="الأذكار           

مكتبة دار الزمان
 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > منكرو السنة
 

« الم يحن الوقت للسنة لكي ينظفوا صحيح البخاري وغيره من كتب الحديث من الكذب والخزعبلات ؟ | مقدمة كتاب عالم التوبة | أين تقع مصر المذكورة في القرأن »

إضافة رد

أدوات الموضوع
  #21  
غير مقروء 2009-04-14, 02:18 AM
حفيدة الفاروق عمر حفيدة الفاروق عمر غير متواجد حالياً
مشرفة منتدى الحوار
مع الفرق الإسلامية
 
تاريخ التسجيل: 2009-03-15
المشاركات: 232
حفيدة الفاروق عمر
افتراضي

لنذكر كيف نظرنا نحن المسلمين, إلى أساليب التعذيب الأمريكية في أبو غريب, التي وصلت إلى عرض الأجساد العارية للكلاب المفترسة, والإغتصاب الجنسي وخلع الأظافر وكي الجلود, ووصفناها بالجرائم الوحشية, فكيف نحكم على تعذيب الإنسان للإنسان بأنه وحشي وهناك في مخيلتنا نحن, أن الله أشد وحشية بعذابه وهو الذي وصف نفسه بالرؤوف الرحيم, وهل عبارة "شديد العقاب" أكثر من "وحشية العقاب"؟





الايستحق امثال هؤلاء العقاب ؟؟هم يظنون انهم اقوى من على وجه الارض ولكنهمخ لايعلمون قوة رب السماء والارض فحق لهم ان بعاقبوا بمثله ام تنكر على من عاقبهم لظلمهم ؟؟
رد مع اقتباس
  #22  
غير مقروء 2009-04-14, 02:41 AM
حفيدة الفاروق عمر حفيدة الفاروق عمر غير متواجد حالياً
مشرفة منتدى الحوار
مع الفرق الإسلامية
 
تاريخ التسجيل: 2009-03-15
المشاركات: 232
حفيدة الفاروق عمر
افتراضي

قال تعالى: (لا يُسْأَلُ عَمَّا يَفْعَلُ وَهُمْ يُسْأَلُون) (الأنبياء:23)


وهذا امرمقطوع به انه لايجوز للانسان ان يسال الله تعالى عن عمل او امر فالله لم ينزله ولم يامر به الالحكمةوخاصة ان يكون السؤال بعد انزال الله تعالى للايات البينات وقصص الاقوام السايقة
حيث قال تعالى (اليوم اكملت لكم دينكم واتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الاسلام دينا )
اما سؤال ابراهيم عليه السلام فلم تكن رسالته خاتمة الرسالات وكان سؤاله عن امر مجهول بلنسبة له وتغير في حياته لم يعهده ورسالة حمل بتبليغها
ولوكان الامر الذي تسال عنه في متناول السؤال لساله ابراهيم عليه السلام ولكن السؤال كان لوضع خاص به ولحالة غريبة عليه .ولم يكن لشك ابدا فالله تعالى قد اتاه رشده من قبل ولكن كان نبيا سيواجهه قومه بالاسئلة والشكوك
اما نحن فقد قراناتلك القصص وقرانا من نعيم الجنة وملذاتها مايكفينا عن السؤال عن اشياء تافهة كتواجد كالنساء والغلمان فان كان الله تعالى يامر عباده بصون النفس في الدنيا افنسال عنها في الاخرة وان كانت مليئة بذلك فمعروف ان يكون ذلك من العفة والطهارة بما يتناسب مع من نال تلك الجنان رزقنا الله تعالى دخولها


اخيرا اطوار خلق الانسان مذكورة في القران الكريم ولانحتاج الى نظريات ولاغيرها وحق لله تعالى الثناء والمجد ان لايخطا اما غيره فنعترف كما اعترفت بخطئهم
واسال الله الهداية لي وللجميع.
رد مع اقتباس
  #23  
غير مقروء 2009-04-14, 04:47 AM
وسام الدين اسحق وسام الدين اسحق غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2009-04-10
المشاركات: 39
وسام الدين اسحق
افتراضي الأخت الكريمة حفيدة عمر.




الأخت الكريمة حفيدة عمر , أدامك الله ورعاك من كل سوء, لقد جاء سؤالك الأول في قول الله نعالى :

قال تعالى: (لا يُسْأَلُ عَمَّا يَفْعَلُ وَهُمْ يُسْأَلُون) (الأنبياء:23)

في الحقيقة أن هذه الآية الكريمة لا تفسر إلا إذا علمنا كيفية عدل الله, فكيف نقول عن الله أنه لا يظلم مثقال ذرة وهو الذي خلق :
1.الطفل الجائع, اليتيم, الذي يموت صغيراً, ابن الزنا.
2. المرأة المظلومة, المغتصبة, الضحية.
3. العبد (الرق)
4. المعاق, السفيه, الأعمى, والأطرش, الأخرس, الكسيح, المريض.
5. المسروق, المقتول, المغشوش.
6. الأسود, الأحمر, الأصفر, الأبيض, الأسمر.
7. البوذي, اليهودي, المسلم, المسيحي, اللاديني.
8. المقتول أو المشوه بالكوارث الطبيعية.

إ الله في القرآن لم يقل وم يذكر أنه عادل, ولكنه قال أنه لا يظلم مثقال ذرة, وأيضاً يقول أنه يوزع كل شيء بقسط:
(شهد الله انه لا اله الا هو والملائكة واولوا العلم قائما بالقسط لا اله الا هو العزيز الحكيم ) 3/18
وقال الله تعالى أيضاً :
(ولكل امة رسول فاذا جاء رسولهم قضي بينهم بالقسط وهم لا يظلمون ) 10/47

وقال الله تعالى أيضاً :
( ونضع الموازين القسط ليوم القيامة فلا تظلم نفس شيئا وان كان مثقال حبة من خردل اتينا بها وكفى بنا حاسبين ) 21/47

وقال أيضاً :
(مثل ما ينفقون في هذه الحياة الدنيا كمثل ريح فيها صر اصابت حرث قوم ظلموا انفسهم فاهلكته وما ظلمهم الله ولكن انفسهم يظلمون )3/117

من هذه الآيات نرى أن عقوبة الإنسان في الآخرة تختلف من واحد إلى آخر وكل بحسب خطيئته, وبقسط إللهي, أما عذاب الإنسان هنا في عالم الدنيا هو قسط وعذاب لشيء حدث سابقاً وإلا فلم يلد الإنسان مشوه أو بلا عقل أو بلا أسرة :



نعم إني أوافقك الرأي تماماً إن الله لا يسأل عما يفعل, لأن ما يقوم به هو بلا ظلم أساساً, لأن الإنسان الذي خرج من الجنة خرج لسبب وجيه, وكانت عاقبته أنه ولد هنا في هذه الحياة على شكله الحالي من دون أن يسأل, ووضعه الإجتماعي أيضاً بسبب حياته الأولى في ذات العالم الذي أتى وخرج منها آدم, لهذا يحاول الله تذكيرنا بالمواثيق التي أبرمها معنا قبل أن نأتي إلى هذه الحياة :
اقتباس:
المواثيق



سأذكر لكم بعضاً من المواثيق التي برمها الله معنا والتي مسحت من عقولنا لحظة وصولنا إلى هذا الكوكب, وهذه الحياة, وهذا المستقر, قال الله تعالى :
(واذ اخذ ربك من بني ادم من ظهورهم ذريتهم واشهدهم على انفسهم الست بربكم قالوا بلى شهدنا ان تقولوا يوم القيامة انا كنا عن هذا غافلين ) 7/172
فالسؤال الذي يجب أن يطرح ذاته هو التالي :
متى تم هذا الحوار بين الناس والله ؟
(ألم أعهد إليكم يا بني آدم أن لا تعبدوا الشيطان إنه لكم عدو مبين)36/60
متى كان هذا العهد ؟
(واذكروا نعمة الله عليكم وميثاقه الذي واثقكم به إذ قلتم سمعنا وأطعنا واتقوا الله إن الله عليم بذات الصدور) 5/7
ما هو الميثاق ومتى تم ؟
(فخلف من بعدهم خلف ورثوا الكتاب يأخذون عرض هذا الأدنى ويقولون سيغفر لنا وإن يأتهم عرض مثله يأخذوه ألم يؤخذ عليهم ميثاق الكتاب أن لا يقولوا على الله إلا الحق ودرسوا ما فيه والدار الآخرة خير للذين يتقون أفلا تعقلون )6/169
متى تم اخذ ذلك الميثاق ؟
(وما لكم لا تؤمنون بالله والرسول يدعوكم لتؤمنوا بربكم وقد أخذ ميثاقكم إن كنتم مؤمنين )57/8
هل من أحد يذكر أي ميثاق تم بينه وبين الله ؟
الجواب هو : (لا أحد يذكر أي شيء عن أي عهد أو ميثاق قبل أن نأتي إلى هذا العالم).
وهناك ميثاق آخر تكلم الله عنه وهو الميثاق الذي أبرم بين الله ورسله وأنبيائه.
(وإذ أخذنا من النبيين ميثاقهم ومنك ومن نوح وإبراهيم وموسى وعيسى ابن مريم وأخذنا منهم ميثاقا غليظا ) 33/7
(واذ اخذ الله ميثاق النبيين لما اتيتكم من كتاب وحكمة ثم جاءكم رسول مصدق لما معكم لتؤمنن به ولتنصرنه قال ااقررتم واخذتم على ذلكم اصري قالوا اقررنا قال فاشهدوا وانا معكم من الشاهدين )3/81
وهناك أيضاً ميثاق آخر :
(لقد اعتبر الله عقدة النكاح بين الرجل والمرأة وما تكتبونه كمقدم ومؤخر للصداق هو ميثاق غليظ يجب طاعته في هذه الآية ) :
(وَإِنْ أَرَدتُّمُ اسْتِبْدَالَ زَوْجٍ مَّكَانَ زَوْجٍ وَآتَيْتُمْ إِحْدَاهُنَّ قِنطَارًا فَلاَ تَأْخُذُواْ مِنْهُ شَيْئًا أَتَأْخُذُونَهُ بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُّبِينًا * وَكَيْفَ تَأْخُذُونَهُ وَقَدْ أَفْضَى بَعْضُكُمْ إِلَى بَعْضٍ وَأَخَذْنَ مِنكُم مِّيثَاقًا غَلِيظًا ) 4/20-21
وهناك عهود ومواثيق تمت مع الله والناس بوجود رسل الله وأنبياءه بين الناس, فمثلاً ذكرى المائدة كان ميثاق بين الله وبين النصارى إلى يوم اليقامة حيث قال :
قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ اللَّهُمَّ رَبَّنَا أَنزِلْ عَلَيْنَا مَائِدَةً مِّنَ السَّمَاء تَكُونُ لَنَا عِيداً لِّأَوَّلِنَا وَآخِرِنَا وَآيَةً مِّنكَ وَارْزُقْنَا وَأَنتَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ * قَالَ اللَّهُ إِنِّي مُنَزِّلُهَا عَلَيْكُمْ فَمَن يَكْفُرْ بَعْدُ مِنكُمْ فَإِنِّي أُعَذِّبُهُ عَذَابًا لاَّ أُعَذِّبُهُ أَحَدًا مِّنَ الْعَالَمِينَ )5/114-115
(ومن الذين قالوا انا نصارى اخذنا ميثاقهم فنسوا حظا مما ذكروا به ..) 5/14
(واذ اخذنا ميثاق بني اسرائيل لا تعبدون الا الله وبالوالدين احسانا .........)2/83
نرى من هذه المواثيق أنها قد ابرمت هنا في الأرض وبين الله والناس بواسطة أنبيائهم المتصلين بالله, ولكن المواثيق التي تم ذكرها والعهود التي أخذت من ذرية آدم قبل أن يصلوا إلى هنا : متى تمت وكيف تمت ولماذا لا نذكرها ولكننا سنتذكرها فيما بعد .... هكذا يقول الله !
هذا دليل أننا قد كنا شيئاً قبل أن نأتي هنا فأين كنا ؟ وماذا كنا ؟
للجواب على هذا السؤال يجب أن نعلم أننا هنا ليس بسبب خطأ أبوينا كما قال الله تعالى في هذه الآية فقط :
(قَالَ مَا مَنَعَكَ أَلاَّ تَسْجُدَ إِذْ أَمَرْتُكَ قَالَ أَنَاْ خَيْرٌ مِّنْهُ خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ * قَالَ فَاهْبِطْ مِنْهَا فَمَا يَكُونُ لَكَ أَن تَتَكَبَّرَ فِيهَا فَاخْرُجْ إِنَّكَ مِنَ الصَّاغِرِينَ *قَالَ أَنظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ * قَالَ إِنَّكَ مِنَ الْمُنظَرِينَ ) 7/12-15
إذا كان أمر الله بطرد الشيطان من الجنة قد كان بسبب عدم سجوده للإنسان قد أوجل بسبب طلب مباشر من الشيطان, فسمح الله له بالمكوث فيها إلى يوم البعث, فعن أي بعث يتكلم الله هنا ؟
وهذا يعني ان البعث كان موجوداً في الجنة قبل الطرد, فلماذا حدث الطرد بعد وقوع آدم وحواء في خطيئة الأكل من الشجرة المحرمة ؟
أي أن البعث قد حصل.
(فَدَلاَّهُمَا بِغُرُورٍ فَلَمَّا ذَاقَا الشَّجَرَةَ بَدَتْ لَهُمَا سَوْآتُهُمَا وَطَفِقَا يَخْصِفَانِ عَلَيْهِمَا مِن وَرَقِ الْجَنَّةِ وَنَادَاهُمَا رَبُّهُمَا أَلَمْ أَنْهَكُمَا عَن تِلْكُمَا الشَّجَرَةِ وَأَقُل لَّكُمَا إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمَا عَدُوٌّ مُّبِينٌ * قَالاَ رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنفُسَنَا وَإِن لَّمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ * قَالَ اهْبِطُواْ بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ وَلَكُمْ فِي الأَرْضِ مُسْتَقَرٌّ وَمَتَاعٌ إِلَى حِينٍ * قَالَ فِيهَا تَحْيَوْنَ وَفِيهَا تَمُوتُونَ وَمِنْهَا تُخْرَجُونَ) 7\20-25
فالهبوط والحياة والموت والخروج سيتم فقط على (العصاة) من أهل الجنة, أما البعث الذي تكلم الله عنه ومنحه لإبليس فهو قد حصل هنا في عالم الدنيا (المستقر الدنيوي الثاني) وهناك (المستقر الأول) ولكن الفرق بين (المستقر الأول والثاني) أنه في هذه الأرض سيضطر الإنسان على العمل والكدح من أجل العيش, يقول الله :
(فَقُلْنَا يَا آدَمُ إِنَّ هَذَا عَدُوٌّ لَّكَ وَلِزَوْجِكَ فَلا يُخْرِجَنَّكُمَا مِنَ الْجَنَّةِ فَتَشْقَى *إِنَّ لَكَ أَلاَّ تَجُوعَ فِيهَا وَلا تَعْرَى * وَأَنَّكَ لا تَظْمَأُ فِيهَا وَلا تَضْحَى ) 20/117-119
هنا تم طرد آدم وحواء والشيطان بسبب عصيانهم لأمر الله.
ولكن ماذا عن الذين لم يعصوا الله من نسل آدم وحواء ومن نسل الجن أم أنه لم يكن هناك نسل في الجنة ؟
وهل كان هناك نسل لآدم في الجنة قبل أن يخرج منها ؟
قال الله تعالى :
(وقلنا يا ادم اسكن انت وزوجك الجنة وكلا منها رغدا حيث شئتما ولا تقربا هذه الشجرة فتكونا من الظالمين ) 2/35
إن لم يكن هناك نسل في الجنة لما كان لأدم زوج أساساً, فما هو سبب وجود الزوج إن لم يكن من أجل النسل ؟
ولماذا كان ادم ذكراً أساساً وزوجه الأنثى والكلام مازال في الجنة ؟
ولماذا يحاول الله أن يذكرنا بأشياء كثيرة حدثت معنا في حياة أخرى لا نذكر فيها أي شيء (المواثيق)؟
( ومن كل شيء خلقنا زوجين لعلكم تذكرون )51/49
( ولقد علمتم النشأة الأولى فلولا تذكرون )56/62
وهناك الكثير والكثير من الآيات التي تحث الإنسان على التذكر لأشياء لم تحصل معه في هذه الحياة وكأنها حصلت في حياة أخرى, ولكن وبسبب عصيانه لله وجبت عليه التوبة ووجبت عليه الحياة هنا على الأرض.
هل الجن والإنس جميعهم أكلوا من الشجرة. وكلهم هبطوا إلى الأرض ؟
أم أن كل من أكل من الشجرة من الإنس وكل من غوى الإنسان من الجن هم الذين تم ويتم طردهم يومياً من الجنة بسبب عصيانهم لأمر الله المستمر؟
ألم يخاطب الله سلالة بني آدم قبل أن يطردهم من الجنة وحذرهم قائلاً :
(يَا بَنِي آدَمَ لاَ يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُم مِّنَ الْجَنَّةِ يَنزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْآتِهِمَا إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لاَ تَرَوْنَهُمْ إِنَّا جَعَلْنَا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاء لِلَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ ) 7/27
أليست هذه الآية خطاب لبني آدم من قبل الخروج من الجنة.... ؟ يحذر الله فيها نسل آدم الموجود في الجنة بأن لا يقع بما وقع فيه آدم وزوجه من خطأ ويحاول الله أن يحذرهم بعدم الوقوع بذات الأمر.
وقبل أن نهبط إلى هذه الدنيا أقام الله عهداً معنا كما أبرم عهداً مع آدم عندما قال له :
(واذ اخذ ربك من بني ادم من ظهورهم ذريتهم واشهدهم على انفسهم الست بربكم قالوا بلى شهدنا ان تقولوا يوم القيامة انا كنا عن هذا غافلين ) 7/172
ألم يعصي آدم ربه ولهذا تم طرده :
(فاكلا منها فبدت لهما سواتهما وطفقا يخصفان عليهما من ورق الجنة وعصى ادم ربه فغوى )20/121

خلاصة :
كلنا في يوم من الأيام قد كنا في الجنة, وكلنا عصى الله وأكل من الشجرة, وكلنا هبط منها وبدأ بالشقاء والسعي وراء لقمة العيش ولهذا نحن هنا وإن لم نتوب لن نعود للجنة من جديد ولكننا سنذهب إلى مكان آخر ليس فقط من أجل الشقاء فيها والتوبة بل سنذهب إلى تعاسة ما بعدها تعاسة لقد أخطأنا نحن فتم طردنا من الجنة واليوم لدينا فرصة للعودة إلى الجنة من جديد إما أن نتوب وإما أن نذهب إلى شقاء ما بعده شقاء.

والله ولي المؤمنين


أخوك وسام الدين اسحق
رد مع اقتباس
  #24  
غير مقروء 2009-04-14, 07:11 AM
محمد أحمد محمد أحمد غير متواجد حالياً
عضو فعال بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2009-03-20
المشاركات: 148
محمد أحمد محمد أحمد محمد أحمد محمد أحمد محمد أحمد محمد أحمد محمد أحمد محمد أحمد محمد أحمد محمد أحمد
افتراضي


يبدو ان الأخ يريد ان يلقي أهمية على كتاباته و يبدو انه مستمتع بلقص والصق يكتب نصف سطر ثم يلصق صفحة كاملة ويقول لقد أجبت٠
ينكر النعيم في الجنة وينكر العذاب في النار ثم يقول انا مسلم انا أخوكم.
اطالب الأستاذ وسام بالأجابة على ما يلي
١. هل تصلي؟؟
٢. هل تزكي؟؟
٣. هل تصوم رمضان و في أي شهر؟؟
٤. هل ذهبت الى الحج؟
رد مع اقتباس
  #25  
غير مقروء 2009-04-14, 07:48 AM
صهيب صهيب غير متواجد حالياً
محاور
 
تاريخ التسجيل: 2008-08-16
المشاركات: 6,921
صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب
افتراضي

اقتباس:
وبهدا أكون قد أجبت على جميع تساؤلاتك حول الموضوع
إنتى لم تجب على أي شيء من تساؤلاتي بل حاولت أن تلف وتضع بعض الوثائق التي لا تفصل في أي امر بل هي موضع خلاف لا فسي الزمن ولا البيان



اقتباس:
وبين منهاج الترتيل الذي وضع أساسه الدكتور محمد شحرور
كان ظني أنك أرفع من أن تستشهد بشخص ماركسي شعاره:الدين أفيون الشعوب

وإذا أردت الوثائق فيكفي أن أضع بعضا منها لتعيدك إلى ما قبل التاريخ


كتابة زبد: تقع زبد في سورية الشمالية بين قنسرين والفرات، وقد نقشت هذه الكتابة على نحت باب كنيسة مع كتابة يونانية وأخرى سريانية، الكتابة العربية غير مؤرخة، لكن اليونانية مؤرخة من سنة / 823 / بالتقويم السلوقي الذي يعادل / 512م /، وقد تم حفظ الأثر في متحف بروكسل الخمسيني.




كتابة أم الجمال الثانية:











بالتقويم النبطي = 568م

كما أنك تجاهلت موضوع التنقيط الذي جعلته مطية
وتفضل هذه



بإمكان قراءتها مباشرة ودون مساعدة والتنقيط الظاهر فيها بلا جدال

بقيت الملاحظة:
اتهمامي لم يأت من فراغ وتعلمت أن لا أجامل ولا أحابي ولا أعرف دبلوما سية في دين الله
واستشهادك بالآية
قال الله تعالى:(ان الذين امنوا والذين هادوا والصابئين والنصارى والمجوس والذين اشركوا ان الله يفصل بينهم يوم القيامة ان الله على كل شيء شهيد ) 22/17

أضيف إليها قال الله تعالى إذ لربما حرفتها يوما ونسنتها إلى شحرور والعياذ بالله

قال الله تعالى: وإنهم ليصونهم عن السبيل ويحسبون أنهم مهتدون

فتأمل ولا تأخذك العزة بالإثم
كم أود لك الهداية ولكن


وعليه فكل ما فعلته أنك تملصت بكلام خال من معنى وعلم
نزلت بعض الوثائق للإيهام فقط
رد مع اقتباس
  #26  
غير مقروء 2009-04-14, 09:44 PM
وسام الدين اسحق وسام الدين اسحق غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2009-04-10
المشاركات: 39
وسام الدين اسحق
افتراضي الصفائية ليست العربية




الأخ الكريم صهيب,

أولا الدكتور محمد شحرو ليس ماركسي بل هو قرآني, وأن كان شعاره الدين أفيون الشعوب, فهذا ليس دليلاً على ماركسيته, أو انتسابه للشيوعية.

ثانياً لا أحد يتهمك بالجهل فالواضح أنك إنسان مهتم باللغات كما نرى.
أما عن موضوع لغة الكتابة الصفائية فلقد جلبت لك أبجديتها التي تعود إلى 1300 قم وإلى 400 م أما النقش الذي وضعنه لنا والذي يعود إل 512 أو 565 م فهذا يؤكد نظريتي القائلة أنه قبل الإسلام بقرن واحد إنتقل عرب قحطان في اليمن وبسبب الإستعمار الفارسي لبلادها إلى استخدام الأحرف الكوفية.

أما نظريات السيد محمد الحاج وهو قرآني آخر يكتب في أهل الفرآن والذي جند بها كل طاقاته للبرهان عل عكس نظريتي القائلة أن العرب قد استخدموا الأحرف النبطية قبل الإسلام, لقد اعتقد أن نظريتي تقول أن العربية تطورت عن الأحرف النبطية ولكنني لم أقل ذلك بل إني أقول أن العرب استخدموا الأحرف النبطية وأخذوا الكوفية من الفرس, فراح ليبرهن أن العدنانيون هم الذين استخدموا الخط المسند والذي أرففته لنا في نقش جبل أسيس.
وفي كلا الحالتين أنا أقول أن الخط المسند أو الخط الكوفي الذي كتب به القرآن لأول مرة في عصر الرسول هما خطوط فارسية الأصل منشأها الخط (المانديك) ولقد وضعت تلك الدراسة في كتابي.
أما كوني كاتب إسلامي أو عالم بالخطوط فهذا يعود إلى جهد الإنسان فأنت أيضاً يا أخي بإمكانك أ تبدأ الطريق في البحث وأرجوا منك أن تبدأ في اليمن حيث منشأ العرب, وأن لا تبدأ في بلاد الشام لأن العرب لم يأتوا من الشمال.


والله ولي المؤمنين
أخوك وسام الدين اسحق
رد مع اقتباس
  #27  
غير مقروء 2009-04-14, 10:18 PM
الصورة الرمزية أبو جهاد الأنصاري
أبو جهاد الأنصاري أبو جهاد الأنصاري غير متواجد حالياً
أنصارى مختص بعلوم السنة النبوية
 
تاريخ التسجيل: 2007-07-22
المكان: الإسلام وطنى والسنة سبيلى
المشاركات: 11,804
أبو جهاد الأنصاري تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وسام الدين اسحق مشاهدة المشاركة
أولاً بالنسبة للتطور, فأنا أرى أن داروين قد أصاب في أشياء وقد خطأ في كثير, فالتطور حدث والله في القرآن أيده بآيات قرآنية كثيرة منها :
(وقد خلقكم اطوارا)71/14
(ولقد خلقنا الانسان من سلالة من طين) 23/12

شتان بين تطور الإنسان فى القرآن وتطوره عند دارون ،فالأول ثابت وواضح ومعروف وليس موضع شك ولا ريب. أما التطور بالفكر الداروينى فيختلف اختلافاً كلياً وجزئياً ، فصاحبك دارون يزعم أن الإنسان قد جاء من نسل حيوانات ، أما القرآن الكريم فقد أخبر أن التطور فى الإنسان كان تطوراً داخلياً ، أى تطور الإنسان إلى إنسان. هاك الفرق.
فأنت تتطور من الطفولة إلى الشباب إلى الهرم ، ولكن فى كل هذا أنت لا تغادر إنسانيتك.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وسام الدين اسحق مشاهدة المشاركة

أما بالنسبة للتساؤلات حول (من أين أتينا وماذا نفعل هنا وإلى أين نحن ذاهبون.
فإن كل ديانة على وجه هذه الأرض تؤمن بشيء متختلف وتتصور الجنة شيء آخر غير الذي يتخيله الطرف الآخر, ولكنني بعد أن نظرت في آيات الله في القرآن تبين لي أن المذاهب السلفية كلها تؤمن بحرفية الخطاب المجازي على أن الجنة هي مكان النساء وأنهار العسل والخمر, غير أنني وجدت أنها مكان الخلافة ومكان استلام الأمانة الحقيقية للإنسان الفائز,


أولاً : ليس هذا بكلام جديد لعينا ، فقد سبقك إليه أقوام ضلوا وأضلوا ، وقد أفسدوا من حيث ظنوا أنهم يصلحون.
ثانياً : إن هذا الكلام يعنى - حتماً - إنكار اليوم الآخر يوم القيامة يوم الثواب والعقاب ، وهذا كفر بالله العظيم ، حيث أن الله سبحانه قد ربط بين الإيمات به وبين الإيمان باليوم الآخر فى عشرات المواضع. وناقض أحدهما ، ناقض للآخر ولابد.
ثالثاً : إن فى هذا الفكر الشاذ الغريب عن الإسلام تقارب مع دين اليهود الذين يخلو كتابهم المقدس منأى آية تخص اليوم الآخر. فها أنت تسير فى فلكهم !! ألم أقل لك سابقاً أن المبتدع ما هو إلا صورة باهتة من المشرك!
رابعاً : إن كلامك هذا وإن كان لا يعنى بالضرورة تحريف القرآن نصاً ، فهو لابد يعنى تحريف القرآن فهماً ومعنىً. فانتبه.
خامساً : أرى فى كلامك مسحة شيعية حيث أنى أجدك جعلت الخلافة اصل الأمر ، بل إنك نفيت اليوم الآخر من أجلها.
سادساً : ما دليلك على صحة ما تقول ، فالناقل عن الصل يحتاج إلى دليل. ونحن - حتىالآن - لم نسلم لك بشئ بعد مما تقول فاعرض أدلتك ، وسترى أنه من السهل جداً أن ننقضها لك بإذن الله.
رد مع اقتباس
  #28  
غير مقروء 2009-04-14, 10:20 PM
وسام الدين اسحق وسام الدين اسحق غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2009-04-10
المشاركات: 39
وسام الدين اسحق
افتراضي العبادات




الأخ الكريم محمد أحمد,

أشكرك أخي الكريم على تساؤلاتك عن القص واللصق, فانا فعلاً أقص وألصق من أجزاء كتابي (عالم التوبة) ومن الأجزاء 2-3-4 للإجابة على تساؤلاتكم.

أما بالنسبة للعبادات فهي تختلف بشكل كلي عن عبادات وطقوس أهل السنة لأنك عندما تصلي وأنت تعلم أنك تائب تكون صلاتك مختلفة تماماً عن طقوس الصلاة الميكانيكية التي ليس فيها أي صلة بينك وبين الله, وهي خطاب مباشر وبكل خشوع وسجود وركوع لله, على أن لايذكر في الصلاة غير الله تعالى.

أما الزكاة فهي تختلف عن الصدقات, فالصدقات للمساكين والفقراء وإبن السبيل, أما الزكاة فهي الضريبة التي تدفع للدولة, ومنها إلى بيت المال.

أما الصيام فهو شهر الصوم (شهر رمضان) ويأتي شهر رمضان بعد إعادة شهر النسيء إلى التقويم, ما بين شهري تشرين أول وتشرين ثاني وذلك بحسب القمر, وإن أردت أن تستزيد في المعرفة أرجوا منك قراءة كتاب النسيء, فهو متوفر في جميع المكتبات في مصر والأردن ولبنان وسوريا.

أما الحج فأنا لم أذهب إلى الحج بعد ولكنني سأذهب إن شاء الله وقدر لي ذلك, والحج أشهر معلومات تماماً كما جاء في 2/197 وليس يوماً واحداً (الحج عرفة) وهذه الأشهر هي ثلاثة أشهر (شوال- ذو القعدة- ذو الحجة) وفي كل سبع سنوات تقريباً يأتي (الحج الأكبر), والذي صادف في السنة التاسعة للهجرة أثناء نزول آيات سورة التوبة والتي تحدثت عن الحج الأكبر.
ففي هذه السنة يصبح الحج 4 شهور لإنضمام شهر النسيء بين شهورها فتتأخر أشهر الحرم شهراً كاملاً.
أما الأشهر الحرم فهي تبدأ (بمحرم والذي كان يدعى صفر أول قبل الإسلام) ولقد دعاه نبي الإسلام محمد بن عبد الله (ص) بالمحرم حتى يحدد للجميع بدء أشهر الحرم وتستمر هذه الأشهر إلى نهاية الربيع, أي أنها (محرم - صفر- ربيع أول -ربيع ثاني) ويجب أن تأتي هذه الشهور الأربعة متتالية وتبدأ في نهاية الشتاء ثم الربيع كله.
أما الأشهر العربية الحالية التي فقدت شهر النسيء فإننا نرى أن أشهر الربيع تلك تأتي في جميع الفصول, وهذا ما جبر العرب على إلغاء رحلاتهم الموسمية (رحلة الشتاء والصيف) لتضارب فصول السنة مع طقوس العبادات.


وشكراً للسؤال علماً أنه خارج عن موضوع الكتاب.


أخوك وسام الدين اسحق
رد مع اقتباس
  #29  
غير مقروء 2009-04-15, 06:33 PM
محمد أحمد محمد أحمد غير متواجد حالياً
عضو فعال بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2009-03-20
المشاركات: 148
محمد أحمد محمد أحمد محمد أحمد محمد أحمد محمد أحمد محمد أحمد محمد أحمد محمد أحمد محمد أحمد محمد أحمد
افتراضي

افهم من كلامك انك لا تصلي الصبح ركعتين كما أمور الله نبيه محمد ان يصلي وكما صلى محمد صلى الله عليه وسلام وصحبه .
ولا تصلي الظهر أربع كما أمر الله وكما صلى محمد صلى الله عليه وسلام وصحبه.
ولا تصلي العصر أربع كما أمر الله وكما صلى محمد صلى الله عليه وسلام وصحبه.
ولا تصلي المغرب ثلاث كما أمر الله وكما صلى محمد صلى الله عليه وسلام وصحبه.
ولا تصلي العشاء أربع كما أمر الله وكما صلى محمد صلى الله عليه وسلام وصحبه.
أريد ان تجيب بدون لف ولا دوران ميكانيكي
نعم او لا
اذا كان جوابك بنعم انا لا اصلي وانكر ما يفعله المسلمين من صلاة كما صلى رسول الله وصحبه
فأطالب اولاً
ان تكف عن قول أخوكم او أخواني
لقول الله عز وجل
(فإن تابوا وأقاموا الصلاة وأتوا الزكاة فإخوانكم في الدين)
ثانيا
أطالب الأخوة في الأشراف بنقل الموضوع الى قسم منتدى الحوار مع غير المسلمين.
بنتظارك
رد مع اقتباس
  #30  
غير مقروء 2009-04-15, 06:44 PM
حفيدة الفاروق عمر حفيدة الفاروق عمر غير متواجد حالياً
مشرفة منتدى الحوار
مع الفرق الإسلامية
 
تاريخ التسجيل: 2009-03-15
المشاركات: 232
حفيدة الفاروق عمر
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وسام الدين اسحق مشاهدة المشاركة



الأخت الكريمة حفيدة عمر , أدامك الله ورعاك من كل سوء, لقد جاء سؤالك الأول في قول الله نعالى :

قال تعالى: (لا يُسْأَلُ عَمَّا يَفْعَلُ وَهُمْ يُسْأَلُون) (الأنبياء:23)

في الحقيقة أن هذه الآية الكريمة لا تفسر إلا إذا علمنا كيفية عدل الله, فكيف نقول عن الله أنه لا يظلم مثقال ذرة وهو الذي خلق :
1.الطفل الجائع, اليتيم, الذي يموت صغيراً, ابن الزنا.
2. المرأة المظلومة, المغتصبة, الضحية.
3. العبد (الرق)
4. المعاق, السفيه, الأعمى, والأطرش, الأخرس, الكسيح, المريض.
5. المسروق, المقتول, المغشوش.
6. الأسود, الأحمر, الأصفر, الأبيض, الأسمر.
7. البوذي, اليهودي, المسلم, المسيحي, اللاديني.
8. المقتول أو المشوه بالكوارث الطبيعية.

إ الله في القرآن لم يقل وم يذكر أنه عادل, ولكنه قال أنه لا يظلم مثقال ذرة, وأيضاً يقول أنه يوزع كل شيء بقسط:
(شهد الله انه لا اله الا هو والملائكة واولوا العلم قائما بالقسط لا اله الا هو العزيز الحكيم ) 3/18
وقال الله تعالى أيضاً :
(ولكل امة رسول فاذا جاء رسولهم قضي بينهم بالقسط وهم لا يظلمون ) 10/47

وقال الله تعالى أيضاً :
( ونضع الموازين القسط ليوم القيامة فلا تظلم نفس شيئا وان كان مثقال حبة من خردل اتينا بها وكفى بنا حاسبين ) 21/47

وقال أيضاً :
(مثل ما ينفقون في هذه الحياة الدنيا كمثل ريح فيها صر اصابت حرث قوم ظلموا انفسهم فاهلكته وما ظلمهم الله ولكن انفسهم يظلمون )3/117

من هذه الآيات نرى أن عقوبة الإنسان في الآخرة تختلف من واحد إلى آخر وكل بحسب خطيئته, وبقسط إللهي, أما عذاب الإنسان هنا في عالم الدنيا هو قسط وعذاب لشيء حدث سابقاً وإلا فلم يلد الإنسان مشوه أو بلا عقل أو بلا أسرة :



نعم إني أوافقك الرأي تماماً إن الله لا يسأل عما يفعل, لأن ما يقوم به هو بلا ظلم أساساً, لأن الإنسان الذي خرج من الجنة خرج لسبب وجيه, وكانت عاقبته أنه ولد هنا في هذه الحياة على شكله الحالي من دون أن يسأل, ووضعه الإجتماعي أيضاً بسبب حياته الأولى في ذات العالم الذي أتى وخرج منها آدم, لهذا يحاول الله تذكيرنا بالمواثيق التي أبرمها معنا قبل أن نأتي إلى هذه الحياة :



والله ولي المؤمنين


أخوك وسام الدين اسحق


وسام انت دخلت الى موضوع اخر وهو مثبت بالطبع
ولو اتبعنا اهواء انفسنا لسالنا لم الله العدل جعل الناس متفاوت بين صحيح وسقيم ولم لم يجعل الجميع متساو في العطاء؟ وهنا ياتي دور الايمان بلقضاء والقدر وبلثواب على الابتلاء .

ولكن طالما انك اعتبرت الاية لايمكن ان تفهم الا بمعرفة غيرها فبنفس ماتقول كيف لك ان تسال عن اشياء الله تعالى اثبتها لك باوامر في الدنيا ونهي عن محرمات رغم ان الدنيا هي فانية فبلتاكيد في الجنة وهي الاولى بلنعيم والخلود بلتاكيد لن يكون هناك غير مااعتاد عليه من ترك الشهوات والملذات والا لكان هناك تناقض في اوامر الله تعالى واختلاف في تشريعاته
اذن طالما الله تعالى لايامر بسوء فلن يتيحه لمن جعل له جنة عرضها السموات والارض وجعل له الحور بدلا من بنات الهوى الاتي منعه دينه في الدنيا وايمانه من االتقرب اليهن والاستمتاع المحرم بهن
اذن طالما ذكر الله تعالى الحور جزاء للمؤمن فلن يكون هناك بلطبع كما تقول نساء وغلمان على المعنى الذي فهمته منك انه على غرار وجودهم في الدنيا



اخيرا ان كان الله عادل كما اثبت وهو كذلك فلم تسال عن اشياء وتجعل من سؤالك هو نفسه ذلك الموقف الذي سال فيه ابراهيم عليه السلام الله تعالى


اذن الانبياء حينما يسالون الله تعالى فهم بينهم وبينه سبحانه وحي لاينقطع
اما انت اوانا ان سالنا بعد اكمال الدين والشريعة وختمها فلن يجيبنا الا اناس مثلنا وسيكون جوابهم بناء على معتقدهم فلم تصبح اسير لاجابات بشر يصيبون ويخطئون وخطئهم اكبر من صوابهم وتترك المعين الذي لن ينضب ابدا وهو القران الكريم وسنة النبي عليه الصلاة والسلام الصحيحة متصلة السند معروفة المصدر والرواة.


شكرا لك .
رد مع اقتباس
إضافة رد


المواضيع المتشابهه للموضوع: مقدمة كتاب عالم التوبة
الموضوع كاتب الموضوع الأقسام الرئيسية مشاركات المشاركة الاخيرة
شاهد أضحوكة القندوزي عن الحمويني قال (ص) آية الكساء نزلت في باقي الائمة التسعة خرافة الدرزن المكذوبة ابو هديل الشيعة والروافض 0 2020-01-17 10:06 PM
العصمة والمهدوية موحد مسلم الشيعة والروافض 0 2020-01-11 07:31 AM
فقه قراءة القرآن الكريم كتاب الكتروني للحاسب عادل محمد عبده كتب إلكترونية 1 2019-12-30 06:03 PM
أبرز علماء الإسلام معاوية فهمي السير والتاريخ وتراجم الأعلام 0 2019-11-13 01:54 PM
هل تعلم أن مقولة من هم حواري الرسول الأعظم ومن هم حواري علي بن ابي طالب أكذوبة ابو هديل الشيعة والروافض 0 2019-10-27 12:15 AM

*** مواقع صديقة ***
للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
عقارات تركيا ||| تنسيق حدائق ||| اكواد فري فاير 2021 ||| معارض / مؤتمرات / فعاليات / ترفيه / تسويق ||| نشر سناب - اضافات سناب ||| توصيل مطار اسطنبول الجديد ||| الدراسة في تركيا ||| رحلات سياحية في اسطنبول ||| تصليح طباخات ||| شات العراق - دردشة عراقية ||| ستار الجنابي ||| افضل شركة نقل عفش بجدة ||| تنظيف مكيفات ببريدة ||| أفضل قوالب ووردبريس عربية ||| شراء اثاث مستعمل بالرياض ||| شراء الاثاث المستعمل بجدة ||| Learn Quran Online ||| مقالاتي ||| نقل عفش ||| شات الرياض ||| مكتب محامي ||| خدماتي ||| برنامج محاسبي سحابي لإدارة المخازن ||| محامي في الرياض ||| محامي بالرياض ||| محامي في الرياض ||| موثق ||| محامي في جدة ||| محامي في جدة ||| تصليح تلفونات ||| تصميم موقع ||| نشر سناب

للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب

خدمة تعقيم المنزل من كورونا ||| مكافحة الحشرات والقوارض ||| مكافحة الصراصير في المنزل

موثق معتمد في جده | | | محامي في المدينة | | | نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب

منتديات شباب الأمة

*** مواقع صديقة ***
للتواصل > هنـــــــــــا
السنة النبوية | كوبون خصم | حياة المصريين | الأذكار | موقع المرأة العربية | أولاد مصر
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd