="الأذكار           



*** مواقع صديقة ***
للتواصل > هنـــــــــــا
اشتراك بين سبورت | | | السنة النبوية | | | كوبون خصم | | | حياة المصريين | | | الأذكار | | | شركة تنسيق حدائق بجدة | | | قروبات واتس اب | | | موثق معتمد في جده | | | محامي في المدينة | | | موقع المرأة العربية | | | رحيق | | | أولاد مصر
 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > منكرو السنة
 
*** مواقع صديقة ***
شارب شوتر ||| الربح من الانترنت للمبتدئين ||| ستور بلايستيشن ||| افضل موقع لاختصار الروابط ||| جنة العطور ||| Money Online - Weight Loss -Health & Fitness ||| افتار انستقرام ||| افضل موقع عطور ||| لغز

*** مواقع صديقة ***
عبدالعزيز الحويل للعود ||| الاستثمار في تركيا | | | ليزر ملاي منزلي | | | نقل عفش الكويت | | | منتجات السنة النبوية | | | منتجات السنة النبوية | | | ما رأيكم | | | شركة نقل اثاث بالخبر


« أثر الرسول !! حوار مع منكرى السنة | حوار حول منهجية أهل السنة | لماذا يحتاج حسن عمر لتحريف كلام الله ؟ »

إضافة رد

أدوات الموضوع
  #81  
غير مقروء 2012-08-11, 06:42 PM
ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري غير متواجد حالياً
محـــأور
 
تاريخ التسجيل: 2011-04-28
المشاركات: 1,125
ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفارابي مشاهدة المشاركة


أرجو التريت وتفصيل الأمور لتتضح الرؤية للقارئ والباحث:

-- أولا : كيف تميز بين المسائل الظنية والمسائل القطعية ؟؟؟؟ فالمذهب الشيعي يعتبر الإمامة من المسائل القطعية و المذهب السني يعتبر عدالة الصحابة من المسائل القطعية ... فماهي بكل موضوعية الآلية المعتمدة للتمييز بين المسائل الظنية والمسائل القطعية ؟؟؟؟

-- ثانيا : أنت تنفي الاجتهاد في الوصول إلى الحق في المسائل القطعية ... لذا وجب عليك أن تدلنا على طريق آخر ؟؟؟


......

الرافضة لايعتد باقوالهم ولا افعالهم
والامامة هي احدئ المسائل التي ضلوا بها
فالامامة جعلوها من اركان دينهم وكفروا كل من يخالفهم فيها من غير دليل ويكفيهم انهم طعنوا في كتاب الله وقالوا عنه محرف وكفروا الصحابة الذين نقلوا لنا القران والسنة

واعتقاد اهل السنة بعدالة الصحابة هي شهادة القران لهم
قال تعالئ
(وَالسَّابِقُونَ الأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالأَنصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ)

فتامل الاية الكريمة مرة اخرئ
الله تعالئ اشترط الاحسان علئ من اتبع الصحابة ولم يشترطه عليهم فهم كلهم محسنون
وهذا دليل واضح وجلي في عدالة الصحابة

اما الادلة القطعية فهي التي جائت في القران العزيز والاحاديث المتواترة وحديث الاحاد ثابت الصحة
والظنية تكون في المسائل التي لم يتضح فيها الدليل والتي تحمل ا كثر من معنئ فيحكم حينئذ بغلبة الظن !
رد مع اقتباس
  #82  
غير مقروء 2012-08-12, 02:15 PM
الفارابي الفارابي غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-20
المشاركات: 148
الفارابي
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوصهيب الشمري مشاهدة المشاركة
فالسبيل هو الوسيلة والغاية هو الحق
فالذي افهمه من كلامك انك تقول ان الله تعالئ يامرنا باتباع الوسيلة وليس الغاية ؟
وللكلام بقية لكن بعد ان ارئ تعليقك علئ ماذكر !

بارك الله فيك ... هذا هو القصد ...

--- الحق هو تنزيل إلهي لايحتمل الخطأ .........

--- أما اتباع الحق فهو اجتهاد بشري يحتمل الخطأ ....



......................
رد مع اقتباس
  #83  
غير مقروء 2012-08-12, 02:33 PM
الفارابي الفارابي غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-20
المشاركات: 148
الفارابي
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوصهيب الشمري مشاهدة المشاركة
الرافضة لايعتد باقوالهم ولا افعالهم
والامامة هي احدئ المسائل التي ضلوا بها الامامة وجعلوها من اركان دينهم وكفروا كل من يخالفهم فيها و من غير دليل ويكفيهم انهم طعنوا في كتاب الله وقالوا عنه محرف وكفروا الصحابة الذين نقلوا لنا القران والسنة

اعتقادي فيهم لايختلف كثيرا ... لكني ذكرت مسألة الإمامة على سبيل المثال وليس من أجل الحكم فيها ... مايهمني هو منهجهم في تحديد المسائل القطعية ....



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوصهيب الشمري مشاهدة المشاركة
واعتقاد اهل السنة بعدالة الصحابة هي شهادة القران لهم
قال تعالئ
(وَالسَّابِقُونَ الأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالأَنصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ)
فتامل الاية الكريمة مرة اخرئ
الله تعالئ اشترط الاحسان علئ من اتبع الصحابة ولم يشترطه عليهم فهم كلهم محسنون
وهذا دليل واضح وجلي في عدالة الصحابة


وَالسَّابِقُونَ الأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالأَنصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ


غير صحيح ... الله سبحانه وتعالى حصرهم في السابقين الأولين ...

فمن هم هؤلاء السابقون الأولون ؟؟؟ هل لديك لائحة بأسمائهم ؟؟؟

ثم هل رضا الله يستوجب العدالة والعصمة ؟؟؟

أما السؤال الأهم هو كيف تميز التابعين بإحسان ؟؟؟ ماهي الآلية المعتمدة في ذلك ؟؟؟



..................
رد مع اقتباس
  #84  
غير مقروء 2012-08-13, 03:26 AM
ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري غير متواجد حالياً
محـــأور
 
تاريخ التسجيل: 2011-04-28
المشاركات: 1,125
ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفارابي مشاهدة المشاركة
بارك الله فيك ... هذا هو القصد ...

--- الحق هو تنزيل إلهي لايحتمل الخطأ .........

--- أما اتباع الحق فهو اجتهاد بشري يحتمل الخطأ ....



......................

وفيكم بارك الله ووفقنا واياكم الئ سواء السبيل

ضيفنا مادليلك علئ هذا الفهم ؟
وهل ترئ ان السبيل الذي يؤدي الئ الحق غير واضح واذا كان كما تقول اليس من العبث ان يامرنا الله تعالئ باتباعه لانه تكليف بما لانطيق ؟
واذا كان السبيل غير واضح فما فائدة انزال الكتب وارسال ؟
واذا كان مخطئ السبيل معذور فانبياء الله علئ ماذا كانوا يجاهدون ؟
ولماذا يتوعد الله من يتبع غير سبيل النبي والمؤمنين ان مصيره النار ؟
قال تعالئ
وَمَنْ يُشَاقِقِ الرَّسُولَ مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُ الْهُدَىٰ وَيَتَّبِعْ غَيْرَ سَبِيلِ الْمُؤْمِنِينَ نُوَلِّهِ مَا تَوَلَّىٰ وَنُصْلِهِ جَهَنَّمَ وَسَاءَتْ مَصِيرًا


وانا راي ان لا نتشعب كثيرا قبل تقرير منهج الاستدلال والكلام في الصحابة والتابعين ياتي تباعا ان شاء الله !
رد مع اقتباس
  #85  
غير مقروء 2012-08-13, 01:32 PM
الفارابي الفارابي غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-20
المشاركات: 148
الفارابي
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوصهيب الشمري مشاهدة المشاركة
وهل ترئ ان السبيل الذي يؤدي الئ الحق غير واضح واذا كان كما تقول اليس من العبث ان يامرنا الله تعالئ باتباعه لانه تكليف بما لانطيق ؟
واذا كان السبيل غير واضح فما فائدة انزال الكتب وارسال ؟
واذا كان مخطئ السبيل معذور فانبياء الله علئ ماذا كانوا يجاهدون ؟
قبل سرد الأدلة من كتاب الله ... وجب توضيح اللبس في استعمال بعض المصطلحات ....

كتاب الله = الحق = الصراط المستقيم = السبيل إلى الحق ....

فالزميل أبو صهيب يخلط بين السبيل إلى الحق المتمثل في كتاب الله وهو الصراط المستقيم .... وبين اتباع السبيل إلى الحق الذي يعتبر اجتهادا بشريا لفهم النصوص الإلهية ....



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوصهيب الشمري مشاهدة المشاركة
ولماذا يتوعد الله من يتبع غير سبيل النبي والمؤمنين ان مصيره النار ؟
قال تعالئ
وَمَنْ يُشَاقِقِ الرَّسُولَ مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُ الْهُدَىٰ وَيَتَّبِعْ غَيْرَ سَبِيلِ الْمُؤْمِنِينَ نُوَلِّهِ مَا تَوَلَّىٰ وَنُصْلِهِ جَهَنَّمَ وَسَاءَتْ مَصِيرًا
وانا راي ان لا نتشعب كثيرا قبل تقرير منهج الاستدلال والكلام في الصحابة والتابعين ياتي تباعا ان شاء الله !

أولا : الله سبحانه وتعالى يتوعد من تبين له الهدى ثم أنكره جحودا ... فالله سبحانه وتعالى مطلع على القلوب وهو أعلم بمن انشرح قلبه للكفر والجحود ...

ثانيا : سبيل المؤمنين = كتاب الله


أعود الآن لسرد الأدلة حتى يتضح الفرق بين الحق وبين اتباع الحق :


قوله تعالى : اذا اختلفتم في شيء فردوه الى الله ورسوله

--- هنا الاختلاف يكون في اتباع الحق ... وليس في الحق لأن المخاطب هم المسلمون وهم متفقون على الحق المتمثل كتاب الله ....
هذا دليل أول على أن اتباع الحق يحتمل الخطأ ....


ثم قوله تعالى : وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنْ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا
--- هذا دليل آخر على أن اتباع الحق يحتمل الخطأ .... لأن الله سبحانه وتعالى وصف الطائفتين معا بالإيمان !!!!



وحتى تتضح الرؤية أكثر سأقدم بعض الأمثلة :

--- اليهود والنصارى لا يتبعون الحق ... لأنهم ينكرون الرسالة المتمثلة في الكتاب والنبوة ....

--- أما باقي الطوائف الإسلامية :
الأشاعرة + السلفية + الإباضية + الإمامية + الزيدية + المعتزلة + الخوارج ...

فكلها طوائف متفقة على الحق فهم لا ينكرون كتاب الله ...
لكنهم يختلفون في اتباعهم للحق ... وهذا يدل على أن اتباع الحق هو اجتهاد بشري قد يصيب وقد يخطئ ... وهنا لا أستثني أي طائفة فالخطأ وارد لدى الجميع ولو بدرجات متفاوتة ....


.......................................
رد مع اقتباس
  #86  
غير مقروء 2012-08-13, 02:03 PM
الصورة الرمزية Yasir Muhammad
Yasir Muhammad Yasir Muhammad غير متواجد حالياً
طالب علم
 
تاريخ التسجيل: 2011-06-06
المكان: الجزيرة العربية
المشاركات: 1,245
Yasir Muhammad Yasir Muhammad Yasir Muhammad Yasir Muhammad Yasir Muhammad Yasir Muhammad Yasir Muhammad Yasir Muhammad Yasir Muhammad Yasir Muhammad Yasir Muhammad
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفارابي مشاهدة المشاركة
قبل سرد الأدلة من كتاب الله ... وجب توضيح اللبس في استعمال بعض المصطلحات ....

كتاب الله = الحق = الصراط المستقيم = السبيل إلى الحق ....

فالزميل أبو صهيب يخلط بين السبيل إلى الحق المتمثل في كتاب الله وهو الصراط المستقيم .... وبين اتباع السبيل إلى الحق الذي يعتبر اجتهادا بشريا لفهم النصوص الإلهية ....






أولا : الله سبحانه وتعالى يتوعد من تبين له الهدى ثم أنكره جحودا ... فالله سبحانه وتعالى مطلع على القلوب وهو أعلم بمن انشرح قلبه للكفر والجحود ...

ثانيا : سبيل المؤمنين = كتاب الله


أعود الآن لسرد الأدلة حتى يتضح الفرق بين الحق وبين اتباع الحق :


قوله تعالى : اذا اختلفتم في شيء فردوه الى الله ورسوله

--- هنا الاختلاف يكون في اتباع الحق ... وليس في الحق لأن المخاطب هم المسلمون وهم متفقون على الحق المتمثل كتاب الله ....
هذا دليل أول على أن اتباع الحق يحتمل الخطأ ....


ثم قوله تعالى : وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنْ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا
--- هذا دليل آخر على أن اتباع الحق يحتمل الخطأ .... لأن الله سبحانه وتعالى وصف الطائفتين معا بالإيمان !!!!



وحتى تتضح الرؤية أكثر سأقدم بعض الأمثلة :

--- اليهود والنصارى لا يتبعون الحق ... لأنهم ينكرون الرسالة المتمثلة في الكتاب والنبوة ....

--- أما باقي الطوائف الإسلامية :
الأشاعرة + السلفية + الإباضية + الإمامية + الزيدية + المعتزلة + الخوارج ...

فكلها طوائف متفقة على الحق فهم لا ينكرون كتاب الله ...
لكنهم يختلفون في اتباعهم للحق ... وهذا يدل على أن اتباع الحق هو اجتهاد بشري قد يصيب وقد يخطئ ... وهنا لا أستثني أي طائفة فالخطأ وارد لدى الجميع ولو بدرجات متفاوتة ....


.......................................
اعذرني على تطفلي ,لكني أود طرح سؤال بناءً على قولك السابق .

مادام أن القرآن هو الرابط المشترك بيننا ممن يتبعون الحق من الطوائف الإسلامية ,فإذن ماهي الطريقة الصحيحة لإتباع الحق ؟
أو بالأصح "هل الإختلاف في اتباع الحق صحيح ؟"

قال المشركون من قبل : ( وما نعبدهم إلا ليقربونا إلى الله زلفى )
أي أنهم يتبعون الحق وهو الله ,لكن طريقتهم في اتباعه تختلف عن المسلمين ,وبل المسلمون يختلفون فيما بينهم .

أنا أرى أن هذا الإشكال الكبير قد يكون عاملاً مهماً لإثبات وجوب وجود "طريقة من الله لإتباع الحق" وليس مجرد اتباع الحق .
وهذه الطريقة في كتاب الله لكنها قد لا تكون في فهم كل الناس "لتفسير كتاب الله وتطبيقه على المنهج الذي يريده الله" لأن كتاب الله كل الطوائف الدينية تؤمن به "لولا وجود غلاة الرافضة" ممن يدعي بتحريف القرآن الكريم ,لكن ذلك لم ينجح في اتباعنا للحق ,ولكل أصبح له شريعته ومنهجه الخاص ,والسبب عدم قبول وسيلة اتباع الحق السليم .

في الحقيقة حل هذه المعضلة الحقيقية هو لدينا وأنت تعلمه ,وهو حل لتوحد الإسلام تحت راية "فهم واحد لكتاب الله"
حيث أن كتاب الله لا يحده حد وقد يخرج منه صاحب الهوى أي شيء يهواه ,فهو كلام الله الذي يضل به من يشاء ويهدي به من يشاء .

لذلك وجب توحيد راية "فهم واحد بطريقة واحدة وبسبيل واحد" وقد أعجبتني مقولتك : أداة فهم القرآن .
فالأداة مهمة للغاية .

وصدقني لو ترك الله الناس بلا تلك الأداة أو الطريقة لإتباع الحق وفهم القرآن لضلوا ولو اعتمدوا على عقولهم ,لذلك وضع الله الأداة السليمة في دينه ,وإلا لكان الدين ناقصاً .


كل كلمة في هذه المقولة مهمة فأرجوا التركيز ,شكراً لوقتك .
رد مع اقتباس
  #87  
غير مقروء 2012-08-13, 03:56 PM
الفارابي الفارابي غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-20
المشاركات: 148
الفارابي
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Yasir Muhammad مشاهدة المشاركة
اعذرني على تطفلي ,لكني أود طرح سؤال بناءً على قولك السابق
مرحبا بك .... فقط أريد أن أشير إلى مسألة فأنا لست منكرا للسنة ... فطاعة الرسول من طاعة الله ....


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Yasir Muhammad مشاهدة المشاركة
مادام أن القرآن هو الرابط المشترك بيننا ممن يتبعون الحق من الطوائف الإسلامية ,فإذن ماهي الطريقة الصحيحة لإتباع الحق ؟
أو بالأصح "هل الإختلاف في اتباع الحق صحيح ؟"
الاختلاف في اتباع الحق وارد وصحيح بدليل النصوص والآيات ....

وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَجَعَلَ النَّاسَ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلا يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ
وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِنْ شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Yasir Muhammad مشاهدة المشاركة
قال المشركون من قبل : ( وما نعبدهم إلا ليقربونا إلى الله زلفى )
أولا : هذا القول في المشركين الذين أنكروا النبوة وأنكروا كتاب الله ...

ثانيا : هذا حكم إلهي ... وليس اختلاف بين البشر ... لكي تتضح الرؤية : ان اختلفت طائفتان من المسلمين فإنهم يحتكمون إلى كتاب الله ... وإذا استمر الخلاف فإن الله سبحانه وتعالى يحكم بينهم يوم القيامة وهذه هي الغاية من الحساب ...

لكن الله سبحانه وتعالى لم يفوض أي طائفة لإصدار أحكام وتصادر الحق في الاختلاف .... لا يجب أن تحكم طائفة على طائفة أخرى فهذه حدود الله ... كل طائفة من حقها أن تختلف مع الطوائف الأخرى وفق نظرتها وفهمها الخاص لكتاب الله ولكن لا يجب أن تعتدي على حقوق الطوائف الأخرى وأن تنصب نفسها حكما فهذا شرك مع الله....


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Yasir Muhammad مشاهدة المشاركة
أنا أرى أن هذا الإشكال الكبير قد يكون عاملاً مهماً لإثبات وجوب وجود "طريقة من الله لإتباع الحق" وليس مجرد اتباع الحق .
وهذه الطريقة في كتاب الله لكنها قد لا تكون في فهم كل الناس "لتفسير كتاب الله وتطبيقه على المنهج الذي يريده الله" لأن كتاب الله كل الطوائف الدينية تؤمن به "لولا وجود غلاة الرافضة" ممن يدعي بتحريف القرآن الكريم ,لكن ذلك لم ينجح في اتباعنا للحق ,ولكل أصبح له شريعته ومنهجه الخاص ,والسبب عدم قبول وسيلة اتباع الحق السليم .
كل الفرق تدعي أنها تمتلك تلك الوسيلة .... وتجعل فهمها الخاص حجة على باقي الفرق ... في حين أن هذه الوسيلة أو الطريقة في اتباع الحق هي اجتهاد بشري في فهم النص الإلهي ....

لذا فالله سبحانه وتعالى يركز على مفهوم التقوى .... يجب على الجميع أن يراقب نفسه لأن الخطأ وارد لدى الجميع ... لا يخلو أي منهج من الأخطاء ... وهذه حكمة الله في الاختلاف لكي لا تطغى فئة واحدة فيضيع معها الحق بل جعل الله الاختلاف سنة كونية لكي يكون البعض شهداء على البعض ....


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Yasir Muhammad مشاهدة المشاركة
في الحقيقة حل هذه المعضلة الحقيقية هو لدينا وأنت تعلمه ,وهو حل لتوحد الإسلام تحت راية "فهم واحد لكتاب الله"
حيث أن كتاب الله لا يحده حد وقد يخرج منه صاحب الهوى أي شيء يهواه ,فهو كلام الله الذي يضل به من يشاء ويهدي به من يشاء .
لذلك وجب توحيد راية "فهم واحد بطريقة واحدة وبسبيل واحد" وقد أعجبتني مقولتك : أداة فهم القرآن .
فالأداة مهمة للغاية .
أنت تتحدث في عالم مثالي ... أما الله سبحانه وتعالى فيتعامل مع البشر وفق طبيعتهم بشكل واقعي ملموس ...
يقول تعالى : وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَجَعَلَ النَّاسَ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلا يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ

فهم واحد لكتاب الله ... مستحيل لا لنقص في كتاب الله ولكن نتيجة سنة الاختلاف ...


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Yasir Muhammad مشاهدة المشاركة
لذلك وجب توحيد راية "فهم واحد بطريقة واحدة وبسبيل واحد" وقد أعجبتني مقولتك : أداة فهم القرآن .
فالأداة مهمة للغاية .
أنا لا أنكر بأن السنة على إطلاقها هي من أدوات المعرفة وفهم القرآن الكريم ....

لكن هل تعتقد بأن هذه الأداة لن تبلغها الأهواء البشرية ... لا يا أخي إنها لا تشكل الاستثناء ... فكما أن الناس يستخدمون أهواءهم في فهم كتاب الله فإنهم كذلك يستعنلون أهواءهم في فهم الروايات واستغلالها لخدمة أجنداتهم الخاصة ...

لذا فالتقوى هو الحل.... نحن نتشبت بكتاب الله وبطاعة رسوله ولا نقصى من يخالفنا في الرأي فليس كل مالدى القرآنيين باطل وليس كل مالدى الشيعة باطل وليس كل مالدى السنة باطل ....

كل المناهج البشرية لها عوراتها الخاصة ....


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Yasir Muhammad مشاهدة المشاركة
وصدقني لو ترك الله الناس بلا تلك الأداة أو الطريقة لإتباع الحق وفهم القرآن لضلوا ولو اعتمدوا على عقولهم ,لذلك وضع الله الأداة السليمة في دينه ,وإلا لكان الدين ناقصاً .
كل كلمة في هذه المقولة مهمة فأرجوا التركيز ,شكراً لوقتك .
تدبر جيدا ... فأنت تتناقض مع نفسك ... فرغم وجود تلك الأداة السليمة حسب اعتقادك فإنها لم تمنع الناس من الضلالة ... فهل هذا ينتقص من الدين ... لا طبعا ... فالأداة لم تحل المعضلة حسب اعتقادك ....


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Yasir Muhammad مشاهدة المشاركة
كل كلمة في هذه المقولة مهمة فأرجوا التركيز ,شكراً لوقتك .
تسرني نقاشاتك ...


---------------------------------
رد مع اقتباس
  #88  
غير مقروء 2012-08-20, 03:17 PM
ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري غير متواجد حالياً
محـــأور
 
تاريخ التسجيل: 2011-04-28
المشاركات: 1,125
ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري ابوصهيب الشمري
افتراضي

[QUOTE=الفارابي;231995] فالزميل أبو صهيب يخلط بين السبيل إلى الحق المتمثل في كتاب الله وهو الصراط المستقيم .... وبين اتباع السبيل إلى الحق الذي يعتبر اجتهادا بشريا لفهم النصوص الإلهية ....
[/QUOTE]
مرحبا مرة اخرئ ضيفنا وكل عام وانتم بخير
لاتنسئ ضيفنا قد بينت لك الفرق بين الحق واتباعه بحسب فهمك انت في مشاركة سابقة
فالقضية ليست ملتبسة بالنسبة لي وانما هية ولله الحمد واضحة كالشمس في رابعة النهار
والالتباس لايكون مع من يرئ ان الطريق المؤدي الئ الحق واحد
الالتباس انما يكون مع من يقول بتعدد الطريق المؤدي الئ الحق
وتجده في شك من عبادته لانه لايدري اهو مصيب ام علئ حق فيما يفعل
فكما ان الحق واحد لابد ان يكون الطريق المؤدي اليه واحد ايضا
و تعدد الطرق من السبل التي نهانا الله عنها قال تعالئ (ولاتتبعوا السبل فتفرق بكم عن سبيله )
[QUOTE=الفارابي;231995]

ثانيا : سبيل المؤمنين = كتاب الله [/QUOTE]

ولماذا اتيت بقوله تعالئ (سبيل المؤمنين ) فقط ولم تاتي بالاية كلها ؟
كان عليك ان تاتي بالاية الكريمة كلها لانه يترتب عليها وعيد !
اذا قرانا قوله تعالئ (فويل للمصلين ) فهذا وعيد والذي لايعرف تكملة الاية يظن ان الويل لكل من يصلي لكن الاية التي بعدها تبين الوعيد علئ من يكون؟
فالوعيد يترتب علئ من يتبع غير سبيل المؤمنين اي الذي يسلك سبيلا اخر غير سبيل المؤمنين
فكان عليك ان تاتي بالاية الكريمة كلها

[QUOTE=الفارابي;231995]



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفارابي مشاهدة المشاركة

أعود الآن لسرد الأدلة حتى يتضح الفرق بين الحق وبين اتباع الحق :


قوله تعالى : اذا اختلفتم في شيء فردوه الى الله ورسوله

--- هنا الاختلاف يكون في اتباع الحق ... وليس في الحق لأن المخاطب هم المسلمون وهم متفقون على الحق المتمثل كتاب الله ....
هذا دليل أول على أن اتباع الحق يحتمل الخطأ ....


ثم قوله تعالى : وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنْ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا
--- هذا دليل آخر على أن اتباع الحق يحتمل الخطأ .... لأن الله سبحانه وتعالى وصف الطائفتين معا بالإيمان !!!!
ليس في الايتين الكريمتين دليل علئ الاختلاف في اتباع الحق
فالاية الاولئ تدل ان سبيل الحق واحد ولو لم يكن كذلك لما ارشدنا الله اليه عند الاختلاف !
الاية الثانية كذلك لاتفيد ان هناك اختلافا في اتباع الحق
ولو اتمت الاية الكريمة لعلمت ان الطائفتين احداهما علئ حق واخرئ باغية
فامر الله بمقاتلة الطائفة الباغية دليل ان سبيل الحق واحد !
ولوكان هناك اكثر من سبيل للوصول الئ الحق لعذر الله الطائفة الباغية ولم يامر بقتالها بل ولم يسميها باغية !
رد مع اقتباس
  #89  
غير مقروء 2012-08-28, 11:49 PM
الفارابي الفارابي غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-20
المشاركات: 148
الفارابي
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوصهيب الشمري مشاهدة المشاركة
[QUOTE=الفارابي;231995] فالزميل أبو صهيب يخلط بين السبيل إلى الحق المتمثل في كتاب الله وهو الصراط المستقيم .... وبين اتباع السبيل إلى الحق الذي يعتبر اجتهادا بشريا لفهم النصوص الإلهية ....
[/QUOTE]
مرحبا مرة اخرئ ضيفنا وكل عام وانتم بخير
لاتنسئ ضيفنا قد بينت لك الفرق بين الحق واتباعه بحسب فهمك انت في مشاركة سابقة
فالقضية ليست ملتبسة بالنسبة لي وانما هية ولله الحمد واضحة كالشمس في رابعة النهار
والالتباس لايكون مع من يرئ ان الطريق المؤدي الئ الحق واحد
الالتباس انما يكون مع من يقول بتعدد الطريق المؤدي الئ الحق
وتجده في شك من عبادته لانه لايدري اهو مصيب ام علئ حق فيما يفعل
فكما ان الحق واحد لابد ان يكون الطريق المؤدي اليه واحد ايضا
و تعدد الطرق من السبل التي نهانا الله عنها قال تعالئ (ولاتتبعوا السبل فتفرق بكم عن سبيله )
[QUOTE=الفارابي;231995]
ثانيا : سبيل المؤمنين = كتاب الله [/QUOTE]
ولماذا اتيت بقوله تعالئ (سبيل المؤمنين ) فقط ولم تاتي بالاية كلها ؟
كان عليك ان تاتي بالاية الكريمة كلها لانه يترتب عليها وعيد !
اذا قرانا قوله تعالئ (فويل للمصلين ) فهذا وعيد والذي لايعرف تكملة الاية يظن ان الويل لكل من يصلي لكن الاية التي بعدها تبين الوعيد علئ من يكون؟
فالوعيد يترتب علئ من يتبع غير سبيل المؤمنين اي الذي يسلك سبيلا اخر غير سبيل المؤمنين
فكان عليك ان تاتي بالاية الكريمة كلها
[QUOTE=الفارابي;231995]
ليس في الايتين الكريمتين دليل علئ الاختلاف في اتباع الحق
فالاية الاولئ تدل ان سبيل الحق واحد ولو لم يكن كذلك لما ارشدنا الله اليه عند الاختلاف !
الاية الثانية كذلك لاتفيد ان هناك اختلافا في اتباع الحق
ولو اتمت الاية الكريمة لعلمت ان الطائفتين احداهما علئ حق واخرئ باغية
فامر الله بمقاتلة الطائفة الباغية دليل ان سبيل الحق واحد !
ولوكان هناك اكثر من سبيل للوصول الئ الحق لعذر الله الطائفة الباغية ولم يامر بقتالها بل ولم يسميها باغية !




أخي الكريم ابوصهيب الشمري ...

لقد أوضحت وجهة نظري وقدمت مجموعة من الأدلة ....

يبدو أن الحوار دخل في مرحلة من الجدل ... لذا فلاداعي للتكرار ...

لقد أوضح كل منا وجهة نظره والمسألة الآن بيد القارئ والباحث عن الحقيقة ليختار بحسب ماأوتي من العلم ومن ملكة العقل ...

شكرا لجميع الإخوة ...

رد مع اقتباس
  #90  
غير مقروء 2013-04-07, 01:35 AM
العامري3 العامري3 غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-03-27
المشاركات: 12
العامري3
افتراضي

جزاكم الله خيرا ونفع بكم
رد مع اقتباس
إضافة رد


للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
مفاتيح شارب شوتر | | | سوق سومة المفتوح ||| أخبار التقنية | | | شركة عزل اسطح بالرياض | | | شركة عزل فوم بالرياض | | | اعلانات مبوبة مجانية | | | مكياج عيون | | | نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب | | | تصميم شخصيات ثلاثية الأبعاد للأفلام الدعائية و الالعاب

للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب

Travel guide | | | Cheap flights | | | Best hotels

موقع الكوبونات | | | كود خصم امريكان ايجل | | | كود خصم وجوه | | | كود خصم بات بات

منتديات شباب الأمة
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd