="الأذكار           

مكتبة دار الزمان
 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > منكرو السنة
 

« النبيون يدكون معاقل منكرى السنة | وطء الزوجة | الزميل أبو إلياس هل أنت تصلي؟؟؟؟ »

إضافة رد

أدوات الموضوع
  #51  
غير مقروء 2011-09-28, 12:32 AM
الصورة الرمزية أبو جهاد الأنصاري
أبو جهاد الأنصاري أبو جهاد الأنصاري غير متواجد حالياً
أنصارى مختص بعلوم السنة النبوية
 
تاريخ التسجيل: 2007-07-22
المكان: الإسلام وطنى والسنة سبيلى
المشاركات: 11,820
أبو جهاد الأنصاري تم تعطيل التقييم
افتراضي رد: وطء الزوجة

[quote=الإبراهيمى;181803]
اقتباس:
ياسيد ابوجهاد شئنا أم أبينا فإن القرآن نزل على النبى تبيان لكل شئ ..
وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَانًا لِكُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ
ولذا فإن كان هناك من الأوامر لم يُفصلها القرآن فليس ذلك لأن الله قد أحال فى تفصيلها لمصدر آخر بزعمكم ولكن لأن الناس وقت نزول القرآن كانت تعلم بتفاصيل تلك الأمور جيدا ولذا لم يكن هناك حاجة لذكر تلك التفاصيل بالقرآن كما دللنا على ذلك بتشريع الحج ..
أما وعن مذهبك بمسألة الأمر بوطء الزوجة والتى حصرتها بذلك الجزء من الرواية الذى زعمت بأنه يُحدد مكان الوطء فأعتقد بأنه يحق لنا مناقشتك فى هذا الأمر ولا يمكن أن تُسمى تلك المناقشة تهجما عليك أبدا ..
وما حملت مشاركتنا المحذوفة سوى عدة تساؤلات حول المسألة نوجزها مباشرة وبلا تقديم فى التالى ..
أنت ذكرت ذلك الجزء من إحدى الروايات للتدليل على ورود الأمر بتحديد مكان الوطء من خلالها كالتالى ..
ولا يوجد أى موضع ذُكر فيه كيفية الوطء غلا فى قول النبى :

وقبل الشروع فى طرح تساؤلاتنا يجدر بنا وكى حديثنا موثقا أن نعرض نص الرواية كاملا بحسب صحيح مسلم ..
(حديث موقوف) أَخْبَرَنَا سَعِيدُ بْنُ مُحَمَّدٍ الْحَيَّانِيُّ ، أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ حَمْدُونَ ، أَخْبَرَنَا أَحْمَدُ بْنُ الْحُسَيْنِ بْنِ الشَّرْقِيِّ ، قَالَ : أَخْبَرَنَا أَبُو الأَزْهَرِ ، حَدَّثَنَا وُهَيْبُ بْنُ جَرِيرٍ ، حَدَّثَنَا أَبُو كُرَيْبٍ ، قَالَ : سَمِعْتُ النُّعْمَانَ بْنَ رَاشِدٍ الزُّهْرِيَّ ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ الْمُنْكَدِرِ ، عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ ، قَالَ : قَالَتِ الْيَهُودُ : " إِذَا نَكَحَ الرَّجُلُ امْرَأَتَهُ مُجَبَّيَةً جَاءَ وَلَدُهَا أَحْوَلَ ، فَنَزَلَتْ : نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ
أخرجه البخاري (رقم : 4528)و مسلم (رقم : 1435)و أبو داود (رقم : 2163)الترمذي ( رقم : 2977) و ابن ماجه (رقم : 1925)و الدارمي (رقم : 1112)من طرق عن ابن المنكدر عن جابر
ورواه عن ابن المنكدر جماعة : " الزهري و السفيانان و شعبة و مالك و أيوب و أبوحازم و أبوعوانة "
وزاد في حديث النعمان عن الزهري إِنْ شَاءَ مُجَبَّيَةً ، وَإِنْ شَاءَ غَيْرَ مُجَبَّيَةٍ غَيْرَ أَوْ ذَلِكَ فِي صِمَامٍ وَاحِدٍ ، رَوَاهُ مُسْلِمٌ ،
المجبية بميم مضمومة ثم جيم مفتوحة ثم باء موحدة مشددة مكسورة ثم ياء مثناة من تحت ، أي : مكبوبة على وجهها . و ( الصمام ) بكسر الصاد أي : ثقب واحد ،
وهذه الزيادة من إدراج الزهري
فقد قال الحافظ في الفتح (8/192 )
هذه الزيادة يشبه أن تكون من تفسير الزهري لخلوها من رواية غيره من أصحاب ابن المنكدر مع كثرتهم
وقد روى هذه الزيادة عن الزهري النعمان بن راشد وهو ضعيف
إنتهـــــــــــــــــــــى ........
ومن خلال ذلك التوجه ووفقا لنص الرواية يحق لنا بأن نسأل بالتالى ..
س1:
أين الإشارة إلى مكان الوطء تحديدا فى تلك الرواية التى لم تذكر سوى أنه يكون فى صمام واحد ((أى ثُقب واحد أو سبيل واحد))
فهل ليس الدُبُر بثُقب واحد ـ وهل ليس الفم بثُقب واحد ـ فأين تحديد الرواية لمكان الوطء الذى أمر الله به ؟؟؟؟؟؟
س2:
تلك الرواية موقوفة عند جابر وليس منسوبة للنبى كما الحديث ..
وعلي هذا يحق لنا أن نسأل ..
هل كان جابر يوحى إليه من الله بتلك الأمور التى لا نجد تفصيلا لها فى القرآن ـ وهل ما يُخبر به جابر بذلك الشأن يدخل فى عداد السنة النبوية كذلك ؟؟؟؟؟؟؟
س3:
حضرتك أشرت إلى أن هذا الحديث متفق عليه .. بينما وكما رأينا أن تلك الزيادة لم تذكر إلا فى رواية واحدة لمسلم وأشار إلى تفرد النعمان عن الزهرى بها
فهل ما ذكرته من أن الحديث متفق عليه كان تدليسا على القارئ أم مجرد خطأ ؟؟؟
س4:
تلك المقولة التى تستدل بها جاءت على شكل زيادة مُضافة إلى إحدى الروايات كما رأينا وأجمع علماء مذهب أهل السنة على ضعف تلك الزيادة لتفرد أحد الرواة بها دون باقيهم إلى جانب ضعف من رواها عنه ـ وعلى ذلك نسأل ..
هل يجوز وفقا لشرع مذهبكم الإستدلال على حجية السنة بموجب أحاديث ضعيفة ؟؟؟؟؟
س5:
تلك الرواية وبحسب جميع الرواة قد أجمعوا على قول جابر لها عقب نزول الآية نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ
بينما تلك الآية التى يدور حولها موضوعنا
كانت قبل تلك الآية وبالتالى قبل رواية جابر حيث جاء ترتيب الآيات كقول الله فيها بالتالى
فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ (( هنا كان الله قد أمرهم )) إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ (222) نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ .. وقد قيلت الرواية بمناسبة تلك الآية الأخيرة بحسب جميع الرواة .. بينما ومن المفترض وحسب الآية أن يكون أمر الله قد صدر من قبل نزولها حيث يقول فى الماضى مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ
فأين هو أمر الله الذى كان قد أمرهم به من قبل تزول الآية ؟؟؟؟؟؟
ــــــــــــــــــ
تلك هى التساؤلات التى نرى عدم إستقامة مذهبك من دون التعرض لها والرد عليها..
وننتظــــــر ....
وهل تؤمن بصحة الحديث - حتى نتناقش حوله - أم لا؟؟!!!
رد مع اقتباس
  #52  
غير مقروء 2011-09-28, 03:31 PM
الإبراهيمى الإبراهيمى غير متواجد حالياً
منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-04-05
المكان: مصر العربية
المشاركات: 383
الإبراهيمى
افتراضي رد: وطء الزوجة

[QUOTE]
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو جهاد الأنصاري مشاهدة المشاركة
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
وهل تؤمن بصحة الحديث - حتى نتناقش حوله - أم لا؟؟!!!
وهل لأننى لا أؤمن بالأحاديث أو صحتها أن تُخالف حضرتك أصول مذهبك الذى تُحاججنا به وتستشهد برواية لم تثبت نسبتها إلى الرسول إضافة إلى ضعفها !!!
أنت فى هذا الموضوع تقدم دليلا تراه على حجية السنة ووحييتها ..
وذلك الدليل مأخوذ عن إحدى الروايات الموجودة بكتب السنة ـ
وقد قدمنا ملاحظاتنا على إستشهادك بتلك الرواية ومنها عدم توضيح الرواية لمكان الوطء تحديدا ـ عدم نسبة الرواية للنبى ـ ضعف الرواية من منظور أهل السنة ـ
وكان يجب عليك التعرض لتلك الملاحظات إيرادا لها وردا عليها ..
أما وأن تُحاججنى بعدم إيمانى بصحة الحديث وبأن ذلك يمنع مناقشته .. فهذا ما لا يستقيم به الحوار أبدا ..
وفى النهاية فإن ملاحظاتنا ما زالت قائمة نرد بها على برهانكك الذى قد تهاوى لأول وهلة ومع إبداءنا لتلك الملاحظات !!
رد مع اقتباس
  #53  
غير مقروء 2011-09-29, 06:40 AM
الصورة الرمزية د حسن عمر
د حسن عمر د حسن عمر غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-04-27
المكان: مصر
المشاركات: 4,308
د حسن عمر
افتراضي رد: وطء الزوجة

[QUOTE=الإبراهيمى;182197]
اقتباس:
وهل لأننى لا أؤمن بالأحاديث أو صحتها أن تُخالف حضرتك أصول مذهبك الذى تُحاججنا به وتستشهد برواية لم تثبت نسبتها إلى الرسول إضافة إلى ضعفها !!!
أنت فى هذا الموضوع تقدم دليلا تراه على حجية السنة ووحييتها ..
وذلك الدليل مأخوذ عن إحدى الروايات الموجودة بكتب السنة ـ
وقد قدمنا ملاحظاتنا على إستشهادك بتلك الرواية ومنها عدم توضيح الرواية لمكان الوطء تحديدا ـ عدم نسبة الرواية للنبى ـ ضعف الرواية من منظور أهل السنة ـ
وكان يجب عليك التعرض لتلك الملاحظات إيرادا لها وردا عليها ..
أما وأن تُحاججنى بعدم إيمانى بصحة الحديث وبأن ذلك يمنع مناقشته .. فهذا ما لا يستقيم به الحوار أبدا ..
وفى النهاية فإن ملاحظاتنا ما زالت قائمة نرد بها على برهانكك الذى قد تهاوى لأول وهلة ومع إبداءنا لتلك الملاحظات !!
اقتباس:
للخلف در !!!!!!!!!!!!
رد مع اقتباس
  #54  
غير مقروء 2011-10-18, 03:24 PM
الصورة الرمزية أبو جهاد الأنصاري
أبو جهاد الأنصاري أبو جهاد الأنصاري غير متواجد حالياً
أنصارى مختص بعلوم السنة النبوية
 
تاريخ التسجيل: 2007-07-22
المكان: الإسلام وطنى والسنة سبيلى
المشاركات: 11,820
أبو جهاد الأنصاري تم تعطيل التقييم
افتراضي رد: وطء الزوجة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد الشعار مشاهدة المشاركة

يتطلب تفسير كتاب الله العقل والمنطق (طبعا بعيدا عن ايات الغيبيات)، وهذا انا ما أردته في شرحي للأيات...فأنا لا أقول أن الله لم يأمر في قوله تعالى (فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمْ اللَّهُ) بل أقول أن سياق الأية تبين أن ما أمر الله هو الإتيان من الفرج. فإذا لم نعرف المكان الذي أمر الله الرجال بإتيانه بذلك الوقت، فمن سياق الأية نتبين بأنه الفرج كما وضحت سابقا.
فمنطقيا وهنا اتكلم عن حالة نعيشها نحن البشر ليومنا هذا أن الزوجة يأتيها الحيض مره كل شهر وأكيد لن يستطيع الزوج ممارسة الجنس معها خلال هذه الفتره من شدة تدفق الدم حتى توقف الحيض وتطهرها منه...فأكيد الإعتزال في الاية ( فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ) القصد فيها البعد عن الإتيان من الفرج لأن الله تعالى قد وصى بالزوجة ولن يكون قصده سبحانه أن نحبسها أو أن نفعل اي فعل مشين بحقها.
هذا كلام جميل ومعتبر .. والحمد لله أنه يخدم مقصدى ويصب فى المرمى الذى أريد أن أبلغه. حاصل كلامك أمران:
1- أن الله سبحانه وتعالى لم يذكر - صراحةً - الموضع الذى أباح فيه للرجال إتيان النساء. صح؟
2- أننا قد استنتجنا واستدللنا أن مراد الله فى هذا هو كذا...
النتيجة : أن الله سبحانه وتعالى لم يصرح فى كتابه بكل أمر من أمور الشريعة. بل أحال إلى مرجعيات أخرى ، منها العقل البشرى فى الاستدلال والفهم كما هو فى حالتنا هذه. وكما فعلت حضرتك بالضبط.
وهذا هو الهدف الحقيقى من حوارى. وهذا ما أختلف فيه مع السادة منكرى السنة ، حيث يزعمون أن القرآن هو المصدر الوحيد الواحد المتوحد الأوحد للتشريع ، طمعاً فى إنكار السنة.
بينما أنا أقول مثل ما قلت أنت ، أن الله سبحانه وتعالى - هو بذاته العلية - قد أقر وجود مصادر تشريعية أخرى مبينة وموضحة ومفسرة للقرآن الكريم ، منها العقل البشرى مصداق قوله تعالى : أفلا يتدبرون القرآن ومنها السنة النبوية التى هى فهم النبى - على الأقل إن لم يكن هناك وحى مباشر إليه من خلالها - من باب أولى!!!

فمشاركتك أثمرت الحوار ...
رد مع اقتباس
  #55  
غير مقروء 2011-10-18, 04:46 PM
الصورة الرمزية أبو جهاد الأنصاري
أبو جهاد الأنصاري أبو جهاد الأنصاري غير متواجد حالياً
أنصارى مختص بعلوم السنة النبوية
 
تاريخ التسجيل: 2007-07-22
المكان: الإسلام وطنى والسنة سبيلى
المشاركات: 11,820
أبو جهاد الأنصاري تم تعطيل التقييم
افتراضي رد: وطء الزوجة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
ولذا فإن كان هناك من الأوامر لم يُفصلها القرآن فليس ذلك لأن الله قد أحال فى تفصيلها لمصدر آخر بزعمكم ولكن لأن الناس وقت نزول القرآن كانت تعلم بتفاصيل تلك الأمور جيدا ولذا لم يكن هناك حاجة لذكر تلك التفاصيل بالقرآن كما دللنا على ذلك بتشريع الحج ..

والصلاة والصيام والزكاة ... كلها كانت معروفة وهى هى التى كان يفعلها أبو جهل ؟؟!؟!!!
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
كما دللنا على ذلك بتشريع الحج ..

يعنى نحن الآن نحج حج أبى جهل وأبى لهب وليس حج محمد بن عبد الله؟؟!!


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
أنت ذكرت ذلك الجزء من إحدى الروايات للتدليل على ورود الأمر بتحديد مكان الوطء من خلالها كالتالى ..
ولا يوجد أى موضع ذُكر فيه كيفية الوطء غلا فى قول النبى :

تذكرت مواضع أخرى كنت قد نسيتها تقوى وتعضد وتعزز وتؤكد هذه الرواية!!

عن ابن عباس قال جاء عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه إلى رسول الله فقال يا رسول الله هلكت قال ما الذي أهلكك قال حولت رحلي البارحة فلم يرد عليه شيئا قال فأوحى الله إلى رسول الله هذه الآية نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم أقبل وأدبر واتق الدبر والحيضة ورواه الترمذي والبيهقى.
وهناك طرق أخرى ولكنى أختصر لضيق وقتى.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
وقبل الشروع فى طرح تساؤلاتنا يجدر بنا وكى حديثنا موثقا أن نعرض نص الرواية كاملا بحسب صحيح مسلم ..
(حديث موقوف)

الحديث الموقوف فى أسباب النزول له حكم المرفوع. هل تعلم ما معنى الحديث المروفع حكماً؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
س1:
أين الإشارة إلى مكان الوطء تحديدا فى تلك الرواية التى لم تذكر سوى أنه يكون فى صمام واحد ((أى ثُقب واحد أو سبيل واحد))
فهل ليس الدُبُر بثُقب واحد ـ وهل ليس الفم بثُقب واحد ـ فأين تحديد الرواية لمكان الوطء الذى أمر الله به ؟؟؟؟؟؟

القبل + الدبر = ثقبان!!!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
س2:
تلك الرواية موقوفة عند جابر وليس منسوبة للنبى كما الحديث ..

أجبناه سابقاً.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
وعلي هذا يحق لنا أن نسأل ..
هل كان جابر يوحى إليه من الله بتلك الأمور التى لا نجد تفصيلا لها فى القرآن ـ

لا ولكنه سمعها من رسول الله سواء صرح بالسماع أم لا.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
وهل ما يُخبر به جابر بذلك الشأن يدخل فى عداد السنة النبوية كذلك ؟؟؟؟؟؟؟

لو كان فى حكم المرفوع تكون الإجابة بنعم.
والمرفوع حكماً له ضوابط عند أهل العلم. مشروحة فى كتب مصطلح الحديث فارجع لها.
وأرد على سؤالك بسؤال :

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
س3:
حضرتك أشرت إلى أن هذا الحديث متفق عليه .. بينما وكما رأينا أن تلك الزيادة لم تذكر إلا فى رواية واحدة لمسلم وأشار إلى تفرد النعمان عن الزهرى بها
فهل ما ذكرته من أن الحديث متفق عليه كان تدليسا على القارئ أم مجرد خطأ ؟؟؟

لا هذا ولا ذاك وارجع إلى كلامى سابقاً واقرأه جيداً وأنت يقظان حتى لا تخدع القراء بألاعيب الكلام.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة

س4:
تلك المقولة التى تستدل بها جاءت على شكل زيادة مُضافة إلى إحدى الروايات كما رأينا وأجمع علماء مذهب أهل السنة على ضعف تلك الزيادة لتفرد أحد الرواة بها دون باقيهم إلى جانب ضعف من رواها عنه

ياااااااااااااه أجمع علماء أهل السنة على ضعفها؟؟؟؟
ما هذه المبالغات والمجاذفات!!!؟؟
ثم ما أدراك أنت بالصحيح والضعيف فى كتب السنة ، أنا قد اسوق لك حديثاً فيه ضعف ولكنى أعلم أن هناك أسانيد أو متون أخرى تسنده وتقويه وإن كان فى طريق من طرقه بعض الضعف. ولا تنس أن الذى قال بالضعف الذى نقلته أنت عالم من علماء الحديث أنت لا تعتد بتصحيحه بينما تعتد بتضعيفه!!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة


وعلى ذلك نسأل ..
هل يجوز وفقا لشرع مذهبكم الإستدلال على حجية السنة بموجب أحاديث ضعيفة ؟؟؟؟؟

إذا أيد القرآن معنى ذلك الحديث الضعيف فنعم.


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة


س5:
تلك الرواية وبحسب جميع الرواة قد أجمعوا على قول جابر لها عقب نزول الآية نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ
بينما تلك الآية التى يدور حولها موضوعنا
كانت قبل تلك الآية وبالتالى قبل رواية جابر حيث جاء ترتيب الآيات كقول الله فيها بالتالى
فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ (( هنا كان الله قد أمرهم )) إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ (222) نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ .. وقد قيلت الرواية بمناسبة تلك الآية الأخيرة بحسب جميع الرواة .. بينما ومن المفترض وحسب الآية أن يكون أمر الله قد صدر من قبل نزولها حيث يقول فى الماضى مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ
فأين هو أمر الله الذى كان قد أمرهم به من قبل تزول الآية ؟؟؟؟؟؟

ملحوظة لطيفة ، ولكن لا قيمة لها حيث أن الأمر يشار إليه بأشهر ما فيه وليس بأوله أو آخره فعندما نقول مصر بلد الهرم فمعنى هذا أن الهرم هو أول ما يقابل الداخل إلى مصر؟؟؟!!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة


تلك هى التساؤلات التى نرى عدم إستقامة مذهبك من دون التعرض لها والرد عليها..
وننتظــــــر ....

وقد سقطت أسئلتك بحول الله وقوته. فانتظر ما شئت.
رد مع اقتباس
  #56  
غير مقروء 2011-10-18, 04:57 PM
الصورة الرمزية أبو جهاد الأنصاري
أبو جهاد الأنصاري أبو جهاد الأنصاري غير متواجد حالياً
أنصارى مختص بعلوم السنة النبوية
 
تاريخ التسجيل: 2007-07-22
المكان: الإسلام وطنى والسنة سبيلى
المشاركات: 11,820
أبو جهاد الأنصاري تم تعطيل التقييم
افتراضي رد: وطء الزوجة

وحتى لا نطيل النفس فى مسألة الاستدلال بالسنة والحديث والصحة والضعف فمحصلة كلامى هى ما سبق أن ذكرته للأخ أحمد الشعار :
أن الله سبحانه وتعالى لم يذكر - صراحةً - الموضع الذى أباح فيه للرجال إتيان النساء. صح؟
1- أن وطء الزوجة من الأمور الشرعية والدليل على هذا أن الله سبحانه قد استنكر فعل قوم لوط وأهلكهم لما وطأوا الذكران من دون الإناث!!!
2- أن الله سبحانه وتعالى لم يذكر - صراحة - موضع وطء الزوجة فى القرآن الكريم.
3- أننا قد استنتجنا واستدللنا - بتدبر القرآن - أن مراد الله فى هذا هو وطء الزوجة يكون فى القبل دون الدبر.
النتيجة : أن الله سبحانه وتعالى لم يصرح فى كتابه بكل أمر من أمور الشريعة. بل أحال إلى مرجعيات أخرى ، منها العقل البشرى - فى الاستدلال والفهم كما هو فى حالتنا هذه - . وكما فعلت أنت بالضبط.
وهذا هو الهدف الحقيقى من حوارى. وهذا ما أختلف فيه مع السادة منكرى السنة ، حيث يزعمون أن القرآن هو المصدر الوحيد الواحد المتوحد الأوحد للتشريع ، طمعاً فى إنكار السنة.
بينما أنا أقول أن الله سبحانه وتعالى - هو بذاته العلية - قد أقر وجود مصادر تشريعية أخرى مبينة وموضحة ومفسرة للقرآن الكريم ، منها العقل البشرى مصداق قوله تعالى : أفلا يتدبرون القرآن ومنها السنة النبوية من باب أولى والتى هى فهم النبى - على الأقل إن لم يكن هناك وحى مباشر إليه من خلالها - !!!
والحمد لله رب العالمين.
رد مع اقتباس
  #57  
غير مقروء 2011-10-19, 03:27 PM
الصورة الرمزية د حسن عمر
د حسن عمر د حسن عمر غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-04-27
المكان: مصر
المشاركات: 4,308
د حسن عمر
افتراضي رد: وطء الزوجة

اقتباس:
يزعمون أن القرآن هو المصدر الوحيد الواحد المتوحد الأوحد للتشريع ، طمعاً فى إنكار السنة.
ليس زعماً يا أبى جِهاد .
بل هى حقيقة . سأحتجها عليك يوم القيامة . كما إنك بالمثل ستُحجنى بِها يوم القيامة .
فلا وجود لِمُشرع آخر سوى الله فلا الرسول ولا السُنّة يد فى آى تشريع جاء فى القُرآن .وآى شرع آخر لا نعترف بهِ سوى كِتاب الله .

اقتباس:
أن الله سبحانه وتعالى لم يذكر - صراحةً - الموضع الذى أباح فيه للرجال إتيان النساء. صح؟
لا.................. خطأ . قلت لك مِراراً طبيعة الرجل والمرآة آى الذكر والأنثى وأضيف ولادة الطفل من بطن إمهِ لدليل آخر.
والحيض من المرآة دليل آخر.
فكيف لم يذُكر صراحة كما تزعُم أنت ؟؟؟؟؟ وآيات الزواج والشهود .

تتكلم كأنك لم يكن هُناك زواج قبل الرسول وكان الناس يمشون فى الشوارع يسألون كيف نتزوج .؟؟؟؟؟؟؟
وأن يخرج مِنك هذا . فهذا لا نقبلهُ .

أن الله سبحانه وتعالى لم يذكر - صراحةً - الموضع الذى أباح فيه للرجال إتيان النساء. صح؟
لا وجود لِصحة بل وجود لِخطأ .

اقتباس:
أن الله سبحانه قد استنكر فعل قوم لوط وأهلكهم لما وطأوا الذكران من دون الإناث!!!
وهل أيها الشيخ الكبير لم تعرف حتى الآن كيف كانوا يُطأون الرجل بالرجل . بالتأكيد قد عرفت ومن زمن بعيد .؟؟؟؟؟؟
حتى تسأل كيف يطئ الرجل المرآة . أم كنت قابع فى كهف لم تخرج منهُ حتى الآن .؟؟؟؟؟
اقتباس:
أن الله سبحانه وتعالى لم يذكر - صراحة - موضع وطء الزوجة فى القرآن الكريم
هُناك أشياء لم يذكرها القٌرآن فِعلاً وليس هذا دليل على عدم وجودِها .
القطة / الببغاء/ الدجاجة / الحمام/ البطة/ الوزة/الفطير المشلتت/ الأناناس / المانجوا / الكمترا / البطيخ/ الشمام/ الكوسة / الطماطم/
البانجان / الفلفل / المدارس / الجامعات / القطار / الطائرة / الصاروخ/ الأحذية / الكهرباء / الغاز / البترول / الجبنة الرومى / الأسلمبولى / الفلمنج / الليمون / السيارة / الدبابة / الصلاة / الصوم / الزكاة / الحجّ / أسماء الأنبياء جميعاً)/
اقتباس:
أننا قد استنتجنا واستدللنا - بتدبر القرآن - أن مراد الله فى هذا هو وطء الزوجة يكون فى القبل دون الدبر.
لا القُرآن ولا الأستدلال ولا الأستنتاج ولا تدبر القُرآن هو من عرفنا كيف نطئ الزوجة .!!!!!!!!

اقتباس:
أن الله سبحانه وتعالى لم يصرح فى كتابه بكل أمر من أمور الشريعة. بل أحال إلى مرجعيات أخرى ، منها العقل البشرى - فى الاستدلال والفهم كما هو فى حالتنا هذه - . وكما فعلت أنت بالضبط.
مرجعيات آخرى .؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هذا هو ما تُريده مرجعية السنة .

فلنعرض السؤال على العالم الأسلامى كُلهُ .
لا القُرآن ولا السُنة هم من عرفونا كيف نطئ المرآة .
وطئ المرآة قد عُرف مُنذ أول إنسان على الأرض آدم وزوجتهُ فكيف رزقا بِأطفال وهم لا يعرفون بِتلك العملية الجنسية (وطئ المرأة)
وكيف تزوج أولاد آدم فيما بينهم وهم لا يعرفون شيئاً .
قبل نزول الكُتب وقبل إرسال آى رسول الوطئ معروف .!!!!!!!!!!!!!!!!!!

بس إحنا مش شيفينهُ عشان عايزين نثبت إن منهج آخر هو من عرفنا ذلك .؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ وبِالعافية والترصد والقوة .

اقتباس:
أن الله سبحانه وتعالى لم يصرح فى كتابه بكل أمر من أمور الشريعة. بل أحال إلى مرجعيات أخرى ، منها العقل البشرى - فى الاستدلال والفهم كما هو فى حالتنا هذه - . وكما فعلت أنت بالضبط.
الشيخ أبا جِهاد يعترف بأن العقل بِمثابة مرجعية ومصدر؟؟؟؟؟؟
وعبارتك يا شيخ أبا جِهاد (أن الله سبحانه وتعالى لم يصرح فى كتابه بكل أمر من أمور الشريعة)
آى ان الشريعة لم تكن كاملة فى القُرآن .!!!!!!! وضربت بالأية الكريمة عرض الحائط كأنها لم تكن (اليوم أكملت لكم دِينّكمُ) فالكمال كان كمال نصفى وليس كُلى .!!!!!! حتى تجئ السُنة فتُضع بِجانب القُرآن فيكتمل حِنئذ البناء .!!!!!!!
هيهات هيهات ............وهذا الذى تنطق بهِ مُنكر من القول سوف تعرف نتيجة ذلك غداً .؟؟؟؟؟
اقتباس:
وهذا هو الهدف الحقيقى من حوارى. وهذا ما أختلف فيه مع السادة منكرى السنة ، حيث يزعمون أن القرآن هو المصدر الوحيد الواحد المتوحد الأوحد للتشريع ، طمعاً فى إنكار السنة.
لا وجود إلا لِكتاب الله الرسول هو من قال ذلك .
يقول الرسول(أؤحىّ إليّ هذا القُرآن لآنذركُم بهِ ومن بلغ )
طيب ما دام السُنة وحىّ آخر لِماذا لم يشر الله فى تِلك الأية ؟؟؟؟
فالأية مُقتصرة على القُرآن فقط . حتى يُشير إليها بالمُثنى (وحّيان) أو كما قال فى آيات مُتشابه (الكتاب والحكمة)(الكتاب والنور)
وحتى حرف (هذا)* بيقولوا للمفرد .فقط؟؟؟ ولا هو تجدد وتطور وأصبح للأثنين .


اقتباس:
بينما أنا أقول أن الله سبحانه وتعالى
الدّين لا يقول فيهِ أحداً إلا الله فقط .؟؟؟؟؟ ولا الرسول يستطع أن يقول ذلك.

اقتباس:
ومنها السنة النبوية من باب أولى والتى هى فهم النبى - على الأقل إن لم يكن هناك وحى مباشر إليه من خلالها
هذا هو ما ترجوه .
رد مع اقتباس
  #58  
غير مقروء 2011-10-20, 05:26 PM
الصورة الرمزية أبو جهاد الأنصاري
أبو جهاد الأنصاري أبو جهاد الأنصاري غير متواجد حالياً
أنصارى مختص بعلوم السنة النبوية
 
تاريخ التسجيل: 2007-07-22
المكان: الإسلام وطنى والسنة سبيلى
المشاركات: 11,820
أبو جهاد الأنصاري تم تعطيل التقييم
افتراضي رد: وطء الزوجة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د حسن عمر مشاهدة المشاركة
فلا وجود لِمُشرع آخر سوى الله فلا الرسول ولا السُنّة يد فى آى تشريع جاء فى القُرآن .وآى شرع آخر لا نعترف بهِ سوى كِتاب الله .

تخطئ علينا إذا تصورت أننا نقول أن هناك شرعين !!
القرآن من عند الله ، والسنة كذلك من عند الله. ونفيك لوحيية السنة يعد نفياً لرسالة النبى .
وحتى الآن لم يأت منكرو السنة بدليل واحد ينفى وحيية السنة.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د حسن عمر مشاهدة المشاركة
لا.................. خطأ . قلت لك مِراراً طبيعة الرجل والمرآة آى الذكر والأنثى وأضيف ولادة الطفل من بطن إمهِ لدليل آخر.
والحيض من المرآة دليل آخر.
فكيف لم يذُكر صراحة كما تزعُم أنت ؟؟؟؟؟ وآيات الزواج والشهود .

حرر فكرك من أسر فكرة إنكار السنة لتصل إلى حكم صحيح.
الله يقول : ألا له الخلق والأمر ففصل الخلق عن الأمر ، بينما أنتم تصرون على إدماجهما !! أنا هنا أناقش قضية الأمر لا قضية الخلق. الله يقول : فأتوهن من حيث أمركم الله فأين هنا أمر الله ، بينما ما تتشدقون به فهو تحت قوله تعالى هذا خلق الله


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د حسن عمر مشاهدة المشاركة
تتكلم كأنك لم يكن هُناك زواج قبل الرسول وكان الناس يمشون فى الشوارع يسألون كيف نتزوج .؟؟؟؟؟؟؟

متفقون ، كان هناك زواج قبل النبى ، ومعنى هذا أن الله سبحانه قد أحال إلى شئ خارج القرآن الكريم!!!
سلّمت بعادات الكفار والمشركين فلماذا لا تسلم بهذا مع السنة؟!

رد مع اقتباس
  #59  
غير مقروء 2011-10-21, 09:10 AM
الصورة الرمزية د حسن عمر
د حسن عمر د حسن عمر غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-04-27
المكان: مصر
المشاركات: 4,308
د حسن عمر
افتراضي رد: وطء الزوجة

اقتباس:
تخطئ علينا إذا تصورت أننا نقول أن هناك شرعين !!

على كلامك نفهم أن القُرآن هو المُشرع الأوحد .؟؟؟؟ والتشريع فى داخلهُ . حسناً حسناً .

أجمعتم أن السُنّة وحىّ من الله .!!!!! وهى المذكرة التفسيرية للقُرآن .؟؟؟؟؟؟ سأوافقك مُبتداً على هذا الكلام .!!!!!!!!

وهل الذى يُفسر ويوضح ؟؟؟؟؟؟؟ يُشرع .!!!!!!
لا إله إلا الله . وهل تنازلتم أخيرا أن السُنّة غير مُشرعة .!!!!!
والتشريعات الموجودة بِها ماذا تفعلون بِها . .......... ؟؟؟؟؟ ءأتذرونها عرض الهواء . أم تلقونها سلة المُهملات .!!!!!

تخبطكُم تُظهرون بهِ قوتنا .

اقتباس:
القرآن من عند الله ، والسنة كذلك من عند الله
نتيجة ذلك وجود عدد إثنين وحىّ .؟؟؟؟؟

(قُل أؤحىّ إلى هذا القُرآن ) فالقُرآن كتاب مُفرد . وهذا إسم إشارة للمفرد (إلىّ) عائد على الرسول (المُفرد) .
الوحىّ مُفرد لِتفردهُ بوحىّ واحد فقط ؟؟؟؟؟

هُناك إجماع اليوم لدىّ المُسلمين وعامتهمُ وآطفالهمُ بأن الذى نزل على الرسول القُرآن .؟؟؟؟ ألا تأخذون بِهذا الأجماع .

اقتباس:
وحتى الآن لم يأت منكرو السنة بدليل واحد ينفى وحيية السنة.
سأقدم عشرة أدلة فقط كما قدمتُم ~أنتم وسأزيد بِمائة بعدم وجود وحىّ آخر غير القُرآن .

وأول الأدلة قول الله نفسهِ (إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنْزَلْنَا مِنَ الْبَيِّنَاتِ وَالْهُدَىٰ مِنْ بَعْدِ مَا بَيَّنَّاهُ لِلنَّاسِ فِي الْكِتَابِ أُولَٰئِكَ يَلْعَنُهُمُ اللَّهُ وَيَلْعَنُهُمُ اللَّاعِنُونَ [البقرة:159] )

فى الكتابفهل القُرآن إحتوى بِداخلهِ على الثانى .!!!!!

ثانى الأدلة ( وَمَا أَنْزَلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ إِلَّا لِتُبَيِّنَ لَهُمُ الَّذِي اخْتَلَفُوا فِيهِ وَهُدًى وَرَحْمَةً لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ [النحل:64] )

ثالث الأدلة ( مَا أَنْزَلْنَا عَلَيْكَ الْقُرْآنَ لِتَشْقَىٰ [طه:2] ) فما أنزل على الرسول سوى شئٌ واحد سماه الله (القُرآن)
اقتباس:
حرر فكرك من أسر فكرة إنكار السنة لتصل إلى حكم صحيح.
لقد ظللنا عشرون عاماً ليس فى فِكرنا سوى السُنّة ؟؟؟؟ ولمّا آتى نّور وبيان القُرآن بدد الظلام وهوى كُل شئ .

اقتباس:
الله يقول : ألا له الخلق والأمر
الله هو الذى قال وليس أبا جِهاد .!!!!!!!
اقتباس:
ففصل الخلق عن الأمر
الله لم يقُل هذا . ولكن أبا جِهاد هو من قال ذلك . فشتان بين قول الله وقول أبى جِهاد .
فالخلق لا يقوم إلا بِآمر والأمر يكون نتاجهُ الخلق .
فلا فصل بينهما أيها الشيخ الكريم . ولاحظ الواو الذى بينهما ليست (واو) مُغايرة بل هى (واو) التفصيل والتأكيد .

اقتباس:
ا لمشاركة الأصلية كتبت بواسطة د حسن عمر
تتكلم كأنك لم يكن هُناك زواج قبل الرسول وكان الناس يمشون فى الشوارع يسألون كيف نتزوج .؟؟؟؟؟؟؟

فأجاب الشيخ وقال
اقتباس:
متفقون ، كان هناك زواج قبل النبى
طيب أيه هى المُشكلة .

اقتباس:
ومعنى هذا أن الله سبحانه قد أحال إلى شئ خارج القرآن الكريم!!!
يعنى عايز تقول بالبلدى الفصيح أن معرفة ماهية الزواج عرفناها ليس من القُرآن بل عرفناها من السُنّة .
على أساس السُنّة مُبينّة ومُفسرة لِهذا الكتاب الغامض .
والحديث اليتيم الوحيد اللى إستدللت عليهِ ضعيف وغير مفهوم وغير مُحدد وسأل فيهِ القُرأء .

طيب السُنّة دة المُفترض حسب قولكم نزلت مع القُرآن مُنذ الف وخمسمائة عام .

وهل الأنسان كان لا يعرف أن يُوطئ زوجتهُ قبل هذا التاريخ .!!!!!!!!!!!!!!
وما هو المصدر الذى عرف الأنسان بهِ أن يوطئ بهِ زوجتهِ قبل هذا التاريخ .!!!
لا وجود دليل عِندك قوى أيها الشيخ بل الأصرار على الأثبات لِمنهج أصلاً لم يره الله ولا رسولهِ ولا المؤمنين .

اقتباس:
سلّمت بعادات الكفار والمشركين فلماذا لا تسلم بهذا مع السنة؟!
حيرتنى معك أيها الشيخ .
الزواج ...... عادة أم......تشريع .........ام عُرف

المُشكلة الأساسية عِندك وعِند أهل السُنّة قاطبة .

أنكم تتعاملون مع القُرآن بإنهُ اوّل دين نّزل على الأرضّ . ومُحمد الرسول هو اوّل رسول ونّبى على الأرض.!!!!!
ولا تؤمنون بِتواصل الأديان . فالزواج مُنذ بِداية آدم فهو أول رجل وطئ أول إمرآة فى العالم
رد مع اقتباس
  #60  
غير مقروء 2011-10-21, 12:41 PM
العباسي العباسي غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-06-22
المشاركات: 836
العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي
افتراضي رد: وطء الزوجة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د حسن عمر مشاهدة المشاركة
المُشكلة الأساسية عِندك وعِند أهل السُنّة قاطبة .
أنكم تتعاملون مع القُرآن بإنهُ اوّل دين نّزل على الأرضّ . ومُحمد الرسول هو اوّل رسول ونّبى على الأرض.!!!!!
ولا تؤمنون بِتواصل الأديان . فالزواج مُنذ بِداية آدم فهو أول رجل وطئ أول إمرآة فى العالم




كَمَا أَرْسَلْنَا فِيكُمْ رَسُولًا مِّنكُمْ يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِنَا وَيُزَكِّيكُمْ وَيُعَلِّمُكُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُعَلِّمُكُم مَّا لَمْ تَكُونُوا تَعْلَمُونَ ﴿البقرة: ١٥١﴾

هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ

لَقَدْ مَنَّ اللَّـهُ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولًا مِّنْ أَنفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ




القرآن واضح يا دكتور أن كل ما كان عليه العرب والعالم في الفترة التي بعث اليهم الرسول من عبادات وتشريعات دينية كان ضلالا مبينا. والعرب والعالم أجمع لم يكونوا قبيل البعثة يعلمون أي شيء من شرع الله. وقد وضعت لك ذلك ياللون اﻷخضر. فلا تحتج علينا بضلالات كفار قريش ﻷنهم كانوا ضالين وكانوا لا يعلمون كما هو صريح اﻵية
رد مع اقتباس
إضافة رد


*** مواقع صديقة ***
للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
الدراسة في تركيا ||| توكيل عمرة البدل ||| panel ||| عدد يدوية واكسسوارات ||| نقل عفش ||| كاميرات مراقبة ||| شركة رش مبيدات بالرياض ||| مظلات ||| منتجات تركية ||| التقشير الوردي ||| بيع متابعين ||| حسابات ببجي ||| موارد بشرية ||| محامي ||| سجاد صلاة ||| ترافيان ||| اس اف موفيز l مشاهدة الافلام مباشرة ||| نشر سناب ||| تقوية شبكة المحمول ||| شاليهات شرق الرياض ||| تفاصيل ||| خدماتي

محامي في الرياض ||| محامي بالرياض ||| محامي في الرياض ||| موثق ||| محامي في جدة ||| محامي في جدة ||| محامي السعودية ||| محامي في عمان الاردن

كود خصم سيارة اونلاين ||| كود خصم بات بات اطفال ||| كوبون خصم

خدمة تعقيم المنزل من كورونا ||| مكافحة الحشرات والقوارض ||| مكافحة الصراصير في المنزل

نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب

الحوار العربي ||| منتديات شباب الأمة ||| وادي العرب

كوبون خصم | حياة المصريين | الأذكار | موقع المرأة العربية
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd
أنصار السنة | منتدى أنصار السنة | أنصار السنة المحمدية | جماعة أنصار السنة المحمدية | جماعة أنصار السنة | فكر أنصار السنة | فكر جماعة أنصار السنة | منهج أنصار السنة | منهج جماعة أنصار السنة | جمعية أنصار السنة | جمعية أنصار السنة المحمدية | الفرق بين أنصار السنة والسلفية | الفرق بين أنصار السنة والوهابية | نشأة جماعة أنصار السنة | تاريخ جماعة أنصار السنة | شبكة أنصار السنة |