="الأذكار           

مكتبة دار الزمان
 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > منكرو السنة
 

« أسئلة عجز عن الإجابة عليها منكري السنة | أسئلة حول السنة النبوية ؟ | التحدي 14:هل صحيح أن منكري السنة يصلون و من الجنابة يغتسلون ؟؟؟؟؟ »

إضافة رد

أدوات الموضوع
  #1  
غير مقروء 2010-12-27, 04:44 PM
أيهموف أيهموف غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-12-27
المشاركات: 32
أيهموف
افتراضي أسئلة حول السنة النبوية ؟

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته .
س 1 :
من خلال قرآتي للمصحف الشريف ... أجد أن بعض الايات الكريمة ذكرت مصطلح السنة ... و هي :
قول تعالى :
{قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِكُمْ سُنَنٌ فَسِيرُواْ فِي الأَرْضِ فَانْظُرُواْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُكَذَّبِينَ }آل عمران137،
وقوله:{سُنَّةَ اللَّهِ الَّتِي قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلُ وَلَن تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلاً }الفتح23.
قوله تعالى: {سُنَّةَ اللَّهِ فِي الَّذِينَ خَلَوْا مِن قَبْلُ وَلَن تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلاً }الأحزاب62

نلاحظ أن السنة هنا هي سنة الله ... و ليست سنة النبي .

فأين موضع سنة النبوية في المصحف الشريف و أين الآمر في إتباع السنة النبوية ؟

س 2 :

انظروا إلى قوله تعالى: {قُلْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَالرَّسُولَ فإِن تَوَلَّوْاْ فَإِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ الْكَافِرِينَ }آل عمران32.
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً }النساء59

نلاحظ أن الطاعة الواجبة في الآية الآولى هي لله و الرسول و في الثانية هي لله والرسول و من ثم أولي الآمر ..

السؤال هنا ... لماذا في الآيتين لم تذكر الطاعة للنبي و إنما كانت للرسول ؟
ونحن نعرف أن مقام النبوة ( النبي ) مختلف عن مقام الرسالة ( رسول )


يالتـأكيد هناك الكثير من الآسئلة لكن نكتفي الآن بهذا السؤالان ... وفقنا الله و إياكم لتواصل مليء بالثقة لغاية الوصول إلى الحقيقة
رد مع اقتباس
  #2  
غير مقروء 2010-12-27, 05:05 PM
صهيب صهيب غير متواجد حالياً
محاور
 
تاريخ التسجيل: 2008-08-16
المشاركات: 6,917
صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب
افتراضي


اقتباس:
ونحن نعرف أن مقام النبوة ( النبي ) مختلف عن مقام الرسالة ( رسول )
من أنت حتى تعرف؟
وما السند الذي به عرفت؟
وما رأ]ك في الذي جمع الصفتين ؟ رسول ونبي
قال الله تعالى: يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِداً وَمُبَشِّراً وَنَذِيراً
قال الله تعالى: يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ لاَ يَحْزُنكَ الَّذِينَ يُسَارِعُونَ فِي الْكُفْرِ مِنَ الَّذِينَ قَالُواْ آمَنَّا بِأَفْوَاهِهِمْ وَلَمْ تُؤْمِن قُلُوبُهُمْ وَمِنَ الَّذِينَ هِادُواْ سَمَّاعُونَ لِلْكَذِبِ سَمَّاعُونَ لِقَوْمٍ آخَرِينَ لَمْ يَأْتُوكَ
هل الطاعة واجبة له ( على الصفتين) أم لا؟

الظاهر أنكم تعانون من انفصام في الشخصية وعلى أساسه تقيسون
اقتباس:

لتواصل مليء بالثقة لغاية الوصول إلى الحقيقة

الحقيقة بينة لا تحتاج إلى جهد إلا لمن أضلهم الله تعالى وأرسل عليهم الشيطين تؤزهم أزا
الوصول للحقيقة يحتاج شروطا غير متوفرة فيك

1 - ان لا يكون الإنسان امعة يلوك ما يقال له وأنت تردد بجهل ما يقوله حفنة من صبية الضلال
2 - أن يمتلك حدا من المعرفة والإلمام بكتاب الله ( ومشاركتك بينت خور ادعائك)
3 - الموضوعية والحيادية في الطرح وقبول الحق بموضوعية بعيدا عن العمى والإصرار على القوالب الجاهزة
4 - التمكن من معاني المفردة العربية فهما ودراية وكتابة
وغير هذا كثير
رد مع اقتباس
  #3  
غير مقروء 2010-12-27, 05:26 PM
الصورة الرمزية يعرب
يعرب يعرب غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-04-12
المكان: دار الاسلام
المشاركات: 7,653
يعرب يعرب يعرب يعرب يعرب يعرب يعرب يعرب يعرب يعرب يعرب
افتراضي

[quote=أيهموف;132215
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته .[/QUOTE]
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


اقتباس:
س 1 :
من خلال قرآتي للمصحف الشريف ... أجد أن بعض الايات الكريمة ذكرت مصطلح السنة ... و هي :
قول تعالى :
{قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِكُمْ سُنَنٌ فَسِيرُواْ فِي الأَرْضِ فَانْظُرُواْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُكَذَّبِينَ }آل عمران137،
وقوله:{سُنَّةَ اللَّهِ الَّتِي قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلُ وَلَن تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلاً }الفتح23.

قوله تعالى: {سُنَّةَ اللَّهِ فِي الَّذِينَ خَلَوْا مِن قَبْلُ وَلَن تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلاً }الأحزاب62

اقتباس:
نلاحظ أن السنة هنا هي سنة الله ... و ليست سنة النبي .


اقتباس:
فأين موضع سنة النبوية في المصحف الشريف و أين الآمر في إتباع السنة النبوية ؟
الأول - قال الله تعالى : ( من يطع الرّسول فقد أطاع الله ) ، فجعل الله تعالى طاعة رسوله صلى الله عليه وسلم من طاعته .ثم قرن طاعته بطاعة رسوله ، قال تعالى : ( يـا أيّها الّذين أمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرّسول ) .


س 2 :

اقتباس:
انظروا إلى قوله تعالى: {قُلْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَالرَّسُولَ فإِن تَوَلَّوْاْ فَإِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ الْكَافِرِينَ }آل عمران32.
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً }النساء59


نلاحظ أن الطاعة الواجبة في الآية الآولى هي لله و الرسول و في الثانية هي لله والرسول و من ثم أولي الآمر ..

السؤال هنا ... لماذا في الآيتين لم تذكر الطاعة للنبي و إنما كانت للرسول ؟
ونحن نعرف أن مقام النبوة ( النبي ) مختلف عن مقام الرسالة ( رسول )


يالتـأكيد هناك الكثير من الآسئلة لكن نكتفي الآن بهذا السؤالان ... وفقنا الله و إياكم لتواصل مليء بالثقة لغاية الوصول إلى الحقيقة
وهل محمد صلى الله عليه وسلم ليس نبيا

ومن خلال قرأتك للقرآن لم تمر عليك هذه الايه


مَا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِنْ رِجَالِكُمْ وَلَكِنْ رَسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا (40) الاحزاب


رد مع اقتباس
  #4  
غير مقروء 2010-12-27, 05:35 PM
الصورة الرمزية أبو جهاد الأنصاري
أبو جهاد الأنصاري أبو جهاد الأنصاري غير متواجد حالياً
أنصارى مختص بعلوم السنة النبوية
 
تاريخ التسجيل: 2007-07-22
المكان: الإسلام وطنى والسنة سبيلى
المشاركات: 11,820
أبو جهاد الأنصاري تم تعطيل التقييم
افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أيهموف مشاهدة المشاركة
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته .
س 1 :
من خلال قرآتي للمصحف الشريف ... أجد أن بعض الايات الكريمة ذكرت مصطلح السنة ... و هي :
قول تعالى :
{قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِكُمْ سُنَنٌ فَسِيرُواْ فِي الأَرْضِ فَانْظُرُواْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُكَذَّبِينَ }آل عمران137،
وقوله:{سُنَّةَ اللَّهِ الَّتِي قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلُ وَلَن تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلاً }الفتح23.
قوله تعالى: {سُنَّةَ اللَّهِ فِي الَّذِينَ خَلَوْا مِن قَبْلُ وَلَن تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلاً }الأحزاب62

نلاحظ أن السنة هنا هي سنة الله ... و ليست سنة النبي .

فأين موضع سنة النبوية في المصحف الشريف و أين الآمر في إتباع السنة النبوية ؟

س 2 :

انظروا إلى قوله تعالى: {قُلْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَالرَّسُولَ فإِن تَوَلَّوْاْ فَإِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ الْكَافِرِينَ }آل عمران32.
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً }النساء59

نلاحظ أن الطاعة الواجبة في الآية الآولى هي لله و الرسول و في الثانية هي لله والرسول و من ثم أولي الآمر ..

السؤال هنا ... لماذا في الآيتين لم تذكر الطاعة للنبي و إنما كانت للرسول ؟
ونحن نعرف أن مقام النبوة ( النبي ) مختلف عن مقام الرسالة ( رسول )


يالتـأكيد هناك الكثير من الآسئلة لكن نكتفي الآن بهذا السؤالان ... وفقنا الله و إياكم لتواصل مليء بالثقة لغاية الوصول إلى الحقيقة
القرآن الكريم هو كلام رب العالمين سبحانه وتعالى ، قد نزل إلينا بالأحكام ، سؤالى لك :
هل كل شئ يجب أن يكون منصوصاً عليه فى القرآن الكريم؟؟
أم أن هناك أشياء تُعلم بعد إعمال الفهم والتدبر والتأمل فى القرآن الكريم؟؟
لاحظ معى أنه لم يذكر فى القرآن اسم صلاة الفجر ولا اسم صلاة الظهر ولا اسم صلاة العصر ولا اسم صلاة المغرب ، ولا اسم صلاة العشاء!!!
فهل معنى هذا أن هذه الأمور ليست من الإسلام؟؟؟؟ او أن مسمياتها مغلوطة؟؟
نسعد بالتواصل.
رد مع اقتباس
  #5  
غير مقروء 2011-01-05, 02:52 PM
أيهموف أيهموف غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-12-27
المشاركات: 32
أيهموف
افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

في اليداية أشكر المشاركين في هذا الشريط جزاهم الله كل خير .

لقد طرحت سؤالان فقط ... لا أكثر .

بالنسبة إلى السؤال الأول ...
لا يوجد إجابة .. أبداً

السؤال الثاتي ...
الإجابة عليه تقريباً كانت واحدة ...
و هي مقام الرسالة و النبوة إعتبرت في مقام واحد ... و هذا ما خالف دراستي في التربية الإسلامية أثناء ما كنت طالباً في الإعدادية .

أبوجهاد الأنصاري

اقتباس:
القرآن الكريم هو كلام رب العالمين سبحانه وتعالى ، قد نزل إلينا بالأحكام ، سؤالى لك :
هل كل شئ يجب أن يكون منصوصاً عليه فى القرآن الكريم؟؟
أم أن هناك أشياء تُعلم بعد إعمال الفهم والتدبر والتأمل فى القرآن الكريم؟؟
لاحظ معى أنه لم يذكر فى القرآن اسم صلاة الفجر ولا اسم صلاة الظهر ولا اسم صلاة العصر ولا اسم صلاة المغرب ، ولا اسم صلاة العشاء!!!
فهل معنى هذا أن هذه الأمور ليست من الإسلام؟؟؟؟ او أن مسمياتها مغلوطة؟؟
القرآن الكريم لم يذكر ختى عدد الصلوات
لكن عرفنا الصلاة و أركانها ... بالتواتر من جيل إلى جيل ...
و حتى كتبة الأحاديث النبوية و جامعيها عرفوا الصلاة عن طريق التواتر فبالتالي معرفة بالصلاة و أركانها لم تأتي من خلال السنة النبوية ...
و لا فضل للسنة النبوية علينا بالصلاة .

الأخ يعرب ... و الأخ صهيب

محمد صلى الله عليه و سلم ...
كان رجلاً و كان نبياً و كان رسولاً . و كان نزيراً و كان مبشراً أيضاً
و لكل شيء له مقام ...
فالطاعة كانت لمحمد الرسول و لم تكن لمحمد النبي .
و هناك إختلاف جوهري

............

