="الأذكار           



*** مواقع صديقة ***
للتواصل > هنـــــــــــا
اشتراك بين سبورت | | | السنة النبوية | | | كوبون خصم | | | حياة المصريين | | | الأذكار | | | شركة تنسيق حدائق بجدة | | | قروبات واتس اب | | | موثق معتمد في جده | | | محامي في المدينة | | | موقع المرأة العربية | | | رحيق | | | أولاد مصر
 
العودة أنصار السنة > القسم العام > حوارات عامة
 
*** مواقع صديقة ***
شارب شوتر ||| الربح من الانترنت للمبتدئين ||| ستور بلايستيشن ||| افضل موقع لاختصار الروابط ||| جنة العطور ||| Money Online - Weight Loss -Health & Fitness ||| افتار انستقرام ||| افضل موقع عطور ||| لغز

*** مواقع صديقة ***
عبدالعزيز الحويل للعود ||| الاستثمار في تركيا | | | ليزر ملاي منزلي | | | نقل عفش الكويت | | | منتجات السنة النبوية | | | منتجات السنة النبوية | | | ما رأيكم | | | شركة نقل اثاث بالخبر


« يزيد بن معاويه | ما عنوان خطبة الجمعة !! وماذا استفدت منها !!! (للمشاركة ... ) | ارباح شركات السلاح »

إضافة رد

أدوات الموضوع
  #11  
غير مقروء 2011-04-08, 06:50 PM
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد غير متواجد حالياً
محـــاور
 
تاريخ التسجيل: 2009-06-25
المشاركات: 1,492
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد
افتراضي

اما خطبة اليوم 5 / جمادي الاول / 1432 هـ
كانت بعنوان (حسن الظن بالله ) والفوائد من الخطبة
1/ الوصية بتقوي الله
فان الله يمهل ولا يهمل وهو سبحانه وتعالي يهب لمن يشاء ويعز من يشاء فمن اطاعه
فاز بخصال الخير كلها ومن عصاه فليحزر نقمة الله عليه
2/ (ان الله له مئة رحمه )1
انزل واحده في الارض بها يتراحم الخلق واخر تسعة وتعون جزء من الرحمه فما اشمل رحمة الله
3/ جاء في الحديث القدسي قوله عز وجل فيما يرويه ابي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلي الله عليه وسلم
( قال الله عز وجل انا عند ظن عبدي بي .. )2 وفي رواية واثلة بن الاسقع رضي الله عنه
(انا عند ظن عبدي بي فليظن بي ما شاء )3
تري هل هناك نعمة اعظم من هذا فالذي يظن عفو الله يناله والذي يظن كرم الله يناله والذي يظن الخير يناله
4/ حسن الظن بالله يعني حسن العمل
ولا يعني أبداً القعود والركون إلى الأماني والاغترار بعفو الله
لذلك يقول العلماء ( من احسن الظن احسن العمل )
فهل يا تري من رزق من عدم وكسي من عري وحفظ من الزلل يقابل حسن صنعه بسوء الفعال !!!!
يقول الامام محمد بن سيرين رحمه الله ( من احسن الظن بالله ثم لم يخف من الله فهو مخزول )
الذي يظن انه يحسن الظن الله ويامل في كرم الله ويرجي رحمة الله معني هذا انه لابد ان يعمل فهو يريد نتيجة ياملها فكيف ينام عنه ويغفل عنها ويعمل بضدها !! ان ذلك مخادعة ووسوسة للنفس وتسويل للشيطان وليس من حسن الظن بشئ
5/ حسن الظن يدعوا الي احسان القول والعمل
لذلك نهينا ان نقول قولة السوء اوان نظن ظن السوء
( من كان يؤمن بالله واليوم الاخر فليقل خيرا او ليصمت )
6/ الله سبحانه وتعالي يبداء بالنعم قبل الطلب
فانظر الي نفسك فهو خلقك في احسن تقويم وتفضل عليك بجزيل النعم
7/ وهل فكرت يوما انه لو ارتفع لطف الله عنك لحظه كيف يكون حالك !!!
8/ لماذا سوء الظن بالله !!!؟
فهو المهيمن القادر القهار وهذه الدنيا بحزافيرها كلها في قول كن فيكون
فينبغي للمؤمن ان يراقب نيته دائما وان يحسن الظن بالله ويتذكر نعم الله عليه
9 / قال عبد اللـه بن مسعود ( والذي لا إله غيره لا يحسن أحدكم الظن باللـه إلا أعطاه اللـه ظنه وذلك أن الخير بيده
وقال سفيان ابن عيينه رحمه الله ليلة عرفة ( اسوء الناس حالا الذي يظن ان الله لا يغفر لهؤلاء )


1/ حديث صحيح وعند مسلم بلفظ (ورواه مسلم بلفظ: (إن لله مائة رحمة أنزل منها رحمة واحدة بين الجن والإنس والبهائم والهوام، فبها يتعاطفون،
وبها يتراحمون، وبها تعطف الوحش على ولدها، وأخر الله تسعا وتسعين رحمة يرحم بها عباده يوم القيامة).
2/ رواه البخاري بلفظ (يقول الله تعالى : ( أنا عند ظن عبدي بي ، وأنا معه إذا ذكرني ، فإن ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي ،
وإن ذكرني في ملأ ذكرته في ملأ خير منهم ، وإن تقرب إلي شبرا تقربت إليه ذراعا ، وإن تقرب إلي ذراعا تقربت إليه باعا ، وإن أتاني يمشي أتيته هرولة ) .

3/ صححه العلامة الالباني رحمه الله في( صحيح الموارد )
رد مع اقتباس
  #12  
غير مقروء 2011-04-22, 07:36 PM
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد غير متواجد حالياً
محـــاور
 
تاريخ التسجيل: 2009-06-25
المشاركات: 1,492
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد
افتراضي

اما خطبة اليوم 19 / جمادي الاول / 1432 هـ كانت بالحرم المكي
وكانت بعنوان (النوم ادابه وسننه ) والفوائد من الخطبة

أ/ لم يترك النبي صلي الله عليه وسلم خيرا الا دلنا عليه
وعرفنا طريقه وبين لنا السنن والاداب التي فيها صلاحنا <?xml:namespace prefix = o ns = "urn:schemas-microsoft-com:office:office" /><o:p></o:p>
ب/ الانسان يتقلب بين حال اليقظة والمنام
والنوم حال عجيب من احوال الانسان واية ومن الايات قال تعالي <o:p></o:p>
{ومن آياته منامكم بالليل والنهار وابتغاؤكم من فضله إن في ذلك لآيات لقوم يسمعون}
ج / يشكل النوم جزء كبيرا من اهتمام الناس
فيتهيؤن له ويتخذون له المفارش والغرف الخاصة ويتحكم في اوقاتهم <o:p></o:p>
وان اختلف بالزيادة او النقص اثر ذلك في صحة الانسان فهو يمضي ثلث حياته في النوم <o:p></o:p>
د/ جاء الاسلام باداب وسنن حتي يكون منامنا طاعة
وعبادة وسبب في الاجر والتزام هذه السنن سببا في المساعدة علي قيام الفجر و النشاط في سائر اليوم <o:p></o:p>
هـ / ومن هذه السنن والاداب <o:p></o:p>
1/ ما رود في التبكير الي النوم
فعن ‏عن ‏ ‏أبي برزة ‏رضي الله عنه ‏أن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم
(‏ ‏كان يكره النوم قبل العشاء والحديث بعدها ‏ )
اخرجه البخاري ومسلم<o:p></o:p>

2/ الوتر قبل النوم
</SPAN>فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: "أوصاني خليلي صلى الله عليه وسلم بثلاث:
صيام ثلاثة أيام من كل شهر، وركعتي الضحى، وأن أوتر قبل أن أنام" اخرجه مسلم <o:p></o:p>
3/ اطفاء النار واغلاق الابواب وتخمير الاناء
فعَنْ جَابِرٍ رضي الله عنه أَنَّ رَسُولَ الله صلى الله عليه وسلم قَالَ :
« أَطْفِئُوا المَصَابِيحَ إِذَا رَقَدْتُمْ وَغَلِّقُوا الأبْوَابَ وَأَوْكُوا الأسْقِيَةَ وَخَمِّرُوا الطَّعَامَ وَالشَّرَابَ
- وَأَحْسِبُهُ قَالَ - وَلَوْ بِعُودٍ تَعْرُضُهُ عَلَيْهِ » - أَخْرَجَهُ البُخَارِيُّ وَمُسْلِمٌ .<o:p></o:p>
وعَنْ ابنِ عُمَرَ رضي الله عنه عَنْ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ :
« لا تَتْرُكُوا النَّارَ فِي بُيُوتِكُمْ حِينَ تَنَامُونَ » - أَخْرَجَهُ البُخَارِيُّ وَمُسْلِمٌ
<o:p></o:p>
وعَنْ أَبِي مُوسَى رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ احْتَرَقَ بَيْتٌ بِالْمَدِينَةِ عَلَى أَهْلِهِ مِنْ اللَّيْلِ
فَحُدِّثَ بِشَأْنِهِمْ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم
(قَالَ إِنَّ هَذِهِ النَّارَ إِنَّمَا هِيَ عَدُوٌّ لَكُمْ فَإِذَا نِمْتُمْ فَأَطْفِئُوهَا عَنْكُمْ »
- أَخْرَجَهُ البُخَارِيُّ وَمُسْلِمٌ<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
4/ عدم النوم علي مكان مرتفع ليس له حجاب <o:p></o:p>
فعَنْ عَلِيِّ بنِ شَيْبَانَ رضي الله عنه عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم :
« مَنْ بَاتَ عَلَى ظَهْرِ بَيْتٍ لَيْسَ لَهُ حِجَارٌ( ) فَقَدْ بَرِئَتْ مِنْهُ الذِّمَّةُ »
- أَخْرَجَهُ أَبُو دَاوُدَ ، وَلَهُ عِدَّةُ شَوَاهِدٍ .<o:p></o:p>
5/ غسل اليد من الدسم <o:p></o:p>
فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم :
« مَنْ نَامَ وَفِي يَدِهِ غَمَرٌ وَلَمْ يَغْسِلْهُ فَأَصَابَهُ شَيْءٌ فَلا يَلُومَنَّ إِلا نَفْسَهُ »
- أَخْرَجَهُ أَبُو دَاوُدَ .<o:p></o:p>
6/ الوضوء قبل النوم<o:p></o:p>
عَنْ الْبَرَاءِ بْنِ عَازِبٍ رضي الله عنه قَالَ : قَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم :
« إِذَا أَتَيْتَ مَضْجَعَكَ فَتَوَضَّأْ وُضُوءَكَ لِلصَّلاةِ » - أَخْرَجَهُ البُخَارِيُّ وَمُسْلِمٌ .<o:p></o:p>
7/ نفض الفراش قبل النوم والتسمية <o:p></o:p>
فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ : قَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم :
« إِذَا أَوَى أَحَدُكُمْ إِلَى فِرَاشِهِ فَلْيَأْخُذْ دَاخِلَةَ إِزَارِهِ فَلْيَنْفُضْ بِهَا فِرَاشَهُ وَلْيُسَمِّ اللَّهَ ،
فَإِنَّهُ لا يَعْلَمُ مَا خَلَفَهُ بَعْدَهُ عَلَى فِرَاشِهِ » - أَخْرَجَهُ البُخَارِيُّ وَمُسْلِمٌ<o:p></o:p>
8/ الحرص علي التستر <o:p></o:p>
عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ الله رضي الله عنه أَنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم قَالَ :
« لا يَسْتَلْقِيَنَّ أَحَدُكُمْ ثُمَّ يَضَعُ إِحْدَى رِجْلَيْهِ عَلَى الأخْرَى » - أَخْرَجَهُ مُسْلِمٌ .<o:p></o:p>
9/ التفريق والتباعد في المضاجع <o:p></o:p>
عَنْ عَمْرِو بْنِ شُعَيْبٍ عَنْ أَبِيهِ عَنْ جَدِّهِ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم :
« مُرُوا أَوْلادَكُمْ بِالصَّلاةِ وَهُمْ أَبْنَاءُ سَبْعِ سِنِينَ وَاضْرِبُوهُمْ عَلَيْهَا وَهُمْ أَبْنَاءُ عَشْرٍ
وَفَرِّقُوا بَيْنَهُمْ فِي الْمَضَاجِعِ » - أَخْرَجَهُ أَحْمَدُ وَأَبُو دَاوُدَ .<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
10/ كتابة الوصية <o:p></o:p>
عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ :
« مَا حَقُّ امْرِئٍ مُسْلِمٍ لَهُ شَيْءٌ يُوصِي فِيهِ يَبِيتُ لَيْلَتَيْنِ إِلَّا وَوَصِيَّتُهُ مَكْتُوبَةٌ عِنْدَهُ »
- أَخْرَجَهُ البُخَارِيُّ وَمُسْلِمٌ .<o:p></o:p>
11/ النهي عن النوم علي البطن <o:p></o:p>
فعَنْ ‏ ‏أَبِي هُرَيْرَةَ ‏: ‏أَنَّ النَّبِيَّ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏‏رَأَى رَجُلًا مُضْطَجِعًا عَلَى بَطْنِهِ فَقَالَ
: إِنَّ هَذِهِ ضِجْعَةٌ ‏ لَا يُحِبُّهَا اللَّهُ . ( رواه الترمزي )<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
12 / النوم علي الشق الايمن <o:p></o:p>
عَنْ الْبَرَاءِ بْنِ عَازِبٍ رضي الله عنه قَالَ : قَالَ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم :
« إِذَا أَتَيْتَ مَضْجَعَكَ فَتَوَضَّأْ وُضُوءَكَ لِلصَّلاةِ ثُمَّ اضْطَجِعْ عَلَى شِقِّكَ الأيْمَنِ »
- أَخْرَجَهُ البُخَارِيُّ وَمُسْلِمٌ .<o:p></o:p>
13 / وضع اليد تحت الخد <o:p></o:p>
عَنْ حُذَيْفَةَ رضي الله عنه قَالَ : « كَانَ صلى الله عليه وسلم إِذَا أَخَذَ مَضْجَعَهُ مِنْ اللَّيْلِ
وَضَعَ يَدَهُ تَحْتَ خَدِّهِ » - أَخْرَجَهُ البُخَارِيُّ


يتبع ان شاء الله <o:p></o:p>
رد مع اقتباس
  #13  
غير مقروء 2011-04-22, 07:51 PM
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد غير متواجد حالياً
محـــاور
 
تاريخ التسجيل: 2009-06-25
المشاركات: 1,492
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد
افتراضي

و / هناك كثير من الاذكار عند النوم صحت عن النبي صلي الله عليه وسلم
فحري بالمسلم ان يلتزمها فذكر الله عند النوم مطلوب <?xml:namespace prefix = o ns = "urn:schemas-microsoft-com:office:office" /><o:p></o:p>
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم أَنَّهُ قَالَ :
« مَنْ اضْطَجَعَ مَضْجَعاً لا يَذْكُرُ اللَّهَ فِيهِ كَانَتْ عَلَيْهِ مِنْ اللَّهِ تِرَةٌ »
- أَخْرَجَهُ أَبُو دَاوُدَ .
ومن هذه الاذكار <o:p></o:p>
1/ قراءة اية الكرسي <o:p></o:p>
في حديث أبي هريرة رضي الله عنه الطويل . قَالَ :
« قَالَ الشيطان : إِذَا أَوَيْتَ إِلَى فِرَاشِكَ فَاقْرَأْ "آيَةَ الْكُرْسِيِّ" لَنْ يَزَالَ عَلَيْكَ مِنَ اللهِ حَافِظٌ
وَلا يَقْرَبُكَ شَيْطَانٌ حَتَّى تُصْبِحَ .
فَقَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم : صَدَقَكَ وَهُوَ كَذُوبٌ ، ذَاكَ شَيْطَانٌ »
- أَخْرَجَهُ البُخَارِيُّ وَمُسْلِمٌ<o:p></o:p>
2/ التسبيح التكبير والتحميد<o:p></o:p>
عن عَلِيٌّ رضي الله عنه أَنَّ فَاطِمَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا اشْتَكَتْ مَا تَلْقَى مِنْ الرَّحَى
مِمَّا تَطْحَنُ فَبَلَغَهَا أَنَّ رَسُولَ الله صلى الله عليه وسلم أُتِيَ بِسَبْيٍ فَأَتَتْهُ تَسْأَلُهُ خَادِماً
فَلَمْ تُوَافِقْهُ فَذَكَرَتْ لِعَائِشَةَ فَجَاءَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم فَذَكَرَتْ ذَلِكَ عَائِشَةُ لَهُ
فَأَتَانَا وَقَدْ دَخَلْنَا مَضَاجِعَنَا فَذَهَبْنَا لِنَقُومَ فَقَالَ : عَلَى مَكَانِكُمَا .
حَتَّى وَجَدْتُ بَرْدَ قَدَمَيْهِ عَلَى صَدْرِي ، فَقَالَ : أَلا أَدُلُّكُمَا عَلَى خَيْرٍ مِمَّا سَأَلْتُمَاهُ
إِذَا أَخَذْتُمَا مَضَاجِعَكُمَا فَكَبِّرَا الله أَرْبَعاً وَثَلاثِينَ وَاحْمَدَا ثَلاثاً وَثَلاثِينَ وَسَبِّحَا ثَلاثاً وَثَلاثِينَ
فَإِنَّ ذَلِكَ خَيْرٌ لَكُمَا مِمَّا سَأَلْتُمَاهُ - أَخْرَجَهُ البُخَارِيُّ وَمُسْلِمٌ .
<o:p></o:p>
3/ ومنها الدعاء الوارد<o:p></o:p>
عَنْ حُذَيْفَةَ بْنِ الْيَمَانِ رضي الله عنه قَالَ : « كَانَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم
إِذَا أَوَى إِلَى فِرَاشِهِ قَالَ : بِاسْمِكَ أَمُوتُ وَأَحْيَا . وَإِذَا قَامَ قَالَ :
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَحْيَانَا بَعْدَ مَا أَمَاتَنَا وَإِلَيْهِ النُّشُورُ » - أَخْرَجَهُ البُخَارِيُّ .<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
4/ ومنها الدعاء الوارد<o:p></o:p>
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ : قَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم :
« إِذَا أَوَى أَحَدُكُمْ إِلَى فِرَاشِهِ فَلْيَنْفُضْ فِرَاشَهُ بِدَاخِلَةِ إِزَارِهِ فَإِنَّهُ لا يَدْرِي مَا خَلَفَهُ عَلَيْهِ ،
ثُمَّ يَقُولُ : بِاسْمِكَ رَبِّ وَضَعْتُ جَنْبِي وَبِكَ أَرْفَعُهُ إِنْ أَمْسَكْتَ نَفْسِي فَارْحَمْهَا
وَإِنْ أَرْسَلْتَهَا فَاحْفَظْهَا بِمَا تَحْفَظُ بِهِ عِبَادَكَ الصَّالِحِينَ » - أَخْرَجَهُ البُخَارِيُّ وَمُسْلِمٌ<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
5/ ومنها الدعاء الوارد<o:p></o:p>
عَنْ ابْنِ عُمَرَ رضي الله عنه أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم كَانَ يَقُولُ إِذَا أَخَذَ مَضْجَعَهُ
: « الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي كَفَانِي وَآوَانِي وَأَطْعَمَنِي وَسَقَانِي ، وَالَّذِي مَنَّ عَلَيَّ فَأَفْضَلَ ،
وَالَّذِي أَعْطَانِي فَأَجْزَلَ ، الْحَمْدُ لِلَّهِ عَلَى كُلِّ حَالٍ ، اللَّهُمَّ رَبَّ كُلِّ شَيْءٍ وَمَلِيكَهُ وَإِلَهَ كُلِّ شَيْءٍ ،
أَعُوذُ بِكَ مِنْ النَّارِ » - أَخْرَجَهُ أَبُو دَاوُدَ وَصَحَّحَهُ ابنُ حِبَّانَ والنَّوَوِيُّ .<o:p></o:p>
6/ ومنها الدعاء الوارد
<o:p></o:p>
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه أَنَّ أَبَا بَكْرٍ الصِّدِّيقَ رضي الله عنه
قَالَ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ! مُرْنِي بِكَلِمَاتٍ أَقُولُهُنَّ إِذَا أَصْبَحْتُ وَإِذَا أَمْسَيْتُ ،
قَالَ : « قُلْ : اللَّهُمَّ فَاطِرَ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ عَالِمَ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ رَبَّ كُلِّ شَيْءٍ وَمَلِيكَهُ
أَشْهَدُ أَنْ لا إِلَهَ إِلا أَنْتَ أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ نَفْسِي وَشَرِّ الشَّيْطَانِ وَشِرْكِهِ .
قَالَ : قُلْهَا إِذَا أَصْبَحْتَ وَإِذَا أَمْسَيْتَ وَإِذَا أَخَذْتَ مَضْجَعَكَ » - أَخْرَجَهُ أَبُو دَاوُدَ .
<o:p></o:p>
7/ ومنها الدعاء الوارد<o:p></o:p>
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ أَتَتْ فَاطِمَةُ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم تَسْأَلُهُ خَادِماً
فَقَالَ لَهَا قُولِي : « اللَّهُمَّ رَبَّ السَّمَاوَاتِ وَرَبَّ الأَرْضِ وَرَبَّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ رَبَّنَا
وَرَبَّ كُلِّ شَيْءٍ فَالِقَ الْحَبِّ وَالنَّوَى وَمُنْزِلَ التَّوْرَاةِ وَالإِنْجِيلِ وَالْفُرْقَانِ
أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ كُلِّ شَيْءٍ أَنْتَ آخِذٌ بِنَاصِيَتِهِ اللَّهُمَّ أَنْتَ الأَوَّلُ فَلَيْسَ قَبْلَكَ شَيْءٌ
وَأَنْتَ الآخِرُ فَلَيْسَ بَعْدَكَ شَيْءٌ وَأَنْتَ الظَّاهِرُ فَلَيْسَ فَوْقَكَ شَيْءٌ
وَأَنْتَ الْبَاطِنُ فَلَيْسَ دُونَكَ شَيْءٌ اقْضِ عَنَّا الدَّيْنَ وَأَغْنِنَا مِنْ الْفَقْرِ » - أَخْرَجَهُ مُسْلِمٌ .
<o:p></o:p>
8/ ومنها الدعاء الوارد <o:p></o:p>
عَنِ الْبَرَاءِ بْنِ عَازِبٍ رضي الله عنه قَالَ : « كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم
إِذَا أَرَادَ أَنْ يَنَامَ تَوَسَّدَ يَمِينَهُ وَيَقُولُ : « اللَّهُمَّ قِنِي عَذَابَكَ يَوْمَ تَجْمَعُ عِبَادَكَ »
- أَخْرَجَهُ أَحْمَدُ وَالتِّرْمِذِيُّ وَعِنْدَهُمَا عَنْ حَفْصَةَ أَيْضَاً .
<o:p></o:p>
9/ ومنها الدعاء الوارد<o:p></o:p>
عَنْ أَنَسٍ رضي الله عنه أَنَّ رَسُولَ الله صلى الله عليه وسلم كَانَ إِذَا أَوَى إِلَى فِرَاشِهِ قَالَ
: « الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَطْعَمَنَا وَسَقَانَا وَكَفَانَا وَآوَانَا فَكَمْ مِمَّنْ لا كَافِيَ لَهُ وَلا مُؤْوِيَ »
- أَخْرَجَهُ مُسْلِمٌ .
<o:p></o:p>
10 / ومنها الدعاء الوارد <o:p></o:p>
عَنْ عَلِيٍّ رضي الله عنه عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم أَنَّهُ كَانَ يَقُولُ عِنْدَ مَضْجَعِهِ
: « اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِوَجْهِكَ الْكَرِيمِ وَكَلِمَاتِكَ التَّامَّةِ مِنْ شَرِّ مَا أَنْتَ آخِذٌ بِنَاصِيَتِهِ
اللَّهُمَّ أَنْتَ تَكْشِفُ الْمَغْرَمَ وَالْمَأْثَمَ ، اللَّهُمَّ لا يُهْزَمُ جُنْدُكَ وَلا يُخْلَفُ وَعْدُكَ
وَلا يَنْفَعُ ذَا الْجَدِّ مِنْكَ الْجَدُّ ، سُبْحَانَكَ وَبِحَمْدِكَ » - أَخْرَجَهُ أَبُو دَاوُدَ .<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
11/ ومنها الدعاء الوارد<o:p></o:p>
عَنْ الْبَرَاءِ بْنِ عَازِبٍ رضي الله عنه قَالَ : قَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم :
« إِذَا أَتَيْتَ مَضْجَعَكَ فَتَوَضَّأْ وُضُوءَكَ لِلصَّلاةِ ثُمَّ اضْطَجِعْ عَلَى شِقِّكَ الأيْمَنِ ثُمَّ قُلْ
: اللهمَّ أَسْلَمْتُ وَجْهِي إِلَيْكَ وَفَوَّضْتُ أَمْرِي إِلَيْكَ وَأَلْجَأْتُ ظَهْرِي إِلَيْكَ رَغْبَةً وَرَهْبَةً إِلَيْكَ
لا مَلْجَأَ وَلا مَنْجَا مِنْكَ إِلا إِلَيْكَ اللهمَّ آمَنْتُ بِكِتَابِكَ الَّذِي أَنْزَلْتَ وَبِنَبِيِّكَ الَّذِي أَرْسَلْتَ .
قَالَ : فَإِنْ مُتَّ مِنْ لَيْلَتِكَ فَأَنْتَ عَلَى الْفِطْرَةِ وَاجْعَلْهُنَّ آخِرَ مَا تَتَكَلَّمُ بِهِ »
- أَخْرَجَهُ البُخَارِيُّ وَمُسْلِمٌ .
<o:p></o:p>
12 / ومنها الدعاء الوارد عند الفزع من النوم <o:p></o:p>
عَنْ عَمْرِو بْنِ شُعَيْبٍ عَنْ أَبِيهِ عَنْ جَدِّهِ رضي الله عنه
أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم : « قَالَ إِذَا فَزِعَ أَحَدُكُمْ فِي النَّوْمِ فَلْيَقُلْ :
أَعُوذُ بِكَلِمَاتِ اللَّهِ التَّامَّاتِ مِنْ غَضَبِهِ وَعِقَابِهِ وَشَرِّ عِبَادِهِ وَمِنْ هَمَزَاتِ الشَّيَاطِينِ وَأَنْ يَحْضُرُونِ .
فَإِنَّهَا لَنْ تَضُرَّهُ » - أَخْرَجَهُ أَبُو دَاوُدَ وحَسَّنَهُ التِّرْمِذِيُّ وَابنُ حَجَرٍ .<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
و / وللرؤيا والاستيقاظ من الليل اداب وسنن <o:p></o:p>
ومن هذه الاداب والسنن والادعية <o:p></o:p>
1/ منها <o:p></o:p>
عن أبي قَتَادَةَ رضي الله عنه قَالَ سَمِعْتُ رَسُولَ الله صلى الله عليه وسلم يَقُولُ :
« الرُّؤْيَا مِنْ الله وَالْحُلْمُ مِنْ الشَّيْطَانِ فَإِذَا رَأَى أَحَدُكُمْ شَيْئاً يَكْرَهُهُ
فَلْيَنْفُثْ عَنْ يَسَارِهِ ثَلاثَ مَرَّاتٍ ثُمَّ لِيَتَعَوَّذْ مِنْ شَرِّهَا فَإِنَّهَا لا تَضُرُّهُ »
- أَخْرَجَهُ البُخَارِيُّ وَمُسْلِمٌ .
<o:p></o:p>
2/ ومنها <o:p></o:p>
عن عُبَادَةُ بْنُ الصَّامِتِ رضي الله عنه
عَنْ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ :
« مَنْ تَعَارَّ مِنْ اللَّيْلِ فَقَالَ : لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ وَحْدَهُ لا شَرِيكَ لَهُ لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ
وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَلا إِلَهَ إِلا اللَّهُ
وَاللَّهُ أَكْبَرُ وَلا حَوْلَ وَلا قُوَّةَ إِلا بِاللَّهِ ، ثُمَّ قَالَ :
اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي أَوْ دَعَا اسْتُجِيبَ لَهُ فَإِنْ تَوَضَّأَ وَصَلَّى قُبِلَتْ صَلاتُهُ »

3/ ومنها <o:p></o:p>
عَنْ مُعَاذِ بْنِ جَبَلٍ رضي الله عنه عَنْ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ :
« مَا مِنْ مُسْلِمٌ يَبِيتُ عَلَى ذِكْرٍ طَاهِراً فَيَتَعَارُّ مِنْ اللَّيْلِ
فَيَسْأَلُ اللَّهَ خَيْراً مِنْ الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ إِلا أَعْطَاهُ إِيَّاهُ »
- أَخْرَجَهُ أَحْمَدُ وأَبُو دَاوُدَ وَابنُ مَاجَةَ .
<o:p></o:p>
4/ قراءة آخر آل عمران إذا قام ليلأً:<o:p></o:p>
عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَبَّاسٍ رضي الله عنه قَالَ فِي حَدِيثِهِ :
« فَنَامَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم حَتَّى انْتَصَفَ اللَّيْلُ أَوْ قَبْلَهُ بِقَلِيلٍ أَوْ بَعْدَهُ بِقَلِيلٍ
ثُمَّ اسْتَيْقَظَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم فَجَلَسَ فَمَسَحَ النَّوْمَ عَنْ وَجْهِهِ بِيَدِهِ
ثُمَّ قَرَأَ الْعَشْرَ آيَاتٍ خَوَاتِيمَ سُورَةِ آلِ عِمْرَانَ » - أَخْرَجَهُ البُخَارِيُّ وَمُسْلِمٌ .
<o:p></o:p>
5/ السِّواك بعد النوم والقيام من الليل <o:p></o:p>
عَنْ حُذَيْفَةَ رضي الله عنه قَالَ : « كَانَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم إِذَا قَامَ مِنْ اللَّيْلِ
يَشُوصُ فَاهُ بِالسِّوَاكِ » - أَخْرَجَهُ البُخَارِيُّ وَمُسْلِمٌ .
وعَنْ عَائِشَةَ أَنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم كَانَ يُوضَعُ لَهُ وَضُوءُهُ وَسِوَاكُهُ
فَإِذَا قَامَ مِنْ اللَّيْلِ تَخَلَّى ثُمَّ اسْتَاكَ - أَخْرَجَهُ أَبُو دَاوُدَ .
وعَنْ ابْنِ عُمَرَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم كَانَ لا يَنَامُ إِلا
وَالسِّوَاكُ عِنْدَهُ فَإِذَا اسْتَيْقَظَ بَدَأَ بِالسِّوَاكِ - أَخْرَجَهُ أَحْمَدُ .<o:p></o:p>
6/ الذكر بعد الاستيقاظ:<o:p></o:p>
عن حُذَيْفَةَ رضي الله عنه قَالَ : « كَانَ صلى الله عليه وسلم إِذَا أَخَذَ مَضْجَعَهُ مِنْ اللَّيْلِ
وَضَعَ يَدَهُ تَحْتَ خَدِّهِ ثُمَّ يَقُولُ : اللهمَّ بِاسْمِكَ أَمُوتُ وَأَحْيَا وَإِذَا اسْتَيْقَظَ
قَالَ : الْحَمْدُ للهِ الَّذِي أَحْيَانَا بَعْدَ مَا أَمَاتَنَا وَإِلَيْهِ النُّشُورُ » - أَخْرَجَهُ البُخَارِيُّ .<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
7/ غسل اليد ثلاثاً قبل استعمالها<o:p></o:p>
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم :
« قَالَ إِذَا اسْتَيْقَظَ أَحَدُكُمْ مِنْ نَوْمِهِ فَلْيَغْسِلْ يَدَهُ قَبْلَ أَنْ يُدْخِلَهَا فِي وَضُوئِهِ
فَإِنَّ أَحَدَكُمْ لا يَدْرِي أَيْنَ بَاتَتْ يَدُهُ » - أَخْرَجَهُ البُخَارِيُّ<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
9/ ذكر الله والوضوء والصَّلاة بعد النَّوم:<o:p></o:p>

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه أَنَّ رَسُولَ الله صلى الله عليه وسلم قَالَ :
« يَعْقِدُ الشَّيْطَانُ عَلَى قَافِيَةِ رَأْسِ أَحَدِكُمْ إِذَا هُوَ نَامَ ثَلاثَ عُقَدٍ يَضْرِبُ مَكَانَ كُلِّ عُقْدَةٍ
"عَلَيْكَ لَيْلٌ طَوِيلٌ فَارْقُدْ" :-
فَإِنْ اسْتَيْقَظَ فَذَكَرَ الله انْحَلَّتْ عُقْدَةٌ .
فَإِنْ تَوَضَّأَ انْحَلَّتْ عُقْدَةٌ .
فَإِنْ صَلَّى انْحَلَّتْ عُقَدُهُ . فَأَصْبَحَ نَشِيطاً طَيِّبَ النَّفْسِ ،
وَإِلا أَصْبَحَ خَبِيثَ النَّفْسِ كَسْلانَ » - أَخْرَجَهُ البُخَارِيُّ وَمُسْلِمٌ<o:p></o:p>
رد مع اقتباس
  #14  
غير مقروء 2011-04-29, 07:43 PM
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد غير متواجد حالياً
محـــاور
 
تاريخ التسجيل: 2009-06-25
المشاركات: 1,492
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد
افتراضي

خطبة اليوم 26 / جمادي الاول / 1432
كانت بعنوان ( مواساة المصابين والمبتلين ) والفوائد من الخطبة

1 /المواساة الصحيحة تبداء بان نعلم ان الدنيا لا تصفوا لاحد
قال تعالي (لقد خلقنا الإنسان في كبد)فالدنيا نعيمها منقطع دار لهو ولعب ونعيم منقطع
وزينة لا تدوم قال تعالي (إِنَّمَا مَثَلُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاءٍ أَنْزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاءِ فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الأَرْضِ
مِمَّا يَأْكُلُ النَّاسُ وَالأَنْعَامُ حَتَّى إِذَا أَخَذَتِ الأَرْضُ زُخْرُفَهَا وَازَّيَّنَتْ وَظَنَّ أَهْلُهَا أَنَّهُمْ قَادِرُونَ عَلَيْهَا
أَتَاهَا أَمْرُنَا لَيْلًا أَوْ نَهَارًا فَجَعَلْنَاهَا حَصِيدًا كَأَنْ لَمْ تَغْنَ بِالأَمْسِ كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الآيَاتِ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ )
[يونس:24]

<?xml:namespace prefix = o ns = "urn:schemas-microsoft-com:office:office" /><o:p></o:p>
2/ العاقل يذكر اهل البلاء ان الدنيا ناقصة والاخرة كاملة
فما اخذ الله من مبتلي الا ليكرمه وما منعه الا ليعطيه
<o:p></o:p>
3/ نقول للمبتلي لست الوحيد المبتلي
قال تعالي( ولنبلونكم حتي نعلم الجاهدين منكم والصابرين ونبلو اخباركم )<o:p></o:p>
لما رجع ذا القرنين من مشارق الأرض ومغاربها وبلغ أرض بابل مرض مرضاً شديد
فلما أشفق أن يموت كتب إلى أمه : يا أُماه اصنعي طعاماً واجمعي من قدرتي عليه
ولا يأكل طعامك من أُصيب بمصيبة واعلمي هل وجدت لشئ قرار وخيالاً دائم
إني قد علمت يقيناً أن الذي أذهب إليه خير من مكاني .فلما وصل كتابه صنعت طعاماً
وجمعت الناس وقالت : لايأكل هذا من أُصيب بمصيبة
فلم يأكل أحد فعلمت ما أراد فقالت : من يُبلغك عني أنك وعظتني فاتعظت
وعزيتني فتعزيت فعليك السلام حياً وميتاً.)) <o:p></o:p>
وتقول الخنساء في رثاء اخيها صخر
ألا يا صخر لا أنساك حتى *** أفارق مهجتي ويشق رمسي
ولولا كثره الباكين حولي *** على إخوانهم لقتلت نفسي
وما يبكون مثل أخي ولكن *** اعزي النفس عنه بالتأسي

4/ بلاء الله في خلقه متنوع والقاعدة (من يرد الله به خيرا يُصِب منه)<o:p></o:p>
قد يبتلي في الجسد قد يبتلي في المال قد يبتلي في الولد ...،،،،،،<o:p></o:p>
يتنوع البلاء وهذا فيه مواساة للمصابين الانبياء والمرسلون هم اشرف الخلق
واكثر الناس بلاء فلنواسي المبتلين بهم فمن ابتلي بالمرض فليتذكر نبي الله ايوب
ومن ابتلي بولد عاق فليتذكر قصة نوح عليه السلام <o:p></o:p>
وهكذا من ابتلي ببلية فليتذكر ابتلاء الانبياء عليهم السلام

<o:p></o:p>
5/ يقول ابن القيم رحمه الله (والطريق طريق تعب فيه آدم
وناح لأجله نوح ورمى في النار الخليل وأضجع للذبح إسماعيل وبيع يوسف بثمن بخس
ولبث في السجن بضع سنين ونشر بالمنشار زكريا وذبح السيد الحصور يحيى
وقاسى الضر أيوب وزاد على المقدار بكاء داود وسار مع الوحش عيسي
وعالج الفقر وأنواع الأذى محمد صلى الله عليه وسلم.

<o:p></o:p>
6/ ومن ما يواسي به المصابين والمبتلين تذكيرهم باوقات الرخاء
وأزمنة العافية عن أبي الدرداء رضي الله عنه قال‏:‏
(من لم ير أن لله عليه نعمة إلا في الأكل والشرب فقد قل فهمه، وحضر عذابه‏)
<o:p></o:p>
7/ فنعم الله لا تحصي عدا
فهو سبحانه عدلا حكيم يعطي ويمنع ويفرح ويحزن ويفقر ويغني .
فبلاءه لعباده اما رفعة في درجاتهم واما تطهيرا لهم من ذنوبهم
<o:p></o:p>
8/ الامر بالصبر
يقول تعالي ( واصبروا إن الله مع الصابرين ) فالصابرون اعظم الناس جزاء
واجزلهم عطاء قال تعالي (إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب )<o:p></o:p>
وفي الحديث (وَمَنْ يَتَصَبَّرْ يُصَبِّرْهُ اللَّهُ،وَمَا أُعْطِيَ
أَحَدٌ عَطَاءً خَيْرًا وَأَوْسَعَ مِنَ الصَّبْرِ..)
رد مع اقتباس
  #15  
غير مقروء 2011-05-06, 08:23 PM
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد غير متواجد حالياً
محـــاور
 
تاريخ التسجيل: 2009-06-25
المشاركات: 1,492
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد
افتراضي

خطبة اليوم 3 / جمادي الثانية / 1432
كانت بعنوان ( فوائد من حديث ذو اليدين ) والفوائد التي استفدها من الخطبة

1/ الحديث
أخرج الشيخان فيما جاء في السهو من صحيحيهما عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَال:َ صَلَّى النَّبِيُّ إِحْدَى صَلَاتَيِ
الْعَشِيِّ وَأَكْثَرُ ظَنِّي الْعَصْرَ رَكْعَتَيْنِ ثُمَّ سَلَّمَ ثُمَّ قَامَ إِلَى خَشَبَةٍ فِي مُقَدَّمِ الْمَسْجِدِ فَوَضَعَ يَدَهُ عَلَيْهَا
وَفِيهِمْ أَبُو بَكْرٍ وَعُمَرُ فَهَابَا أَنْ يُكَلِّمَاهُ وَخَرَجَ سَرَعَانُ النَّاسِ فَقَالُوا: أَقَصُرَتِ الصَّلَاةُ؟
وَرَجُلٌ يَدْعُوهُ النَّبِيُّ ذُو الْيَدَيْنِ فَقَالَ: أَنَسِيتَ أَمْ قَصُرَتْ؟ فَقَالَ: لَمْ أَنْسَ وَلَمْ تُقْصَرْ!
قَال:َ بَلَى قَدْ نَسِيتَ! فَصَلَّى رَكْعَتَيْنِ! ثُمَّ سَلَّمَ ثُمَّ كَبَّر!َ فَسَجَدَ الحديث .
<?xml:namespace prefix = o ns = "urn:schemas-microsoft-com:office:office" /><o:p></o:p>
<o:p></o:p>
2/ يَدل هذا الحديث على بشرية الأنبياء
وقولنا ان النبي صلي الله عليه بشر ليس فيه تنقيصا لمقامه صلي الله عليه وسلم
فهو بشر يَجري عليهم ما يَجري على البشر من سهو وغضب
وغير ذلك ، ولذا قال الله عز وجلّ لِنبيِّـه صلى الله عليه وسلم
( <?xml:namespace prefix = v ns = "urn:schemas-microsoft-com:vml" /><v:shapetype id=_x0000_t75 stroked="f" filled="f" path="m@4@5l@4@11@9@11@9@5xe" o:preferrelative="t" o:spt="75" coordsize="21600,21600"><v:stroke joinstyle="miter"></v:stroke><v:formulas><v:f eqn="if lineDrawn pixelLineWidth 0"></v:f><v:f eqn="sum @0 1 0"></v:f><v:f eqn="sum 0 0 @1"></v:f><v:f eqn="prod @2 1 2"></v:f><v:f eqn="prod @3 21600 pixelWidth"></v:f><v:f eqn="prod @3 21600 pixelHeight"></v:f><v:f eqn="sum @0 0 1"></v:f><v:f eqn="prod @6 1 2"></v:f><v:f eqn="prod @7 21600 pixelWidth"></v:f><v:f eqn="sum @8 21600 0"></v:f><v:f eqn="prod @7 21600 pixelHeight"></v:f><v:f eqn="sum @10 21600 0"></v:f></v:formulas><v:path o:connecttype="rect" gradientshapeok="t" o:extrusionok="f"></v:path><o:lock aspectratio="t" v:ext="edit"></o:lock></v:shapetype><v:shape id=صورة_x0020_1 style="VISIBILITY: visible; WIDTH: 10.5pt; HEIGHT: 10.5pt; mso-wrap-style: square" alt="http://www.almanhaj.com/vb/images/smilies/start.gif" type="#_x0000_t75" o:spid="_x0000_i1028"><v:imagedata o:title="start" src="file:///C:\DOCUME~1\ADMINI~1\LOCALS~1\Temp\msohtmlclip1\15 \clip_image001.gif"></v:imagedata></v:shape>قُلْ سُبْحَانَ رَبِّي هَلْ كُنْتُ إِلاَّ بَشَرًا رَسُولاً) وقال عن الأنبياء والرُّسُل :
(وَمَا أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ مِنَ الْمُرْسَلِينَ إِلاَّ إِنَّهُمْ لَيَأْكُلُونَ الطَّعَامَ وَيَمْشُونَ فِي الأَسْوَاقِ)
<o:p></o:p>
وفيه إشارة إلى أن طبيعة البشر تقتضي ذلك ، وان من أكل الطعام والشَّرَاب احتاج لما يحتاجه البشر ،

من قضاء الحاجة ونحو ذلك .ويدل علي ذلك ايضا ما جاء في رواية لمسلم من حديث رافع بن خديج
– رضي الله عنه قال: قَدِمَ نَبِيُّ اللَّهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-الْمَدِينَةَ، وَهُمْ يَأْبُرُونَ النَّخْلَ،
يَقُولُونَ يُلَقِّحُونَ النَّخْلَ، فَقَالَ: "مَا تَصْنَعُونَ؟" قَالُوا: كُنَّا نَصْنَعُهُ، قَالَ: لَعَلَّكُمْ لَوْ لَمْ تَفْعَلُوا كَانَ خَيْرًا"،
فَتَرَكُوهُ فَنَفَضَتْ أَوْ فَنَقَصَتْ، قَالَ: فَذَكَرُوا ذَلِكَ لَهُ، فَقَالَ: "إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ إِذَا أَمَرْتُكُمْ
بِشَيْءٍ مِنْ دِينِكُمْ فَخُذُوا بِهِ، وَإِذَا أَمَرْتُكُمْ بِشَيْءٍ مِنْ رَأْيٍ فَإِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ

قال الإمام النووي :قال العلماء : قوله صلى الله عليه وسلم من رأيي أي في أمر الدنيا ومعايشها

لا على التشريع ، فأما ما قاله باجتهاده صلى الله عليه وسلم ورآه شرعا يجب العمل به ،
وليس أبار النخل من هذا النوع بل من النوع المذكور قبله .

وقال : قال العلماء : ولم يكن هذا القول خبرا وإنما كان ظنا كما بينه في هذه الروايات .

قالوا : ورأيه صلى الله عليه وسلم في أمور المعايش وظنه كغيره ،
فلا يمتنع وقوع مثل هذا ولا نقص في ذلك ، وسببه تعلق هممهم بالآخرة ومعارفها . اهـ .

<o:p></o:p>
3/ تاثير النقص ففي رواية عند مسلم من طريق بن عيينة عن أيوب ثم أتى جذعا في قبلة المسجد
فاستند إليها مغضبا<o:p></o:p>
فالواحد منا قد يجد نفس في بعض الاوقات مهموما او مكدرا عليه او في عمله بعض المشاكل
فليراجع نفسه وليسد الخلل في عبادته وفي علاقته مع ربه <o:p></o:p>
<o:p></o:p>
4/ إجلال الصحابة للنبي صلى الله عليه وسلم وإعظامهم إياه
وهيبتهم منه حيث لم يجرؤا على مخاطبته.<o:p></o:p>
وتري ذلك في قوله ( وَفِيهِمْ أَبُو بَكْرٍ وَعُمَرُ فَهَابَا أَنْ يُكَلِّمَاهُ)<o:p></o:p>
والمعنى إنهما غلب عليهما احترامه وتعظيمه عن الاعتراض عليه وأما ذو اليدين
فغلب عليه حرصه على تعلم العلم<o:p></o:p>
ومن أعظم ما جاء في تعظيم الصحب الكرام ، رضي الله عنهم للحبيب صلى الله عليه وسلم ، وحبهم له
ما رواه البخاري في صحيحه ، عن عروة بن مسعود حين وجهته قريش عام الحديبية
إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فرأى من تعظيم أصحابه له ما رأى ،
وأنه لا يتوضأ إلا ابتدروا وضوءه ، وكادوا يقتتلون عليه ! ولا يبصق بصاقا ،
ولا يتنخم نخامة إلا تلقوها بأكفهم ، فدلكوا بها وجوههم وأجسادهم !!! ولا تسقط منه شعرة إلا ابتدروها ,
وإذا أمرهم بأمر ابتدروا أمره , وإذا تكلم خفضوا أصواتهم عنده ,
وما يحدون إليه النظر تعظيما له , فلما رجع عروة إلى قريش
قال : يا معشر قريش ، إنى جئت كسرى في ملكه ، وقيصر في ملكه ، والنجاشى في ملكه ،
وإنى والله ما رأيت ملكا في قوم قط ، مثل محمد في أصحابه . <o:p></o:p>
وفى رواية : والله إن رأيت ملكا قط يعظمه أصحابه ما يعظم أصحاب محمد محمدا ،
والله إن تنخم نخامة إلا وقعت في كف رجل منهم فدلك بها وجهه وجلده ، وإذا أمرهم ابتدروا أمره ،
وإذا توضأ كادوا يقتتلون على وضوئه ، وإذا تكلموا خفضوا أصواتهم عنده ، وما يحدون إليه النظر تعظيما له !<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
5/ سجود السهو هل يكون قبل السلام ام بعده <o:p></o:p>
والأمر واسع في ذلك فكلا الأمرين جائز وهما السجود قبل السلام وبعده ؛
لأن الأحاديث جاءت بذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم .
لكن الأفضل أن يكون السجود للسهو قبل السلام إلا في صورتين :

إحداهما : إذا سلم عن نقص ركعة فأكثر . فإن الأفضل أن يكون سجود السهو

بعد إكمال الصلاة والسلام منها اقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم في ذلك
لأن النبي صلى الله عليه وسلم لما سلم عن نقص ركعتين في حديث أبي هريرة رضي الله عنه
وعن نقص ركعة في حديث عمران بن حصين رضي الله عنهما ، سجد للسهو بعد التمام والسلام .

والصورة الثانية : إذا شك في صلاته فلم يدر كم صلى ثلاثا أم أربعا في الرباعية أو اثنتين أو ثلاثا

في المغرب أو واحدة أو ثنتين في الفجر لكنه غلب على ظنه أحد الأمرين وهو النقص أو التمام
فإنه يبني على غالب ظنه ويكون سجوده بعد السلام على سبيل الأفضلية<o:p></o:p>
رد مع اقتباس
  #16  
غير مقروء 2011-05-11, 03:27 AM
مسلم مهاجر مسلم مهاجر غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2009-10-17
المكان: أنصـار السُنــة
المشاركات: 7,720
مسلم مهاجر مسلم مهاجر مسلم مهاجر مسلم مهاجر مسلم مهاجر مسلم مهاجر مسلم مهاجر مسلم مهاجر مسلم مهاجر مسلم مهاجر مسلم مهاجر
افتراضي

بارك الله فيك أخي الحبيب أبو عبد الرحمن
رد مع اقتباس
  #17  
غير مقروء 2011-05-20, 11:20 PM
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد غير متواجد حالياً
محـــاور
 
تاريخ التسجيل: 2009-06-25
المشاركات: 1,492
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يعرب مشاهدة المشاركة
احسن الله اليك موضوع طيب


تسجيل متابعه
بارك الله فيكِ
رد مع اقتباس
  #18  
غير مقروء 2011-05-20, 11:22 PM
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد غير متواجد حالياً
محـــاور
 
تاريخ التسجيل: 2009-06-25
المشاركات: 1,492
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مسلم مهاجر مشاهدة المشاركة
بارك الله فيك أخي الحبيب أبو عبد الرحمن
جزاك الله خيرا اخي مسلم مهاجر ونفع الله بكم
رد مع اقتباس
  #19  
غير مقروء 2011-05-20, 11:24 PM
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد غير متواجد حالياً
محـــاور
 
تاريخ التسجيل: 2009-06-25
المشاركات: 1,492
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد
افتراضي


خطبة اليوم 17 / جمادي الثانية / 1432
كانت بالحرم المكي والخطيب كان هو الشيخ عبد الرحمن السديس

ولكثرة الفوائد من هذه الخطبة بحثت عنها فوجدتها منزلة
فاحببت ان تستمعوا اليها كاملة واليكم الروابط
الجزء الاول
http://www.safeshare.tv/v/xHW5pIxCqdc

الجزء الثاني
http://www.safeshare.tv/v/hYq7HCAX6pE
رد مع اقتباس
  #20  
غير مقروء 2011-07-15, 11:52 PM
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد غير متواجد حالياً
محـــاور
 
تاريخ التسجيل: 2009-06-25
المشاركات: 1,492
فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد فتح الرحمن احمد محمد
افتراضي

خطبة اليوم 14 / شعبان / 1432
كانت بعنوان ( ولكن في التحريش بينهم ) والفوائد التي استفدها من الخطبة

1/ ربما عجز الشيطان أن يجعل من المصلي عابد صنم
ولكنه لم يياس أن يوقعه في المهالك في التحريش بينه وبين اخوانه المسلمين
قال صلي الله عليه وسلم (إن الشيطان يئس أن يعبده المصلون في جزيرة العرب ،
ولكن في التحريش بينهم" رواه مسلم
قال تعالي ( إنما يريد الشيطان أن يوقع بينكم العداوة والبغضاء )
فكيف نستسلم لوقيعة الشيطان بيننا والتفريق بيننا
2/ قال تعالى :{ فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَصْلِحُوا ذَاتَ بَيْنِكُمْ وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ } (الأنفال 1))
فالله امر باصلاح ذات البين ليعيش المسلم نقي القلب لا يحمل في قلبه غلا ولا حسدا
ولا غشا ولابغضا لاحد من اخوانه المسلمين
3/ سلامة الصدر مطلب شرعيا
تدل عليه الخيرية والافضلية التي خصها الرسول صلي الله عليه وسلم لمن كان قلبه سليم
( فقد سئل صلي الله عليه وسلم أي الناس خير فقال
(كل مخموم القلب صدوق اللسان ,
قالوا : صدوق اللسان نعرفه فما مخموم القلب ?
قال : التقي النقي , لا إثم فيه و لا بغي و لا غل و لا حسد “ . ) (رواه ابن ماجه وصححه الالباني )
4/ ليس اروح للمؤمن ولا اقر لعينه من ان يعيش سليم القلب
مبراء من وسواوس الضغينة وثوران الاحقاد
فهذه راحة كبري ونعمة عظما قد حققها الانصار اهل المدينة فاثني الله عليهم ثناء جميلا
قال تعالي(والَّذينَ تَبَوَّأوا الدّارَ والْإِيمانَ مِنْ قَبْلِهِمْ يُحِبّونَ مَنْ هاجَرَ إِلَيْهِمْ وَلا يَجِدونَ في صُدورِهِمْ حاجَةً
مِمّا أوتوا وَيُؤْثِرونَ عَلى أَنْفُسِهِمْ وَلَوْ كانَ بِهِمْ خَصاصَةٌ وَمَنْ يوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحونَ
الاية رقم 9 سورة الحشر ....)
5/ المسلم يبلغ بسلامة صدره علي اخوانه درجة رفيعة
فهذه قصة الرجل الذي شهد له الرسول صلي الله عليه وسلم
فعن أنس قال: " كنا جلوسا مع رسول الله فقال: يطلع عليكم الآن رجل من أهل الجنة،
فطلع رجل من الأنصار تنطف لحيته من وضوئه، قد تعلق نعليه بيده الشمال،
فلما كان الغد قال رسول الله مثل، فطلع ذلك الرجل مثل المرة الأولى،
فلما كان في اليوم الثالث قال رسول الله مثل مقالته أيضا،
فطلع ذلك الرجل على مثل حاله الأولى، فلما قام رسول الله
تبعه عبدالله بن عمرو بن العاص، فقال: إني لاحيت أبي فأقسمت أن لا أدخل عليه ثلاثا،
فإن رأيت أن تؤويني إليك حتى تمضي فعلت، قال: نعم، قال أنس:
فكان عبدالله يحدث أنه بات معه تلك الثلاث الليالي فلم يره يقوم من الليل شيئا،
غير أنه إذا تعار وتقلب على فراشه ذكر الله وكبر، حتى يقوم لصلاة الفجر،
قال عبدالله: غير أني لم أسمعه يقول إلا خيرا، فلما مضت الثلاث ليال وكدت أن أحتقر عمله،
قلت: يا عبدالله لم يكن بيني وبين أبي غضب ولاهجر،
ولكني سمعت رسول الله يقول لك ثلاث مرار: يطلع الآن رجل من أهل الجنة،
فطلعت أنت الثلاث المرار، فأردت أن آوي إليك لأنظر ما عملك فأقتدي بك،
فلم أرك تعلم كثير عمل، فما الذي بلغ بك ما قال رسول الله؟،
قال: ما هو إلا ما رأيت، فلما وليت دعاني: ما هو إلا ما رأيت غير أني لا أجد في نفسي لأحد
من المسلمين غشا، ولا أحسد أحدا على خير أعطاه الله إياه،
قال عبدالله: هذه التي بلغت بك وهي التي لاتطاق"،
( ضعفه العلامة الالباني رحمه الله في ضعيف الترغيب والترهيب " ( 2 / 247 )

6/ المؤمن صادق الايمان يطهر قلبه من الاحقاد والضغائن رغبة فيما عند الله
(دخل ناس على أبي دجانة رضي الله عنه وهو مريض فكان وجهه يتهلل
فقيل له: ما بال وجهك يتهلل يرحمك الله؟ فقال: ما من عمل شيء أوثق عندي من اثنين
كنت لا أتكلم فيما لا يعنيني وكان قلبي للمسلمين سليما )
7/ الحقد والشحناء تعرض الانسان لرد عمله وحرمانه من المغفره
فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
"تعرض الأعمال في كل اثنين وخميس فيغفر الله عز وجل في ذلك اليوم لكل امرئ
لا يشرك بالله شيئاً إلا امرأً كانت بينه وبين أخيه شحناء
فيقول : اتركوا أو أركوا هذين حتى يصطلحا" رواه مسلم
8/ كم من رحمات وخيرات وبركات تنزع منا وترفع عنا بسبب خصومات الناس ونزاعاتهم
‏(عن ‏ ‏عبادة بن الصامت ‏ ‏قال ‏ ‏خرج النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم
‏ ‏ليخبرنا بليلة القدر ‏ ‏فتلاحى ‏ ‏رجلان من المسلمين
فقال ‏ ‏خرجت لأخبركم بليلة القدر فتلاحى فلان وفلان فرفعت ........) رواه البخاري
9/ ان الحقد والخصومة والتهاجر سببا لسوء الخاتمة
فعن أبي هريرة رضي الله عنه مرفوعا : " لا يحل لمسلم أن يهجر أخاه فوق ثلاث فمن هجر
فوق ثلاث فمات دخل النار " [ رواه أبو داود 5/215 وهو في صحيح الجامع 7635 ]
اجعل في قلبك مساحة للصلح والاخذ بالعفو والامر بالعرف والاعراض عن الجاهلين
سارع لتطييب خاطر اخيك واستسمح منه وان اخطاء هو عليك فبادر بالاعتذار اليه
10 / ايه الاخوة لا تغرب عليكم شمس اليوم يوم الجمعة الا وقد نقيتم قلوبكم وطهرتم سرائركم
لماذا ؟؟
لان الليلة ليلة النصف من شعبان
قال صلى الله عليه وسلم : ( إن الله يطلع ليلة النصف من شعبان ,
فيغفر لجميع خلقه إلا لمشرك أو مشاحن ) .
[ رواه ابن ماجة 1/445 , وحسنه الشيخ الألباني


رد مع اقتباس
إضافة رد


للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
مفاتيح شارب شوتر | | | سوق سومة المفتوح ||| أخبار التقنية | | | شركة عزل اسطح بالرياض | | | شركة عزل فوم بالرياض | | | اعلانات مبوبة مجانية | | | مكياج عيون | | | نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب | | | تصميم شخصيات ثلاثية الأبعاد للأفلام الدعائية و الالعاب

للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب

Travel guide | | | Cheap flights | | | Best hotels

موقع الكوبونات | | | كود خصم امريكان ايجل | | | كود خصم وجوه | | | كود خصم بات بات

منتديات شباب الأمة
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd