الأذكار - اذكار المسلم - كتاب حصن المسلم           
جديد المواضيع

للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
أفضل العطور الأصلية العالمية ||| كهربائي في الكويت ||| تسليك مجاري في الكويت ||| فني صحي بالكويت ||| مدونة صحيح الدين ||| طب الذكورة ||| اخبار الصحة ||| فور شباب ||| الحوار العربي ||| منتديات شباب الأمة ||| حياة المصريين ||| الأذكار ||| موقع المرأة العربية ||| دليل السياح ||| مباشر مصر دوت نت ||| تقنية تك ||| بروفيشنال برامج ||| موقع حياتها ||| طريق النجاح ||| شبكة زاد المتقين الإسلامية ||| موقع . كوم
 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > منكرو السنة
 

إضافة رد

 
أدوات الموضوع
  #11  
قديم 2011-05-21, 04:58 PM
اميدان اميدان غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-04-09
المشاركات: 36
اميدان
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخي عبد الله ان هدف هدا الشخص ليس الفهم وانماالمراوغة ولايدافع عن عقيدة فالدي يدافع عن عقيدة لايطرح مثل هدا السؤال كما حصل لي مع شيعي باحت عن الحقيقة في موضوع الامامة لم يريد ان يفهم بتاتا ولم نصل بعد لنتيجة
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 2011-05-21, 09:50 PM
سليمان 70 سليمان 70 غير متواجد حالياً
عضو نشيط بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-12-29
المشاركات: 218
سليمان 70
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله المرشدي مشاهدة المشاركة
اهلا عزيزي

معنى هو الذي يصلي عليكم ليخرجكم من الظلمات إلى النور

اي ان الله يرحمكم والصلاة من الله على العبد هي رحمتة له وبركته لديه
اما صلاة الملائكه ودعائهم للمؤمنين واستغفارهم لهم
كما قال تعالى ويستغفرون للذين امنو

اما ليخرجكم من الظلمات إلى النور اي من الظلمات إلى الهدى والتثبيت على الهداية



...........

فقط اريد توضيح بسيط منك

ما المفهوم الذي تراه انت في هذة الاية ..؟؟

نريد ان نتعرف على تدبرك للقران ..

تحياتي
اقتباس:
اي ان الله يرحمكم والصلاة من الله على العبد هي رحمتة له وبركته لديه
اخي عبد الله هذه هي الاية وانظر الى اللون الاحمر { هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلَائِكَتُهُ لِيُخْرِجَكُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيماً{43}

يصلي تقول هي رحمتة .......... جميل
وفي نفس الاية .... (( وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيماً )) فكيف ذلك يا اخي ...... يصلى رحمتة .. و رحيما في نفس القول ؟؟

وهذه هي الايات
مَّا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِّن رِّجَالِكُمْ وَلَكِن رَّسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيماً{40} يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا اللَّهَ ذِكْراً كَثِيراً{41} وَسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلاً{42} هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلَائِكَتُهُ لِيُخْرِجَكُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيماً{43}
على ماذا تعود ( هو الذي ) على ربي الله ؟ ام على الرسول و النبي ؟

اذا كانت الصلاة هي الرحمة ... فكيف هي و كيف تكون ؟؟ ان كانت من الله او من الرسول و النبي ؟؟؟

ولا تنسى يا اخي ان القران قد ذكر مفهوم الصلاة بالعمل و ليس بالقول ....
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 2011-05-21, 10:59 PM
الصورة الرمزية عبدالله المرشدي
عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي غير متواجد حالياً
عضو نشيط بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-11-28
المشاركات: 162
عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سليمان 70 مشاهدة المشاركة
اخي عبد الله هذه هي الاية وانظر الى اللون الاحمر { هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلَائِكَتُهُ لِيُخْرِجَكُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيماً{43}

يصلي تقول هي رحمتة .......... جميل
وفي نفس الاية .... (( وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيماً )) فكيف ذلك يا اخي ...... يصلى رحمتة .. و رحيما في نفس القول ؟؟

وهذه هي الايات
مَّا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِّن رِّجَالِكُمْ وَلَكِن رَّسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيماً{40} يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا اللَّهَ ذِكْراً كَثِيراً{41} وَسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلاً{42} هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلَائِكَتُهُ لِيُخْرِجَكُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيماً{43}
على ماذا تعود ( هو الذي ) على ربي الله ؟ ام على الرسول و النبي ؟

اذا كانت الصلاة هي الرحمة ... فكيف هي و كيف تكون ؟؟ ان كانت من الله او من الرسول و النبي ؟؟؟

ولا تنسى يا اخي ان القران قد ذكر مفهوم الصلاة بالعمل و ليس بالقول ....
اهلا بك عزيزي

يبدو انك تحاول ان تذهب بعيداً بتحليل عقلي منافي للمنطق

تقول في البداية

ــــــــــــــــ

اخي عبد الله هذه هي الاية وانظر الى اللون الاحمر { هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلَائِكَتُهُ لِيُخْرِجَكُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيماً{43}

يصلي تقول هي رحمتة .......... جميل
وفي نفس الاية .... (( وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيماً )) فكيف ذلك يا اخي ...... يصلى رحمتة .. و رحيما في نفس القول ؟؟

...............................

الرد

والله اني لا اراك إلى كما قالو بني اسرائيل لنبي الله موسى

أيصلي ربنا ؟ فكبر هذا الكلام على موسى ، فأوحى الله إليه : أن قل لهم : إني أصلي ، وإن صلاتي رحمتي ، وقد وسعت رحمتي كل شيء .


تقول كيف يكون يصلي المقصود بها رحمته وبالمؤمنين رحيماً في نفس الوقت

واستغربة من هذا الشيء ..

من الذي اخرج المؤمنين من الظلمات إلى النور ...؟؟؟؟؟

اليس الله ... اذا هو بالمؤمنين رحيماً هو الذي هداهم وثبتهم ..

تحياتي
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 2011-05-22, 02:12 PM
منكر السنة منكر السنة غير متواجد حالياً
كافر بالسنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-05-20
المشاركات: 59
منكر السنة
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله المرشدي مشاهدة المشاركة
اهلا بك

عزيزي اتمنى ان تحترم عقول الناس

هذا كان تعليقك على جوابي ...

سؤالي واضح

ما المفهوم الذي تراه انت في هذة الاية ..؟؟

هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلائِكَتُهُ لِيُخْرِجَكُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيمًا

اريد المفهوم الذي تراه انت

وليس تعلق على المفهوم الذي اراه انا ...

بلاش مماطله فالجميع يتابعون الموضوع

تحياتي

عزيزي

لقد كان ردي واضحا ... ليس من الضروري أن نختلف ... لقد أجبتك بأنني كذلك أعتقد بأن القصود بالصلاة في الآية الكريمة باعتبار الأدوات والوسائل المتاحة للبشرية حتى سنة 2011 من التقويم الميلادي ترجح بنسبة 99 في المئة هي الرحمة لأن باقي الاحتمالات لا تليق بعظمة الله وقد قلت كذلك بأن ورود رحيما بآخر الآية هي من أجل تدعيم هذه الفرضية...

أنا الآن قد وضحت لك وجهة نظري مرة أخرى فهل أنت مستعد لأن توضح لي كيف توصلت إلى النتيجة ؟؟؟

مع تحياتي
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 2011-05-22, 02:41 PM
منكر السنة منكر السنة غير متواجد حالياً
كافر بالسنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-05-20
المشاركات: 59
منكر السنة
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سليمان 70 مشاهدة المشاركة

يصلي تقول هي رحمتة .......... جميل
وفي نفس الاية .... (( وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيماً )) فكيف ذلك يا اخي ...... يصلى رحمتة .. و رحيما في نفس القول ؟؟

وهذه هي الايات
مَّا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِّن رِّجَالِكُمْ وَلَكِن رَّسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيماً{40} يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا اللَّهَ ذِكْراً كَثِيراً{41} وَسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلاً{42} هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلَائِكَتُهُ لِيُخْرِجَكُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيماً{43}
على ماذا تعود ( هو الذي ) على ربي الله ؟ ام على الرسول و النبي ؟

عزيزي

وجود لفظ وملائكته في الآية يزيح باقي الاحنمالات فلا يتبقى إلا احتمال الله تعالى ...


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سليمان 70 مشاهدة المشاركة

اذا كانت الصلاة هي الرحمة ... فكيف هي و كيف تكون ؟؟ ان كانت من الله او من الرسول و النبي ؟؟؟

ولا تنسى يا اخي ان القران قد ذكر مفهوم الصلاة بالعمل و ليس بالقول ....
الصلاة ارتبطت في الآية بالله تعلى فيصبح السؤال عن الكيف خارج نطاق المنطق والفهم البشري ...أي بالنسبة لله تعالى قد تكون لا تتعلق لا بعمل ولا بقول بل بما يفوق إدراكنا .... لذا فنحن نحاول فقط إسقاط حقيقة مطلقة على إدراكنا المحدود باعتبار الصلاة في الآية هي الرحمة !!!

إذا لم تقتنع حاول أن تجيب على هذا السؤال: كيف يرحم الله عباده ؟؟؟

مع تحياتي
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 2011-05-22, 09:43 PM
الصورة الرمزية عبدالله المرشدي
عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي غير متواجد حالياً
عضو نشيط بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-11-28
المشاركات: 162
عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي عبدالله المرشدي
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منكر السنة مشاهدة المشاركة
عزيزي

لقد كان ردي واضحا ... ليس من الضروري أن نختلف ... لقد أجبتك بأنني كذلك أعتقد بأن القصود بالصلاة في الآية الكريمة باعتبار الأدوات والوسائل المتاحة للبشرية حتى سنة 2011 من التقويم الميلادي ترجح بنسبة 99 في المئة هي الرحمة لأن باقي الاحتمالات لا تليق بعظمة الله وقد قلت كذلك بأن ورود رحيما بآخر الآية هي من أجل تدعيم هذه الفرضية...

أنا الآن قد وضحت لك وجهة نظري مرة أخرى فهل أنت مستعد لأن توضح لي كيف توصلت إلى النتيجة ؟؟؟

مع تحياتي
الحقيقه انك مهرج مميز وفيلسوف عصرك

تقول انك تعتقدها بنسبة 99 بالمائة ليش ماتكون 100%

اما كيف وصلة لهذة النتيجه فانا ارجع لكلام الفقهاء والعلماء في تفسير هذة الاية

ولا احللها على هواي ...

تحياتي
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 2011-05-22, 10:02 PM
منكر السنة منكر السنة غير متواجد حالياً
كافر بالسنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-05-20
المشاركات: 59
منكر السنة
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله المرشدي مشاهدة المشاركة
الحقيقه انك مهرج مميز وفيلسوف عصرك

تقول انك تعتقدها بنسبة 99 بالمائة ليش ماتكون 100%

تحياتي

إن قلت 100% أكون قد ظلمت نفسي لأنني تجرأت على القول بأني أنا العبد الضعيف لله قادر على استيعاب كلام الله والإحاطة بكل أسراره ... فكيف أصدق نفسي والله سبحانه يقول : وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَحُولُ بَيْنَ الْمَرْءِ وَقَلْبِهِ


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله المرشدي مشاهدة المشاركة

اما كيف وصلة لهذة النتيجه فانا ارجع لكلام الفقهاء والعلماء في تفسير هذة الاية

ولا احللها على هواي ...
وهل أخبرك الفقهاء والعلماء كيف توصلوا إلى النتيجة ؟؟؟؟


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله المرشدي مشاهدة المشاركة

ولا احللها على هواي ...
استعملت تحليلا منطقيا .....

أنت كذلك استعملت تحليلا منطقيا عندما قبلت برأي الفقهاء والعلماء الذين تتبعهم ...


رد مع اقتباس
  #18  
قديم 2011-05-24, 10:52 PM
سليمان 70 سليمان 70 غير متواجد حالياً
عضو نشيط بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-12-29
المشاركات: 218
سليمان 70
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منكر السنة مشاهدة المشاركة
عزيزي

وجود لفظ وملائكته في الآية يزيح باقي الاحنمالات فلا يتبقى إلا احتمال الله تعالى ...




الصلاة ارتبطت في الآية بالله تعلى فيصبح السؤال عن الكيف خارج نطاق المنطق والفهم البشري ...أي بالنسبة لله تعالى قد تكون لا تتعلق لا بعمل ولا بقول بل بما يفوق إدراكنا .... لذا فنحن نحاول فقط إسقاط حقيقة مطلقة على إدراكنا المحدود باعتبار الصلاة في الآية هي الرحمة !!!

إذا لم تقتنع حاول أن تجيب على هذا السؤال: كيف يرحم الله عباده ؟؟؟

مع تحياتي

يا اخي الانسان انت الذي تقول
اقتباس:
وجود لفظ وملائكته في الآية يزيح باقي الاحنمالات فلا يتبقى إلا احتمال الله تعالى ...
اذا ... فكيف تكون الصلاة ؟؟ ان كانت من الله ؟؟
و انظر هنا {أُولَـئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَـئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ }البقرة157

اذا يوجد صلا و رحمة .... والصلاة ليس الرحمة ... كما ان الرحمة ليس هي الصلاة ؟؟

اقتباس:
إذا لم تقتنع حاول أن تجيب على هذا السؤال: كيف يرحم الله عباده ؟؟؟
الجواب موجود فلا تخف ........... و هو .... بالقران {وَيَوْمَ نَبْعَثُ فِي كُلِّ أُمَّةٍ شَهِيداً عَلَيْهِم مِّنْ أَنفُسِهِمْ وَجِئْنَا بِكَ شَهِيداً عَلَى هَـؤُلاء وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَاناً لِّكُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ }النحل89
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 2011-05-25, 10:20 PM
منكر السنة منكر السنة غير متواجد حالياً
كافر بالسنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-05-20
المشاركات: 59
منكر السنة
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سليمان 70 مشاهدة المشاركة
يا اخي الانسان انت الذي تقول
اذا ... فكيف تكون الصلاة ؟؟ ان كانت من الله ؟؟
و انظر هنا {أُولَـئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَـئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ }البقرة157

اذا يوجد صلا و رحمة .... والصلاة ليس الرحمة ... كما ان الرحمة ليس هي الصلاة ؟؟


الجواب موجود فلا تخف ........... و هو .... بالقران {وَيَوْمَ نَبْعَثُ فِي كُلِّ أُمَّةٍ شَهِيداً عَلَيْهِم مِّنْ أَنفُسِهِمْ وَجِئْنَا بِكَ شَهِيداً عَلَى هَـؤُلاء وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَاناً لِّكُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ }النحل89
لديك خلط في المفاهيم فأنا عندما قلت بإسقاط حقيقة مطلقة وهي صلاة الله غلى عباده على إدراكنا المحدود باعتبارها رحمة فأنت لم تدرك معنى إسقاط فالإسقاط يكون دائما تقريبيا.

أما سؤالك : فكيف تكون الصلاة ؟؟ ان كانت من الله ؟؟ فخاطىء تماما ولا يمكن الإجابة فالكيف لا يدرك إذا تعلق بالذات الإلهية... لأن الله تعالى لا تحكمه الأسباب ...

وإليك الدليل : سأستعمل الرحمة كمثال بما أنك استشهدت بها...

فعندما قال سبحانه : وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَاناً لِّكُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً فلاحظ بأن رحمة جاءت نكرة أي أن تنزيل الكتاب هو شكل من أشكال الرحمة وليس هو الرحمة بذاتها.

فبالنسبة لله تعالى : قد يجعل من حياتك رحمة وقد يجعل من مماتك رحمة، قد يجعل من راحتك رحمة وقد يجعل من عذابك رحمة أي أن الله تعالى قادر أن يتخطى الكيف والأسباب وأن يجعل من أي شيء رحمة لعباده إذن فكنه الرحمة مجهول وأشكالها لامتناهية أي مهما اختلف الكيف والسبب فالنتيجة واحدة...

وهذا ينطبق على الصلاة كذلك فالله قادر أن يجعلها رحمة أو غير ذلك مما يشاء...
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 2011-05-31, 09:17 PM
سليمان 70 سليمان 70 غير متواجد حالياً
عضو نشيط بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-12-29
المشاركات: 218
سليمان 70
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منكر السنة مشاهدة المشاركة
لديك خلط في المفاهيم فأنا عندما قلت بإسقاط حقيقة مطلقة وهي صلاة الله غلى عباده على إدراكنا المحدود باعتبارها رحمة فأنت لم تدرك معنى إسقاط فالإسقاط يكون دائما تقريبيا.

أما سؤالك : فكيف تكون الصلاة ؟؟ ان كانت من الله ؟؟ فخاطىء تماما ولا يمكن الإجابة فالكيف لا يدرك إذا تعلق بالذات الإلهية... لأن الله تعالى لا تحكمه الأسباب ...

وإليك الدليل : سأستعمل الرحمة كمثال بما أنك استشهدت بها...

فعندما قال سبحانه : وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَاناً لِّكُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً فلاحظ بأن رحمة جاءت نكرة أي أن تنزيل الكتاب هو شكل من أشكال الرحمة وليس هو الرحمة بذاتها.

فبالنسبة لله تعالى : قد يجعل من حياتك رحمة وقد يجعل من مماتك رحمة، قد يجعل من راحتك رحمة وقد يجعل من عذابك رحمة أي أن الله تعالى قادر أن يتخطى الكيف والأسباب وأن يجعل من أي شيء رحمة لعباده إذن فكنه الرحمة مجهول وأشكالها لامتناهية أي مهما اختلف الكيف والسبب فالنتيجة واحدة...

وهذا ينطبق على الصلاة كذلك فالله قادر أن يجعلها رحمة أو غير ذلك مما يشاء...

[QUOTE]
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منكر السنة مشاهدة المشاركة
لديك خلط في المفاهيم فأنا عندما قلت بإسقاط حقيقة مطلقة وهي صلاة الله غلى عباده على إدراكنا المحدود باعتبارها رحمة فأنت لم تدرك معنى إسقاط فالإسقاط يكون دائما تقريبيا.
فهل عندك الفهم المزبوط حتى تقول خلط في المفاهيم ؟؟ وانت تقول التالي
اقتباس:
أما سؤالك : فكيف تكون الصلاة ؟؟ ان كانت من الله ؟؟ فخاطىء تماما ولا يمكن الإجابة فالكيف لا يدرك إذا تعلق بالذات الإلهية... لأن الله تعالى لا تحكمه الأسباب ...
فكيف اذا انت مؤمن بالله ؟؟؟

اقتباس:
فعندما قال سبحانه : وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَاناً لِّكُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً فلاحظ بأن رحمة جاءت نكرة أي أن تنزيل الكتاب هو شكل من أشكال الرحمة وليس هو الرحمة بذاتها.
نكرة ماذا يا خال و ما هي النكرة ؟؟ وَإِنَّهُمْ لَيَقُولُونَ مُنكَراً مِّنَ الْقَوْلِ وَزُوراً وَإِنَّ اللَّهَ لَعَفُوٌّ غَفُورٌ
لماذا هي جأت نكرة كما تقول ؟؟

اقتباس:
فبالنسبة لله تعالى : قد يجعل من حياتك رحمة وقد يجعل من مماتك رحمة، قد يجعل من راحتك رحمة وقد يجعل من عذابك رحمة أي أن الله تعالى قادر أن يتخطى الكيف والأسباب وأن يجعل من أي شيء رحمة لعباده إذن فكنه الرحمة مجهول وأشكالها لامتناهية أي مهما اختلف الكيف والسبب فالنتيجة واحدة...
كلام يدل على الفراغ العلمي ، وعدم معرفة رحمة الله ... ما ترى في شكل هذه الرحمة {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَأْكُلُواْ أَمْوَالَكُمْ بَيْنَكُمْ بِالْبَاطِلِ إِلاَّ أَن تَكُونَ تِجَارَةً عَن تَرَاضٍ مِّنكُمْ وَلاَ تَقْتُلُواْ أَنفُسَكُمْ إِنَّ اللّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيماً }النساء29
رد مع اقتباس
إضافة رد


المواضيع المتشابهه للموضوع: الصلاة : دعوة إلى التدبر
الموضوع كاتب الموضوع الأقسام الرئيسية مشاركات المشاركة الاخيرة
ليست شبهة الشيخ محمد حسين كاشف الغطاء يقول أن فاطمة خرجت عن حدود الآداب مع زوجها بل حقيقة موحد مسلم الشيعة والروافض 2 2020-04-09 11:36 PM
القول المبين في فلتات الانزع البطين موحد مسلم الشيعة والروافض 7 2020-03-05 05:41 PM
الكلب الاسود موحد مسلم الشيعة والروافض 0 2020-01-24 03:18 AM
رسول الله الشهيد المسموم / تحقيق مفصل ابو هديل الشيعة والروافض 0 2019-10-26 09:37 PM
فوائد من رسالة ابن القيم إلى أحد إخوانه معاوية فهمي إبراهيم مصطفى السير والتاريخ وتراجم الأعلام 0 2019-10-12 09:37 AM

*** مواقع صديقة ***
للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
منتديات عربية \ الاسلام ||| تصميم بنر ||| trend ||| koora live ||| koora4live ||| منتج الزيت الافغاني ||| kora online ||| يلا شوت ||| جول العرب ||| yalla shoot ||| كود خصم ليفل شوز ||| فكرة ||| الاسطورة ||| دراما كافيه ||| شركة تنظيف مكيفات بالرياض ||| منظفات غسالة الصحون ||| محطات ||| الشركة الالمانية ||| ترنداوى ||| يلا شوت ||| yalla shoot
افضل محامي فى الرياض ||| متجر الرياض ||| شركة تنظيف مكيفات بالدمام ||| ياسين tv ||| كول كورة ||| كورة جول ||| يلا شوت ||| EgyBest ||| يلا لايف ||| bein sport 1 ||| يلا شوت ||| كورة اون لاين ||| جول العرب ||| كورة اون لاين ||| kora online ||| كورة لايف ||| koora live ||| يلا شوت ||| يلا شوت ||| شدات ببجي ||| محامي في جدة ||| محامي في الرياض ||| محامي بالرياض ||| محامي في الرياض ||| موثق ||| محامي في جدة ||| محامي في جدة ||| محامي السعودية ||| محامي في عمان الاردن ||| البرق 24
شحن روبلوكس ||| شدات ببجي ||| متجر 4u ||| شعبية ببجي ||| يلا شوت ||| كورة لايف ||| ترجمة معتمدة في جدة
أساسيات التصميم الداخلي ||| الخليج برس ||| جيزان نت ||| التنوير نيوز ||| اشتراكات يوتيوب بريميوم ||| APKFRE for Android Apps
كود خصم نون السعودية ||| كود خصم باث اند بودي ||| كود خصم شقردي
ترحيل الشغاله خروج نهائي ||| أجهزة معامل تحاليل ||| واتساب الذهبي ||| واتساب عمر ||| زيادة متابعين

تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2022 Jelsoft Enterprises Ltd
أنصار السنة | منتدى أنصار السنة | أنصار السنة المحمدية | جماعة أنصار السنة المحمدية | جماعة أنصار السنة | فكر أنصار السنة | فكر جماعة أنصار السنة | منهج أنصار السنة | منهج جماعة أنصار السنة | جمعية أنصار السنة | جمعية أنصار السنة المحمدية | الفرق بين أنصار السنة والسلفية | الفرق بين أنصار السنة والوهابية | نشأة جماعة أنصار السنة | تاريخ جماعة أنصار السنة | شبكة أنصار السنة | انصار السنة | منتدى انصار السنة | انصار السنة المحمدية | جماعة انصار السنة المحمدية | جماعة انصار السنة | فكر انصار السنة | فكر جماعة انصار السنة | منهج انصار السنة | منهج جماعة انصار السنة | جمعية انصار السنة | جمعية انصار السنة المحمدية | الفرق بين انصار السنة والسلفية | الفرق بين انصار السنة والوهابية | نشاة جماعة انصار السنة | تاريخ جماعة انصار السنة | شبكة انصار السنة | انصار السنه | منتدى انصار السنه | انصار السنه المحمديه | جماعه انصار السنه المحمديه | جماعه انصار السنه | فكر انصار السنه | فكر جماعه انصار السنه | منهج انصار السنه | منهج جماعه انصار السنه | جمعيه انصار السنه | جمعيه انصار السنه المحمديه | الفرق بين انصار السنه والسلفيه | الفرق بين انصار السنه والوهابيه | نشاه جماعه انصار السنه | تاريخ جماعه انصار السنه | شبكه انصار السنه |