="الأذكار           



*** مواقع صديقة ***
للتواصل > هنـــــــــــا
اشتراك بين سبورت | | | السنة النبوية | | | كوبون خصم | | | حياة المصريين | | | الأذكار | | | شركة تنسيق حدائق بجدة | | | قروبات واتس اب | | | موثق معتمد في جده | | | محامي في المدينة | | | موقع المرأة العربية | | | رحيق | | | أولاد مصر
 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > الشيعة والروافض
 
*** مواقع صديقة ***
شارب شوتر ||| الربح من الانترنت للمبتدئين ||| ستور بلايستيشن ||| افضل موقع لاختصار الروابط ||| جنة العطور ||| Money Online - Weight Loss -Health & Fitness ||| افتار انستقرام ||| افضل موقع عطور ||| لغز

*** مواقع صديقة ***
عبدالعزيز الحويل للعود ||| ليزر ملاي منزلي | | | نقل عفش الكويت | | | منتجات السنة النبوية | | | منتجات السنة النبوية | | | ما رأيكم | | | شركة نقل اثاث بالخبر


« بيت فاطمة ام بيت عائشة | من قتل عثمان | القرآن يثبت صحبة مهدي عبد الرزاق محسن لأصحاب الجحيم الملعونون »

إضافة رد

أدوات الموضوع
  #1  
غير مقروء 2020-02-04, 10:06 PM
موحد مسلم موحد مسلم غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2018-07-19
المشاركات: 1,632
موحد مسلم موحد مسلم موحد مسلم موحد مسلم موحد مسلم موحد مسلم موحد مسلم موحد مسلم موحد مسلم موحد مسلم موحد مسلم
افتراضي من قتل عثمان

مقتل عثمان
كان سببه خصومة بين عائشة وعثمان في مسألة الميراث كما رواها الرافضة وبهذه الرواية نستشهد ان علي كان سببا في قتل عثمان بتحريضه للخوارج كما سترى
اولا المناظرة
مصدرها مناظرات في العقائد والأحكام - الشيخ عبد الله الحسن لعنه الله - ج ١ - الصفحة ١٩٨

المناظرة الثامنة والعشرون مناظرة عائشة وحفصة مع عثمان في مسألة توريث النبي (صلى الله عليه وآله) وميراث الزهراء (عليها السلام) منه قال ابن شاذان في الإيضاح: وروى شريك بن عبد الله في حديث رفعه: إن عائشة وحفصة أتتا عثمان حين نقص أمهات المؤمنين ما كان يعطيهن عمر، فسألتاه أن يعطيهما ما فرض لهما عمر!
فقال: لا والله ما ذاك لكما عندي.
فقالتا له: فأتنا ميراثنا من رسول الله (صلى الله عليه وآله) من حيطانه (1)؟
وكان عثمان متكئا، فجلس، وكان علي بن أبي طالب (عليه السلام) جالسا عنده، فقال: ستعلم فاطمة (عليها السلام) أنى ابن عم لها اليوم، ثم قال: ألستما اللتين شهدتما عند أبي بكر، ولفقتما معكما أعرابيا يتطهر ببوله، مالك بن الحويرث بن الحدثان (1)، فشهدتم أن النبي (صلى الله عليه وآله) قال: إنا معاشر الأنبياء لا نورث، ما تركناه صدقة (2)، (حتى منعتما فاطمة ميراثها، وأبطلتما حقها، فكيف تطلبين اليوم ميراثا من النبي (صلى الله عليه وآله))؟!
فإن كنتما شهدتما بحق فقد أجزت شهادتكما على أنفسكما، وإن كنتما شهدتما بباطل، فعلى من شهد بالباطل لعنه الله والملائكة والناس أجمعين.
فقالتا: يا نعثل (3)، والله لقد شبهك رسول الله (صلى الله عليه وآله) بنعثل اليهودي!!
فقال لهما: * (ضرب الله مثلا للذين كفروا امرأة نوح وامرأة لوط) * (1) فخرجتا من عنده... (2)

الخلاف بسيط جدا وهو ان عثمان اراد ان يخصم من عطاء عائشة وهذا حقيقي ولكن ما هو السبب

السبب هو ان عثمان كان رقيق القلب ذو عاطفة لذا لما تولى الخلافة عفى عن عدد من الاشخاص غضب عليهم عمر ومن قبله وارجعهم مرة اخرى الى حاضنة الاسلام اضافة الى هذا ان عمر كان يمنع القرشي من الخروج من مكة ويمنع غير القرشي من السكن بمكة والهدف امني كما عرفت من قبل وهو الخوف من تكرار الاغتيال لكن اراد الله ان يقتله مولى لبني هاشم وهو ابو لؤلؤة المجوسي
لما فعل عثمان هذا تيسر لعلي ان يتصل به ويجلس معه بينما من كان قبله ابو بكر وعمر لم يكونوا يسمحون له بالدخول اليهم ومجالستهم وكما قالوا ان عمر دهم بيت فاطمة يبحث عن اموال ربما يكون اختلسها علي من بيت المال او حين رجوعه من اليمن قبل حادثة الغدير الذي اتهمه فيها جيش كامل بانه اخذ من الغنائم ومنعهم

عثمان رضي الله عنه خفف عن قريش ما تشدد به عمر وسمح لهم بالخروج من مكة والشراء والاتجار في الاراضي التي افتتحت في عهده وعهد من سبقه فكان علي يرسل اعوانه لهذه البلاد ليحرض الناس هناك على هؤلاء الزوار الجدد ويقول لهم ان هذا مال المسلمين وينفقه عثمان على قومه من قريش ويخص به بني امية
هؤلاء الزوار الجدد دخلوا هذه البلاد وبما معهم من اموال اشتروا هنا اراضي زراعية
وكان من ضمن هؤلاء الاعوان ربيبه محمد بن ابي بكر وانظر كلام من لعنه الله في كتابه جواهر التاريخ - الشيخ علي الكوراني العاملي - ج ٢ - الصفحة ٣٣٢
يقول : قال الطبري في تاريخه: 3 / 548: (وفي هذه السنة أعني سنة 36 قتل محمد بن أبي حذيفة، وكان سبب قتله أنه لما خرج المصريون إلى عثمان مع محمد بن أبي بكر أقام بمصر، وأخرج عنها عبد الله بن سعد بن أبي سرح وضبطها، فلم يزل بها مقيما حتى قتل عثمان وبويع لعلي، وأظهر معاوية الخلاف وبايعه على ذلك عمرو بن العاص، فسار معاوية وعمرو إلى محمد بن أبي حذيفة، قبل قدوم قيس بن سعد مصر فعالجا دخول مصر فلم يقدرا على ذلك، فلم يزالا يخدعان محمد بن أبي حذيفة حتى خرج إلى عريش مصر في ألف رجل فتحصن بها، وجاءه عمرو فنصب المنجنيق عليه حتى نزل في ثلاثين من أصحابه وأخذوا وقتلوا رحمهم الله)!
وقال الطبري في: 4 / 80: (اختلف أهل السير في وقت مقتله فقال الواقدي: قتل في سنة 36، وذكر خبر تحصنه في العريش ثم قال: وأما هشام بن محمد الكلبي فإنه ذكر أن محمد بن أبي حذيفة إنما أخذ بعد أن قتل محمد بن أبي بكر ودخل عمرو بن العاص مصر وغلب عليها، وزعم أن عمرا لما دخل هو وأصحابه مصر أصابوا محمد بن أبي حذيفة، فبعثوا به إلى معاوية وهو بفلسطين فحبسه في سجن له، فمكث فيه غير كثير ثم إنه هرب من السجن، وكان ابن خال معاوية). انتهى. وهذا هو المرجح لأنهم رووا عنه عدة قصص في السجن.مع انه يستشهد برواية للطبري لكن لا يهم هذا

