث: ثبت من وجوه كثيرة

( بدأ الإسلامُ غريبًا وسيعودُ غريبًا كما بدأ فطُوبِى للغرباءِ، وفي روايةٍ قيل يا رسولَ اللهِ : مَن الغرباءُ؟ قال : الذين يصلحون إذا فسد الناسُ، وفي لفظٍ آخرَ قال : هم الذين يُصلِحون ما أفسد الناسُ من سنتي )
المحدث: ابن باز - المصدر: مجموع فتاوى ابن باز - الصفحة أو الرقم: 158/3 خلاصة حكم المحدث: صحيح

وأتذكر سنة الله في خلقه وبفتوى موقع الإسلام سؤال وجواب في سؤال ذو شقين , فحوى أحد شقيه هو :
هل يستدل على الحق بكثرة العدد ؟؟

الجواب :

( وَمَا أَكْثَرُ النَّاسِ وَلَوْ حَرَصْتَ بِمُؤْمِنِينَ ). [يوسف : 103]

وقال : ( إِنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكَ ، وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يُؤْمِنُونَ ) [هود : 17]

وقال: ( وَإِنْ تُطِعْ أَكْثَرَ مَنْ فِي الأرْضِ يُضِلُّوكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ ) [الأنعام : 116]

أي أن من سنن الله في خلقه : أن أهل الحق في جنب أهل الباطل قليل ،

قال الشيخ السعدي : " ودلت هذه الآية ، على أنه لا يستدل على الحق بكثرة أهله ، ولا يدل قلة السالكين لأمر من الأمور أن يكون غير حق ، بل الواقع بخلاف ذلك ، فإن أهل الحق هم الأقلون عدداً ، الأعظمون عند الله قدراً وأجراً ، بل الواجب أن يستدل على الحق والباطل ، بالطرق الموصلة إليه ". انتهى "تفسير السعدي" (1 / 270).

قال الفُضيل بن عِياض رحمه الله : " الزمْ طريقَ الهدَى ، ولا يضرُّكَ قلَّةُ السالكين ، وإياك وطرقَ الضلالة ، ولا تغترَّ بكثرة الهالكين ". انتهى وينظر: "الأذكار" للنووي صـ221، "الاعتصام "للشاطبى (1 / 83).

https://islamqa.info/ar/147341

وأتذكر هنا قول الصحابي الجليل عبد الله بن مسعود:

قال ابن مسعود رضي الله عنه: "الجماعة ما وافق الحق؛ ولو كنت وحدك" (رواه اللالكائي في شرح أصول اعتقاد أهل السنة والجماعة:1/122- رقم160، وصحح سنده الشيخ الألباني كما في تعليقه على مشكاة المصابيح: 1/61، ورواه الترمذي في سننه:4/467).


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
ثم ما هو الضلال الذي كانوا يفعلونه وتشهد أمام الله تعالى أنهم كانوا يفعلون ؟؟؟؟؟
من رحمة الله أنهم ليسوا بكلهم على ضلال فهناك من ينكر تحريم الموسيقى ويقول بأن النقاب بدعة وليس من الدين في شيء .
وأنا أشهد أمام الله بكل ثقة وكل إعتزاز بأن من يقول بأن الموسيقى حرام وأن النقاب من الدين فهو ضال عن سبيل الله.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
أي كان الناس منذ وفاة الرسول على ضلال ! حتى فترة عمر بن عبد العزيز حسب النابغة ماجد الهواري !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
أنظروا يا علم ماذا يخرف هذا .......................
الموضوع نسبي يا عبقري زمانك كما وكيفا :
فهناك ضلالات كثيرة انتشرت في كمية صغيرة من الناس.
وهناك ضلالات قليلة انتشرت في كمية كبيرة من الناس .
وهناك ضلالات قليلة انتشرت في كمية قليلة من الناس.
وهناك ضلالات كثيرة انتشرت في كمية كبيرة من الناس.
وهناك طائفة ظاهرة على الحق لم يتمكن منها الضلال وذلك طبعا بحفظ الله.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
ثم اليوم هناك كثير من المسلمين يصلون ويصومون ويعبدون وهم اميون وهم ملايين ، ويعلمون حد السرقة وغيرها ! فهل نقلوا دينهم عن التدوين أم التلقين !
وهناك أناس يحفظون جدول الضرب مثلا وهم أميون !
ما علاقة الأمية بالموضوع إذا كان العلماء أنفسهم ضالين وهم مقلدون لعلمائهم .
ولاتنسى أن ليس كل الناس ضالين بل الأغلبية هم على الضلال والأقلية منهم على الحق ومن الممكن أن أهل الحق يكون منهم أميون أيضا.
والقرآن والسنة المتواترة تؤكد كلامي.
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
ثم القرآن الكريم فقد دُّون غير منقوط ولا مشكول ودون علامات تلاوة ؟ فكيف اليوم الناس يتلونه كما علمهم الرسول ؟؟؟
القرآن محفوظ بحفظ الله تدوينا و حفظا في الصدور تواترا وكذلك السنة الصحيحة الثابتة محفوظة بحفظ الله وهي باتباع المنهج الإلهي لتبليغ دينه وهو مذهب جمهور المحدثين في الحكم على الأحاديث.
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
ثم أنت تقول والعياذ بالله أن أبو بكر وعمر وعثمان وعلي رضي الله عنهم وكل الصحابة والتابعين معهم كانوا ضلالا !!!
سبحان هل يوجد جرم أكير من هذا ويخجل أن يقوله بوذي عن مسام من ذلكم الرعيل .
أنت من تقول ذلك وليس أنا وأنا أدعوك للتوبة من قولك هذا .
وكلما قرب الزمان من زمن الرسالة كان الضلال أقل بكثير.
أي كان الحق ظاهر وواضح وهذا أمر جلي ومنطقي جدا.
وكلما بعدنا عن زمن الرسالة كثرت الإختلافات وظهرت دواعي وأسباب الوضع في الحديث وغير ذلك وزاد الضلال.

