الأذكار - اذكار المسلم - كتاب حصن المسلم           
جديد المواضيع

للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
كهربائي في الكويت ||| تسليك مجاري في الكويت ||| فني صحي في الكويت ||| طب الذكورة ||| اخبار الصحة ||| فور شباب ||| الحوار العربي ||| منتديات شباب الأمة ||| حياة المصريين ||| الأذكار ||| موقع المرأة العربية ||| دليل السياح ||| مباشر مصر دوت نت
 
العودة أنصار السنة > أقسام عامة > المجتمع المسلم
 

إضافة رد

 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 2021-11-11, 08:03 PM
معاوية فهمي إبراهيم مصطفى معاوية فهمي إبراهيم مصطفى غير متواجد حالياً
مشرف قسمي العيادة الصحية والمجتمع المسلم
 
تاريخ التسجيل: 2018-02-05
المشاركات: 2,393
معاوية فهمي إبراهيم مصطفى معاوية فهمي إبراهيم مصطفى معاوية فهمي إبراهيم مصطفى معاوية فهمي إبراهيم مصطفى معاوية فهمي إبراهيم مصطفى معاوية فهمي إبراهيم مصطفى معاوية فهمي إبراهيم مصطفى معاوية فهمي إبراهيم مصطفى معاوية فهمي إبراهيم مصطفى معاوية فهمي إبراهيم مصطفى معاوية فهمي إبراهيم مصطفى
افتراضي اثر العطاء وقيمته في الدين الاسلامي

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :-

(( اثر العطاء وقيمته في الدين الاسلامي ))

ما هو العطاء
العطاء هو الجود والكرم، والمنح والبذل كما يشمل الإيثار لكي يتحقق التكافل والحب بين الناس، فالدين الإسلام ي الحنيف قائم على مبدأ التكافل وحب المسلم لأخيه المسلم، وبذل ما يملك لكي يرضي الله عز وجل ويقضي على الفقر ويقضي حاجات الناس، فالعطاء هو أعظم القيم التي يجب أن تغرس ف نفوس الناس لكي يشعروا بالحب وقيمة الاتحاد.

والعطاء لا علاقة له بالتباهي والتفاخر والإسراف والرياء، فلا يعطي المؤمن أبداً ليقول يقول الناس هذا يمنح وهذا كريم بل يمنح الناس لوجه الله عز وجل دون أبتغاء أي أمر أخر وإلا خرج الإنفاق عن سياق العطاء، فالله طيب لا يقبل إلا الطيب لذلك يجب أن يكون العطاء خالص لوجه الله الكريم ومن أجل أهداف سامية تليق بخلق المسلم وسلوكه القويم.

العطاء مفهوم واسع فقد يتبادر للأذهان عند سماعهم كلمه عطاء هو المال فقط، بينما العطاء هو منح شيء مما يملكه الإنسان يدل على كرمه وجوده وحسن خلقه، ولا يشترط أبداً أن يكون مال أو أمر مادي، فأنواع العطاء كثيرة ومتعددة، يشترك بينها النية الطيبة وحسن الخلق في تقديم ما يعطى.
أنواع العطاء

أنواع العطاء كثيرة كلها بهدف خدمة الناس والمجتمع والحصول على رضا الله عز وجل، وينقسم العطاء إلى:

العطاء المادي

وهو الصدقة والزكاة ومساعدة الغير وتقديم ما يستطيع العبد تقديمه للعباد لخدمتهم ومساعدتهم على العي بهدف التكافل وتحقيق السمو الإنساني وابتغاء وجه الله الكريم.

العطاء المعنوي

وهو أحد أرقى أنواع العطاء، حيث يمنح المرء من حوله مشاعر طيبة بالكلمات والحب التي يخرجه من حالة الضيق إلى حالة الفرج، فالمؤمن عون لأخيه يفرج عنه الهم والكرب ويعينه على الحياة ، وهذا جزائه عند الله العظيم.

إعطاء النصيحة

الدين النصيحة، فأقيم ما يقدم العبد لأخيه نصيحة طيبة، تبعده عن الشر وتجنبه الأذى، وتكفيه شر المعاصي والذلات، فلا يليق بالمسلم أن يرى أخيه في شر أو يفعل امر يضره ولا ينصحه.

عطاء العلم والمعرفة

العلم هو أحد أهم أمور الدنا والدين، فالله تعالى لا يبارك فيمن يكتم العلم ولا فيمن لا يخبر اخاه به، ويرفع العلماء والين يخبروا الناس بالعلم مكانة عظيمة، لذلك فعطاء العلم قيم وعظيم، ويجب على المسلم دوماً أن يعطي علمه للناس وينشره.

عطاء الروح

أعظم أنواع العطاء ولا يضاهيه شيء، فالروح أغلى ما يملك الإنسان والذي يضحي بروحه في سبيل الله هو من فاز بالدنيا والأخرة، والمؤمن الحق لا يبخل بروحه على دينه أو عرضه أبداً.
قيمة وأثر العطاء في الدين الإسلامي

العطاء أحد أعظم العبادات التي يقدم عليها المر، لأن من شان العطاء أن يطهر النفس ويذكيها ويجعل الناس كلهم في خير وسعادة، ويبعد الأذى، فالله تعالى يحب الذين ينفقوا في سبيله، محبة له ولخلقه، فالله طيب يحب أن يفعل عباده كل طيب، والبخل من الصفات السيئة الخبيثة التي لا يقبلها الله عز وجل، وفي العطاء يقول الله عز وجل ف سورة البقرة “مَّن ذَا الَّذِي يُقْرِضُ اللّهَ قَرْضًا حَسَنًا فَيُضَاعِفَهُ لَهُ أَضْعَافًا كَثِيرَةً وَاللّهُ يَقْبِضُ وَيَبْسُطُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ”.

يجازي الله الذين ينفقوا في سبيله جزاء عظيم، حيث يقول الله تعالى في كتابه العزيز”وَأَقْرِضُوا اللَّهَ قَرْضًا حَسَنًا وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنفُسِكُم مِّنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِندَ اللَّهِ هُوَ خَيْرًا وَأَعْظَمَ أَجْرًا وَاسْتَغْفِرُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ”.

العطاء يؤثر على المجتمع بالإيجاب حيث يبعد الشر عن الناس ويسد حاجات المحتاجين، ويبعد عن نفوس الناس شر الكراهية والحقد، فالصدقات تطهر النفس وتطهر المجتمع، فما أمر الله الإنسان بشيء إلا وله فيه خير كثيراً.

يقول الله تعالى “فَأَمَّا مَن أَعطَى وَاتَّقَى، وَصَدَقَ بِالحُسنى، فَسَنُيَسِّرُهُ لِليُسرَى، وَأَمَّا مَن بَخِلَ وَاستَغنَى، وَكَذَّبَ بِالحُسنى، فَسَنُيَسِّرُهُ لِلعُسرَى، وَمَا يُغني عَنهُ مَالُهُ إِذَا تَرَدَّى” فالعطاء أساس من أسس الإسلام التي تجعل الحياة أكثر يسر على الآخرين، والله تعالى يحب الطيب الذي ينفق من اجل الله ومن أجل أخوانه المسلمين.

يساعد العطاء على تحقيق مبدأ السمو، وتحقيق الحب والتكافل وهو المبدأ الأول في الدين الإسلامي الحنيف، إذ يساعد على حفظ الكرامة للجميع وعدم شعور احد بالحاجة.

العطاء يطهر النفس وهي من أهم الأمور، فالشعر الذي يعطي من حوله لا يكون أناني ولا لديه مشاعر خبيثة ولا يفضل نفسه دائماً، فالعطاء يذكي النفوس.

الكرم والجود من أشكال الدعوة للدين الإسلامي، حيث حين يشعر الناس بأن المسلم الحق دعاه دينه للعطاء والحب ورأى الناس الخلق في تصرفاته شعروا بالحب والانتماء لهذا الدين الحنيف، حيث كان الرسول الكريم خير مثال للجود والكرم، إذ ورد عن سهل بن سعد رضي الله عنه أن” جاءت امرأة إلى النبي ببردة فقالت: يا رسول الله، أكسوك هذه. فأخذها النبي محتاجًا إليها فلبسها، فرآها عليه رجل من الصحابة، فقال: يا رسول الله، ما أحسن هذه فاكسنيها، فقال: “نعم“، فلما قام النبي لامَ أصحابه الرجل، قالوا: ما أحسنت حين رأيت النبي أخذها محتاجًا إليها، ثم سألته إياها، وقد عرفت أنه لا يُسأل شيئًا فيمنعه. فقال: رجوت بركتها حين لبسها النبي، لعلِّي أكفن فيها”، كما أن هناك حكم عن العطاء من أعظمها ما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم عن أنس قال: “ما سئل رسول الله على الإسلام شيئًا إلا أعطاه. قال: فجاءه رجل فأعطاه غنمًا بين جبليْن، فرجع إلى قومه، فقال: يا قوم أسلموا؛ فإن محمدًا يعطي عطاء من لا يخشى الفاقة”.

وهناك حكم عن العطاء عظيمة من بينها “ليس الكريم الذي يعطي عطيته على الثناء وإن أغلى به الثمنا، بل الكريم الذي يعطي عطيته لغير شيء سوى استحسانه الحسنا”
فضل العطاء
العطاء فضله عظيم وأثره كبير على حياة العبد، فما أعطى الإنسان من شيء إلا ورده الله تبارك وتعالى أضعاف مضاعفه، فالله تعالى يذكى العبد الكريم ويمنحه مكانة مرموقة ويرزقه ويكرمه ويفرج عليه كربته كما يفرج على أخوانه كربهم، ويتمثل فضل العطاء في[2]:

العطاء والجود من حسن إيمان المرء، فالعبد الذي يعطي ويمنح هو شخص نقي القلب مؤمن بالله، لأن العطاء ثقيل على النفوس الشحيحة البخيلة.

العطاء يمنح العبد البركة في العمر والرزق، فمن أنفق في سبيل الله عوضه الله أضعاف مضاعفة.

الصدقة تذكي النفس وتطهرها، كذلك العطاء فهو يطهر النفس ويزيد الحسنات ويمحوا السيئات.
من فضل العطاء العظيم، إنه يعتبر سد منيع يقي الإنسان من حب التملك وتفضيل النفس وتذكيتها.
العطاء يجعل الناس يحبوا المنفق والكريم، ويمدحوه عند الله عز وجل ويكتب له الحسنات.
يساهم العطاء في دعم وح التعاون وتحقيق مبدأ التكافل وجعل الناس يشعرون أنهم أخوة ولا فرق بينهم.
من فرج على أخيه كربه من كرب الدنيا فرج الله عنه كرب يوم القيامة، إذ أن الجزاء ليس في الدنيا فقط بل في الدنيا والأخرة.
من ثمرات العطاء كرامة الإنسان في الدنيا ورفع ذكره في الأخرة.
الشخص الكريم أعدائه قلة، وهم الحاقدون، فالعطاء يجعل الناس يحبوا بعضهم البعض.
هناك عبارات عن العطاء عظيمة ذكرها السلف من بينها”صنائع المعروف تقي مصارع السوء”
§§§§§§§§§§§§§§§§§§
رد مع اقتباس
إضافة رد


المواضيع المتشابهه للموضوع: اثر العطاء وقيمته في الدين الاسلامي
الموضوع كاتب الموضوع الأقسام الرئيسية مشاركات المشاركة الاخيرة
أشواك الصحافة الجاهلة في طريق الدين للشيخ سعد بن عبد الرحمن الحصين رحمه الله فقد قال الشيخ أنه سيأتي الفتاوى الشرعية 0 2021-10-11 07:28 PM

*** مواقع صديقة ***
للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
ترجمة معتمدة في جدة ||| yacine tv ||| السياحة في اسطنبول ||| رحلات سياحية في اسطنبول ||| يلا شوت ||| يلا شوت ||| kora online ||| كورة لايف ||| koora live ||| yalla shoot ||| ياسين tv ||| كول كورة ||| 325 شده ||| 660 شده ||| 1800 شده ||| 3850 شده ||| 8100 شده ||| يلا شوت ||| يلا شوت ||| EgyBest ||| موقع الجنينه
شيخ يفك السحر في الرياض ||| يلا شوت ||| ادوات صحية ||| مكتب شحن لمصر بالرياض ||| عسل ||| تسليك مجاري ||| koora live ||| سباك صحي سلوى ||| سيارة مع سائق في طرابزون ||| السياحة في طرابزون ||| ياسين تيفي ||| يلا شوت ||| ترنداوى ||| يلا شوت بلس ||| سباك صحي ||| تسليك مجاري ||| منح دراسية فى مصر 2022 ||| منح دراسية طب بشري ||| سباك فى دبي ||| تركيب سيراميك فى دبي ||| طبيبك، صحة اليوم، اخبار الصحة ||| موقع . كوم ||| يلا شوت ||| كورة اون لاين ||| kora online ||| كورة لايف ||| koora live ||| فكرة
نشر سناب ||| أجهزة معامل تحاليل ||| البرق 24 ||| موقع بنات ||| التنوير الجديد
عدد واكسسوارات ||| واتساب عمر ||| زيادة متابعين ||| محطات ||| يلا شوت ||| متجر فوريو ||| شدات ببجي ||| منتديات ||| واتساب الذهبي ||| الشركة الالمانية ||| حراج |||

محامي في جدة ||| محامي في الرياض ||| محامي بالرياض ||| محامي في الرياض ||| موثق ||| محامي في جدة ||| محامي في جدة ||| محامي السعودية ||| محامي في عمان الاردن

كود خصم سيارة ||| كوبون خصم بات بات ||| كود خصم

نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب ||| ترحيل الشغاله خروج نهائي

تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2022 Jelsoft Enterprises Ltd
أنصار السنة | منتدى أنصار السنة | أنصار السنة المحمدية | جماعة أنصار السنة المحمدية | جماعة أنصار السنة | فكر أنصار السنة | فكر جماعة أنصار السنة | منهج أنصار السنة | منهج جماعة أنصار السنة | جمعية أنصار السنة | جمعية أنصار السنة المحمدية | الفرق بين أنصار السنة والسلفية | الفرق بين أنصار السنة والوهابية | نشأة جماعة أنصار السنة | تاريخ جماعة أنصار السنة | شبكة أنصار السنة | انصار السنة | منتدى انصار السنة | انصار السنة المحمدية | جماعة انصار السنة المحمدية | جماعة انصار السنة | فكر انصار السنة | فكر جماعة انصار السنة | منهج انصار السنة | منهج جماعة انصار السنة | جمعية انصار السنة | جمعية انصار السنة المحمدية | الفرق بين انصار السنة والسلفية | الفرق بين انصار السنة والوهابية | نشاة جماعة انصار السنة | تاريخ جماعة انصار السنة | شبكة انصار السنة | انصار السنه | منتدى انصار السنه | انصار السنه المحمديه | جماعه انصار السنه المحمديه | جماعه انصار السنه | فكر انصار السنه | فكر جماعه انصار السنه | منهج انصار السنه | منهج جماعه انصار السنه | جمعيه انصار السنه | جمعيه انصار السنه المحمديه | الفرق بين انصار السنه والسلفيه | الفرق بين انصار السنه والوهابيه | نشاه جماعه انصار السنه | تاريخ جماعه انصار السنه | شبكه انصار السنه |