ومثله الحمض الاميني حطه الله يقول في كتابه الغدير - الشيخ الأميني حطه الله ولعنه - ج ١١ - الصفحة
يذكر رسائل عمرو بن العاص ومعاوية لمحمد بن ابي بكر ونصها كما يلي ونذكرها للاهمية ونذكر رد محمد بن ابي بكر ايضا لما في النص من اهمية
بعث معاوية عمرو بن العاص إلى مصر في ستة آلاف رجل، ومحمد بن أبي بكر عامل أمير المؤمنين عليها، فخرج عمرو وسار حتى نزل أداني أرض مصر فاجتمعت العثمانية إليه فأقام بهم وكتب إلى محمد بن أبي بكر:
أما بعد: فتنح عني بدمك يا ابن أبي بكر فإني لا أحب أن يصيبك مني ظفر إن الناس بهذه البلاد قد اجتمعوا على خلافك ورفض أمرك، وندموا على اتباعك، فهم مسلموك لو قد التقت حلقتا البطان، فاخرج منها فإني لك من الناصحين، والسلام.
وبعث إليه عمرو بكتاب كتبه معاوية إليه أيضا وفيه:
أما بعد: فإن غب البغي والظلم عظيم الوبال، وإن سفك الدم الحرام لا يسلم صاحبه من النقمة في الدنيا ومن التبعة الموبقة في الآخرة، وإنا لا نعلم أحدا كان أعظم على عثمان بغيا، ولا أسوأ له عيبا، ولا أشد عليه خلافا منك، سعيت عليه في الساعين ، وسفكت دمه في السافكين، ثم أنت تظن أني عنك نائم أو ناس لك، حتى تأتي فتأمر على بلاد أنت فيها جاري، وجل أهلها أنصاري، يرون رأيي، ويرقبون قولي، ويستصرخوني عليك، وقد بعثت إليك قوما حناقا عليك تستسقون دمك، ويتقربون إلى الله بجهادك، وقد أعطوا الله عهدا ليمثلن بك، ولو لم يكن منهم إليك ما عدا قتلك ما حذرتك ولا أنذرتك، ولأحببت أن يقتلوك بظلمك وقطيعتك وعدوك على عثمان يوم يطعن بمشاقصك بين خششائه وأوداجه، ولكن أكره أن أمثل بقرشي، ولن يسلمك الله من القصاص أبدا أينما كنت والسلام.

والرد من محمد بن ابي بكر على عمرو بن العاص كما ذكره الاميني حطه الله
وكتب إلى عمرو بن العاص:
أما بعد: فقد فهمت ما ذكرت في كتابك يا ابن العاص! زعمت أنك تكره أن يصيبني منك طفر وأشهد أنك من المبطلين، وتزعم أنك لي نصيح وأقسم أنك عندي ظنين، وتزعم أن أهل البلد قد رفضوا رأيي وأمري وندموا على اتباعي فأولئك لك وللشيطان الرجيم أولياء، فحسبنا الله رب العالمين، وتوكلنا على الله رب العرش العظيم والسلام.
وفي الرد تأكيد من محمد بن ابي بكر بما اتهمه به عمرو بن العاص ومعاوية بانه هو من امر المصررين بالخروج لقتل عثمان وانهم ندموا على ذلك

وقبل هذا كان هناك تحريض من علي لاتباعه من المرتدين مثل مالك بن نويرة الذي قتله خالد بن الوليد ويتباكى الرافضة عليه لانه منع الزكاة احتجاجا على خلافة ابو بكر ومثله كذاب بني حنيفة مسيلمة وسجاح وايضا الاسود العنسي هؤلاء من اتباعه خرجوا على ابو بكر تحريضا من علي ولهذا امر ابو بكر خالد بن الوليد ان يقتل علي و في كتاب الاحتجاج لمن حطه الله ولعنه واذله واهانه الشيخ الطبرسي - ج ١ - الصفحة ١٢٤
ورد النص التالي
فسوف نبكيك ما عشنا وما بقيت * منا العيون بتهمال لها سكب قال: فرجع أبو بكر وعمر إلى منزلهما، وبعث أبو بكر إلى عمر فدعاه ثم قال: له أما رأيت مجلس علي منا في هذا اليوم؟ والله لئن قعد مقعدا آخر مثله ليفسدن علينا أمرنا، فما الرأي؟ فقال عمر: الرأي أن تأمر بقتله، قال: فمن يقتله؟ قال: " خالد بن الوليد " (1).
فبعثوا إلى خالد فأتاهما، فقالا: نريد أن نحملك على أمر عظيم، قال:
احملاني على ما شئتما، ولو على قتل علي بن أبي طالب، قالا: فهو ذلك، قال خالد: متى أقتله؟ قال أبو بكر: احضر المسجد وقم بجنبه في الصلاة، فإذا سلمت فقم إليه واضرب عنقه، قال: نعم.
فسمعت أسماء بنت عميس (1) وكانت تحت أبي بكر. فقالت: لجاريتها اذهبي إلى منزل علي وفاطمة عليهما السلام، واقرأيهما السلام، وقولي لعلي " إن الملأ يأتمرون بك ليقتلوك فاخرج إني لك من الناصحين " فجاءت فقال أمير المؤمنين عليه السلام " قولي لها: إن الله يحول بينهم وبين ما يريدون ".
ثم قام وتهيأ للصلاة، وحضر المسجد، وصلى خلف أبي بكر، وخالد بن الوليد يصلي بجنبه، ومعه السيف، فلما جلس أبو بكر في التشهد، ندم على ما قال وخاف الفتنة، وعرف شدة علي وبأسه، فلم يزل متفكرا لا يجسر أن يسلم، حتى ظن الناس أنه قد سهى.
ثم التفت إلى خالد، فقال: " يا خالد لا تفعلن ما أمرتك والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ".
فقال أمير المؤمنين عليه السلام: يا خالد ما الذي أمرك به؟ فقال أمرني بضرب عنقك، قال: أو كنت فاعلا؟ قال: إي والله، لولا أنه قال لي لا تقتله قبل التسليم لقتلتك.
قال: فأخذه علي عليه السلام فجلد به الأرض، فاجتمع الناس عليه، فقال عمر يقتله ورب الكعبة، فقال الناس، يا أبا الحسن الله الله، بحق صاحب القبر، فخلى عنه، ثم التفت إلى عمر، فأخذ بتلابيبه وقال: يا بن صهاك والله لولا عهد من رسول الله، وكتاب من الله سبق، لعلمت أينا أضعف ناصرا وأقل عددا ودخل منزله.

وهذا يؤيد ان علي فعلا كان يجند اتباعه على الخروج على ابي بكر والا لماذا امر ابو بكر خالدا بقتل علي واصل القصة هو مالك بن نويرة اتى للمدينة فوجد ابو بكر خليفة فذهب الى علي فامره بان يخرج على ابي بكر ويحرض الاعراب من قومه على ابي بكر ففعل والقصة بتمامها

فصل (فيما قاله مالك بن نويرة لأبي بكر وما خدع خالد) قال بعض المحققين فيما لخصه من كتاب إلتهاب نيران الأحزان ما هذا لفظه:
فلما بويع لأبي بكر، دخل مالك بن نويرة المدينة لينظر من قام بالأمر بعد رسول الله صلى الله عليه وآله وكان يوم الجمعة، فلما دخل المسجد وجد أبا بكر يخطب على منبر رسول الله صلى الله عليه وآله، فلما نظر إليه قال: هذا أخو تيم؟! قالوا: نعم، قال: فما فعل وصي رسول الله صلى الله عليه وآله الذي أمرني رسول الله صلى الله عليه وآله باتباعه وموالاته، فقال له المغيرة بن شعبة: إنك غبت وشهدنا والأمر يحدث بعده الأمر، فقال مالك والله ما حدث شئ ولكنكم خنتم الله ورسوله.
ثم تقدم إلى أبي بكر، فقال يا أبا بكر: لماذا رقيت منبر رسول الله صلى الله عليه وآله ووصي رسول الله عليه السلام جالس؟ فقال أبو بكر: أخرجوا الأعرابي البوال على عقبيه من المسجد، فقام إليه عمر وخالد وقنفذ، فلم يزالوا يكزون في ظهره حتى أخرجوه من المسجد كرها بعد إهانة وضرب، فركب مالك راحلته وهو ينشد ويقول أطعنا رسول الله ما كان بيننا فيا قوم ما شأني وشأن أبي بكر إذا مات بكر قام بكر مكانه (1) فتلك وبيت الله قاصمة الظهر يدب ويغشاه العشار (2) كأنما يجاهد جما (3) أو يقوم على قبري فلو قام بالأمر الوصي عليهم (4) أقمنا ولو كان القيام على الجمر قال الراوي: فلما توطأ الأمر لأبي بكر، بعث خالد بن الوليد في جيش وقال له: وقد علمت ما قال ابن نويرة في المسجد على رؤس الأشهاد وما أنشد من شعره، ولسنا نأمن أن ينفتق علينا منه فتق لا يلتأم، والرأي أنك تخدعه وتقتله وتقتل من كان يبارزك دونه، وتسبي حريمهم فإنهم قد ارتدوا ومنعوا الزكاة.
فسار خالد إليهم، فلما رأى مالك بن نويرة الجيش قد أقبل نحوه لبس لامة حربه واستوى على متن جواده، وكان مالك شجاعا من شجعان العرب يعد بمأة فارس، فلما رآه خالد قد برز، خاف منه وهابه وأعطاه العهود والمواثيق على الأمان، فلم يركن إليه، فحلف له بالأيمان المغلظة أنه لا يغدر به، فرجع مالك ونزع لامة حربه وأضافهم تلك الليلة.
فلما نام القوم دخل خالد بمن معه على مالك في بيته وقتله غدرا ودخل بامرأته في ليلته، وأخذ رأسه فوضع في قدر فيه لحم جزور لوليمة العرس، وأمر أصحابه بأكله، ثم سباهم وسماهم أهل الردة افتراء على الله وعلى رسوله (5).

مع انهم يدعون ان خالد بن الوليد قتل مالك بن نويرة غدرا مع ان الصحيح هو ان خالد قتل مالك بن نويرة صبرا ولكن هذا لا يهم انما الذي يهم هو ان علي كان وراء ارتداد الاعراب وخروج ادعياء النبوة ثم قتل ابو بكر بالسم ثم قتل عمر غدرا ثم قتل عثمان ولنا ان نتخيل في رواية الاحتجاج ان عثمان تصرف بتحريض من علي فقدمت عائشة وحفصه اليه تطلب منه ان يعيد لها ميراثها فامتنع عثمان فقالت اقتلوا نعثلا تعني عثمان وحين حضورها لمجلس عثمان لم يكن هناك عدد كبير من الناس ولم يكن حاضرا الا عثمان وعلي وحفصة مع عائشة فاغتنم علي هذه الفرصة فارسل الى اعوانه في مصر والشام يحرضهم على قتل عثمان وحصل فعلا ما اراده واتهمت عائشة بانها تحرض على قتل عثمان او انها امرت

برواياتهم تجد ان التهمة تتوجه لعلي اي تهمة كانت ان كانت تهمة قتل الرسول بالسم او قتل ابو بكر او قتل عمر او قتل عثمان كل الروايات تؤكد على ان علي هو المسؤول عن هذا بل ان اهل الردة هو السبب في ردتهم
ولما قتل عثمان لم يكن في المدينة من الصحابة حين الحصار عدد كبير من الصحابة يمكن ان يقف مع عثمان ويواجه هؤلاء الخارجين عليه فاغتنم هؤلاء الفرصة وقتلوا عثمان كانت عائشة في مكة فلما سمعت بمقتل عثمان ذهبت للكوفة هربا من علي فخرج اليها علي في جيش اساسه قتلة عثمان فالتقى الجميع في معركة الجمل التي انتهت بالصلح بين علي وعائشة على ان ترجع عائشة للمدينة ويبقى علي في الكوفة وقتله شيعته هناك
وانتهت قصة الانزع البطين بهذه الصورة
رد مع اقتباس

إضافة رد


للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
مفاتيح شارب شوتر | | | سوق سومة المفتوح ||| أخبار التقنية | | | شركة عزل اسطح بالرياض | | | شركة عزل فوم بالرياض | | | اعلانات مبوبة مجانية | | | مكياج عيون | | | نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب | | | تصميم شخصيات ثلاثية الأبعاد للأفلام الدعائية و الالعاب

للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب

Travel guide | | | Cheap flights | | | Best hotels

موقع الكوبونات | | | كود خصم امريكان ايجل | | | كود خصم وجوه | | | كود خصم بات بات

منتديات شباب الأمة
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd