عرض مشاركة واحدة
  #8  
غير مقروء 2014-10-13, 11:25 AM
صوت الرعد صوت الرعد غير متواجد حالياً
منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2013-02-10
المشاركات: 312
صوت الرعد
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد عبد الحفيظ احمد غيث مشاهدة المشاركة
الأخ صوت الرعد اذا كنت تنكر الأحاديث من منطلق عدم قناعتك بالأسانيد ًأصحابها فعليك مسؤولية إيجاد البديل اما اذا كنت تنكر الأحاديث من منطلق ان القران فقط هو المرجع فعليك ان تبرر لي كيف يتجراء الرسول ويحدث الناس بأشياء غير مذكورة في القران سواء دونت ام لا
الأخ أحمد ... البديل موجود وهو التأمل في بيان القران الكريم والنظر لماذا هو معجز للإنس والجن ولابد أنه تبيان لكل شيء في نصه فبالتالي لايحتاج الى رواية أخرى معه.. لكني مازلت أصلي الصلوات الخمس بناء على ما توارثناه عن الرسول صلى الله عليه وسلم ولكن من منطلق انه ليس هناك مايعارضها من القران الكريم وانها ليس فيها سوء. ولكن هناك اشياء مثل رجم المحصن لايمكنني أن اخذ بها وهي تعارض نص القران وفيها سوء.

أنت تقول كيف يتجرأ الرسول ويتحدث بأشياء غير مذكورة في القران الكريم.. أنا أقول لك ان كثيرا مما نسب اليه ربما كان مدسوسا فكيف تأكدت أنت أنه تحدث عنها؟ لأنك سلمت وسلمت الأمة كلها بما ورد عن شخصين البخاري ومسلم أما أنا فشروطي لقبول الرواية أكبر من شرطهما وهذه الشروط هي:
1- أن لا يخالف الحديث ظاهر القران ولا باطنه.
2- أن لا تتم الرواية بالمعنى فيجب أن تكون باللفظ تماما كما قالها الرسول صلى الله عليه وسلم.
3- أن لا يكون الحديث مقتطعا مثل حديث : "الماء طاهر لاينجسه شيء" ثم في رواية أخرى :"الا ما غير طعمه ولونه ورائحته"..
4- أن يعلم هل الحديث مما هو خاص بأحوال النبي غير متعلق برسالة من عدمه. كما في حديث تأبير النخل.
5- أن يتم تزكية الرواة للحديث من الله تعالى. اذ يسهل علينا الانخداع وعدم التمييز فقال الله تعالى للرسول: "{وَمِمَّنْ حَوْلَكُمْ مِنَ الْأَعْرَابِ مُنَافِقُونَ وَمِنْ أَهْلِ الْمَدِينَةِ مَرَدُوا عَلَى النِّفَاقِ لَا تَعْلَمُهُمْ نَحْنُ نَعْلَمُهُمْ سَنُعَذِّبُهُمْ مَرَّتَيْنِ ثُمَّ يُرَدُّونَ إِلَى عَذَابٍ عَظِيمٍ} [التوبة : 101] فاذا كان الرسول شخصيا لا يعلمهم وهم مردة في النفاق فكيف سيعلمهم البخاري أو مسلم أو غيرهما بل كيف ستشهد لهم أنت.

الاحتمال كبير بأن الرسول لم يتحدث لا عن المهدي المنتظر ولا عن الدجال ولاعن عودة عيسى ولا عن شيء من هذا القبيل الا ان يكون استنبط شيء من التوراة أو الانجيل فهذا ممكن ولكن يجب الحذر وان يكون عندنا علم كبير من القران الكريم وأن لا نقول على الله مالا نعلم(علم وليس ظن).

بيان القران الكريم بالنسبة لنا مازال مجهولا ولغة الشعر العربي ليست قادرة على بيان القران الكريم. فرق لي مثلا بين الجموع التالية واكون لك شاكرا: الشاهدين والشهداء والأشهاد والشهود. وقل لي ما الفرق؟
رد مع اقتباس