المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : عجبا من هذا النفاق ياغلاة الشيعة


عبد الكريم حميد
2012-04-10, 04:21 PM
الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، اللهم صل وسلم وزد وبارك عليه وعلى آله وصحبه الأطهار الأخيار،
وأما بعد وأما قبل فلله الأمر من قبل ومن بعد
فالصحابة رضي الله عنهم هم أفضل الناس بعد الأنبياء والرسل اختارهم الله عز وجل واجتباهم وفضلهم وخصهم بنصرة نبيه صلى الله عليه وسلم، وحمل لواء هذا الدين ونشر رسالته وإخراج الناس بفضل الله من ظلمات الظلالة إلى أنوار الهدى، متبعين في ذلك تعاليم حبيبهم ونبيهم محمد النعمة المسداة والرحمة المهداة فرباهم وهذبهم وحولهم من رعاة للبقر والغنم إلى قادة للسادة والأمم وحولهم من أمة متناطحة متنازعة إلى أمة يعشق أهلها الموت ويبدلون مهجهم في سبيل نصرة دين الله تعالى: حتى حكموا العالم من أقصاه إلى أقصاه بصولجانه وتاجه، إنهم قوم أعز الله بهم الدين ونصر بهم الملة إلى يوم الدين ، إنهم قوم رضي الله عنهم ورضوا عنه... ولهذا لا يصح لعاقل يؤمن بالله ورسوله أن يبغضهم أو ينتقص منهم إن كان يزعم أنه يحب الرسول صلى الله عليه وسلم عملا بالقاعدة التني تقول حبيب حبيبي حبيبي وعدو حبيبي عدوي أي والله من كان يزعم أنه يحب الله ورسوله فيجب عليه لزاما أن يحب صحابته وإلا كان منافقا ظاهر النفاق لأن هذا لا يقبله عقل ولا نقل ولا حس فيا يلت شعري ما بال الشيعة الذين لا هم لهم إلا سب الصحابة ولعنهم بل ويتعبدون بذلك ومع ذلك يزعمون أنهم يحبون الرسول صلى الله عليه وسلم ويحبون آل البت وبالله وتالله لقذ كذبوا وأبلغوا في الكذب إذ لا يعقل ذلك ولا يقول به إلا مجنون مخبول العقل هذا من جهة، ومن جهة أخرى فإن بعض الصحابة أصهار للنبي صلى الله عليه وسلم فهل يعقل أن يبغض أحدنا صهر أحد نزعم أننا نحبه لا والله هذا كذب ما بعده كذب، أضف إلى ذلك أن آل البيت كانوا أشد الناس حبا للصحابة بل إن منهم من يسمي أبنائه بأسمائهم والأدلة على ذلك كثيرة لا تخفى على ذي بال وخلاصة القول أن من يحب الرسول الأعظم وآل بيته فيجب عليه لزاما أن يحب أصحابه وإلا كان هذا الحب كذبا وافتراء. :(:وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون:):

خالد الحضرمي
2012-04-10, 08:12 PM
بارك الله فيك ويجزيك الله خير الجزاء وشكرا لك اخي الكريم