="الأذكار           

مكتبة دار الزمان

*** مواقع صديقة ***
للتواصل > هنـــــــــــا
السنة النبوية | كوبون خصم | حياة المصريين | الأذكار | موقع المرأة العربية | رحيق | أولاد مصر
 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > منكرو السنة
 
*** مواقع صديقة ***
شارب شوتر ||| ليموزين مطار القاهرة ||| محامي في الرياض ||| محامي بالرياض ||| محامي في الرياض ||| موثق ||| محامي في جدة ||| محامي في جدة ||| جنة العطور ||| بحرية درويد ||| الفهرس الطبي ||| شيتو ||| كتابة بحوث جامعية ||| الصحة و الجمال ||| Dream League 2022 ||| المتجر الرقمي ||| شدات ببجي ||| مقالات ، مقالات منوعة ، مقالات علمية ||| شركة نقل عفش بالقطيف ||| الربح من الانترنت للمبتدئين ||| ستور بلايستيشن ||| افضل موقع لاختصار الروابط ||| قصر الطيب

*** مواقع صديقة ***
عبدالعزيز الحويل للعود ||| القرآن الكريم اونلاين ||| توصيل مطار اسطنبول الجديد ||| شاليهات جلنار الرياض ||| Learn Quran Online ||| الاستثمار في تركيا ||| نقل عفش الكويت ||| منتجات السنة النبوية ||| منتجات السنة النبوية ||| ما رأيكم ||| شركة نقل اثاث بالخبر


« لماذا ينفضون من حوله لو كان فظّا!! الا ينتهي دوره بعد القران؟؟؟ | القرآن جعل من القتال وسيلة للدفاع و السنة جعلت منه وسيلة للعدوان | بيان بعض المصطلحات التي يستعملها السنيون لتبرير وجود سنتهم في القران »

موضوع مغلق

أدوات الموضوع
  #31  
غير مقروء 2015-08-16, 05:52 PM
إسماعيل د إسماعيل د غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2015-05-27
المشاركات: 122
إسماعيل د
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر ايوب مشاهدة المشاركة
شوف يا روح خالتك
هل غيرت الجنسية

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر ايوب مشاهدة المشاركة
شوف يا روح خالتك ، لفظ (( الناس )) في
الحديث جاء معرفا يا نابغة زمانك
تفضل لتقف بنفسك على تخلفك و جهلك
https://www.youtube.com/watch?v=V2SEgwAYjfg
المتخلفون و الجهلاء الحقيقين هم من يصدقون مثل هذا الضحك على الذقون
عندما أخبرتكم في موضوع سابق أن كلمة الناس لا تعني عموم البشر و أنها خطابت الذين أوتوا الكتاب فقط في الآية
نزَلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ
أصريتم على أنها تخاطب العموم لكن عندما يقولها هذا المهرج ليقوم بلي عنق الحديث تصبح هي الحقيقة المطلقة فلا تضحك علينا أنت و شيخك هذا فالغاية من القتال في الحديث هي حتى يـشـهــدوا أن لا إلــه إلا الله وأن محمد رسول الله و الوسيلة الوحيدة لنجاة من يقاتلون و ليس الأنظمة و الحكام كما يدعي فإذا فعلوا ذلك عصموا مني دماءهم وأموالهم
و الكارثة العظمى أنه يدعي أن الحديث له نفس معنى الآية و قاتلوا في سبيل الله الذين يقاتلونكم و لاتعتدوا
فشتان بين حديث يأمر المسلم ببدأ القتال و بين آية تدعوا لقتال من يقاتلك
  #32  
غير مقروء 2015-08-16, 06:06 PM
إسماعيل د إسماعيل د غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2015-05-27
المشاركات: 122
إسماعيل د
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد عبد الحفيظ احمد غيث مشاهدة المشاركة
و بلاد فراس خير مثال
هذا هو بيت القصيد ؛ هذا هو مرض المتقرئنين والشيعة وكل من يكره التراث العربي الأسلامي!!!
هذا هو بيت القصيد!!!! نعم
هذا مرضكم تكرهون التاريخ الأسلامي تكرهون التراث والسنة
فإذا كان حديث عن بقرة تتكلم... تبدؤن بالطعن ؛ بالرغم من ان النملة والهدهد تكلما في القرآن... ولكن تأولون
فأذا كان حديث عن صخرة جرت... تبدؤن بالطعن؛ وماذا عن الحوت الذي اتخذ سبيله في البحر... طبعا سوف تأولون مثل القاديانية!!!!
ولكن قل لي: هل عبادة النار "ديانة غير ابراهيمية" يعني بوضوح هل هذا هو الوصف التجميلي لعبادة النار!!!!
و أنتم جعلتم الإسلام تراث عربي رغم أنه دين موجه للعالم بأسره فعندما يتم الإعتداء على المسلمين في افغانستان أو البوسنة لا يحرك أحدا ساكنا لكن عندما يتعلق الأمر بالعراق أو فلسطين تقوم المظاهرات و الشعارات و الخطبات فأنتم جعلتم من السنة دين للعرب فلا تلوموا غير العرب على عدم حبكم اقول لك هذا و أخبرك أنني عربي سني المولد أقنعوني أنني من سلالة علي و فاطمة قبل أن أكتشف أن كل هذا أوهام في أوهام
شخصيا أكثر ما ألومه على السنة هو تعارضها مع القرآن فعندما أخوض معك في مسألة النملة أو الهدهد رغم إعتراضي على مفهومها في التراث حينها يمكنك وضع مثل هذه التعليقات فدعنا حاليا نركز في موضوع القتال
  #33  
غير مقروء 2015-08-16, 08:12 PM
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة غير متواجد حالياً
مشرف قسم حوار الملاحدة
 
تاريخ التسجيل: 2013-07-20
المكان: بيت المقدس
المشاركات: 6,004
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إسماعيل د مشاهدة المشاركة
برافو يا أبو عبيدة جعلت آيات السلم هي الإستثناء و آيات القتال هي العاموم فعلى من تضحك ؟
دعني أخبرك أن كل سورة التوبة إسثتناء و تخص حادثة معينة و القاعدة العامة هي التالية ذكرت بوضوح في عدة آيات
لَا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَدْ تَبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِنْ بِاللَّهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَى لَا انْفِصَامَ لَهَا وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ (256) سورة البقرة
وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَآمَنَ مَنْ فِي الْأَرْضِ كُلُّهُمْ جَمِيعًا أَفَأَنْتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّى يَكُونُوا مُؤْمِنِينَ (99) سورة يونس
وَقُلِ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكُمْ فَمَنْ شَاءَ فَلْيُؤْمِنْ وَمَنْ شَاءَ فَلْيَكْفُرْ إِنَّا أَعْتَدْنَا لِلظَّالِمِينَ نَارًا أَحَاطَ بِهِمْ سُرَادِقُهَا وَإِنْ يَسْتَغِيثُوا يُغَاثُوا بِمَاءٍ كَالْمُهْلِ يَشْوِي الْوُجُوهَ بِئْسَ الشَّرَابُ وَسَاءَتْ مُرْتَفَقًا (29) سورة الكهف
و القاعدة العامة في القتال هي
وَقَاتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَكُمْ وَلَا تَعْتَدُوا إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ (190) وَاقْتُلُوهُمْ حَيْثُ ثَقِفْتُمُوهُمْ وَأَخْرِجُوهُمْ مِنْ حَيْثُ أَخْرَجُوكُمْ وَالْفِتْنَةُ أَشَدُّ مِنَ الْقَتْلِ وَلَا تُقَاتِلُوهُمْ عِنْدَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ حَتَّى يُقَاتِلُوكُمْ فِيهِ فَإِنْ قَاتَلُوكُمْ فَاقْتُلُوهُمْ كَذَلِكَ جَزَاءُ الْكَافِرِينَ (191) فَإِنِ انْتَهَوْا فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ (192) وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لَا تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ لِلَّهِ فَإِنِ انْتَهَوْا فَلَا عُدْوَانَ إِلَّا عَلَى الظَّالِمِينَ (193) الشَّهْرُ الْحَرَامُ بِالشَّهْرِ الْحَرَامِ وَالْحُرُمَاتُ قِصَاصٌ فَمَنِ اعْتَدَى عَلَيْكُمْ فَاعْتَدُوا عَلَيْهِ بِمِثْلِ مَا اعْتَدَى عَلَيْكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ (194) سورة البقرة
و لاحظ جيدا أن الأوامر في هذه الآيات جاءت عامة لم تأتي مرتبطة بأية حادثة معينة عكس آيات سورة التوبة و الأنفال التي حاولت التلاعب بها فما رأيك هنا ؟
نأتي الأن لنقطة نبهتك لها مرتين فقمت بتجاهلها رغم أنها بالغة الأهمية
عندما يخاطب الله قوما ما بإسمهم في القرآن فهو لا يعني العموم
الْأَعْرَابُ أَشَدُّ كُفْرًا وَنِفَاقًا وَأَجْدَرُ أَلَّا يَعْلَمُوا حُدُودَ مَا أَنْزَلَ اللَّهُ عَلَى رَسُولِهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ (97) سورة التوبة
وَمِنَ الْأَعْرَابِ مَنْ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَيَتَّخِذُ مَا يُنْفِقُ قُرُبَاتٍ عِنْدَ اللَّهِ وَصَلَوَاتِ الرَّسُولِ أَلَا إِنَّهَا قُرْبَةٌ لَهُمْ سَيُدْخِلُهُمُ اللَّهُ فِي رَحْمَتِهِ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ (99) سورة التوبة
فهنا أريدك أن تجيبني بصراحة هل الخطاب الْأَعْرَابُ أَشَدُّ كُفْرًا وَنِفَاقًا موجه لهم عامة أي لكل أعرابي أو لفئة منهم فقط
عندما تجيب على هذه النقطة سأكمل معك النقاش حول بقية الآيات لأن هذه الآية ضرورية لفهم طريقة خطاب القرآن لمختلف الطوائف و تحديد العموم و الخصوص
بالرغم أنك ركيك وضعيف ! وتصنع حكم من ورق ! ولا تحاور من أجل الحق والعدل والحقيقة !!
فحوارك يشع حقدا على كل ما هو مسلم !
وغير هذا فأنت تتمادى على كلام الله وتطوعه لكلامك ؟؟؟
ثن نسألك أسئلة فأجب عليها :
1 . هل القرآن به تعارض ؟؟؟ وكيف تتبع آية وتهمل أخرى ؟؟ وهل كتاب الله ملك لك ؟؟ أم هو لله تعالى ؟؟؟
والله تعالى قال أن الرسول يعلم الكتاب ويبين التنزيل ؟ هل نضرب به عرض الحائط ؟
2 . هل القرآن الكريم هو سلعة لكل من يريد تطويعه لمنطقه السقيم والذميم ؟؟
هل الكتابيين هم الناس وغيرهم فهم ليسوا ناسا ؟؟ ما لعقلك كيف تحكم وكيف تتجنى على كتاب الله ؟؟ هل تريد الهزء من كلام لله وتطويعه لهواك ؟؟
3 . ثم قول الله تعالى أن نقاتل الذين يقاتلوننا ؟؟ هل هي تلغي قاتلوا الذين يلونكم من الكفار ؟؟؟
أم وعندما يعرض المسلم على غير المسلم الثلاث خصال (الاسلام أو الجزية أو الحرب) فيختار الكافر الثالثة ؟؟ أليس هو اختار القتال وعليه فيقاتل المسلم من يقاتله ؟؟؟
أم نلغي قاتلوا الذين يلونكم من الكفار ؟؟؟؟؟
4 . كيف تبين الرشد من الغي ؟؟؟ هل بجهدك ؟؟ أم بجهد الرسول والصحابة وتوجيه الله لهم ونصرهم ؟؟
وهل تبين الرشد من الغي إلا بعد ارتفاع كلمة الله تعالى ؟؟؟؟
5 . هل تكفر المسلمين ومن ؟؟ ومتى ؟؟؟ وهل دين الله الذي كمل قد ضاع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
  #34  
غير مقروء 2015-08-16, 11:22 PM
عمر ايوب عمر ايوب غير متواجد حالياً
مسئول الإشراف
 
تاريخ التسجيل: 2012-10-23
المشاركات: 5,521
عمر ايوب تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إسماعيل د مشاهدة المشاركة
هل غيرت الجنسية


المتخلفون و الجهلاء الحقيقين هم من يصدقون مثل هذا الضحك على الذقون
عندما أخبرتكم في موضوع سابق أن كلمة الناس لا تعني عموم البشر و أنها خطابت الذين أوتوا الكتاب فقط في الآية
نزَلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ
أصريتم على أنها تخاطب العموم لكن عندما يقولها هذا المهرج ليقوم بلي عنق الحديث تصبح هي الحقيقة المطلقة فلا تضحك علينا أنت و شيخك هذا فالغاية من القتال في الحديث هي حتى يـشـهــدوا أن لا إلــه إلا الله وأن محمد رسول الله و الوسيلة الوحيدة لنجاة من يقاتلون و ليس الأنظمة و الحكام كما يدعي فإذا فعلوا ذلك عصموا مني دماءهم وأموالهم
و الكارثة العظمى أنه يدعي أن الحديث له نفس معنى الآية و قاتلوا في سبيل الله الذين يقاتلونكم و لاتعتدوا
فشتان بين حديث يأمر المسلم ببدأ القتال و بين آية تدعوا لقتال من يقاتلك
انتظر ردا على الفيديو ، فالشيخ رد على الامر لغويا
(( ال )) للعهد و ليست للجنس ، بين العكس او اصمت
  #35  
غير مقروء 2015-08-17, 08:41 AM
إسماعيل د إسماعيل د غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2015-05-27
المشاركات: 122
إسماعيل د
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة

بالرغم أنك ركيك وضعيف !
الضعيف و الركيك هو يستعمل أسلوب التهجم و كيل التهم الشخصية لمحاوره لإخفاء ركاكته و ضعفه فدائما تبدأ المواضيع بنوع من الهدوء على عكس أغلبية زملائك لكن كلما تطور الحوار و ظهرت ضعف حجتك كلما إلتجأت لهاذا الأسلوب أو بالأحرى بدأت تفقد أعصابك

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة

وتصنع حكم من ورق !
سنتك يا صديقي هي التي حكمها من ورق و إنكشفت حقيقتها من مدة و هي السبب في إلصاق تهمة القتل و الإرهاب في الإسلام

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة

ولا تحاور من أجل الحق والعدل والحقيقة !!
أخر من يقول هذا الكلام هو من الإنسان السني الذي يقدس نصوص تسيء للرسول شخصيا ثم يدعي الغيرة و الدفاع عليه

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة

فحوارك يشع حقدا على كل ما هو مسلم !
لا تنسبوا لأنفسكم الإسلام فأنتم لستم أهل به و من لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الفاسقون
ليست مشكلتي إن شعرت بالحقد من قول الحقيقية المرة فهذا ما يحصل لكل من يتبع حزب الشيطان
فقم بجولة بسيط في منتديات أعداء الإسلام لترى معنى الحقد الحقيقي على الإسلام و من أين يستمد هؤلاء شبهاتهم اللعينة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة

وغير هذا فأنت تتمادى على كلام الله وتطوعه لكلامك ؟؟؟
ماذا سنقول عن من يطوعه منذ قرون طويلة لأغراضه و شهواته و إستغلال العباد

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة

1 . هل القرآن به تعارض ؟؟؟ وكيف تتبع آية وتهمل
هذا السؤال موجه لك في المقام الأول فهل القرآن فيه تعارض لماذا تتجاهل الآيات العامة التي تدعوا لعدم العدوان على غير الظالمين من الكفار

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة

وهل كتاب الله ملك لك ؟؟ أم هو لله تعالى ؟؟؟
هذا الكلام موجه لك أيضا فأنتم من جعلتم تفاسير القرآن حكرا على مجموعة من شياطين الإجرام و منعتم اي تدبر خارج عن اقوالهم رغم أننا نجدكم تخالفون هذه التفاسير في أول مناسبة للخروج من مآزقكم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة

والله تعالى قال أن الرسول يعلم الكتاب ويبين التنزيل ؟ هل نضرب به عرض الحائط ؟
دع عنك هذه الأسطوانة المشروخة و التي بينت بطلانها منذ مدة فالموضوع هنا خاص بالقتال و أمنعك من محاولة تشتيته و الإنتقال للخوض في حجية السنة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة

2 . هل القرآن الكريم هو سلعة لكل من يريد تطويعه لمنطقه السقيم والذميم ؟؟
و هل يوجد منطق أذم من تفسيرتكم الوحشية و الشيطانية

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة

هل الكتابيين هم الناس وغيرهم فهم ليسوا ناسا ؟؟ما لعقلك كيف تحكم وكيف تتجنى على كتاب الله ؟؟ هل تريد الهزء من كلام لله وتطويعه لهواك ؟؟
هذه النقطة أشرت إليها لأبين تناقض أقوالكم حسب المواضيع فأنتم من حصرتم مفهوم الناس في العموم أما أنا فلم أحصره في الكتابيين بل أكدت أن السياق هو من يحدد هوية الناس و من هنا يتبين من يتجنى بالفعل على كتاب الله و يطوعه لهواه

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة

3 . ثم قول الله تعالى أن نقاتل الذين يقاتلوننا ؟؟ هل هي تلغي قاتلوا الذين يلونكم من الكفار ؟؟؟
أولا ما هو معنى يلونكم هذه الكلمة لم تذكر سوى في هذه الآية و لا يمكن فهمها و لا الثقة في تفسيرات أعداء الله و القرآن الذين حرفوا معانيه فمحاولة فهم هوية الكفار هنا ضرب من الخيال
ثانيا نعم
و نعم قول الله تعالى أن نقاتل الذين يقاتلوننا تلغي قاتلوا الكفار الغير معتدين بسبب عقيدتهم
لأن الآيات تقول فإن إنتهوا فلا عدوان إلا على الظالمين و قالت أيضا و قاتلوا الذين يقاتلونكم و ليس الذين لا يقاتلونكم و لا تعتدوا

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة

أم وعندما يعرض المسلم على غير المسلم الثلاث خصال (الاسلام أو الجزية أو الحرب) فيختار الكافر الثالثة ؟؟ أليس هو اختار القتال وعليه فيقاتل المسلم من يقاتله ؟؟؟
يا سلام يعني إنسان لم يعتدي عليك و لن يقعل لك شيئا تم تأتي و تفرض عليه ثلاث أما عقيدة لا يريدها أم أن يدفع ضريبة ليعيش بسلام في أرض كان يعيش فيها قبل أن تأتي إليه منذ قرون أو أن يقتل ثم تدعي أنه هو من سعى للقتال يا جماعة قطاعي الطرق بإسم الدين إنظر ماذا قالت هذه الآية عن أمثالكم يا دعاة العودة لعصر الجاهلية
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا ضَرَبْتُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَتَبَيَّنُوا وَلَا تَقُولُوا لِمَنْ أَلْقَى إِلَيْكُمُ السَّلَامَ لَسْتَ مُؤْمِنًا تَبْتَغُونَ عَرَضَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا فَعِنْدَ اللَّهِ مَغَانِمُ كَثِيرَةٌ كَذَلِكَ كُنْتُمْ مِنْ قَبْلُ فَمَنَّ اللَّهُ عَلَيْكُمْ فَتَبَيَّنُوا إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرًا (94) سورة النساء
القتال يكون فقط لمن يقاتلك أو يضطهد المسلمين و يحارب الإسلام و الجزية ليست ضريبة بل جزاء و تعويض و قد أعطته ألمانيا للدول التي أضرت بها بعد الحرب العالمية الثانية غير ذلك فمن شاء فليؤمن و من شاء فليكفر

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة

أم نلغي قاتلوا الذين يلونكم من الكفار ؟؟؟؟؟
و أنت من أجل آية واحدة لم تدرك حتى معناها تريد إلغاء جميع القرآن ؟ فقد فعلها شيوخك عندما إدعوا أن سورة التوبة ناسخة لكل القرآن

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة

4 . كيف تبين الرشد من الغي ؟؟؟ هل بجهدك ؟؟ أم بجهد الرسول والصحابة وتوجيه الله لهم ونصرهم ؟؟
بجهد الرسول و الذين آمنوا معه أكيد و في أي حال من الأحوال من قاتلوا المسلمين و الغير مسلمين بسبب المال و الخيرات و جعلوا من الزكاة ضريبة و الجزية ضريبة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة

وهل تبين الرشد من الغي إلا بعد ارتفاع كلمة الله تعالى ؟؟؟؟
نعم و لا تزال مرتفعة في كتابه رغم 14 قرن من التضليل السني

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة

5 . هل تكفر المسلمين ومن ؟؟ ومتى ؟؟؟ وهل دين الله الذي كمل قد ضاع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
أكفر أعداء الإسلام الذي يوهمون الناس أنه ضائع إذا لم يأخد من كتبهم الشيطانية


أرأيت كم من السهل اللجوء إلى أسلوب التهجم و أن اشبعك ضعف ما إتهمتني به
فإذا كنت تريد تتمة النقاش بلغة البرهان و الدليل بعيد عن محاولات التشتيت فتفضل جاوب على السؤال الذي تتهرب منه منذ البداية
الْأَعْرَابُ أَشَدُّ كُفْرًا وَنِفَاقًا وَأَجْدَرُ أَلَّا يَعْلَمُوا حُدُودَ مَا أَنْزَلَ اللَّهُ عَلَى رَسُولِهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ (97) سورة التوبة
وَمِنَ الْأَعْرَابِ مَنْ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَيَتَّخِذُ مَا يُنْفِقُ قُرُبَاتٍ عِنْدَ اللَّهِ وَصَلَوَاتِ الرَّسُولِ أَلَا إِنَّهَا قُرْبَةٌ لَهُمْ سَيُدْخِلُهُمُ اللَّهُ فِي رَحْمَتِهِ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ (99) سورة التوبة
فهنا أريدك أن تجيبني بصراحة هل الخطاب الْأَعْرَابُ أَشَدُّ كُفْرًا وَنِفَاقًا موجه لهم عامة أي لكل أعرابي أو لفئة منهم فقط
لأنه سيبين أن تعريف الأقوام في القرآن لا يعني بالضرورة العموم وبالتالي ستسقط تفسيراتك التي تحاول تعميم المشركين في الآيات
فحظ سعيد
  #36  
غير مقروء 2015-08-17, 08:45 AM
إسماعيل د إسماعيل د غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2015-05-27
المشاركات: 122
إسماعيل د
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر ايوب مشاهدة المشاركة
انتظر ردا على الفيديو ، فالشيخ رد على الامر لغويا
(( ال )) للعهد و ليست للجنس ، بين العكس او اصمت
و هل يمكن قول أمرت أن أقاتل ناس ..... أصلا يا خبير اللغة أنظر كيف يضحك هؤلاء المهرجين على البسطاء أمثالك الذين يكتفون بالنقل و يلغون العقل
  #37  
غير مقروء 2015-08-17, 10:27 AM
إسماعيل د إسماعيل د غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2015-05-27
المشاركات: 122
إسماعيل د
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيدة أمارة مشاهدة المشاركة

وعندما يعرض المسلم على غير المسلم الثلاث خصال (الاسلام أو الجزية أو الحرب) فيختار الكافر الثالثة ؟؟ أليس هو اختار القتال وعليه فيقاتل المسلم من يقاتله ؟؟؟
مشكلة كبيرة تعترض تفاسير السنيين للأمثلة المذكورة أعلاه
1- طريقة عرض الإسلام بقول إسلم تسلم المنسوب للرسول يعني إسلم و إن لم تسلم فإنك لن تسلم يعني بعابرة أصح أسلوب التهديد ؟ أو ليس المنطقي أن ترسل في بادئ الأمر رسائل تدعوا لدراسة القرآن للتأكد من أنه كلام الله و دراسته حتى تقام على الحجة على من رفضه ؟ ثم كيف يستقيم قول اسلم تسلم مع أمر الله تعالى فمن شاء فليؤمن و من شاء فليكفر و قوله أفأنت تكره الناس حتى يكونوا مؤمنين و لا تجادلوا أهل الكتاب إلا بالتي هي أحسن ؟
2- الجزية فلو كانت هذه الأخيرة هي بالفعل ضريبة عامة لكل كتابي أوليس المنطقي أن تنزل آية تطالب أهل الكتاب بدفع الجزية سلميا قبل الأمر بقتالهم في كل زمان و مكان حتى يعطوها و كيف يعطوها ؟ يعطوها صاغرين أذلاء
تفسير ابن كثير
{ وهم صاغرون} أي ذليلون حقيرون مهانون
فما سبب إدلالهم لهذه الدرجة و كيف يستقيم هذا مع قوله تعالى
لَيْسُواْ سَوَاء مِّنْ أَهْلِ الْكِتَابِ أُمَّةٌ قَائِمَةٌ يَتْلُونَ آيَاتِ اللَّهِ آنَاء اللَّيْلِ وَهُمْ يَسْجُدُونَ يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَأُولَئِكَ مِنَ الصَّالِحِينَ
فهل هؤلاء عليهم دفع الجزية عن يد و هم صاغرون ؟
3- قتال من لا يريد الدخول في الإسلام و هذه الطامة الكبرى فعلاوة على مخالفة هذه الفكرة لعشرات الأيات من القرآن لا يوجد أي دليل عليها في نصوص القرآن
فأغلبية السنيين يستشهدون بالآية
فَإِذَا انْسَلَخَ الْأَشْهُرُ الْحُرُمُ فَاقْتُلُوا الْمُشْرِكِينَ حَيْثُ وَجَدْتُمُوهُمْ وَخُذُوهُمْ وَاحْصُرُوهُمْ وَاقْعُدُوا لَهُمْ كُلَّ مَرْصَدٍ فَإِنْ تَابُوا وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ فَخَلُّوا سَبِيلَهُمْ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ
لكن المشكلة أن سواء في هذه الآية أو في آية قاتلوا الذين يالونكم من الكفار الذي ركز عليها أبو عبيدة أو في جميع آيات سورة التوبة و القرآن كله لا نجد أي دليل على أن هدف قتال المشركين هو دفعهم إلى ترك كفرهم و إعتناق الإسلام حيث ظن أن البعض أن قوله تعالى فَإِنْ تَابُوا وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ هو إشارة إلى أن هدف القتال هو إقامة الصلاة و إيتاء الزكاة لكن في الحقيقية هذا مجرد إسثتناء لعدم قتالهم و ليس هدف القتال و هذا مثال مشابه
إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلَافٍ أَوْ يُنْفَوْا مِنَ الْأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ (33) إِلَّا الَّذِينَ تَابُوا مِنْ قَبْلِ أَنْ تَقْدِرُوا عَلَيْهِمْ فَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ (34) سورة المائدة
فالتوبة تلغي تنفيد الأحكام في حق محاربي الإسلام
فالاية لم تطالب بقتالهم حتى يقيموا الصلاة و يؤتوا الزكاة بل جعلته إسثتناء لعدم قتلهم
  #38  
غير مقروء 2015-08-17, 03:31 PM
الصورة الرمزية احمد عبد الحفيظ احمد غيث
احمد عبد الحفيظ احمد غيث احمد عبد الحفيظ احمد غيث غير متواجد حالياً
مشرف ومحـــاور
 
تاريخ التسجيل: 2014-08-21
المكان: عمان - المملكة الاردنية الهاشمية
المشاركات: 677
احمد عبد الحفيظ احمد غيث احمد عبد الحفيظ احمد غيث احمد عبد الحفيظ احمد غيث احمد عبد الحفيظ احمد غيث احمد عبد الحفيظ احمد غيث احمد عبد الحفيظ احمد غيث احمد عبد الحفيظ احمد غيث احمد عبد الحفيظ احمد غيث احمد عبد الحفيظ احمد غيث احمد عبد الحفيظ احمد غيث احمد عبد الحفيظ احمد غيث
افتراضي

قُلْ لِلَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ يَنْتَهُوا يُغْفَرْ لَهُمْ مَا قَدْ سَلَفَ وَإِنْ يَعُودُوا فَقَدْ مَضَتْ سُنَّتُ الْأَوَّلِينَ (38) وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لَا تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لِلَّهِ فَإِنِ انْتَهَوْا فَإِنَّ اللَّهَ بِمَا يَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (39) سورة الأنفال
قال تعالى : ( وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لا تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ لِلَّهِ فَإِنِ انْتَهَوْا فَلا عُدْوَانَ إِلا عَلَى الظَّالِمِينَ ) البقرة/193
وما هو الفرق بين هذه الآيات وحديث الرسول المشار اليه اعلاه
أوليس المقصود هو نفس المعنى؛ لإان انتهوا عن كفرهم لوغيهم لا يقاتلهم؛ ويقاتلهم حتى ينتهوا... كمثل قول الرسول يقاتلهم حتى يقولوا لا اله الا الله
قل للذين كفروا أن ينتهوا.... عن ماذا... بديهيا عن الكفر وما ينجم عنه من عداء للاسلام والمسلمين
من المؤكد طبعا بأن السيد اسماعيل د؛ سيقول أن الدين هنا ليس فقط الاسلام بل كل الأديان الأبراهيمية!!!! ونحن بدورنا نسأل هل الشرك بالله ونسب الولد له هو من دين الله!!!
ولكن من الملاحظ أن الله يأمر بالقتال للاسباب التالية:
1- حتى لا تكون فتنة
2-حتى يكون الدين لله.
3-حتى يكون الدين كله لله.
فما رأي الاخوة المحاورون بالمقصود بالفتنة و الدين هنا
  #39  
غير مقروء 2015-08-17, 08:59 PM
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة غير متواجد حالياً
مشرف قسم حوار الملاحدة
 
تاريخ التسجيل: 2013-07-20
المكان: بيت المقدس
المشاركات: 6,004
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إسماعيل د مشاهدة المشاركة
الضعيف و الركيك هو يستعمل أسلوب التهجم و كيل التهم الشخصية لمحاوره لإخفاء ركاكته و ضعفه فدائما تبدأ المواضيع بنوع من الهدوء على عكس أغلبية زملائك لكن كلما تطور الحوار و ظهرت ضعف حجتك كلما إلتجأت لهاذا الأسلوب أو بالأحرى بدأت تفقد أعصابك
أضحكتني جدا سيد متعدد الاسماء )والآن سليمان د )
وهذه الثقة الكبيرة على باطل أجوف !
ونحن يا سيد لا نكيل التهم !!! بل نستغرب من من هذه الجرأة على الطعن في الدين والتقول على الله عز وجل !!
وصدقني التهم ما زالت تتابعك ولكنك تتعامى عنها وتعجب بغرور زائف .
وأنا ا أفقد أعصابي البتة !! ولكن الطامة أنك لا ترى أو تتعامى عن تبجحك الفارغ وتزييفك الفاضح لك !!!!!!!
ولا تستعجل ! فنحن ومن أول مشاركة نستطيع أن نضعك في حيص بيص !
ولكن نحاور للنزاهة والتبيين !!!
ثم وانظر كيف تدين نفسك من فمك :
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إسماعيل د مشاهدة المشاركة
سنتك يا صديقي هي التي حكمها من ورق و إنكشفت حقيقتها من مدة و هي السبب في إلصاق تهمة القتل و الإرهاب في الإسلام
أي أنك تكذب أمة كاملة وتتهمها بالكفر ؟؟؟ أي أنك تكفيري غير مسبوق !!!!
وهنا نتسائل وعندما يقول الله تعالى عن سبيل المؤمنين ! أليس هو متتابع ومتواصل وعلى الحق الذي كان عليه الرسول ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ثم لماذا تنكر أن الرسول يعلم الكتاب ؟؟ وتهرب من هذه الحجة ؟؟ وتظن بالسخافات أنك تدحض حقا لا يتزحزح !!
أليس الرسول هو الذي أنزل عليه الكتاب وقد طبقه والدين كله وفق رضوان الله وما قد فصل فيه قول الله ؟؟
هل حجة الله في تعليم الرسول للكتاب وتطبيقه تضيع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إسماعيل د مشاهدة المشاركة
أخر من يقول هذا الكلام هو من الإنسان السني الذي يقدس نصوص تسيء للرسول شخصيا ثم يدعي الغيرة و الدفاع عليه
وهل الانسان السني كافر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عجيب والله ؟؟؟
ثم هل الرسول هو الذي اختار نفسه وابتعثها ؟؟ أم الله هو الذي اختاره لتبيلغ دينه !!
فعليه فنحن نتبع تعليم وتبين وبلاغ الرسول المكلف من الله عز وجل !!
أليس هذا هو الحق ؟ وهو عين الرسالة التي جاء بها الرسول !! وعين الدين الذي كمل في عهد الرسول ؟؟؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إسماعيل د مشاهدة المشاركة
لا تنسبوا لأنفسكم الإسلام فأنتم لستم أهل به و من لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الفاسقون
الفاسق هو الذي يمتهن كتاب الله تعالى وينكر تعليم وتطبيق الرسول للكتاب !!
والفاسق هو الذي لا يخجل من الله تعالى ويريد تطويع كلام الله لضلاله !

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إسماعيل د مشاهدة المشاركة
فقم بجولة بسيط في منتديات أعداء الإسلام لترى معنى الحقد الحقيقي على الإسلام و من أين يستمد هؤلاء شبهاتهم اللعينة
ولو اتبع الحق أهوائهم لفسدت السموات والأرض ومن فيهن ؟؟؟
ثم السفهاء أمثالك من يعتبر مثل هؤلاء ويصدقهم !!!
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إسماعيل د مشاهدة المشاركة
ماذا سنقول عن من يطوعه منذ قرون طويلة لأغراضه و شهواته و إستغلال العباد
أي أنك تكفر أمة كاملة وممتدة وتكفر علماء كبار لم يقولوا ويُعلّموا غير الذي قاله الله ورسوله ؟؟؟
ألا تخجل من هذا ؟؟؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إسماعيل د مشاهدة المشاركة
هذا السؤال موجه لك في المقام الأول فهل القرآن فيه تعارض لماذا تتجاهل الآيات العامة التي تدعوا لعدم العدوان على غير الظالمين من الكفار
أنت عمدا تخلط بين العام والاستثناء !
وعندما تأتي كلمة "إلا" فهي استثناء من عام !
ولكنك تجادل فقط من أجل الجدال !!!


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إسماعيل د مشاهدة المشاركة
و هل يوجد منطق أذم من تفسيرتكم الوحشية و الشيطانية
ما رأيك بقول الله تعالى :
" يا أيها النبي جاهد الكفار والمنافقين واغلظ عليهم ومأواهم جهنم وبئس المصير "
ما رأيك ايها المتقرئن ؟؟؟



سنتابع إن شاء الله ..
  #40  
غير مقروء 2015-08-18, 02:00 PM
إسماعيل د إسماعيل د غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2015-05-27
المشاركات: 122
إسماعيل د
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد عبد الحفيظ احمد غيث مشاهدة المشاركة
قُلْ لِلَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ يَنْتَهُوا يُغْفَرْ لَهُمْ مَا قَدْ سَلَفَ وَإِنْ يَعُودُوا فَقَدْ مَضَتْ سُنَّتُ الْأَوَّلِينَ (38) وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لَا تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لِلَّهِ فَإِنِ انْتَهَوْا فَإِنَّ اللَّهَ بِمَا يَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (39) سورة الأنفال
قال تعالى : ( وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لا تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ لِلَّهِ فَإِنِ انْتَهَوْا فَلا عُدْوَانَ إِلا عَلَى الظَّالِمِينَ ) البقرة/193
وما هو الفرق بين هذه الآيات وحديث الرسول المشار اليه اعلاه
أوليس المقصود هو نفس المعنى؛ لإان انتهوا عن كفرهم لوغيهم لا يقاتلهم؛ ويقاتلهم حتى ينتهوا... كمثل قول الرسول يقاتلهم حتى يقولوا لا اله الا الله
قل للذين كفروا أن ينتهوا.... عن ماذا... بديهيا عن الكفر وما ينجم عنه من عداء للاسلام والمسلمين
من المؤكد طبعا بأن السيد اسماعيل د؛ سيقول أن الدين هنا ليس فقط الاسلام بل كل الأديان الأبراهيمية!!!! ونحن بدورنا نسأل هل الشرك بالله ونسب الولد له هو من دين الله!!!
ولكن من الملاحظ أن الله يأمر بالقتال للاسباب التالية:
1- حتى لا تكون فتنة
2-حتى يكون الدين لله.
3-حتى يكون الدين كله لله.
فما رأي الاخوة المحاورون بالمقصود بالفتنة و الدين هنا
الفرق أن الآية تقبل أكثر من تفسير بينما الحديث لا ولكي تنعرف على مفهوم الآية الحقيقي يجب العودة للسياق كاملا
فقد وردت عبارة حتى يكون الدين لله مرتين في سورة البقرة
وَقَاتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَكُمْ وَلَا تَعْتَدُوا إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ (190) سورةالبقرة
هل ذكر قتال الكفار هنا بسبب كفرهم أم بسبب إعتدائهم على المؤمنين ؟ و لماذا طلبت الآية بعدم إعتداء المؤمنين فعلى من في نظرك هل المؤمنين أم على الكفار المسالمين كما جاء بوضوح في سورة النساء
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا ضَرَبْتُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَتَبَيَّنُوا وَلَا تَقُولُوا لِمَنْ أَلْقَى إِلَيْكُمُ السَّلَامَ لَسْتَ مُؤْمِنًا تَبْتَغُونَ عَرَضَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا فَعِنْدَ اللَّهِ مَغَانِمُ كَثِيرَةٌ كَذَلِكَ كُنْتُمْ مِنْ قَبْلُ فَمَنَّ اللَّهُ عَلَيْكُمْ فَتَبَيَّنُوا إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرًا (94) سورة النساء
و ستؤكد الآية الموالية أن الخطاب موجه للكفار الذين قاتلوا و أخرجوا المؤمنين
وَاقْتُلُوهُمْ حَيْثُ ثَقِفْتُمُوهُمْ وَأَخْرِجُوهُمْ مِنْ حَيْثُ أَخْرَجُوكُمْ وَالْفِتْنَةُ أَشَدُّ مِنَ الْقَتْلِ وَلَا تُقَاتِلُوهُمْ عِنْدَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ حَتَّى يُقَاتِلُوكُمْ فِيهِ فَإِنْ قَاتَلُوكُمْ فَاقْتُلُوهُمْ كَذَلِكَ جَزَاءُ الْكَافِرِينَ (191) سورة البقرة
و ليس غيرهم كما جاء في سورة الممتحنة
لَا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ أَنْ تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ (8) إِنَّمَا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ قَاتَلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَأَخْرَجُوكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ وَظَاهَرُوا عَلَى إِخْرَاجِكُمْ أَنْ تَوَلَّوْهُمْ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ (9) سورة الممتحنة
و هؤلاء الظالمين المعتدين إن أرادوا السلم فإن الله غفور رحيم عما سلف
فَإِنِ انْتَهَوْا فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ (192) سورة البقرة
كما جاء هنا أيضا
وَإِنْ جَنَحُوا لِلسَّلْمِ فَاجْنَحْ لَهَا وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (61) سورة الأنفال
و بطبيعة الحال سبب القتال و الفتنة
وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لَا تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ لِلَّهِ فَإِنِ انْتَهَوْا فَلَا عُدْوَانَ إِلَّا عَلَى الظَّالِمِينَ (193) الشَّهْرُ الْحَرَامُ بِالشَّهْرِ الْحَرَامِ وَالْحُرُمَاتُ قِصَاصٌ فَمَنِ اعْتَدَى عَلَيْكُمْ فَاعْتَدُوا عَلَيْهِ بِمِثْلِ مَا اعْتَدَى عَلَيْكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ (194) سورة البقرة
هو محاربتهم للمؤمنين لإخراجهم من دين الله و إرجاعهم لدين الآباء
لَا يَزَالُونَ يُقَاتِلُونَكُمْ حَتَّى يَرُدُّوكُمْ عَنْ دِينِكُمْ إِنِ اسْتَطَاعُوا (217) سورة البقرة
فعبارة حتى يكون الدين لله تعني حتى لا يعود الناس مجبرين و مكرهين لدين الشركاء نفس العبارة إستعملت في سورة الأنفال
قُلْ لِلَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ يَنْتَهُوا يُغْفَرْ لَهُمْ مَا قَدْ سَلَفَ وَإِنْ يَعُودُوا فَقَدْ مَضَتْ سُنَّتُ الْأَوَّلِينَ (38) وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لَا تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لِلَّهِ فَإِنِ انْتَهَوْا فَإِنَّ اللَّهَ بِمَا يَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (39) سورة الأنفال
أي يكون الدين كله لله و ليس جزء منه لله و جزء لشركاء كما يفعل المشركون و كما نلاحظ هناك دعوة للكفار لعدم العودة لظلمهم فعن أي ظلم يتحدث
إِنْ تَسْتَفْتِحُوا فَقَدْ جَاءَكُمُ الْفَتْحُ وَإِنْ تَنْتَهُوا فَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ وَإِنْ تَعُودُوا نَعُدْ وَلَنْ تُغْنِيَ عَنْكُمْ فِئَتُكُمْ شَيْئًا وَلَوْ كَثُرَتْ وَأَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُؤْمِنِينَ (19) سورة الأنفال
أليس من الواضح هنا أن هذا الظلم هو العدوان على المؤمنين و ليس عبادة الشركاء الذي رغم كونه ظلم عظيم فهولا يستلزم القتال
موضوع مغلق


للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
بنك تجارة كابيتال - استثمار مع ضمانات ||| اشتراك بين سبورت | | | قروبات واتس اب | | | موثق معتمد في جده | | | محامي في المدينة | | | نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب | | | تصميم شخصيات ثلاثية الأبعاد للأفلام الدعائية و الالعاب
موقع الكوبونات | | | كود خصم امريكان ايجل | | | كود خصم وجوه | | | كود خصم بات بات

منتديات شباب الأمة
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd