="الأذكار           

 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > منكرو السنة
 

موضوع مغلق

 
أدوات الموضوع
  #41  
قديم 2011-10-19, 11:46 PM
ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري غير متواجد حالياً
محـــأور
 
تاريخ التسجيل: 2011-04-28
المشاركات: 1,122
ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري
افتراضي رد: كلمة سواء

=الإبراهيمى;185902]
]هل ذلك هو موضوع الحوار الذى نحن بصدده !!!!!
الحقيقة فإن الموضوعية والإلتزام الحوارى لصاحب هذا الموضوع قد أنسانا تلك العادة العجيبة المُتمكنة منكم والمتمثلة فى تشتيت الحوارات والخروج بها عن أصل موضوعاتها ـ وياليت ذلك يتم بعلم وفهم صحيح لدين الله ـ ولكنه إعتراض لأجل الإعتراض ليثبت به المعترض عدم اهليته للحوار !!!
فذلك الأمر الذى قد آثار حفيظتك وجعلك تتوهم بنفسك علما هو أبعد ما يكون عنك لا يحمل أى خطأ وإنما الخطأ تجده فيمن توهموا بأن كتاب الله أُنزل لأصحاب الأهواء والمذاهب !!
ذلك لأن من يُحرم حلالا بدون أن يتعمد قلبه الكذب على الله والإفتراء عليه فيكون قد وقع فى مُجرد خطا لا علاقة له بالكفر الذى تنادى به ـ أم أنك تتوهم بأن النبى قد تعمد بقلبه ذلك الخطأ وأنه أراد به تغيير شرع الله كذبا وإفتراءاا على ربه !!؟؟
إقرأ وتعلم دينك ...


]وَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ فِيمَا أَخْطَأْتُمْ بِهِ وَلَكِنْ مَا تَعَمَّدَتْ قُلُوبُكُمْ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا[/COLOR][/SIZE][SIZE=5]
ياتــرى فهمت حاجة !!!!!!!!!






ايها المتذاكي زورا !!

الخطاء لمن يفعل الشيء وهو جاهل لايعلم الحكم او يفعله عن ناسيان وعن غير عمد
لكن عليه ان يرجع فورا عن خطائه بعد ان يتنبه اليه !!
والنبي عليه الصلاة والسلام لاينطبق عليه ماذكر
وقد اجاب عن الاية الامام الرازي حيث قال
تحريم ما أحل الله تعالى غير ممكن، لما أن الإحلال ترجيح جانب الحل والتحريم ترجيح جانب الحرمة، ولا مجال للاجتماع بين الترجيحين فكيف يقال: { لِمَ تُحَرّمُ مَا أَحَلَّ ٱللَّهُ }؟ نقول: المراد من هذا التحريم هو الامتناع عن الانتفاع بالأزواج لا اعتقاد كونه حراماً بعدما أحل الله تعالى فالنبي صلى الله عليه وسلم امتنع عن الانتفاع معها مع اعتقاده بكونه حلالاً ومن اعتقد أن هذا التحريم هو تحريم ما أحله الله تعالى بعينه فقد كفر فكيف يضاف إلى الرسول صلى الله عليه وسلم مثل هذا؟
فقولك ان النبي عليه الصلاة والسلام اخطاء تاؤيل فاسد ويدل علئ جراتكم في تخطئة النبي صلئ الله عليه وسلم
هل تستطيع ان تخطاء زعميكم الذي يعلمكم الكفر احمد صبحي ؟
  #42  
قديم 2011-10-20, 01:43 AM
العباسي العباسي غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-06-22
المشاركات: 836
العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي
افتراضي رد: كلمة سواء

في الصفحة الرابعة من هذا الموضوع في المشاركه رقم 40 كتب اﻹبراهيمي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
نـريد تدليلا على أن الرسول قد أوكلت إليه مهمة تحديد كيفية الصلاة وتحديد أوقاتها وأنه يمتلك الصلاحية المطلقة لهذا الأمــر !!!!!!!
ألا ترى بأن تلك الجملة عظيمة الخطــورة !!!!!!!
فلننظــــر دليلك أولا ـ ثم نتحدث

تريد الدليل...... حقا..... ياراجل ..... حقا ......سوف آتيك بالدليل ولن أذهب بعيدا

في نفس هذا الموضوع في نفس الصفحة رقم 4 في المشاركة رقم 33 كتب اﻹبراهيمي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة



وبمطالعة آيات القرآن نجد بأن هناك آيات قد إختص الله بتوجيهها مباشرة لجميع الناس بما فيهم الرسول ..
وتلك الآيات هى ما عبر الله عنها بلفظ الكتــاب ..
بمعنى ـ كافة الآيات التى ذُكر فيها لفظ الكتاب المُنزل من عند الله يُقصد بها تلك الآيات التى تحمل أوامر الله للجميع الناس


..........وقال اﻹبراهيمي أيضا بعد ذلك...........

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
وبين المفهوم المُحدد للفظ الكتــاب فقط حيث أن مفهوم الكتاب ينحصر فقط فى تلك الآيات التى تحمل دين الله الخالص المُشتمل على الأوامر الموجهة منه للكافة وكذا التشريعات والعبادات والعقائد
..........وقال اﻹبراهيمي أيضا بعد ذلك...........
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
وإنما الكتاب هو جزء من هذا القرآن يحمل أوامر الله كافة لجميع الناس
وطبعا هذا الكلام رددته أنت في السابق مرات كثيرة. وهو موجود في المنتدى هذا وقد وضعت لك الروابط في موضوع آخر. فالكتاب حسب تفسيرك هو أوامر الله وشرائعه وهي العبادات والعقائد حسب كلامك أنت


رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ إِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ ﴿البقرة: ١٢٩﴾

كَمَا أَرْسَلْنَا فِيكُمْ رَسُولًا مِّنكُمْ يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِنَا وَيُزَكِّيكُمْ وَيُعَلِّمُكُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُعَلِّمُكُم مَّا لَمْ تَكُونُوا تَعْلَمُونَ ﴿البقرة: ١٥١﴾

هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ

لَقَدْ مَنَّ اللَّـهُ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولًا مِّنْ أَنفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ



ياﻹبراهيمي أنت تقول أن الكتاب هي اﻷوامر والشرائع والعبادات. هذا تفسيرك أنت. وقد فسرت أنت هذه اﻵيات في السابق هكذا. والصلاة من اﻷوامر والشرائع والعبادات , والله يقول وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ أربع مرات. وبعد هذا كله تزعم أن الله لم يوكل أمر تعليم الصلاة للرسول وتريد دليلا . أي دليل أكبر من هذا والعجيب أن الله أتبع هذه اﻵيات بقوله انهم كانوا في ضلال مبين وأنهم كانوا لا يعلمون فهم لم يكونوا يعلمون الكتاب أي لم يكونوا يعلمون الشرائع والعقائد والعبادات فكيف تزعم أنهم أخذوها من عرب الجاهلية الذين كانوا لا يعلمون الكتاب حسب نص القرآن. المصيبة أني كررت لك هذا الكلام أكثر من مرة وبينت لك تناقضك ولكنك تصر على ترديد كلامك رغم أنه يناقض نفسه

ياﻹبراهيمي لا تتهرب كالعادة وردّ على كلامي
  #43  
قديم 2011-10-20, 03:41 AM
الإبراهيمى الإبراهيمى غير متواجد حالياً
منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-04-05
المكان: مصر العربية
المشاركات: 383
الإبراهيمى
افتراضي رد: كلمة سواء

[quote]
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العباسي مشاهدة المشاركة
في الصفحة الرابعة من هذا الموضوع في المشاركه رقم 40 كتب اﻹبراهيمي
تريد الدليل...... حقا..... ياراجل ..... حقا ......سوف آتيك بالدليل ولن أذهب بعيدا
في نفس هذا الموضوع في نفس الصفحة رقم 4 في المشاركة رقم 33 كتب اﻹبراهيمي


[/size]..........وقال اﻹبراهيمي أيضا بعد ذلك...........
..........وقال اﻹبراهيمي أيضا بعد ذلك...........
وطبعا هذا الكلام رددته أنت في السابق مرات كثيرة. وهو موجود في المنتدى هذا وقد وضعت لك الروابط في موضوع آخر. فالكتاب حسب تفسيرك هو أوامر الله وشرائعه وهي العبادات والعقائد حسب كلامك أنت
رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ إِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ ﴿البقرة: ١٢٩﴾
كَمَا أَرْسَلْنَا فِيكُمْ رَسُولًا مِّنكُمْ يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِنَا وَيُزَكِّيكُمْ وَيُعَلِّمُكُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُعَلِّمُكُم مَّا لَمْ تَكُونُوا تَعْلَمُونَ ﴿البقرة: ١٥١﴾
هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ
لَقَدْ مَنَّ اللَّـهُ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولًا مِّنْ أَنفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ

ياﻹبراهيمي أنت تقول أن الكتاب هي اﻷوامر والشرائع والعبادات. هذا تفسيرك أنت. وقد فسرت أنت هذه اﻵيات في السابق هكذا. والصلاة من اﻷوامر والشرائع والعبادات , والله يقول وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ أربع مرات. وبعد هذا كله تزعم أن الله لم يوكل أمر تعليم الصلاة للرسول وتريد دليلا . أي دليل أكبر من هذا والعجيب أن الله أتبع هذه اﻵيات بقوله انهم كانوا في ضلال مبين وأنهم كانوا لا يعلمون فهم لم يكونوا يعلمون الكتاب أي لم يكونوا يعلمون الشرائع والعقائد والعبادات فكيف تزعم أنهم أخذوها من عرب الجاهلية الذين كانوا لا يعلمون الكتاب حسب نص القرآن. المصيبة أني كررت لك هذا الكلام أكثر من مرة وبينت لك تناقضك ولكنك تصر على ترديد كلامك رغم أنه يناقض نفسه
ياﻹبراهيمي لا تتهرب كالعادة وردّ على كلامي
تعلم يقينا بأننى ما ألفت الهرب من أى أطروحة مقدمة من أحدكم .. ولكـــن
تلك المشاركة التى تلاحقنى بها وتدعى من خلالها بأننى أُفســـر القرآن ليست بالجديدة وقد رددت عليها مرة وطلبت منك أن تحاججنى بأقوالى وليس بآراءك أنت !!
بمعنـــى ـ عندما تتهمنى بأننى أُقدم على تفسير الآيات فعليك إقتباس تلك الآية وذلك التفسير الذى تقول به أولا ـ ثم ترى هل تعليقى على الآية خرج عن مضمون كلماتها كأن أكون أضفت للآية كلمات ليست منها أو حذفت كلمات وردت بها أو أن مفهومى لها يبعد عن المفهوم الواضح للآية ..
فإن كان ذلك هو ما أقدمت عليه بالفعــل ـ فيمكنك مُحاججتى بتفسير القرآن الذى أُنكر تفسيره بالفعل !!
وأما إن كان تعليقى على الآية لا يخرج عن مفهومها الذى وضعه الله لها ولم أُضيف لها كلمات من عندى كما عادتكم أو أحذف أيا من كلماتها ـ فهنا لا يمكنك مُحاججتى بما تذهب إليه لأن ما أقول به ليس تفسيرا وإنما هو ترديد لمعنى الآيات بأسلوب يناسب الحوار ..
مثــال :
هب بأن أحد المؤمنين على عهد رسول الله ذهب ليسأله عن مشروعية القتال فى الأشهر الحرم !!
وقد أجابه الرسول بأن القتال فى الشهر الحرام هو ذنب عظيم وعصيان لأمر الله وكفر به .. ثم تلا عليه الرسول الآية ـ
يَسْأَلُونَكَ عَنِ الشَّهْرِ الْحَرَامِ قِتَالٍ فِيهِ قُلْ قِتَالٌ فِيهِ كَبِيرٌ وَصَدٌّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ وَكُفْرٌ بِهِ
فهل ما فعله الرسـول يعد بنظرك تفسيرا للآية ـ أم أنه ترديد لذات المعنى الذى تحمله الآية ولكن بألفاظ مُترادفة من الرسول توافق حال السائل ومناسبة السؤال !!؟؟
فهل فعلنا غير هـــذا !!!!
وأما التفسير وكما ذكرت سابقا فلا يكون سوى للشئ الغامض المُبهم ـ
اقتباس:
ياﻹبراهيمي أنت تقول أن الكتاب هي اﻷوامر والشرائع والعبادات. هذا تفسيرك أنت. وقد فسرت أنت هذه اﻵيات في السابق هكذا. والصلاة من اﻷوامر والشرائع والعبادات , والله يقول وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ أربع مرات. وبعد هذا كله تزعم أن الله لم يوكل أمر تعليم الصلاة للرسول وتريد دليلا . أي دليل أكبر من هذا
لا حول ولا قوة إلا بالله !!!!!!!!!!!!!!!!!
وهل معنى يُعلمهم الكتاب تحتمل ما تذهبون إليه من أن الرسول له صلاحية وضع كيفية الصلاة وعددها وركعاتها !!!!!
هل ذلك هو تعليمهم الكتاب الذى قال به الله ؟؟؟
أرأيت من يقوم بتفسير الآيات بحسب هواه !!! أرأيت من يُضيف للآيات كلمات ليست منها !!
فلتعلم إذا بأن مفهوم يُعلمهم الكتاب لا تخرج عن تلاوته عليهم وإخبارهم بما يحويه من تشريعات .. والدليــــل
وَأَشْهِدُوا إِذَا تَبَايَعْتُمْ وَلا يُضَارَّ كَاتِبٌ وَلا شَهِيدٌ وَإِنْ تَفْعَلُوا فَإِنَّهُ فُسُوقٌ بِكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَيُعَلِّمُكُمُ اللَّهُ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ
فهــل تعليم الله لنا هنا يخرج عن إنزاله لتلك الآيات علينا ؟؟
فكذلك تعليم الرسول لنا لم يخرج عن تلاوة آيات الله على المؤمنين !!
فكيف بك تفترض بأن تعليمه لنا لتلك الشرائع يعنى بأنه سيضعها لنا بنفسه هـــو ؟؟؟؟؟
  #44  
قديم 2011-10-20, 05:02 AM
الإبراهيمى الإبراهيمى غير متواجد حالياً
منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-04-05
المكان: مصر العربية
المشاركات: 383
الإبراهيمى
افتراضي رد: كلمة سواء

[quote]
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طيور الظلام مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيدنا محمد
السلام عليكم اجمعين
أخي الكريم الابراهيمي كان لي مشاركتين رديت على جزء من احدها ولم ترد على الآخر وهو بين يدي الله ورسوله وصوت النبي ولم ارى ردك على مشاركتي الأخيرة يهمني ردك كثيرا عليهما .
عفوا أخى المحترم فلم يمنعنى سوى ضيق الوقت وليس تجاهلا أبدااا ..
ولتسمح لى ـ فإن الجزء الذى رددت عليه بخصوص تحريم المرأة على عمتها أو خالتها ـ فتبريرك لذلك التحريم لا يزال مستعصى على الفهم بالنسبة لى !!!
فما علاقة حق المرأة أن تنكح زوجا هى الأخرى بتلك المسألة ؟؟؟
هل تقصد بأن الاية التى تحصر المُحرمات على الزوج يجب أن تقابلها آية أُخرى تحصر محرمات الرجال على المرأة بإعتبار أنها كذلك يحق لها أن تنكح زوجا !! وأنه وبالبناء على هذا فإن الآية وكما حرمت على الرجال أمهاتهم ـ فإنها فى الآية المقابلة تُحرم على النساء أبناءهن !!!!
طيب ـ وبعديــــــــن !!!!!!!؟؟
لا أخــى الخلــوق ـ ليس هكذا يكون دين الله !!
فالآية قد حصرت المُحرمات من النساء وهى بذات الكيفية التى وضعها الله تعاضد نفسها وليست بحاجة أبدا لأى تفصيل أكثر مما جا بها ـ لأن ذلك التشريع المذكور بها ُيخضع الرجل والمرأة للإمتثال له ولتلك المحرمات التى ذُكرت بها
بمعنــــى ..
حرمت عليكم أمهاتكم ـ وبالتالى فإن المرأة مُحرم عليها إبنها
وبناتكم ـ فكذا المرأة مُحرم عليها أباها ..
وأخواتكم ـ فكذا يُحرم على المرأة أخاها
وعماتكم ـ وهنا يُحريم على المرأة نكاح إبن أخاها
وخالاتكم ـ فهنا تحريم المرأة على إبن شقيقتها
وبنات الأخ ـ فيحرم على المرأة هنا عمها
وبنات الأخت ـ فيحرم على المرأة كذلك خالها
وهكـــــــذا ........ وإلى نهاية المذكورين بالآية ـ فإن كل من هى محرمة على الرجل يكون الرجل كذلك مُحرم عليها فلا تنكحه .. فما الإشكالية لديك هنـــا !!!!!؟؟
وهل عندما نُقــول بذلك التفصيل وبأن نُبين للمرأة كذلك المُحرمين عليها نكاحهم من الرجال .. هل سنتوصل بذلك إلى تحريم زوج العمة أو الخالة بالنسبة للمرأة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هل الآيات تقـــول بهذا !!!!!
فمن أين جاء ذلك التحريم إذا ؟؟؟؟؟؟؟
اقتباس:
واذا كانت المرأة تنكح زوجا غيره فيحرم عليها أت تجتمع في نكاح واحد مع عمتها وخالتها ... هل فهمت شيئا
نعـــم .. فهمــــت !! ولكننى أسأل
من أين لك بذلك التحريـــــــــم !!!!!!!!!!!!
اقتباس:
سورة الحجرات
إننا نرى ان النص يبدأ بالعبارة ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ) وهذه العبارة مطلقة تخاطب كل مؤمن ومؤمنة في كل زمان ومكان فهذا يعني جملة المؤمنين حتى قيام الساعة .
والعبارة القرآنية ( لَا تُقَدِّمُوا ) بمعنى لا تتقدموا اي لا تكونوا امام كتاب الله ( بَيْنَ يَدَيِ اللَّهِ ) وأمام سنة رسوله ( وَرَسُولِهِ ) بمعنى كونوا خلف كتاب الله وسنة رسوله منقادين لتعليمهما فلا تسموا وتعلوا امام منهج الله ورسوله ولا تجعلوا لانفسكم علوا في الشأن والقيمة والأهمية عند منهج الله ورسوله .
وتأتي الآية الثانية لتضئ جانبا آخر من منهج التعامل مع سنة رسول الله ونرى أن الخطاب بصيغة النبوة ( فَوْقَ صَوْتِ النَّبِيِّ ) التي تصف جانب الخلاص ( النبوة ) في سنة رسول الله .
( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَرْفَعُوا أَصْوَاتَكُمْ فَوْقَ صَوْتِ النَّبِيِّ ) بيان أن المؤمنين لهم اصواتا ( آراء وافكار وتصورات ) وهذه اأصوات دون صوت ( سنة ) النبي فما يميز صوت النبي عن أصوات المؤمنين هو ذاته مايميز صفة النبوة المطلقة لننبي في خلاصه لله عن خلاص اولئك المؤمنين لله تعالى .
وفي إضافة الأصوات للمؤمنين مع استقلالية اصوات المؤمنين ( أَصْوَاتَكُمْ ) اشارة إلى أن مخالفة مراد صوت النبي في هذه الصورة القرآنية ليست هي ليست في الحوار حول فهم صوت النبي وانما في وضع اصوات المؤمنين كبديل لصوت النبي .
ولما كان صوت النبي حقا لا يأتيه الباطل فإن المجادلة فيه اثناء التفاعل معه هو سوء لأنها مجادلة لا ينبغي أن تكون مع الحق ( صوت النبي ) ولذلك ينهى ينهى الله عن هذه المجادلة ( وَلَا تَجْهَرُوا لَهُ بِالْقَوْلِ ) وكلمة ( له ) تدل على أن ساحة المجادلة هي أثناء التفاعل مع صوت النبي ( سنته ) .
والصورة القرآنية ( كَجَهْرِ بَعْضِكُمْ لِبَعْضٍ ) تبين خصوصية صوت النبي وأنه فوق المجادلة وفوق الآراء البشرية .
وهكذا فإن الصورة القرآنية ( إِنَّ الَّذِينَ يَغُضُّونَ أَصْوَاتَهُمْ عِندَ رَسُولِ اللَّهِ ) تصور لنا درجة عليا م السمو وهي ان يضع المؤم افكاره وتصوراته ( صوته ) بحيث يكون تبعا لما جاء به الرسول .
ســـلمك الله وغفر لك ما تقدم من ذنبك وما تُصر أن تذنب به هنا !!
من أين لك أخى بكل هذا الكلام الطويل العريض الذى أدخلته على الآية !!!!!؟؟
لقد إكتفيت فى ردى السابق بإختصار الموضوع فى لفت أنظارك إلى ما تفعله من إستبدال لفظ النبى أو الرسول الوارد بالآيات بلفظ السنة النبوية أو سنة الرسول !!!!!!
ولو كان الأمر بتلك البساطة لما كان لنا حاجة بتلك الحوارات التى أصابتنا باللمباجــوووو وضعف الإبصار ليلا .. ونهارا كمان !!!
فأنتم سيدى ومن المفترض بأنكم تُحاوروننا لإثبات وجود وحجية ما يُسمى بالسنة النبوية وبأنها تقع ضمن دين الله الذى فرضه على البشرية جمعاء ـ بينما أنت وبكل بساطة قد رفعت مسمى النبى والرسول من الآيتان ووضعت مكانهما السنة النبوية وسنة الرسول على الترتيب !!
فكان الآيات التى أوردتها مُستدلا بها تقـــول
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَرْفَعُوا أَصْوَاتَكُمْ فَوْقَ صَوْتِالسنة النبوية
كما وأن الآية الأخــرى كذلك وبحسب تعديلك لها تقــول ..
إِنَّ الَّذِينَ يَغُضُّونَ أَصْوَاتَهُمْ عِندَ سنـــة رَسُولِ اللَّهِ
فهـــل ما أقدمت عليه حضرتك من ذلك التبديل لكلمات الله يُنهض لأن يكون دليلا تُحاجج به من يقولون بإشتمال كتاب الله على الدين الخالص الذى سيحاججنا به ربنا وبإنكار ماعداه من كتب كتبها البشر بأيديهم ثم نسبوها إفتراءا وكذبا لله ورسوله !!!!؟؟
نحن أخى الكريم نبحث عن دليل يطمئن إليه المرء عندما يُقدم على إتباع تشريع دينى خارج كتاب الله ولم ينص الله عليه صراحة فى كتابه !!
فالمسألة حقا ليست بتلك البساطــة !!!
وأشكرك لسعة صدرك ولتقبلك لحديثى الذى ما أبغى من وراءه سوى البحث عن سبيل السلام والإستسلام لله الواحد القهار بلا شريك أو حميم يُطاع ..
هدى الله الجميع سواء السبيل ...

  #45  
قديم 2011-10-20, 05:53 AM
العباسي العباسي غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-06-22
المشاركات: 836
العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي
افتراضي رد: كلمة سواء

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
وهل معنى يُعلمهم الكتاب تحتمل ما تذهبون إليه من أن الرسول له صلاحية وضع كيفية الصلاة وعددها وركعاتها !!!!!
ياﻹبراهيمي يعلمهم الكتاب بمعنى يعلّمهم الصلاة, أنت تقر يهذا. وبعلّمهم الصلاة دليل على أنه يعلمهم عدد الركعات والمواقيت وما يقولون في الصلوات ؟ والّا فما معنى يعلمهم الكتاب (الصلوات)؟ ياﻹبراهيمي أنت اعترفت بأن الكتاب هو جميع اﻷوامر والعبادات والشرائع وفي مكان آخر سمّيتها الفرائض. أليس هذا دليلا على الرسول علمهم الصلاة؟ أليس قول الله في آخر اﻵيات وَيُعَلِّمُكُم مَّا لَمْ تَكُونُوا تَعْلَمُونَ وقوله وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ دليل على أن عﻻب الجاهلية كانوا يجهلون الكتاب (الصلاة وباقي الفرائض والشرائع)
  #46  
قديم 2011-10-20, 06:27 AM
الإبراهيمى الإبراهيمى غير متواجد حالياً
منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-04-05
المكان: مصر العربية
المشاركات: 383
الإبراهيمى
افتراضي رد: كلمة سواء

[quote]
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوصهيب الشمري مشاهدة المشاركة

ايها المتذاكي زورا !!
الخطاء لمن يفعل الشيء وهو جاهل لايعلم الحكم او يفعله عن ناسيان وعن غير عمد
يا أخى لا مشكلة أبدا ..
فما المانع أن يكون لله مفهوما مُعينا لماهية الخطأ الذى لا يكفر صاحبة والذى قد بشّر الله بمغفرته ـ وكذا ان يكون لك أنت مفهوما آخـــر لذلك الخطأ !!!! عــــــادى ..
فأنت تقول بأن الخطا يكون لمن يفعل الشئ وهو جاهل لا يعلم بحكمه ـ أو يفعله ناسيا غير عامدا ..
وكذا فإن الله يقــول بأن ما يُعتبر خطأ هو ذلك الذنب الذى نفعله من دون أن تتعمد قلوبنا الإفتئات على حرمات الله وتشريعاته ـ فيدخل تحت مفهوم ذلك الخطأ جميع الحالات التى تخلو من ذلك التعمد وليس الجهل والنسيان فحسب !!
أما أنت فقد إنحصر الخطأ لديك فى الجهل والنسيان .... فما الإشكالية فى هذا !!! فذلك معتقدك وأنت حر به وستحاسب أمام ربك بما إعتقدت ..
فما هى الكارثة فى أن النبى قد أخطأ بذلك التحريم الذى لم يُشرعه الله ـ وقد نبهه ربه لهذا الخطأ ووعده بالمغفرة لعلمه عدم تعمد نبيه الإفتئات على شرع الله وإنما كان يبتغى مرضاة أزواجه بدون تعمد لذلك الخطأ.. فما المُصيبة التى تراها يا عبد النبى !!!!!!!
وهـــل النبى مُحمد يمثل لديك أنت والرازى إلها لا يُخطئ ولا ينسى ؟؟؟

اقتباس:
والنبي عليه الصلاة والسلام لاينطبق عليه ماذكر
تقصد بأن الله هو الذى أخطأ بإيراده لتلك الآية وبما حوتها من ألفاظ لا تتفق مع مقام النبى !!!!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
مصيبتكم بأن تعتبرون أن تقديــر الله للنبى بحق قدره وتبشيره بمغفرة ربه يُمثل لديكم عيبا فى الذات النبوية !!!
اقتباس:
قد اجاب عن الاية الامام الرازي حيث قال
تحريم ما أحل الله تعالى غير ممكن، لما أن الإحلال ترجيح جانب الحل والتحريم ترجيح جانب الحرمة، ولا مجال للاجتماع بين الترجيحين فكيف يقال: { لِمَ تُحَرّمُ مَا أَحَلَّ ٱللَّهُ }؟ نقول: المراد من هذا التحريم هو الامتناع عن الانتفاع بالأزواج لا اعتقاد كونه حراماً بعدما أحل الله تعالى فالنبي صلى الله عليه وسلم امتنع عن الانتفاع معها مع اعتقاده بكونه حلالاً ومن اعتقد أن هذا التحريم هو تحريم ما أحله الله تعالى بعينه
فقـد كفـــر فكيف يضاف إلى الرسول صلى الله عليه وسلم مثل هذا؟
الآن علمت من هو ذلك الإله الذى أخبرك بكفرى !!!!
ليت الإمام كان حيا يرزق كى ننهل من علمه ونسأله بما إستحال علينا فهمه ونتعلم منه كيف له بتلك الجرأة التى يبــدل بها كلمات الله وآياته !!!!!
فالله يقــول ـ لم تُحرم .. والرازى يُبدلها إلى ـ لم تمنع !!
وكأن كلمات الله التى لا تنفذ قد نفذت هنا ولا نجد فى القاموس القرآنى أثرا لكلمة .. تمنـع ـ لذلك فإن الله قد إستعاض عنها بكلمـة .. تُحـــرِّم
كارثـــة لمن لا يفقهون ولا يتفكــرون ولا يتدبرون كلمات الله !!!
ولنـرى كذلك ما يقول به الإمام ...
ـ فالله يقول للنبى ..
لِمَ تُحَرِّمُ مَا أَحَلَّ اللَّهُ لَكَ
والإمام الرازى يقــول ..
من اعتقد أن هذا التحريم هو تحريم ما أحله الله تعالى بعينه فقـد كفـر
هذا مع أن الله قالها صـراحـــة
لِمَ تُحَرِّمُ مَا أَحَلَّ اللَّهُ لَكَ
فمنذ متى كان معنى لفظ التحريم ليس مرادفا للتحــريم بعينه ؟؟
ثم إن الله يقــول للنبى بعد تنبيهه لخطأه .. قَدْ فَرَضَ اللَّهُ لَكُمْ تَحِلَّةَ أَيْمَانِكُمْ وَاللَّهُ مَوْلاكُمْ وَهُوَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ
وأبا صُهيب الشمرى يقــول ..
فقولك ان النبي عليه الصلاة والسلام اخطاء تاؤيل فاسد ويدل علئ جراتكم في تخطئة النبي صلئ الله عليه وسلم
فإن كان النبى لم يخطأ يا أبو صهيب ـ فلماذا ذكَّره الله بأنه قد فرض كفارة التحلل من الإيمان !!!!؟؟
هل تريدنى تذكيرك بتلك الكفارة لتعلم ما إن كان النبى قد أخطأ وأقسم على نفسه بتحريم ما أحله الله له ؟؟ إقـــرأ

لا يُؤَاخِذُكُمُ اللَّهُ بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانِكُمْ وَلَكِنْ يُؤَاخِذُكُمْ بِمَا عَقَّدْتُمُ الأَيْمَانَ فَكَفَّارَتُهُ إِطْعَامُ عَشَرَةِ مَسَاكِينَ مِنْ أَوْسَطِ مَا تُطْعِمُونَ أَهْلِيكُمْ أَوْ كِسْوَتُهُمْ أَوْ تَحْرِيرُ رَقَبَةٍ فَمَنْ لَمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلاثَةِ أَيَّامٍ ذَلِكَ كَفَّارَةُ أَيْمَانِكُمْ إِذَا حَلَفْتُمْ .....
الآن ـ لا يتبقى لك سوى الدعاء للإمام الرازى بأن يغفر الله له إن لم يكن قد تعمد قلبه ذلك الخطأ .. !!!!!
اقتباس:
هل تستطيع ان تخطاء زعميكم الذي يعلمكم الكفر احمد صبحي ؟
لا طبعا !! دا كان يذبحنا ويقطعنا حتت ويرمينا للقطط ..
سأطلب منك طلبا جادا وهام ..
أرجو إفراد موضوعات خاصة بعيدة عن ذلك الموضوع لتسأل وتحاججنى من خلالها بما شئت وأتعهد بالرد على كل ما تسأل به ..
ولكن رجاءاا .. ليكن ذلك من خلال موضوعات خاصة ..
ولك الشكـــر ..
  #47  
قديم 2011-10-20, 06:44 AM
الإبراهيمى الإبراهيمى غير متواجد حالياً
منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-04-05
المكان: مصر العربية
المشاركات: 383
الإبراهيمى
افتراضي رد: كلمة سواء

إعتــذارى مرة أُخــرى للأخ الفاضــل المنطــــق للتأخيــر غير المتعمد عن إستكمال الرد على باقى مشاركته ..
وادعو الله أن أتمكن من ذلك بأسرع ما يكون
وأشكر سعة صدرك وتقبلك لعذرى ..
  #48  
قديم 2011-10-20, 01:11 PM
المنطق المنطق غير متواجد حالياً
عضو فعال بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-10-05
المشاركات: 115
المنطق
افتراضي رد: كلمة سواء

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
إعتــذارى مرة أُخــرى للأخ الفاضــل المنطــــق للتأخيــر غير المتعمد عن إستكمال الرد على باقى مشاركته ..
وادعو الله أن أتمكن من ذلك بأسرع ما يكون
وأشكر سعة صدرك وتقبلك لعذرى ..

ليس هناك سبب للاعتذار أخي الفاضل الإبراهيمي ...

يمكنك أخذ الوقت الكافي وأن لا تنسى حظك من الراحة كذلك ...

تحية طيبة أخي الكريم
  #49  
قديم 2011-10-20, 01:21 PM
العباسي العباسي غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2011-06-22
المشاركات: 836
العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي العباسي
افتراضي رد: كلمة سواء

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
تعلم يقينا بأننى ما ألفت الهرب من أى أطروحة مقدمة من أحدكم .. ولكـــن
[COLOR="Blue"]
ولماذا لم ترد هنا

https://www.ansarsunna.com/vb/showthread.php?t=24135

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
تلك المشاركة التى تلاحقنى بها وتدعى من خلالها بأننى أُفســـر القرآن ليست بالجديدة وقد رددت عليها مرة وطلبت منك أن تحاججنى بأقوالى وليس بآراءك أنت !!
بمعنـــى ـ عندما تتهمنى بأننى أُقدم على تفسير الآيات فعليك إقتباس تلك الآية وذلك التفسير الذى تقول به أولا ـ ثم ترى هل تعليقى على الآية خرج عن مضمون كلماتها كأن أكون أضفت للآية كلمات ليست منها أو حذفت كلمات وردت بها أو أن مفهومى لها يبعد عن المفهوم الواضح للآية ..
فإن كان ذلك هو ما أقدمت عليه بالفعــل ـ فيمكنك مُحاججتى بتفسير القرآن الذى أُنكر تفسيره بالفعل !!
باﻹبراهيمي أنت من تقول بأن الكتاب هو العبادات واﻷوامر اذن فالصلاة من ضمن العبادات واﻷوامر وتدخل في قوله تعالى "ويعلمهم الكتاب والحكمة". فأنت قلت هذا في نفس هذا الموضوع الذي لبن أيدينا وقلت به في هذا الموضوع
https://www.ansarsunna.com/vb/showthread.php?t=23741


اﻹبراهيمي كان يفسر الكتاب بالفرائض والشرائع كما هو واضح في هذا الرابط. "ويعلمهم الكتاب والحكمة" فكان يقول الكتاب ليس القرآن ولكنه جزء من القرآن ويعني الفرائض واﻷوامر أما الحكمة فهي جزء آخر من القرآن. واليوم عندما نحاججه بأن الرسول علّم المسلمين الصلاة وذلك حسب تفسيره الذي يقتضيه اﻵيه بأن الكتاب الذي علمه الرسول أنما هو اﻷوامر الشرائع والفرائض والعبادات وهل الصلاة الّا من الفرائض والعبادات

أﻹبراهيمي صرح بأن الكتاب يعني الفرائض والشرائع وقد أكّد ذلك في مواضيع كثيرة

https://www.ansarsunna.com/vb/showthread.php?t=23741
في المشاركتين رقم 6 ورقم 9

في المشاركه رقم 6
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
وذلك بالنسبة لكلمة الكتاب فلا يمكن أن يكون مقصودا منها القرآن لأن نبى الله إبراهيم لم يكن ليعلم بأن الله سينزل كتابا إسمه القرآن على ذلك الرسول من ذريته
رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ إِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ ﴿البقرة: ١٢٩﴾ وذلك بالنسبة لكلمة الكتاب فلا يمكن أن يكون مقصودا منها القرآن لأن نبى الله إبراهيم لم يكن ليعلم بأن الله سينزل كتابا إسمه القرآن على ذلك الرسول من ذريته كما وأن دعاءه بـ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ قد سبقه القول بـ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِكَ .. وبالطبع فإن آيات الله هى القرآن كما سماه ربنا
كما وأنه فى باقى الآيات التى إستشهد بها المحاور قد سبق القول بـ يتلو عليهم آياته ـ آياتنا ـ بالقول بتعليم الكتاب والحكمة .. إليكم الآيات
كَمَا أَرْسَلْنَا فِيكُمْ رَسُولًا مِّنكُمْ يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِنَا وَيُزَكِّيكُمْ وَيُعَلِّمُكُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُعَلِّمُكُم مَّا لَمْ تَكُونُوا تَعْلَمُونَ ﴿البقرة: ١٥١﴾
هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ
لَقَدْ مَنَّ اللَّـهُ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولًا مِّنْ أَنفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ
﴿١٦٤﴾

ولذا فإن معنى كلمة الْكِتَابَ فى الآية هو فرض الله وشرائعه .. وليست تعنى القرآن
ولذلك فلم يحدث أبدا أن قال الله (ويعلمهم القرآن والحكمة) .. وإنما دائما وأبدا يقول الكتاب والحكمة
وبما أن فرض الله وشريعته التى فرضها على المؤمنون (الكتــاب) لم تخرج عن كتابه(القرآن الكريم) فكذلك كانت الحكمة التى علمها الله لكافة الرسل والأنبياء .. فلم تكن أبدا خارجة عن تلك الكتب التى أوحاها الله لرسله ..

...........الى أن يقول .......

فالله ربك يحاجج الأمة قاطبة بأنه أنزل عليها الكتاب والحكمة .. فهل ستعاود القول بأن الكتاب هو القرآن والحكمة هى السنة .. أم أنهما مجتمعان أنزلهم الله علينا ضمن آيات القرآن !!!!!!!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
في المشاركه رقم 9 قال اﻹبراهيمي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ إِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ

والقول هنا بأن الكتاب المقصود فى الآية هو القرآن لا يستقيم خاصة مع ما سبقها من قوله فى الدعاء بـ يتلو عليهم آياتك ..
فـ يتلو عليهم آياتك .. أصبحت هى القرآن بعد تحقق الدعاء .. ثم ــ ويعلمهم الكتاب (واو) المغايرة التى تقولون بها .. إذا فالكتاب ليس مقصودا به القرآن
فـ يتلو عليهم آياتك .. أصبحت هى القرآن بعد تحقق الدعاء .. ثم ــ ويعلمهم الكتاب (واو) المغايرة التى تقولون بها .. إذا فالكتاب ليس مقصودا به القرآن حسب الفهم الذى تحاولون فرضه خاصة وأن تلاوة الآيات قد سبقت القول بتعليمهم الكتاب ..
فى النهاية فإن تلك الآيات وباقى الآيات الأربع تقول بأن مهمة الرسول هو أن يتلو عليهم آيات القرآن ويعلمهم الكتاب (الفرائض) التى جاءت فى آيات القرآن وكذلك يعلمهم الحكمة التى جاءت أيضا فى الآيات التى يتلوها عليهم

....ثم قال في النهاية......

وأُعيد عليك مفهوم لفظ الكتاب الذى ورد بالآيات .. فهو بالفعل لا يعنى القرآن.. وإلا كانت الآيات تقول .. يتلوا عليهم القرآن .. ويعلمهم القرآن ..
فالكتاب هنا لا يعنى القرآن .. وإنما يعنى فرائض وشرع الله الذى أُنزلت ضمن آيات القرآن كالحكمة تماما بتمام ..
]

,امّا في موضوعنا هذا فقد قال

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإبراهيمى مشاهدة المشاركة
وبين المفهوم المُحدد للفظ الكتــاب فقط حيث أن مفهوم الكتاب ينحصر فقط فى تلك الآيات التى تحمل دين الله الخالص المُشتمل على الأوامر الموجهة منه للكافة وكذا التشريعات والعبادات والعقائد

فاﻹبراهيمي يقول بأن الكتاب يعني الأوامر والفرائض والعبادات. وهي مما علّمها الرسول للمسلمين فى قوله تعالى "ويعلمهم الكتاب والحكمة" .واﻵن عندما بدأنا النقاش حول الصلاة أصبح كلامه هذا حجة عليه بدأ يتملص ويتهرب. ممّا يجعل النقاش مستحيلا. فلا يخفاكم أنه يقول أن الصلاة مأخوذة من عرب قريش لا من رسول الله ولذلك هو حج نفسه بنفسه, عندما قال أن الكتاب هي اﻷوامر والعبادات والفرائض. اذن فقد دخلت الصلاة فيما علمه الرسول للمسلمين بنص الكتاب

فنحن اليوم نحاججك بكلامك يا اﻹبراهيمي. أنت تقرّ بأن القرآن يقول أن الرسول يعلم قومه الكتاب أي الفرائض والعبادات والشرائع. الصلاة هي من العبادة واﻷوامر والشرائع . فاذن هي ممّا علّمها الرسول للمسلمين. فاذن السنة حجة ﻷن طريقة الصلاة لم ترد في القرآن ولكن هي ممّا علمها الرسول للمسلمين . أليس هذا دليلا على الرسول علمهم الصلاة؟ وخصوصا أن الله قال في ختام هذه اﻵيات وَيُعَلِّمُكُم مَّا لَمْ تَكُونُوا تَعْلَمُونَ وقوله وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ دليل على أن عرب الجاهلية كانوا يجهلون الكتاب (أي الصلاة وباقي الفرائض والشرائع) .فكيف تزعم أنهم (أي عرب الجاهلية) علّموا الصلاة للرسول؟؟

ياﻹبراهيمي أليس الكتاب في هذه اﻵيات بمعنى الفرائض والعبادات واﻷوامر؟
أليست الصلاة من الفرائض والعبادات واﻷوامر؟
ألم يعلم الرسول الكتاب(وهو الفرائض والعبادات-ومنها الصلاة) للمسلمين؟
فاذا كان الرسول علم المسلمين الصلوات ومواقيتها وهي ليست في القرآن اذن فالسنة حجة أليس كذلك؟
كيف تزعم أن الرسول تعلم هذه الصلوات والفرائض من عرب الجاهلية ممن هم قبله والله يقول
كَمَا أَرْسَلْنَا فِيكُمْ رَسُولًا مِّنكُمْ يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِنَا وَيُزَكِّيكُمْ وَيُعَلِّمُكُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُعَلِّمُكُم مَّا لَمْ تَكُونُوا تَعْلَمُونَ ﴿البقرة: ١٥١﴾
هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ

فاذن أﻻية صريحة أن من سبق الرسول كانوا يجهلون الكتاب (اﻷوامر والشرائع والعبادات) وكانوا في ضلال مبين فكيف يعلمونها للرسول؟
  #50  
قديم 2011-10-20, 05:30 PM
الصورة الرمزية يعرب
يعرب يعرب غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-04-12
المكان: دار الاسلام
المشاركات: 7,653
يعرب يعرب يعرب يعرب يعرب يعرب يعرب يعرب يعرب يعرب يعرب
افتراضي رد: كلمة سواء

يغلق الموضوع

والزميل صاحب الموضوع المنطق عندك موضوعين مفتوحين ارجو ان تلتزم بهما لتوضح وجهة نظرك لاننا نرى مشاركات لك كثيرة عليها علامات استفهام


موضوع مغلق


المواضيع المتشابهه للموضوع: كلمة سواء
الموضوع كاتب الموضوع الأقسام الرئيسية مشاركات المشاركة الاخيرة
متى عرف علي معنى كلمة شورى موحد مسلم الشيعة والروافض 0 2020-03-24 06:37 AM

*** مواقع صديقة ***
للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
أجهزة منزلية ||| شركة تنظيف ببريدة ||| شركة نقل عفش ||| زيت الحشيش الافغاني ||| حجز رحلات طيران وفنادق رخيصة ||| نقل عفش الكويت ||| وظائف شاغرة ||| تنكر مجاري ||| تسليك مجاري ||| تركيب شفاط ||| مدى السياحية لخدمات المعتمرين ||| حجزي اونلاين لحجز الفنادق ||| نقل عفش ||| التخلص من العفش القديم ||| دعاء للمريض ||| امراض جلدية ||| احبار طابعات اتش بي ||| نقل عفش ||| كاميرات مراقبة ||| umrah badal عمرة البدل ||| نقل عفش ||| كاميرات مراقبة ||| بيع متابعين ||| نشر سناب ||| شاليهات شرق الرياض ||| تفاصيل
كورة سيتي ||| جدول المباريات ||| مباريات اليوم||| بث مباشر

محامي في الرياض ||| محامي بالرياض ||| محامي في الرياض ||| موثق ||| محامي في جدة ||| محامي في جدة ||| محامي السعودية ||| محامي في عمان الاردن

كود خصم سيارة اونلاين ||| كود خصم بات بات اطفال ||| كوبون خصم

نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب

الحوار العربي ||| منتديات شباب الأمة ||| وادي العرب

ترحيل الشغاله خروج نهائي | حياة المصريين | الأذكار | موقع المرأة العربية
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd
أنصار السنة | منتدى أنصار السنة | أنصار السنة المحمدية | جماعة أنصار السنة المحمدية | جماعة أنصار السنة | فكر أنصار السنة | فكر جماعة أنصار السنة | منهج أنصار السنة | منهج جماعة أنصار السنة | جمعية أنصار السنة | جمعية أنصار السنة المحمدية | الفرق بين أنصار السنة والسلفية | الفرق بين أنصار السنة والوهابية | نشأة جماعة أنصار السنة | تاريخ جماعة أنصار السنة | شبكة أنصار السنة | انصار السنة | منتدى انصار السنة | انصار السنة المحمدية | جماعة انصار السنة المحمدية | جماعة انصار السنة | فكر انصار السنة | فكر جماعة انصار السنة | منهج انصار السنة | منهج جماعة انصار السنة | جمعية انصار السنة | جمعية انصار السنة المحمدية | الفرق بين انصار السنة والسلفية | الفرق بين انصار السنة والوهابية | نشاة جماعة انصار السنة | تاريخ جماعة انصار السنة | شبكة انصار السنة | انصار السنه | منتدى انصار السنه | انصار السنه المحمديه | جماعه انصار السنه المحمديه | جماعه انصار السنه | فكر انصار السنه | فكر جماعه انصار السنه | منهج انصار السنه | منهج جماعه انصار السنه | جمعيه انصار السنه | جمعيه انصار السنه المحمديه | الفرق بين انصار السنه والسلفيه | الفرق بين انصار السنه والوهابيه | نشاه جماعه انصار السنه | تاريخ جماعه انصار السنه | شبكه انصار السنه |