أنصار السنة

أنصار السنة (https://www.ansarsunna.com/vb/index.php)
-   منكرو السنة (https://www.ansarsunna.com/vb/forumdisplay.php?f=3)
-   -   أكذوبة ترك المرأة للعبادات خلال الحيض والنفاس (https://www.ansarsunna.com/vb/showthread.php?t=43503)

رشيدي 2013-09-16 02:47 PM

أكذوبة ترك المرأة للعبادات خلال الحيض والنفاس
 
من أكبر المفتريات و الأكاذيب التي أفتراها كتاب السنة و دين الأهواء هي منع المرأة من أداء واجبها الديني في الصلاة و الصيام و باقي العبادات بدعوى النجاسة خصوصا الصلاة التي لا تعوض فهناك نساء تصل مدة حيضهم الى أسبوع في الشهر أي ان ربع عمرهم لا يصلين و يضلن مبتعدات عن خالقهن و نعلم جيدا أن العبادات هي من تقي الأنسان من الشيطان فتصور ربع حياتك بدون دين و اتصال مع الخالق و بالفعل أصبحن ناقصات دين كما أراد لهن روات الحديث
سيقول البعض أنني أتحدث باهوائي و استنتجاتي الشخصية و بدون دليل و لكن الدليل موجود و الحمد لله في كتابه الذي فصل كل شيء
يقول سبحانه و تعالى : فَأَجَاءَهَا الْمَخَاضُ إِلَىٰ جِذْعِ النَّخْلَةِ قَالَتْ يَا لَيْتَنِي مِتُّ قَبْلَ هَٰذَا وَكُنْتُ نَسْيًا مَنْسِيًّا فَنَادَاهَا مِنْ تَحْتِهَا أَلَّا تَحْزَنِي قَدْ جَعَلَ رَبُّكِ تَحْتَكِ سَرِيًّا وَهُزِّي إِلَيْكِ بِجِذْعِ النَّخْلَةِ تُسَاقِطْ عَلَيْكِ رُطَبًا جَنِيًّا فَكُلِي وَاشْرَبِي وَقَرِّي عَيْنًا ۖ فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَدًا فَقُولِي إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَٰنِ صَوْمًا فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنْسِيًّا
كيف يطلب منها الصوم و هي في مدة النفاس اين هي الأربعين يوم التي لا يجوز فيه للمرأة أن تتعبد
قد يقول البعض أن خلال الحيض و النفاس تكون المريضة في حالة صحية لا تسمح لها بالصيام و تدخل في حكم المرضى و أن صوم مريم كان بالأمتناع عن الكلام و لكن ماذا عن الصلاة
وَإِن كُنتُم مَرْضَي أَوْ عَلَي سَفَرٍ أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِنكُم مِّنَ الغَائِطِ أَوْ لامَسْتُمُ النِّسَاءَ فَلَمْ تَجِدُوا مَاءً فَتَيَمَّمُوا صَعِيداً طَيِّباً فَامْسَحُوا بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَفُواًّ غَفُوراً
المريض لا تفرع عنه الصلاة و بالتالي لا ترفع عن الحائض بل و هناك امراض يكون المريض اكثر نجسا من الحائض
اترك لكم التعليق

أبو ياسر عبد الوهاب 2013-09-16 04:07 PM

[FONT=Arial Black][SIZE=6][COLOR=blue]نصيحتي لك أولا قبل أن أجيبك من فضلك تعلم اللغة العربية قبل أن ترد السنة وتجعل نفسك حاكما عليها.[/COLOR][/SIZE][/FONT]
[FONT=Arial Black][SIZE=6][COLOR=blue]رواة الحديث التاء فيه مغلوقة فلماذا انفتحت أسأل الله أن يفتح عقلك وقلبك للق كما فتحت التاء.[/COLOR][/SIZE][/FONT]
[FONT=Arial Black][SIZE=6][COLOR=blue]ثم أقول لك أن ترك المرأة للعبادات خلال مدة حيضها لحكم دينية ودنيوية عظيمة تخفى على عقل سقيم[/COLOR][/SIZE][/FONT]
[FONT=Arial Black][SIZE=6][COLOR=blue]الآيات التي استدللت بها من سورة مريم حجة عليك لا لك والصوم المقصود به إمساك عن الكلام كما قال النابغة: خيل صيام وخيل غير صائمة فهل كانت هذه الخيل تصوم شهر رمضان أم أيام البيض؟.[/COLOR][/SIZE][/FONT]
[FONT=Arial Black][SIZE=6][COLOR=blue][/COLOR][/SIZE][/FONT]
[FONT=Arial Black][SIZE=6][COLOR=blue]ثم إن الله عزوجل أمر الرجال باعتزال النساء في المحيض لماذا؟ من اجل تلك الحكمة نهى عن الصوم والصلاة [U]قل هو أذى[/U] فيحرم عليها مباشرة العبادات وجماع زوجها لها من تلك البابة [/COLOR][/SIZE][/FONT]
[FONT=Arial Black][SIZE=6][COLOR=blue]ثم إن هذا الأذى هو موضعي لذلك ما كانت المرأة عندنا كما هي عند اليهود إذا حاضت اعتزلت فلا تواكل ولا تشارب ولا تناوم وووووووووووو.[/COLOR][/SIZE][/FONT]
[FONT=Arial Black][SIZE=6][COLOR=blue]قولك هناك أمراض يكون المريض أكثر نجسا من الحائض يضحك الرجل من ركبتيه ما هي هذه الأمراض؟[/COLOR][/SIZE][/FONT]
[FONT=Arial Black][SIZE=6][COLOR=blue]والمكلف قد توضع عنه عبادات إما إسقاطا أو تأخيرا أو تنصيفا أو غيرها كالمسافر والمريض يوضع عنه وجوب الصوم فيجوز له الفطر ، والحبلى يجوز لها أن تفطر وهكذا...فالقياس الذي تقيسه مع فارق كبير.[/COLOR][/SIZE][/FONT]
[FONT=Arial Black][SIZE=6][COLOR=blue]والله أخاف أن لا تفهم ما قلته لك مع أنني حاولت أن أبسط لك لكن لو لم تفهم فأسأل الله أن يفتح عقلك.[/COLOR][/SIZE][/FONT]
[FONT=Arial Black][SIZE=6][COLOR=blue][/COLOR][/SIZE][/FONT]

رشيدي 2013-09-18 12:21 AM

هذه هي حجتكم البئيسة الدائمة التي تتدرعون بها عند العجز عن الرد ماذا نفعكم اتقان اللغة العربية سوى هجر القران و اتباع الخرافات و جعلكم الأمة الأسلامية اسفل السافلين تنتظرون اكتشافات اسيادكم الغربيين لتهللوا لأعجاز العلمي عوض أن تكونوا السباقين اليها و حتى في نصرة الدين تفوق علكيم علماء الهندوس الذين رغم ضعفهم الشديد في اللغة العربية فقد اعطوا دروس لقساوسة الغرب فهنيء لكم باللغة التي لا تصلح لشيء
كيف أفهم من شخص لا يفقه أن الصوم بالأمساك عن الطعام يدخل كذلك في اطار العبادات و هذا طبيعي ممن لا يعرف من قرانه سوى التلاوة و جمع الحسنات [COLOR="Red"]قَالَ رَبِّ اجْعَلْ لِي آيَةً ۚ قَالَ آيَتُكَ أَلَّا تُكَلِّمَ النَّاسَ ثَلَاثَ لَيَالٍ سَوِيًّا [/COLOR] كيف تصوم مريم و تتعبد و هي منجوسة يا نابغة زمانك
كيف سافهم من انسان لا يستطيع التفريق بين الأذى الجسدي و الأذى المعنوي
و تستشهد باليهود بالفعل انك تحفة :شقاوة:
و الله ما يضحك الرجل من قدميه و ليس ركبتيه هو عندما يتحدث جاهل بما لا يفقه لست مسؤول عن قصورك في الطب هناك العديد من الأمراض والألتهابات التي تجعل جسم الانسان نجس ورائحته كريهة و سأعطيك أبسط مثال يليق بقصورك العلمي و العقلي في نفس الوقت مادامت هذه الحالة قد مررت بها سابقا و لم تنتبه أنها أكثر نجاسة من الحيض و هي الأسهال الحاد من الأنجس الدم مهما بلغت درجة مكروباته أم الغائط
ان كنتم لا تحترمون عقولكم فأحترموا عقول الغير

نمر 2013-09-18 11:09 AM

ما الحكمة من تحريم الصوم على الحائض ؟


نريد أن نعرف الحكمة من عدم صيام المرأة مع أن الصيام لا دخل له بالنجاسة .


الحمد لله

أولاً :

يجب على المؤمن التسليم لحكم الله تعالى والانقياد له ولو لم يعرف الحكمة منه ، بل يكفيه أنه أمر الله ورسوله .

قال الله تعالى : ( وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلا مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْراً أَنْ يَكُونَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ وَمَنْ يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلالاً مُبِيناً ) الأحزاب/36.

وقال : ( إِنَّمَا كَانَ قَوْلَ الْمُؤْمِنِينَ إِذَا دُعُوا إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ أَنْ يَقُولُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ ) النور/51.