فهمان ؟؟

أظن الأمر واضح ....
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
ومن أين أخذوا هؤلاء الرواة الأحاديث ؟
والدين وحكمه ألم يتعلمه والد عن والد وحيل هن جيل ؟
هل جاء يوم وكان المصلون في فترتك التي تقول وكانوا لا يصلون ولا يصومن ولا يحجون ولا يقيمون الحدود ، ولا يفتحون البلاد وينشوا رحمة الله للناس ؟
ونكرر : ومن أين أخذوا هؤلاء الرواة الأحاديث ؟
وهل أنا قلت بأن الأحاديث كلها ضعيفة يا منتبه ؟؟!!!
وهل لا يوجد في القرآن ولا في السنة المتواترة أحكام للصلاة أوالصوم أوالحج أوالحدود أوالجهاد يا مدهش ؟؟؟
ولا تنسى أن أغلب الأحاديث معنعنة وما شابها فيمكن بسهولة الإرسال - (إسقاط راوي أو أكثر لأي سبب غير التدليس ) - أو التدليس دون أن ينتبه أحد لذلك .

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
وما هي الضلالات التي كانوا عليها ؟
الضلالات التي كان عليها الكثيرون منها أن وجه المرأة عورة وأن النقاب ليس من الدين وأن الموسيقى حرام .
.
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
وما دليلك ؟
وما حكمها ؟ يا نبيه
وما دليلك ؟
السؤال غلط من أوله لآخره .
أنا من يحق له السؤال عن ذلك لأن البينة على من إدعى .
وأنت تدعي بأن الرسول ذكر أحاديث تحرم الموسيقى وتحرم على المرأة كشف وجهها لغير المحارم .

وهنا ينقلب السحر على الساحر وأقول لك :

مادليلك من الشرع على تحريم الموسيقى وعلى تحريم المرأة كشف وجهها لغير المحارم ؟؟
أرجو ذكر الأحاديث سندا ومتنا مع ذكر درجة الحديث ومن صصححه من العلماء مع التخريج .
ثم نراجع معا هل بالفعل الحديث صحيح أو حسن وفقا لقواعد وشروط صحة الحديث عند جمهور العلماء أم لا .
أم أنك خائف من ذلك ؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
يا مبهوت : وهل عدم التدوين هو ضلال ؟؟ وفقدان الدين المنقول عن الرسول ؟
ومثلا هل تعلم والديك وأقربائك لأنهم مدونون أم لأنك لقنت هذا وتحفظه ؟
التدوين يقلل جدا من إحتمالات الوضع والعبث ووقوع الخطأ في الأحاديث.
وأنت أظنك بنفسك تعرف أن هناك من الرواة متقنون جدا في رواياتهم عن كتبهم ولكن إذا حدثوا من حفظهم أخطأوا .
يقول الله تعالى :
(اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ (3) الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ (4) عَلَّمَ الْإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ )

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
أنت تعمل كوبي بيست لأنك مبرمج على هذا ، ولديك مواد ضلالية معدة !
وأنت يا روبوت من يجب أن يركز ، لأنك محصور في المواد المعدة لك .
وأرجو أن تركز وتقتبس أقوالي وتعلق عليها مياشرة وموضوعيا دون الاضافات المندسة مسبقا
لا تعليق .
وحسبي الله ونعم الوكيل


رد مع اقتباس
  #144  
غير مقروء 2017-10-07, 01:08 AM
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة متواجد حالياً
مشرف قسم حوار الملاحدة
 
تاريخ التسجيل: 2013-07-20
المكان: بيت المقدس
المشاركات: 5,954
أبو عبيدة أمارة has a reputation beyond reputeأبو عبيدة أمارة has a reputation beyond reputeأبو عبيدة أمارة has a reputation beyond reputeأبو عبيدة أمارة has a reputation beyond reputeأبو عبيدة أمارة has a reputation beyond reputeأبو عبيدة أمارة has a reputation beyond reputeأبو عبيدة أمارة has a reputation beyond reputeأبو عبيدة أمارة has a reputation beyond reputeأبو عبيدة أمارة has a reputation beyond reputeأبو عبيدة أمارة has a reputation beyond reputeأبو عبيدة أمارة has a reputation beyond repute
افتراضي

[SIZE="5"]
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد أحمد الهواري مشاهدة المشاركة

الضلال أما أن يكون عن جهل غالبا أو عن عمد ؟؟
ولو قلت أنه عن عمد فهو اتهام يحتاج دليل وهذا أمر مستبعد لأني أثق في الناس عامة وأحسن الظن بهم فما بالك بالمسلمين فهم أولى بتلك الثقة وحسن الظن بهم بالتأكيد.
وما هو السبب في عدم اتباعهم منهج جمهور المحدثين يا عبقرينو غير الجهل إذا استبعدنا شبهة العمد طبعا وحاشاهم ؟؟!!

وقعت في الفخ يا متذاكي ؟
ولماذا الجعل والله تعالى يشهد أن الإسلام وهو الدين الذي بلغه الرسول وطبقه وعلّمه موحود، وتعلم أن عنوان هذا الموضوع " ومن يبتغي غير الإسلام دينا فلن يقبل منه " فلو أن الإسلام غير محفوظ ومتواجد لكل انسان بعد الرسول لما طالب الله خلقه أن يتبعوا الإسلام .
فها أنت تكذّب كلام الله تعالى .
فكيف هم جاهلون ودين الله بينهم ، ومن لم يطلبه فهو من الخاسرين !! فها أنت تدعي على المسلمين الجهل والضلال وأنهم من الخاسرين !
وتدعي أن سبيل المؤمنين الممتد من الرسول لم يكن موجودا !
أو أن القرآن لم يكن موجودا !
وإذا ادعيت على شخص ما أي دعوى فعليك بالبينة ، فأنت تقول أن مجمل المسلمين بعد الرسول كانوا ضالين ! سبحان الله العظيم ! هل الله غلط في تحميل آخر رسالته لخير أمة أخرجت للناس ؟؟؟!!!!!!!
وها أنت وتطعن على الله تعالى وليس فقط على كتابه ، وتقول أن الله لم يحمل رسالته الخاتمة لخير أمة أخرجت للناس !!!
ثم تطعن على الله تعالى أنه أضاع حجته على خلقه إلى يوم القيامة ! كيف يكون ذلك ؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد أحمد الهواري مشاهدة المشاركة
أتذكر حديثي رسول الله :
( لا تزالُ طائفةٌ من أمَّتي ظاهرينَ على الحقِّ، لا يضرُّهم من خذلَهم ، ولا من خالفَهم إلى قيامِ الساعةِ )
المحدث: ابن تيمية - المصدر: مجموع الفتاوى - الصفحة أو الرقم: 28/416 خلاصة حكم المحدث: ثبت من وجوه كثيرة .
( بدأ الإسلامُ غريبًا وسيعودُ غريبًا كما بدأ فطُوبِى للغرباءِ، وفي روايةٍ قيل يا رسولَ اللهِ : مَن الغرباءُ؟ قال : الذين يصلحون إذا فسد الناسُ، وفي لفظٍ آخرَ قال : هم الذين يُصلِحون ما أفسد الناسُ من سنتي )
المحدث: ابن باز - المصدر: مجموع فتاوى ابن باز - الصفحة أو الرقم: 158/3 خلاصة حكم المحدث: صحيح
أولا الظهور هنا فو بمعنى أنهم غير مغلوبين من الكفار !!!! وليس معناه أن الدين محصور فيهم فقط !
وهذا الحديث في الغالب ينطبق على فترات ضعف الحكومة الإسلامية ! وليس ضعف أو نقصان دين ! يا متحذلق .
ثم ومن الاحاديث التي تنقل ، فالإسلام بدأ غريبا (بداية دعوة الرسول ) وسيعود غريبا في نهاية الزمان !!!!
ولكن يا جهبذينو في الفترة بين الغربتين لن يكون الاسلام غريبا !!! أرأيت كيف يظهر كذبك من فمك ؟؟!!!!!
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد أحمد الهواري مشاهدة المشاركة
من رحمة الله أنهم ليسوا بكلهم على ضلال فهناك من ينكر تحريم الموسيقى ويقول بأن النقاب بدعة وليس من الدين في شيء .
وأنا أشهد أمام الله بكل ثقة وكل إعتزاز بأن من يقول بأن الموسيقى حرام وأن النقاب من الدين فهو ضال عن سبيل الله.
سحان الله فمن يحرم الموسيقى فهو ضال !!!!! لم نرى من مثل هذا التمادي مثيل !!
ما دليلك أن ن يحرم الموسيقى أنه ضال ؟ هل أنكر شيءمن الدين بالضرورة ؟
هل أمر الله ورسوله وفرضوا استماع الموسيقى !!!
لو كان على المريخ ناس لخجلوا أن يقولو هذا .
وعامة المسلمين منذ الرسول وحتى اليوم على حرمة الموسيقى إلا من لا يذكر أصلا .
ومن قال أن الموسيقى حرام فلديه دليل !!!!!
أما أنت أيها المجتني المتمادي هل لديك دليل أن من يحرّم الموسيقى ضال ؟
ثم كل العلماء فسروا لهو الحديث بالموسيقى وكل ضلال يصرف عن العبادة والخشوع والانضباط .
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد أحمد الهواري مشاهدة المشاركة
الموضوع نسبي يا عبقري زمانك كما وكيفا :
فهناك ضلالات كثيرة انتشرت في كمية صغيرة من الناس.
وهناك ضلالات قليلة انتشرت في كمية كبيرة من الناس .
وهناك ضلالات قليلة انتشرت في كمية قليلة من الناس.
وهناك ضلالات كثيرة انتشرت في كمية كبيرة من الناس.
من هم ؟ اذكر لنا أسماء مدللة على كل فرقة تدعيها على أهل السنة والجماعة ؟ وما هي ضلالاتها ؟ وبالدليل !
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد أحمد الهواري مشاهدة المشاركة
وهناك طائفة ظاهرة على الحق لم يتمكن منها الضلال وذلك طبعا بحفظ الله.
طبعا هم الذين يسهرون على فريد الأطر ش وعبد الحليم حافظ ، ونانسي ، ويسهرون سكارى ، ويقللون الحياء ، ويمضون الليل في التهجد لفهد بلان ولكل من يتغنى بمفاتن الحرام !!!!!؟؟؟؟؟؟
لا إلاه إلا الله !فقط !!!
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد أحمد الهواري مشاهدة المشاركة
ما علاقة الأمية بالموضوع إذا كان العلماء أنفسهم ضالين وهم مقلدون لعلمائهم .
ولاتنسى أن ليس كل الناس ضالين بل الأغلبية هم على الضلال والأقلية منهم على الحق ومن الممكن أن أهل الحق يكون منهم أميون أيضا.
والقرآن والسنة المتواترة تؤكد كلامي.
انت تقول كان هناك زمان لم يكن فيه تدوين الحديث .
ثم تقول ات العلماء ضالين ! لا حول ولا قوة الا بالله !
اذكر لنا من هم هؤلاء العلماء الضالين مستر مريخينو ............
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد أحمد الهواري مشاهدة المشاركة
القرآن محفوظ بحفظ الله تدوينا و حفظا في الصدور تواترا وكذلك السنة الصحيحة الثابتة محفوظة بحفظ الله وهي باتباع المنهج الإلهي لتبليغ دينه وهو مذهب جمهور المحدثين في الحكم على الأحاديث.
وهل العبادات والاحكام غير محفوظة ؟ سبحان الله ؟ ما هذه الصبيانية يا شلبي ؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد أحمد الهواري مشاهدة المشاركة
وهل لا يوجد في القرآن ولا في السنة المتواترة أحكام للصلاة أوالصوم أوالحج أوالحدود أوالجهاد يا مدهش ؟؟؟
إذا كيف يكون ضالا من يؤدي ما أمر به الله ورسوله ، وما نهوا عنه ؟
[QUOTE=ماجد أحمد الهواري;399862]
ولا تنسى أن أغلب الأحاديث معنعنة وما شابها فيمكن بسهولة الإرسال - (إسقاط راوي أو أكثر لأي سبب غير التدليس ) - أو التدليس دون أن ينتبه أحد لذلك .

هل تجد هذا في صحيح البخاري أو الترمذي (ركز أقول صحيح) أم النسائي ومسند أحمد ؟ وما أدرحوه تحت الصحيح ؟

الضلالات التي كان عليها الكثيرون منها أن وجه المرأة عورة وأن النقاب ليس من الدين وأن الموسيقى حرام .
.
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد أحمد الهواري مشاهدة المشاركة
وأنت تدعي بأن الرسول ذكر أحاديث تحرم الموسيقى وتحرم على المرأة كشف وجهها لغير المحارم .
ولماذ ا تسمي من يحرم الموسيقى أو وجوب تغطية وجه المرأة عند الفتنة ضال ؟
هل خالفوا أمرا لله تعالى أو رسوله ؟
أم معهم دليل عن ما يقولون ؟
ولو ادعيت متبجحا على قلة خالفت بحدود معينة !!!! فهل البعد عن الشبه ضلال ؟؟؟!!!!!!
لا حول ولا قوة إلا بالله .
رد مع اقتباس
  #145  
غير مقروء 2017-10-07, 06:23 AM
ماجد أحمد الهواري ماجد أحمد الهواري غير متواجد حالياً
عضو مطرود من المنتدى
 
تاريخ التسجيل: 2017-10-06
المشاركات: 55
ماجد أحمد الهواري بدأ المشوار على طريق التميز
مصباح مضئ

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
وقعت في الفخ يا متذاكي ؟
ولماذا الجهل والله تعالى يشهد أن الإسلام وهو الدين الذي بلغه الرسول وطبقه وعلّمه موحود، وتعلم أن عنوان هذا الموضوع " ومن يبتغي غير الإسلام دينا فلن يقبل منه " فلو أن الإسلام غير محفوظ ومتواجد لكل انسان بعد الرسول لما طالب الله خلقه أن يتبعوا الإسلام .
فها أنت تكذّب كلام الله تعالى .
فكيف هم جاهلون ودين الله بينهم ، ومن لم يطلبه فهو من الخاسرين !! فها أنت تدعي على المسلمين الجهل والضلال وأنهم من الخاسرين !
وتدعي أن سبيل المؤمنين الممتد من الرسول لم يكن موجودا !
أو أن القرآن لم يكن موجودا !
فخ إيه يا أبو فخ ؟؟
وهل أنت بتصنع لي الأفخاخ ؟؟!!!!!!
وأنا اللي كنت فاكرك رجل محترم يتحقق من أمر ما يتعلق بدينه ويتناقش فيه بكل تقدير واحترام مع محاوره .
إيه الخيبة اللي إحنا فيها دي ؟؟؟!!!!
إجري العب بعيد يا شاطر

نرجع لموضوعنا علشان القراء والمشاهدين ليس أكثر .
وأقول :
بل الإسلام موجود ولكنكم منغلقين على أنفسكم وتدعون أنكم على الحق وباقي الأقوال والآراء ليست إلا بدع و ضلالات دون بحث عن سبل للوفاق والإتفاق مع باقي الآراء المخالفة لكم ومحاولة الوصول للحق وحتى يكتمل إيمانكم بمحبتكم لغيركم ما تحبونه لأنفسكم وهو الإهتداء إلى الحق الذي لا مرية فيه.
والحق محفوظ كما ذكرت بوجود القرآن وبوجود العلماء الذين يقولون بالشروط والقواعد التي ينبغي اتباعها للحكم على الأحاديث النبوية.
وأيضا يوجد من العلماء من يقول بأن وجه المرأة ليس بعورة ومنهم من يقول أن الموسيقى حلال وهناك الكثير مقتنعون بذلك ويقلدون هؤلاء العلماء
فأنتم ومن على شاكلتكم على ضلال بين وواضح في هذه الأمور حتى الآن ولو كنتم أغلبية .

وكل كلامي هذا محاولة تقريب الفكرة إلى ذهنك لأن الموضوع محسوم من قبل بنص الحديث المتواتر الآتي فالحق محفوظ علمه من علمه وجهله من جهله.

( لا تزالُ طائفةٌ من أمَّتي ظاهرينَ على الحقِّ، لا يضرُّهم من خذلَهم ، ولا من خالفَهم إلى قيامِ الساعةِ )
المحدث: ابن تيمية - المصدر: مجموع الفتاوى - الصفحة أو الرقم: 28/416 خلاصة حكم المحدث: ثبت من وجوه كثيرة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
وإذا ادعيت على شخص ما أي دعوى فعليك بالبينة ، فأنت تقول أن مجمل المسلمين بعد الرسول كانوا ضالين ! سبحان الله العظيم ! هل الله غلط في تحميل آخر رسالته لخير أمة أخرجت للناس ؟؟؟!!!!!!!
وها أنت وتطعن على الله تعالى وليس فقط على كتابه ، وتقول أن الله لم يحمل رسالته الخاتمة لخير أمة أخرجت للناس !!!
ثم تطعن على الله تعالى أنه أضاع حجته على خلقه إلى يوم القيامة ! كيف يكون ذلك ؟؟؟

أولا : أنا لم أقل أن مجمل المسلمين على ضلال من أمر دينهم يا أبهت ولكني أقول بأن ما يظهر لي هو أن الغالبية من المسلمين على ضلال من أمر دينهم وهذا ليس بقولي وحدي.

قال الله تعالى : ( وَإِنْ تُطِعْ أَكْثَرَ مَنْ فِي الأرْضِ يُضِلُّوكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ ) [الأنعام : 116]

أي أن من سنن الله في خلقه : أن أهل الحق في جنب أهل الباطل قليل ،

قال الشيخ السعدي : " ودلت هذه الآية ، على أنه لا يستدل على الحق بكثرة أهله ، ولا يدل قلة السالكين لأمر من الأمور أن يكون غير حق ، بل الواقع بخلاف ذلك ، فإن أهل الحق هم الأقلون عدداً ، الأعظمون عند الله قدراً وأجراً ، بل الواجب أن يستدل على الحق والباطل ، بالطرق الموصلة إليه ". انتهى "تفسير السعدي" (1 / 270).

قال الفُضيل بن عِياض رحمه الله : " الزمْ طريقَ الهدَى ، ولا يضرُّكَ قلَّةُ السالكين ، وإياك وطرقَ الضلالة ، ولا تغترَّ بكثرة الهالكين ". انتهى وينظر: "الأذكار" للنووي صـ221، "الاعتصام "للشاطبى (1 / 83).

وأتذكر هنا قول الصحابي الجليل عبد الله بن مسعود:

قال ابن مسعود رضي الله عنه: "الجماعة ما وافق الحق؛ ولو كنت وحدك" (رواه اللالكائي في شرح أصول اعتقاد أهل السنة والجماعة:1/122- رقم160، وصحح سنده الشيخ الألباني كما في تعليقه على مشكاة المصابيح: 1/61، ورواه الترمذي في سننه:4/467).

ثانيا : سبق وأن قلت أن كلامي أطرحه بصفة عامة وليس موجه لفرق أو جماعات أو أشخاص بعينهم.
فكل من لا يطبق منهج جمهور المحدثين في الحكم على الأحاديث فهو ضال عن سبيل الله ويضل غيره بدون علم ولكنه معذور بجهل لأني لا أتهم أحد بشيء دون بينة ولأني أيضا أحسن الظن بهم .

وأقول أن منهج جمهور المحدثين في الحكم على الأحاديث هو المنهج الصحيح الواجب الإتباع وذلك لأنه موافق للمنهج الإلهي في اختيارات لتبليغ دينه وهو منهج دحض الشبهات والشكوك على قدر الإمكان .

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
أولا الظهور هنا فو بمعنى أنهم غير مغلوبين من الكفار !!!! وليس معناه أن الدين محصور فيهم فقط !
الظهور هنا معناه الثبات على الحق في أمر دينهم ولا يزعزعهم ولا يؤثر فيهم شيء أيا كان مصدره كفار أم غيرهم وأدعوك لسماع شرح الحديث من فضيلة العلامة ابن عثيمين على هذا الرابط :
http://ar.alnahj.net/audio/912
والحديث يشعر بأنه هناك طوائف أخرى غير هذه الطائفة الظاهرة للحق كما قال العلامة ابن عثيمين في شرحه للحديث.
كما أنني لم استشهد على قلة التابعين للحق بهذا الحديث ولكن بأشياء أخرى منها القرآن ومنها الواقع المؤسف وأعود وأذكرك بهذه الجزئية :

الأغلبية في كثير من أمور الدين على باطل وفقههم واجتهاداتهم هي المشهورة والمنتشرة للآسف بين المسلمين وأن الحق عليه القلة في العدد من المسلمين.

يقول الله:

( وَمَا أَكْثَرُ النَّاسِ وَلَوْ حَرَصْتَ بِمُؤْمِنِينَ ). [يوسف : 103]

وقال : ( إِنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكَ ، وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يُؤْمِنُونَ ) [هود : 17]

وقال: ( وَإِنْ تُطِعْ أَكْثَرَ مَنْ فِي الأرْضِ يُضِلُّوكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ ) [الأنعام : 116]

أي أن من سنن الله في خلقه : أن أهل الحق في جنب أهل الباطل قليل ،

قال الشيخ السعدي : " ودلت هذه الآية ، على أنه لا يستدل على الحق بكثرة أهله ، ولا يدل قلة السالكين لأمر من الأمور أن يكون غير حق ، بل الواقع بخلاف ذلك ، فإن أهل الحق هم الأقلون عدداً ، الأعظمون عند الله قدراً وأجراً ، بل الواجب أن يستدل على الحق والباطل ، بالطرق الموصلة إليه ". انتهى "تفسير السعدي" (1 / 270).

قال الفُضيل بن عِياض رحمه الله : " الزمْ طريقَ الهدَى ، ولا يضرُّكَ قلَّةُ السالكين ، وإياك وطرقَ الضلالة ، ولا تغترَّ بكثرة الهالكين ". انتهى وينظر: "الأذكار" للنووي صـ221، "الاعتصام "للشاطبى (1 / 83).

https://islamqa.info/ar/147341

وأتذكر هنا قول الصحابي الجليل عبد الله بن مسعود:

قال ابن مسعود رضي الله عنه: "الجماعة ما وافق الحق؛ ولو كنت وحدك" (رواه اللالكائي في شرح أصول اعتقاد أهل السنة والجماعة:1/122- رقم160، وصحح سنده الشيخ الألباني كما في تعليقه على مشكاة المصابيح: 1/61، ورواه الترمذي في سننه:4/467).


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
وهذا الحديث في الغالب ينطبق على فترات ضعف الحكومة الإسلامية ! وليس ضعف أو نقصان دين ! يا متحذلق .
بلاش من فضلك رأيك وفكرك يا مدهش وخليه لنفسك وماتتحفنيش بآرارئك مرة أخرى .
كما أني استشهدت بالحديث على شيء واحد فقط وهو أن الحق محفوظ وليس أكثر .
فأنا لم أقل بأن الحديث دليل على ضعف أو نقصان دين يا أبهت !!!!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
ثم ومن الاحاديث التي تنقل ، فالإسلام بدأ غريبا (بداية دعوة الرسول ) وسيعود غريبا في نهاية الزمان !!!!
ولكن يا جهبذينو في الفترة بين الغربتين لن يكون الاسلام غريبا !!! أرأيت كيف يظهر كذبك من فمك ؟؟!!!!!
وهل الحديث فيه هذه الجزئية التي تقول أنه سيعود غريبا في نهاية الزمان يا عبقرينو
كما أنني ذكرت فقه الحديث وأعود وأذكرك به :
قال موسى شاهين لاشين في فتح المنعم على صحيح مسلم نقلا عن القاضي :

فقه الحديث

قال القاضي: وظاهر الحديث العموم وأن الإسلام بدأ في آحاد من الناس وقلة، ثم انتشر وظهر، ثم يلحقه النقص والإخلال حتى لا يبقى إلا في آحاد وقلة أيضا كما بدأ.
كما أني ركزت على أهم ما يميز هذه الفئة وهو إصلاح ما افسد الناس من سنة النبي يا منتبه !!
- بدأ الإسلامُ غريبًا وسيعودُ غريبًا كما بدأ فطُوبِى للغرباءِ، وفي روايةٍ قيل يا رسولَ اللهِ : مَن الغرباءُ؟ قال : الذين يصلحون إذا فسد الناسُ، وفي لفظٍ آخرَ قال : هم الذين يُصلِحون ما أفسد الناسُ من سنتي

المحدث: ابن باز - المصدر: مجموع فتاوى ابن باز - الصفحة أو الرقم: 158/3 خلاصة حكم المحدث: صحيح

من الكذاب الآن يا أبهت ؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
سبحان الله فمن يحرم الموسيقى فهو ضال !!!!! لم نرى من مثل هذا التمادي مثيل !!
ما دليلك أن ن يحرم الموسيقى أنه ضال ؟ هل أنكر شيءمن الدين بالضرورة ؟
هل أمر الله ورسوله وفرضوا استماع الموسيقى !!!
لو كان على المريخ ناس لخجلوا أن يقولو هذا .
وعامة المسلمين منذ الرسول وحتى اليوم على حرمة الموسيقى إلا من لا يذكر أصلا .
ومن قال أن الموسيقى حرام فلديه دليل !!!!!
أما أنت أيها المجتني المتمادي هل لديك دليل أن من يحرّم الموسيقى ضال ؟
ثم كل العلماء فسروا لهو الحديث بالموسيقى وكل ضلال يصرف عن العبادة والخشوع والانضباط .
سأبدأ بما أنتهيت أنت به في هذه الفقرة لأبين كذبك فليس كل العلماء فسروها بالغناء ولكن جمع كثير كما أن الغناء لا يشترط أن يكون فيه موسيقى وهذا ليس بدليل على كل الأحوال على تحريم الموسيقى :
يقول الطنطاوي في تفسيره الوسيط :
وقد فسره كثير من العلماء بالغناء، والأفضل تفسيره بكل حديث لا يثمر خيرا.
http://quran.ksu.edu.sa/tafseer/kath...a6.html#waseet
وأي أمر يلهي عن واجب فالمكلف هو المذموم وليس الشيء الذي أحله الله أو سكت عنه فالمسكوت عنه من الله عافية والله أمرنا بأن نتقبل منه عافيته .
ومن يدعي أن الموسيقى حرام هو الذي عليه البينة لأن البينة على من إدعى وأنت تدعي أن الرسول له أحاديث تحرم الموسيقى.
وأعود وأقول لك :
أرجو ذكر الأحاديث التي تحرم الموسيقى سندا ومتنا مع ذكر درجة الحديث ومن صصححه من العلماء مع التخريج .
ثم نراجع معا هل بالفعل الحديث صحيح أو حسن وفقا لقواعد وشروط صحة الحديث عند جمهور العلماء أم لا .
أم أنك خائف من ذلك ؟؟

وكل من حرم شيء ونسبه لدين الله وليس عنده بينة صحيحة على ذلك التحريم فهو ضال عن سبيل الله سواء كان هذا الأمر من المعلوم من الدين بالضرورة أم غير ذلك وأذكرك بقول الله :

"وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا أَوْ قَالَ أُوحِيَ إِلَيَّ وَلَمْ يُوحَ إِلَيْهِ شَيْءٌ وَمَن قَالَ سَأُنزِلُ مِثْلَ مَا أَنزَلَ اللَّهُ "

"قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالْإِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَأَن تُشْرِكُوا بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَانًا وَأَن تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ"

"أَمْ لَهُمْ شُرَكَاءُ شَرَعُوا لَهُم مِّنَ الدِّينِ مَا لَمْ يَأْذَن بِهِ اللَّهُ "

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
من هم ؟ اذكر لنا أسماء مدللة على كل فرقة تدعيها على أهل السنة والجماعة ؟ وما هي ضلالاتها ؟ وبالدليل !
أنا أتكلم هنا بصفة عامة وسبق أن ذكرت وقلت :

أنا أقول وأتكلم بدون تعيين لفئة معينة أو جماعة معينة أو شخص معين بأن كل من اتبع منهج غير منهج جمهور المحدثين في الحكم على الأحاديث فهو ضال عن سبيل الله ولكن عن غير عمد.
وبالتالي كل الفقه المبني على هذه الأحاديث الضعيفة على طريقة جمهور المحدثين فهو فقه باطل.
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
طبعا هم الذين يسهرون على فريد الأطر ش وعبد الحليم حافظ ، ونانسي ، ويسهرون سكارى ، ويقللون الحياء ، ويمضون الليل في التهجد لفهد بلان ولكل من يتغنى بمفاتن الحرام !!!!!؟؟؟؟؟؟
لا إلاه إلا الله !فقط !!!
لا تعليق .
وأقول :
خليك في ضلالك .
ودعع الخلق للخالق فهو مضطلع على أعمالهم وعلى ضمائرهم.
وأنا عندما أصحح بعض المفاهيم الدينية وأظهر بطلان بعض الأمور الدينية بالدليل مثل أن الموسيقى حلال فأنا لا أدعو إلى الإنحلال الأخلاقي والخروج عن باقي مظاهر وأوامر الشريعة التي قد ترتبط بالأغاني والموسيقى ولكني أنفي ما نسب إلى الدين زورا.
ونفس الحال عندما قلت بأن النقاب بدعة مستحدثة على الدين فأنا لا أدعو إلى عدم تحشم المرأة وتبرجها المذموم .

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
انت تقول كان هناك زمان لم يكن فيه تدوين الحديث .
ثم تقول ات العلماء ضالين ! لا حول ولا قوة الا بالله !
اذكر لنا من هم هؤلاء العلماء الضالين مستر مريخينو ............
أولا :
اسمي ماجد وليس مريخينو

ثانيا :
الضلال ظاهر من زمان ولا يمكن إنكاره في حكم الموسيقى وحكم النقاب.
وسبق أن قلت :
أنا أقول وأتكلم بدون تعيين لفئة معينة أو جماعة معينة أو شخص معين بأن كل من اتبع منهج غير منهج جمهور المحدثين في الحكم على الأحاديث فهو ضال عن سبيل الله ولكن عن غير عمد.
وبالتالي كل الفقه المبني على هذه الأحاديث الضعيفة على طريقة جمهور المحدثين فهو فقه باطل وضلال عن سبيل الله.


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
وهل العبادات والاحكام غير محفوظة ؟ سبحان الله ؟ ما هذه الصبيانية يا شلبي ؟
أولا : اسمي ماجد .
آه وإلهي ماجد .
والصبيانية دي هي تصرفاتك وجدالك بالباطل وإصرارك على ذلك وتعاميك عن الحقيقة الظاهرة والواضحة كوضوح الشمس يا أرعن .

ثانيا : يكفي للرد عن هذه الجزئية الحديث المتواتر الآتي :
( لا تزالُ طائفةٌ من أمَّتي ظاهرينَ على الحقِّ، لا يضرُّهم من خذلَهم ، ولا من خالفَهم إلى قيامِ الساعةِ )
المحدث: ابن تيمية - المصدر: مجموع الفتاوى - الصفحة أو الرقم: 28/416 خلاصة حكم المحدث: ثبت من وجوه كثيرة

إذن فالحق محفوظ علمه من علمه وجهله من جهله بنص الحديث المتواتر.
وليست السنة النبوية كلها ضعيفة يا منتبه وهناك أمور في العبادات معلومة بالتواتر وليست فيها أحاديث مثل عدد الركعات في كل صلاة من الصلوات الخمسة.
وانظر هذه الفتوى عن الدليل على عدد ركعات الصلوات الخمس من موقع إسلام ويب :
http://fatwa.islamweb.net/fatwa/inde...waId&Id=128245
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
إذا كيف يكون ضالا من يؤدي ما أمر به الله ورسوله ، وما نهوا عنه ؟
المشكلة إننا لسنا متأكدين من أن ما يؤديه هؤلاء هو ما أمر به الله ورسوله بالفعل .
وعلشان كده قلت نراجع الأحاديث وفقا لقواعد وشروط صحة الحديث عند جمهور المحدثين علشان نتأكد قبل ما ننسبها لدين الله.
وهذا أمر خطير وليس بهين أن ننسب أقوال وأحاديث مشكوك فيها لدين الله والله يقول :

"وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا أَوْ قَالَ أُوحِيَ إِلَيَّ وَلَمْ يُوحَ إِلَيْهِ شَيْءٌ وَمَن قَالَ سَأُنزِلُ مِثْلَ مَا أَنزَلَ اللَّهُ "

"قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالْإِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَأَن تُشْرِكُوا بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَانًا وَأَن تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ"

"أَمْ لَهُمْ شُرَكَاءُ شَرَعُوا لَهُم مِّنَ الدِّينِ مَا لَمْ يَأْذَن بِهِ اللَّهُ "

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد أحمد الهواري مشاهدة المشاركة
ولا تنسى أن أغلب الأحاديث معنعنة وما شابها فيمكن بسهولة الإرسال - (إسقاط راوي أو أكثر لأي سبب غير التدليس ) - أو التدليس دون أن ينتبه أحد لذلك .
وكان ردك :
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
هل تجد هذا في صحيح البخاري أو الترمذي (ركز أقول صحيح) أم النسائي ومسند أحمد ؟ وما أدرحوه تحت الصحيح ؟
نعم أغلب الأحاديث الصحيحة التي أضطلعت على سندها وهي كثيرة هي أحاديث معنعنة وذلك في صحيحي البخاري ومسلم وكتب السنن الأربعة ومسند أحمد ومعاجم الطبراني الثلاثة وصحيح ابن حبان ومستدرك الحاكم وصحيح ابن خزيمة .
وأقصد بالحديث المعنعن الذي يوجد به ولو عنعنة واحدة فقط .
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
ولماذ ا تسمي من يحرم الموسيقى أو وجوب تغطية وجه المرأة عند الفتنة ضال ؟
هل خالفوا أمرا لله تعالى أو رسوله ؟
أم معهم دليل عن ما يقولون ؟
كل ما نسب لدين الله من أقوال وفقه ليس عليه بينة أو أدلة صحيحة بلا شبهة فهو ليس من الدين ويوصف من يتبعه بالضلال عن سبيل الله .
والمصيبة في كونكم تنسبون أحاديث ضعيفة وفقا لقواعد وشروط صحة الحديث عند جمهور المحدثين ووفقا أيضا للمنهج الإلهي لتبليغ دينه وهو دحض الشبهات والظنون على قدر الإمكان فتنسبونها لله ولرسوله ولدين الله والدين منها براء .
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة
ولو ادعيت متبجحا على قلة خالفت بحدود معينة !!!! فهل البعد عن الشبه ضلال ؟؟؟!!!!!!
لا حول ولا قوة إلا بالله .
الخبر المؤسف لك أن هذه القلة من الناس هي التي أصابت حكم الله في هذين الأمرين (الموسيقى والنقاب )
والبعد عن الشبه شيء طيب ومحمود ولكن إن إدعيت أنت ذلك وانت لم تدعي ذلك .
وبشرط آخر أن لا تنسب هذا الأمر للدين حين تسأل عنه فهذا شيء بينك وبين ربك .
وبشرط آخر ألا يفهم تصرفك في البعد عن الشبهات في هذا الأمر بأنه أمر محرم في الدين.
كفانا تشويه لدين الله.
هل من مجيب ............؟؟
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
الاسماء, يبتغي, دينا, يقبل, غير, فمن, ومن

الرسالة:
الخيارات


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع


المواضيع المتشابهه للموضوع: ومن يبتغي غير الاسلام دينا فلن يقبل منه
الموضوع كاتب الموضوع الأقسام الرئيسية مشاركات المشاركة الاخيرة
حقيقة شيخا الاسلام ابن تيمية ومحمد بن عبد الوهاب رحمهما الله تعالى عبدالله الأحد رد الشبهات وكشف شخصيات أهل البدع 3 2018-02-20 10:51 AM
إن قال لك احدهم هذا فانه يكذب !!!!!!!!! ابن الصديقة عائشة حوار منكرى السنة 91 2018-01-02 05:57 PM
الرد على من زعم ان مذهب اهل السنة ان القرآن قديم عبدالله الأحد فرق إسلامية: معتزلة | أشعرية | إباضية | خوارج | تكفيريون | مرجئة | صوفية 0 2017-12-27 05:38 PM
مقتطفات من كتاب تنبيه ذوي الألباب السليمة هن الوقوع في الالفاظ المبتدعة الوخيمة عبدالله الأحد فرق إسلامية: معتزلة | أشعرية | إباضية | خوارج | تكفيريون | مرجئة | صوفية 0 2017-12-16 06:25 PM
الرد على من زعم ان مذهب اهل السنة ان القرآن قديم عبدالله الأحد فرق إسلامية: معتزلة | أشعرية | إباضية | خوارج | تكفيريون | مرجئة | صوفية 0 2017-12-15 08:25 PM

مساحة إعلانية
كاميرات مراقبة | جبس مغربى | انشاء ايميل | زراعة الشعر فى تركيا | شركة تنظيف بالرياض | نقل اثاث بالرياض | مكافحة حشرات بالرياض
بث مباشر مباريات اليوم | شركة عزل فوم | مقالات واقتباسات عربية
تجهيزات معامل تحاليل طبية | مباريات اليوم يلا شوت | اسعار الذهب فى السعودية
دورات تنمية الموارد البشرية | اجود انواع التمور العربية | شيلات | صحيفة خبر وطن الإلكترونية

عروض العثيم عروض بنده
HTML|| RSS2 || RSS || XML || TAGS
الساعة الآن »09:17 PM.
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2018 Jelsoft Enterprises Ltd