="الأذكار           



*** مواقع صديقة ***
للتواصل > هنـــــــــــا
اشتراك بين سبورت | | | السنة النبوية | | | كوبون خصم | | | حياة المصريين | | | الأذكار | | | شركة تنسيق حدائق بجدة | | | قروبات واتس اب | | | موثق معتمد في جده | | | محامي في المدينة | | | موقع المرأة العربية | | | رحيق | | | أولاد مصر
 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > منكرو السنة
 
*** مواقع صديقة ***
شارب شوتر ||| الربح من الانترنت للمبتدئين ||| ستور بلايستيشن ||| افضل موقع لاختصار الروابط ||| جنة العطور ||| Money Online - Weight Loss -Health & Fitness ||| افتار انستقرام ||| افضل موقع عطور ||| لغز

*** مواقع صديقة ***
عبدالعزيز الحويل للعود ||| ليزر ملاي منزلي | | | نقل عفش الكويت | | | منتجات السنة النبوية | | | منتجات السنة النبوية | | | ما رأيكم | | | شركة نقل اثاث بالخبر


« الرد على من ينكر حجية السنة | ويسألني منكر للسنة | الفكر الإرجائي »

إضافة رد

أدوات الموضوع
  #11  
غير مقروء 2008-05-02, 06:15 AM
abu_abdelrahman abu_abdelrahman غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2008-02-26
المشاركات: 1,199
abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة islam
سلام عليكم أتمنى أن لا أفهم خطأ ولست ممن يفهم الحديث والكثير من الكلام المنظم الذي قلتموه ولكن الذي شدني في الكتابة هو هذه العبارات، هل هذه الحقائق موجودة لدينا ان رسول الله قد فعلها أنا حديث على هذه المواضيع ولكنها من الامور التي لا يستسيغها عقلي:
أمثال ذلك أنه كان يخرج رأسه من المسجد حال اعتكافه لترجله (تمشطه) له السيدة عائشة رضى الله عنها ، وكذلك ما كان يفعله من أنه كان يقرأ القرآن وهو واضع ساقاً على أخرى فى القبلة ، وأنه كان يقرأ القرآن بينما يضع رأسه فى حجر السيدة عائشة وهى حائض.
وهذا المقطع ماخوذ من كتاب (الحب والجنس في حياة النبي) البخاري عن الرسول يقول: كان النبي يطوف علي نسائه في الساعة الواحدة من الليل والنهار وهن احدي عشرة، وفي حديث آخر: كان النبي يطوف علي نسائه في ليلة واحدة وله تسع نسوة ،وفي تكملة للحديث أنه أعطي قوة ثلاثين رجلا وفي رواية أخري أنه أعطي قوة أربعين رجلا.
هذا الرد ماخوذ من احدى المواقع العلمانية:
النص الذي أورده الطبري في تاريخه، والذي تقول فيه عائشة: «تزوجني بكراً: لم يشركه فيّ أحد من الناس، وكان يأتيه الوحي وأنا وهو في فراش واحد»
نص ثالث، «قالت: كان النبي (ص) يباشرني وأنا حائض، ويدخل معي في لحافي وأنا حائض؛ ولكنه كان أملككم لإربه.
أرجوكم أنا لا أفهم وجود هذه الاحاديث وكيفية توضيحها او اقناعها لزميل نصراني يدافع عن الكتب التي تتكلم عن الرسول في الغرب كونها مستندة في اكثر مصادرها على كتبنا
افيدونا افادكم الله

السلام عليكم
اخي اسلام ان شاء الله سوف يأتيك الرد من الاخ الفاضل
ابو جهاد الانصاري.
حتى ذالك الحين راجع هذه الرابطة

http://www.eltwhed.com/vb/showthread.php?t=2418
رد مع اقتباس
  #12  
غير مقروء 2008-05-02, 06:20 AM
abu_abdelrahman abu_abdelrahman غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2008-02-26
المشاركات: 1,199
abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman
افتراضي

الرد على شبهة مباشرة رسول الله لزوجته وهى حائض

ذكر المعترضون ما ورد فى الصحيحين من حديث ميمونة بنت الحارث الهلالية (رضى الله عنها) قالت: كان النبى إذا أراد أن يباشر إمراة من نسائه أمرها فاتزرت و هى حائض. و لهما عن عاشة نحوه. و ظنوا بجهلهم أن ذلك يتعارض مع قوله تعالى (( وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُواْ النِّسَاء فِي الْمَحِيضِ وَلاَ تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّىَ يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللّهُ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ)) (البقرة 22)

و سبب ذلك أنهم أناس لا يفقهون فالمباشرة المنهى عنها فى الأية الكريمة هى المباشرة فى الفرج أما ما دون ذلك فهو حلال بالإجماع و قد روى الإمام أحمد و أبو داوود و الترمذى و ابن ماجة عن عبد الله بن سعد الأنصارى أنه سأل رسول الله (ص) : ما يحل لى من امرأتى و هى حائض؟ فقال (ص) : " ما فوق الإزار", و روى إبن جرير أن مسروقاً ركب إلى عائشة ( رضى الله عنها) فقال: السلام على النبى و على أهله, فقالت عائشة: مرحباً مرحباً فأذنوا له فدخل فقال: إنى أريد أن أسألك عن شىء و أنا أستحى فقالت : إنما أنا أمك و أنت إبنى فقال: ما للرجل من إمرأته و هى حائض؟ فقالت له : " كل شىء إلا الجماع" و فى رواية ما" فوق الإزار"

و قد راينا فى حديث ميمونة أن نبى الله (ص) كان إذا ما أراد أن يباشر إمرأة من نسائه أمرها" فاتزرت " فأين التعارض المزعوم إذاً يا ملبسى الحق بالباطل.

و لعل ما دفعهم إلى الإعتراض هو وضع المرأة الحائض فى الكتاب اللا مقدس (( وَإِذَا حَاضَتِ الْمَرْأَةُ فَسَبْعَةَ أَيَّامٍ تَكُونُ فِي طَمْثِهَا، وَكُلُّ مَنْ يَلْمِسُهَا يَكُونُ نَجِساً إِلَى الْمَسَاءِ. كُلُّ مَا تَنَامُ عَلَيْهِ فِي أَثْنَاءِ حَيْضِهَا أَوْ تَجْلِسُ عَلَيْهِ يَكُونُ نَجِساً، وَكُلُّ مَنْ يَلْمِسُ فِرَاشَهَا يَغْسِلُ ثِيَابَهُ وَيَسْتَحِمُّ بِمَاءٍ وَيَكُونُ نَجِساً إِلَى الْمَسَاءِ. وَكُلُّ مَنْ مَسَّ مَتَاعاً تَجْلِسُ عَلَيْهِ، يَغْسِلُ ثِيَابَهُ وَيَسْتَحِمُّ بِمَاءٍ، وَيَكُونُ نَجِساً إِلَى الْمَسَاءِ. وَكُلُّ مَنْ يَلَمِسُ شَيْئاً كَانَ مَوْجُوداً عَلَى الْفِرَاشِ أَوْ عَلَى الْمَتَاعِ الَّذِي تَجْلِسُ عَلَيْهِ يَكُونُ نَجِساً إِلَى الْمَسَاءِ. وَإِنْ عَاشَرَهَا رَجُلٌ وَأَصَابَهُ شَيْءٌ مِنْ طَمْثِهَا، يَكُونُ نَجِساً سَبْعَةَ أَيَّامٍ. وَكُلُّ فِرَاشٍ يَنَامُ عَلَيْهِ يُصْبِحُ نَجِساً.))(لاوين-15-19)

فهذا هو كتابهم الذى يجعلها فى حيضها كالكم المهمل الذى لا يقترب منه أحد و كأنها ( جربة ) و قد ورد عن أنس أن اليهود كانت إذا حاضت المرأة منهم لم يواكلوها و لم يجامعوها فى البيوت فسأل الصحابة رسول الله (ص) فى ذلك فأنزل الله تعالى ((البقرة22)) فقال رسول الله (ص) : " اصنعوا كل شىء إلا النكاح" فبلغ ذلك اليهود فقالوا: ما يريد هذا الرجل أن يدع من أمرنا شيئاً إلا خالفنا فيه .

و من المعروف فى قواعد علم مقارنة الأديان عدم مؤاخذة دين وفقاً لشرية دين أخر فما بالك و الإسلام أعدل و أسمى و قد أنصفت شريعته المرأة فى هذا المقام و غيره !!.


الرد على شبهة قراءة النبى (ص) للقرأن فى حجر عائشة و هى حائض

روى البخارى عن عاشة قالت: كان رسول الله (ص) يأمرنى فأغسل رأسه و أنا حائض و كان يتكىء فى حجرى و أنا حائض فيقرأ القرأن .

و هذا أيضاً لا شبهة فيه و ما دفعهم إلى الإعتراض على ذلك الحديث إلا نفس السبب الذى دفعهم للإعتراض على الحديث السابق و هو تصورهم المتطرف لوضع المرأة الحائض و جعلها كالقاذورات التى تنجس كل ما تمسه و هذا ليس من شريعة الإسلام الوسطية العادلة فالمرأة إن كانت لا يمكنها الصلاة أو الصيام و هى حائض إلا أنها لا تنجس زوجها إذا ما مسته و لا ينظر إليها فى حيضها بهذا الإزدراء حتى أن المرأة الحائض عندهم مذنبة !!
((28وَإِذَا طَهُرَتْ مِنْ سَيْلِهَا تَحْسِبُ لِنَفْسِهَا سَبْعَةَ أَيَّامٍ ثُمَّ تَطْهُرُ. 29وَفِي الْيَوْمِ الثَّامِنِ تَأْخُذُ لِنَفْسِهَا يَمَامَتَيْنِ أَوْ فَرْخَيْ حَمَامٍ وَتَأْتِي بِهِمَا إِلَى الْكَاهِنِ إِلَى بَابِ خَيْمَةِ الاجْتِمَاعِ. 30فَيَعْمَلُ الْكَاهِنُ الْوَاحِدَ ذَبِيحَةَ خَطِيَّةٍ وَالْآخَرَ مُحْرَقَةً وَيُكَفِّرُ عَنْهَا الْكَاهِنُ أَمَامَ الرَّبِّ مِنْ سَيْلِ نَجَاسَتِهَا))(لاويين 28:15-30)-

فأين ذلك من شريعة الإسلام الطاهرة التى تحترم المرأة لذا لستدل العلماء من حديث أم المؤمنين عائشة بجواز ملامسة الحائض وأن ذاتها وثيابها على الطهارة ما لم يلحق شيئا منها نجاسة وفيه جواز القراءة بقرب محل النجاسة , قاله النووي : وفيه جواز استناد المريض في صلاته إلى الحائض إذا كانت أثوابها طاهرة , قاله القرطبي بل و يمكن للمرأة نفسها أن تتعبد بقراءة القرأن دون النطق به ويمكنها تقليب صفحاته باستعمال سواك أو بارتداء قفاز أو ما شابه ذلك بل و عند إبن حزم يمكنها الجهر بقراءة القرأن و هى حائض دون مس المصحف الشريف
منقول

http://www.ebnmaryam.com/shobhat2.htm
رد مع اقتباس
  #13  
غير مقروء 2008-05-02, 09:34 AM
الصورة الرمزية أبو جهاد الأنصاري
أبو جهاد الأنصاري أبو جهاد الأنصاري غير متواجد حالياً
أنصارى مختص بعلوم السنة النبوية
 
تاريخ التسجيل: 2007-07-22
المكان: الإسلام وطنى والسنة سبيلى
المشاركات: 11,812
أبو جهاد الأنصاري تم تعطيل التقييم
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أهلاً وسهلاً بالأخ الكريم إسلام
وجزى الله خيراً أخانا الكريم أبا عبد الرحمن على هذه الردود النافعة ولى إضافات :

أولاً : بداية لم يذكر أخونا إسلام ما هى الأسباب التى جعلت عقله لا يستسيغ ورود مثل تلك الأحاديث ، فاتهام شئ بالتعارض أو عدم القبول يجب أن يكون مصحوباً بذكر وجه التعارض أو سبب منع القبول ، وأقول أن الدافع من وراء هذا لا يتعدى ما نسميه نحن ( الذوق ) ، الذوق هو الذى يمنع من قبول أمثال تلك السنن.
وهنا أذكّر بقول الله تعالى : ( وَلَوِ اتَّبَعَ الْحَقُّ أَهْوَاءَهُمْ لَفَسَدَتِ السَّمَوَاتُ وَالْأَرْضُ ) [ المؤمنون : 71 ]


ثانياً : هناك أسباب كثيرة وراء ذكر هذه الأحاديث أذكر منها :

1. أنها وقعت بالفعل من رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فلماذا ننكرها؟ وهل نخجل من ذكر شئ فعله رسول الله صلى الله عليه وسلم !؟ ونحن نعلم يقيناً أنه هو الإنسان الكامل.

2. لماذا نرد الحديث من رواة هذه الأحاديث وهم المشهود لهم بالإيمان وبالصدق وبتحرى الصدق والتقوى والورع ، وهم أنفسهم الذين نقلوا لنا حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من كذب علي متعمداً فليتبوأ مقعده من النار ) ترى هل تراه يكذبون على رسول الله ثم يأتون بنص العقوبة على لسان الرسول صلى الله عليه وسلم نفسه!؟

3. بيان حب أصحاب النبى صلى الله عليه وسلم له ، حيث أنهم لم يدعوا شيئاً صغيراً أو كبيراً فعله أو قاله أو أوصى به أو نهى عنه إلا واهتموا بمعرفته وحفظه ونقله إلينا.

ثالثاً : الفوائد التى تعود علينا من هذه الأحاديث. أذكر منها :
1. أمور تخص النبى صلى الله عليه وسلم.
حتى نعلم يقيناً أن هذا النبى ما هو إلا إنسان عادى ، بشر ، فيه كل خصائص البشرية ، وليس فيه من خصائص الإلهي شئ يذكر ، حتى لا يغالى الناس فى شخص النبى صلى الله عليه وسلم ويضفون عليه هالة من الإلهية أو الربوبية كما فعل اليهود والنصارى بأنبيائهم. فهو يأكل ويشرب ويمرض ويجامع أهله ويرجل شعره وينام على فخذ زوجته، وتأمل حكمة ما فى هذه اللفتة البديعة من هذا النبى العظيم الذى يتودد إلى زوجته بالنوم على فخذها وما يعود بالنفع على الأسرة المسلمة التى يتودد فيها الزوج إلى زوجته ، وتتودد فيها الزوجة إلى زوجها ، وكيف أن هذا المثل يأتى من أعظم قدوة فى هذه الأمة.

2. أمور تخص تشريع الإسلام.
حتى يعلم الناس أن شرع الإسلام يخالف شرع اليهود والنصارى الذى بخسوا المرأة حقها وتعاملوا معها على أنها إنسان من الدرجة الثانية لدرجة أنهم منعوا مؤاكلتها أو ملامستها فى فترة حيضها وهذا شئ لا ذنب للمرأة فيه بل هو شئ قدره الله على حواء وبناتها.

ولنعلم مدى وسطية شرع الإسلام ، وأنه لا يزدرى أحداً لأشياء لا دخل له فيها. ولنعلم مدى عظمة الإسلام الذى جاء لينصف المرأة بعد هذا الغبن الشديد الذى كانت تعانى منه النساء طيلة القرون التى سادت فيها اليهودية والنصارية قبل نزول دين الإسلام. ولنعلم حقيقة الأمر وهو أن الحيض والنفاس ليسا بشئ نجس يجب اجتناب المرأة حاله ، ولكن هو أذى يجب الابتعاد عنه حتى لا يؤذى الرجل بسببه كا يقول القرآن الكريم : (وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ وَلا تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّى يَطْهُرْنَ ) [ الشعراء : 222 ]

3. أمور تخص علاقة القرآن بالسنة وحجية السنة.
نعلم أن السنة هى المبينة للقرآن. فلو تأملنا الآية السابقة لوجدنا أن الآية تأمرنا باعتزال النساء فترة المحيض ونهتنا عن اقترابهن حتى يطهرن ، والاعتزال هنا وعدم الاقتراب معناه واسع يشمل اعتزالهن فى بيوت غير البيوت أو اعتزالهن من الفراش أو اعتزالهن من الجماع ، هذه ثلاث درجات من الاعتزال ، ولم تأت الآية الكريمة بتفصيل درجة هذا الاعتزال ولا كيفيته ، بل ذكرت الاعتزال مطلقاً غير مقيد بكيفية ، فجاءت الأحاديث النبوية الصحيحة فقيدت كيفية هذا الاعتزال وأنه اعتزال الجماع لا غير.

4. أمور تخص المرأة.
حيث رفع القرآن من شأنها وبينت السنة ضرورة مخالفة شرع اليهود والنصارى الذى كان يزدرى المرأة لشئ قد قدره الله عليها ، لا ذنب لها فيه. بل جاءت الأحاديث لتشريف المرأة وتبين أن الحيث ليس بنجس بل هو أشبه بحالة مرضية عارضة وهذا لا يمنع من نزول الوحى على النبى وهو ملتحف مع زوجته أثناء حيضها. فانظر مدى هذا التشريف والرفعة لقدر المرأة حتى وهى حائض.

3. أمور تخص المسلمين.
إن اتباع النبى صلى الله عليه وسلم أمر واجب على المسلمين لتواتر الآيات القرآنية والأحاديث النبوية التى تأمرنا بهذا ، والمسلم يؤجر على متابعته للنبى صلى الله عليه وسلم ولو فى الأمور غير التعبدية فلو أن رجلاً نوى بقلبه أن يفعل كما كان يفعل النبى صلى الله عليه وسلم بأن يقرأ القرآن وهو واضعاً ساقاً على أخرى فى القبلة ، لنال الأجر من الله على هذه النية ، ألا وهى نية اتباع النبى صلى الله عليه وسلم.
فتأمل رحمة الله بنا ، وكيف أنه سبحانه يريد بنا اليسر ويحب لنا الخير ، حتى فى الأمور الجبلية التى قد يفعلها أى إنسان بتلقائية ، بمجرد أن تفعلها وتجمع قلبك على متابعة النبى صلى الله عليه وسلم فإن الله يؤجرك على هذا. وتأمل كيف أنها قد حولت كل حياة المسلمين إلى عبادة ذات أجر بمجرد عقد النية على متابعة النبى صلى الله عليه وسلم فى كل حركاته وسكناته.

فلا شك أن هذه الأحاديث توى لنا من الخير الشئ الكثير ولكننا نغفل عن ما بها من خير ونقصر ذهننا على رفضها وردها بلا مسوغ وبلا تفقه.
والله من وراء القصد.
رد مع اقتباس
  #14  
غير مقروء 2008-05-03, 12:51 AM
أبو حسان الأثري أبو حسان الأثري غير متواجد حالياً
أنصارى مختص بعلوم السنة النبوية
 
تاريخ التسجيل: 2007-07-22
المشاركات: 72
أبو حسان الأثري
افتراضي

بارك الله فيك يا أبا جهاد ووفقكك الله لنصرة الإسلام والدفاع عنه
رد مع اقتباس
  #15  
غير مقروء 2008-07-20, 04:27 PM
شجرة الطوبى شجرة الطوبى غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2008-07-08
المشاركات: 14
شجرة الطوبى
افتراضي

اخي الانصاري حياك الله ورعاك .لقد استقرأت موضوعك فوجته مفيد وجيد ولاكن انا عندي سؤال ( ما وجه التلازم بين السنة المطهرة وكلام الله جل جلالة
رد مع اقتباس
  #16  
غير مقروء 2008-07-23, 12:13 PM
الصورة الرمزية أبو جهاد الأنصاري
أبو جهاد الأنصاري أبو جهاد الأنصاري غير متواجد حالياً
أنصارى مختص بعلوم السنة النبوية
 
تاريخ التسجيل: 2007-07-22
المكان: الإسلام وطنى والسنة سبيلى
المشاركات: 11,812
أبو جهاد الأنصاري تم تعطيل التقييم
افتراضي

حياك الله بمثل أخى الكريم.
وجه التلازم بين السنة وكلام الله أن كليهما وحىمن عنده سبحانهوتعالى مع الفارق أن القرآن الكريم وحىمن الله بمفرداته ومعانيه ، أما السنة فهى وحى من الله بمعانيه ولكن بألفاظ النبى صلى الله عليه وسلم.
ولأن الله سبحانه وتعالى قد تكفل بحفظ كلامه فهذا الحفظ يقتضى نوعين:
1- حفظ نص الكلام.
2- حفظ معنى الكلام.
فأما عن حفظ نص الكلام فقد تكفله الله فى حفظ كتابه العزيز فى الصدور وفى السطور.
وأما عن حفظ معنى الكلام ، فهذا قد تكفله الله سبحانه فى حفظ سنة النبى صلى الله عليه وسلم التى جاءت مفسرة ومبينة لكلام الله ، وإلا فما الفائدة إذن أن يحفظ الله نص كلامه ، ولا يحفظ معانى هذا الكلام والمراد منه!!!
إذا أدركنا هذا وعقلناه علمنا لماذا لا يمكن أن يستغنى القرآن عن السنة. ومن هنا وجب التلازم.
والحمد لله رب العالمين.
رد مع اقتباس
  #17  
غير مقروء 2010-10-28, 09:54 PM
الصورة الرمزية أبو جهاد الأنصاري
أبو جهاد الأنصاري أبو جهاد الأنصاري غير متواجد حالياً
أنصارى مختص بعلوم السنة النبوية
 
تاريخ التسجيل: 2007-07-22
المكان: الإسلام وطنى والسنة سبيلى
المشاركات: 11,812
أبو جهاد الأنصاري تم تعطيل التقييم
افتراضي

يرفع للمناقشة فى الغرفة الصوتية.
رد مع اقتباس
  #18  
غير مقروء 2010-10-28, 09:57 PM
الصورة الرمزية أبو جهاد الأنصاري
أبو جهاد الأنصاري أبو جهاد الأنصاري غير متواجد حالياً
أنصارى مختص بعلوم السنة النبوية
 
تاريخ التسجيل: 2007-07-22
المكان: الإسلام وطنى والسنة سبيلى
المشاركات: 11,812
أبو جهاد الأنصاري تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شجرة الطوبى مشاهدة المشاركة
اخي الانصاري حياك الله ورعاك .لقد استقرأت موضوعك فوجته مفيد وجيد ولاكن انا عندي سؤال ( ما وجه التلازم بين السنة المطهرة وكلام الله جل جلالة
كلاهما وحى من الله ، هذا بلفظه ومعناه ، وذاك بمعناه ولفظ النبى
ومعذرة على التأخير.
رد مع اقتباس
  #19  
غير مقروء 2010-10-29, 04:23 PM
الصورة الرمزية درة مكنونة
درة مكنونة درة مكنونة غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-09-25
المكان: فـٍـٍـٍـي اي مكان يتواجد فيه الصمت...
المشاركات: 3,464
درة مكنونة درة مكنونة درة مكنونة درة مكنونة درة مكنونة درة مكنونة درة مكنونة درة مكنونة درة مكنونة درة مكنونة درة مكنونة
افتراضي

باااارك الله فيكم وبيض الله وجوهكم اسود السنه زادكم الله علما فوق علمكم
رد مع اقتباس
  #20  
غير مقروء 2010-11-03, 08:26 PM
سباعي سباعي غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-10-29
المشاركات: 12
سباعي
افتراضي

جزاك الله خيرا
رد مع اقتباس
إضافة رد


للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
مفاتيح شارب شوتر | | | سوق سومة المفتوح ||| أخبار التقنية | | | شركة عزل اسطح بالرياض | | | شركة عزل فوم بالرياض | | | اعلانات مبوبة مجانية | | | مكياج عيون | | | نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب | | | تصميم شخصيات ثلاثية الأبعاد للأفلام الدعائية و الالعاب

للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب

Travel guide | | | Cheap flights | | | Best hotels

موقع الكوبونات | | | كود خصم امريكان ايجل | | | كود خصم وجوه | | | كود خصم بات بات

منتديات شباب الأمة
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd