المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ايها الوهابيه بدون زعل بدون سب اشرحولي هذه العباره


الصفحات : 1 2 [3]

الكرار1
2012-01-16, 01:06 AM
الرواية صحيحه بكل المقاييس والحمدلله انت لم تستطع تضعف اي من الرواة
واليك ترجمت الرواه


تعريف المؤلف



محمد بن جرير الطبري



محمد بن جرير الطبري ( 224 - 310 هـ ) صاحب التاريخ والتفسير المعروفين بين العلماء.



الطبري - تاريخ الطبري - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 443 ) - طبعة بيروت.



- أما الطبري فليس في إمامته ووثاقته كلام ، فقد وصفه الذهبي بقوله : الإمام الجليل ، المفسر ، صاحب التصانيف الباهرة ، ثقة ، صادق.




--------------------------------------------------------------------------------



تعريف رجال السند



إبن حميد



إبن حجر - تهذيب التهذيب - الجزء : ( 9 ) - رقم الصفحة : ( 111 ) - رقم الترجمة : ( 181 )



181 - د ت ق ( أبي داود والترمذي وإبن ماجة ) محمد بن حميد بن حيان التميمي الحافظ أبو عبد الله الرازي.



- روى ، عن يعقوب بن عبدالله القمي وابراهيم بن المختار وجرير بن عبدالحميد وإبن المبارك ..... وعنه أبو داود والترمذي وإبن ماجة وأحمد بن حنبل ويحيى بن معين ......



- قال أبو زرعة الرازي : من فاته إبن حميد يحتاج أن ينزل في عشرة الآف حديث.



- وقال عبدالله بن أحمد ، عن أبيه : لا يزال بالري علم ما دام محمد بن حميد حياً.



- وقال أبو قريش محمد بن جمعة كنت في مجلس الصاغاني فحدث ، عن إبن حميد فقلت تحدث ، عن إبن حميد فقال : وما لي لا أحدث عنه وقد حدث عنه أحمد ويحيى.



- قال : وقلت لمحمد إبن يحيى الذهلي : ما تقول في محمد بن حميد قال : إلاّ تراني هو ذا أحدث عنه.



- وقال إبن أبي خيثمة : سئل إبن معين فقال : ثقة لا بأس به رازي كيس.



- وقال علي بن الحسين بن الجنيد ، عن إبن معين ثقة وهذه الأحاديث التي يحدث بها ليس هو من قبله إنما هو من قبل الشيوخ الذين يحدث عنهم.



- وقال أبو العباس بن سعيد : سمعت جعفر بن أبي عثمان الطيالسي يقول إبن حميد : ثقة كتب عنه يحيى وروى عنه من يقول فيه : هو أكبر منهم.




--------------------------------------------------------------------------------



إبن حجر - لسان الميزان - الجزء : ( 7 ) - رقم الصفحة : ( 492 ) - رقم الترجمة : ( 5741 )





- ( إبن حميد ) الرازي هو محمد بن حميد بن حيان التميمي الرازي أبو عبد الله الحافظ ، عن يعقوب القمى وجرير وإبن المبارك وطائفة ، وعنه أبو داود والترمذي وإبن ماجة ، قال يحيى بن معين ثقة كيس.




--------------------------------------------------------------------------------



خير الدين الزركلي - الأعلام - الجزء : ( 6 ) - رقم الصفحة : ( 110 )



- ( محمد بن حميد ) ( 248هـ - 862 م ) حمد بن حميد بن حيان التميمي الرازي ، أبو عبد الله : حافظ للحديث. من أهل الري ، زار بغداد ، وأخذ عنه كثير من الأئمة كإبن حنبل وإبن ماجه والترمذي ، وكذبه آخرون.




--------------------------------------------------------------------------------



إسطوانه موسوعة الحديث الشريف لشركة صخر - الإصدار الأول : ( 2 / 1 )



وهو من رواة الترمذي وإبن ماجة والدرامي ، ووثقه كل من :



يحي بن معين - الخلال




--------------------------------------------------------------------------------



جرير بن عبدالحميد



إبن حجر - تهذيب التهذيب - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 75 ) - رقم الترجمة : ( 116 )



- جرير بن عبد الحميد بن قرط الضبي ، أبو عبد اللّه الرازي ، القاضي ، ولد في قرية من قرى إصفهان ، ونشأ بالكوفة، ونزل الري ، روى عنه إسحاق بن راهويه ، وإبنا أبي شيبة ، وعلي بن المديني ، ويحيى بن معين وجماعة.



- كان ثقة يرحل إليه.



- وقال إبن عمار الموصلي: حجّة، كانت كتبه صحيحة.




--------------------------------------------------------------------------------



إسطوانه موسوعة الحديث الشريف لشركة صخر - الإصدار الأول : ( 2 / 1 )



وهو من رواة البخاري ومسلم ووثقه كل من :



النسائي - أبو زرعة الرازي - محمد بن سعد - إبن عمار - أبو القاسم اللآلكائي - الخلال




--------------------------------------------------------------------------------



المغيرة بن مقسم الضبي



إبن حجر - تهذيب التهذيب - الجزء : ( 10 ) - رقم الصفحة : ( 270 ) - رقم الترجمة : ( 482 )



- المغيرة بن مقسم الضبي ، الكوفي ، الفقيه ، روى عنه شعبة ، والثوري ، وجماعة ، قال أبوبكر بن عياش : ما رأيت أحداًًً أفقه من مغيرة فلزمته.



- قال العجلي : المغيرة ثقة ، فقيه الحديث.



- وقال النسائي : ثقة ، توفي سنة 136هـ.



- وذكره إبن حبان في الثقات.




--------------------------------------------------------------------------------



إسطوانه موسوعة الحديث الشريف لشركة صخر - الإصدار الأول : ( 2 / 1 )



وهو من رواة البخاري ومسلم ووثقه كل من :



يحيى بن معين - العجلي - أبو حاتم الرازي - النسائي - محمد بن سعد - إبن حبان ( ثقة وكان يدلس ).




--------------------------------------------------------------------------------



زياد بن كليب



الذهبي - ميزان الإعتدال - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 92 ) - رقم الترجمة : ( 2959 )



- عرفه الذهبي بقوله : أبو معشر التميمي ، الكوفي ، عن إبراهيم والشعبي وعنه مغيرة ، مات كهلاًً في سنة 110هـ.



- وثقه النسائي وغيره.




--------------------------------------------------------------------------------



إبن حجر - تهذيب التهذيب - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 382 ) - رقم الترجمة : ( 698 )



- قال العجلي : كان ثقة في الحديث.



- وقال إبن حبان : كان من الحفاظ المتقنين.




--------------------------------------------------------------------------------



إسطوانه موسوعة الحديث الشريف لشركة صخر - الإصدار الأول : ( 2 / 1 )



وهو من رواة مسلم ووثقه كل من :



يحيى بن معين - العجلي - النسائي - إبن حبان - الذهبي - أبو حاتم الرازي ( حافظ وليس بالمتين في حفظه ).


علمت شياً وفاتت عن اشياءاً



ابعد كل هذا وتقول الروايه فيها افات وعلل ولعمك يوجد عند روايات بهذا المضمون وصحيحه

حامـ المسك ـل
2012-01-16, 01:15 AM
ننهي الموضوع هنا وننتقل إلى موضوعي فاطمة الزهراء إمامة بالنص لأن الموضوع
هناك صالح للنقاش حول المبايعة والإمامة والشورى وشكرا

قائد القادسية
2012-01-16, 10:23 AM
لوكان كلامك صحيح وهو اكيد ليس صحيح لماذا اتى عمر ليحرق منزل على وفاطمة عليهما السلام


رقم الحديث: 926
3 : 101 (حديث موقوف) حَدَّثَنَا ابْنُ حُمَيْدٍ ، قَالَ : حَدَّثَنَا جَرِيرٌ ، عَنْ مُغِيرَةَ ، عَنْ زِيَادِ بْنِ كُلَيْبٍ ، قَالَ : أَتَى عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ مَنْزِلَ عَلِيٍّ وَفِيهِ طَلْحَةُ ، وَالزُّبَيْرُ ، وَرِجَالٌ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ ، فَقَالَ : " وَاللَّهِ لأَحْرِقَنَّ عَلَيْكُمْ أَوْ لَتَخْرُجُنَّ إِلَى الْبَيْعَةِ " ، فَخَرَجَ عَلَيْهِ الزُّبَيْرُ مُصَلِّتًا السَّيْفَ فَعَثَرَ فَسَقَطَ السَّيْفُ مِنْ يَدِهِ فَوَثَبُوا عَلَيْهِ فَأَخَذُوهُ .

يعني بايع خوفاً من حر السيف امثل هذا يخاف


روى الجزائري عن البرسي قوله «أن جبرئيل جاء إلى رسول الله فقال: يا رسول الله إن علياً لما رفع السيف ليضرب به مرحباً، أمر الله سبحانه إسرافيل وميكائيل أن يقبضا عضده في الهواء حتى لا يضرب بكل قوته، ومع هذا قسمه نصفين وكذا ما عليه من الحديد وكذا فرسه ووصل السيف إلى طبقات الأرض، فقال لي الله سبحانه يا جبرئيل بادر إلى تحت الأرض، وامنع سيف علي عن الوصول إلى ثور الأرض حتى لا تقلب الأرض، فمضيت فأمسكته، فكان على جناحي أثقل من مدائن قوم لوط، وهي سبع مدائن، قلعتها من الأرض السابعة، ورفعتها فوق ريشة واحدة من جناحي إلى قرب السماء، وبقيت منتظراً الأمر إلى وقت السحر حتى أمرني الله بقلبها، فما وجدت لها ثقلاً كثقل سيف علي،. . . وفي ذلك اليوم أيضاً لما فتح الحصن وأسروا نسائهم كانت فيهم صفية بنت ملك الحصن فأتت النبي وفي وجهها أثر شجة، فسألها النبي عنها، فقالت أن علياً لما أتى الحصن وتعسر عليه أخذه، أتى إلى برج من بروجه، فنهزه فاهتز الحصن كله وكل من كان فوق مرتفع سقط منه، وأنا كنت جالسة فوق سريري فهويت من عليه فأصابني السرير، فقال لها النبي يا صفية إن علياً لما غضب وهز الحصن غضب الله لغضب علي فزلزل السماوات كلها حتى خافت الملائكة ووقعوا على وجوههم، وكفى به شجاعة ربانية، وأما باب خيبر فقد كان أربعون رجلاً يتعاونون على سده وقت الليل ولما دخل (علي) الحصن طار ترسه من يده من كثرة الضرب، فقلع الباب وكان في يده بمنزلة الترس يتقاتل فهو في يده حتى فتح الله عليه" ["الأنوار النعمانية" للسيد نعمة الله الجزائري].

الاسيف
2012-01-16, 12:45 PM
[QUOTE=الكرار1;201072] الرواية صحيحه بكل المقاييس والحمدلله انت لم تستطع تضعف اي من الرواة

أقول ليس بهواك ، هذا عندكم في كتابكم فالراوي تجده ثقة في احد الروايات وتجد الاخر يضعفه فالرواية ثارة تكون ضعيفو وثارة تكون من اصح الروايات
قالرواية مراسلة أصلاً مِن أقسام الحديث الضعيف ، فكيف إذا كانت من المراسيل التي قال فيها العلماء : ليست بشيء .

قال الرافضي:

المغيرة بن مقسم الضبي
إبن حجر - تهذيب التهذيب - الجزء : ( 10 ) - رقم الصفحة : ( 270 ) - رقم الترجمة : ( 482 )
- المغيرة بن مقسم الضبي ، الكوفي ، الفقيه ، روى عنه شعبة ، والثوري ، وجماعة ، قال أبوبكر بن عياش : ما رأيت أحداًًً أفقه من مغيرة فلزمته.
- قال العجلي : المغيرة ثقة ، فقيه الحديث.
- وقال النسائي : ثقة ، توفي سنة 136هـ.
- وذكره إبن حبان في الثقات.
إسطوانه موسوعة الحديث الشريف لشركة صخر - الإصدار الأول : ( 2 / 1
وهو من رواة البخاري ومسلم ووثقه كل من :
يحيى بن معين - العجلي - أبو حاتم الرازي - النسائي - محمد بن سعد - إبن حبان ( ثقة وكان يدلس ).

وهذا كان قولى: في الرواية آفات وعلل منها:
المغيرة وهو ابن المقسم. ثقة إلا أنه كان يرسل في أحاديثه لا سيما عن إبراهيم. ذكره الحافظ ابن حجر في المرتبة الثالثة من المدلسين وهي المرتبة التي لا يقبل فيها حديث الراوي إلا إذا صرح بالسماع.
واضيف قول بن فضيل الرجل
مغيرة بن مقسم الضبي قال بن فضيل كان يدلس فلا يكتب الا ما قال حدثنا إبراهيم وقال أحمد بن حنبل عامة حديثه عن إبراهيم مدخول إنما سمعه من حماد ويزيد بن الوليد والحارث العكلي وجعل أحمد يضعف حديثه عن إبراهيم يعني النخعي
http://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=%D9%83%D9%84%D8%A7%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8 %AE%D8%A7%D8%B1%D9%8A%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%8 4%D9%85%D8%BA%D9%8A%D8%B1%D8%A9%20%D8%A7%D8%A8%D9% 86%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%82%D8%B3%D9%85&source=web&cd=2&sqi=2&ved=0CCYQFjAB&url=http%3A%2F%2Fwww.saaid.net%2Fkutob%2Ft3.doc&ei=As0TT-KiL9Ge-wb49bjoAg&usg=AFQjCNFW90TVaB4vPAcc32S53xsp3Cs4GQ

بن حميد:

قال أحمد لا يزال بالري علم ما دام محمد بن حميد حيا. قال عبدالله قدم علينا محمد بن حميد حيث كان أبي بالعسكر فلما خرج قدم أبي و جعل أصحابه يسألونه عنه فقال لي ما لهؤلاء قلت قدم ها هنا فحدثهم بأحاديث لا يعرفونها قال لي كتبت عنه قلت نعم فأريته إياه فقال أما حديثه عن بن المبارك و جرير فصحيح و أما حديثه عن أهل الري فهو أعلم. قال أبو حاتم الرازي سألني يحيى بن معين عن بن حميد من قبل أن يظهر منه ما ظهر فقال أي شيء ينقمون منه فقلت يكون في كتابه شيء فيقول ليس هذا هكذا فيأخذ القلم فيغيره فقال بئس هذه الخصلة قدم علينا بغداد فأخذنا منه كتاب يعقوب القمي ففرقنا الأوراق بيننا ومعنا أحمد فسمعناه ولم نر إلا خيراً.

أقول قول أبو حاتم (قبل ما ظهر منه ما ظهر) يشير إلى ما ذكره أبو زرعة الرازي قال: قال أبو القاسم بن أخي أبي زرعة سألت أبا زرعة عن محمد بن حميد فأومى بإصبعه إلي فمه فقلت له كان يكذب فقال برأسه نعم فقلت له كان قد شاخ لعله كان يعمل عليه ويدلس عليه فقال لا يا بني كان يتعمد قال أبو نعيم بن عدي سمعت أبا حاتم الرازي في منزله وعنده بن خراش وجماعة من مشايخ أهل الري وحفاظهم فذكروا بن حميد فأجمعوا على أنه ضعيف في الحديث جداً وأنه يحدث بما لم يسمعه وأنه يأخذ أحاديث أهل البصرة والكوفة فيحدث بها عن الرازيين وقال أبو حاتم حضرت محمد بن حميد وعنده عون بن جرير فجعل بن حميد يحدث بحديث عن جرير فيه شعر فقال عون ليس هذا الشعر في الحديث إنما هو من كلام أبي فتغافل بن حميد ومر فيه.

وقال أبو العباس بن سعيد سمعت داود بن يحيى يقول حدثنا عنه أبو حاتم قديماً ثم
تركه بآخره قال وسمعت بن خراش يقول ثنا بن حميد وكان والله يكذب وقال سعيد بن عمرو البرذعي قلت لأبي حاتم أصح ما صح عندك في محمد بن حميد الرازي أي شيء هو فقال لي كان بلغني عن شيخ من الخلقانيين أن عنده كتاباً عن أبي زهير فأتيته فنظرت فيه فإذا الكتاب ليس من حديث أبي زهير وهي من حديث علي بن مجاهد فأبى أن يرجع عنه فقمت وقلت لصاحبي هذا كذاب لا يحسن أن يكذب قال ثم أتيت محمد بن حميد بعد ذاك فأخرج إلي ذلك الجزء بعينه فقلت لمحمد بن حميد ممن سمعت هذا قال من علي بن مجاهد فقرأه وقال فيه ثنا علي بن مجاهد فتحيرت فأتيت الشاب الذي كان معي فأخذت بيده فصرنا إلى ذلك الشيخ فسألناه عن الكتاب الذي أخرجه إلينا فقال قد استعاره مني محمد بن حميد وقال أبو حاتم فبهذا استدللت على أنه كان يومئ إلى أنه أمر مكشوف وحكى بن أبي حاتم عن أبيه نحو ذلك وسمي ذلك الشيخ عبدك ختن أبي عمران الصوفي وسمي رفيق أبي حاتم أحمد بن السندي

وقال البخاري في حديثه نظر وقال النسائي ليس بثقة, و قال النسائي فيما سأله عنه حمزة الكناني محمد بن حمبد ليس بشيء. قال فقلت له البتة؟! قال نعم. قلت: ما أخرجت له شيئا. قال: لا. و قال في موضع آخر: محمد بن حميد كذاب. قال ابن حبان: ينفرد عن الثقات بالمقلوبات.

قال أبو علي النيسابوري قلت لإبن خزيمة لو حدث الأستاذ عن محمد بن حميد فإن أحمد قد أحسن الثناء عليه. فقال إنه لم يعرفه و لو عرفه كما عرفناه ما أثنى عليه.

و مغيرة بن مقسم الضبي مدلس و قد عنعن. و زياد بن كليب لم يدرك الصحابة.

هل فهمتها الان...

قال الرافضي:

علمت شياً وفاتت عن اشياءاً
ابعد كل هذا وتقول الروايه فيها افات وعلل ولعمك يوجد عند روايات بهذا المضمون وصحيحه

أقول : خلاصتاً
الروايات التي يحتج بها الشيعة على السنة تنقسم إلى أربعة أقسام:

1 – أشعار وهذه لا حجة لها - قصيدة حافظ أمين نموذجا -.
2 – روايات تاريخية مرسلة وضعيفة ليست بحجة حسب قواعد أهل السنة الحديثية - رواية بتاريخ الطبري –
3 – رويات لمعتزلة أو غيرهم من الفرق الضالة لا تقوم بها الحجة علينا - العقد الفريد نموذجا –
4 – رويات لشيعة ينسبون للسنة – مروج الذهب للمسعودي وشرح نهج البلاغة نموذجا –

الان نطالبك باحضار رواية لهذه الخرافة من اصح كتابكم تكون صحيحة الاسناد .

واخيراً: اقدم اشد اعتذاري لاخى الحبيب حامل المسك لا اخد الموضوع مجري اخر لان الرافضي عجز فاردت ان يفر ويغير الموضوع فقلنا نكرموه ما يصير. فاعتذر لك اخى الحبيب

ريح النفل
2012-01-16, 04:47 PM
أقول لاتتفلسف ياشيعي منت قدنا إقرأ العبارة كاملة (اختيار عمربن الخطاب رضي الله عنه لخلافة المسلمين)

رأى أبو بكر رضي الله عنه -أن يوصي بالخلافة من بعده حرصا ًعلى توحيد كلمة المسلمين ,وخوفا ًمن اختلافهم حول الخلافة فيتمكن العدو منهم ,فاستشار الصحابة -رضي الله عنهم-في اختيارعمر بن الخطاب -رضي الله عنه-فوافقوا,فتسلم الخلافة بعد وفاة أبي بكر رضي الله عنه ,وسمي خليفة خليفة رسول الله وفيما بعد سمي ب(أمير المؤمنين).

أريدك الآن أن توضح لي كيف تزعمون بأن علي لم يبايع عمر ألاتخجلون من الكذب على الصحابة رضي الله عنهم فالكتب التي ألفها معمموكم مجرد أكاذيب لاتمت للتاريخ بصلة وهذا يدل على الحقد الدفين على صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم :شقاوة:

أجب على سؤالي