أنصار السنة  
جديد المواضيع



للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
 محاسب قانوني   Online quran classes for kids 
منتدى السنة | الأذكار | زاد المتقين | منتديات الجامع | منتديات شباب الأمة | زد معرفة | طريق النجاح | طبيبة الأسرة | معلوماتي | وادي العرب | حياتها | فور شباب | جوابى | بنك أوف تك


العودة   أنصار السنة > حوار الأديان > البهائية | الأحمدية | القاديانية | الدرزية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #21  
قديم 2011-06-17, 08:49 PM
عارف الشمري عارف الشمري غير متواجد حالياً
محـــــــــاور
 
تاريخ التسجيل: 2011-01-12
المشاركات: 1,573
افتراضي



اخي الجارف ذكرت هذا الحديث القدسي

اقتباس:
روى مسلم عن أبي ذر رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال في حديث قدسي أن الله عز وجل يقول :
"ياعبادي ، لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم كانوا على أتقى قلب رجل واحد منكم مازاد ذلك في ملكي شيئا .... ياعبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم قاموا في صعيد واحد فسألوني فأعطيت كل إنسان مسألته مانقص ذلك من ملكي شيئا ...."نرى بوضوح مبين من هذا الحديث القدسي أن الله عز وجل قد أطلق على كلتا الفئتين "" الإنس والجن "" لفظة إنسان وذلك في قوله عز وجل في ذات الحديث "فأعطيت كل إنسان مسألته" . بعد أن قال : "إنسكم وجنكم ....فسألوني ""إذن
ولا اعلم هل اقتنعت ام لا بالحديث الأحاد

لكن هذه الرواية من أحاديث الأحاد الرواي واحد فقط هو ابو ذر الغفاري رضي الله عنه
وللمعلومية اخي الأحاديث القدسية معظمها أخبار آحاد

اشكرك اذا اقتنعت بحديث الأحاد واذا لم تقتنع فهو حجه عليك


اقتباس:
الناس وحدهم هم وقود النار ، فكيف يدخلها الجن أيضا؟
هذا هو سؤالك الرئيسي

واسمحلي السؤال من البداية خطاء بارك الله فيك


ولي تفنيد في هذا الشأن من بعد اذن الأخوة
__________________
قال النبي صلى الله عليه وسلم لأشج عبد القيس :إنّ فيك خَصلتين يُحبهما الله:الحلمُ ، والأناةُ )رواه مسلم :1/48
وعن عبادة بن الصامت أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
(من أحبّ لِقاء الله أحبّ الله لقاءهُ ، ومن كره لقاء الله كره الله لقاءهُ ) رواه مسلم : 4/2065
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 2011-06-18, 03:51 AM
الجارررررف الجارررررف غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-06-03
المشاركات: 41
افتراضي

أخي الكريم الفاضل عارف الشمري بالنسبة لحديث الآحاد طبعا انا اقبله إذا كان لا يخالف القرآن وإذا كان هناك آيات وأحاديث أخرى تؤيده

أما القول بأن الرسول صلى الله عليه وسلم يبعث الواحد ليعلم الناس الدين فهذا امر طبيعي جدا لأنه إن كان هناك خطأ في تبليغ الدعوة أو كان هناك شك فالرسول صلى الله عليه وسلم موجود ممكن يرجع إليه ونعرف الحق هذا في حياةالنبي صلى الله عليه وسلم
يعني مثال بسيط لو ارسل لنا الملك رسول واحد وقال لنا كلام منسوب للملك فإننا نصدقه غالبا لأنه يستحيل أن يكذب على الملك لأنه سيكشف كذبه والأمر الآخر لو شككت في المعلومة واردت ان تتأكد ترجع للملك وتتأكد

لكن المشكلة بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم كيف نتأكد من صحة الحديث إذا كان الحديث آحاد


اعيد سؤالي مرة اخرى بصيغة اخرى لعلها تكون مفهومه ذكر الله أن الناس وقود للنار ولم يذكر ان الجن وقود للنار مع ان الجن والإنس يدخلون النار ماهي الحكمة من ذلك ثم هذا الحديث الذي ذكرت هو في صحيح مسلم يوجد ادله من القرآن تؤيده وأحاديث اخرى فأنا اقبل به فما ردك على هذا الحديث لأني لم أر رد على تساؤلي في هذا الحديث



على العموم اقول انا بالنسبة للحديث اذا كان يخالف القرآن أكيد انه لم يرد عن النبي صلى الله عليه وسلم وانت تسلم معي بهذه النقطه سواء احاد او غيره مثال قتل المرتد الله سبحانه وتعالى يقول لا إكراه في الدين ولا شك ان القتل إكراه في الدين إما تبقى على اسلامك او نقتلك أليس هذا قمة الإكراه ثانيا قتل المرتد لم يفعله النبي ولا ابو بكر ولا عمر ولا عثمان ولا الصحابه مع ان هناك من ارتد عن دين الله ولم اسمع انه طبق في اي دولة اسلاميه

أيضا قول الله تعالى فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر ................إلخ
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 2011-06-18, 10:07 AM
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد غير متواجد حالياً
محـــاور
 
تاريخ التسجيل: 2009-06-25
المشاركات: 801
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجارررررف مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


أخي الكريم أبو عبد الرحمن بارك الله فيك أما قضية الحصر فأنا لم اقصد الحصر الذي ترمي إليه لكن اقصد أن النار يعذب فيها صنفين الجن والإنس لكن دائما القرآن يذكر ان النار وقودها الناس حصرا أي لم يذكر أن وقودها الجن فهذا هو الإشكال عندي يعني مالحكمة من ذكر الله وتبيينه أن الناس من قود النار ولم يذكر الجن مع أن الناس والجن مكلفين قد يدخلون النار على حسب اعمالهم هذا يوحي بأنهم صنف واحد هذا هو الإشكال عندي وكما تعلم أن النار يعذب فيها الجن والإنس .

ثم قولك من أي كتاب وهل هذا من كيسك من كيس غيرك ابشرك بأني عندما اقرأ أي كتاب لا أنظر للمؤلف ولا إلى عقيدته وما يهمني هو مايكتب هذا الرجل هل هو حق أم لا ولست ممن ينظر للمؤلف فإن أعجبه قرأ كتابه وإن لم يعجبه ترك كتابه

أما قولك حتى نرد بالاسلوب المناسب لا أدري هل تنوي اسلوب غير الأسلوب العلمي أما بالنسبة للاسلوب العلمي فهذا الذي اريده وأما غيره فلسنا بحاجه له ولن نلجأ إليه إن شاء الله

ثم أخي الكريم لا أعلم لماذا تجاهلت الرد على الحديث الذي ذكرته وهو

روى مسلم عن أبي ذر رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال في حديث قدسي أن الله عز وجل يقول :
"ياعبادي ، لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم كانوا على أتقى قلب رجل واحد منكم مازاد ذلك في ملكي شيئا .... ياعبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم قاموا في صعيد واحد فسألوني فأعطيت كل إنسان مسألته مانقص ذلك من ملكي شيئا ...."نرى بوضوح مبين من هذا الحديث القدسي أن الله عز وجل قد أطلق على كلتا الفئتين "" الإنس والجن "" لفظة إنسان وذلك في قوله عز وجل في ذات الحديث "فأعطيت كل إنسان مسألته" . بعد أن قال : "إنسكم وجنكم ....فسألوني ""إذن فكما أن الإنس هم من الناس ، فالجن هنا أيضا من الناس بنص الحديث .

الم اقل لك ( ولا نذهِب الزمان في مماشاة الجهال، فإن ذلك لا آخر له.)
واراك تماشيهم !!!!!!!!
وجعلت تقول اقصد ولا اقصد !!!!!
اتعلم ان هناك علاجا ناجعا ونافعا جدا لمثل هذه الحالات
وقد استخدمه الخليفة الراشد عمر بن الخطاب رضي الله عنه ( واظنك تعرف هذا العلاج )

قبل ان اواصل في النقاش والرد علي ما ذكرت
ارجو ان تجيب عن الاتي
ا/ اتعرف ابليس لعنه الله اين مكانه ياتري في الجنة ام في النار !!!
2/ مما خلق ابليس لعنه الله

3/ ما تقول في قول الله تعالي ( ولقد خلقنا الإنسان من صلصالٍ من حَمَإٍ مَّسنونٍ – والجآنَّ خلقناه من قبل من نَّار السَّموم ) [ الحجر : 26-27 ]

4/ قلت في المقدمة ( خاتم الأنبياء والمرسلين محمد صلى الله عليه وسلم )
وبما ان لك تفسيرات اخري فماذا تقصد بخاتم الانبياء والمرسلين
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 2011-06-18, 02:24 PM
غريب مسلم غريب مسلم غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-06-08
المشاركات: 4,040
افتراضي

بانتظار الزميل الجارف حتى يؤكد أو ينفي شكوكنا.
هل أنت قادياني؟

الرجاء الإجابة على السؤال قبل أي مشاركة إضافية.
__________________
قال أبو قلابة: إذا حدثت الرجل بالسنة فقال دعنا من هذا وهات كتاب الله، فاعلم أنه ضال. رواه ابن سعد في الطبقات.
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 2011-06-18, 09:46 PM
الجارررررف الجارررررف غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-06-03
المشاركات: 41
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لقد وضحت عقيدتي في مشاركة سابقة

اظنك لم تقرأها

اقتباس:
شكرا للجميع على التفاعل واشكركم على المعلومات القيمة التي قيلت فبارك الله لكم في علمكم ونفع بكم

أما عن سؤالكم هل أنت ممن ينكر الجن ............فأعتقد أن ايماني بالجن هو الذي جعلني اسأل هذه الأسئلة وايماني بالجن هو الذي جعل هذه الإشكالات تقع لذلك اتيت إلى هنا لأوفق بين ايماني بالجن وهذه الاشكالات التي وقعت لي

اكرر شكري

اما الآن فجاري قراءة الكتاب
فبارك الله لأهل السنة في علمهم ونفع بهم أمة محمد صلى الله عليه وسلم
اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وارنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه

ثم اني اعتقد أنه لا يوجد مسلم ينكر الجن لأنه ورد بالقرآن الكريم لكن يمكن هناك من يفسر كلمة الجن بتفسيرات أخرى

على العموم لم ادخل هنا إلا للاستفاده وإذا سألت عن عقيدتي فأنا أؤمن بالقرآن الكريم وأنه كلام الله الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه وأن القرآن محفوظ من الزيادة أو النقصان وأيضا اؤمن بالسنة النبيوية الثابته
ثبوتا يقينيا لأننا نعلم ان من الحديث ماهو ضعيف وماهو موضوع وماهو صحيح والحديث الذي يثبت بالتواتر فهذا لا اشكال فيه عندي لكن عندي اشكال في الحديث الآحاد فعندما ينقل شحص واحد فقط حديث للنبي صلى الله عليه وسلم حتى لو كان ثقة فإنه اكيد ليس معصوم من الخطأ والنبي صلى الله عليه وسلم بل الدين جعل لا بد من وجود شاهدين على الأقل على امور الدنيا وامور الآخرة اعظم

أنا لا أنتمي لأي فرقة كل المسلمين اخواني مرجعي الكتاب والسنة المطهرة الثابتة ثم المنطق والعقل فقد أمرنا الله بالتعقل والتفكر
قال تعالى {قُل لَّوْ شَاء اللّهُ مَا تَلَوْتُهُ عَلَيْكُمْ وَلاَ أَدْرَاكُم بِهِ فَقَدْ لَبِثْتُ فِيكُمْ عُمُراً مِّن قَبْلِهِ أَفَلاَ تَعْقِلُونَ }يونس16
والأيات في هذا المعنى كثيرة
وأمرنا بالتفكر
قال تعالى {قُل لاَّ أَقُولُ لَكُمْ عِندِي خَزَآئِنُ اللّهِ وَلا أَعْلَمُ الْغَيْبَ وَلا أَقُولُ لَكُمْ إِنِّي مَلَكٌ إِنْ أَتَّبِعُ إِلاَّ مَا يُوحَى إِلَيَّ قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الأَعْمَى وَالْبَصِيرُ أَفَلاَ تَتَفَكَّرُونَ }الأنعام50

طبعا العلماء لهم الاحترام والتقدير والإجلال لأنهم يستنبطون الأحكام بما اعطاهم الله من قدرة ومن جهد لخدمة الدين لكن لا يمنع اني اخالف اي عالم اذا كان كلامه غير منطقي او غير مقنع فلا يوجد انسان معصوم حتى الصحابة رضوان الله عليهم منهم من أخطا فكيف بمن جاء بعدهم من العلماء

هذا منهجي الشخصي ان صح التعبير وايضا من منهجي اني اطرح اي موضوع مهما كان في العقيدة أو الأحكام الشرعية لابحث عن اجابه اقتنع بها على ضوء القرآن والسنة الصحيحة

هذا باختصار منهجي ولا اقول انا سلفي او صوفي ...................الخ مسلم سني فقط


ثم أخي الفاضل عارف الشمري هدانا الله وإياك إلى الحق

أنت لا أعلم هل قصدت التهرب من الإجابة على تساؤلي حول الحديث أم أنك سوف تجيب فيما بعد
ها قد بينت عقيدتي بأني لست قاديانيا ولست أحمديا وأني مسلم فقط وهذه ا لتسميات لا اصل لها في الإسلام فهل أبو بكر قال بأني سلفي مثلا او صوفي او شيعي لنترك هذه الأسماء جانبا ونتناقش بالدليل والحجة والبرهان والمنطق السليم
وليس عيبا إذا اقتنع الإنسان برأي اخيه أن يتراجع عن رأيه بشرط أن يقتنع تماما

وقد أعجبني رد غريب مسلم عندما قال لا أعلم
في رده

اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجارررررف
أنا متفق معك أن الجن لا يستطيعون حل سقاء ولا فتح باب مغلق فلذلك انكر كل القصص والخرافات التي تقال عن الجن كالقتل وغيره فهم ضعفاء بنص الحديث الذي ذكرته لا يستطيعون فتح باب فيك يقتلون ...........الخ

لا أعلم.

هل تريدون أن نستمر في النقاش ام تريدون ان نغلق الموضوع هذا لكم فأنا مستعد أن أكمل وعندي كامل الاستعداد أن أرجع عن كل نقطه قلتها إذا ثبت أنها خطأ
رد مع اقتباس
  #26  
قديم 2011-06-19, 05:54 PM
ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري غير متواجد حالياً
محـــأور
 
تاريخ التسجيل: 2011-04-28
المشاركات: 924
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجارررررف مشاهدة المشاركة

هل تريدون أن نستمر في النقاش ام تريدون ان نغلق الموضوع هذا لكم فأنا مستعد أن أكمل وعندي كامل الاستعداد أن أرجع عن كل نقطه قلتها إذا ثبت أنها خطأ



انت بدات مستفسرا ثم تحولت الئ مناقش سبحان مقلب القلوب ومغير الاحوال !!


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجارررررف مشاهدة المشاركة
أنا متفق معك في هذه النقطه وليس بيني وبينك خلاف في أن الجن والإنس مكلفين لكن خلافي معكم هوأن الجن والإنس يحتمل أن يكونان صنفان من الناس 2 -

[/COLOR])

معليش هل درست شيء من العلوم التي تعين علئ الاستدلال او الاستنباط من منطوق ومفهوم الايات ؟ وذا لم تكن كذلك فهل يحل لاي انسان ان يتكلم من غير علم امام القران ؟ واذا كنت تنقل هلا نقلت لنا من يقول بتلك الاقوال الشاذة ؟
فقولك ان الانس يحمتل صنفا اخر!
اقول القران الكريم من ابلغ ما يكون والتكرار في البلاغة عيب وهذا منزه عن كتاب الله
وبناء علئ فهمك تكون الاية ان الله تعالئ يخاطب الانس والانس بدلا من مخاطبة الانس والجن ؟ هل يقول بذلك ادنئ الاعراب فهما ؟

كما ان العطف في اللغة العربية يفيد المغايرة ولايفيد تكرار الكلمة !



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجارررررف مشاهدة المشاركة


هذا دليل ضدك وليس معك لأن المرأة من جنس الرجل لو فرضنا أن هذا من باب التغليب إلا إذا أتيت بدليل فيه تغليب جنس على جنس لايكون من نفس الجنس
وإذا كان هذا استثناء فأيضا يعني أن الإنس والجن من نفس الجنس لأنهما هما الوحيدان المكلفان من المخلوقات


)[/CENTER]
ما ادري كيف جعلته دليل ضدي ؟
والادلة علئ ذلك كثيرة منها قوله تعالئ (واذ قلنا للملائكة اسجدوا لادم فسجدوا الا ابليس ) فالقران اكتفئ بذكر الملائكة وابليس كان مشمولا في الخطاب ولولا الاسستثناء لم نكن نعلم ان ابليس كان معهم !
وهذا الاسلوب (اسلوب التغليب ) يستعمل كثيرا في اللغة العربية ويراد به اذا كان من نفس الجنس او عند اختلاف الاجناس
مثال ذلك الاسودان يراد بها التمر واللبن والعقربان يراد بها الثعبان والعقرب والقمران يراد بها الشمس والقمر والعمران ابو بكر وعمر وهكذا




اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجارررررف;169241[COLOR="red"
أنت ذكرت الدليل التالي قوله تعالئ (يا معشر الجن والإنس ألم يأتكم رسل منكم يقصون عليكم آياتي وينذرونكم لقاء يومكم هذا)
وذكرت تفسير القرطبي ومعنى ( منكم ) في الخلق والتكليف والمخاطبة
محمد صلى الله عليه وسلم أرسل للجن طبعا أنت متفق معي في هذه المسألة فكيف يكون مثل الجن في الخلق .
قال تعالى {إِنَّمَا أَنتَ مُنذِرُ مَن يَخْشَاهَا }النازعات45
ففي الآية السابقة النبي محمد صلى الله عليه وسلم أطلق عليه القرآن نذير فهل النبي من الجن على حسب القول الآخر؟
أما قولك وقد حكئ الله عنهم (انه يراكم هو وقبيله من حيث لاترونهم )
الرؤية قد تطلق على العلم قال تعالى (ألم تر) أي ألم تعلم فمثلا لو كان هناك منافقين بين مسلمين فالمنافقين يرون المسلمين بأنهم أعداء والمسلمين لايرون المنافقين بأنهم أعداء


[/COLOR])[/CENTER]

وهل انت حقا تجهل اذا كان النبي صلئ الله عليه وسلم من الجن ام من الانس ؟
ووقتنا اثمن من ان نضيعه في اسلوب المغالطات هذه !


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجارررررف;169241


[COLOR="red"
أنا متفق معك أن الجن لا يستطيعون حل سقاء ولا فتح باب مغلق فلذلك انكر كل القصص والخرافات التي تقال عن الجن كالقتل وغيره فهم ضعفاء بنص الحديث الذي ذكرته لا يستطيعون فتح باب فيك يقتلون ...........الخ [/COLOR]
اما اذا حصل وقد سرق الجن او قتل فاقامة الحدود شبه متعذره لاننا لانراهم فيكف لنا اثبات ذلك والحدود تدرء بالشبهات وقد سرق جني من صدقة زكاة الفطر التي وكل عليها النبي صلئ الله عليه وسلم ابا هريرة ولم يقم النبي عليه السلام عليه حدا مع ان الجني كذب في ادعائه انه كان محتاجا وكرر فعلته ثلاث مرات !!
[/COLOR])[/CENTER]

لوكانوا ضعفاء كما ادعيت لما احتاج النبي عليه الصلاة والسلام ان يعلم امته كيف يحصنون انفسهم من الجن ! نعم يضعفون امام اهل الايمان اذا اخذوا بالاسباب الشرعية
اما غير المؤمنين فالشيطان له عليهم سلطان قال تعالئ (انما سلطانه علئ الذين يتوله وهم به مشركون )



وقرات لك انك ترد حديث الاحاد
واراك تتناقض مع ما تعتقده فها انت شخص واحد تريدنا ان ناخذ كل ما تكتبه لنا ونصدقة( مع انك واحد ) من غير ان تاتي بشهود
فهل ناخذ بماتعتقده ام بما تكتبه ؟
رد مع اقتباس
  #27  
قديم 2011-06-19, 08:08 PM
الجارررررف الجارررررف غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-06-03
المشاركات: 41
افتراضي

اقتباس:
انت بدات مستفسرا ثم تحولت الئ مناقش سبحان مقلب القلوب ومغير الاحوال !!
ممكن توضح لي الفرق بين الاستفسار والنقاش

وإن تحول المتسفسر إلى مناقش حسب مفهومك للنقاش والاستفسار فما هوالضرر الذي يلحق بك أو ماهو العيب في ذلك إن قصدت الاستفسار ان اسمع منك دون اعتراض فهذا لم اقصده ابدا وانت تعلم ذلك

وإن أردت أن لا تضيع وقتك معي فهناك من هو أعلم منك استعيطع ان استفسر منه واناقشه فلست منتهى العلم وكلامك ليس من الضروري أن يكون هوالحق دائما

اقتباس:
معليش هل درست شيء من العلوم التي تعين علئ الاستدلال او الاستنباط من منطوق ومفهوم الايات ؟
لم ادرس ولذلك أتيت هنا لاستفيد منكم ولو كان عندي العلم لما أيتيت هنامستفسرا

اقتباس:
فهل يحل لاي انسان ان يتكلم من غير علم امام القران ؟
أنا لم أتكلم في المجالس أو في منتديات غير متخصصة أنا أتيت هنا لأتكلم ويتم الرد علي وأصل من خلال النقاش إلى الاقتناع بهذا الرأي او التراجع عنه

اقتباس:
واذا كنت تنقل هلا نقلت لنا من يقول بتلك الاقوال الشاذة ؟
لا أدري مالهدف من نقل من يقول بهذا القول ؟ أنا لاأريدك أن ترد عليهم أريدك ان ترد علي أنا

اقتباس:
فقولك ان الانس يحمتل صنفا اخر!
اقول القران الكريم من ابلغ ما يكون والتكرار في البلاغة عيب وهذا منزه عن كتاب الله
وبناء علئ فهمك تكون الاية ان الله تعالئ يخاطب الانس والانس بدلا من مخاطبة الانس والجن ؟ هل يقول بذلك ادنئ الاعراب فهما ؟
عذرا أخي فأنا لم افهم هذه العبارة بالعكس التكرار قد يكون من ا لبلاغة وله فوائد منها التأكيد على شي وغيره
فأنا أقول أن الإنس والجن يتميزون عن بعضهما بمميزرات لكن كلاهما يطلق عليه إنسان يعني أنهما من نفس الجنس .............وكما نعلم أن الإسلام والإيمان إذا افترقا اجتمعا وإذا اجتمعا افترقا


اقتباس:
كما ان العطف في اللغة العربية يفيد المغايرة ولايفيد تكرار الكلمة !
عندما أقول جاء الغبي والذكي هناك اختلاف لكنهما من نفس الجنس كلهما من جنس البشر


اقتباس:
والادلة علئ ذلك كثيرة منها قوله تعالئ (واذ قلنا للملائكة اسجدوا لادم فسجدوا الا ابليس ) فالقران اكتفئ بذكر الملائكة وابليس كان مشمولا في الخطاب ولولا الاسستثناء لم نكن نعلم ان ابليس كان معهم !
هذا دليل قوي أشكرك على تنبيهي عليه الآن انتهينا من الاشكال الذي وقع لي في الآية لكن هناك آيات وأحاديث أخرى تدل على أن الإنس والجن من نفس الجنس
ومع ذكلك فلقد بدا لي سؤال في هذه اللحظه هل فعلا الإنس اكثر من الجن ؟
واضح أن الله سبحانه وتعالى استخدم اسلوب التغليب لأن إبليس واحد والملائكة كثر فالحكمة هنا واضحه لي لكن في الآية الأولى الحكمة غير واضحة لي إلا إذا كان الإنس أكثر من الجن أو غيرها من الحكم

اقتباس:
وهذا الاسلوب (اسلوب التغليب ) يستعمل كثيرا في اللغة العربية ويراد به اذا كان من نفس الجنس او عند اختلاف الاجناس
مثال ذلك الاسودان يراد بها التمر واللبن والعقربان يراد بها الثعبان والعقرب والقمران يراد بها الشمس والقمر والعمران ابو بكر وعمر وهكذا

الاسودان يراد بهما التمر والماء ...............هل هذا اسلوب تغليب أشك في ذلك هل الأسود يطلق على الماء فقط أم على التمر فقط أم يطلق علييهما فلا أعلم من غلب على من

أما العقربان والقمران فكلاهما نفس الجنس


اقتباس:
وهل انت حقا تجهل اذا كان النبي صلئ الله عليه وسلم من الجن ام من الانس ؟
ووقتنا اثمن من ان نضيعه في اسلوب المغالطات هذه !
لا أدري من أين أتيت بأني أجهل أن الرسول صلى الله عليه وسلم من الإنس نعم الرسول من الإنس من أين أتيت بهذه المغالطه وهي أني اقول بأني أجهل أن الرسول من الإنس (هذا الكلام من جيبك )


اقتباس:
وقرات لك انك ترد حديث الاحاد
واراك تتناقض مع ما تعتقده فها انت شخص واحد تريدنا ان ناخذ كل ما تكتبه لنا ونصدقة( مع انك واحد ) من غير ان تاتي بشهود
فهل ناخذ بماتعتقده ام بما تكتبه ؟
لا أدري من أين أتيت بأني أريد منكم أن تأخذون ما اعتقد أو ما اكتب ولكني عندكم اكتب واوضح قصدي واريد منكم الرد بالدليل والمنطق لا أكثر ولا أقل ولم اطلب من أحد أن يقبل قولي ولكني طلبت الرد فقط
رد مع اقتباس
  #28  
قديم 2011-06-19, 11:59 PM
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد غير متواجد حالياً
محـــاور
 
تاريخ التسجيل: 2009-06-25
المشاركات: 801
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو عبد الرحمن احمد محمد مشاهدة المشاركة
قبل ان اواصل في النقاش والرد علي ما ذكرت
ارجو ان تجيب عن الاتي
ا/ اتعرف ابليس لعنه الله اين مكانه ياتري في الجنة ام في النار !!!
2/ مما خلق ابليس لعنه الله

3/ ما تقول في قول الله تعالي ( ولقد خلقنا الإنسان من صلصالٍ من حَمَإٍ مَّسنونٍ – والجآنَّ خلقناه من قبل من نَّار السَّموم ) [ الحجر : 26-27 ]

4/ قلت في المقدمة ( خاتم الأنبياء والمرسلين محمد صلى الله عليه وسلم )
وبما ان لك تفسيرات اخري فماذا تقصد بخاتم الانبياء والمرسلين
[/center]
رد مع اقتباس
  #29  
قديم 2011-06-20, 06:24 AM
الجارررررف الجارررررف غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-06-03
المشاركات: 41
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على من لا نبي بعده محمد صلى الله عليه وسلم



أما عن سؤالك عن إبليس هل هو في الجنه أو في النار ، فالجواب ـ مع ان هذا خروج عن الموضوع ـ لكن اقول انه ابليس لا هنا ولا هناك بل هو في الأرض ..


وبالنسبة للآية ( ................. ) فتفسير هذه الاية يعتمد على فك التساؤلات السابقه وترجح أحد المعنين ( كون الجن جنس كائن شبحي أو انه اسم يطلق على كل ماهو مستتر من ضمنها جزء من البشر )
وعلى الفهم الأول نأخذ الايه على ظاهرها ويكون التفسير واضح ، اما على القول الثاني يمكن ـ بدون أي صعوبة ـ تأويل الايه إلى معاني اخرى تحتملها الايه منها مثلا :
أن نذكر بان المراد هنا ليس أصل الخلقه بل الطبيعه كما ورد في قولة تعالى ( وخلق الإنسان من عجل ) فهنا نعلم بان المراد وصف طبيعه الإنسان ، وبالتالي يمكن القياس عليها الايه السابقه ونقول ان الناس صنفين منهم الثائر بطبيعه النار ومنهم الهادئ بطبيعه الطين ..
كذلك يمكن تأويلها على ان المراد بالإنسان هنا هو البشر بكافة طبقاتهم وقد خلقوا من طين ، اما المراد بالجان ( والذين خلقوا من قبل ) يراد به الكائنات الدقيقة الخفيه التي خلقت على الارض قبل الإنسان من ( بكتيريا وفايروسات وما شابهها ) ، والامر فيه سعه ..
والفيصل هو حل الاشكاليات السابقه والايات اللي تطرقت عن الجن والإنس .. والامر فيه سعه والقرأن ذكر ايات كثيرة تم تأويلها عن ظاهرها كما مثلا في اية ( فلما رآها تهتز كأنها جان ) هنا المراد بالجان هو الثعبان ولم يمكن أن يقال ان المراد به الجن الشبحي الغير مرئي للناس ..


والجان في اللغة العربية يطلق على عدة معاني
منها الشيطان ومنها ضرب من الحيات

قال الشاعر موسى بن جابر الجنفي

فما نفرت جني ولا قل مبردي ولا أصبحت طيري من الخوف وقعا

فإنه أراد بالجن القلب وباللسان المبرد

فالجن والجان لها معاني عديدة باللغة العربية لكن

إن تم الرد على جميع الأحاديث والآيات التي تحتمل أن الإنس والجن من نفس الجنس فإننا نأخذ الآية على ظاهرها وإن لم يتم الرد على الأحاديث والآيات فإننا نضطر اضطرارا لتأويل الآية تأويلا يتفق مع اللغة العربية طبعا لأن القرآن لا يناقض بعضه بعضا

مثلا الحديث الذي رواه مسلم (قصوا الأظافر فإن الشيطان يعقد على ماطال منها ) نحن نعلم أن ما طال من الأظافر يكون محلا للجراثيم والميكروبات فبماذا نفسر الشيطان هنا

قال تعالى (وَيَوْمَ يِحْشُرُهُمْ جَمِيعاً يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ قَدِ اسْتَكْثَرْتُم مِّنَ الإِنسِ وَقَالَ أَوْلِيَآؤُهُم مِّنَ الإِنسِ رَبَّنَا اسْتَمْتَعَ بَعْضُنَا بِبَعْضٍ وَبَلَغْنَا أَجَلَنَا الَّذِيَ أَجَّلْتَ لَنَا قَالَ النَّارُ مَثْوَاكُمْ خَالِدِينَ فِيهَا إِلاَّ مَا شَاء اللّهُ إِنَّ رَبَّكَ حَكِيمٌ عَليمٌ{128} وَكَذَلِكَ نُوَلِّي بَعْضَ الظَّالِمِينَ بَعْضاً بِمَا كَانُواْ يَكْسِبُونَ{129}

يامعشر الجن قد استكثرتم من الإنس .............. لماذا ينادي الله الإنس والجن بكلمة معشر مادام ليس بينهم عشرة ومعاشرة وليسوا من نفس الجنس ثم ... استمتع بعضنا ببعض كيف يستمتع الجن بالإنس والعكس ثم قول الله تعالى قال أولياؤهم من الإنس كيف يكونون الإنس اولياء للجن ..........
وهناك آيات أخرى وأحاديث ولكني اريد الرد على ماسبق ثم انتقل إلى آيات اخرى


نخلص للآتي
1) آية الأحزاب رقم 72 تم الرد عليها بقولكم أنها ليست استثناء ولكنا تغليب
هذه الآية تم الرد عليها انتهينا
2) بقي الحديث الذي في صحيح مسلم ماهو الرد عليه
فإن رددتم عليه سنذكر احاديث اخرى إلى أن ننتهي إن أردتم الاستمرار معي في الاستفسار او النقاش
رد مع اقتباس
  #30  
قديم 2011-06-20, 09:29 AM
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد غير متواجد حالياً
محـــاور
 
تاريخ التسجيل: 2009-06-25
المشاركات: 801
افتراضي


وأتعب من ناداك من لا تجيبه ... وأغيظ من عاداك من لا تشاكلُ
وما التيه طبي فيهم غير أنني ... بغيض إليّ الجاهل المتعاقلُ

وما اجهل ردك حين قلت

اقتباس:
(أما عن سؤالك عن إبليس هل هو في الجنه أو في النار ، فالجواب ـ مع ان هذا خروج عن الموضوع ـ لكن اقول انه ابليس لا هنا ولا هناك بل هو في الأرض ....)

فاقول.......( خاوي الوفاض بادي الإنفاض " !!)

جهل مطبق او تجاهل !!!!!!
فساشرح لك والله المستعان ان هذا السؤال في صلب الموضوع
( وان كان موضوعك ليس فيه صلب اصلا )

انت قلت
اقتباس:
(هانحن نرى على الرغم من تأكيد القرآن على أن وقود النار هم الناس حصرا .... )

فقلت لك اين ابليس اهو في الجنة ام في النار ( وبالطبع اقصد يوم القيامة )
والا بطريقة جوابك هذا يكون الناس ايضا في الارض وليسوا وقودا للنار !!!!!!!!!
(وخروجا عن الموضوع يعجبني قول الشاعر )
لكل داء دواء يستطب به إلا الحماقة أعيت من يداويها

واحتراما لعقلك نغير صيغة السؤال الي الاتي
اذا كان كما تدعي ان الناس حصرا هم وقود النار يوم القيامة فاين ابليس يوم القيامة !!!
وهل يعتبر ابليس فئة من الناس !!!!!! ومما خلق ابليس !!!!!!!
( وان احتاج السؤال الي توضيح اكثر او ترجمة قمنا بالتوضيح والترجمة !!!!! )

واضيف

قلت في المقدمة ( خاتم الأنبياء والمرسلين محمد صلى الله عليه وسلم )
وبما ان لك تفسيرات اخري فماذا تقصد بخاتم الانبياء والمرسلين

!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

رد مع اقتباس
  #31  
قديم 2011-06-20, 11:30 AM
غريب مسلم غريب مسلم غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-06-08
المشاركات: 4,040
افتراضي

ينقل إلى قسم الحوار مع القاديانية، فلا فرق عندي بين من كان قاديانياً أو مدافعاً عن القاديانية.
وللمعلومة فالقاديانية الكفرة يحلفون الأيمان على أن وحياً أنزل على نبيهم المزعوم، وأشهد الله أنهم جميعاً كذابون.
__________________
قال أبو قلابة: إذا حدثت الرجل بالسنة فقال دعنا من هذا وهات كتاب الله، فاعلم أنه ضال. رواه ابن سعد في الطبقات.
رد مع اقتباس
  #32  
قديم 2011-06-20, 08:51 PM
الجارررررف الجارررررف غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-06-03
المشاركات: 41
افتراضي

لكل داء دواء يستطب به إلا الحماقة أعيت من يداويها

ماذا تسمي من يقرأ المشاركة التالية

اقتباس:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اقتباس:
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على من لا نبي بعده محمد صلى الله عليه وسلم
اقتباس:
ثم يسأل ماذا تقصد بخاتم الأنبياء والمرسلين
ماذا عساني أن أقول لكن مجاراة لعقلك الذي يسأل بناء على تصورات في عقله عن الآخرين ولا يقرأ ماكتبوا

سأوضح لك معنى لا نبي بعده مع أنها لا تحتاج توضيح لكن ايش اسوي لا بد أن أجيب على سؤالك ماذا تقصد بخاتم الأنبياء والمرسلين

أقصد أن الأنبياء والرسل آخرهم محمد صلى الله عليه وسلم ومن ادعى أنه رسول بعد محمد صلى الله عليه وسلم فهو كذاب من ضمن الكذبة الذين أخبرنا عنهم صلى الله عليه وسلم
ثم
واضح جدا أنه إذا ثبت أن الجن هم من جنس الانس فإن إبليس سيكون من الإنس أي من الناس
وأما دخوله النار فليس دليلا على شيء إلا إذا أتيت بأدله ثبت أن إبليس ليس من جنس الإنسان
لأن الأدلة كلها ممكن أن تؤل إلا إذا اجبت عن التساؤلات والإشكالات السابقة فعندها نأخذ الآيات على ظاهرها

وسأذكر أمثلة على التأويل ولنرى هل هي منطقية أم لا

الحديث الأول :-
قال صلى الله عليه وسلم " يا أبا هريرة قلم أظافرك فإن الشيطان يعقد على ماطال منها "
ورد في لسان العرب " وكل شيء ستر عنك فقد جن عنك " أي يصح أن قولك عن كل ماجن عنك (ستر عنك) بأنه : "جني "
وعلى هذا الفهم يمكن أن نقول الحديث يعني أن الجراثيم تتجمع على ماطال من الأظافر فيفسر الشيطان بأنه الجراثيم والميكروبات
ومعنى الشيطان " كل عات ومتمرد من الإنس والجن والدواب"
حسب اللغة العربية فالجراثيم والعقارب والحيات والإنسان العاتي يصح أن يطلق عليها شيطان




الحديث الثاني : -

"نهى صلى الله عليه وسلم عن الشرب من ثلمة القدح وأن ينفخ في الشراب "
الحكمة أظنها واضحة لأن الثلمة تتجمع فيها الميكروبات وكذلك النفخ يجلب الجراثيم


الحديث الثالث :
قال صلى الله عليه وسلم " غطوا الإناء وأوكوا السقاء وأغلقوا الأبواب ، واطفئوا السراج فإن الشيطان لا يحل سقاء ولا يفتح بابا ولايكشف إناء "
وقال صلى الله عليه وسلم "غطوا الإناء وأوكوا السقاء فإن في السنة ليلة ينزل فيها وباء لا يمر بإناء ليس عليه غطاء أو سقاء ليس عليه وكاء إلا نزل فيه من ذلك الوباء "

نلاحظ أن كلمة الوباء قد حلت محل الشيطان جمعا بين الحديثين وإلا كيف تجمع بينهما

الحديث الرابع :
قال صلى الله عليه وسلم إذا كان جنح الليل أو أمسيتم فكفوا صبيانكم فإن الشياطين تنتشر حينئذ فإذا ذهبت ساعة فخلوهم وأغلقوا الأبواب واذكروااسم الله عليه فإن الشيطان لا يفتح بابا مغلقا "

وقال صلى الله عليه وسلم " لا ترسلوا فواشيكم وصبيانكم إذا غابت الشمس حتى تذهب فحمةالعشاء فإن الشياطين تنبعث إذا غابت الشمس "

الفواشي كل منتشر من المال كالإبل والغنم وسائر البهائم

لأن النبي صلى الله عليه وسلم رحمة للعالمين حذرنا من هوام الأرض وسوائمها كالعقارب والحيات
لأنها تخرج عادة مع بدء امتداد جنح الليل لأنها تختبئ في جحورها هروبا من حر الشمس وعند الليل تخرج وخاصة في المناطق الحارة
ونلاحظ أن النبي صلى الله عليه وسلم نهانا عن إرسال ابنائنا ودوابنا لأنهم عادة لا يستطيعون حماية أنفسمهم ولم ينه الكبار لأنهم عادة عندهم القدرة على حماية انفسهم

الحديث الخامس :-
قال صلى الله عليه وسلم " لا يستنجين أحدكم إذا خرج من الخلاء بعظم ولا بعرة ولا روثة "
معروف أن الأشياء العضوية كالعظم والروث هي أماكن تجمع الجراثيم لذلك نهانا الرسول صلى الله عليه وسلم عن استعمالها للاستنجاء لأنها قد تؤذينا بالأمراض .
وممكن يقول شخص السبب هو ان هذا هو طعام اخواننا من الجن فلا اعلم ماهو الضرر على الجن من الاستنجاء اذاكان هو طعامهم .
ايضا هناك تساؤل هل يعقل أن يأكل الجن المؤمنون من العظم والروث

الحديث السادس : -

قال صلى الله عليه وسلم "إذا سقطت لقمة أحدكم فليمط عنها الأذى وليأكلها ولا يدعها للشيطان "
وبذلك يمنع الناس من أسباب تراكم الذباب والديدان والجراثيم التي ستتجمع علىهذه اللقمة

السؤال هل الشيطان طعامه الروث والعظم أم ماسقط من اللقم !!!!!!

هل يعقل أن الشيطان يجلس ينتظر اللقم حتى تسقط ليقتات عليها !!!!!!

الحديث السابع :-
قال صلى الله عليه وسلم
" إذا تثاءب أحدكم فليمسك بيده على فيه فإن الشيطان يدخل "
لماذا لم يقل الرسول صلى الله عليه وسلم فليستعيذ بالله من الشيطان فإنه سوف يدخل

الحديث الثامن :-
" إذا استيقظ أحدكم من منامه فليستنثر ثلاثا فإن الشيطان يببيت على خيشومه "
ماهو تفسير الشيطان هنا لو كان الشيطان الذي في مخيلتنا لقال فليستعذ بالله من الشيطان

لكن الرسول صلى الله عليه وسلم في الحديث الأول قال فليمسك يده وفي الحديث الثاني فليستنثر فما هوالسبب ياترى الظاهر الإجابه واضحة

الحديث التاسع : -

قال صلى الله عليه وسلم ( سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم مالطاعون قال وخز أعدائكم من الجن )
فعلا الطاعون بسبب الجراثيم والميكروبات

الحديث العاشر :-
قال صلى الله عليه وسلم إ(ن الشيطان ليبلغ من ابن آدم مبلغ الدم )
فعلا الجراثيم تصل إلى كل مكان يصله الدم بل قد تنتشر عن طريق الدم

إذا كانت هذه التأويلات غير صحيحة فكيف يتم شرح الأحاديث السابقة
رد مع اقتباس
  #33  
قديم 2011-06-20, 11:28 PM
عارف الشمري عارف الشمري غير متواجد حالياً
محـــــــــاور
 
تاريخ التسجيل: 2011-01-12
المشاركات: 1,573
افتراضي

حياك الله اخي الجارف

وبارك الله في جميع الاخوان

اعتذر لك عن الاطالة بارك الله فيك لكن انشغلت في قسم اخر في موضوع استفسار ووقفت على اخطاء لابد من تصحيحها وقدمت الاهم على المهم

اخي الفاضل
اعجبني بعض ماكتبت واعجبني حسن خلقك بكل امانه وخاصة في رجوعك الى الحق متى تبين لك ذلك

ولم أتهرب اخي الكريم

اقتباس:
ذكر الله أن الناس وقود للنار ولم يذكر ان الجن وقود للنار مع ان الجن والإنس يدخلون النار ماهي الحكمة
طبعا حكمت بالحصر على الأنسان من قول الله تعالى : (فاتقوا النار التي وقودها الناس والحجارة ) البقرة 24
وقول الله تعالى : ( قوا أنفسكم وأهليكم نارا وقودها الناس والحجارة ) التحريم 6

وهذا مربط الفرس سؤالك وهذا الأهم لعامل الوقت عندي واختصار للموضوع وحسمه مباشرة

قال تعالى : { وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ جَمِيعًا ثُمَّ يَقُولُ لِلْمَلَائِكَةِ أَهَؤُلَاءِ إِيَّاكُمْ كَانُوا يَعْبُدُونَ قَالُوا سُبْحَانَكَ أَنْتَ وَلِيُّنَا مِنْ دُونِهِمْ بَلْ كَانُوا يَعْبُدُونَ الْجِنَّ أَكْثَرُهُمْ بِهِمْ مُؤْمِنُونَ } .

قال تعالى : { أَلَمْ أَعْهَدْ إِلَيْكُمْ يَا بَنِي آدَمَ أَنْ لَا تَعْبُدُوا الشَّيْطَانَ . }


سؤال واحد فقط وبعدها لك الحرية باعتقاد ماتشاء لأنها تقوم الحجه عليك بإذن الله .

هل عبد الشيطان ام لا هل عبدت الجن ام لا من قبل البشر ؟
__________________
قال النبي صلى الله عليه وسلم لأشج عبد القيس :إنّ فيك خَصلتين يُحبهما الله:الحلمُ ، والأناةُ )رواه مسلم :1/48
وعن عبادة بن الصامت أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
(من أحبّ لِقاء الله أحبّ الله لقاءهُ ، ومن كره لقاء الله كره الله لقاءهُ ) رواه مسلم : 4/2065
رد مع اقتباس
  #34  
قديم 2011-06-21, 04:13 AM
ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري غير متواجد حالياً
محـــأور
 
تاريخ التسجيل: 2011-04-28
المشاركات: 924
افتراضي

اخي الجارف انت مازلت اخونا ونحسبك علئ خير ان شاء الله
و فيما يبدو طرئت عليك بعض الشبهات وادخلت عليك هذا اللبس !
نسال الله ان يعينك علئ التخلص منها وان يبصرك الئ الحق والئ العمل به !
والشبهات التي طرحتها تقريبا كلها متقاربه وتدور في نفس الموضوع
فنصحيتي لك ان تبدء بدراسة اصول المسائل قبل فروعها لانك اذا ضبطت الاصل سهل عليك ضبط ما تفرع منه
والمسائل الفرعية كثيره ومن الصعب ان نتعرف علئ كل مسئلة بحد ذاتها لانها كثيرة ومن الصعب حصرها لذك لابد من معرفة الاصل الذي ينبني عليه غيره !
وقبل ان ندخل في الايرادات التي اتيت بها !
اطرح عليك هذا السؤال هل الاصل الاخذ بظاهر اللفظ ام التؤويل ؟
رد مع اقتباس
  #35  
قديم 2011-06-21, 08:53 AM
الجارررررف الجارررررف غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-06-03
المشاركات: 41
افتراضي

طبعاومما لا شك فيه اننا نأخذ الأمورعلى ظاهرها مالم يكن هناك قرائن تحرف المعنى عن ظاهره
رد مع اقتباس
  #36  
قديم 2011-06-21, 09:01 AM
الجارررررف الجارررررف غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-06-03
المشاركات: 41
افتراضي

لكن مادام أننا نتكلم عن الجن لا بد أن نذكر تعريف الجن لغة واصطلاحا فأنا أريد من الإخوة أن يكتبوا لنا تعريف الجن لغة واصطلاحا حتى نعرف ماهي الأشياء التي يمكن أن نطلق عليها جنا وماهي الأشياء التي لا يمكن أن نطلق عليها جنا
أنا الآن في طور البحث عن معنى الجن في اللغة العربية لأني قرأت أن الملائكة قد يطلق عليها جنا فمن خلال هذا التعريف نستطيع أن ننفي أي تأويل لا تحتمله اللغةالعربية أو نقبل أي تأويل تحتمله اللغة العربية لأن القرآن أنزل بلسان عربي مبين
رد مع اقتباس
  #37  
قديم 2011-06-21, 09:17 PM
عارف الشمري عارف الشمري غير متواجد حالياً
محـــــــــاور
 
تاريخ التسجيل: 2011-01-12
المشاركات: 1,573
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عارف الشمري مشاهدة المشاركة
حياك الله اخي الجارف

وبارك الله في جميع الاخوان

اعتذر لك عن الاطالة بارك الله فيك لكن انشغلت في قسم اخر في موضوع استفسار ووقفت على اخطاء لابد من تصحيحها وقدمت الاهم على المهم

اخي الفاضل
اعجبني بعض ماكتبت واعجبني حسن خلقك بكل امانه وخاصة في رجوعك الى الحق متى تبين لك ذلك

ولم أتهرب اخي الكريم



طبعا حكمت بالحصر على الأنسان من قول الله تعالى : (فاتقوا النار التي وقودها الناس والحجارة ) البقرة 24
وقول الله تعالى : ( قوا أنفسكم وأهليكم نارا وقودها الناس والحجارة ) التحريم 6

وهذا مربط الفرس سؤالك وهذا الأهم لعامل الوقت عندي واختصار للموضوع وحسمه مباشرة

قال تعالى : { وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ جَمِيعًا ثُمَّ يَقُولُ لِلْمَلَائِكَةِ أَهَؤُلَاءِ إِيَّاكُمْ كَانُوا يَعْبُدُونَ قَالُوا سُبْحَانَكَ أَنْتَ وَلِيُّنَا مِنْ دُونِهِمْ بَلْ كَانُوا يَعْبُدُونَ الْجِنَّ أَكْثَرُهُمْ بِهِمْ مُؤْمِنُونَ } .

قال تعالى : { أَلَمْ أَعْهَدْ إِلَيْكُمْ يَا بَنِي آدَمَ أَنْ لَا تَعْبُدُوا الشَّيْطَانَ . }


سؤال واحد فقط وبعدها لك الحرية باعتقاد ماتشاء لأنها تقوم الحجه عليك بإذن الله .

هل عبد الشيطان ام لا هل عبدت الجن ام لا من قبل البشر ؟

لم تجب على سؤالي نهائيا لكن بما انك تبحث عن الحقيقة والاعمار بيد الله سبحانة وتعالى

ساجيب من تلقاء نفسي


قال تعالى : { وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ جَمِيعًا ثُمَّ يَقُولُ لِلْمَلَائِكَةِ أَهَؤُلَاءِ إِيَّاكُمْ كَانُوا يَعْبُدُونَ قَالُوا سُبْحَانَكَ أَنْتَ وَلِيُّنَا مِنْ دُونِهِمْ بَلْ كَانُوا يَعْبُدُونَ الْجِنَّ أَكْثَرُهُمْ بِهِمْ مُؤْمِنُونَ } .


قال تعالى : { أَلَمْ أَعْهَدْ إِلَيْكُمْ يَا بَنِي آدَمَ أَنْ لَا تَعْبُدُوا الشَّيْطَانَ . }


هل عبد الشيطان ام لا هل عبدت الجن ام لا من قبل البشر ؟

نعم عبد من قبل البشر ولن تستطيع ان تنكر ذلك


قال تعالى : {إِنَّكُمْ وَمَا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ حَصَبُ جَهَنَّمَ أَنتُمْ لَهَا وَارِدُونَ }الأنبياء98

الأية هذي كافيه لتعرف هل هم من حطب جهنم الجن أم لا اذا كنت طالب حق


اية أخرى ذكرت فيها صراحة

سورة


~§§ الجن §§~

قُلْ أُوحِيَ إِلَيَّ أَنَّهُ اسْتَمَعَ نَفَرٌ مِّنَ الْجِنِّ فَقَالُوا إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآناً عَجَباً{1} يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآمَنَّا بِهِ وَلَن نُّشْرِكَ بِرَبِّنَا أَحَداً{2} وَأَنَّهُ تَعَالَى جَدُّ رَبِّنَا مَا اتَّخَذَ صَاحِبَةً وَلَا وَلَداً{3} وَأَنَّهُ كَانَ يَقُولُ سَفِيهُنَا عَلَى اللَّهِ شَطَطاً{4} وَأَنَّا ظَنَنَّا أَن لَّن تَقُولَ الْإِنسُ وَالْجِنُّ عَلَى اللَّهِ كَذِباً{5} وَأَنَّهُ كَانَ رِجَالٌ مِّنَ الْإِنسِ يَعُوذُونَ بِرِجَالٍ مِّنَ الْجِنِّ فَزَادُوهُمْ رَهَقاً{6} وَأَنَّهُمْ ظَنُّوا كَمَا ظَنَنتُمْ أَن لَّن يَبْعَثَ اللَّهُ أَحَداً{7} وَأَنَّا لَمَسْنَا السَّمَاء فَوَجَدْنَاهَا مُلِئَتْ حَرَساً شَدِيداً وَشُهُباً{8} وَأَنَّا كُنَّا نَقْعُدُ مِنْهَا مَقَاعِدَ لِلسَّمْعِ فَمَن يَسْتَمِعِ الْآنَ يَجِدْ لَهُ شِهَاباً رَّصَداً{9} وَأَنَّا لَا نَدْرِي أَشَرٌّ أُرِيدَ بِمَن فِي الْأَرْضِ أَمْ أَرَادَ بِهِمْ رَبُّهُمْ رَشَداً{10} وَأَنَّا مِنَّا الصَّالِحُونَ وَمِنَّا دُونَ ذَلِكَ كُنَّا طَرَائِقَ قِدَداً{11} وَأَنَّا ظَنَنَّا أَن لَّن نُّعجِزَ اللَّهَ فِي الْأَرْضِ وَلَن نُّعْجِزَهُ هَرَباً{12} وَأَنَّا لَمَّا سَمِعْنَا الْهُدَى آمَنَّا بِهِ فَمَن يُؤْمِن بِرَبِّهِ فَلَا يَخَافُ بَخْساً وَلَا رَهَقاً{13} وَأَنَّا مِنَّا الْمُسْلِمُونَ وَمِنَّا الْقَاسِطُونَ فَمَنْ أَسْلَمَ فَأُوْلَئِكَ تَحَرَّوْا رَشَداً{14} وَأَمَّا الْقَاسِطُونَ فَكَانُوا لِجَهَنَّمَ حَطَباً{15} وَأَلَّوِ اسْتَقَامُوا عَلَى الطَّرِيقَةِ لَأَسْقَيْنَاهُم مَّاء غَدَقاً{16} لِنَفْتِنَهُمْ فِيهِ وَمَن يُعْرِضْ عَن ذِكْرِ رَبِّهِ يَسْلُكْهُ عَذَاباً صَعَداً{17} وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلَا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَداً{18} وَأَنَّهُ لَمَّا قَامَ عَبْدُ اللَّهِ يَدْعُوهُ كَادُوا يَكُونُونَ عَلَيْهِ لِبَداً{19} قُلْ إِنَّمَا أَدْعُو رَبِّي وَلَا أُشْرِكُ بِهِ أَحَداً{20} قُلْ إِنِّي لَا أَمْلِكُ لَكُمْ ضَرّاً وَلَا رَشَداً{21} قُلْ إِنِّي لَن يُجِيرَنِي مِنَ اللَّهِ أَحَدٌ وَلَنْ أَجِدَ مِن دُونِهِ مُلْتَحَداً{22} إِلَّا بَلَاغاً مِّنَ اللَّهِ وَرِسَالَاتِهِ وَمَن يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَإِنَّ لَهُ نَارَ جَهَنَّمَ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً{23} حَتَّى إِذَا رَأَوْا مَا يُوعَدُونَ فَسَيَعْلَمُونَ مَنْ أَضْعَفُ نَاصِراً وَأَقَلُّ عَدَداً{24} قُلْ إِنْ أَدْرِي أَقَرِيبٌ مَّا تُوعَدُونَ أَمْ يَجْعَلُ لَهُ رَبِّي أَمَداً{25} عَالِمُ الْغَيْبِ فَلَا يُظْهِرُ عَلَى غَيْبِهِ أَحَداً{26} إِلَّا مَنِ ارْتَضَى مِن رَّسُولٍ فَإِنَّهُ يَسْلُكُ مِن بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ رَصَداً{27} لِيَعْلَمَ أَن قَدْ أَبْلَغُوا رِسَالَاتِ رَبِّهِمْ وَأَحَاطَ بِمَا لَدَيْهِمْ وَأَحْصَى كُلَّ شَيْءٍ عَدَداً{28} .


قال تعالى :{ وَأَمَّا الْقَاسِطُونَ فَكَانُوا لِجَهَنَّمَ حَطَباً } .

واضحة أخوي كافر الجن من حطب جهنم

أسئل الله لي ولك الهداية
__________________
قال النبي صلى الله عليه وسلم لأشج عبد القيس :إنّ فيك خَصلتين يُحبهما الله:الحلمُ ، والأناةُ )رواه مسلم :1/48
وعن عبادة بن الصامت أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
(من أحبّ لِقاء الله أحبّ الله لقاءهُ ، ومن كره لقاء الله كره الله لقاءهُ ) رواه مسلم : 4/2065
رد مع اقتباس
  #38  
قديم 2011-06-22, 09:28 PM
الجارررررف الجارررررف غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-06-03
المشاركات: 41
افتراضي

أخي الكريم الفاضل كما تعلم أنت ويعلم الجميع أن للجن تعريفات كثيرة وكذلك للشيطان وارجع إلى معاجم اللغة العربية لدرجة أن بعض العرب تسمي الملائكة جنا . ومن السهل أن نفسر كلمة الجن وكلمة الشيطان طبعا العرب كانت تطلق الجن على الملائكة فالله سبحانه وتعالى يسأل الملائكة هل كانوا هؤلاء البشر يعبدونكم فالملائكة تنكر عبادة البشر لهم وتقول بل كانوا يعبدون الجن (الذين لا وجود لهم ) لماذا استنتجت هذه العبارة بسبب تكملة الآية حيث تقول الملائكة (أكثرهم بهم مؤمنون) أي مؤمنون بوجود الجن فلذلك يذبحون لهم ويخافون منهم ....إلخ من أنواع العبادات ثم لماذا قال تعالى أكثرهم لأن هناك من يؤمن بهم إيمانا يقينيا ومنهم من هو شاك في وجودهم لكنه مغلوب على امره يفعل مايفعله مجتمعه . قال تعالى : { وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ جَمِيعًا ثُمَّ يَقُولُ لِلْمَلَائِكَةِ أَهَؤُلَاءِ إِيَّاكُمْ كَانُوا يَعْبُدُونَ قَالُوا سُبْحَانَكَ أَنْتَ وَلِيُّنَا مِنْ دُونِهِمْ بَلْ كَانُوا يَعْبُدُونَ الْجِنَّ أَكْثَرُهُمْ بِهِمْ مُؤْمِنُون } . والآية الثانية التي تتكلم عن الشيطان وهو الطاغوت ومعروف تفسير الطاغوت فأنا وأنت مختلفين على التفسير فقط وإلا فالذي ينكر آية فهو كافر ولا شك لكننا عندما نقرأ الآيات التي تتحدث عن الجن والإنس يكتفي القرآن بذكر أن الإنسان أو الناس حصب جهنم وهذا يدل حسب فهمي على أنهما من جنس واحد وأما قولك أن الله تعالى قال ( وأما القاسطون فكانوا لجهنم حطبا ) هذا دليل لك أنت لأنك تفرق بين الإنس والجن لأنك تفسر أن الإنس مخلوقات عاقلة مكلفة والجن مخلوقات شبحية لا نراها ولكنها عاقلة ومكلفة أنا اتفق معك في التفسير الأول لكن اختلف معك في التفسير الثاني وهو تفسير الجن فـالجن عندي يمكن أن يطلق على البشر وممكن أن يطلق على الحية مثل قوله تعالى ( تهتز كأنها جان) وممكن أن يطلق على أي شيء خفي ونعرف معناه من خلال سياق الكلام وفهم معانيه . فأنا أفسر أن القاسطون هم من البشر والجن هنا هم من ا لبشر وعندي انه لا يمكن لأحد أن ينفذ من أقطار السماوات والأرض إلا بسلطان قال تعالى {يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَن تَنفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ فَانفُذُوا لَا تَنفُذُونَ إِلَّا بِسُلْطَانٍ }الرحمن33 طبعا حسب تفسيري أنا الذي لم استقر عليه حتى الآن هو أنه يامعشر البشر بكافة فئاتكم من العباقرة والمهندسين والبسطاء ويامن اعطي قدرات خاصة ان ستطعتم ................الآية ثم نلاحظ أن الله تعالى قرن بين الإنس والجن قال تعالى( يامعشرالجن والإنس )يعني هناك اشتراك في الفعل فلو اعطي الجن سلطانا لا بد أن يعطى الإنس كذلك فلماذا لم نسمع بأن انسيا استرق السمع . سؤالي : الله سبحانه وتعالى حسب فهمك ذكر عبادة للشيطان وعبادة للجن فماهو الفرق بين العبادتين أم أن الشيطان والجن عندك لهما معنى واحد
رد مع اقتباس
  #39  
قديم 2011-06-23, 02:54 AM
عارف الشمري عارف الشمري غير متواجد حالياً
محـــــــــاور
 
تاريخ التسجيل: 2011-01-12
المشاركات: 1,573
افتراضي

هلا الجارف

أنصحك ان تقرى هذه الأية واتق الله في نفسك

قال تعالى : {وَقُل رَّبِّ أَعُوذُ بِكَ مِنْ هَمَزَاتِ الشَّيَاطِينِ }المؤمنون97

اقتباس:
أخي الكريم الفاضل كما تعلم أنت ويعلم الجميع أن للجن تعريفات كثيرة وكذلك للشيطان وارجع إلى معاجم اللغة العربية لدرجة أن بعض العرب تسمي الملائكة جنا
انا عن نفسي لا اعلم لكن أعلم ان الله قال

قال تعالى : {وَمَا تَنَزَّلَتْ بِهِ الشَّيَاطِينُ }الشعراء210


اقتباس:
فالله سبحانه وتعالى يسأل الملائكة هل كانوا هؤلاء البشر يعبدونكم فالملائكة تنكر عبادة البشر لهم وتقول بل كانوا يعبدون الجن (الذين لا وجود لهم )
قال الله تعالى : {وَخَلَقَ الْجَانَّ مِن مَّارِجٍ مِّن نَّارٍ }الرحمن15

من الصادق الله ام أنت ؟

الله يقول خلق الجن

وانت في تفسيرك تقول (الذين لا وجود لهم )

اقتباس:
لماذا استنتجت هذه العبارة بسبب تكملة الآية حيث تقول الملائكة (أكثرهم بهم مؤمنون) أي مؤمنون بوجود الجن فلذلك يذبحون لهم ويخافون منهم ....إلخ من أنواع العبادات ثم لماذا قال تعالى أكثرهم لأن هناك من يؤمن بهم إيمانا يقينيا ومنهم من هو شاك في وجودهم لكنه مغلوب على امره يفعل مايفعله مجتمعه .
تعاكس نفسك الأن اي هناك من البشر من يصرف للجن العبادة انت من كتب ذلك

والاية واضحة

قال تعالى : {إِنَّكُمْ وَمَا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ حَصَبُ جَهَنَّمَ أَنتُمْ لَهَا وَارِدُونَ }الأنبياء98



مثلا الأوثان فهي حطب لجهنم

مثلا الجن الكافر يعبد كما قلت أيضا حطب لجهنم

اقتباس:
والآية الثانية التي تتكلم عن الشيطان وهو الطاغوت ومعروف تفسير الطاغوت فأنا وأنت مختلفين على التفسير فقط وإلا فالذي ينكر آية فهو كافر
لم افسر الا الأن انا

قال تعالى : { أَلَمْ أَعْهَدْ إِلَيْكُمْ يَا بَنِي آدَمَ أَنْ لَا تَعْبُدُوا الشَّيْطَانَ . }

الشيطان معروف من المقصود فيه ابــــــــــــــــليس في هذه الأية

ابليس وينة يوم القيامة كما قال القرأن !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


قال تعالى : {وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الأَمْرُ إِنَّ اللّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدتُّكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُم مِّن سُلْطَانٍ إِلاَّ أَن دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي فَلاَ تَلُومُونِي وَلُومُواْ أَنفُسَكُم مَّا أَنَاْ بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنتُمْ بِمُصْرِخِيَّ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَا أَشْرَكْتُمُونِ مِن قَبْلُ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ }إبراهيم22


اقتباس:
لكننا عندما نقرأ الآيات التي تتحدث عن الجن والإنس يكتفي القرآن بذكر أن الإنسان أو الناس حصب جهنم وهذا يدل حسب فهمي على أنهما من جنس واحد
ألإنسان والناس والبشر جنس واحد تختلف الألفاظ

قال تعالى :{الَّذِي أَحْسَنَ كُلَّ شَيْءٍ خَلَقَهُ وَبَدَأَ خَلْقَ الْإِنسَانِ مِن طِينٍ }السجدة7

قال تعالى :{فَاسْتَفْتِهِمْ أَهُمْ أَشَدُّ خَلْقاً أَم مَّنْ خَلَقْنَا إِنَّا خَلَقْنَاهُم مِّن طِينٍ لَّازِبٍ }الصافات11

قال تعالى : {إِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي خَالِقٌ بَشَراً مِن طِينٍ }ص71

قال تعالى : {قَالَ أَنَا خَيْرٌ مِّنْهُ خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ }ص76

قال تعالى : {وَلَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ مِن سُلَالَةٍ مِّن طِينٍ }المؤمنون12


قال تعالى : {وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلآئِكَةِ اسْجُدُواْ لآدَمَ فَسَجَدُواْ إَلاَّ إِبْلِيسَ قَالَ أَأَسْجُدُ لِمَنْ خَلَقْتَ طِيناً }الإسراء61


قال تعالى : {قَالَ مَا مَنَعَكَ أَلاَّ تَسْجُدَ إِذْ أَمَرْتُكَ قَالَ أَنَاْ خَيْرٌ مِّنْهُ خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ }الأعراف12



الجن مخلوق ثاني غير الإنسان :

قال تعالى : {وَخَلَقَ الْجَانَّ مِن مَّارِجٍ مِّن نَّارٍ }الرحمن15

قال تعالى : {قَالَ أَنَا خَيْرٌ مِّنْهُ خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ }ص76


قال تعالى : {وَالْجَآنَّ خَلَقْنَاهُ مِن قَبْلُ مِن نَّارِ السَّمُومِ }الحجر27


قال تعالى : {قَالَ مَا مَنَعَكَ أَلاَّ تَسْجُدَ إِذْ أَمَرْتُكَ قَالَ أَنَاْ خَيْرٌ مِّنْهُ خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ }الأعراف12


اقتباس:
وهو تفسير الجن فـالجن عندي يمكن أن يطلق على البشر
مخلوق من طين يفرق عن مخلوق من نار انت تختلف ليس معي تختلف مع الله سبحانة وتعالى اتق الله في نفسك

اقتباس:
وممكن أن يطلق على الحية مثل قوله تعالى ( تهتز كأنها جان) وممكن أن يطلق على أي شيء خفي ونعرف معناه من خلال سياق الكلام وفهم معانيه
سياق الأيات وليس سياق الكلام

( تهتز كأنها جان)

كيف تفهم سياق الأيات وانت لا تعرف معنى ( كأنها )

الأية تشبيه ياجارف الله يرحم والدايك

أبي أضرب لك مثال


تصميم صورة كأنها حقيقة

هل تفهم من الجملة ان الصورة انها حقيقة اكيد لا


مأحب اطول في هذه النقطة لكن أليك الرابط أذا احببت الأستفادة

http://www.quransite.com/vb/showthre...E1%DE%D1%C2%E4

اقتباس:
فأنا أفسر أن القاسطون هم من البشر والجن هنا هم من ا لبشر
الله واكبر عليك

وش دخل البشر هنا

نرجع مع بعض لسياق الأيات من البداية للأية المذكورة ونشوف من المقصود



{ 1 - 2 } { بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ قُلْ أُوحِيَ إِلَيَّ أَنَّهُ اسْتَمَعَ نَفَرٌ مِنَ الْجِنِّ فَقَالُوا إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآنًا عَجَبًا * يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآمَنَّا بِهِ وَلَنْ نُشْرِكَ بِرَبِّنَا أَحَدًا }

أي: { قُلْ } يا أيها الرسول للناس { أُوحِيَ إِلَيَّ أَنَّهُ اسْتَمَعَ نَفَرٌ مِنَ الْجِنِّ } صرفهم الله [إلى رسوله] لسماع آياته لتقوم عليهم الحجة [وتتم عليهم النعمة] ويكونوا نذرا لقومهم. وأمر الله رسوله أن يقص نبأهم على الناس، وذلك أنهم لما حضروه، قالوا: أنصتوا، فلما أنصتوا فهموا معانيه، ووصلت حقائقه إلى قلوبهم، { فَقَالُوا إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآنًا عَجَبًا } أي: من العجائب الغالية، والمطالب العالية.


{ 2 } { يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ } والرشد: اسم جامع لكل ما يرشد الناس إلى مصالح دينهم ودنياهم، { فَآمَنَّا بِهِ وَلَنْ نُشْرِكَ بِرَبِّنَا أَحَدًا } فجمعوا بين الإيمان الذي يدخل فيه جميع أعمال الخير، وبين التقوى، [المتضمنة لترك الشر] وجعلوا السبب الداعي لهم إلى الإيمان وتوابعه، ما علموه من إرشادات القرآن، وما اشتمل عليه من المصالح والفوائد واجتناب المضار، فإن ذلك آية عظيمة، وحجة قاطعة، لمن استنار به، واهتدى بهديه، وهذا الإيمان النافع، المثمر لكل خير، المبني على هداية القرآن، بخلاف إيمان العوائد، والمربى والإلف ونحو ذلك، فإنه إيمان تقليد تحت خطر الشبهات والعوارض الكثيرة،

{ وَأَنَّهُ تَعَالَى جَدُّ رَبِّنَا } أي: تعالت عظمته وتقدست أسماؤه، { مَا اتَّخَذَ صَاحِبَةً وَلَا وَلَدًا } فعلموا من جد الله وعظمته، ما دلهم على بطلان من يزعم أن له صاحبة أو ولدا، لأن له العظمة والكمال في كل صفة كمال، واتخاذ الصاحبة والولد ينافي ذلك، لأنه يضاد كمال الغنى.

{ وَأَنَّهُ كَانَ يَقُولُ سَفِيهُنَا عَلَى اللَّهِ شَطَطًا } أي: قولا جائرا عن الصواب، متعديا للحد، وما حمله على ذلك إلا سفهه وضعف عقله، وإلا فلو كان رزينا مطمئنا لعرف كيف يقول.


{ 5 } { وَأَنَّا ظَنَنَّا أَنْ لَنْ تَقُولَ الْإِنْسُ وَالْجِنُّ عَلَى اللَّهِ كَذِبًا }

أي: كنا مغترين قبل ذلك، وغرنا القادة والرؤساء من الجن والإنس، فأحسنا بهم الظن، وظنناهم لا يتجرأون على الكذب على الله، فلذلك كنا قبل هذا على طريقهم، فاليوم إذ بان لنا الحق، رجعنا إليه ، وانقدنا له، ولم نبال بقول أحد من الناس يعارض الهدى.


{ 6 } { وَأَنَّهُ كَانَ رِجَالٌ مِنَ الْإِنْسِ يَعُوذُونَ بِرِجَالٍ مِنَ الْجِنِّ فَزَادُوهُمْ رَهَقًا }

أي: كان الإنس يعبدون الجن ويستعيذون بهم عند المخاوف والأفزاع ، فزاد الإنس الجن رهقا أي: طغيانا وتكبرا لما رأوا الإنس يعبدونهم، ويستعيذون بهم، ويحتمل أن الضمير في زادوهم يرجع إلى الجن ضمير الواو أي: زاد الجن الإنس ذعرا وتخويفا لما رأوهم يستعيذون بهم ليلجئوهم إلى الاستعاذة بهم، فكان الإنسي إذا نزل بواد مخوف، قال: " أعوذ بسيد هذا الوادي من سفهاء قومه ".

{ وَأَنَّهُمْ ظَنُّوا كَمَا ظَنَنْتُمْ أَنْ لَنْ يَبْعَثَ اللَّهُ أَحَدًا } أي: فلما أنكروا البعث أقدموا على الشرك والطغيان.

{ وَأَنَّا لَمَسْنَا السَّمَاءَ } أي: أتيناها واختبرناها، { فَوَجَدْنَاهَا مُلِئَتْ حَرَسًا شَدِيدًا } عن الوصول إلى أرجائها [والدنو منها]، { وَشُهُبًا } يرمى بها من استرق السمع، وهذا بخلاف عادتنا الأولى، فإنا كنا نتمكن من الوصول إلى خبر السماء.

{ وَأَنَّا كُنَّا نَقْعُدُ مِنْهَا مَقَاعِدَ لِلسَّمْع } فنتلقف من أخبار السماء ما شاء الله. { فَمَنْ يَسْتَمِعِ الْآنَ يَجِدْ لَهُ شِهَابًا رَصَدًا } أي: مرصدا له، معدا لإتلافه وإحراقه، أي: وهذا له شأن عظيم، ونبأ جسيم، وجزموا أن الله تعالى أراد أن يحدث في الأرض حادثا كبيرا، من خير أو شر، فلهذا قالوا: { وَأَنَّا لَا نَدْرِي أَشَرٌّ أُرِيدَ بِمَنْ فِي الْأَرْضِ أَمْ أَرَادَ بِهِمْ رَبُّهُمْ رَشَدًا } أي: لا بد من هذا أو هذا، لأنهم رأوا الأمر تغير عليهم تغيرا أنكروه، فعرفوا بفطنتهم أن هذا الأمر يريده الله، ويحدثه في الأرض، وفي هذا بيان لأدبهم، إذ أضافوا الخير إلى الله تعالى، والشر حذفوا فاعله تأدبا مع الله.

{ وَأَنَّا مِنَّا الصَّالِحُونَ وَمِنَّا دُونَ ذَلِكَ } أي: فساق وفجار وكفار، { كُنَّا طَرَائِقَ قِدَدًا } أي: فرقا متنوعة، وأهواء متفرقة، كل حزب بما لديهم فرحون.

{ وَأَنَّا ظَنَنَّا أَنْ لَنْ نُعجِزَ اللَّهَ فِي الْأَرْضِ وَلَنْ نُعْجِزَهُ هَرَبًا } أي: وأنا في وقتنا الآن تبين لنا كمال قدرة الله وكمال عجزنا، وأن نواصينا بيد الله فلن نعجزه في الأرض ولن نعجزه إن هربنا وسعينا بأسباب الفرار والخروج عن قدرته، لا ملجأ منه إلا إليه.

{ وَأَنَّا لَمَّا سَمِعْنَا الْهُدَى } وهو القرآن الكريم، الهادي إلى الصراط المستقيم، وعرفنا هدايته وإرشاده، أثر في قلوبنا فـ { آمَنَّا بِهِ } .

ثم ذكروا ما يرغب المؤمن فقالوا: { فَمَنْ يُؤْمِنْ بِرَبِّهِ } إيمانا صادقا { فَلَا يَخَافُ بَخْسًا وَلَا رَهَقًا } أي: لا نقصا ولا طغيانا ولا أذى يلحقه ، وإذا سلم من الشر حصل له الخير، فالإيمان سبب داع إلى حصول كل خير وانتفاء كل شر.

{ وَأَنَّا مِنَّا الْمُسْلِمُونَ وَمِنَّا الْقَاسِطُونَ } أي: الجائرون العادلون عن الصراط المستقيم.

{ فَمَنْ أَسْلَمَ فَأُولَئِكَ تَحَرَّوْا رَشَدًا } أي:: أصابوا طريق الرشد، الموصل لهم إلى الجنة ونعيمها، { وَأَمَّا الْقَاسِطُونَ فَكَانُوا لِجَهَنَّمَ حَطَبًا } وذلك جزاء على أعمالهم، لا ظلم من الله لهم، فإنهم { لَوِ اسْتَقَامُوا عَلَى الطَّرِيقَةِ } المثلى { لَأَسْقَيْنَاهُمْ مَاءً غَدَقًا } أي: هنيئا مريئا، ولم يمنعهم ذلك إلا ظلمهم وعدوانهم.




هذا رابط الموضوع أذا تبي تقرى برواقة


http://www.imadislam.com/tafsir/072_01.htm



اقتباس:
وعندي انه لا يمكن لأحد أن ينفذ من أقطار السماوات والأرض إلا بسلطان قال تعالى {يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَن تَنفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ فَانفُذُوا لَا تَنفُذُونَ إِلَّا بِسُلْطَانٍ }الرحمن33
وعندي انا بعد مثلك والحمد لله والشكر أني مؤمن بالشي هذا أذا كان تقصد بعد مابعث الرسول صلى الله عليه وسلم
قال الله تعالى : { وَأَنَّا لَمَسْنَا السَّمَاء فَوَجَدْنَاهَا مُلِئَتْ حَرَساً شَدِيداً وَشُهُباً{8} سورة الجن

اما قبل بعث الرسول صلى الله عليه وسلم كان يسترقون السمع والبشر لا

قال الله تعالى : { وَأَنَّا كُنَّا نَقْعُدُ مِنْهَا مَقَاعِدَ لِلسَّمْعِ فَمَن يَسْتَمِعِ الْآنَ يَجِدْ لَهُ شِهَاباً رَّصَداً{9} سورة الجن

والا عندك كلام أخر
__________________
قال النبي صلى الله عليه وسلم لأشج عبد القيس :إنّ فيك خَصلتين يُحبهما الله:الحلمُ ، والأناةُ )رواه مسلم :1/48
وعن عبادة بن الصامت أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
(من أحبّ لِقاء الله أحبّ الله لقاءهُ ، ومن كره لقاء الله كره الله لقاءهُ ) رواه مسلم : 4/2065
رد مع اقتباس
  #40  
قديم 2011-06-25, 03:00 PM
الجارررررف الجارررررف غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-06-03
المشاركات: 41
افتراضي

حياك الله أخي الكريم آسف عن التأخر في الرد لسفري وقد دخلت على المنتدى ورأيت ردك لكن لم أتمكن من الرد بسبب السفر وبعض المشاغل الأخرى : ------------------------------------------------------------ أنصحك ان تقرى هذه الأية واتق الله في نفسك قال تعالى : {وَقُل رَّبِّ أَعُوذُ بِكَ مِنْ هَمَزَاتِ الشَّيَاطِينِ }المؤمنون ------------------------------- ----------------------------- أخي الكريم قال الله تعالى ( ويل لكل همزة لمزة ) هانحن نجد أن البشر ممكن أن تطلق عليهم صفة الهمز وهذا بنص القرآن ثانيا الشيطان يطلق على عدة معاني ويطلق على الإنسان وأنت تتفق معي في ذلك وفعلا الله سبحانه وتعالى استجاب لدعاء النبي صلى الله عليه وسلم فلم يؤثر همزهم ولمزهم للرسول صلى الله عليه وسلم في الدعوة وانتشارها وكذلك أعاذه الله من حضور المنافقين من أ ن يدسوا شيئا من الأحاديث - --------------------------------------------------------- -- اقتباس: أخي الكريم الفاضل كما تعلم أنت ويعلم الجميع أن للجن تعريفات كثيرة وكذلك للشيطان وارجع إلى معاجم اللغة العربية لدرجة أن بعض العرب تسمي الملائكة جنا انا عن نفسي لا اعلم لكن أعلم ان الله قال قال تعالى : {وَمَا تَنَزَّلَتْ بِهِ الشَّيَاطِينُ }الشعراء210 الخطاب موجه للنبي صلى الله عليه وسلم في هذه الآيات قال تعالى (َومَا تَنَزَّلَتْ بِهِ الشَّيَاطِينُ{210} وَمَا يَنبَغِي لَهُمْ وَمَا يَسْتَطِيعُونَ{211} إِنَّهُمْ عَنِ السَّمْعِ لَمَعْزُولُونَ{212} إذا فهمنا الآية على الفهم الدارج فإن الآية تعني ان الشياطين لايمكن أن ينزلون بوحي من السماء وذكر أنهم عن السمع معزولون فلو كانوا معزولين بعد بعثة النبي صلى الله عليه وسلم لقلنا أنهم يمكن أن يأتوا بوحي قبل بعثة النبي لأنهم يسترقون السمع لكن الحقيقة هي قول الله تعالى {عَالِمُ الْغَيْبِ فَلَا يُظْهِرُ عَلَى غَيْبِهِ أَحَداً }الجن26 سبحان الله وردت هذه الآية في سورة الجن حتى لا يتوهم بعض الناس أن الجن ممكن أن يسترقوا السمع فيعلمون الغيب ) أما استراق السمع فبعيد كل البعد عن الفهم الذي فهمته أنت لأنه يخالف الآيات الواضحات وسأشرح معنى الآيات إن شاء الله لاحقا -------------------------------------------------------------- اقتباس: فالله سبحانه وتعالى يسأل الملائكة هل كانوا هؤلاء البشر يعبدونكم فالملائكة تنكر عبادة البشر لهم وتقول بل كانوا يعبدون الجن (الذين لا وجود لهم ) قال الله تعالى : {وَخَلَقَ الْجَانَّ مِن مَّارِجٍ مِّن نَّارٍ }الرحمن15 من الصادق الله ام أنت ؟ الله يقول خلق الجن أولا الله سبحانه وتعالى لم يقل خلق الجن الآية تقول( خلق الجان) اتق الله في نفسك وانتبه من تحريف الآيات أنا أعلم أنك لم تقصد والتمس لك العذر لكن انتصارا لقولك قلت ماقلت المهم ممكن أن تقول قال تعالى ( خلق الجان ) والمقصود بالجان الجن هذا نقبله ولا إشكال فيه عندي لو قرأت سورة الرحمن من بدايتها قال تعالى [الرَّحْمَنُ{1} عَلَّمَ الْقُرْآنَ{2} خَلَقَ الْإِنسَانَ{3} عَلَّمَهُ الْبَيَانَ{4} ] لاحظ أن الآية الآن تتكلم عن خلق الإنسان ثم الآية التي بعدها علمه البيان الهاء تعود على الإنسان ثم تستمر الآيات من دون ذكر الجن فيقول الله تعالى فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ{13} أي قسم الله الإنسان إلى صنفين ومعروف أنهما الإنس والجن لوجود الآيات الأخرى التي تشرح هذا المعنى فهؤلاء مخلوقون من طين الخطاب السابق كله موجه للإنسان ثم يذكر الله خلقا آخر وهم الجان الذين خلقوا من نار السموم عندما حدث الانفجار العظيم قال تعلى {أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقاً فَفَتَقْنَاهُمَا وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاء كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ }الأنبياء30 ثم تستمر الآيات في خطاب الإنس والجن لأنهم هم المكلفين --------------------------------------------------------------- وانت في تفسيرك تقول (الذين لا وجود لهم ) اقتباس: لماذا استنتجت هذه العبارة بسبب تكملة الآية حيث تقول الملائكة (أكثرهم بهم مؤمنون) أي مؤمنون بوجود الجن فلذلك يذبحون لهم ويخافون منهم ....إلخ من أنواع العبادات ثم لماذا قال تعالى أكثرهم لأن هناك من يؤمن بهم إيمانا يقينيا ومنهم من هو شاك في وجودهم لكنه مغلوب على امره يفعل مايفعله مجتمعه . تعاكس نفسك الأن اي هناك من البشر من يصرف للجن العبادة انت من كتب ذلك والاية واضحة قال تعالى : {إِنَّكُمْ وَمَا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ حَصَبُ جَهَنَّمَ أَنتُمْ لَهَا وَارِدُونَ }الأنبياء98 أخي مجرد وجود العبادة لا يعني وجود المعبود بالضرورة فهم لم يرو جنا ولكن بسبب الخوف كانوا يذبحون ويتقربون لهم ظنا منهم من أنهم موجودين ويسمعون كلامهم ..........لكن الحقيقة غير ذلك --------------------------------------------------------------- اقتباس: والآية الثانية التي تتكلم عن الشيطان وهو الطاغوت ومعروف تفسير الطاغوت فأنا وأنت مختلفين على التفسير فقط وإلا فالذي ينكر آية فهو كافر لم افسر الا الأن انا قال تعالى : { أَلَمْ أَعْهَدْ إِلَيْكُمْ يَا بَنِي آدَمَ أَنْ لَا تَعْبُدُوا الشَّيْطَانَ . } الشيطان معروف من المقصود فيه ابــــــــــــــــليس في هذه الأية لم أسمع بأن أمة من الأمم عبدت إبليس ولم يوجد عبدة الشيطان إلا في الآونة الأخيرة وإذا كان عندك مصدر يذكر صراحة أن إبليس عبد فأرجوا أن تسعفنا فيه --------------------------------------------------------------- ابليس وينة يوم القيامة كما قال القرأن !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! قال تعالى : {وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الأَمْرُ إِنَّ اللّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدتُّكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُم مِّن سُلْطَانٍ إِلاَّ أَن دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي فَلاَ تَلُومُونِي وَلُومُواْ أَنفُسَكُم مَّا أَنَاْ بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنتُمْ بِمُصْرِخِيَّ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَا أَشْرَكْتُمُونِ مِن قَبْلُ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ }إبراهيم22 -------------------------------------------------------------- إبليس في النار يوم القيامة هذا واضح ولا إشكال في ذلك -------------------------------------------------------------- اقتباس: لكننا عندما نقرأ الآيات التي تتحدث عن الجن والإنس يكتفي القرآن بذكر أن الإنسان أو الناس حصب جهنم وهذا يدل حسب فهمي على أنهما من جنس واحد ألإنسان والناس والبشر جنس واحد تختلف الألفاظ قال تعالى :{الَّذِي أَحْسَنَ كُلَّ شَيْءٍ خَلَقَهُ وَبَدَأَ خَلْقَ الْإِنسَانِ مِن طِينٍ }السجدة7 قال تعالى :{فَاسْتَفْتِهِمْ أَهُمْ أَشَدُّ خَلْقاً أَم مَّنْ خَلَقْنَا إِنَّا خَلَقْنَاهُم مِّن طِينٍ لَّازِبٍ }الصافات11 قال تعالى : {إِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي خَالِقٌ بَشَراً مِن طِينٍ }ص71 -------------------------------------------------------------- فيما سبق نتفق ولا خلاف بين وبينك -------------------------------------------------------------- قال تعالى : {قَالَ أَنَا خَيْرٌ مِّنْهُ خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ }ص76 هذا الكلام هو كلام إبليس لعنه الله وقلت لك أن المقصود هنا صفة وليست أصل الخلق كقول الله تعالى {خُلِقَ الْإِنسَانُ مِنْ عَجَلٍ سَأُرِيكُمْ آيَاتِي فَلَا تَسْتَعْجِلُونِ }الأنبياء37 وكما قال تعالى {اللَّهُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن ضَعْفٍ ثُمَّ جَعَلَ مِن بَعْدِ ضَعْفٍ قُوَّةً ثُمَّ جَعَلَ مِن بَعْدِ قُوَّةٍ ضَعْفاً وَشَيْبَةً يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَهُوَ الْعَلِيمُ الْقَدِيرُ }الروم54 هل الإنسان من مخلوق من (عجل) هل الإنسان مخلوق من (ضعف) إبليس مخلوق من نار أي صفة نارية وتختلف هذه الصفة عن الصفة الطينية وهي التي تتسم بالهدوء والتروي --------------------------------------------------------------- الجن مخلوق ثاني غير الإنسان : قال تعالى : {وَخَلَقَ الْجَانَّ مِن مَّارِجٍ مِّن نَّارٍ }الرحمن15 قال تعالى : {قَالَ أَنَا خَيْرٌ مِّنْهُ خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ }ص76 قال تعالى : {وَالْجَآنَّ خَلَقْنَاهُ مِن قَبْلُ مِن نَّارِ السَّمُومِ }الحجر27 قال تعالى : {قَالَ مَا مَنَعَكَ أَلاَّ تَسْجُدَ إِذْ أَمَرْتُكَ قَالَ أَنَاْ خَيْرٌ مِّنْهُ خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ }الأعراف12 ------------------------------------------------------------ لم تذكر أي آية تتكلم عن خلق الجن الآيات كلها تتكلم عن خلق الجان وتتكلم عن صفة ابليس النارية لأنها خاصة بإبليس -------------------------------------------------------------- اقتباس: وهو تفسير الجن فـالجن عندي يمكن أن يطلق على البشر مخلوق من طين يفرق عن مخلوق من نار انت تختلف ليس معي تختلف مع الله سبحانة وتعالى اتق الله في نفسك ------------------------------------------------------------ أنت لم تذكر أي آية تتكلم عن خلق الجن صراحة الآيات كلها عن الجان وعن صفة إبليس النارية أنت كمن يقول مخلوق من (عجل) يفرق عن مخلوق من (ضعف) وتصف بأن الذي يقول بهذا القول بأنه يخالف القرآن في حين أن الذي يقول بهذا القول هوالذي يوافق القرآن . ------------------------------------------------------------ اقتباس: وممكن أن يطلق على الحية مثل قوله تعالى ( تهتز كأنها جان) وممكن أن يطلق على أي شيء خفي ونعرف معناه من خلال سياق الكلام وفهم معانيه سياق الأيات وليس سياق الكلام ( تهتز كأنها جان) كيف تفهم سياق الأيات وانت لا تعرف معنى ( كأنها ) الأية تشبيه ياجارف الله يرحم والدايك --------------------------------------------------------------- أخي الكريم سأشرح لك المشبه : عصا موسى المشبه به : الحية أداة التشبيه الكاف سبب التشبيه : أن الحية تهتز وتتحرك حركة سريعة فأصبحت العصا تشبه الحية تماما وهي في الأصل عصا أخي الكريم على تفسيرك كيف يشبه العصا بالأرواح الشبحية هل الأرواح الشبحية تهتز هل يمكن أن نشبه شيء بشيء لا نعلم صفته هذا وجه استدلالي لا أدري هل فهمت ما أرمي إليه أم لا --------------------------------------------------------------- اقتباس: فأنا أفسر أن القاسطون هم من البشر والجن هنا هم من ا لبشر الله واكبر عليك وش دخل البشر هنا نرجع مع بعض لسياق الأيات من البداية للأية المذكورة ونشوف من المقصود أولا : قال تعالى (عَالِمُ الْغَيْبِ فَلَا يُظْهِرُ عَلَى غَيْبِهِ أَحَداً{26} إِلَّا مَنِ ارْتَضَى مِن رَّسُولٍ فَإِنَّهُ يَسْلُكُ مِن بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ رَصَداً{27} لِيَعْلَمَ أَن قَدْ أَبْلَغُوا رِسَالَاتِ رَبِّهِمْ وَأَحَاطَ بِمَا لَدَيْهِمْ وَأَحْصَى كُلَّ شَيْءٍ عَدَداً{28} انطلق من هذه الآية أنه لا يمكن لأحد أن يعلم الغيب سواء من خلال استراق السمع أو غيره والطريق الوحيد لمعرفة الغيب هو من ارتضاه الله رسول وقطعا ويقينا أن الشياطين ليست من الرسل ثانيا : اسألك سؤالا لو قال شخص "قد دخلت الجنة ووطأت السماء بقدمي " على فهمك للسماء لاتهمته بالجنون لكن لو لرجعت للغة العربية لعلمت أن معنى الجنة البستان المغطى بالأشجار الكثيفة ومعنى السماء العشب (راجع قاموس محيط المحيط) وهناك معاني كثيرة للسماء لا داعي لذكرها كي لا نطيل اكثر ثالثا : لو ذكرت لك حديثا رواه أحمد وهو قول الرسول صلى الله عليه وسلم (مثل العلماء في الأرض كمثل النجوم في السماء يهتدي بها في ظلمات البر والبحر فإذا انطمست النجوم أوشك أن تضل الهداة ) نجد أن الرسول صلى الله عليه وسلم وصف علماء الإسلام بأنهم النجوم في السماء والسماء هنا تعني الإسلام الذي علماؤه هم نجومها الساطعة ولو أخذنا من هذا الحديث المقطع "فإذا انطمست النجوم" واقتطعناه عن سياقه في الحديث فإنه يفهم بالفهم المادي وهي النجوم والغازات التي في السماء ولكن حين نتابع "عندئذ توشك أن تضل الهداة " فإننا نجد أن المعنى السابق يضيع ترابطه إذماعلاقة انطفاء نجم مادي في ضلال الهداة من الناس وهناك أمثلة أخرى من الأحاديث أكتفي بذكر هذا الحديث رابعا : تاريخ نزول السورة وسياقها نزلت بعد عودته من الطائف عندما عانى الرسول صلى الله عليه وسلم المشقة وكذلك صحابته الكرام ونزلت بعد سورة نوح التي تبين دعوة نوح وانه لم يؤمن معه إلا قليل وهي تمثل التشابه بين مواقف الكفار الرافضين لدعوة الأنبياء والرسل عليهم السلام بدءا من نوح وانتهاء بمحمد صلى الله عليه وسلم وتبين السورة رغم هذا الحصار الاضطهادي الذي فرضه كفار قريش فإن الله صرف إليه نفرا لا يعرفهم يستمعون للقرآن ويؤمنون به ولن يستطيع أحد تشويه كلمة الله لأنها محروسة بالعناية الإلهية كما تحرس الكنوز الثمينة قال تعالى ُلْ أُوحِيَ إِلَيَّ أَنَّهُ اسْتَمَعَ نَفَرٌ مِّنَ الْجِنِّ فَقَالُوا إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآناً عَجَباً{1} يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآمَنَّا بِهِ وَلَن نُّشْرِكَ بِرَبِّنَا أَحَداً{2} وَأَنَّهُ تَعَالَى جَدُّ رَبِّنَا مَا اتَّخَذَ صَاحِبَةً وَلَا وَلَداً{3} الجن في اللغة العربية تطلق على الآتي من بلاد أخرى " راجع موسوعة لين في اللغةالعربية " وهؤلاء هم من المسيحيين الموحدين لأنهم علموا مافعله المسيحيون من جعل لله ولد فنزهوالله عن هذه الصفة من خلال ماسبق نفسر الآيات َ( أَنَّا لَمَسْنَا السَّمَاء فَوَجَدْنَاهَا مُلِئَتْ حَرَساً شَدِيداً وَشُهُباً{8} وَأَنَّا كُنَّا نَقْعُدُ مِنْهَا مَقَاعِدَ لِلسَّمْعِ فَمَن يَسْتَمِعِ الْآنَ يَجِدْ لَهُ شِهَاباً رَّصَداً{9} أورد الإمام فخر الدين الرازي في التفسير الكبير معنى قوله تعالى "لمسنا المساء " قال "" اللمس : المس ، فاستعير للطلب لأن الماس طالب ، يقال ك لمسه والتمسه ، ومثله الجس ن يقال جسوه بأعينهم وتجسوه ، ، والمعنى طلبنا بلوغ السماء واستماع كلام اهلها " أي طلبنا معرفة الدين والكتاب وقد كان هذا هو هدف الجن من اليهود والنصارى حيث جاؤوا غرباء من بلادهم البعيدة ملتمسين ظهور النبي الجديد والكتاب الذي أنزل معه مصدقا للبشارات التي في كتابهم المقدس وأما قوله تعالى ( فوجدناها ملئت حرسا شديدا وشهبا ) أي فوجدوا هذا الدين محفوظا ببيان الله القوي الشديد والذي لا يمكن نقضه او اختراقه لأن الله قد حفظه بالبيان الحق والبراهين القوية الدامغة وبنور الكتاب الساطع المبين الذي يكشف كل زيغ أو ضلال وباطل وكما تكشف الشموس والنجوم والشهب ظلمات الليل فتبددها وتجلي سوادها وكذلك كان صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم قال تعالى ( أشداء على الكفار ) فهاهم يقولون وأنا كنا نقعد منها مقاعد للسمع فكانوا قبل بعثة النبي يتلمسون السمع ولكنهم لم يجدوا لهم شهبا رصدا أما بعد بعثة النبي محمد صلى الله عليه وسلم فيجدون الشهب التي تنير لهم وانظر قوله يجدله أي معه وليس ضده هذه الشهب تنير لهم وتبدد ظلمات الشياطين . ولو لاحظنا كلمة السمع دائما تأتي لطلب الهداية كقول الله تعالى ( ألقى السمع وهو شهيد ) وغيرها من الآيات وانظر إلى قوله تعالى ( إلا من استرق السمع فأتبعه شهاب مبين ) استرق االسمع أي استمع متخفيا وكان الشياطين يستمعون للتعاليم السماوية ويحاولون تحريفها ولهذا حرفت الكتب السماورية السابقة أما الشياطين في عهد النبي صلى الله عليه وسلم لا يستطيعون لذلك لأنه سيتبهم شهاب مبين ولا حظ كلمة مبين أي سيتبع كل شيطان شهاب مبين وكلمة مبين مشتقة من البيان الذي يبدد به ظلمات الشياطين المتآمرين على الإسلام --------------------------------------------------------------- {رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِن ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُّسْلِمَةً لَّكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَا إِنَّكَ أَنتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ }
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع الأقسام الرئيسية مشاركات المشاركة الاخيرة
أعثم بريد الجن موحد مسلم الشيعة والروافض 0 2020-03-28 10:11 AM
و التناقض بين فتاوى شيوخ الامامية الاثنى عشرية أحد فرق الشيعة والقرآن الكريم ابو هديل الشيعة والروافض 0 2020-03-05 12:36 AM
الكلب الاسود موحد مسلم الشيعة والروافض 0 2020-01-24 03:18 AM

 link 
*** مواقع صديقة ***
للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
 برنامج موارد بشرية   يلا شوت 
 شركة تنظيف بالطائف   سحب مجاري   فني صحي   افضل شركة نقل اثاث بجدة   شراء اثاث مستعمل   شركة تنظيف منازل بالرياض   شركة تنظيف منازل بالرياض   pdf help   كورة لايف   koora live   شركة تنظيف في دبي   شركة تنظيف في رأس الخيمة   شركة تنظيف في دبي 24 ساعة   كحل الاثمد   متاجر السعودية   مأذون شرعي   كحل الاثمد الاصلي   تمور المدينة   شركة عزل خزانات بجدة   شركة تنظيف افران   صيانة غسالات الدمام   صيانة غسالات ال جي   صيانة غسالات بمكة   شركة صيانة غسالات الرياض   صيانة غسالات سامسونج 
شركة صيانة افران بالرياض  سطحة هيدروليك   سطحة بين المدن   سطحة غرب الرياض   سطحة شمال الرياض 
 yalla live   يلا لايف   bein sport 1   كورة لايف   بث مباشر مباريات اليوم   Kora live   yalla shoot 
 translation office near me   كورة سيتي kooracity   مظلات وسواتر   تركيب مظلات سيارات في الرياض   تركيب مظلات في الرياض   مظلات وسواتر   شركة تنظيف منازل بالرياض   شركة تنظيف مكيفات بالرياض   شركه تنظيف بالرياض 
 برنامج ادارة مطاعم فى السعودية   افضل برنامج كاشير سحابي   الفاتورة الإلكترونية فى السعودية   المنيو الالكترونى للمطاعم والكافيهات   افضل برنامج كاشير فى السعودية 
 شركة تنظيف مكيفات بجدة   عزل فوم بالرياض   شركة عزل اسطح بالرياض   يلا شوت   يلا شوت   الحلوى العمانية 
 يلا لايف   يلا شوت 
 Yalla shoot   شركة حور كلين للتنظيف 
 تركيب ساندوتش بانل   تركيب مظلات حدائق 
 موقع الشعاع   بيت المعلومات   موقع فكرة   موقع شامل العرب   صقور الخليج   إنتظر 
 شركة نقل عفش بالرياض   شركة نقل عفش بالرياض 
 كشف تسربات المياه   شركة تنظيف منازل   نقل اثاث بالرياض   شراء اثاث مستعمل بالرياض   نقل اثاث   كشف تسربات المياه   شركة تنظيف بالرياض   شركة عزل اسطح   عزل اسطح بالرياض   شركة عزل اسطح بجدة   كشف تسربات المياه بالرياض   شركة عزل خزانات بالرياض   كشف تسربات المياه بالخرج   تنظيف خزانات بالرياض   مكافحة حشرات بالرياض   شركة عزل اسطح بالرياض   كشف تسربات المياه بالدمام   كشف تسربات المياه بالرياض   شركة عزل خزانات بالرياض   شركة عزل فوم   كشف تسربات المياه   عزل خزانات بالاحساء   شركة نقل اثاث بالرياض   نقل عفش بالرياض   عزل اسطح   شركة تنظيف بالرياض   شركات نقل الاثاث   شركة تنظيف منازل بجدة   شركة عزل فوم   شركة عزل خزانات بالرياض   شركة تنظيف خزانات بالرياض   شركة تخزين اثاث بالرياض   شركة تنظيف مكيفات بخميس مشيط   شركة تنظيف مكيفات بالرياض   شركة عزل اسطح   كشف تسربات المياه بالرياض   شركة كشف تسربات المياه   شركة نقل اثاث بالرياض   شركة عزل اسطح بجدة   شركة عزل اسطح   عزل خزانات   شركات عزل اسطح بالرياض   شركة عزل خزانات المياه   شركة تنظيف فلل بالرياض   كشف تسربات المياه بالدمام   شركة كشف تسربات المياه بالدمام   عزل خزانات بالاحساء   عزل فوم بالرياض   عزل اسطح بجدة   عزل اسطح بالطائف 
دليل السياح | تقنية تك | بروفيشنال برامج | موقع . كوم | شو ون شو | أفضل كورس سيو أونلاين بالعربي | المشرق كلين | الضمان | Technology News | خدمات منزلية بالسعودية | فور رياض | الحياة لك | كوبون ملكي | اعرف دوت كوم | طبيبك | شركة المدينة الذهبية للخدمات المنزلية

تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية

Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2024 Jelsoft Enterprises Ltd