="الأذكار           

مكتبة دار الزمان
 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > منكرو السنة
 

« الشفاعة التي يكفرنا بها منكري السنة وينكرونها | الوحى الثانى بين الشرك والإيمان | الدليل على ضياع اهل السنة »

موضوع مغلق

أدوات الموضوع
  #171  
غير مقروء 2011-06-16, 07:43 PM
الإبراهيمى الإبراهيمى غير متواجد حالياً
منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-04-05
المكان: مصر العربية
المشاركات: 383
الإبراهيمى
افتراضي

[quote]
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوصهيب الشمري مشاهدة المشاركة
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوصهيب الشمري مشاهدة المشاركة
قولك القران تنزل علئ الكافر هذه من تخرصاتك واكاذيبك المفتعلة
والذي قاله القرطبي أي قل يا محمد للكافر فإن كنت في شك مما أنزلنا إليك

ماشى ياعم ..
الآية تقول ..
فَإِنْ كُنْتَ فِي شَكٍّ مِمَّا أَنْـزَلْنَا إِلَيْكَ .. فَاسْأَلِ الَّذِينَ يَقْرَءُونَ الْكِتَابَ مِنْ قَبْلِكَ .. لَقَدْ جَاءَكَ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكَ فَلا تَكُونَنَّ مِنَ الْمُمْتَرِينَ
فكيف أقحم القرطبى الكــافر فى الآيات بينما هى موجهة للرسول !!!؟؟؟؟
ولماذا تسمى مقولتى تخرصات وأكاذيب بينما لم تصف قول القرطبى بذلك الوصف خاصة وهو القائل بها .. !!!
اقتباس:
وهل كل من يقرء الكتاب يكون مؤمنا به ؟ انتم الان يامنكري السنة تقرؤن القران وتقرؤن فيه ان محمد رسول ويامركم القران ان تتبعوه وتعزروه وتنصروه وحذركم من عصيانه
فهل فعلتم ما امركم القران ام انكم تكفرون حتئ من يدعوكم الئ اتباع القران ؟؟؟

نعم .. منكروا السنة هم من آمنوا بما أُنزل على محمد وأتبعوه ونصروه .. ولذلك فقد أنكروا ما جاءهم به البخارى ومسلم ومالك و..... لأنه لم يتنزل على محمد .. فهو من قول البشر الذى يُشرك من آمن به بالله رب العالمين ..
أما مقولتك ..
اقتباس:
وتعزروه

فتلك تكشف بها عن جهلك بما أُنزل على محمد ..
فالآية........
لِتُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتُعَزِّرُوهُ وَتُوَقِّرُوهُ وَتُسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلاً
فالقول بــ
وَتُعَزِّرُوهُ وَتُوَقِّرُوهُ وَتُسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلاً .. يعود إلى الله وليس إلى الرسول يا شمرى
.. أم أنك تسبح الرسول بكرة وأصيلا .. !!!!!!!!!
أرأيت بأن مشاركاتك لا تخلوا من أخطاء وتحريفات أكثر من أن تعد أو تحصى ...؟؟؟؟
..............
فهل نعــود الآن إلى موضوعنا ونترك تلك الفرعيات إلى مناسبتها ..
هل ستقدم دليلك على وحيية السنة وأنها كانت مما أُنزل من الله على رسوله ..
سامحنى .. فلن أرد على مشاركات لا تحمل دليلا نناقشه على وجود مايسمى بالوحى الثانى ..
وأى نقاط خلافية أُخرى سنبحثها فى موضعها الخاص بها كى لا نشتت الموضوع أكثر من هذا .. فكل ما تقول به لا علاقة له باوحى الثانى ... !!!

  #172  
غير مقروء 2011-06-19, 04:19 PM
ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري غير متواجد حالياً
محـــأور
 
تاريخ التسجيل: 2011-04-28
المشاركات: 1,122
ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري
افتراضي

[=الإبراهيمى;169136]أعلم تماما بأنه لديك كل الحق فيما تقول به ..
ولكن ما عنيته بهذا المجال أن تفرع الحديث يأخذ بنا بعيدا عن أصل الموضوع الذى نحن بصدده وأن تعدد النقاط الخلافية التى تتطلب ردا يؤدى بنا إلى إستحالة حصر الحوار فى نقاط محددة تمكننا من الإستفادة من أى شئ.
..
[/quote]

ظننتك ستنكر قولي فيك بانك عالم لان شهادة العامي غير معتبره !
او انكم لاتفرقون بين العامي والعالم ؟



ثم اني الاحظ عندك ارتباك وتريد ان تتهرب من الاجابة

فهنا قلت



--------------------------------------------------------------------------------

اقتباس:
حضرتك أرهقتنى جدا فى التعليق على مشاركاتك .. فلا تخلو جملة واحدة تسطرها بيدك من مغالطات وتحريفات تتطلب منى ردا وتصحيح فأجدنى مضطرا للرد على كل كلمة تكتبها .. !!
يا أخى .. علشان خاطر الحبيب النبى .. أرجوك تعالى نركز فى أصل الموضوع ونركز كتاباتنا كذلك فى عدد قليل من الأسطر بحيث تحمل خلاصة الرد ..
.. لنعد إلى موضوعنا .. مع وعد بالإجابة عن كل مايوجه لنا من أسئلة .. ولكن ليكن كل فى مناسبته ..
لنركز رجاءاا
هل هناك دليل على وجود ما يسمى بالوحى الثانى الذى يشمل أوامر ونواهى وتشريعات وغيبيات و....
بمهنى أدق .. هل لديك دليل على أن السنة النبوية التى كتبها رواة الأحاديث وأصحاب السنن هى وحى من عند الله !!؟؟
نريد إجابة موجزة لا تخرج عن أصل الموضوع ولا نكون قد تعرضنا للرد عليها سابقا ..

وتقول هنا

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
هل ستقدم دليلك على وحيية السنة وأنها كانت مما أُنزل من الله على رسوله ..
سامحنى .. فلن أرد على مشاركات لا تحمل دليلا نناقشه على وجود مايسمى بالوحى الثانى ..
وأى نقاط خلافية أُخرى سنبحثها فى موضعها الخاص بها كى لا نشتت الموضوع أكثر من هذا .. فكل ما تقول به لا علاقة له باوحى الثانى ... !!![/color]
[/size][/color]

مع اني لم اتي بشيء جديد من عندي ولم اخرج عن الموضوع كل الذي تكلمت به هو ردا علئ ما تكتبه انت !
ثم تريدني ان اتكلم في صلب الموضوع والمشاركة التالية وهي في صلب الموضوع وقد اغمضت عينيك عنها



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوصهيب الشمري مشاهدة المشاركة
طلبت من ان تجمع بين قوله تعالئ (وما ينطق عن الهوئ ) وقوله سبحانه (ولاتقولون لشيء اني فاعل ذلك عذا )

فكان جوابك
وهل تحمل الآيتان شبهة إختلاف كى ترى صعوبة فى الجمع بينهما !!!!
الصعوبة .. بل والإستحالة فى الجمع يكون لدى القائلين بأن كل ما يتلفظ وينطق به الرسول هو وحى يوحى وليس فقط القرآن ..
أما الآية الأولى .. وما ينطق عن الهوئ .. إن هو إلا وحى يوحى .. علمه شديد القوى ..
فتلك تتحدث عن القرآن الذى كان يبلغه الرسول للناس كافة وبأنه ليس من هوى الرسول ولكنه وحى من الله إليه ..
أما الثانية .. ولاتقولون لشيء اني فاعل ذلك عذا
فتحمل تعليم الله لرسوله بأمره له بألا يقول لشئ ما إنى فاعل ذلك غدا .. وذلك إلا أن يقدم مشيئة الله المتحكمة فى إتمام الفعل من عدمه ..
وَلا تَقُولَنَّ لِشَيْءٍ إِنِّي فَاعِلٌ ذَلِكَ غَدًا (23) إِلاَّ أَنْ يَشَاءَ اللَّهُ وَاذْكُرْ رَبَّكَ إِذَا نَسِيتَ وَقُلْ عَسَى أَنْ يَهْدِيَنِ رَبِّي لأَقْرَبَ مِنْ هَذَا رَشَدًا
والآية الثانية تؤكد بأن ليس كل ما يقول به الرسول أو يفعله من دون القرآن هو وحى كذلك .. وإلا ماكان علمه ربه تلك الأمور قبل أن يقول بها


اقول الايات ولله الحمد لاتحمل عندنا اي شبهة
لاكن اردنا من الذين يضربون ايات القران بعضها ببعض ان يرونا كيف يجمعون ؟
فاذا كان كل الذي يقوله النبي عليه السلام قران فما معنئ اذا ان يامره ربه ان لايقول لشيء انه فاعله غدا
فهل الله لايعلم ما يحصل غدا لينهئ نفسه عن ذلك ؟


وقولك
والآية الثانية تؤكد بأن ليس كل ما يقول به الرسول أو يفعله من دون القرآن هو وحى كذلك .. وإلا ماكان علمه ربه تلك الأمور قبل أن يقول بها


هل افهم انك تريد ان تقول ان هناك مايخرج من الرسول ماليس بوحي واذا كان كذلك فماذا تسمي هذه الافعال والاقول ؟


وقولك
نعم .. نتبع الرسول بإتباعنا ما أُوحى إليه من ربه ..


اريد مثالا انك تتبعه هل تصلي كما كان يصلي هل تحج كما كان يحج وهل تزكي كما كان يزكي ؟

وقولك
وهل سبيل المؤمنين هو السنة التى إكتتبها رواة الحديث ؟؟


وما هو سبيل المؤمنين الذي امرك الله ان تتبعه وحذرك من مخالفته
(ومن يشاقق الرسول من بعد ماتبين له الهدئ ويتبع غير سبيل المؤمنين نوله ماتولئ ونصليه جهنم وسائت مصيرا)
نريد اجابة واضحة مع مثال انك تتبع سبيل المؤمنين !!


وقد طرحت عليك هذا السؤال
اقتباس:
وهل لك ان تجيب يااستاذ الابراهيمي كيف ان اهل الكتاب اقروا رب العزة سبحانه ؟
اليس هم اهل الكتاب الذين قال الله تعالئ عنهم (يا اهل الكتاب قدجاءكم رسلنا يبين لكم كثيرا مما كنتم تخفون من الكتاب ويعفوا عن كثير )
وهل أهل الكتاب الذين يخاطبهم الله فى القرآن هم الأنبياء والرسل السابقين !!!؟؟؟
هل القرآن يخاطب الأموات ياشمرى !!!!؟؟؟
... أرجوك .. تدبر القول قبل أن تلقى به !!

اريد اجابة لا ان تطرح سؤال بسؤال !!



وقد طلبت منك ان تفسر لي معنئ الحكمة في الاية الكريمة

اقتباس:
واريدك ان تفسر معنئ الحكمة في قوله تعالئ
(ويعلمهم الكتاب والحكمة )ما المراد بالحكمة
ولاتقول لي ان الحكمة تعني الكتاب في هذا الموضوع
لان كتاب الله من ابلغ مايكون والتكرار من الناحية البلاغية عيب وهذا منزه عن كتاب الله


وقد اجبتني باية لم اطلبها منك

وكان جوابك

أما الحكمة .. فليس لها تفسير .. حيث أنها واضحة مبينة بما بينها الله .. خذ تلك الحكمة ..
لا تَجْعَلْ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آَخَرَ فَتَقْعُدَ مَذْمُومًا مَخْذُولاً (22) وَقَضَى رَبُّكَ أَلا تَعْبُدُوا إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاهُمَا فَلا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلاً كَرِيـمًا (23) وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُلْ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا ............................ كل هذه من الحكمة التى أوحاها الله لرسوله .. وحتــــــى
وَأَوْفُوا الْكَيْلَ إِذَا كِلْتُمْ وَزِنُوا بِالْقِسْطَاسِ الْمُسْتَقِيمِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً (35) وَلا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولاً (36) وَلا تَمْشِ فِي الأَرْضِ مَرَحًا إِنَّكَ لَنْ تَخْرِقَ الأَرْضَ وَلَنْ تَبْلُغَ الْجِبَالَ طُولاً (37) كُلُّ ذَلِكَ كَانَ سَيِّئُهُ عِنْدَ رَبِّكَ مَكْرُوهًا (38)ذَلِكَ مِمَّا أَوْحَى إِلَيْكَ رَبُّكَ مِنَ الْحِكْمَةِ وَلا تَجْعَلْ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آَخَرَ فَتُلْقَى فِي جَهَنَّمَ مَلُومًا مَدْحُورًا (39)
هل علمت ماهى الحكمة التى أوحاها الله لرسوله !!!!
إياك أن تعاود القول بأن الحكمة هى السنة مرة أُخرى ...


فاقول ياايها المتذاكي
وهل الحكمة تعني الكتاب في قوله تعالئ (ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ" والموعظة) وفي قوله تعالئ( وَلَقَدْ آتَيْنَا لُقْمَانَ الْحِكْمَةَ") وفي قوله تعالئ (يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَنْ يَشَاءُ ومن يؤت الحكمة فقد اوتي خيرا خيرا )
فلاتتهرب من الاية التي طلبتها منك وتذهب الئ اية اخرئ

واعيد عليك نفس السؤال
اريدك ان تفسر معنئ الحكمة في قوله تعالئ
(ويعلمهم الكتاب والحكمة )ما المراد بالحكمة
ولاتقول لي ان الحكمة تعني الكتاب في هذا الموضوع
لان كتاب الله من ابلغ مايكون والتكرار من الناحية البلاغية عيب وهذا منزه عن كتاب الله



وما تعليقك علئ الاية الكريمة التي جاء فيها طاعة الرسول فقط ؟( واقيموا الصلاة واتوا الزكاة واطيعوا الرسول لعلكم ترحمون )

واريد منك تعليقا علئ الاية الكريمة (قل ان كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله) فقد حصرت محبة الله لمن يتبع النبي عليه السلام فانكاركم للسنة هل تسميه اتباعا للرسول عليه الصلاة والسلام
وتسمية اتباعة بالمشركين هل هذا من اتباع الرسول ؟
وقال تعالئ (لقد كان لكم في رسول الله اسوة حسنة ) فهل انت تتاسئ بالنبي صلئ الله عليه وسلم وكيف ؟

ارجوا ان تعلق علئ الايات التي استدللت بها في المشاركة اعلاه وارجوا ان لاننتصر لشخصنا وان نتواضع الئ الحق اذا ماتبين لنا والله الموفق والهادي سواء السبيل
  #173  
غير مقروء 2011-06-20, 08:06 AM
الإبراهيمى الإبراهيمى غير متواجد حالياً
منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-04-05
المكان: مصر العربية
المشاركات: 383
الإبراهيمى
افتراضي

[QUOTE]
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوصهيب الشمري مشاهدة المشاركة
ظننتك ستنكر قولي فيك بانك عالم لان شهادة العامي غير معتبره !
او انكم لاتفرقون بين العامي والعالم ؟


أولا : مبروك عليك وصف
محـاور
اقتباس:
ظننتك ستنكر قولي فيك بانك عالم

لو كنت أعلم بأنك جادا بقولك هذا لأستنكرته بالفعل !!
ولكن.. أنت وأنا والقراء والجميع يعلم بأنك ما قلتها إلا ساخرا .. وما تجاهلتها أنا إلا لهذا
اقتباس:
او انكم لاتفرقون بين العامي والعالم ؟

بالفعل هو ذلك ..
فالجميع تلاميذ فى رحاب مدرسة القرآن التى لا تنتهى فصول دراستها إلا مع قيام الساعة وحتى يفصل الله بيننا فيما كنا فيه مختلفون ..
فكيف يصدق وصف العالم على بشر ما وهو سيبقى أبدا تلميذا لذلك الكتاب !!!
اقتباس:
ثم اني الاحظ عندك ارتباك وتريد ان تتهرب من الاجابة

سبحان الله !!!! فأنا كذلك قد لاحظت عليك ذات المسألة !!
ولكن ..
أين نجد ذلك الإرتباك الذى تقول به ..
لم أجد فيما إقتبسته لى من مشاركات أى إرتباك .. فأنا أسأل الدليل على وجود مايسمى بالوحى الثانى الذى تقولون به وتنسبونه إلى السنة !! فيكون السؤال بصيغة أُخرى هو الدليل الذى معكم على وحيية السنة !!

اقتباس:
مع اني لم اتي بشيء جديد من عندي ولم اخرج عن الموضوع كل الذي تكلمت به هو ردا علئ ما تكتبه انت !
ثم تريدني ان اتكلم في صلب الموضوع والمشاركة التالية وهي في صلب الموضوع وقد اغمضت عينيك عنها


إذا فالمشاركة المقصودة تحمل دليلك على وحيية السنة !! فلنــــــــــرى ...
ولكن دعنى قبلا أُحييك على مقولتك تلك ..
اقتباس:
وارجوا ان لاننتصر لشخصنا وان نتواضع الئ الحق اذا ماتبين لنا والله الموفق والهادي سواء السبيل
فيعلم الله بأنى ما أردت سوى ما تقول به ....
ولنتناول المشاركة المقصودة بالتحليل ,,,
يتبع .................
  #174  
غير مقروء 2011-06-20, 11:27 AM
الإبراهيمى الإبراهيمى غير متواجد حالياً
منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-04-05
المكان: مصر العربية
المشاركات: 383
الإبراهيمى
افتراضي

[quote]
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوصهيب الشمري مشاهدة المشاركة
طلبت من ان تجمع بين قوله تعالئ (وما ينطق عن الهوئ ) وقوله سبحانه (ولاتقولون لشيء اني فاعل ذلك عذا )

فكان جوابك

اقتباس:
بواسطة الإبراهيمى
وهل تحمل الآيتان شبهة إختلاف كى ترى صعوبة فى الجمع بينهما !!!!
الصعوبة .. بل والإستحالة فى الجمع يكون لدى القائلين بأن كل ما يتلفظ وينطق به الرسول هو وحى يوحى وليس فقط القرآن ..
أما الآية الأولى .. وما ينطق عن الهوئ .. إن هو إلا وحى يوحى .. علمه شديد القوى ..
فتلك تتحدث عن القرآن الذى كان يبلغه الرسول للناس كافة وبأنه ليس من هوى الرسول ولكنه وحى من الله إليه ..
أما الثانية .. ولاتقولون لشيء اني فاعل ذلك عذا
فتحمل تعليم الله لرسوله بأمره له بألا يقول لشئ ما إنى فاعل ذلك غدا .. وذلك إلا أن يقدم مشيئة الله المتحكمة فى إتمام الفعل من عدمه ..
وَلا تَقُولَنَّ لِشَيْءٍ إِنِّي فَاعِلٌ ذَلِكَ غَدًا (23) إِلاَّ أَنْ يَشَاءَ اللَّهُ وَاذْكُرْ رَبَّكَ إِذَا نَسِيتَ وَقُلْ عَسَى أَنْ يَهْدِيَنِ رَبِّي لأَقْرَبَ مِنْ هَذَا رَشَدًا
والآية الثانية تؤكد بأن ليس كل ما يقول به الرسول أو يفعله من دون القرآن هو وحى كذلك .. وإلا ماكان علمه ربه تلك الأمور قبل أن يقول بها

اقول الايات ولله الحمد لاتحمل عندنا اي شبهة

لاكن اردنا من الذين يضربون ايات القران بعضها ببعض ان يرونا كيف يجمعون ؟
فاذا كان كل الذي يقوله النبي عليه السلام قران فما معنئ اذا ان يامره ربه ان لايقول لشيء انه فاعله غدا
فى الحقيقة لا أعلم ما هو وجه الإستدلال بتلك الآيات على وحيية السنة !!!!؟؟
وما الذى تحمله الآيات تدليلا على وجود وحى ثان إلى جانب القرآن !!!!
لقد وضحت لك معنى الآيات التى لم تشير من بعيد أو قريب على وجود مايسمى بالوحى الثانى .. بل على العكس من ذلك.. فإن الآية الثانية (
وَلا تَقُولَنَّ لِشَيْءٍ إِنِّي فَاعِلٌ ذَلِكَ غَدًا (23) إِلاَّ أَنْ يَشَاءَ اللَّهُ وَاذْكُرْ رَبَّكَ إِذَا نَسِيتَ وَقُلْ عَسَى أَنْ يَهْدِيَنِ رَبِّي لأَقْرَبَ مِنْ هَذَا رَشَدًا ) فتلك تحديدا تؤكد وبما لا يدع مجالا لأى شك بأن النبى لم يتلقى من ربه سوى وحى القرآن .. بينما ما يقول به الرسول من أقوال أُخرى خارج الوحى القرآنى هى لا تعدو أن تكون أقوال بشرية تحتمل الخطأ والنسيان كما تحتمل الصواب كذلك ..
فقول الله ربنا لرسوله ..
وَلا تَقُولَنَّ لِشَيْءٍ إِنِّي فَاعِلٌ ذَلِكَ غَدًا (23) إِلاَّ أَنْ يَشَاءَ اللَّهُ يحمل تعليما وتوجيها للرسول ومنعا له من قول إِنِّي فَاعِلٌ ذَلِكَ غَدًا إلا أن يستدرك مقولته بمشيئة ربه
ولو كان الله يعلم بأن الرسول لن يتحدث بأى حديث سوى من خلال الوحى القرآنى أو الوحى الثانى الذى تقولون به لما كان قد نبهه إلى ذلك الأمر ..
كما وأن باقى الآيات التى تقرر بــ
وَاذْكُرْ رَبَّكَ إِذَا نَسِيتَ تؤكد كذلك على بشرية أقوال الرسول الخارجة عن الوحى القرآنى بدليل إمكانية نسيان الرسول لأمور ما وتوجيه الرسول لذكر ربه حال حدوث ذلك النسيان ..
فكيف بالله عليكم يكون كل ما تلفظ به الرسول فى حياته خارج الوحى القرآنى هو من الوحى كذلك ثم يكون عرضة لنسيان الرسول ..
فلتعلموا بأن حديث الوحى له خصائص تختلف عن الحديث البشرى العادى لرسول الله من أهمها عصمة الرسول من الخطأ والنسيان حال إبلاغه الوحى لأمته ..
سَنُقْرِئُكَ فَلا تَنْسَى (6) إِلاَّ مَا شَاءَ اللَّهُ إِنَّهُ يَعْلَمُ الْجَهْرَ وَمَا يَخْفَى
ولذلك فقد وجه الله رسوله بأن يذكر ربه حال نسيانه لأى من الأمور البشرية ...
أما وإن قال قائل بأن الآية يمكن أن تنسحب كذلك على حالة نسيان الرسول للوحى القرآنى .. فذلك يكون من سخف القول الذى يوصم قائله بعدم العلم بخصائص الوحى القرآنى .. ولأن الرسول كما يمكن أن ينسى بعضا من وحى القرآن بزعم القائل .. فإن ذلك ينسحب إلى الآية ذاتها التى تقول ..
وَاذْكُرْ رَبَّكَ إِذَا نَسِيتَ .. إذ أنها ستكون عُرضة فى تلك الحالة للنسيان كذلك مما ستفقد معه أهمية التوجيه الإلهى بذكر الله حال النسيان
الأمر الذى يؤكد بأن الحديث البشرى العادى لرسول الله هو الذى قد يكون عرضة للنسيان من قبل الرسول ..
أما مقولتك ..
اقتباس:
فاذا كان كل الذي يقوله النبي عليه السلام قران
فتلك لم يقل أحد بها ..فما نقصده من قوله فى .. ( وما ينطق عن الهوى .. إن هو إلا وحى يوحى .. علمه شديد القوى ..)
أن الله يشير إلى نطق الرسول الخاص بالقرآن وليس إلى كل ما يتلفظ به الرسول فى حياته وبأنه وحى يوحى !!
فالذى علمه جبريل للرسول هو القرآن فقطططططططططططططط ..
وَإِنَّهُ لَتَنْزِيلُ رَبِّ الْعَالَمِينَ (192) نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الأَمِينُ (193) عَلَى قَلْبِكَ لِتَكُونَ مِنَ الْمُنْذِرِينَ (194) بِلِسَانٍ عَرَبِيٍّ مُبِينٍ
فدائما وأبدا جاء وحى الله لرسوله بواسطة الروح الأمين بلسان عربى مبين ..
وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّهُمْ يَقُولُونَ إِنَّمَا يُعَلِّمُهُ بَشَرٌ لِسَانُ الَّذِي يُلْحِدُونَ إِلَيْهِ أَعْجَمِيٌّ وَهَذَا لِسَانٌ عَرَبِيٌّ مُبِينٌ
وهذا الذى أنزله الله وعلمه جبريل للرسول
وبلسان عربى مبين قد قال ربك عنه ..
اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَابًا مُتَشَابِهًا مَثَانِيَ تَقْشَعِرُّ مِنْهُ جُلُودُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ ثُمَّ تَلِينُ جُلُودُهُمْ وَقُلُوبُهُمْ إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ ذَلِكَ هُدَى اللَّهِ يَهْدِي بِهِ مَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُضْلِلِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ
فهل سنن البخارى ومسلم و... هى كذلك كتابا متشابها مثانى تقشعر منه جلود الذين يخشون ربهم !!!!؟؟ .. ربمــا .. !!
ولكن رب الناس قد ذكر إستكمالا لبيان ذلك الكتاب الذى يضم أحسن الحديث ...... لنقرأ ونتدبر باقى الآيات ...
.........
وَلَقَدْ ضَرَبْنَا لِلنَّاسِ فِي هَذَا الْقُرْآَنِ مِنْ كُلِّ مَثَلٍ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ (27) قُرْآَنًا عَرَبِيًّا غَيْرَ ذِي عِوَجٍ لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ
الآن ربك قد حسم أمر ذلك الكتاب الذى ضم أحسن الحديث المنزل على الرسول بأنه هو (
هَذَا الْقُرْآَنِ )
هل علمت الآن ماهو الذى كان ينطق به الرسول متعلما إياه من جبريل ..
فذلك هو ما تقصده الآيات .. حيث قصرت المراد بـ (وما ينطق عن الهوى) على ذلك الذى علمه شديد القوى لرسول الله .. فالآية تتحدث عن القرآن فقط .. ولم تشير إلى جميع ما لفظ به الرسول من قول خلال حياته .. إذ أن كل ما تلفظ به رسول الله طيلة حياته يندرج مثله كمثل كافة خلق الله تحت الآية ..
وَلَقَدْ خَلَقْنَا الإِنْسَانَ وَنَعْلَمُ مَا تُوَسْوِسُ بِهِ نَفْسُهُ وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْ حَبْلِ الْوَرِيدِ (16) إِذْ يَتَلَقَّى الْمُتَلَقِّيَانِ عَنِ الْيَمِينِ وَعَنِ الشِّمَالِ قَعِيدٌ (17) مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ
لذلك.. فإن لفظ ( وما ينطق ) لا تعنى إلا النطق بشئ محدد ..
بينما يتسع لفظ
مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ ليشمل جميع ما نطق وتلفظ به الإنسان طوال حياته .. والرسول كما علمنا ربنا هو ( إنسـان ) بشر مثلنا .. لا إختلاف إلا فى أن الله قد إختصه بوحى القرآن الذى بلغه للناس .. وذلك البلاغ هو ذاته المقصود بالآية (وما ينطق عن الهوى)

اقتباس:
فهل الله لايعلم ما يحصل غدا لينهئ نفسه عن ذلك ؟
الله ربك ينهى رسوله ومن تبعه وليس ينهى نفسه هو جل شأنه كما تقول .. ولست أدرى كيف لك بتلك المقولة !!!!
اقتباس:
وقولك
والآية الثانية تؤكد بأن ليس كل ما يقول به الرسول أو يفعله من دون القرآن هو وحى كذلك .. وإلا ماكان علمه ربه تلك الأمور قبل أن يقول بها
.......
هل افهم انك تريد ان تقول ان هناك مايخرج من الرسول ماليس بوحي
طبعا .. هذا صحيح .. فكلام الرسول خارج القرآن ليس أبدا بوحى .. فلا وحى سوى وحى القرآن
وعشرات الآيات تؤكد ذلك الأمر .. خذ مثال
عَفَا اللَّهُ عَنْكَ لِمَ أَذِنْتَ لَهُمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكَ الَّذِينَ صَدَقُوا وَتَعْلَمَ الْكَاذِبِينَ
فكيف يكون إذن الرسول لهؤلاء الكاذبين هو وحى من الله .. ثم يكون الرسول فى حاجة إلى عفو ربه عن ذلك الفعل !!؟؟
مثال آخر ..
إِذْ تَقُولُ لِلْمُؤْمِنِينَ أَلَنْ يَكْفِيَكُمْ أَنْ يُمِدَّكُمْ رَبُّكُمْ بِثَلاثَةِ آَلافٍ مِنَ الْمَلائِكَةِ مُنْزَلِينَ ....
كيف يكون قول الرسول هذا من الوحى الإلهى بينما الله يثنى على قول رسوله البشرى ويزيد المؤمنين فى عدد الملائكة الذين بشرهم الرسول بمددهم وذلك شريطة الصبر والتقوى حيث عقب الله على قول رسوله بالتالى ...
بَلَى إِنْ تَصْبِرُوا وَتَتَّقُوا وَيَأْتُوكُمْ مِنْ فَوْرِهِمْ هَذَا يُمْدِدْكُمْ رَبُّكُمْ بِخَمْسَةِ آَلافٍ مِنَ الْمَلائِكَةِ مُسَوِّمِينَ
وتابع الأمثلة ..
وَ
إِذْ تَقُولُ لِلَّذِي أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَأَنْعَمْتَ عَلَيْهِ أَمْسِكْ عَلَيْكَ زَوْجَكَ وَاتَّقِ اللَّهَ وَتُخْفِي فِي نَفْسِكَ مَا اللَّهُ مُبْدِيهِ وَتَخْشَى النَّاسَ وَاللَّهُ أَحَقُّ أَنْ تَخْشَاهُ
كيف تكون مقولة الرسول لزيد
أَمْسِكْ عَلَيْكَ زَوْجَكَ من الوحى الإلهى ثم يعاتبه الله على ذلك !!!!؟؟؟
ونكمل ..
اسْتَغْفِرْ لَهُمْ أَوْ لا تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ إِنْ تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ سَبْعِينَ مَرَّةً فَلَنْ يَغْفِرَ اللَّهُ لَهُمْ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَاللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ
فكيف يكون إستغفار الرسول للمخلفين بوحى من الله .. ثم يقول له ربه
فَلَنْ يَغْفِرَ اللَّهُ لَهُمْ
........ فلتتدبر كتاب الله جيد لتعلم بأن هناك عشرات وعشرات الآيات التى تؤكد على أن قول الرسول وفعله خارج الوحى القرآنى ليس أبدا من الوحى الإلهى ...
اقتباس:
واذا كان كذلك فماذا تسمي هذه الافعال والاقول ؟
ولماذا تحاول أن تجد مسمى لها وهى فى حقيقة الأمر مجرد أقوال وأفعال بشرية خاصة بالرسول البشر الإنسان والذى سيحاسب عليها مثل كافة البشر أمام الله .. أم أنك لا ترى بأن الرسول سيحاسب من ربه مثلنا فى يوم الحساب العظيم !!
لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ وَإِنْ تُبْدُوا مَا فِي أَنْفُسِكُمْ أَوْ تُخْفُوهُ يُحَاسِبْكُمْ بِهِ اللَّهُ فَيَغْفِرُ لِمَنْ يَشَاءُ وَيُعَذِّبُ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ
فهل لا ترى بأن رسول الله ليس ضمن المخاطبين الذين تنطبق عليهم نص تلك الآية !!!!
فلتعلم بأن رسول الله وكافة رسل الله سوف يحاسبون عن أعمالهم وأقوالهم الخاصة ..
فَلَنَسْأَلَنَّ الَّذِينَ أُرْسِلَ إِلَيْهِمْ وَلَنَسْأَلَنَّ الْمُرْسَلِينَ .... وإقرأكذلك
وَأَشْرَقَتِ الأَرْضُ بِنُورِ رَبِّهَا وَوُضِعَ الْكِتَابُ وَجِيءَ بِالنَّبِيِّينَ وَالشُّهَدَاءِ وَقُضِيَ بَيْنَهُمْ بِالْحَقِّ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ
فكيف يا أولى الألباب يكون جميع مافعله ونطق به رسول الله منذ بعثته هو وحى من الله ثم يكون فى النهاية عُرضة للسؤال والحساب مثله مثل باقى البشر !!!؟؟؟
................
وهكذا يسقط دليلك الأول الذى أستدللت به على وجود ما يسمى بالوحى الثانى .. إذ أن الرسول لم ينطق بوحى سوى ما علمه إياه جبريل متنزلا من الله ممثلا فى كتابه المسمى بالقرآن المنزل بلسان عربى مبين !!!!
ونتابع مناقشة ما إعتبرته أدلة على الوحى الثانى أو وحيية السنة ...

  #175  
غير مقروء 2011-06-22, 12:23 PM
الإبراهيمى الإبراهيمى غير متواجد حالياً
منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-04-05
المكان: مصر العربية
المشاركات: 383
الإبراهيمى
افتراضي

اقتباس:
ابوصهيب الشمري;169365]
وقولك
نعم .. نتبع الرسول بإتباعنا ما أُوحى إليه من ربه ..
...........
اريد مثالا انك تتبعه هل تصلي كما كان يصلي هل تحج كما كان يحج وهل تزكي كما كان يزكي ؟

يا أخ شمرى الرسول لم يبتدع صلاة مختلفة عن تلك التى علمها الله لنبيه إبراهيم ..
فالصلاة هى الصلاة .. شئتم هذا أم أبيتم
والحج هو الحج .. شئتم هذا أم أبيتم
كذلك الزكاة ..
فتلك العبادات والنسك قد فرضها الله على البشرية جمعاء بذات الصيغة .. فمن أين لكم بمعتقدكم القائل بإختلاف هيئة وأركان تلك العبادات عن سابقتها !!!؟؟؟
ورسول الله قد أمره ربه بإتباع ملة أبيه إبراهيم .. وعندما يوحى الله إلى رسوله بذلك الأمر فمن البديهى أن يكون الرسول عالما تمام العلم بماهية ملة إبراهيم .. أم أنك ترى غير هذا !!!!!؟
لذلك فقد صلى الرسول ومن تبعه تبعا لصلاة إبراهيم الذى جعله ربك للناس إماما .. لتتدبــــر الآيـــات
وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي قَالَ لا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ (124) وَإِذْ جَعَلْنَا الْبَيْتَ مَثَابَةً لِلنَّاسِ وَأَمْنًا وَاتَّخِذُوا مِنْ مَقَامِ إِبْرَاهِيمَ مُصَلًّى وَعَهِدْنَا إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ أَنْ طَهِّرَا بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْعَاكِفِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ
فتلك إذا الصلاة التى فرضها الله وعلمها خليله إبراهيم ومناسك الحج كذلك .. وقد صلاها رسول الله مُؤتما بأبيه إبراهيم كأمر الله له ..
وها نحن نصلى ذات الصلاة كأمر الله لنا بإتباع ملة أبينا إبراهيم .
وما فعلنا سوى ما فعله رسول الله .. فهو صلى وحج كصلاة المسلمين من ذرية إبراهيم .. وذلك ما فعلناه نحن تماما كأمر الله لنا ..
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا ارْكَعُوا وَاسْجُدُوا وَاعْبُدُوا رَبَّكُمْ وَافْعَلُوا الْخَيْرَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (77) وَجَاهِدُوا فِي اللَّهِ حَقَّ جِهَادِهِ هُوَ اجْتَبَاكُمْ وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ مِلَّةَ أَبِيكُمْ إِبْرَاهِيمَ هُوَ سَمَّاكُمُ الْمُسْلِمِينَ مِنْ قَبْلُ وَفِي هَذَا لِيَكُونَ الرَّسُولُ شَهِيدًا عَلَيْكُمْ وَتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ فَأَقِيمُوا الصَّلاةَ وَآَتُوا الزَّكَاةَ وَاعْتَصِمُوا بِاللَّهِ هُوَ مَوْلاكُمْ فَنِعْمَ الْمَوْلَى وَنِعْمَ النَّصِيرُ
تلك هى صلاتنا سيد شمرى .. وذلك حجنا وزكاتنا .. الجميع تبعا لملة أبينا إبراهيم ..
أما عن تلك الروايات التى جاءت تصف صلاة الرسول فهى أولا لم تكن من الوحى الذى أنزله الله على الراوى ..
وثانيا فقد كان المسلمون يعرفون كيفية صلاتهم من قبل كتابة تلك الروايات ..
وفى النهاية .. وما يهمنا بذلك الموضوع هو أن روايات الصلاة أو الحج الموجودة بكتب الحديث ليست من الوحـــى .. كما وأن الرسول كان يعرف كيفية الصلاة الإبراهيمية من قبل بعثته وكذلك مناسك الحج ولا علاقة للوحى الثانى بتلك الأمور مطلقا .. وإلا .. فأين هو وحــى الله على رسوله والخاص بتعليمه لتلك العبادات ......... لا يوجــــد
وبذلك يسقط دليلك الثانى على وجود وحى ثان إلى جانب الوحى القرآنى ....
  #176  
غير مقروء 2011-06-22, 01:42 PM
الإبراهيمى الإبراهيمى غير متواجد حالياً
منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-04-05
المكان: مصر العربية
المشاركات: 383
الإبراهيمى
افتراضي

اقتباس:
ابوصهيب الشمري;169365]
وقولك
وهل سبيل المؤمنين هو السنة التى إكتتبها رواة الحديث ؟؟

وما هو سبيل المؤمنين الذي امرك الله ان تتبعه وحذرك من مخالفته
اقتباس:

(ومن يشاقق الرسول من بعد ماتبين له الهدئ ويتبع غير سبيل المؤمنين نوله ماتولئ ونصليه جهنم وسائت مصيرا)
نريد اجابة واضحة مع مثال انك تتبع سبيل المؤمنين !!

بدائة .. ذلك التساؤل لا علاقة له بمسألة الوحى الثانى خاصة وقد تهربت من الإجابة عن سؤالى الذى أستوضحك فيه عما إن كان سبيل المؤمنين هو ما جاء بكتب السنة من عدمه ..
ولكن وحتى ننهى تلك التساؤلات .. فنجيبك ونبين لك ما لم تستطع أن تتبينه من كتاب الله ..
سبيل المؤمنين ياسيد شمرى هو ذلك المنهج الذى يضعه ربك ويوضحه للناس كى يسلكوه ويفرق به فيما بين المؤمن والمشرك ..
فأنت وإن إتبعت سبيل ربك الذى وضعه لك صرت مؤمنا .. أما وإن إتبعت السبل التى تفرق بك عن سبيل ربك صرت (معاذ الله) مشركا أو كافرا بما أُنزل عليك من ربك ..
إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَصَدُّوا عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ وَشَاقُّوا الرَّسُولَ مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمُ الْهُدَى لَنْ يَضُرُّوا اللَّهَ شَيْئًا وَسَيُحْبِطُ أَعْمَالَهُمْ
وسبيل المؤمنين فى الآية التى ذكرتها أنت بذاتك لم تقل بإتباع السنة أو الوحى الثانى وإنما قالت ...
وَمَنْ يُشَاقِقِ الرَّسُولَ مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُ الْهُدَى وَيَتَّبِعْ غَيْرَ سَبِيلِ الْمُؤْمِنِينَ نُوَلِّهِ مَا تَوَلَّى وَنُصْلِهِ جَهَنَّمَ وَسَاءَتْ مَصِيرًا
فالآية حذرت من مشاققة الرسول وإتباع غير سبيل المؤمنين
من بعد ما تبين للناس الهدى ...
إذا فإتباع سبيل المؤمنين وعدم مشاققة الرسول يكون فى إتباع ذلك الهدى ..
فهل ذلك الهدى الذى تبين للناس هو ماجاء فى كتب السنة !!!!!؟؟؟ لنـــــــرى


الم (1) ذَلِكَ الْكِتَابُ لا رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِلْمُتَّقِينَ (2) الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ (3) وَالَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنْزِلَ مِنْ قَبْلِكَ وَبِالآَخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ (4) أُولَئِكَ عَلَى هُدًى مِنْ رَبِّهِمْ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (5)
ذلك هو الهدى الذى بينه الله والرسول للناس ..
وذلك الهدى الذى أمر الله رسوله الإقتداء به ..
ذَلِكَ هُدَى اللَّهِ يَهْدِي بِهِ مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَلَوْ أَشْرَكُوا لَحَبِطَ عَنْهُمْ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (88) أُولَئِكَ الَّذِينَ آَتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ فَإِنْ يَكْفُرْ بِهَا هَؤُلاءِ فَقَدْ وَكَّلْنَا بِهَا قَوْمًا لَيْسُوا بِهَا بِكَافِرِينَ (89) أُولَئِكَ الَّذِينَ هَدَى اللَّهُ فَبِهُدَاهُمُ اقْتَدِهِ قُلْ لا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِنْ هُوَ إِلاَّ ذِكْرَى لِلْعَالَمِينَ (90)
سبيل المؤمنين فى إتباع هدى الله والذى أمر رسوله بأن يقول للناس بشأنه ..
قُلْ لا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِنْ هُوَ إِلاَّ ذِكْرَى لِلْعَالَمِينَ (90)
إن هو إلا ذكرى للعالمين ... فهل كتب السنة كانت كذلك ذكرى للعالمين !!!!؟؟؟؟
وَإِذَا لَمْ تَأْتِهِمْ بِآَيَةٍ قَالُوا لَوْلا اجْتَبَيْتَهَا قُلْ إِنَّمَا أَتَّبِعُ مَا يُوحَى إِلَيَّ مِنْ رَبِّي هَذَا بَصَائِرُ مِنْ رَبِّكُمْ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ (203) وَإِذَا قُرِئَ الْقُرْآَنُ فَاسْتَمِعُوا لَهُ وَأَنْصِتُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ

فهل كتب السنة كذلك هى بصائر من ربكم وهدى ورحمة لقوم يؤمنون !!!!!!؟
وأختم لك توضيحا لذلك الهدى الذى بينه الله فى كتابه بتلك ....
الم (1) تِلْكَ آَيَاتُ الْكِتَابِ الْحَكِيمِ (2) هُدًى وَرَحْمَةً لِلْمُحْسِنِينَ (3) الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ بِالآَخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ (4) أُولَئِكَ عَلَى هُدًى مِنْ رَبِّهِمْ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (5) وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُوًا أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُهِينٌ (6)
فهــل أنتــم منتهــــــــون !!!!
أما سبيل الرسول والمؤمنين فلم يخرج عن إتباع ذلك الذكر الذى بلغه رسول الله للناس والذين هجروه إلى غيره من السبل بشهادة الرسول عليهم فى اليوم الموعود ...
وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلاً (27) يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلانًا خَلِيلاً (28) لَقَدْ أَضَلَّنِي عَنِ الذِّكْرِ بَعْدَ إِذْ جَاءَنِي وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِلإِنْسَانِ خَذُولاً (29) وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآَنَ مَهْجُورًا ..........
أما عن المثال الذى طلبته تدليلا على إتباعنا سبيل المؤمنيين .. فيكفنا إتخاذنا مع الرسول سبيلا واحدا متمثلا فى ذلك الذكر الذى بلغه وأتبعه الرسول الكريم وإيماننا فقط به وعدم إتباعنا لأولياء من دون الله ...
..........
وكما تــرى .. لا دليل لديك حتى الآن يثبت بأنكم تتبعون ما أُنزل إليكم من ربكم !!
  #177  
غير مقروء 2011-06-22, 03:12 PM
الإبراهيمى الإبراهيمى غير متواجد حالياً
منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-04-05
المكان: مصر العربية
المشاركات: 383
الإبراهيمى
افتراضي

اقتباس:
ابوصهيب الشمري;169365]
وقد طرحت عليك هذا السؤال
اقتباس:
وهل لك ان تجيب يااستاذ الابراهيمي كيف ان اهل الكتاب اقروا رب العزة سبحانه ؟
سواء كنت أجبتك فيما سبق أو لم أجبك .. فالتساؤل لا علاقة له بموضوع الوحى الثانى مطلقاااااا
فلندع ذلك لمناسبته !!!

اقتباس:
وقد طلبت منك ان تفسر لي معنئ الحكمة في الاية الكريمة

اقتباس:
واريدك ان تفسر معنئ الحكمة في قوله تعالئ
(ويعلمهم الكتاب والحكمة )ما المراد بالحكمة
ولاتقول لي ان الحكمة تعني الكتاب في هذا الموضوع
لان كتاب الله من ابلغ مايكون والتكرار من الناحية البلاغية عيب وهذا منزه عن كتاب الله


وقد اجبتني باية لم اطلبها منك
لست أنت عزيزى الذى تحدد الآيات التى أستشهد بها ..
فأنت قد إخنلطت عليك الأمر وصدقت القائلين بأن الحكمه هى السنة النبوية !
وأنا قد ذكرت لك الآيات التى تبين لك ماهية تلك الحكمة التى أنزلها الله على رسوله وأمره بنعليمها للناس ..
فالآيات قد ذكرت العديد والعديد من الأفعال التى نهى الله عنها وكذلك الأفعال التى أمر الله بها ..
وفى نهاية تلك الأوامر والنواهى يقول جل شأنه لرسوله ..
ذَلِكَ مِمَّا أَوْحَى إِلَيْكَ رَبُّكَ مِنَ الْحِكْمَةِ
وأنت الآن وإثباتا لمعتقدك القائل بأن الحكمة هى السنة النبوية تريد أن تكذب آيات الله !!!
فما شأنى أنا بما إنتويته أنت وأصررت عليه من تكذيبك لآيات ربك التى يعلم الرسول من خلالها الحكمة !!!؟؟؟

اقتباس:
فاقول ياايها المتذاكي
وهل الحكمة تعني الكتاب في قوله تعالئ (ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ" والموعظة) وفي قوله تعالئ( وَلَقَدْ آتَيْنَا لُقْمَانَ الْحِكْمَةَ") وفي قوله تعالئ (يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَنْ يَشَاءُ ومن يؤت الحكمة فقد اوتي خيرا خيرا )
ومن قال لك بأن الحكمة تعنى الكتاب !!!!؟؟؟
الحكمة سيد شمرى أُنزلت على رسول الله وكافة رسل ربك كذلك من خلال الآيات التى تتنزل عليهم لإبلاغها وتعليمها للناس ..
وقد أُنزلت على الرسول ضمن آيات القرآن ..
فما لا تعرفه سيد شمرى بأن القرآن كتاب الله الذى تنزل على الرسول الكريم قد شمل أشياء عدة ..
فهو قد حوى الكتاب ـ والحكم ـ والقصص ـ والحكمة ـ و .....
وعندما يسمى ربك قرآنه بأنه ..
يس (1) وَالْقُرْآَنِ الْحَكِيمِ (2) إِنَّكَ لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ
فيكون قرآن الله وبوصفه بالحكيم مشتملا على الحكمة التى أنزلها على رسوله ..
وعنما يصف ربك كتابه بأنه ..
الر تِلْكَ آَيَاتُ الْكِتَابِ الْحَكِيمِ
فذلك لإشتمال آيات الكتاب على الحكمة وإتصافها بها ..
ذَلِكَ نَتْلُوهُ عَليْكَ مِنَ الآَيَاتِ وَالذِّكْرِ الْحَكِيمِ
هل وضحت الصورة سيد شمرى !!!! أم ما زلت تقول بأن الوحى الثانى هو الذى حوى الحكمة ؟؟؟؟
أما القول الفصل فى أن الحكمة هى عبارة عن آيات داخل الكتاب فهـــــو ...
وَلا تَتَّخِذُوا آَيَاتِ اللَّهِ هُزُوًا وَاذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَمَا أَنْزَلَ عَلَيْكُمْ مِنَ الْكِتَابِ وَالْحِكْمَةِ يَعِظُكُمْ بِهِ
فلو كانت الحكمة من جنس آخر خارج الكتاب لما قال ربك ..
يَعِظُكُمْ بِهِ
فالصحيح فى تلك الحالة أن يقول .. يعظكم بهما
أما الآية بذاتها فتؤكد لكل ذى عقل بأن آيات الله التى أُنزلت علينا تحوى الكتاب والحكمة ..
وإليك مثال آخر من الحكمة التى أنزلها الله ..
اقْتَرَبَتِ السَّاعَةُ وَانْشَقَّ الْقَمَرُ (1) وَإِنْ يَرَوْا آَيَةً يُعْرِضُوا وَيَقُولُوا سِحْرٌ مُسْتَمِرٌّ (2) وَكَذَّبُوا وَاتَّبَعُوا أَهْوَاءَهُمْ وَكُلُّ أَمْرٍ مُسْتَقِرٌّ (3) وَلَقَدْ جَاءَهُمْ مِنَ الأَنْبَاءِ مَا فِيهِ مُزْدَجَرٌ (4) حِكْمَةٌ بَالِغَةٌ فَمَا تُغْنِ النُّذُرُ (5)
وإليك دليل آخر على أن الحكمة هى من داخل كتاب الله وآياته ..
وَاذْكُرْنَ مَا يُتْلَى فِي بُيُوتِكُنَّ مِنْ آَيَاتِ اللَّهِ وَالْحِكْمَةِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ لَطِيفًا خَبِيرًا
إذا فالحكمة كانت مما يتلوه الرسول .. فهل لديك من السنة ما كان يُتلى كتلاوة القرآن !!!!؟؟؟؟
حضرتك سيد شمرى أخذت بالقول الشاذ من أقوال المفسرين الذين قالوا بأن الحكمة هى السنة وتجاهلت فى المقابل أغلب التفاسير التى قالت بأن الحكمة هى الفهم الصحيح لأحكام الله وآياته ..
والآن أنت ملزم بإثبات قولك ..
عليك أن تثبت لنا بأن الحكمة هى السنة ..
عليك أن تأتنا ببعضا من الحكمة التى جاءت فى كتب البخارى ومسلم و....
فإن لم تفعلوا .. ولن تفعلوا .. فاتقوا النار التى وقودها الناس والحجارة أُعدت للكافرين


اقتباس:
واعيد عليك نفس السؤال
اقتباس:

اريدك ان تفسر معنئ الحكمة في قوله تعالئ
(ويعلمهم الكتاب والحكمة )ما المراد بالحكمة

نحن نُحرم تفسير آيات الكتاب المبين .. فقط نعمل بأمر ربنا بتدبر آياته .. وقد عرضت عليك تدبر معنى الحكمة كما جائت فى الكتاب المبين ...

اقتباس:
ولاتقول لي ان الحكمة تعني الكتاب في هذا الموضوع لان كتاب الله من ابلغ مايكون والتكرار من الناحية البلاغية عيب وهذا منزه عن كتاب الله

الحكمة هى ضمن آيات الكتاب وليست تعنى الكتاب كما ذكرنا ..
أُذكرك بتلك ..
ذَلِكَ نَتْلُوهُ عَليْكَ مِنَ الآَيَاتِ وَالذِّكْرِ الْحَكِيمِ
..
كما بينا لك بعضا من الحكمة التى علمها الله لرسوله وأمره بتلاوتها على الناس ولكنك ترفض حكمة ربك وتطلب حكمة أُخرى .. هذا شأنك !!!

وسأعيد عليك الآيات لتدبرها ..
لا تَجْعَلْ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آَخَرَ فَتَقْعُدَ مَذْمُومًا مَخْذُولاً (22) وَقَضَى رَبُّكَ أَلا تَعْبُدُوا إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاهُمَا فَلا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلاً كَرِيـمًا (23) وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُلْ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا (24) رَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَا فِي نُفُوسِكُمْ إِنْ تَكُونُوا صَالِحِينَ فَإِنَّهُ كَانَ لِلأَوَّابِينَ غَفُورًا (25) وَآَتِ ذَا الْقُرْبَى حَقَّهُ وَالْمِسْكِينَ وَابْنَ السَّبِيلِ وَلا تُبَذِّرْ تَبْذِيرًا (26) إِنَّ الْمُبَذِّرِينَ كَانُوا إِخْوَانَ الشَّيَاطِينِ وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِرَبِّهِ كَفُورًا (27)وَإِمَّا تُعْرِضَنَّ عَنْهُمُ ابْتِغَاءَ رَحْمَةٍ مِنْ رَبِّكَ تَرْجُوهَا فَقُلْ لَهُمْ قَوْلاً مَيْسُورًا (28) وَلا تَجْعَلْ يَدَكَ مَغْلُولَةً إِلَى عُنُقِكَ وَلا تَبْسُطْهَا كُلَّ الْبَسْطِ فَتَقْعُدَ مَلُومًا مَحْسُورًا (29) إِنَّ رَبَّكَ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَنْ يَشَاءُ وَيَقْدِرُ إِنَّهُ كَانَ بِعِبَادِهِ خَبِيرًا بَصِيرًا (30) وَلا تَقْتُلُوا أَوْلادَكُمْ خَشْيَةَ إِمْلاقٍ نَحْنُ نَرْزُقُهُمْ وَإِيَّاكُمْ إِنَّ قَتْلَهُمْ كَانَ خِطْئًا كَبِيرًا (31) وَلا تَقْرَبُوا الزِّنَا إِنَّهُ كَانَ فَاحِشَةً وَسَاءَ سَبِيلاً (32) وَلا تَقْتُلُوا النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلاَّ بِالْحَقِّ وَمَنْ قُتِلَ مَظْلُومًا فَقَدْ جَعَلْنَا لِوَلِيِّهِ سُلْطَانًا فَلا يُسْرِفْ فِي الْقَتْلِ إِنَّهُ كَانَ مَنْصُورًا (33) وَلا تَقْرَبُوا مَالَ الْيَتِيمِ إِلاَّ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ حَتَّى يَبْلُغَ أَشُدَّهُ وَأَوْفُوا بِالْعَهْدِ إِنَّ الْعَهْدَ كَانَ مَسْئُولاً (34) وَأَوْفُوا الْكَيْلَ إِذَا كِلْتُمْ وَزِنُوا بِالْقِسْطَاسِ الْمُسْتَقِيمِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً (35) وَلا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولاً (36) وَلا تَمْشِ فِي الأَرْضِ مَرَحًا إِنَّكَ لَنْ تَخْرِقَ الأَرْضَ وَلَنْ تَبْلُغَ الْجِبَالَ طُولاً (37) كُلُّ ذَلِكَ كَانَ سَيِّئُهُ عِنْدَ رَبِّكَ مَكْرُوهًا (38)ذَلِكَ مِمَّا أَوْحَى إِلَيْكَ رَبُّكَ مِنَ الْحِكْمَةِ وَلا تَجْعَلْ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آَخَرَ فَتُلْقَى فِي جَهَنَّمَ مَلُومًا مَدْحُورًا (39)
ذلك مما أوحى إليك ربك من الحكمة يا سيد شمرى .. فلماذا تصر على تكذيبها !!!!!؟؟

  #178  
غير مقروء 2011-06-22, 08:43 PM
الصورة الرمزية د حسن عمر
د حسن عمر د حسن عمر غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-04-27
المكان: مصر
المشاركات: 4,308
د حسن عمر
افتراضي

اقتباس:
يس (1) وَالْقُرْآَنِ الْحَكِيمِ (2) إِنَّكَ لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ
فيكون قرآن الله وبوصفه بالحكيم مشتملا على الحكمة التى أنزلها على رسوله ..
وعنما يصف ربك كتابه بأنه ..
الر تِلْكَ آَيَاتُ الْكِتَابِ الْحَكِيمِ
فذلك لإشتمال آيات الكتاب على الحكمة وإتصافها بها ..
ذَلِكَ نَتْلُوهُ عَليْكَ مِنَ الآَيَاتِ وَالذِّكْرِ الْحَكِيمِ
هذا هو مفهوم الحكمة من كِتاب الله التى هى نّفس الأيات
أمّا المفهوم القديم أن الحِكمة هى السُنّة بدأ يتلاشى رويداً رويداً
  #179  
غير مقروء 2011-06-22, 09:53 PM
اوراق مبعثرة اوراق مبعثرة غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-07-12
المكان: الـســـ الرياض ـــــــــعـــودية
المشاركات: 1,384
اوراق مبعثرة اوراق مبعثرة اوراق مبعثرة اوراق مبعثرة اوراق مبعثرة اوراق مبعثرة اوراق مبعثرة اوراق مبعثرة اوراق مبعثرة اوراق مبعثرة اوراق مبعثرة
افتراضي

اقتباس:
فالذى علمه جبريل للرسول هو القرآن فقطططططططططططططط ..

الإبراهيمي أراك تزيد على انكارك السنة انكارك القران ايضا عندماتقول ان جبريل علم الرسول صلى الله عليه وسلم القرآن فقط
بينما الله سبحانه قا ل ((ولولا فضل الله عليك ورحمته لهمت طائفة منهم ان يضلوك وما يضلون الا انفسهم وما يضرونك من شيء وانزل الله عليك الكتاب والحكمة وعلمك ما لم تكن تعلم وكان فضل الله عليك عظيما ))- سورة النساء - آية 113
اما أنت يا دكتور حسن عمر في المشاركة السابقة قلت:
اقتباس:
مفهوم الحكمة من كِتاب الله التى هى نّفس الأيات
أمّا المفهوم القديم أن الحِكمة هى السُنّة بدأ يتلاشى رويداً رويداً
لكن مع الاسف خذلك عقلك هالمرة
القرآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآن الكريم ليس المقصود به الحكمة بل الحكمة هي السنة والادلة تفضل
((ولقد اتينا لقمان الحكمة ان اشكر لله ومن يشكر فانما يشكر لنفسه ومن كفر فان الله غني حميد ))- سورة لقمان - آية 12
لقمان رجل صالح ومعروف بلقمان الحكيم اليس كذلك واعطاه الله الحكمة فالحكمة ليست بالقرآن
ومحمد صلى الله عليه وسلم حكيم اعطاه الله الحكمة مع القرآآآآآآآآآآآن الكريم
الأبراهيمي انت قلت
اقتباس:
ولماذا تحاول أن تجد مسمى لها وهى فى حقيقة الأمر مجرد أقوال وأفعال بشرية خاصة بالرسول البشر الإنسان والذى سيحاسب عليها مثل كافة البشر أمام الله .. أم أنك لا ترى بأن الرسول سيحاسب من ربه مثلنا فى يوم الحساب العظيم !!
الرسول صلى الله عليه وسلم افضل منا وافضل من الأنبياء كيف تقول انه مثلنا من ارسله الله رحمة للعالمين من الشهيد على الأمة يوم القيامة من الشفيع الذي سيشفع لأمته يوم القيامة
الرسول صلى الله عليه وسلم بشر ما اختلفنا لكنة صفوة البشر من الى يوم القيامة من الأنبياء او البشر يذكر اسمه في اليوم خمس مرات مع الله سبحانه اليس محمد صلى الله عليه وسلم من ارسل للجن والانس اليس محمد صلى الله عليه وسلم
فضل النبي صلى الله عليه وسلم على سائر الأنبياء
لقد خلق الله الأرض واختار منها بلده الحرام ففضله على جميع بقاع الأرض
وخلق الله السموات سبعاً فاحتار العليا منها ففضلها بالقرب من كرسيه ومن عرشه جل وعلا
وخلق الله الجنان وفضل جنة الفردوس على سائر الجنان فسقفها عرش الرحمن.
خلق الملائكة واصطفى منهم جبريل وإسرافيل وميكائيل فجبريل الوحي الذي به حياة القلوب والأرواح ، وميكائيل صاحب القطر الذي به حياة الأرض ومن عليها من أحياء ، وإسرافيل صاحب الصور الذي بنفخته يبعث الناس ليوم النشور .
وخلق الله البشر واصطفى منهم الأنبياء والرسل واصطفى من الرسل أولي العزم الخمسة واصطفى من أولي العزم خليله وحبيبه محمداً ففضله على جميع الأنبياء والمرسلين ، فهو إمام الأنبياء ، وإمام الأتقياء إمام الأصفياء ، وخاتم الأنبياء ، وسيد المرسلين ، وقائد الغر المحجلين ، وصاحب الشفاعة العظمى يوم الدين وصاحب الحوض المورود .
شرح الله صدره ورفع الله له ذكره ، ووضع الله عنه وزره ، وزكاه في كل شيء.
زكاه في عقله فقال سبحانه (( مَا ضَلَّ صَاحِبُكُمْ وَمَا غَوَى))
زكاه في صدقه فقال سبحانه (( وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَى ))
وزكاه في علمه فقال سبحانه ((عَلَّمَهُ شَدِيدُ الْقُوَى))
وزكاه في بصره فقال سبحانه ((مَا زَاغَ الْبَصَرُ وَمَا طَغَى ))
وزكاه في فؤاده فقال سبحانه ((مَا كَذَبَ الْفُؤَادُ مَا رَأَى))
وزكاه في صدره فقال سبحانه ((أَلَمْ نَشْرَحْ لَكَ صَدْرَكَ))
وزكاه في ذكره فقال سبحانه ((وَرَفَعْنَا لَكَ ذِكْرَكَ ))
وزكاه كله فقال سبحانه ((إِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ ))
فهو حبيب الله وهو خليل الله وهو أكرم الخلق على الله عز وجل .
وما نبي من الأنبياء إلا وقد أخذ الله عليه العهد والميثاق أن يؤمن برسول الله -صلى الله عليه وسلم- أن ينصره إذ بُعث كما قال الله جل وعلا (( وَإِذْ أَخَذَ اللّهُ مِيثَاقَ النَّبِيِّيْنَ لَمَا آتَيْتُكُم مِّن كِتَابٍ وَحِكْمَةٍ ثُمَّ جَاءكُمْ رَسُولٌ مُّصَدِّقٌ لِّمَا مَعَكُمْ لَتُؤْمِنُنَّ بِهِ وَلَتَنصُرُنَّهُ قَالَ أَأَقْرَرْتُمْ وَأَخَذْتُمْ عَلَى ذَلِكُمْ إِصْرِي قَالُواْ أَقْرَرْنَا قَالَ فَاشْهَدُواْ وَأَنَاْ مَعَكُم مِّنَ الشَّاهِدِينَ )) آل عمران :81.
في الحديث الذي أخرجه مسلم والترمذي وأحمد من حديث أبي هريرة أن النبي –صلى الله عليه وسلم – قال (( فضلت على الأنبياء بست ))
1. أعطيت جوامع الكلم.
2. ونصرت بالرعب ( رواية البخاري مسيرة شهر).
3. وأحلت لي الغنائم.
4. وجعلت لي الأرض طهوراً ومسجداً.
5. وأرسلت إلى الخلق كافة.
6. ختم بي النبيون " صحيح رواه بخاري ومسلم.
صدق الله ربنا عز وجل إذ بقول ((وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ))
فإن الله عز وجل قد كرم نبيه محمد صلى الله عليه وسلم تكريما في الدنيا والآخرة ما كرمه لأحدٍ من العالمين
مع الأسف أني أرى تناقضااااااااااااااااااات شديدة جدا في ذات المذهب
القرآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآىن ذاته اخبرنا ان الرسول في الجنة تفضل الاية
((وَمَن يُطِعِ اللهَ وَرَسُولَهُ يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ )) طاعته مقرونة بمصيرنا اذا اطعناه الجنة
اما من يعصي الرسول صلى الله عليه وسلم فهذا مصيره
((وَمَن يَعْصِ اللهَ وَرَسُولَهُ وَيَتَعَدَّ حُدُودَهُ يُدْخِلْهُ نَارًا خَالِدًا فِيهَا ))
https://www.ansarsunna.com/vb/showthread.php?t=21505
  #180  
غير مقروء 2011-06-22, 11:55 PM
الصورة الرمزية د حسن عمر
د حسن عمر د حسن عمر غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-04-27
المكان: مصر
المشاركات: 4,308
د حسن عمر
افتراضي

خُطبة رائعة ولكن .................................................. ......!!!!!!!!!!!!!!!!!!
أمّا ما يخُصّ الأبراهيمى فهو كُفئ أن يرُدّ
اقتباس:
اما أنت يا دكتور حسن عمر في المشاركة السابقة قلت:
اقتباس:
مفهوم الحكمة من كِتاب الله التى هى نّفس الأيات
أمّا المفهوم القديم أن الحِكمة هى السُنّة بدأ يتلاشى رويداً رويداً
فقُلت أنت
اقتباس:
لكن مع الاسف خذلك عقلك هالمرة
القرآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآن الكريم ليس المقصود به الحكمة بل الحكمة هي السنة والادلة تفضل
((ولقد اتينا لقمان الحكمة ان اشكر لله ومن يشكر فانما يشكر لنفسه ومن كفر فان الله غني حميد ))- سورة لقمان -
ولا أعلم من مِنّا من خذلهُ عقلهُ ؟؟؟؟؟
فقدّ جِئت بِدّليل ليس لك بل عليك أنت كأنك تهذى ولا تعى ما تقول .
فما هى الحكمة التى آعطاها الله لِلقمان سّوى كلام الله نّفسهِ فقد تعلمنّا مِن القُرآن أن الله يرسّل رُسلهِ مدّعوماً بِكلامهِ أو مُعجزات حِسية
أم تراك أن الله آعطى لُقمان كِتاب السُنّة التى هى الحكمة نّفسها فلم تكن هذهِ الحِكمة خاصّة بالرسّول الكريم بل هى قاسم مُشترك بين جميع الرُسّل
فالنّبى عِيسى حينّما جاء قومهُ بالتوراة والأنّجيل قال لهم ( قدّجئتُكم بالحكمة )(وَلَمَّا جَاءَ عِيسَىٰ بِالْبَيِّنَاتِ قَالَ قَدْ جِئْتُكُمْ بِالْحِكْمَةِ وَلِأُبَيِّنَ لَكُمْ بَعْضَ الَّذِي تَخْتَلِفُونَ فِيهِ فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَطِيعُونِ )
والنّبى سًليمان جاءتهُ تِلك السُنّة (الحكمة) فقال له (وَشَدَدْنَا مُلْكَهُ وَآتَيْنَاهُ الْحِكْمَةَ وَفَصْلَ الْخِطَابِ)
والرسّول الكريم مثلهُ مِثل الأنبياء الأخرين فقال لهُ(ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ )


حتى أن تِلك السُنّة التى هى الحكمة من وجهة نّظرك وأهل السُنّة قد منّحها الله لِنّاس عادّين لم يكونّوا أنّبياء أو رُسّل فقال لهم مُخاطباً( يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْرًا كَثِيرًا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ )
إن التعنّت فى الفِهم على أشياء هى فى الطبيعة خارج نِّطاقها لآمر يُثير الدّهشة والأستغراب امّ هى التبعية وحسب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كأنّك إله مِثل فرعون حينّما قال (ما أريكم إلا ما آرى)
فأنت ترى أن الحكمة هى السُنّة !!!!!!
ونحنُ نّرى أن آيات الكِتاب هى الحكمة ؟؟؟؟
وما كانت تِلك الأيات رادّعاً لك أو غيرك
اقتباس:
يس (1) وَالْقُرْآَنِ الْحَكِيمِ (2) إِنَّكَ لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ
الر تِلْكَ آَيَاتُ الْكِتَابِ الْحَكِيمِ
ذَلِكَ نَتْلُوهُ عَليْكَ مِنَ الآَيَاتِ وَالذِّكْرِ الْحَكِيمِ
فى أن القُرآن الذى نّزل من عِنّد الله ليس فيهِ آى نّوع من الحكمة بل الحِكمة هو ما تقول بهِ الرسّول الكريم كأنك تعلِى كلام الرسّول فوق كلام الله وسنّدّع بنِى قومك يُصّوبونك من هذا الخطأ الجسيم ؟؟؟؟؟
اقتباس:
لقمان رجل صالح ومعروف بلقمان الحكيم اليس كذلك واعطاه الله الحكمة فالحكمة ليست بالقرآن
نّعم نّتفق معك بإن لقمان صّالح ومُلقب بالحكيم ومع هذا لم تصّف كلام الله بِتلك الصّفة فأعطيتها ................ وأقللتها .....................................؟؟؟؟؟
اقتباس:
ومحمد صلى الله عليه وسلم حكيم اعطاه الله الحكمة مع القرآآآآآآآآآآآن الكريم
فهل لك أن تُعرفنّى بإن الرسّول حكيم بِذاتهِ !!!!!!!!!............................. أم هى منّحة من الله آعطاهُ إياه وما كان الوحىّ الذى نّزل عليهِ إلا حِكمة بالغة
(ذَٰلِكَ مِمَّا أَوْحَىٰ إِلَيْكَ رَبُّكَ مِنَ الْحِكْمَةِ وَلَا تَجْعَلْ مَعَ اللَّهِ إِلَٰهًا آخَرَ فَتُلْقَىٰ فِي جَهَنَّمَ مَلُومًا مَدْحُورًا [الإسراء:39] )
عالله تفهمّ ................؟؟؟؟؟؟
اقتباس:
الرسول صلى الله عليه وسلم افضل منا وافضل من الأنبياء
أنت كاذب ومُتقول على الله وعلى رُسلهِ والدّليل
آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لا نّفرق بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ
عالله تقول مشفتهاش ؟؟؟؟؟؟ بالأحمر كتبتها لك عشان لو عنّدك عمى آلوان .
وقالوا سّمعنّا وآطعنّا والله هاتجادّل.......................................... ................. لا سمع ولا طاع
اقتباس:
من الشهيد على الأمة يوم القيامة
لو ظننت أن الرسّول سيشهدّ عليك وعلى الآمة تُبقى لا تفهمّ فى الدّين نّهائياً .
اقتباس:
من الشفيع الذي سيشفع لأمته يوم القيامة
ده قصّة مش مكانّها الآن نّصيحة ما تنّتظرش شئ .!!!!!!!
اقتباس:
يذكر اسمه في اليوم خمس مرات مع الله سبحانه اليس محمد صلى الله عليه وسلم إلى يوم القيامة
شريك ضّمنّى زيه زى ربنّا هو فى أجمل من كِدة !!!!!!!!

اقتباس:
فهو حبيب الله وهو خليل الله وهو أكرم الخلق على الله عز وجل
أنت تكذب للمرة الثانية
(وإتخذ إبراهيم خليلاً ) هات آية مِثلها قالها على الرسّول الكريم . مش كلام؟؟؟؟؟؟ آية آية !!!!!!! فقط مش كلام سفطسة
اقتباس:
(( وَإِذْ أَخَذَ اللّهُ مِيثَاقَ النَّبِيِّيْنَ لَمَا آتَيْتُكُم مِّن كِتَابٍ وَحِكْمَةٍ ثُمَّ جَاءكُمْ رَسُولٌ مُّصَدِّقٌ لِّمَا مَعَكُمْ لَتُؤْمِنُنَّ بِهِ وَلَتَنصُرُنَّهُ قَالَ أَأَقْرَرْتُمْ وَأَخَذْتُمْ عَلَى ذَلِكُمْ إِصْرِي قَالُواْ أَقْرَرْنَا قَالَ فَاشْهَدُواْ وَأَنَاْ مَعَكُم مِّنَ الشَّاهِدِينَ )) آل عمران :81.
هذا قانّون عام على الجميع وليس خاصّ بالرسّول الكريم.........................والدّليل على خطأ مُعتقدكمُ الرسّول آخررسّول
فمن جاء بعدهِ ليُؤيدهُ أو ينّصّرهُ !!!!!!!!!!!! الفهم له نّاس

اقتباس:
((وَمَن يُطِعِ اللهَ وَرَسُولَهُ يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ )) طاعته مقرونة بمصيرنا اذا اطعناه الجنة
اما من يعصي الرسول صلى الله عليه وسلم فهذا مصير
((وَمَن يَعْصِ اللهَ وَرَسُولَهُ وَيَتَعَدَّ حُدُودَهُ يُدْخِلْهُ نَارًا خَالِدًا فِيهَا ))
هذا فى حياة الرسّول فقط ؟؟؟؟؟؟

رسّول + منّهج = طاعة
ـــــــــ + منّهج = طاعة
موضوع مغلق


المواضيع المتشابهه للموضوع: الوحى الثانى بين الشرك والإيمان
الموضوع كاتب الموضوع الأقسام الرئيسية مشاركات المشاركة الاخيرة
من اخبر قريش ومواضيع اخرى موحد مسلم الشيعة والروافض 6 2020-06-06 04:31 AM
فأين رواية الانقلابيين او المنتصرين وهذه روايات المنهزمين موحد مسلم الشيعة والروافض 1 2020-03-13 04:31 PM
النوم بين الظل والشمس معاوية فهمي السنة ومصطلح الحديث 0 2020-02-06 04:08 PM
ما هي القنطرة معاوية فهمي السنة ومصطلح الحديث 0 2020-02-06 11:05 AM
الكلب الاسود موحد مسلم الشيعة والروافض 0 2020-01-24 03:18 AM

*** مواقع صديقة ***
للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
محامي ||| عقارات تركيا ||| استقدام خادمات / عاملات ||| برجولات ||| سجاد صلاة ||| مقاول ترميم ||| ترافيان ||| العاب الاندرويد ||| نشر سناب ||| درويدي بلاي ||| شركة عزل اسطح بجدة ||| شركة عزل اسطح بجازان ||| العاب مهكرة ||| توريدات كهربائية و بترولية ||| تقوية شبكة المحمول ||| شاليهات شرق الرياض ||| تفاصيل ||| تصميم المواقع الالكترونية في العراق ||| خدماتي ||| محامي في الرياض ||| محامي بالرياض ||| محامي في الرياض ||| موثق ||| محامي في جدة ||| محامي في جدة ||| تصليح سيارات ||| تصميم موقع ||| نشر سناب

كود خصم سيارة اونلاين ||| كود خصم بات بات اطفال ||| كوبون خصم

خدمة تعقيم المنزل من كورونا ||| مكافحة الحشرات والقوارض ||| مكافحة الصراصير في المنزل

نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب

منتديات شباب الأمة ||| وادي العرب

السنة النبوية | كوبون خصم | حياة المصريين | الأذكار | موقع المرأة العربية | أولاد مصر
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd