="الأذكار           



*** مواقع صديقة ***
للتواصل > هنـــــــــــا
اشتراك بين سبورت | | | السنة النبوية | | | كوبون خصم | | | حياة المصريين | | | الأذكار | | | شركة تنسيق حدائق بجدة | | | قروبات واتس اب | | | موثق معتمد في جده | | | محامي في المدينة | | | موقع المرأة العربية | | | رحيق | | | أولاد مصر
 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > الشيعة والروافض
 
*** مواقع صديقة ***
شارب شوتر ||| الربح من الانترنت للمبتدئين ||| ستور بلايستيشن ||| افضل موقع لاختصار الروابط ||| جنة العطور ||| Money Online - Weight Loss -Health & Fitness ||| افتار انستقرام ||| افضل موقع عطور ||| لغز

*** مواقع صديقة ***
عبدالعزيز الحويل للعود ||| الاستثمار في تركيا | | | ليزر ملاي منزلي | | | نقل عفش الكويت | | | منتجات السنة النبوية | | | منتجات السنة النبوية | | | ما رأيكم | | | شركة نقل اثاث بالخبر


« ماذا يخسر الشيعي لو أصبح سنيا | هل المتعة حلال أم حرام يا رافضة؟؟؟؟؟؟؟ | وزير إيراني....زواج المتعة من أهم موارد الدخل لرجال الدين »

إضافة رد

أدوات الموضوع
  #171  
غير مقروء 2013-04-01, 05:02 PM
ابا اسحاق ابا اسحاق غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-05-25
المشاركات: 542
ابا اسحاق
افتراضي

المتعه حلا ل احلها الله ورسوله وكان الصحابه والصحابيات يتمتعوا وكان بن عباس وغيره من الصحابه بفتون بحليتها حتى نهى عنها عمر

وتحديناكم ان تاتوا بتاريخ تحريهما لم نرى اجابه
رد مع اقتباس
  #172  
غير مقروء 2013-04-01, 05:36 PM
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-11
المشاركات: 7,433
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابا اسحاق مشاهدة المشاركة
المتعه حلا ل احلها الله ورسوله وكان الصحابه والصحابيات يتمتعوا وكان بن عباس وغيره من الصحابه بفتون بحليتها حتى نهى عنها عمر
وتحديناكم ان تاتوا بتاريخ تحريهما لم نرى اجابه

أما أنت فقد نفذ رصيدك
يعي ليس لديكم إلا إبن عباس تتشبثون في رأيه من بين كل ألاف الصحابة بالرغم من أن المعصوم روى حرمتها التي حملها المعمم الكذاب على التقية يعني ينسب الكذب إلى المعصوم
حتى رأي إبن عباس لا يخدمكم
ثم كم كان عمره يومها
هل وافقه كبار الصحابة أم إلتزموا بتحريمها كما روى علي بن الطالب رضي الله عن الجميع
نحن في كتاب الله و سنة رسول الله أثبتوها منهما أولا
إركن على جنب أنا لا أحسن جدال الحسينيات
رد مع اقتباس
  #173  
غير مقروء 2013-04-01, 07:02 PM
ابا اسحاق ابا اسحاق غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-05-25
المشاركات: 542
ابا اسحاق
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو أحمد الجزائري مشاهدة المشاركة

أما أنت فقد نفذ رصيدك
يعي ليس لديكم إلا إبن عباس تتشبثون في رأيه من بين كل ألاف الصحابة بالرغم من أن المعصوم روى حرمتها التي حملها المعمم الكذاب على التقية يعني ينسب الكذب إلى المعصوم
حتى رأي إبن عباس لا يخدمكم
ثم كم كان عمره يومها
هل وافقه كبار الصحابة أم إلتزموا بتحريمها كما روى علي بن الطالب رضي الله عن الجميع
نحن في كتاب الله و سنة رسول الله أثبتوها منهما أولا
إركن على جنب أنا لا أحسن جدال الحسينيات
‏‏1405 - حدثنا : ‏ ‏حامد بن عمر البكراوي ‏، حدثنا : ‏عبد الواحد يعني إبن زياد ‏، عن ‏عاصم ‏ ‏، عن ‏ ‏أبي نضرة ‏قال : ‏كنت عند ‏ ‏جابر بن عبد الله ‏ ‏فأتاه آت فقال : ‏ ‏إبن عباس ‏ ‏وإبن الزبير ‏ ‏إختلفا في ‏المتعتين ‏‏فقال ‏جابر ‏ : ‏فعلناهما مع رسول الله (ص) ‏ ‏ثم نهانا عنهما ‏عمر ‏فلم نعد لهما.
صحيح مسلم
كم تقدر عمر بن عباس وجابر عندما كان بن الزبير يحكم الحجاز جاوب ياذكي


الى الان لم نرى اجابه على من يدعي التحريم
في اي عام حرمت المتعه
رد مع اقتباس
  #174  
غير مقروء 2013-04-02, 12:07 AM
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-11
المشاركات: 7,433
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابا اسحاق مشاهدة المشاركة
‏‏1405 - حدثنا : ‏ ‏حامد بن عمر البكراوي ‏، حدثنا : ‏عبد الواحد يعني إبن زياد ‏، عن ‏عاصم ‏ ‏، عن ‏ ‏أبي نضرة ‏قال : ‏كنت عند ‏ ‏جابر بن عبد الله ‏ ‏فأتاه آت فقال : ‏ ‏إبن عباس ‏ ‏وإبن الزبير ‏ ‏إختلفا في ‏المتعتين ‏‏فقال ‏جابر ‏ : ‏فعلناهما مع رسول الله (ص) ‏ ‏ثم نهانا عنهما ‏عمر ‏فلم نعد لهما.
صحيح مسلم
كم تقدر عمر بن عباس وجابر عندما كان بن الزبير يحكم الحجاز جاوب ياذكي

الى الان لم نرى اجابه على من يدعي التحريم
في اي عام حرمت المتعه

تحريمها في كتبك عندك في رواية المعصوم في أول مشاركة يا فالح لذا حملها سيدك الطوسي على التقية
هل تكذب المعصوم ؟؟؟؟؟؟
رد مع اقتباس
  #175  
غير مقروء 2013-04-02, 01:39 AM
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-11
المشاركات: 7,433
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابا اسحاق مشاهدة المشاركة
‏‏1405 - حدثنا : ‏ ‏حامد بن عمر البكراوي ‏، حدثنا : ‏عبد الواحد يعني إبن زياد ‏، عن ‏عاصم ‏ ‏، عن ‏ ‏أبي نضرة ‏قال : ‏كنت عند ‏ ‏جابر بن عبد الله ‏ ‏فأتاه آت فقال : ‏ ‏إبن عباس ‏ ‏وإبن الزبير ‏ ‏إختلفا في ‏المتعتين ‏‏فقال ‏جابر ‏ : ‏فعلناهما مع رسول الله (ص) ‏ ‏ثم نهانا عنهما ‏عمر ‏فلم نعد لهما.
صحيح مسلم
كم تقدر عمر بن عباس وجابر عندما كان بن الزبير يحكم الحجاز جاوب ياذكي

الى الان لم نرى اجابه على من يدعي التحريم
في اي عام حرمت المتعه

الكتب » صحيح مسلم » كتاب الحج » باب في المتعة بالحج والعمرة


باب في المتعة بالحج والعمرة

1217 حدثنا محمد بن المثنى وابن بشار قال ابن المثنى حدثنا محمد بن جعفر حدثنا شعبة قال سمعت قتادة يحدث عن أبي نضرة قال كان ابن عباس يأمر بالمتعة وكان ابن الزبير ينهى عنها قال فذكرت ذلك لجابر بن عبد الله فقال على يدي دار الحديث تمتعنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فلما قام عمر قال إن الله كان يحل لرسوله ما شاء بما شاء وإن القرآن قد نزل منازله ف أتموا الحج والعمرة لله كما أمركم الله وأبتوا نكاح هذه النساء فلن أوتى برجل نكح امرأة إلى أجل إلا رجمته بالحجارة وحدثنيه زهير بن حرب حدثنا عفان حدثنا همام حدثنا قتادة بهذا الإسناد وقال في الحديث فافصلوا حجكم من عمرتكم فإنه أتم لحجكم وأتم لعمرتكم

الحاشية رقم: 1
قوله : ( كان ابن عباس يأمرنا بالمتعة ، وكان ابن الزبير ينهى عنها قال : فذكرت ذلك لجابر بن عبد الله فقال : على يدي دار الحديث تمتعنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فلما قام عمر قال : إن الله يحل لرسوله ما شاء بما شاء ، وإن القرآن قد نزل منازله ، فأتموا الحج والعمرة كما أمركم الله ، وأبتوا نكاح هذه النساء فلن أوتى برجل نكح امرأة إلى أجل إلا رجمته بالحجارة ) وفي الرواية الأخرى عن عمر رضي الله عنه : فافصلوا حجكم من عمرتكم فإنه أتم لحجكم وأتم لعمرتكم وذكر بعد هذا من رواية أبي موسى الأشعري رضي الله عنه أنه كان يفتي بالمتعة ، ويحتج بأمر النبي صلى الله عليه وسلم بذلك ، وقول عمر رضي الله عنه أن نأخذ بكتاب الله ، فإن الله تعالى أمر بالإتمام ، وذكر عن عثمان أنه كان ينهى عن المتعة أو العمرة ، وأن عليا خالفه في ذلك وأهل بهما جميعا ، وذكر قول أبي ذر رضي الله عنه : كانت المتعة في الحج لأصحاب محمد صلى الله عليه وسلم خاصة ، وفي رواية : ( رخصة ) ، وذكر قول عمران بن حصين ( أن النبي صلى الله عليه وسلم أعمر طائفة من أهله في العشر فلم تنزل آية تفسخ ذلك ) ، وفي رواية : جمع بين حج وعمرة ثم لم ينزل فيها كتاب ، ولم ينه . قال المازري : اختلف في المتعة التي نهى عنها عمر في الحج فقيل : هي فسخ الحج إلى العمرة ، وقيل : هي العمرة في أشهر الحج ، ثم الحج من عامه ، وعلى هذا إنما نهى عنها ترغيبا في الإفراد الذي هو أفضل لا أنه يعتقد بطلانها أو تحريمها . وقال القاضي عياض : ظاهر حديث جابر وعمران وأبي موسى أن المتعة التي اختلفوا فيها إنما هي فسخ الحج إلى العمرة . قال : ولهذا كان عمر رضي الله عنه يضرب الناس عليها ، ولا يضربهم على مجرد التمتع في أشهر الحج ، وإنما ضربهم على ما اعتقده هو وسائر الصحابة أن فسخ الحج إلى العمرة كان مخصوصا في تلك السنة للحكمة التي قدمنا ذكرها . قال ابن عبد البر : لا خلاف بين العلماء أن التمتع المراد بقول الله تعالى : فمن تمتع بالعمرة إلى الحج فما استيسر من الهدي هو الاعتمار في أشهر الحج . قال : ومن التمتع أيضا القران ؛ لأنه تمتع بسقوط سفره للنسك الآخر من بلده . قال : ومن التمتع أيضا فسخ الحج إلى العمرة . هذا كلام القاضي .

قلت : والمختار أن عمر وعثمان وغيرهما إنما نهوا عن المتعة التي هي الاعتمار في أشهر الحج ، ثم الحج من عامه ، ومرادهم نهي أولوية للترغيب في الإفراد لكونه أفضل ، وقد انعقد الإجماع بعد هذا على [ ص: 329 ] جواز الإفراد والتمتع والقران من غير كراهة . وإنما اختلفوا في الأفضل منها وقد سبقت هذه المسألة في أوائل هذا الباب مستوفاة والله أعلم .

وأما قوله في متعة النكاح وهي نكاح المرأة إلى أجل فكان مباحا ثم نسخ يوم خيبر ، ثم أبيح يوم الفتح ، ثم نسخ في أيام الفتح ، واستمر تحريمه إلى الآن وإلى يوم القيامة . وقد كان فيه خلاف في العصر الأول ، ثم ارتفع وأجمعوا على تحريمه ، وسيأتي بسط أحكامه في كتاب النكاح إن شاء الله تعالى .



http://library.islamweb.net/newlibra...k_no=53&ID=533

هل بقي أبن عباس على رأيه أم تراجع عنه ؟؟؟؟؟
رد مع اقتباس
  #176  
غير مقروء 2013-04-02, 01:43 AM
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-11
المشاركات: 7,433
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري
افتراضي

تحريم نكاح المتعة
لابي الفتح نصر بن إبراهيم المقدسي الشافعي
حقق نصوصها وخرج احاديثها وعلق عليها
الشيخ حماد بن محمد الانصاري
طبعة دار طيبة الطبعة الثانية
رابط التحميل

http://ia700401.us.archive.org/25/it...aa_makdisi.pdf
رد مع اقتباس
  #177  
غير مقروء 2013-04-02, 11:12 PM
ابا اسحاق ابا اسحاق غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-05-25
المشاركات: 542
ابا اسحاق
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو أحمد الجزائري مشاهدة المشاركة

الكتب » صحيح مسلم » كتاب الحج » باب في المتعة بالحج والعمرة
باب في المتعة بالحج والعمرة
1217 حدثنا محمد بن المثنى وابن بشار قال ابن المثنى حدثنا محمد بن جعفر حدثنا شعبة قال سمعت قتادة يحدث عن أبي نضرة قال كان ابن عباس يأمر بالمتعة وكان ابن الزبير ينهى عنها قال فذكرت ذلك لجابر بن عبد الله فقال على يدي دار الحديث تمتعنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فلما قام عمر قال إن الله كان يحل لرسوله ما شاء بما شاء وإن القرآن قد نزل منازله ف أتموا الحج والعمرة لله كما أمركم الله وأبتوا نكاح هذه النساء فلن أوتى برجل نكح امرأة إلى أجل إلا رجمته بالحجارة وحدثنيه زهير بن حرب حدثنا عفان حدثنا همام حدثنا قتادة بهذا الإسناد وقال في الحديث فافصلوا حجكم من عمرتكم فإنه أتم لحجكم وأتم لعمرتكم
الحاشية رقم: 1
قوله : ( كان ابن عباس يأمرنا بالمتعة ، وكان ابن الزبير ينهى عنها قال : فذكرت ذلك لجابر بن عبد الله فقال : على يدي دار الحديث تمتعنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فلما قام عمر قال : إن الله يحل لرسوله ما شاء بما شاء ، وإن القرآن قد نزل منازله ، فأتموا الحج والعمرة كما أمركم الله ، وأبتوا نكاح هذه النساء فلن أوتى برجل نكح امرأة إلى أجل إلا رجمته بالحجارة ) وفي الرواية الأخرى عن عمر رضي الله عنه : فافصلوا حجكم من عمرتكم فإنه أتم لحجكم وأتم لعمرتكم وذكر بعد هذا من رواية أبي موسى الأشعري رضي الله عنه أنه كان يفتي بالمتعة ، ويحتج بأمر النبي صلى الله عليه وسلم بذلك ، وقول عمر رضي الله عنه أن نأخذ بكتاب الله ، فإن الله تعالى أمر بالإتمام ، وذكر عن عثمان أنه كان ينهى عن المتعة أو العمرة ، وأن عليا خالفه في ذلك وأهل بهما جميعا ، وذكر قول أبي ذر رضي الله عنه : كانت المتعة في الحج لأصحاب محمد صلى الله عليه وسلم خاصة ، وفي رواية : ( رخصة ) ، وذكر قول عمران بن حصين ( أن النبي صلى الله عليه وسلم أعمر طائفة من أهله في العشر فلم تنزل آية تفسخ ذلك ) ، وفي رواية : جمع بين حج وعمرة ثم لم ينزل فيها كتاب ، ولم ينه . قال المازري : اختلف في المتعة التي نهى عنها عمر في الحج فقيل : هي فسخ الحج إلى العمرة ، وقيل : هي العمرة في أشهر الحج ، ثم الحج من عامه ، وعلى هذا إنما نهى عنها ترغيبا في الإفراد الذي هو أفضل لا أنه يعتقد بطلانها أو تحريمها . وقال القاضي عياض : ظاهر حديث جابر وعمران وأبي موسى أن المتعة التي اختلفوا فيها إنما هي فسخ الحج إلى العمرة . قال : ولهذا كان عمر رضي الله عنه يضرب الناس عليها ، ولا يضربهم على مجرد التمتع في أشهر الحج ، وإنما ضربهم على ما اعتقده هو وسائر الصحابة أن فسخ الحج إلى العمرة كان مخصوصا في تلك السنة للحكمة التي قدمنا ذكرها . قال ابن عبد البر : لا خلاف بين العلماء أن التمتع المراد بقول الله تعالى : فمن تمتع بالعمرة إلى الحج فما استيسر من الهدي هو الاعتمار في أشهر الحج . قال : ومن التمتع أيضا القران ؛ لأنه تمتع بسقوط سفره للنسك الآخر من بلده . قال : ومن التمتع أيضا فسخ الحج إلى العمرة . هذا كلام القاضي .
قلت : والمختار أن عمر وعثمان وغيرهما إنما نهوا عن المتعة التي هي الاعتمار في أشهر الحج ، ثم الحج من عامه ، ومرادهم نهي أولوية للترغيب في الإفراد لكونه أفضل ، وقد انعقد الإجماع بعد هذا على [ ص: 329 ] جواز الإفراد والتمتع والقران من غير كراهة . وإنما اختلفوا في الأفضل منها وقد سبقت هذه المسألة في أوائل هذا الباب مستوفاة والله أعلم .

وأما قوله في متعة النكاح وهي نكاح المرأة إلى أجل فكان مباحا ثم نسخ يوم خيبر ، ثم أبيح يوم الفتح ، ثم نسخ في أيام الفتح ، واستمر تحريمه إلى الآن وإلى يوم القيامة . وقد كان فيه خلاف في العصر الأول ، ثم ارتفع وأجمعوا على تحريمه ، وسيأتي بسط أحكامه في كتاب النكاح إن شاء الله تعالى .


http://library.islamweb.net/newlibra...k_no=53&ID=533
هل بقي أبن عباس على رأيه أم تراجع عنه ؟؟؟؟؟


نعم بن عباس بقي على رايه لم يتغير
عنون مسلم في صحيحه هذا الباب بقول " باب نكاح المتعة وبيان انه ابيح ثم نسخ ، ثم ابيح ثم نسخ واستقر حكمه إلى يوم القيامة " .
وقال ابن كثير في تفسيره : وقد ذهب الشافعي وطائفة من العلماء إلى انه ابيح ثم نسخ ثم ابيح ثم نسخ مرتين 1 .
وقال ابن العربي كما يأتي تفصيل قوله : تداوله النسخ مرتين ثم حرم . واشار إلى ذلك الزمخشري في الكشاف 2 .
وقال آخرون : ان النسخ وقع اكثر من مرتين 3 ، والحق معهم فانه ان جاز لنا ان نقول بتكرر النسخ في حكم واحد دفعا لتناقض الاحاديث فلابد لنا ان نقول بتكرر النسخ على عدد
الاحاديث المتناقضة وعلى هذا فقد صح ما نقله القرطبي بعد ايراده قول ابن العربي حيث قال : وقال غيره ممن جمع طرق الاحاديث فيها : انها تقتضي التحليل والتحريم سبع مرات ،
فروى ابن عمرة : انها كانت صدر الاسلام ، وروى سلمة بن الاكوع انها كانت عام اوطاس ، ومن روايات علي تحريمها يوم خيبر ، ومن رواية الربيع بن سبرة اباحتها يوم الفتح ،
وهذه الطرق كلها في صحيح مسلم وفي غيره عن على نهيه عنها في غزوة تبوك ، وفي سنن ابي داود عن الربيع بن سبرة النهي في حجة الوداع ، وذهب أبو داود إلى ان هذا اصح ما
روي في ذلك ، وقال عمرو عن الحسن : ما حلت قبلها ولا بعدها ، وروى هذا عن سبرة ايضا فهذه سبعة مواطن احلت فيها المتعة ثم حرمت

ما ادري هل النبي لايعرف الحكم حتى يحلله ويحرمه اكثر من مره
ولماذا الصحابه لم يسمعوا بهذه الاحاديث حتى زمن بن الزبير وهو يفتون بها
ولماذا عمر عندما حرمها وهو يعلم بانها محلل احلها الله ورسوله لم يستشهد بهذه الاحاديث التى تحرم المتعه
[/SIZE]
رد مع اقتباس
  #178  
غير مقروء 2013-04-02, 11:47 PM
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-11
المشاركات: 7,433
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابا اسحاق مشاهدة المشاركة
نعم بن عباس بقي على رايه لم يتغير
عنون مسلم في صحيحه هذا الباب بقول " باب نكاح المتعة وبيان انه ابيح ثم نسخ ، ثم ابيح ثم نسخ واستقر حكمه إلى يوم القيامة " .
وقال ابن كثير في تفسيره : وقد ذهب الشافعي وطائفة من العلماء إلى انه ابيح ثم نسخ ثم ابيح ثم نسخ مرتين 1 .
وقال ابن العربي كما يأتي تفصيل قوله : تداوله النسخ مرتين ثم حرم . واشار إلى ذلك الزمخشري في الكشاف 2 .
وقال آخرون : ان النسخ وقع اكثر من مرتين 3 ، والحق معهم فانه ان جاز لنا ان نقول بتكرر النسخ في حكم واحد دفعا لتناقض الاحاديث فلابد لنا ان نقول بتكرر النسخ على عدد
الاحاديث المتناقضة وعلى هذا فقد صح ما نقله القرطبي بعد ايراده قول ابن العربي حيث قال : وقال غيره ممن جمع طرق الاحاديث فيها : انها تقتضي التحليل والتحريم سبع مرات ،
فروى ابن عمرة : انها كانت صدر الاسلام ، وروى سلمة بن الاكوع انها كانت عام اوطاس ، ومن روايات علي تحريمها يوم خيبر ، ومن رواية الربيع بن سبرة اباحتها يوم الفتح ،
وهذه الطرق كلها في صحيح مسلم وفي غيره عن على نهيه عنها في غزوة تبوك ، وفي سنن ابي داود عن الربيع بن سبرة النهي في حجة الوداع ، وذهب أبو داود إلى ان هذا اصح ما
روي في ذلك ، وقال عمرو عن الحسن : ما حلت قبلها ولا بعدها ، وروى هذا عن سبرة ايضا فهذه سبعة مواطن احلت فيها المتعة ثم حرمت[/SIZE]
ما ادري هل النبي لايعرف الحكم حتى يحلله ويحرمه اكثر من مره
ولماذا الصحابه لم يسمعوا بهذه الاحاديث حتى زمن بن الزبير وهو يفتون بها
ولماذا عمر عندما حرمها وهو يعلم بانها محلل احلها الله ورسوله لم يستشهد بهذه الاحاديث التى تحرم المتعه
[/SIZE]

فتوى ابن عباس بجواز المتعة ورجوعه عنها
خلاصة الفتوى:
لا يمكن لابن عباس- رضي الله عنهما- ولا لغيره أن يقول بتحريف القرآن أو يزيد فيه أو ينقص منه، وإنما كان ما أشرت إليه في بداية الأمر ثم نسخ.
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فالأثر المشار إليه رواه الحاكم في المستدرك.. وليس فيه تحريف للقرآن الكريم، وإنما كان ذلك في مصحف أبي ويمكن أن يكون تفسيرا منه- رضي الله عنه- أو قراءة نسخت كما كان حكم جواز المتعة ثم نسخ ؛ فقد كان ابن عباس- رضي الله عنهما- يقول بجوازه وهو لا يعلم بالنسخ ثم رجع عن ذلك.
ويوضح هذا ما رواه الطبراني وغيره عن ابن عباس قال : كانت المتعة في أول الإسلام وكانوا يقرؤون هذه الآية: فما استمتعتم به منهن إلى أجل مسمى ؛ كان الرجل يقدم البلد ليس له به معرفة فيتزوج بقدر ما يرى أنه يفرغ من حاجته لتحفظ متاعه وتصلح له شأنه حتى نزلت هذه الآية حرمت عليكم أمهاتكم إلى آخر الآية ونسخ الأجل وحرمت المتعة وتصديقها في القرآن: إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم فإنهم غير ملومين" فما سوى هذا الفرج فهو حرام.
وفي الترمذي عن علي بن أبي طالب : أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن متعة النساء وعن لحوم الحمر الأهلية زمن خيبر قال وفي الباب عن سبرة الجهني وأبي هريرة قال أبو عيسى: حديث علي حديث حسن صحيح والعمل على هذا عند أهل العلم من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم وغيرهم، وإنما روي عن ابن عباس شيء من الرخصة في المتعة ثم رجع عن قوله حيث أخبر عن النبي صلى الله عليه وسلم. وأمر أكثر أهل العلم على تحريم المتعة، وهو قول الثوري وابن المبارك والشافعي وأحمد وإسحاق.
رواه الترمذي وغيره وصححه الألباني وأصله في البخاري.
وأخرج البيهقي من طريق الزهري قال: ما مات ابن عباس حتى رجع عن هذه الفتيا، وذكره أبو عوانة في صحيحه أيضا.
وللمزيد من الفائدة انظر الفتاوى: 51124، 50747، 94905.
والله أعلم.

http://fatwa.islamweb.net/fatwa/inde...waId&Id=106719
أعطينا نوعية المتعة التي كان إبن عباس يقول بها حتى نقارنها بمتعتكم الحالية؟؟؟
تفاصيلها
و من تبعه من الصحابة رضوان الله عن الجميع ؟؟؟
تفضل
رد مع اقتباس
  #179  
غير مقروء 2013-04-03, 06:30 AM
عمر ايوب عمر ايوب غير متواجد حالياً
مسئول الإشراف
 
تاريخ التسجيل: 2012-10-23
المشاركات: 5,504
عمر ايوب تم تعطيل التقييم
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
المرجو ان تجمع اسئلتك في موضوع واحد غير هدا لكي لا يحدث ثشتيت و بادن الله يرد عليك الاخوة الافاضل
هل انت من اتباع المهدي ؟؟؟
رد مع اقتباس
  #180  
غير مقروء 2013-04-03, 02:03 PM
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-11
المشاركات: 7,433
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري
افتراضي


يُرفع للروافض أبناء المتعة
رد مع اقتباس
إضافة رد


للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
مفاتيح شارب شوتر | | | سوق سومة المفتوح ||| أخبار التقنية | | | شركة عزل اسطح بالرياض | | | شركة عزل فوم بالرياض | | | اعلانات مبوبة مجانية | | | مكياج عيون | | | نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب | | | تصميم شخصيات ثلاثية الأبعاد للأفلام الدعائية و الالعاب

للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب

Travel guide | | | Cheap flights | | | Best hotels

موقع الكوبونات | | | كود خصم امريكان ايجل | | | كود خصم وجوه | | | كود خصم بات بات

منتديات شباب الأمة
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd