عرض مشاركة واحدة
  #50  
قديم 2010-04-30, 07:19 PM
أبو جهاد الأنصاري أبو جهاد الأنصاري غير متواجد حالياً
أنصارى مختص بعلوم السنة النبوية
 
تاريخ التسجيل: 2007-07-22
المكان: الإسلام وطنى والسنة سبيلى
المشاركات: 8,083
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د حسن عمر مشاهدة المشاركة

فأن رددت تلك الأيات المُتشابهات إلى الأية المُحكمة فسوف تخرج بنتيجة ان الله فقط هو صاحب الشفاعة
أما إذا أخذت العكس فسوف تخرج بنتيجة أن هناك أنبياء غير مُحمد سوف يشفعون لعصاة آخرون
مع أن القارئ للقرآن الكريم لم ينوه من بعيد أو قريب أن يكون الشفاعة ملك للرسول مُحمد فمع عِظم الموقف وأهميته فلا يوجد آية واحدة تُقر أن الله أعطى حق الشفاعة للرسول
فهذه من المُفارقات العجيبة !!!!!!
فالشئ الوحيد الذى آعطى حق الشفاعة هو حديث فقط !!!!!
الآن أنا أرى مفارقات عجيبة جداً ، وأظن أننا وصلنا إلى مربط الفرس .
أنت تقول أن الله صاحب الشفاعة ونحن ما اختلفنا على هذا ، وما قلنا غير هذا ، ومن قال غير هذا وزعم أننا لا نقول به فقد أعظم علينا الفرية.
ولكن الآن بعد أن أنهيت أغلب ردودى على كلام الدكتور حسن عمر ، أنا أطلب منك أن تفسر لى معنى كلمة شفاعة ، وتخبرنى بأركانها ومتطلباتها ، لأنك إن أجبت هذين السؤالين انفض الإشكال عندك وأقررت بما نقول به.
الآن أنا أنتظر ردك.
تفضل...
سؤالاى هما :
1- ما هو معنى الشفاعة؟
2- ما أركانها؟
تفضل ...
__________________
قـلــت :
[LIST][*]
من كفر بالسـّنـّة فهو كافر بالسنة وكافر بالقرآن ، لأن الله تعالى يقول : (( وما آتاكم الرسول فخذوه )).
[*]
ومن كذّب رسولَ الله ، فهو كافر بالسنة وكافر بالقرآن ،لأن القرآن يقول : (( وما ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى )).
[*]
ومن كذّب أصحاب النبي - صلى الله عليه وآله وسلم - فهو كافر بالسنة وكافر بالقرآن ، لأن الله سبحانه يقول فيهم : (( رضى الله عنهم ورضوا عنه )).
[*]
ومن كذّب المسلمين فهو على شفا هلكة ، لأن القرآن يقول : (( يأيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوماً بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين )) والنبي - صلى الله عليه وسلم يقول : ( من قال هلك الناس فهو أهلكهم ).
[/LIST]