عرض مشاركة واحدة
  #11  
قديم 2012-09-02, 05:39 PM
حفيد الإمام علي حفيد الإمام علي غير متواجد حالياً
عضو فعال بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-05-14
المشاركات: 148
حفيد الإمام علي
افتراضي

نريد منك يا جزائري أن تكمل قوله تعالى:
إن الله أصطفى آدم ونوحا وآل إبراهيم وآل عمران على العالمين.......
أكملها لنا بخط يدك.. هذا أولا
ثانيا: لو كان الإصطفاء بمفهومك الحصري بهذه الآية فقد حصر بأربعة: آدم ونوح وآل ابراهيم وآل عمران..
فأين الباقين من عباده الذين أصطفى؟ هل عدم ورودهم في هذا النص دليل على عدم إصطفائهم؟(حسب تفسيرك)
وإن كان الله أختص بعض الأنبياء بأنفسهم بالسلام (سلام على نوح في العالمين) و (سلام على ابراهيم) فقد أختص آل يس دون غيرهم بالسلام
ودلت السنة الشريفة على ان سادات الدنيا والديثن وحتى الآخرة هم محمد وآله صلى الله عليهم أجمعين..
أفترى النبي وهو الذي لاينطق عن الهوى لو رأى غيرالحسنين أحق بسيادة شباب أهل الجنة قال فيهما ما قال؟
لماذا لم يقل سيدا شباب أهل الجنة فلان أو فلان من الأنبياء أو أبنائهم سلام الله عليهم..
وليس أنت تأتي لتشكل على أهل البيت عليهم السلام مقامهم الرفيع..ولسنا نحن الشيعة من وضعهم في هذا الموضع
هم ثقل النبي وبنوه وعترته وآله المحامون عن دينه وتراثهم تراثه ولحمهم لحمه ودمهم دمه وهم أحق الناس به
وأعرف الناس بكتاب الله الذي نزل في بيوتهم وقد أذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا وجعلهم الثقل الأصغر المنجي من الضلال
أما أن تؤمن أنت بهذا أو لاتؤمن فهذا لاينقص من قدرهم شيئا..بل ينال من قدرك
تحاول جاهدا أن تبعد عنهم العصمة وتحاول أن تبعد عنهم الإصطفاء وتحاول أن تبعد عنهم السيادة والريادة
وتحاول أن تبعد عنهم الأفضلية ولو قدرت لأبعدت عن الحسنين كونهما سيدي شباب اهل الجنة ولكن كلمة سبقت قبلك
وتحاول أن تبعد عنهم أنهم العترة وأنهم الآل وأنهم المخصوصون بحديث الثقلين
هلا سألت نفسك لماذا تحاول كل ذلك؟
هل تعتقد أن الشيعة قالته؟ لا نحن لم نقل هذا بل نحن آمنا بهذا
هذا ليس قولنا ؟ فإما هو قول الله أو قول الرسول ونحن عليه سائرون
هم المعصومون..وهم المفضلون..وهم المختارون..وهم المصطفون..وهم عترة الرسول..وهم وديعته مع القرآن بحديث الثقلين
وهم العالمون بأحكام الله ..وهم المفسرون لكتاب الله..وهم المؤمنون العابدون ..كل هذا ليس قولنا وليس من سطر أقلامنا نحن الشيعة
بل هذا قول جدهم فيهم وقبله قول الله تعالى ..فأنت لاتقبله ونحن أشربناه في عقولنا
رد مع اقتباس