ثانياً :

يوقن المؤمن ويؤمن إيماناً جازماً أن الله تعالى حكيم ، فلا يشرع شيئاً إلا لحكمة بالغة ، فلا يأمر بشيء إلا لما فيه من المصلحة الخالصة أو الغالبة ، ولا ينهى عن شيء إلا لما فيه من المفسدة الخالصة أو الغالبة ، وما أحسنَ ما قاله ابن كثير رحمه الله في "البداية النهاية" (6/79) :

"وجاءت شريعته (صلى الله عليه وسلم) أكمل شريعة ، لم يبق معروف تعرف العقول أنه معروف إلا أمر به ، ولا منكر تعرف العقول أنه منكر إلا نهى عنه ، لم يأمر بشيء فقيل : ليته لم يأمر به ، ولا نهى عن شيء فقيل : ليته لم ينه عنه" اهـ .

لكن هذه الحكمة قد نعلمها ، وقد تخفى علينا ، وقد يخفى علينا أكثرها أو بعضها .

ثالثاً :

أجمع العلماء على تحريم الصوم على الحائض ، وأنها يلزمها قضاء ما أفطرته بسبب الحيض إذا كان الصوم واجبا كصيام رمضان .

وأجمعوا أيضا على أنها إذا صامت لم يصح صومها . انظر السؤال رقم (50282) .

واختلف العلماء في الحكمة من عدم صحة الصوم من الحائض .

فقال بعضهم : الحكمة غير معلومة لنا .

قَالَ إمَامُ الْحَرَمَيْنِ : "وَكَوْنُ الصَّوْمِ لا يَصِحُّ مِنْهَا لا يُدْرَكُ مَعْنَاهُ , فَإِنَّ الطَّهَارَةَ لَيْسَتْ مَشْرُوطَةً فِيهَا" اهـ من "المجموع" (2/386).

وقال آخرون : بل الحكمة أن الله تعالى نهى الحائض عن الصيام وقت الحيض رحمةً بها ، لأن خروج الدم يضعفها ، فإذا صامت وهي حائض اجتمع عليها الضعف بسبب الحيض وبسبب الصيام ، فيخرج الصوم بذلك عن حد الاعتدال ، وقد يصل إلى حد الإضرار .

قال شيخ الإسلام في "مجموع الفتاوى" (25/234) :

" فَنَذْكُرُ حِكْمَةَ الْحَيْضِ وَجَرَيَانَ ذَلِكَ عَلَى وَفْقِ الْقِيَاسِ فَنَقُولُ :

إنَّ الشَّرْعَ جَاءَ بِالْعَدْلِ فِي كُلِّ شَيْءٍ . وَالإِسْرَافُ فِي الْعِبَادَاتِ مِنْ الْجَوْرِ الَّذِي نَهَى عَنْهُ الشَّارِعُ وَأَمَرَ بِالاقْتِصَادِ فِي الْعِبَادَاتِ ; وَلِهَذَا أَمَرَ بِتَعْجِيلِ الْفِطْرِ وَتَأْخِيرِ السُّحُورِ وَنَهَى عَنْ الْوِصَالِ وَقَالَ : ( أَفْضَلُ الصِّيَامِ وَأَعْدَلُ الصِّيَامِ صِيَامُ داود عليه السلام كَانَ يَصُومُ يَوْمًا وَيُفْطِرُ يَوْمًا وَلا يَفِرُّ إذَا لاقَى ) فَالْعَدْلُ فِي الْعِبَادَاتِ مِنْ أَكْبَرِ مَقَاصِدِ الشَّارِعِ ; وَلِهَذَا قَالَ تَعَالَى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تُحَرِّمُوا طَيِّبَاتِ مَا أَحَلَّ اللَّهُ لَكُمْ وَلا تَعْتَدُوا إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ ) المائدة/87. فَجَعَلَ تَحْرِيمَ الْحَلالِ مِنْ الاعْتِدَاءِ الْمُخَالِفِ لِلْعَدْلِ وَقَالَ تَعَالَى : ( فَبِظُلْمٍ مِنَ الَّذِينَ هَادُوا حَرَّمْنَا عَلَيْهِمْ طَيِّبَاتٍ أُحِلَّتْ لَهُمْ وَبِصَدِّهِمْ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ كَثِيرًا * وَأَخْذِهِمُ الرِّبَا وَقَدْ نُهُوا عَنْهُ ) فَلَمَّا كَانُوا ظَالِمِينَ عُوقِبُوا بِأَنْ حُرِّمَتْ عَلَيْهِمْ الطَّيِّبَاتُ ; بِخِلَافِ الأُمَّةِ الْوَسَطِ الْعَدْلِ فَإِنَّهُ أَحَلَّ لَهُمْ الطَّيِّبَاتِ وَحَرَّمَ عَلَيْهِمْ الْخَبَائِثَ . وَإِذَا كَانَ كَذَلِكَ فَالصَّائِمُ قَدْ نُهِيَ عَنْ أَخْذِ مَا يُقَوِّيهِ وَيُغَذِّيهِ مِنْ الطَّعَامِ وَالشَّرَابِ ، ونُهِيَ عَنْ إخْرَاجِ مَا يُضْعِفُهُ وَيُخْرِجُ مَادَّتَهُ الَّتِي بِهَا يَتَغَذَّى وَإِلا فَإِذَا مُكِّنَ مِنْ هَذَا ضَرَّهُ وَكَانَ مُتَعَدِّيًا فِي عِبَادَتِهِ لا عَادِلا . . .

وَالْخَارِجَاتُ نَوْعَانِ : نَوْعٌ يَخْرُجُ لا يَقْدِرُ عَلَى الاحْتِرَازِ مِنْهُ أَوْ عَلَى وَجْهٍ لا يَضُرُّهُ فَهَذَا لا يُمْنَعُ مِنْهُ كَالأَخْبَثَيْنِ (البول والغائط) فَإِنَّ خُرُوجَهُمَا لا يَضُرُّهُ وَلا يُمْكِنُهُ الاحْتِرَازُ مِنْهُ أَيْضًا . وَلَوْ اسْتَدْعَى خُرُوجَهُمَا فَإِنَّ خُرُوجَهُمَا لا يَضُرُّهُ بَلْ يَنْفَعُهُ . وَكَذَلِكَ إذَا ذَرَعَهُ الْقَيْءُ (أي غلبه) لا يُمْكِنُهُ الاحْتِرَازُ مِنْهُ وَكَذَلِكَ الاحْتِلامُ فِي الْمَنَامِ لا يُمْكِنُهُ الاحْتِرَازُ مِنْهُ ، وَأَمَّا إذَا استقاء فَالْقَيْءُ يُخْرِجُ مَا يَتَغَذَّى بِهِ مِنْ الطَّعَامِ وَالشَّرَابِ . . وَكَذَلِكَ الاسْتِمْنَاءُ مَعَ مَا فِيهِ مِنْ الشَّهْوَةِ . . وَالدَّمُ الَّذِي يَخْرُجُ بِالْحَيْضِ فِيهِ خُرُوجُ الدَّمِ ، وَالْحَائِضُ يُمْكِنُهَا أَنْ تَصُومَ فِي غَيْرِ أَوْقَاتِ الدَّمِ فِي حَالٍ لا يَخْرُجُ فِيهَا دَمُهَا فَكَانَ صَوْمُهَا فِي تِلْكَ الْحَالِ صَوْمًا مُعْتَدِلا لا يَخْرُجُ فِيهِ الدَّمُ الَّذِي يُقَوِّي الْبَدَنَ الَّذِي هُوَ مَادَّتُهُ وَصَوْمُهَا فِي الْحَيْضِ يُوجِبُ أَنْ يَخْرُجَ فِيهِ دَمُهَا الَّذِي هُوَ مَادَّتُهَا وَيُوجِبُ نُقْصَانَ بَدَنِهَا وَضِعْفَهَا وَخُرُوجَ صَوْمِهَا عَنْ الاعْتِدَالِ فَأُمِرَتْ أَنْ تَصُومَ فِي غَيْرِ أَوْقَاتِ الْحَيْضِ" اهـ باختصار .

الإسلام سؤال وجواب

الشيخ / محمد صالح المنجد يحفظه الله .

رشيدي 2013-09-18 02:31 PM

أن ركزت جيدا على قضية الصلاة و ليس الصيام بالأمتناع عن الأكل لماذا تترك المرأة الصلاة و تبقى طوال هذه المدة مبتعدة عن ربها

نمر 2013-09-18 10:26 PM

طبعا هذا الكلام والتوضيح من قول العلماء لأخوانا أهل السنة بالذات .


لأن أصحاب الشبه هم من الكفرة عبدة الأوثان والأولياء . ( المدعين إتباع القرآن والطعن فيه بنفس الوقت والطعن بالسنة أحاديث الرسول عليه الصلاة والسلام التى كلها خير للبشرية جمعاء ).


لذلك أصحاب الشبة أصحاب هوى هؤلاء معروفون عندنا لا ينفع معهم مجلدات .إلا من هدى الله .


ولكن رد العلماء يجب أن يذكر مع أننا لايأتينا شك بل اليقين أن كل أمر ونهى من الله لرسوله عليه الصلاة والسلام هو خير لأهل السنة سواء تحريم الخمر أو الزنا أو تحريم الخنزير أو الربا والكثير الكثير دل مع الوقت ماهى الفائدة العظيمة من تحريم هذه النجاسات كلها أوامر أمرنا بها كتاب الله والشرح من سنة الرسول عليه الصلاة .


لذلك المسلم لايحتاج يسأل بل يطيع ويطبق ويخضع لما أمرنا به الله .


من الكتاب والسنة .