أطيعوا الله و أطيعوا الرسول ...
و هنا سؤال لك اخ صهيب ...
نحن نعرف و نؤمن أن الله حي لا يموت
لكن رسول الله محمد ( ص ) مات منذ 14 قرناً .
كيف للمسلم أن يطيع الرسول الذي مات منذ 14 قرناً في إشكالية إجتماعية أو أقتصادية أو علمية في القرن الواحد و العشرين ...؟

و للحديث بقية ...
و أعتذر لضيق الوقت
رد مع اقتباس
  #6  
غير مقروء 2011-01-05, 05:45 PM
صهيب صهيب غير متواجد حالياً
محاور
 
تاريخ التسجيل: 2008-08-16
المشاركات: 6,917
صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب صهيب
افتراضي


سأبدأ من الآخر
اقتباس:
أطيعوا الله و أطيعوا الرسول ...
و هنا سؤال لك اخ صهيب ...
نحن نعرف و نؤمن أن الله حي لا يموت
لكن رسول الله محمد ( ص ) مات منذ 14 قرناً .
كيف للمسلم أن يطيع الرسول الذي مات منذ 14 قرناً في إشكالية إجتماعية أو أقتصادية أو علمية في القرن الواحد و العشرين ...؟
عندما تتكلس العقول ويستحوذ عليها الشيطان لن نستغرب حينها أن تسال هذا السؤال
أنت تطيع الله تعالى ( افتراضا لأني واثق أنك أبعد الخلق عن ذلك) فهل تطيعه بوحي يتنزل عليك " بينك وبينه" أم بما جاءك به محمد صلى الله عليه وسلم؟
أرأيت مستواكم الفكري كم هو مغرق في الجهل والتفاهة؟

وهل طاعتك للرسول صلى الله عليه وسلم في حياته فقط ؟
انت كافر كفرا بينا لأنك تحرف كلام الله تعالى وترده وأنت العن من اليهود والنصارى
فقل قال لك الله تعالى وأطيعوا الرسول " مادام حيا"؟


اقتباس:
س 1 :
من خلال قرآتي للمصحف الشريف ... أجد أن بعض الايات الكريمة ذكرت مصطلح السنة ... و هي :
قول تعالى :
{قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِكُمْ سُنَنٌ فَسِيرُواْ فِي الأَرْضِ فَانْظُرُواْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُكَذَّبِينَ }آل عمران137،
وقوله:{سُنَّةَ اللَّهِ الَّتِي قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلُ وَلَن تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلاً }الفتح23.
قوله تعالى: {سُنَّةَ اللَّهِ فِي الَّذِينَ خَلَوْا مِن قَبْلُ وَلَن تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلاً }الأحزاب62
نلاحظ أن السنة هنا هي سنة الله ... و ليست سنة النبي .
فأين موضع سنة النبوية في المصحف الشريف و أين الآمر في إتباع السنة النبوية ؟
ألا ترى أنك أحمق وجاهل زيادة وتدعي أن لا جواب عن سؤالك الأول
أهملناه لأنك تافه
ونبين الآن تفاهتك للجمييع وجهلك خاصة عندما يفسر الضال بهواه ومن كيسه
قال الله تعالى: سُنَّةَ اللَّهِ الَّتِي قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلُ وَلَن تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلاً
اشرح لنا معنى كلمة " سنة الله" أو اصمت
لا نريد أن نحاور حمقى وجهلة
اقتباس:
القرآن الكريم لم يذكر ختى عدد الصلوات
لكن عرفنا الصلاة و أركانها ... بالتواتر من جيل إلى جيل ...
و حتى كتبة الأحاديث النبوية و جامعيها عرفوا الصلاة عن طريق التواتر فبالتالي معرفة بالصلاة و أركانها لم تأتي من خلال السنة النبوية ...
و لا فضل للسنة النبوية علينا بالصلاة .
ألا ترى أنك جاهل زيادة
إذا لم وقع الخلاف بين الطوائف في عددها وأركانها


طيب يا فالح : لو اعتمدنا القرآن وحده
هل تستطيع أن تثبت أن العلاقة التي بين أبيك وأمك شرعية؟
هات لنا ما يثبت إيجاب الشهود والإشهار




رد مع اقتباس
  #7  
غير مقروء 2011-01-05, 08:05 PM
أيهموف أيهموف غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-12-27
المشاركات: 32
أيهموف
افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اقتباس:
قال الله تعالى: سُنَّةَ اللَّهِ الَّتِي قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلُ وَلَن تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلاً
اشرح لنا معنى كلمة " سنة الله" أو اصمت
لن أصمت وسأفسر معناها
السنة هي طريقة الثابتة ومن هذا الوجه فهي تدل على الأعمال أو المنهج فقط، ولا علاقة لها بالحديث أو بالقول ..
و لهذا نجد قول تعالى : {قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِكُمْ سُنَنٌ فَسِيرُواْ فِي الأَرْضِ فَانْظُرُواْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُكَذَّبِينَ }آل عمران137،
وقوله:{سُنَّةَ اللَّهِ الَّتِي قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلُ وَلَن تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلاً }الفتح23.
و سنة الله بعيدة كل البعد عن السنة النبوية المتعارفة لنا .
لأن السنة النبوية هو الحديث و الحديث هو القول الجديد .
و بالتالي فإن السنة النبوية و التي هي أحاديث نبوية ... غير ملزمة لأحد ، و ليس لها أي صفة علمية ...

نلاحظ من خلال ترتيل النصوص القرآنية أن السنة و الحديث لم يضافا للنبي قط و تتعلق فقط بالله تعالى
لقوله تعالى: {سُنَّةَ اللَّهِ فِي الَّذِينَ خَلَوْا مِن قَبْلُ وَلَن تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلاً }الأحزاب62، وقوله: {اللّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ لَيَجْمَعَنَّكُمْ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ لاَ رَيْبَ فِيهِ وَمَنْ أَصْدَقُ مِنَ اللّهِ حَدِيثاً}النساء87،وقوله: {فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفاً} الكهف6، إذاً؛ يوجد حديث الله، وهو القرءان الذي أنزله على نبيه، ويوجد سنة الله، وهي طريقة الله في الخلق على صعيد الآفاق والأنفس، وهذا يدل على أن القرءان لم يُعط أي أهمية تشريعية أو مصدرية لسنة النبي أو حديثه ، و هذا ما يفسر لنا نهي النبي عن كتابة كتابة غير القرءان، ويفسر لنا غياب مفهوم سنة النبي أو حديثه في المجتمع الأول الذي زامن نزول الوحي، فقد كانوا يعتمدون على القرءان فقط، ويُفسر لنا غياب معظم أحاديث العهد المكي، وغياب معظم خطب الجمعة التي ألقاها النبي في المدينة لفترة ثمانية سنوات تقريباً!، وبعد وفاة النبي كان الصحابة يردّون أي حديث يُنسب له إلى القرءان ليعرفوا مدى صوابه لعلمهم أن النبي يستحيل أن يخالف ما نزل عليه من الوحي، ويفسر لنا لماذا لم يأمر النبي بكتابة حديثه، بل؛ لماذا نهى عن كتابته!، ولماذا أهمل الصحابة الكبار الخلفاء الأربعة مادة الحديث رواية وكتابة، بل ومشهور عن عمر أنه كان ينهى الناس عن الاشتغال برواية الأحاديث، وخاصة أبو هريرة، ويأمرهم أن يشتغلوا بالقرءان فقط!.
تعالوا ننظر إلى هذه النصوص القرءانية وعلى ماذا تدل:
1- {تِلْكَ آيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَ اللَّهِ وَآيَاتِهِ يُؤْمِنُونَ }الجاثية6
2- {فَذَرْنِي وَمَن يُكَذِّبُ بِهَذَا الْحَدِيثِ سَنَسْتَدْرِجُهُم مِّنْ حَيْثُ لَا يَعْلَمُونَ }القلم44
3- {قُلْ إِنَّمَا أُنذِرُكُم بِالْوَحْيِ وَلَا يَسْمَعُ الصُّمُّ الدُّعَاء إِذَا مَا يُنذَرُونَ }الأنبياء45
4- {وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُوراً }الفرقان30

و الآن هل رأيتم أو سمعتم أياً من الآيات القرآنية التي فيها ذكراً لسنة النبي أو حديثه ... ؟؟؟
رد مع اقتباس
  #8  
غير مقروء 2011-01-05, 08:22 PM
أيهموف أيهموف غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-12-27
المشاركات: 32
أيهموف
افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله وبركاته ..
اقتباس:
ندما تتكلس العقول ويستحوذ عليها الشيطان لن نستغرب حينها أن تسال هذا السؤال
أنت تطيع الله تعالى ( افتراضا لأني واثق أنك أبعد الخلق عن ذلك) فهل تطيعه بوحي يتنزل عليك " بينك وبينه" أم بما جاءك به محمد صلى الله عليه وسلم؟
أرأيت مستواكم الفكري كم هو مغرق في الجهل والتفاهة؟
وهل طاعتك للرسول صلى الله عليه وسلم في حياته فقط ؟
انت كافر كفرا بينا لأنك تحرف كلام الله تعالى وترده وأنت العن من اليهود والنصارى
فقل قال لك الله تعالى وأطيعوا الرسول " مادام حيا"؟
هذا الكافر التافه سيجيب عليك ...
هل يمكن أن تكون الطاعة لرجل ميت؟ كيف لميت أن يقود الأحياء ويأمرهم وينهاهم!؟ أسئلة كثيرة ومثيرة لإعادة التفكير بمصدرية سنة النبي وحديثه في التشريع الإلهي.
افتحوا كتاب الرسالة للشافعي واقرؤوا شرحه لقوله تعالى: {هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولاً مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ }الجمعة2، قال: الحكمة هي سنة النبي. وتلقفها معظم المسلمَين من بعده وكأنها سر عظيم أو فتح كبير، وانتشرت في التراث والثقافة كانتشار النار في الهشيم، ولم يناقش قوله أحد وكأنه تنزيل من رب العالمين!، ومن المعروف أن الحكمة كانت موجودة لغيره من الأنبياء والحكماء اقرؤوا قوله تعالى: {وَلَقَدْ آتَيْنَا لُقْمَانَ الْحِكْمَةَ أَنِ اشْكُرْ لِلَّهِ وَمَن يَشْكُرْ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ حَمِيدٌ }لقمان12، فهل أوتي الأنبياء والحكماء السابقين سنة النبي أو حديثه!؟
اقرؤوا قوله تعالى: {ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ }النحل125، وقوله: {يُؤتِي الْحِكْمَةَ مَن يَشَاءُ وَمَن يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْراً كَثِيراً وَمَا يَذَّكَّرُ إِلاَّ أُوْلُواْ الأَلْبَابِ }البقرة269، ألا تلاحظون أن الحكمة هي منهج عقلاني يتعلق بالتعامل مع الأحداث وفق نظام الأحسن والأنفع بأقل الخسائر الممكنة، وبمعنى آخر هي وضع الشيء في مكانه المناسب للحصول على أحسن النتائج. والحكمة يمكن أن تُؤتى لغير الأنبياء، وهي اكتسابية يملكها الإنسان من خلال التعلم والتفكر وإسقاط الأمور على واقعها لمعرفة مدى صلاحيتها، والآن انظروا قوله تعالى: {وَاذْكُرْنَ مَا يُتْلَى فِي بُيُوتِكُنَّ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ وَالْحِكْمَةِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ لَطِيفاً خَبِيراً }الأحزاب34، لاحظوا أن فعل (يُتلى) أتى في النص مرة واحدة ليشمل آيات الله والحكمة معاً بالمستوى ذاته، وهذا يدل على أن الحكمة من كتاب الله ويجب على نساء النبي أن يتلونها مع آيات الله المتعلقة بالبينات والقصص والتوحيد، والحكمة هي الآيات المتعلقة بالأحكام، وهي المنهج الضابط لإنزال الأحكام على الواقع الاجتماعي.
فما علاقة الحكمة بسنة النبي أو حديثه!؟ الحكمة كمنهج موجودة في ثنايا النصوص القرءانية ويستطيع الدارس والمتدبر أن يستخرجها ويستخدمها في دراسة النصوص المتعلقة بالأحكام.

أيها الناس! إن جعل السنة والحديث النبوي مصدر تشريعي إلهي؛ كان السبب في الاختلاف، وسفك الدماء، وتكفير الناس بعضهم بعضاً، لأن لكل طائفة أو جماعة حديثها ومرجعها، وما يصح عند فئة لا يصح عند الأخرى، ولا يجمعنا إلا العودة للقرءان، فهو حبل الله المتين، وهو كتابه المبين، ونور من الله للناس أجمعين.

رد مع اقتباس
  #9  
غير مقروء 2011-01-05, 08:37 PM
ابن السني ابن السني غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2007-08-14
المشاركات: 806
ابن السني ابن السني ابن السني ابن السني ابن السني ابن السني ابن السني ابن السني ابن السني ابن السني ابن السني
افتراضي


العضو أيهموف
من أين أتيت بهذه التفاسير؟
إما أن تأتي لنا بسند اعتمدت عليه وإلا حررت كل مشاركاتك

وسأرسلك من حيث جئت

مللنا الأناشيد
رد مع اقتباس
  #10  
غير مقروء 2011-01-05, 08:40 PM
abu_abdelrahman abu_abdelrahman غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2008-02-26
المشاركات: 1,199
abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman abu_abdelrahman
افتراضي

السادة المحتاورون
أهلاً بكم في منتدى أنصار السنة
ننتظر بإذن الله حوار هادف جاد وبناء، بعيد عن الشخصنة وأن يهتم الجميع بالمكتوب لا بشخص الكاتب وأن نتجرد من أجل الوصول إلى الحق.

تسجيل متابعة
رد مع اقتباس
إضافة رد


المواضيع المتشابهه للموضوع: أسئلة حول السنة النبوية ؟
الموضوع كاتب الموضوع الأقسام الرئيسية مشاركات المشاركة الاخيرة
يوم الزينة معاوية فهمي مناسبات إسلامية 2 2021-01-31 12:19 PM
اهل البيت وعلى رأسهم مهدي الشيعة سوف يقتلونك ايها السني يذبحون اهل السنة والجماعة بدون إستتابه ابو هديل الشيعة والروافض 0 2020-04-05 05:02 PM
الوهابي الاهدل لم يثبت بنص معتبر احاديث النيروز انها من الاعياد الاسلامية موحد مسلم الشيعة والروافض 1 2020-04-05 11:04 AM
العنصرية المجوسية موحد مسلم الشيعة والروافض 0 2020-01-30 06:38 PM

*** مواقع صديقة ***
للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
الدراسة في تركيا ||| توكيل عمرة البدل ||| panel ||| عدد يدوية واكسسوارات ||| نقل عفش ||| كاميرات مراقبة ||| شركة رش مبيدات بالرياض ||| مظلات ||| منتجات تركية ||| التقشير الوردي ||| بيع متابعين ||| حسابات ببجي ||| موارد بشرية ||| محامي ||| سجاد صلاة ||| اس اف موفيز l مشاهدة الافلام مباشرة ||| نشر سناب ||| تقوية شبكة المحمول ||| شاليهات شرق الرياض ||| تفاصيل ||| خدماتي

محامي في الرياض ||| محامي بالرياض ||| محامي في الرياض ||| موثق ||| محامي في جدة ||| محامي في جدة ||| محامي السعودية ||| محامي في عمان الاردن

كود خصم سيارة اونلاين ||| كود خصم بات بات اطفال ||| كوبون خصم

خدمة تعقيم المنزل من كورونا ||| مكافحة الحشرات والقوارض ||| مكافحة الصراصير في المنزل

نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب

الحوار العربي ||| منتديات شباب الأمة ||| وادي العرب

كوبون خصم | حياة المصريين | الأذكار | موقع المرأة العربية
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd
أنصار السنة | منتدى أنصار السنة | أنصار السنة المحمدية | جماعة أنصار السنة المحمدية | جماعة أنصار السنة | فكر أنصار السنة | فكر جماعة أنصار السنة | منهج أنصار السنة | منهج جماعة أنصار السنة | جمعية أنصار السنة | جمعية أنصار السنة المحمدية | الفرق بين أنصار السنة والسلفية | الفرق بين أنصار السنة والوهابية | نشأة جماعة أنصار السنة | تاريخ جماعة أنصار السنة | شبكة أنصار السنة |