عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2021-09-07, 07:18 PM
ياسر فوزى ياسر فوزى غير متواجد حالياً
عضو فعال بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2020-08-11
المشاركات: 78
ياسر فوزى
افتراضي نفخ الروح يكون قبل تشكل الاعضاء كما اخبر بذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم

بسم الله الرحمن الرحيم
سمعتُ رسولَ اللَّهِ مرارًا ذاتَ عددٍ يقولُ: إنَّ النُّطفةَ إذا وقَعَت في الرَّحمِ أربعينَ ليلةً وقالَ أصحابي: خَمسةً وأربعينَ ليلةً نُفخَ فيهِ الرُّوحُ . قال: فَيجيءُ ملَك الرَّحمِ فيدخلُ فيصوِّرُ لَه عَظمَه، ولَحمَه، ودمَه، وشعرَه، وبشَرَه، وسمعَه، وبصرَه. ثمَّ يقولُ: أيْ ربِّ، أذَكرٌ أم أُنثى؟ فيقضي اللَّهُ إليهِ ما يشاءُ، ويَكتبُ الملَكُ. ثمَّ يقولُ: أي ربِّ، أثَرُه؟ فيقضي اللَّهُ تعالى، ويَكتبُ الملَكُ. فيقولُ: أي ربِّ، أجلُهُ؟ فيقضي اللَّهُ ما يشاءُ، ويَكتبُ الملَكُ. ثمَّ تُطوى تلكَ الصَّحيفةُ فلا تُمسُّ إلى يومِ القيامةِ

إسناده صحيح على شرط الشيخين
سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ يقولُ: إذَا مَرَّ بالنُّطْفَةِ ثِنْتَانِ وَأَرْبَعُونَ لَيْلَةً، بَعَثَ اللَّهُ إلَيْهَا مَلَكًا، فَصَوَّرَهَا وَخَلَقَ سَمْعَهَا وَبَصَرَهَا وَجِلْدَهَا وَلَحْمَهَا وَعِظَامَهَا، ثُمَّ قالَ: يا رَبِّ أَذَكَرٌ أَمْ أُنْثَى؟ فَيَقْضِي رَبُّكَ ما شَاءَ، وَيَكْتُبُ المَلَكُ، ثُمَّ يقولُ: يا رَبِّ أَجَلُهُ، فيَقولُ رَبُّكَ ما شَاءَ، وَيَكْتُبُ المَلَكُ، ثُمَّ يقولُ: يا رَبِّ رِزْقُهُ، فَيَقْضِي رَبُّكَ ما شَاءَ، وَيَكْتُبُ المَلَكُ، ثُمَّ يَخْرُجُ المَلَكُ بالصَّحِيفَةِ في يَدِهِ، فلا يَزِيدُ علَى ما أُمِرَ وَلَا يَنْقُصُ
صحيح مسلم
قالت أفتاب المديرة الطبية لمركز رعاية الجنين في مستشفى نيكلوس للأطفال في ميامي ، إنه في الأسبوع السادس من الحمل ، يمكن أن تكتشف الموجات فوق الصوتية "بدايات رعشة صغيرة في المنطقة التي ستصبح قلب الطفل المستقبلي". وتحدث هذه الرعشة لأن مجموعة الخلايا التي ستصبح "جهاز تنظيم ضربات القلب" المستقبلي للقلب تكتسب القدرة على إطلاق إشارات كهربائية ،.
لكن القلب بعيد عن التشكل الكامل في هذه المرحلة ، و "النبض" غير مسموع ؛ أنه إذا وضع الأطباء سماعة طبية في بطن المرأة هذا في وقت مبكر من الحمل ، فلن يسمعوا دقات قلب. (علاوة على ذلك ، لم يُطلق على الطفل اسم الجنين حتى الأسبوع الثامن من الحمل ؛ وقبل ذلك ، لا يزال يُعتبر جرثومة جنينية ، وفقًا لعيادة كليفلاند).

أفتاب :إنه في العقود القليلة الماضية فقط تمكن الأطباء من اكتشاف هذه الرفرفة في ستة أسابيع ، وذلك بفضل استخدام تقنيات الموجات فوق الصوتية الأكثر تطوراً. في السابق ، لم تكن التكنولوجيا متقدمة بما يكفي لاكتشاف الرفرفة التي تحدث في وقت مبكر من الحمل.
لا يزال لدى القلب الكثير من التطور قبل أن يتشكل بالكامل. في الواقع ، فإن الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل هي فترة "تكوين الأعضاء" ، أو تكوين الأعضاء ، على حد قول أفتاب.

وقال أفتاب إنه بعد الكشف عن الرعشة في ستة أسابيع ، تستمر عضلة القلب في التطور خلال الأربعة إلى الستة أسابيع القادمة ، وتخضع لعملية الطي والانحناء التي يجب أن تحدث للقلب ليأخذ شكله النهائي.
وقالت "الكثير من تطورات القلب لا تزال مستمرة" خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل
https://www.livescience.com/65501-fe...=5268029159746
رد مع اقتباس