الفتوى رقم 2443


س: ما الحكمة في أن الحائض تقضي الصيام دون الصلاة؟



جـ: الحمد لله وحده والصلاة والسلام على رسوله وآله وصحبه..


وبعد:


أولا:


لا يخفى أن واجب المسلم فعل ما أوجب الله عليه من المأمورات، والكف عن جميع ما نهى عنه من المحرمات، أدرك حكمة الأمر أو النهي أم لم يدركها مع إيمانه بأن الله لا يأمر العباد إلا بما فيه مصلحة لهم، ولا نهاهم إلا عما فيه مضرة عليهم، وأن تشريعاته سبحانه جميعها لحكمة يعلمها سبحانه يظهر منها لعباده ما شاء، وليزداد المؤمن بذلك إيمانا ويستأثر سبحانه بما شاء ليزداد المؤمن بتسليمه لأمر الله إيمانا كذلك.



ثانيا: معلوم أن الصلاة كثيرة متكررة في اليوم والليلة خمس مرات فيشق قضاؤها على الحائض بخلاف الصوم فإنه يجب في السنة مرة واحدة وربما كان الحيض يوما أو يومين، وصدق الله العظيم، { يُرِيدُ اللَّهُ أَنْ يُخَفِّفَ عَنْكُمْ وَخُلِقَ الْإِنْسَانُ ضَعِيفًا } (1)


__________


(1) سورة النساء الآية 28



(5/397)


وبالله التوفيق وصلي الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.


اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

عضو ... عضو ... نائب الرئيس ... الرئيس
عبد الله بن قعود ... عبد الله بن غديان ... عبد الرزاق عفيفي ... عبد العزيز بن عبد الله بن باز

أم معاوية 2013-09-19 01:41 PM

[QUOTE=رشيدي;284120]
؛
[QUOTE]من أكبر المفتريات و الأكاذيب التي أفتراها كتاب السنة و دين الأهواء هي منع المرأة من أداء واجبها الديني في الصلاة و الصيام و باقي العبادات بدعوى النجاسة خصوصا الصلاة التي لا تعوض فهناك نساء تصل مدة حيضهم الى أسبوع في الشهر أي ان ربع عمرهم لا يصلين و يضلن مبتعدات عن خالقهن و نعلم جيدا أن العبادات هي من تقي الأنسان من الشيطان فتصور ربع حياتك بدون دين و اتصال مع الخالق و بالفعل أصبحن ناقصات دين كما أراد لهن روات الحديث [/QUOTE]
[COLOR="Purple"]معنى كلامك ان على المرأة الحائض والنفاس ان تقيم عبادة الصلاة والصوم وهي على حال النجس او حال عدم طهرها فان كانت طاهر او لم تكن طاهر عليها ان تصلي وتصوم ؟!!!!!
هل تجد هذا يقوم منهجك ام يسقطه ..........؟!!!![/COLOR]
[QUOTE]سيقول البعض أنني أتحدث ب[U]اهوائي و استنتجاتي الشخصية و بدون دليل[/U] و لكن الدليل موجود و الحمد لله في كتابه الذي فصل كل شيء
[/QUOTE]
[COLOR="purple"]جيدا انك تعلم هذا عن نفسك ....هذا مطمئن.!
[/COLOR][QUOTE]يقول سبحانه و تعالى : فَأَجَاءَهَا الْمَخَاضُ إِلَىٰ جِذْعِ النَّخْلَةِ قَالَتْ يَا لَيْتَنِي مِتُّ قَبْلَ هَٰذَا وَكُنْتُ نَسْيًا مَنْسِيًّا فَنَادَاهَا مِنْ تَحْتِهَا أَلَّا تَحْزَنِي قَدْ جَعَلَ رَبُّكِ تَحْتَكِ سَرِيًّا وَهُزِّي إِلَيْكِ بِجِذْعِ النَّخْلَةِ تُسَاقِطْ عَلَيْكِ رُطَبًا جَنِيًّا فَكُلِي وَاشْرَبِي وَقَرِّي عَيْنًا ۖ فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَدًا فَقُولِي إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَٰنِ صَوْمًا فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنْسِيًّا كيف يطلب منها الصوم و هي في مدة النفاس اين هي الأربعين يوم التي لا يجوز فيه للمرأة أن تتعبد [/QUOTE]
[COLOR="purple"]هذا من الفهم السقيم للنصوص ؟!!!!
الايه التي ذكرتها هل قراتها جيدا ؟! حسنا فسر لي قولها فيها[U] [COLOR="DarkGreen"]فلن اكلم اليوم انسيا[/COLOR][/U] ؟!! هل المقصود الصوم المعروف ام الصوم عن الكلام فقط ؟!!
ولو اكملت الايات لوجدت ضالتك حقا ولما احتجت الى احراج نفسك كما سيحدث معك الان.... فيما تزعم بانك بارع به .؟
اكملها لك الايات لنفي ماجاءت به جملتا وتفصيلا[/COLOR]
نص الايه
[frame="5 98"][COLOR="rgb(0, 100, 0)"]فكُلِي وَاشْرَبِي وَقَرِّي عَيْنًا فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَدًا فَقُولِي إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَٰنِ صَوْمًا فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنْسِيًّا 26 فَأَتَتْ بِهِ قَوْمَهَا تَحْمِلُهُ قَالُوا يَا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئًا فَرِيًّا 27 يَا أُخْتَ هَارُونَ مَا كَانَ أَبُوكِ امْرَأَ سَوْءٍ وَمَا كَانَتْ أُمُّكِ بَغِيًّا 28 فَأَشَارَتْ إِلَيْهِ قَالُوا كَيْفَ نُكَلِّمُ مَنْ كَانَ فِي الْمَهْدِ صَبِيًّا 29 قَالَ إِنِّي عَبْدُ اللَّهِ آتَانِيَ الْكِتَابَ وَجَعَلَنِي نَبِيًّا[/COLOR] 30[/frame]
[COLOR="Purple"]قلت بان الصوم المقصود به الصوم المعروف وهو الصوم عن الاكل والشرب ؟؟؟!!!
الايات نقيض ماقلته الان وليست بحجه لك بل هي حجه عليك وعلى تفسيراتكم التي بحق قتلت الدين ؟!!!
اولا :قوله تعالى فلن اكلم اليوم انسيا.... والكلام معروف والانس معروف لن استطرد في هذا
ثانيا: عندما ذهبت به مريم عليها السلام وقابلت قومها بذلك الولد الذي لا اب له اتهموها وطعنوا في عرضها
وقالوا لها ماكان ابوك امرا سوء وماكانت امك بغيه فهل دافعت مريم عليها السلام عن نفسها ؟؟!!! ام انها صامت عن الكلام ؟!!!ان صامت عن الاكل والشرب لماذا لم تدافع عن نفسها؟؟؟؟
ثالثا :فاشارت اليه : ماجاءت به مريم عليها السلام لم يكن موطنه موطن كلام وقول ومهما قالت عليها السلام من القول فلن ينفع ذلك مع قومها الذين شاهدوا الابن الذي تحمله باعينهم
فلذلك كان يحتاج للرد معجزه وليس مجرد كلام لا يقدم ولا ياخر .
فالصوم عن الكلام هو المقصود في الايات الكريمات وليس ما تحاول تركيبه انت .
انتهينا من ذلك .[/COLOR]
[QUOTE]قد يقول البعض أن خلال الحيض و النفاس تكون المريضة في حالة صحية لا تسمح لها بالصيام و تدخل في حكم المرضى و أن صوم مريم كان بالأمتناع عن الكلام و لكن ماذا عن الصلاة
وَإِن كُنتُم مَرْضَي أَوْ عَلَي سَفَرٍ أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِنكُم مِّنَ الغَائِطِ أَوْ لامَسْتُمُ النِّسَاءَ فَلَمْ تَجِدُوا مَاءً فَتَيَمَّمُوا صَعِيداً طَيِّباً فَامْسَحُوا بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَفُواًّ غَفُوراً
المريض لا تفرع عنه الصلاة و بالتالي لا ترفع عن الحائض بل و هناك امراض يكون المريض اكثر نجسا من الحائض [/QUOTE]
[COLOR="purple"]قياس باطل
اعطيك ايه اوضح مما نقلته هنا وتخدم الموضوع اكثر
قال سبحانه: وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ[U] وَلَا تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّىٰ يَطْهُرْنَ[/U] فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ [البقرة:222]
الان ساعلمك القياس الجيد ...الله سبحانه امر الرجال باعتزال النساء في وقت المحيض لانه اذى اضف الى ذلك عدم طهرها .... فان كان ذلك النهي لا يرفع حتى تطهر المرأة فما بالك بالصلاه ؟!!!
من باب اولى ان لاتاتي المراة صلاتها حتى تطهر .والله سبحانه في اخر الايه قال ((((ويحب المتطهرين )))والمرأه الحائض والنفاس ليست بطاهره ؟!
لذلك ماجاءت به السنة صحيح فالحيض والنفاس نقيض للطهر وهو نجس وليس كما قلت بانه كذب وافتراء
وان قلنا ايضا بان القران لايمسه الا طاهر فمن باب اولى الصلاه لابد من الطهر فيها
الان وبعد كل هذا من الذي دينه دين الاهواء والمفتريات والاكاذيب ؟؟؟!!!!!!!!!![/COLOR]
[QUOTE]اترك لكم التعليق [/QUOTE]
[COLOR="purple"]كذلك انا .[/COLOR]

د حسن عمر 2013-09-28 09:39 PM

[QUOTE]لأن أصحاب الشبه هم من الكفرة عبدة الأوثان والأولياء . ( [SIZE="7"][SIZE="7"]المدعين إتباع القرآن [/SIZE][/SIZE]والطعن فيه بنفس الوقت والطعن بالسنة أحاديث الرسول عليه الصلاة والسلام التى كلها خير للبشرية جمعاء ).[/QUOTE]
هذا ما قالهُ الأخ نمر والذى إستفزنى فى إقتباسهُ ماقاله الطعن على آحاديث التى هى خير البشرية ؟؟
فرق أن نُكذب الرسول فهو كُفر بيّن ؟؟ وبين أن نُكذب كلام نُسب إليهِ ظُلما وعدواً وإفتراءاً فهو قول كاذب مخادع لذو العقول الضاحلة المُضحلة التى تصدق كل شئ عن الرسول وخاصة المكذوب فيهِ !!!!!!!
حتى أن الأخت ريحانة قالت بالنص
[QUOTE]معنى كلامك ان على المرأة الحائض والنفاس ان تقيم عبادة الصلاة والصوم وهي على حال النجس او حال عدم طهرها فان كانت طاهر او لم تكن طاهر عليها ان تصلي وتصوم ؟!!!!!
[/QUOTE]
وحال لِسانها تسنكر وتستهجن هذا الفِعل بل وتستغرب وتتعجب من هذا القول !!
وأقول وعلى مسئوليتى الشخصية
[SIZE="3"]المرآة الحائض تُصلى وتصوم وتحج وهى حائض ؟؟ وإن لم تفعل ذلك فهى آثمة متى وصل لها هذا الكلام [/SIZE]
والأخ رشيدى مُحق حينما قال
[QUOTE]من أكبر المفتريات و الأكاذيب التي أفتراها كتاب السنة و دين الأهواء هي منع المرأة من أداء واجبها الديني[/QUOTE]
وهذ آمر بديهى وعقلى بحت لا علاقة له بالدّين ؟؟
لآن المرآة على مستوى العالم يخصها تِلك الظاهرة (الحيض) ولا توجد إمرأة لا تحيض إلا نادرا وأن يكون ذلك ظاهرة فقط ~!!!
[QUOTE]لذلك ماجاءت به السنة صحيح فالحيض والنفاس نقيض للطهر وهو نجس وليس كما قلت بانه كذب وافتراء
وان قلنا ايضا بان القران لايمسه الا طاهر فمن باب اولى الصلاه لابد من الطهر فيها [/QUOTE]
بل ما جاءت بهِ السُنة باطل بالأدلة والبراهين والقياس والعقل والمنطق .

وللأسف الأخ رشيدى أخفق فى الأستدلال بهذه الأية التى هى محل الأستدلال وأنا أتفق مع الأخت ريحانة أن صوم مريم هو صوم كلام وليس الصيام المنشود .

وحتى ينشغل الجميع بالتفكير فسوف أضع نص آية
إنما المشركون نّجس فلا يقربوا المسجد الحرام بعد عامكم هذا .
فما معنى النجاسة هنا ؟؟
هذا مدخل لِذات الموضوع يُثبت أن الحيض عِند المرآة لا يمنعها من إداء الصلاة أو الصيام أو شريعة آمر بِها الله .
وهناك الكثير من آيات القرآن التى تُثبت أن المرآة تصوم وتصلى وقت الحيض ولا أحد يُطالبنى بِعرضها .
وجميع من قال بِغير ذلك فهو لا يفهم فى الدين مِن شئ ؟؟
:تخ::تخ:

أم معاوية 2013-09-28 11:31 PM

[QUOTE]وهناك الكثير من آيات القرآن التى تُثبت أن المرآة تصوم وتصلى وقت الحيض ولا أحد يُطالبنى بِعرضها .[/QUOTE]
[COLOR="Purple"]ولماذا لا احد يطالبك في عرضها ؟؟؟!!!
اعطنا مالديك نناقشك به ........والا فان قولي صواب لا يحتمل الخطأ .[/COLOR]

ايوب نصر 2013-09-29 01:52 AM

اهلا يا دكتور

[QUOTE]إنما المشركون نّجس فلا يقربوا المسجد الحرام بعد عامكم هذا .
فما معنى النجاسة هنا ؟؟
هذا مدخل لِذات الموضوع يُثبت أن الحيض عِند المرآة لا يمنعها من إداء الصلاة أو الصيام أو شريعة آمر بِها الله .[/QUOTE]
جميل جدا يا دكتور ، يعني ان من به نجاسة لا يقرب المسجد و لا يصلي ،، اليس كذلك ؟؟
يقول جل في علاه ( وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ وَلَا تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّىٰ [SIZE="4"][COLOR="Blue"]يَطْهُرْنَ [/COLOR][/SIZE]فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ )[البقرة:222]
لاحظ معي يا دكتور ان الاية تقول ان لا نقرب النساء حتى يطهرن ، و الطهارة تكون من النجاسة ، اي الحيض نجاسة ، و لا يجوز مثلا ان نقرب الصلاة الا و نحن على طهارة
و منه فانه لا يجب ان تقرب النساء الصلاة و هن حائضات ( غير طاهرات ) حتى يطهرن

ابو هيثم العطوي 2013-09-29 10:27 AM

[align=center]بسم الله الرحمن الرحيم [/align]

اخواني عباد الله يوجد بيننامن شياطين الانس يؤزون بعضهم على الباطل ازاء فالظال حسن عمر انزل نفسه منزلة التشريع واحل ماحرم الله حسبي الله ونعم الوكيل اللهم لاتفتنا في ديننا يامقلب القلوب ثبت قلوبنا على دينك ويقول لاتسؤلوني عن الدليل هذا هو الضال المضل الذي يقول كلام بدون دليل من القران او من السنة من الاحاديث الصحيحة اجتنبوه وابتعدو عنه هذا هو الشيطان
واما الرشيدي فانني ادعو الله لك بالهداية لان هداية الدللة والارشاد بينها لنا الرسول صلى الله عليه وسلم ام هداية القلوب فهي ملك لله ياعبد الله ورد على سؤالك انشالله ولن اقول طعنك واعتراضك فكانك تسال وتقول لماذ صلاة الفجر ركعتان ولماذا كل ركعه سجدتان وحبيت اقتبس من موضوع منشور في احدى المنتديات الطبية يفيد اجابتك


أثبتت الدراسات الطبية الحديثة أن حركات البدن والرياضة مثل الصلاة تفيد كثيراً النساء الحوامل، لأن المرأة المصلية عندما تؤدي السجود والركوع يزيد جريان الدم إلى الرحم.

بالإضافة إلى أن خلية الرحم والمبيض شبيهة بخلية الكبد التي تجذب كثيراً من الدماء.

ولا شك أن رحم الحامل يحتاج إلى الدماء الوفيرة لكي تغذي الجنين ولتصفية الملوثات من دمه، وعندما تؤدي الحامل الصلاة، فإنها تساعدها في إيصال الدم بوفرة إلى الجنين.

أما الحائض فإذا أدت الصلاة فإنها تسبب اندفاع الدم بكثرة إلى رحمها، مما يؤدي إلى فقدانه ونزوله في دم الحيض ولذلك حرمها الله ليحفظها من اشتداد النزف.

ويقدر حجم الدم والسوائل المفقودة من جسم المرأة أيام الحيض بـ 34 ملي لتر من الدم ومثله من السوائل، ولو أدت الحائض الصلاة فإنها تتسبب في هلاك الجهاز المناعي بجسمها؛ لأن كريات الدم البيضاء التي تقوم بدور مهم في المناعة، تضيع عبر دماء الطمث المفقودة من الجسم.

ونزيف الدم بصفة عامة يزيد من احتمالات العدوى بالأمراض، أما الحائضات فقد حفظهن الله سبحانه من العدوى بتركيز كريات الدم البيضاء في الرحم خلال الدورة الشهرية لكي تقوم بالمدافعة والحماية ضد الأمراض.

أما إن صلت المرأة أثناء الحيض فإنها تفقد الدماء بقدر هائل وتفقد معها كثيراً من كريات الدم البيضاء، مما يعرض سائر أعضاء جسمها مثل الكبد والطحال والغدة الليمفاوية والمخ للمرض.

وتظهر هنا حكمة منع الصلاة أيام الحيض للنساء حتى يطهرن، كما وصفه القرآن على انه أذى بقوله: "وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُواْ النِّسَاء فِي الْمَحِيضِ وَلاَ تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّىَ يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللّهُ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ" البقرة222.

بالإضافة إلى أن تحريك الجسم لا سيما في السجود والركوع، يزيد سيلان الدماء إلى الرحم ويسهل فقدانه هباءً، بالإضافة إلى ما يسببه من نقص الأملاح المعدنية من الجسم.

وينصح الأطباء في فترة الطمث بالاستراحة وتناول الوجبات الغذائية، لكي لا يضيع من الجسم الدم وسائر الأملاح الثمينة، وهنا تتضح أيضاً حكمة منع الصوم أيضاً للنساء في الحيض.

كما يؤكد الطب ضرر ممارسة الرياضة والأعمال الشاقة بالنسبة للحائض.

ومن الأعراض المَرَضية التي تصيب النساء قبل الطمث، الإعياء والألم في الثدي ووجع الظهر والأرجل والإمساك أو الإسهال والصداع والرغبة في التبوُّل وغيرها، كما تكون المرأة عصبية في هذه المدة، وتشتد هذه الأعراض بين المرضى الذين يعانون من الربو والحساسية.

وللصلاة فوائد لا تحصى، إذا أداها من يعاني من الاضطرابات النفسية مثل النساء اللاتي اقترب موعد دورتهن الشهرية، كما أن الوضوء بالماء البارد يبرد الجسم والنفس والجهاز العصبي.

وتبين الدراسة أن وضع القدمين في الماء البارد يبرد الجسم كله، وتظهر هذه البحوث حكمة قول النبي صلى الله عليه وسلم بالصلاة والوضوء عند الغضب واليأس، وإن اجتمع الوضوء والصلاة والصوم في آن واحد لا غرو أنها تمنح شفاءً كاملاً للسيدات اللاتي يعانين من أعراض المرض، قبل الدورة الشهرية.

ولا يوجد في الطب الحديث علاج مفيد لجميع الأعراض المرضية التي تعاني منها السيدات قبل الطمث واضطراباته.






وفي النهاية اقول لك ويوجد علم لم يطلع الله احد من عباده عليه واقول لك انظر الى هذه الاية وتفكر جيدا (( هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ ۖ فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ ۗ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلَّا اللَّهُ ۗ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِنْ عِنْدِ رَبِّنَا ۗ وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ ))

ايوب نصر 2013-09-29 02:41 PM

:جز: اخي ابو الهيتم

د حسن عمر 2013-09-29 04:52 PM

[QUOTE]ء فالظال([COLOR="Red"]فالضّال[/COLOR])حسن عمر انزل نفسه منزلة التشريع واحل ماحرم [/QUOTE]
هذا ما قالهُ الأخ أبو هيثم العطوى لى شخصياً ولست غاضب منه بل أشفق عليهِ من تسرعه فالمسلم دائماً وأبداً متسرعاًً !! وغالباً ما يكون قليل المعرفة عكس المؤمن حين يتسرع يكون واثقاً من الكتاب الذى يستمد منهُ ما يعتقده صحيحاً .
إعطنى إذنك يا أبوهيثم حتى أفضى إليك لعلك تفهم !! نحن فى منتدى لهُ قوتهُ ورجاله لا يستقيم أن أقول شئ لا أفهمه ولا دليل عِندى أملكهُ !!
[QUOTE]فالظال حسن عمر انزل نفسه منزلة التشريع واحل ماحرم الله [/QUOTE]
أوّل معلومة لك ياأخ هيثم لا أحد يستطيع تحريم شئ لم ينزلهُ الله !؟ ولا حتى الأنبياء أو الرسل !؟ ومن يفعل ذلك قام مقام الله نفسهً !! وعليهِ تّحمل النتائج السيئة يوم القيامة .
[QUOTE]ويقول لاتسؤلوني عن الدليل هذا هو الضال المضل الذي يقول كلام بدون دليل من القران او من السنة من الاحاديث الصحيحة اجتنبوه وابتعدو عنه هذا هو الشيطان [/QUOTE]
أولاً دليلنا دائماً مِن كِتاب الله . ثانيا كلمة لا تسألونى خاصة بِمن يجيد الحوار ويكون مؤمناً وليس مسلما وغالباً هذا الكلام غير موجه إلا لِأصحاب العقول فقط؟؟
[QUOTE]أثبتت الدراسات الطبية الحديثة [/QUOTE]
أثبت الله أنه أعد عِبادهُ سواء كان ذكراً أو إنثى حين قال (وما خلقت الأنس والجِن إلا لِيعبدون ) للعبادة !! ..............ولم يضع الله عراقيل أو حجج لِذلك؟؟
لك تحياتى:تح::تح:

د حسن عمر 2013-09-29 06:01 PM

[QUOTE]اهلا يا دكتور[/QUOTE]
أهلاً بالصديق المبارك بارك الله فيك وكل من آمن بالله ورسوله وكتابه
[QUOTE]إنما المشركون نّجس فلا يقربوا المسجد الحرام بعد عامكم هذا[/QUOTE]
جميل جدا يا دكتور ، يعني ان من به نجاسة لا يقرب المسجد و لا يصلي ،، اليس كذلك ؟؟
لابد ياأخى أن تتمهل وتتأنى فالنجاسة هنا ليست نجاسة قاذروات أو نجاسة جسد أو نجاسة عفن أو ثياب؟؟ النجاسة هنا مقصود بِها نجاسة عقيدة !! فالأية تقول أن من يدعوا إلى ثلاثة آلهه بِمثابة شخص نجس !؟
[QUOTE]وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ وَلَا تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّىٰ يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ )[البقرة:222][/QUOTE]
الله فى تِلك الأية يسأل ويوجه الخطاب إلى الرجال دون النساء فالأمر الألهى خاص بِعدم القرب من المرآه حال حيضها ؟؟ وأنا ءأتعجب لماذا أسقط السابقون
كلمة نجاسة فى هذا الموضوع !! فالله حّدد وصنف بعدم القرب الرجل مِن المرآه حال حيضها والتطهر هنا ليس من تطهر نجاسة بل تطهر جسد .بدليل أن البراز (يوجد داخل جسم الأنسان) وفى حاله إخراجه ينظفه الأنسان بالماء وإنتهى الأمر ,
كذلك حيض المرآه هو فى داخل جِسمها وحين يخرج وينتهى تدافع الدم تستحم المرآه وينتهى الأمر فأنتهاء الحيض بِمثابة علامة لِحدوث حّمل جنين فقط !!
[QUOTE]لاحظ معي يا دكتور ان الاية تقول ان لا نقرب النساء حتى يطهرن ، و الطهارة تكون من النجاسة ، اي الحيض نجاسة[/QUOTE]
من قال لك لابد للطهارة أن تكون مِن نجاسة !! الوضوء طهارة هل أنا كنت نجساً وبعد الوضوء تتطهرت !! إنسان إستحمى وبعد ذلك توضأ فهل الأستحمام كان يكفى طُهراًَ !! لا بُد من الوضوء لآن ذلك فريضة !!
[QUOTE] و الطهارة تكون من النجاسة [/QUOTE]
مقولة ليس لها أساس مِن الصحة !! وليس شرطا طهاره وراءها نجاسة .
[SIZE="6"]وما خلقت الأنس والجِن إلا ليعبدون [/SIZE]

ابو هيثم العطوي 2013-10-01 07:36 AM

[QUOTE=د حسن عمر;285371] هذا ما قالهُ الأخ أبو هيثم العطوى لى شخصياً ولست غاضب منه بل أشفق عليهِ من تسرعه فالمسلم دائماً وأبداً متسرعاًً !! وغالباً ما يكون قليل المعرفة عكس المؤمن حين يتسرع يكون واثقاً من الكتاب الذى يستمد منهُ ما يعتقده صحيحاً .
إعطنى إذنك يا أبوهيثم حتى أفضى إليك لعلك تفهم !! نحن فى منتدى لهُ قوتهُ ورجاله لا يستقيم أن أقول شئ لا أفهمه ولا دليل عِندى أملكهُ !!
أوّل معلومة لك ياأخ هيثم لا أحد يستطيع تحريم شئ لم ينزلهُ الله !؟ ولا حتى الأنبياء أو الرسل !؟ ومن يفعل ذلك قام مقام الله نفسهً !! وعليهِ تّحمل النتائج السيئة يوم القيامة .
أولاً دليلنا دائماً مِن كِتاب الله . ثانيا كلمة لا تسألونى خاصة بِمن يجيد الحوار ويكون مؤمناً وليس مسلما وغالباً هذا الكلام غير موجه إلا لِأصحاب العقول فقط؟؟
أثبت الله أنه أعد عِبادهُ سواء كان ذكراً أو إنثى حين قال (وما خلقت الأنس والجِن إلا لِيعبدون ) للعبادة !! ..............ولم يضع الله عراقيل أو حجج لِذلك؟؟
لك تحياتى:تح::تح: [/QUOTE]



[align=center]بسم الله الرحمن الرحيم [/align]
يا اخي ان كنت اتيت الى هذا المنتدى طالبا للحق باذن الله افدناك وان كنت تريد المجادلة بالباطل فاقول لك اتق الله ياعبد الله
لاحظ انك الى الان لم تستدل باي اية من القران لكي نوضح لك الخلط الموجود عندك وعندما تقول ان هذا الكلام غير موجه الى لاصحاب العقول فياعبد الله هذا منتدى ويدخل عليه اقاصي والداني واذا لم نوضح للجميع ماهو خطاء وما هو صواب من كتاب الله وسنة نبيه
عندما تقول ان الله اثبت ان عباده سواء اسال نفسك هذه الاسئلة ليست على سبيل الاعتراض ماعاذ الله ولكن على سبيل التفكر ياعبد الله
لماذ الرجال في الميراث اكثر من النساء / لماذا الرجال قومون على النساء وليست الوامة لنساء على الرجال / لماذ المراءة هي التي تحمل وليس الرجل هو من يحمل
ياعبد الله اسال نفسك وارجع الى الحق كثيرا من العبادات اتى توضيحها من السنة وان القران لم ياتي الى بذكرها
ياعبدالله قم لله في جوف اللي واساله ان يريك طريق الحق والح عليه بالدعاء والله انشالله انك اذا كنت صادق فسوف يهديك الله

أبو عبيدة أمارة 2013-10-01 05:18 PM

[SIZE="5"][COLOR="Green"]السلام عليكم ، أحببت في هذا الموضوع أن أبدي بعض الملاحظات وأبدي رأي الدين في القضية ، فنبدأ أولا بحقيقة من يجادل في الدين أو يطعن أي مطعن جائر عليه دون حجة واقعية ، ومعه وبعده نسوق الأدلة والبراهين :
أولا : أنه وحقيقة فإن من يعادي الإسلام واهله وهو يحاول التذاكي على الإسلام وأهله ، ويظن نفسه أنه ذكي ويستغبي الإسلام أو أهله المخلصون فهو الغبي وهو الأحمق ، ويهرف بما لا يعرف .
ونقول أن الإسلام وأهله المخلصون أذكى وأحكم وأعدل من أي مخلوق ، والإسلام أذكى وأحكم وأعقل من أي إنسان كائنا من كان وليس بألف مرة وفقط ، وليس بمليون مرة وفقط ، بل إنه ليس هناك مجالا لا للقياس ولا للمقارنة ولا للمقاربة ، وذلك ولأن الإسلام وكل ما جاء به الإسلام فهو من عند الله العزيز الحكيم الذي خلق السموات والأرض ولم يعيَ بخلقهن ، والله ليس كمثله شيء وهو اللطيف الخبير ، والله الذي لا يجوز ولن يجوز ولن يكون مقبولا أو معقولا أي وجه مقارنة أو قياس بين الله وبين أي من مخلوقاته .
ثانيا ونعلم أن كثير ممن ينكرون شيئا من السنة الصحيحة أو كثير منها ، فهم يقومون بذلك لأسباب ومنها :
1 . أولا : يريدون الطعن في دين الإسلام دين الحق والحقيقة ومن ثم وغباءا منهم يريدون هدم الإسلام ، فهدم الله من يحاول هدم الإسلام قاصدا ومُصّرا وخبيثا ومستخفا ومستكبرا ، وهم ويعلمون أن في غرضهم الكريه هذا في الحرب الإسلام ، فهم يعلمون أن الإسلام قوي متين ويعلمون معه أنه من يريد مواجهة الإسلام جملة واحدة (وذلك سفاهة واستكبار وعداء) فهو سيكون هملا في الدنيا والآخرة ، وهم يعلمون أن حجج من سيواجه الإسلام كاملا فستكون حججهم واهية جدا ولا يقبلها لا عقل ولا منطق سليم ، ولا يقبلها إلا دجل أرعن أو منطق مقزز .
فهم كمن يريدون أن يكونوا أذكى من غيرهم بقولهم ندعى الإيمان بالقرآن ولكن نطعن بالسنة أولا ، ومن ثم وفي خطتهم وتصورهم المغفل ظانين أنهم سيفلحوا ولن يفلحوا في هدم ذرة من السنة ، وهم يظنون وهم فاشلون فالخطوة التالية عندهم هي الطعن في القران ثم الكفر البواح .
وهذا الصنف نقول له تذاكى لنفسك قبل أن لا تنفع التوبة ولا الندم ! وأيضا أيها المستغبى من أسياد الضلال والكفر (كانوا من كانوا) فلا تحاول أن تتذاكى على من يريدون لك الخير وللبشرية جمعاء أولا وحقا ، وعلى هؤلاء المتذاكون اللاعبون والمتلاعبون عليهم أن يكفوا من وضع أنفسهم في موضع ومكانة يناقضون فيه الحق والحقيقة ويدنسون أنفسهم ويهلكونها ويغالطون مصلحتهم .
والحمق عينه هو التكلم والطعن في السنة الحكيمة الصحيحة ، أو وأن يظن أي مغفل أو أي أحمق أن بمقدوره أو من حقه الطعن أو القبول أو الرفض في السنة النبوية الكريمة ، وليعلم المتطاولون أن علم السنة علم كبير جليل دقيق نزيه يتحرى أحكم وسائل النقل والتأصيل الصحيح ، [U][B]والسنة جزء من أجزاء الوحي ، وهو جزء قيم من الدين لا ينفصم عنه بتاتا أبدا ، فمن مسه السنة أو تجاوز عليها فقد ضل ضلالا بعيدا وهوى مكانا سحيقا .[/B][/U]2 . ثانيا : هناك فئة من الذين ينكرون السنة فهم ليس فقط ينكرون السنة من عندهم كفرا بواحا بل هم مدعومون من أئمة الضلال وهم منبهرون بدنيا الكافرين ويأخذون عنهم الغث والسمين ، ويتذاكون كي يرتفع مستواهم عندهم كظنهم ولكنهم لا يعلمون أنهم يهبطون أسفل سافلين .
3 . ثالثا : هناك فئة ليست بمكانة الشر وقد تستصعب فهم نص من نصوص السيرة النبوية ولا تعرف مدلولها الصحيح ، فلربما قد يشك البعض منهم لربما أن الحديث غير صحيح ولكنهم لا يرفضون السنة النبوية كلها معاذ الله ، فهؤلاء مع قليل من التبيين وشيء من التوضيح وشرح لمبتغى حكيم السنة النبوية المطهرة ولكل أوامر الدين ، فهؤلاء قد يثوبون للحقيقة ويخبتوا لها ، ولا يعتدون ولا يتجاوزون .
وقد رأينا ما هي الحكمة البالغة من إعفاء المرأة من الصلاة والصوم في حال الحيض والنفاس ، وكما بينه أحد الأخوة الكرام وكل هذا وأولا من أجل سلامة المرأة واحترام كينونتها وتقديرا لظرفها الخاص .
وثانيا ومن أجل تبيين وتوضيح وتعليم أن الناس أن من سمو الصلاة ومن معانيها السليمة الحكيمة في أنها سمو بالروح وسمو الروح يستلزم الطهارة النفسية والجسدية والخلو من المعيقات الاضطرارية بقدر الاستطاعة والتكليف ، وذلك للرجل والمرأة .
فالخلاصة أنه وأولا هو سلامة المرأة وصونها وتقدير حالتها وثانيا مراعاة حالتها الجسدية والنفسية ، والشروح الصحية قد بينت كما بينها بعض الأخوة ، ولكن ومع هذا فإنه لا يمنع المرأة من أن تذكر ألله ، أو أن تسبحه ، أو أن تبتهل إليه ، أو أن تتذلل بين يديه الله وتضرع له بقدر منفعتها دون ضررها ، وهذا لا يحرمها أيضا من الشعور بالصوم ومتعته الشعور بالزهد من الأكل والشرب بما لا يضر ، ولكن متى زال المانع وجب عليها قضاء الصوم دون الصلاة .
وحقيقة ومع العلم أن الذين يجادلون في السنة أو في القرآن أو أي من أمور الدين فكثير منهم لا يفعلون هذا من مقصد الخير أو من مقصد تحري الحقائق أو زيادة العلم ، وإنما يفعله كثير ( نقول كثير وليس الجميع ) لخبث ودهاء منهم ولجدل عقيم مريض لأجل الجدل ولأجل أهداف كافرة شيطانية .
وأما ولكن ولطلاب الحق الحقيقة والبينة فنقول لهم : إن من هؤلاء الذين يدعون الأيمان بالقرآن فقط دون السنة ، فلينظروا أولا لقول القرآن الكريم ، قال : { وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا}[الحشر: 7].، فهذا دليل من القرآن أن كل ما جاء به الرسول علينا أن نأخذه وما نهانا عنه علينا أن ننتهي عنه .
قد يقول قائل أن القصد من هذه الآية هو القرآن وحده .
ولكن أيعقل أن من خلق السموات والأرض ويعلم كل صغير وكبير فيهما وهو الله الذي ائتمن محمد  على القرآن ألا يأتمنه على غيره ؟! أيعقل أن الله الحكيم العظيم الذي ابتعث محمدا  وسلمه الأمانة -معاذ الله- أيعقل أن يسلمها معاذ الله ثانية ورابعا وإلى لا نهاية- أن يسلمها لمفتري أو غادر أو كاذب أو مدعي ، حاشاه ومعاذه رسول الله  .
والسنة النبوية المطهرة هي جزء لا يتجزأ من الدين وهي وحدة متكاملة لا تفصل عن الدين بتاتا ولا بأي شكل من الأشكال ، ولما قال الله تعالى " وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا" ، فهو يقصد أن نأخذ كل ما جاء به الرسول  وذلك من قرآن كريم ومن كل قول أو عمل صح عن رسول الله .
والسنة النبوية المطهرة كما وهي جزء من الإسلام فهي جزء من المسلمين ، فهم الأمة الطاهرة النبيلة الصادقة الطيبة النزيهة التي نقلت السنة واهتمت بها اهتماما جما ونقلتها بصدق وأمانة ونزاهة لا مثيل لها .
وزيادة في بالدليل إليكم الكلام الصحيح والمفحم التالي (وهو منقول باختصار):
وقد أخبر الصادق المصدوق صلى الله عليه وسلم عن أمثال هؤلاء الأدعياء الذين يُريدون الاكتفاء بالقرآن دون السنة ، كما في قوله عليه الصلاة والسلام : ألا هل عسى رجل يبلغه الحديث عني ، وهو متكئ على أريكته ، فيقول : بيننا وبينكم كتاب الله ، فما وجدنا فيه حلالا استحللناه ، وما وجدنا فيه حراما حرمناه ، وإن ما حَرَّم رسول الله صلى الله عليه وسلم كما حَرَّم الله . رواه الإمام أحمد وأبو داود وابن ماجه .
وفي رواية : ألا إني أوتيت الكتاب ومثله معه ، ألا إني أوتيت القرآن ومثله معه ، ألا يوشك رجل ينثني شبعانا على أريكته يقول : عليكم بالقرآن ! فما وجدتم فيه من حلال فأحلّوه ، وما وجدتم فيه من حرام فحرِّموه . رواه الإمام أحمد .
ثم إنه لا يُمكن الاكتفاء بالقرآن عن السنة، فإن الله أمر بالصلاة والزكاة والصيام والحج وغيرها مما أمر الله به ، فكيف يؤدُّون هذه الفرائض ، وكيف يمتثلون الأوامر ، إلا بالأخذ بالسنة النبوية .
قد جاء رجل عمران بن حصين رضي الله عنه فسأله عن شيء ، فحدّثه ، فقال الرجل : حدثوا عن كتاب الله ولا تحدثوا عن غيره ! فقال عمران : إنك امرؤ أحمق ! أتجد في كتاب الله أن صلاة الظهر أربعا لا يجهر فيها ؟ وعدد الصلوات ؟ وعدد الزكاة ، ونحوها ؟ ثم قال : أتجد هذا مُفسَّـراً في كتاب الله ؟ إن الله قد أحكم ذلك والسنة تفسر ذلك .
إن أعظم جهود بُذِلَتْ هي في خدمة السنة النبوية ، عناية بالمتون والأسانيد ، وتأصيلا لعلوم السنة ، وعناية بالجرح والتعديل ، وتتبع الأخبار والتحقق من مصادرها ، ومن سماع الرواة ، ومن تقييد الوفيات ، إلى غير ذلك مما يقف المرء أمامه متعجِّبا من هذه الجهود الجبارة المباركة!
وقد قال الله تبارك وتعالى عن نبيِّـه صلى الله عليه وسلم : ( وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى (3) إِنْ هُوَ إِلاَّ وَحْيٌ يُوحَى )
وكان عبد الله بن عمرو بن العاص – رضي الله عنهما – يَكْتُب كل شيء سمعه من رسول الله صلى الله عليه وسلم . قال : فنهتني قريش ، وقالوا : أتَكْتُب كل شيء تسمعه ورسول الله صلى الله عليه وسلم بشر يتكلم في الغضب والرضا ؟! فأمْسَكْتُ عن الكتاب ، فَذَكَرْتُ ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم ، فأومأ بأصبعه إلى فِيه ، فقال : أكتب ! فو الذي نفسي بيده ما يخرج منه إلا حقّ . رواه ابن أبي شيبة وأبو داود والحاكم .
[[/COLOR][/SIZE]

ايوب نصر 2013-10-01 06:07 PM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
[QUOTE]من قال لك لابد للطهارة أن تكون مِن نجاسة !! الوضوء طهارة هل أنا كنت نجساً وبعد الوضوء تتطهرت !! إنسان إستحمى وبعد ذلك توضأ فهل الأستحمام كان يكفى طُهراًَ !! لا بُد من الوضوء لآن ذلك فريضة !![/QUOTE]
يعني ممكن ان اتبول و اذهب للصلاة ؟؟؟

د حسن عمر 2013-10-01 07:29 PM

[QUOTE]يا اخي ان كنت اتيت الى هذا المنتدى طالبا للحق باذن الله افدناك[/QUOTE]
بالطبع ما جِئت هنا إلا طالباً للحق !! ولكن قد يكون الحق الذى أملكه لا يكون لك إلا كُفراً والحق الذى أنت تملكه لا يكون سوى لعب ولهو والعكس صحيح .
فنحن أمام الله إما أكون ضالاً مُضل لا ينفع لى النصح ومُتكبر على آيات الله ولا أخضع لها ؟؟ وأنت مؤمن إكتفيت بِما تعلمتهُ مِن الدّين مِن علماء قد يكونوا مُخطئين وقد يكونوا غير ذلك ؟؟
العِلم قد يملكه الجميع ولكن الحق قد لا يملكهُ إلا عدد قليل!! ونحن فى سِعة الآن قبل الموت لا بُد أن نفكر ولا نكتفى بِما فى عقولنا مِن عقيدة قد تكون خطئاً وقد تكون صواباً . فالبحث والنقاش سبيلان للمعرفة .
[QUOTE]وان كنت تريد المجادلة بالباطل فاقول لك اتق الله ياعبد الله [/QUOTE]
ما جِئت للمجادلة قط ؟؟ بل بحثا عن الحق !! وقد تتفق معى أن كِتاب الله حق وبِعثة رسولهُ أيضاً حق .
[QUOTE]لاحظ انك الى الان لم تستدل باي اية من القران لكي نوضح لك الخلط الموجود عندك
[/QUOTE]
بل جِئتك بِأية ولكن لم تحسن إستقبالها كعادة عِند المسلمون .([SIZE="6"]وما خلقت الأنس والجِن إلا لِيعبدون )[/SIZE]
فالعبادة ياأخى لا يعوقها عائق إلا الموت !! وهذا أوّل تركيز لك فى هذا الموضوع .
[QUOTE] وعندما تقول ان هذا الكلام غير موجه الى لاصحاب العقول [/QUOTE]
هذهِ حقيقة لا تغضب مِنها ؟؟ لن ينجوا مِنها إلا أصحاب العقول الحاضرة !! أما العقول التى تقبل كل شئ بِصرف النظر عن صِحتها أو خطأها فتِلك مصيبة .
[QUOTE]لماذ الرجال في الميراث اكثر من النساء / لماذا الرجال قومون على النساء[/QUOTE]
تِلك قِوامة الخلق ؟؟ رجل قوى مؤهل لِمهمة محددة وإنثى تحمل وتلد وتحفظ أولادها وزوجها . بِعبارة إخرى الرجل لهُ مهمة والأنثى لها مهمة .
والأثنان تكليفهما واحد ؟؟ إنظر
1-فَاسْتَجَابَ لَهُمْ رَبُّهُمْ أَنِّي لَا أُضِيعُ عَمَلَ عَامِلٍ مِنْكُمْ مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَىٰ
2- وَمَنْ يَعْمَلْ مِنَ الصَّالِحَاتِ مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَىٰ وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُولَٰئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ وَلَا يُظْلَمُونَ نَقِيرًا
3-مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَىٰ وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً
4- مَنْ عَمِلَ سَيِّئَةً فَلَا يُجْزَىٰ إِلَّا مِثْلَهَا وَمَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَىٰ وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُولَٰئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ يُرْزَقُونَ فِيهَا بِغَيْرِ حِسَابٍ [غافر:40]
أما علاقة الحمل والولادة أو الحيض والنفاس تِلك صِفات المرآه خاصة بِها ومشتركة عِند جميع الناس مِن النساء على مستوى الأرض .والله حين خلقها يعلم ما بِها من حيض أو نِفاس ولم يقل الله فى القرآن أن الصلاة تسقط على المرآه المحيض ؟؟
لو إستثنى الله لأنزل على الرسول آية أو نص تشريعى يقول ذلك بل على العكس قال (الَّذِينَ هُمْ عَلَىٰ صَلَاتِهِمْ[SIZE="7"] [COLOR="Red"]دَائِمُونَ[[/COLOR]/SIZE] [المعارج:23]
والدوام يفيد عدم الأنقطاع وعدم ترك الفِعل المطلوب ؟؟ أنا اعلم أن التراث الماضى يقول عكس ذلك !! وأعلم أيضاً أن النزول عن هذا الأمر مستحيل !؟
ولكن لا يستطيع عقل رجل مؤمن أن يقفز على نص واضح مِثل الشمس فى السماء يُخاطب العقل ويقول له
[QUOTE](الَّذِينَ هُمْ عَلَىٰ صَلَاتِهِمْ[SIZE="7"] [COLOR="Red"]دَائِمُونَ[[/COLOR]/SIZE] [المعارج:23][/QUOTE]
ولا يستطيع احد أن يجعل عقل نبىّ أو رسول أو صالح أو تابع أو سلف يُثنى عن قول الله نفسه !!
[QUOTE] وَالَّذِينَ هُمْ عَلَىٰ صَلَوَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ [المؤمنون:9][/QUOTE]
والحِفاظ على الصلاة تعنى تأديتها فى آوقاتِها ولو كان هناك إستثناء فى حيض أو مرض أو سفر لكان لِزاماً بِنص تشريعى واضح ؟؟ فهل سألت نفسك ؟؟
كيف لم يرضى الله ذاتهُ أن يستثنى الصلاة فى داخل المعارك الحربية ولم يعطى إذناً بِتأجيلها أو تأخرها يل قال
وَإِذَا كُنْتَ فِيهِمْ فَأَقَمْتَ لَهُمُ الصَّلَاةَ فَلْتَقُمْ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ مَعَكَ وَلْيَأْخُذُوا أَسْلِحَتَهُمْ فَإِذَا سَجَدُوا فَلْيَكُونُوا مِنْ وَرَائِكُمْ وَلْتَأْتِ طَائِفَةٌ أُخْرَىٰ لَمْ يُصَلُّوا فَلْيُصَلُّوا مَعَكَ وَلْيَأْخُذُوا حِذْرَهُمْ وَأَسْلِحَتَهُمْ وَدَّ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْ تَغْفُلُونَ عَنْ أَسْلِحَتِكُمْ وَأَمْتِعَتِكُمْ فَيَمِيلُونَ عَلَيْكُمْ مَيْلَةً وَاحِدَةً وَلَا جُنَاحَ عَلَيْكُمْ إِنْ كَانَ بِكُمْ أَذًى مِنْ مَطَرٍ أَوْ كُنْتُمْ مَرْضَىٰ أَنْ تَضَعُوا أَسْلِحَتَكُمْ وَخُذُوا حِذْرَكُمْ إِنَّ اللَّهَ أَعَدَّ لِلْكَافِرِينَ عَذَابًا مُهِينًا [النساء:102]
نعم هناك إسثناءات فى كِتاب الله ولكن فى الصلاة لم يسثنى احداً ذكراً أو إنثى بل على العكس قال
[QUOTE] إِنَّ الصَّلَاةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَوْقُوتًا [النساء:103][/QUOTE]
على المؤمنين مِن الذكور والأناث كتاباً موقوتاً آى كتب آى ألزم آى لا عُذرلِأحد فى عدم تأديتها .
نحن لا نلزم أحداً بِهذا الكلام بل نعرضهُ فقط ؟؟ ونضعهُ للتحاور والبحث فقط ولا آطالب أحداً الأيمان بهِ !! لعله خطئاً لك وصحيح عِندى .
[QUOTE]ياعبد الله اسال نفسك وارجع الى الحق كثيرا من العبادات اتى توضيحها من السنة وان القران لم ياتي الى بذكرها[/QUOTE]
هذا تؤمن بهِ أنت ولك حرية فى ذلك !! ولا إلزام لنا فالقرآن وضح لنا كل شئ حتى الصلاة .
[QUOTE]ياعبدالله قم لله في جوف اللي واساله ان يريك طريق الحق والح عليه بالدعاء والله انشالله انك اذا كنت صادق فسوف يهديك الله
29-09-2013 07:01 PM[/QUOTE]
يارب أنت تعلم ما فى قلوبنا وتعلم أننا نؤمن بِكتابك فقط !! ونعلم أن الضلال ليس بِبعيد عنا !! فأرفق بِنا وآرنا مناسكنا وآرنا الحق الذى ترضاه أنت .ولا نريد ما يرضى الأخرون
لك منى تحية خالصة

أبو عبيدة أمارة 2013-10-01 11:33 PM

للسيد د. حسن عمر في ردك على الأخ ابو هيثم العطوي ، يشتم المبصر (والقصد هنا للبصيرة أي العقل) من حديثك أنك رجل مغرض ، وثانيا تخلط السم بالدسم وتتظاهر بالبراءة ، وثالثا تقول كلام حق تقصد به باطل ، ورابعا تستغل ركاكة بعض الأجوبة كي تظهر كأن قصدك حكيما ومن خلاله تحاول زرع الشك .
وبعد فأقول أنك رجل مستخدم ومدرب ولست طالب حق كما تدعي ، بل وأنت وبكل بجاحة(آسف أن كنت مخطئا) تتلفظ وتقول وتدعي ولا يردعك حياء من الله فتقول للمسلمين أنهم كلهم أغبياء وانت الحكيم الوحيد ومن شاكلك .
تطعن في سنة الله وتقول أنها رجوعا للخلف ، ومن ثم تقول أن محمدا صلى الله عليه وسلم حق فكيف للحق أن ينطق بالباطل ؟ ومن ثم تتفلسف كثيرا (الفلسفة معناها الحكمة) وتخلط الغث بالسمين وتخرج مع نفسك كـأنك نطقت حقا ، وما تخادع إلا نفسك ؟ فكيف والله تريد الناس أن تصدق رجل يخلط الحق مع الباطل ويخفقه بقلة حياء ثم يقول لهم أيها الناس صدقوا حماقاتي لأني أقولها بقوة واندفاع . أيها الرجل اسلوبك وهدفك ليس غريبا على المسلمين ، فهو وإن ظني كان غالبا فأنت نصراني وتريد التشكيك بالإسلام عن طريق ضلالات كأن فيها الحرص على الدين والدين منها براء ، وربما كنت مسلما إسما ونسبا ولكنك كيان موجه لزرع الغباوات (وتتحاكم كي تخدع غيرك أنك حكيم) وقل ما تقوله سقيم مقزز .
أيها الرجل واجه نفسك وأعلم قول الله في فئة منافقة مخادعة حيث يقول الله ( يخادعون الله والذين آمنوا وما يخدعون إلا أنفسهم وما يشعرون في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضا ولهم عذاب أليم بما كانوا يكذبون )
يا هذا اعلم انه من لم يقتنع بالحق والحقيقة وكللما جادلته قل حياءه(ولا نريد أن نقول زادت وقاحته) فهو أجدر أن يترك ويهرف (ولا نقول يعوي) ولا يهتم بدجله أحد .
قد تدعي ان الكلام فيه قسوة ولكن ما تنطق به فهو أشد قساوة وسبا للدين ، وما تهدف له ليس هدف نبيل كي يقول لك المسلم الحق شكرا ، بل تعسا لكل محلرب لله ودينه ولو اختلفت اساليبهم ولو تلفعوا بملاءة الناصح الأمين ، فلا يخدعون إلا أنفسهم .
والحقيقة كن صريحا صادقا مع نفسك قبل أن تطلبه من غيرك ، ولو أردت الحجة فالحجج قد ذكرت ، وأنت ما زلت تخوض في اللجج عن تذاكي ، فاعلم يا هذا إن الله يملي للظالم فإذا أخذه لم يفلته .
وإن كنت غير ذلك فاصدق نفسك قبل أن تصدق غيرك ، وكف عن هرائك وكفاك غيلة وللدين غدرا .[SIZE="5"][COLOR="Green"][/COLOR][/SIZE]

د حسن عمر 2013-10-02 10:50 PM

[QUOTE] أولاً....من حديثك أنك رجل مغرض [/QUOTE]
[QUOTE] وثانيا تخلط السم بالدسم وتتظاهر بالبراءة [/QUOTE]
[QUOTE]وثالثا تقول كلام حق تقصد به باطل[/QUOTE]
[QUOTE] ورابعا تستغل ركاكة بعض الأجوبة كي تظهر كأن قصدك حكيما [/QUOTE]
[QUOTE]ومن خلاله تحاول زرع الشك .[/QUOTE]
[QUOTE]وبعد فأقول أنك رجل مستخدم ومدرب [/QUOTE]
[QUOTE]تطعن في سنة الله وتقول أنها رجوعا للخلف ،[/QUOTE]
[QUOTE] وتخلط الغث بالسمين وتخرج مع نفسك كـأنك نطقت حقا[/QUOTE]
[QUOTE]رجل يخلط الحق مع الباطل[/QUOTE]
[QUOTE] وإن ظني كان غالبا فأنت نصراني وتريد التشكيك بالإسلام [/QUOTE]
[QUOTE]وربما كنت مسلما إسما ونسبا ولكنك كيان موجه لزرع الغباوات[/QUOTE]
كل هذهِ الردود لا تسمن ولا تُغنى مِن إننى أصبت لا الحقيقة كلها بل أصبت جزءاً مِنها !! وتبدوا كأننا على حلقة مصارعة فأصباك ضربة شِبه قاضية أخللت توازُنك !! فصرت تهذى بِكلمات العجز والصراخ لأن خِصمك محاور جيد وأنت بليد الحُجة .
وحتى إثبت عجزك وفشلك أمام القارئ لم ترد بِحرفية عالية على آية قرآنية لا مجال فِيها للسفطسة ولا مجال إلا للرد بِمثلها !!
[mark=#00FF00]الَّذِينَ هُمْ عَلَىٰ صَلَاتِهِمْ [SIZE="7"]دَائِمُونَ[/SIZE][ [المعارج:23][/mark]
فالدوام يا إستاذى يعنى عدم الأنقطاع ؟؟ فهل كل ما إقتبستهُ مِن ردود كلماتك العاجزة على أن تأتى ليس بأية قرآنية وأنا أعلم تمام العِلم سوف تكون عاجزاً ؟؟ فعلى الأقل كان يجب عليك الرد لو بحديث حتى ولو كان ضعيفا أو حديث مقطوع أو مرفوعاُ أو حتى حديث آحاد أو حتى حديث مِفبرك !!!!!
فالعجز قد آصابك من جميع الجِهات فصرت تقسو فى كلمات أنت بِنفسك قُلت عليها
[QUOTE]قد تدعي ان الكلام فيه قسوة ولكن ما تنطق به فهو أشد قساوة وسبا للدين [/QUOTE]
فهل أنا فِعلاً سببت الدّين ؟؟ أم أن الأمر غير ذلك ؟؟ فالحُجة كانت دامغة تقطع كل لِسان أفاك أثيم معتد على آيات الذِكر الحكيم عِلواً وتكبراً !!
[QUOTE]وكف عن هرائك وكفاك غيلة وللدين غدرا .[/QUOTE]
فأتِ بالحق إن كُنت تملكه وآتِ بأية صارخة تقول أن المرآة المحيض لا تُصلى !؟ والله يقول فى عليائهِ
[COLOR="Red"][SIZE="5"]وما خلقت الأنس والجِن إلا لِيعبدون [/SIZE][/COLOR]
فطلب الله العِباده مِن خلقة يجب ألا يكون هناك عائقاً أو مانعاً إذا كنت تملك ذرة مِن عقل ~أو منطق ؟؟
أعرض تِلك المشاركة على أنصاف العقول وإسمع مِنهم ما يسُر قلبك .
أراك فى خير وعافية
:تح::تح:


الساعة الآن »11:37 PM.

Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2022 Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة - فقط - لأهل السنة والجماعة