="الأذكار           



*** مواقع صديقة ***
للتواصل > هنـــــــــــا
اشتراك بين سبورت | | | السنة النبوية | | | كوبون خصم | | | حياة المصريين | | | الأذكار | | | شركة تنسيق حدائق بجدة | | | قروبات واتس اب | | | موثق معتمد في جده | | | محامي في المدينة | | | موقع المرأة العربية | | | رحيق | | | أولاد مصر
 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > منكرو السنة
 
*** مواقع صديقة ***
شارب شوتر ||| الربح من الانترنت للمبتدئين ||| ستور بلايستيشن ||| افضل موقع لاختصار الروابط ||| جنة العطور ||| Money Online - Weight Loss -Health & Fitness ||| افتار انستقرام ||| افضل موقع عطور ||| لغز

*** مواقع صديقة ***
عبدالعزيز الحويل للعود ||| الاستثمار في تركيا | | | ليزر ملاي منزلي | | | نقل عفش الكويت | | | منتجات السنة النبوية | | | منتجات السنة النبوية | | | ما رأيكم | | | شركة نقل اثاث بالخبر


« العلم الحديث يثبت السنة 14 مثالا | القرانيون و قوله تعالى ( انا انزلناه في ليلة القدر ) | الطاعنون في السنة قديماً وحديثاً /د. عبد الرحمن بن صالح المحمود »

إضافة رد

أدوات الموضوع
  #1  
غير مقروء 2013-01-18, 06:26 PM
عمر ايوب عمر ايوب غير متواجد حالياً
مسئول الإشراف
 
تاريخ التسجيل: 2012-10-23
المشاركات: 5,504
عمر ايوب تم تعطيل التقييم
افتراضي القرانيون و قوله تعالى ( انا انزلناه في ليلة القدر )

الحمد لله و كفى و الصلاة و السلام على النبي المصطفى و على اله و صحبه و من اقتفى ثم اما بعد
يقول عز و جل في مجمل كتابه { إنا أنزلناه في ليلة القدر }
انظروا معي جزاكم الله قوله تعالى ( انا انزلناه في ليلة القدر ) و لم يقل ( انا انزلنا هدا القران في ليلة القدر ) كما ان الصورة باكملها لا يرد فيها لفط ( القران )
كما ان لفظ ( انزلناه ) يتضمن هاء الغائب و هدا دليل اخر على ان الحديث ليس عن القران
و السؤال هنا موجه للقرانييون
متى هده الليلة التي سميت بليلة القدر ؟؟
و مادا انزل فيها ؟؟
رد مع اقتباس

  #2  
غير مقروء 2013-01-18, 11:17 PM
أبو إلياس أبو إلياس غير متواجد حالياً
عضو فعال بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2013-01-05
المكان: أرض الله
المشاركات: 94
أبو إلياس
افتراضي

بسم الله والحمد لله وسلام على عباده الذين اصطفى
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخي عمر أيوب المحترم، نجيبك إن شاء الله من القرآن الكريم.
أنظر معي إلى هته الآيات الكريمة من بداية سورة الدخان :
بسم الله الرحمن الرحيم
1 - حم
2 - وَالْكِتَابِ الْمُبِينِ
3 - إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُّبَارَكَةٍ إِنَّا كُنَّا مُنذِرِينَ
4 - فِيهَا يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ
5 - أَمْرًا مِّنْ عِندِنَا إِنَّا كُنَّا مُرْسِلِينَ
6 رَحْمَةً مِّن رَّبِّكَ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ
إذا جواب سؤالك تجده في القرآن الكريم من دون أي حاجة لتأويله، المنزل هو الكتاب (القرآن) والليلة المنزل فيها هي ليلة القدر كما قال الله تعالى (إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ) كلام مبين يبين نفسه بنفسه، نحتاج فقط تدبره.



والله المستعان
رد مع اقتباس
  #3  
غير مقروء 2013-01-18, 11:58 PM
لنتعلم لنتعلم غير متواجد حالياً
عضو نشيط بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-08-26
المشاركات: 189
لنتعلم
افتراضي

بسم الله الرحمان الرحيم اهلا بكم

اخ ايوب انا لست قرانى انها القاب ما انزل الله بها من سلطان .. اتبع كتاب الله فقط القران

اخ ايوب انت ضحية ما قننه بشر من اعرب وقواعد ونحو وتفضيل لغة عن لغة .. بختصار شديد يجب ان تقلع هده افكار من راسك .. القران شىء اخر
لا نحو ولا قواعد ولا قاموس .. كيف
ناخد ميثال فى اللغة يقال ان الظن = الشك
ولكن فى الكتاب الله شىء اخر مرة شك ومرة تاكيد ومرة يقين .. قوله تعالى..

وَإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُواْ فِيهِ لَفِي شَكٍّ مِّنْهُ مَا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِلاَّ اتِّبَاعَ الظَّنِّ وَمَا قَتَلُوهُ يَقِيناً }النساء157 هنا الظن = شك

{وَإِذ نَتَقْنَا الْجَبَلَ فَوْقَهُمْ كَأَنَّهُ ظُلَّةٌ وَظَنُّواْ أَنَّهُ وَاقِعٌ بِهِمْ خُذُواْ مَا آتَيْنَاكُم بِقُوَّةٍ وَاذْكُرُواْ مَا فِيهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ }الأعراف171 ولكن هنا الظن = تيقنوا

إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْهِمُ الأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ وَضَاقَتْ عَلَيْهِمْ أَنفُسُهُمْ وَظَنُّواْ أَن لاَّ مَلْجَأَ مِنَ اللّهِ إِلاَّ إِلَيْهِ .. هنا الظن تاكيد اى تاكدوا ان لا ملجا

ادن القران شىء اخر كل اية لها حدثها وحكمتها و بى لغة دالك القوم وحسب سياق كل اية وكل جملة وفيها عبرة ومثل وحكم .. وتفصيل من الله العزيز الخبير

اما النحو واعرابه شىء خطير ادا اقحمناه فى كتاب الله سنقول كلام منكر من القول ..ناخد ميثال

قوله تعالى.. كَانَ ذَلِكَ عَلَى اللّهِ يَسِيراً }النساء169 كان فعل ماضى ناقص ادن هل نقول ان الله مفعول به هدا منكر من القول وعيب

اما افعال الله كانت يسيرة فى الماضى ادن الحاظر و مستقبلا كيف .. شو هاد هدا منكر من القول وهدا الكلام خطير جدا .. يجب تفاديه ..

يوجد امثلة كثيرة سنطرحها من حين لاخر .هدا كله لكى تكن لك نظرة وفكرة عن هده القواعد ..

ادن القواعد جائت لنتعلم اللغة العربية اى تسهيل للاجانب تعلم اللغة العربية .كما يحدث فى مدارسنا نريد ان نتعلم لغة ما فرانسية او انجلزية .نتعلم احرف بعدها الكلمات
بعدها الجمل وتصريف افعال .. انها اسس لكى نتعلم لغة ما لتسهيل علينا التعلم .. هدا كل شىء كانوا الناس يريدون تعلم اللغة العربية لغرض دارسة الاسلام او القران او لتعارف ... وضعوا هده القواعد ..

سنشرح لك هده الليلة ان شاء الله

وللحديث بقية
رد مع اقتباس
  #4  
غير مقروء 2013-01-19, 12:21 AM
لنتعلم لنتعلم غير متواجد حالياً
عضو نشيط بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-08-26
المشاركات: 189
لنتعلم
افتراضي

هده ايظافة تسال عن الاعراب وكان جوابهم غير مقنع
اى انهم المهم لا يرجعون للوراء او لا يعترفون . عندما اكتشفو لخطا الدى وقعوا فيه .. بدا يبحثون ويريدون ووضعو افكار ومع ايظافة قليل من الملح اى بعض من الجمل
المؤثرة او كلمات تساعدهم فى عدم كشف خطاهم ...هدا منقول

السؤال :
يكثر في القرآن استخدام كلمة " كان " عندما نتحدث بعض صفات الله تعالى مثل ( إِنَّ اللهَ كَانَ عَلَيْكُم رَقِيباً ) ونحن نعلم أن " كان " تفيد الماضي ، والغريب أنها تُترجم إلى الإنجليزية على أنها في المضارع وليس في الماضي ، فما توجيهكم لهذا ؟ .


الجواب :
الحمد لله
لفظة " كان " لا تدل دائماً على الماضي المنقطع ، وإن كان هذا هو المشهور الغالب في استعمالها ، وقد جاء ذِكرها في كلام العرب وفي كتاب الله تعالى بمعنى " لم يزل " وهي تدل بذلك على " الاستمرارية " لا الانقطاع ، ومنه قوله تعالى ( وَكَانَ الإِنسَانُ عَجُولاً ) الإسراء/ 11 ، فهل يعني ذلك انقطاعه عن الإنسان ؟! ، ومنه قوله تعالى ( إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلإِنْسَانِ عَدُوًّا مُّبِينًا ) الإسراء/ 53 ، فهل انقطعت عداوة الشيطان للإنسان وكانت في فقط في زمن مضى ؟! ، وأولى ما يتعيَّن هذا المعنى فيه هو فيما إذا جاءت في سياق أسماء الله تعالى وصفاته .
روى البخاري في صحيحه (6/127) : عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ، قَالَ: قَالَ رَجُلٌ لِابْنِ عَبَّاسٍ:
" إِنِّي أَجِدُ فِي القُرْآنِ أَشْيَاءَ تَخْتَلِفُ عَلَيَّ .... وَقَالَ: {وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا} [النساء: 96] ، {عَزِيزًا حَكِيمًا} [النساء: 56] ، {سَمِيعًا بَصِيرًا} [النساء: 58] فَكَأَنَّهُ كَانَ ثُمَّ مَضَى؟ " .
فأجاب ابن عباس رضي الله عنه عن مسائله ، فقال فيها :
" {وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا} [النساء: 96] سَمَّى نَفْسَهُ ذَلِكَ، وَذَلِكَ قَوْلُهُ ؛ أَيْ لَمْ يَزَلْ كَذَلِكَ ، فَإِنَّ اللَّهَ لَمْ يُرِدْ شَيْئًا إِلَّا أَصَابَ بِهِ الَّذِي أَرَادَ، فَلاَ يَخْتَلِفْ عَلَيْكَ القُرْآنُ، فَإِنَّ كُلًّا مِنْ عِنْدِ اللَّهِ " انتهى.

قال أبو حيان الأندلسي – رحمه الله - : " ( إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَى كُلِّ شَىْءٍ شَهِيدًا ) فـ " كان " تدل على اقتران مضمون الجملة بالزمن الماضي ، وهو تعالى متصف بهذا الوصف ماضياً وحالاً ومستقبلاً ، وتقييد الفعل بالزمن لا يدل على نفيه عن غير ذلك الزمن " انتهى من " تفسير البحر المحيط " ( 5 / 487 ) .

وقال السيوطي – رحمه الله - : " تختص كان بمرادفة " لم يزل " كثيراً ، أي : أنها تأتي دالة على الدوام ، وإن كان الأصل فيها أن يدل على حصول ما دخلت عليه فيما مضى ، مع انقطاعه عند قوم ، وعليه الأكثر - كما قال أبو حيان - ، أو سكوتها عن الانقطاع وعدمه عند آخرين - وجزم به ابن مالك - ، ومن الدالّة على الدوام : الواردة في صفات الله تعالى نحو ( وَكَانَ اللهُ سَمِيعًا بَصِيرًا ) النساء/ 134 ، أي : لم يزل متصفا بذلك " انتهى من " همع الهوامع " ( 1 / 437 ، 438 ) .

وقال محيي الدين درويش – رحمه الله - : " " كان " في القرآن على خمسة أوجه :
1. بمعنى الأزل والأبد نحو ( وَكَانَ اللَّهُ عَلِيماً حَكِيماً ) النساء/ 17 ، وغيرها .
2. بمعنى المضيّ المنقطع نحو ( وَكَانَ فِي الْمَدِينَةِ تِسْعَةُ رَهْطٍ ) النمل/ 48 .
3. بمعنى الحال نحو ( كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ ) آل عمران/ 110 .
4. بمعنى الاستقبال نحو ( وَيَخَافُونَ يَوْمًا كَانَ شَرُّهُ مُسْتَطِيرًا ) الإنسان/ 7 .
5. بمعنى صار نحو ( وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ ) البقرة/ 34 ، ص/ 74 " انتهى من " إعراب القرآن وبيانه " ( 10 / 318 ) .

ومن العلماء من يرى أن لفظة " كان " في مثل السياقات السابقة تكون مسلوبة الزمن ، وهي تدل بذلك على تحقيق ما جاءت في سياقه .
قال الشيخ محمد بن صالح العثيمين – رحمه الله - : " ثم قال ( إِنَّ اللَّهَ كَانَ سَمِيعًا بَصِيرًا ) ، وقوله ( كَانَ ) هذه فعل ، لكنها مسلوبة الزمن ، فالمراد بها : الدلالة على الوصف فقط ، أي : أن الله متصف بالسمع والبصر ، وإنما قلنا : إنها مسلوبة الزمن لأننا لو أبقيناها على دلالتها الزمانية لكان هذا الوصف قد انتهى ، كان في الأول سميعًا بصيرًا أما الآن فليس كذلك ، ومعلوم أن هذا المعنى فاسد باطل ، وإنما المراد : أنه متصف بهذين الوصفين " السمع " و " البصر " على الدوام ، و ( كان ) في مثل هذا السياق يراد به التحقيق " انتهى من " مجموع فتاوى الشيخ العثيمين " ( 8 / 172 ) .

فصار معنى مثل تلك الآيات أن الله تعالى كان ولا يزال متصفاً بتلك الصفات ، وأن دلالة الكلمة على الفعل الماضي لا يمنع دلالتها على الحاضر والمستقبل ، أو يقال : هي مسلوبة الزمن في هذه السياقات والمراد بها تحقيق الصفات .

وتبين مما سبق ذِكره ونقله أن ترجمة الفعل " كان " إلى المضارع صحيح لا وجه للاعتراض عليه وأن ترجمتها بالماضي لمن لا يفقه لغة العرب هو الذي يوقع في الإشكال .


والله أعلم .


..وللحديث بقية
رد مع اقتباس
  #5  
غير مقروء 2013-01-19, 06:09 PM
أبو إلياس أبو إلياس غير متواجد حالياً
عضو فعال بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2013-01-05
المكان: أرض الله
المشاركات: 94
أبو إلياس
افتراضي

بسم الله والحمد لله وسلام على عباده الدين اصطفى
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أما وقد أجبتك عن ماذا أنزل في ليلة القدر، فتعال الآن لنحاول معرفة متى تكون هته الليلة المباركة ومن القرآن.

فلنبدأ بسورة قريش :

لِإِيلافِ قُرَيْشٍ
إِيلافِهِمْ رِحْلَةَ الشِّتَاءِ وَالصَّيْفِ
فَلْيَعْبُدُوا رَبَّ هَذَا الْبَيْتِ
الَّذِي أَطْعَمَهُم مِّن جُوعٍ وَآمَنَهُم مِّنْ خَوْفٍ

طبعا السورة الكريمة تتحدث عن رحليتين كان أهل قريش يقومون بهما للتجارة، إحداهما في فصل الشتاء والأخرى في فصل الصيف أي في تقويمنا الحالي :

رِحْلَةَ الشِّتَاءِ تكون تقريبا من 21 ديسمبر إلى 20 مارس ورحلة َالصَّيْفِ تكون من 21 يونيو إلى 20 سبتمبر تقريبا.

الآن وقد حددنا ماذا كان يفعل الناس في الصيف والشتاء فتعال نرى هل يمكن إستخراج شئ آخر من القرآن الكريم.
أنظر معي :

التوبة 36
إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِندَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَات وَالأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلاَ تَظْلِمُواْ فِيهِنَّ أَنفُسَكُمْ وَقَاتِلُواْ الْمُشْرِكِينَ كَافَّةً كَمَا يُقَاتِلُونَكُمْ كَافَّةً وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ

هتة الآية الكريمة تقول أن عدة الشهور عند الله 12 منها 4 حرم، فلنحاول إستخراج متى تكون الأشهر الحرم من القرآن.

التوبة 1 - 5
بَرَاءَةٌ مِّنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ إِلَى الَّذِينَ عَاهَدتُّم مِّنَ الْمُشْرِكِينَ
فَسِيحُواْ فِي الأَرْضِ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ وَاعْلَمُواْ أَنَّكُمْ غَيْرُ مُعْجِزِي اللَّهِ وَأَنَّ اللَّهَ مُخْزِي الْكَافِرِينَ
وَأَذَانٌ مِّنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ إِلَى النَّاسِ يَوْمَ الْحَجِّ الأَكْبَرِ أَنَّ اللَّهَ بَرِيءٌ مِّنَ الْمُشْرِكِينَ وَرَسُولُهُ فَإِن تُبْتُمْ فَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَإِن تَوَلَّيْتُمْ فَاعْلَمُواْ أَنَّكُمْ غَيْرُ مُعْجِزِي اللَّهِ وَبَشِّرِ الَّذِينَ كَفَرُواْ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ
إِلاَّ الَّذِينَ عَاهَدتُّم مِّنَ الْمُشْرِكِينَ ثُمَّ لَمْ يَنقُصُوكُمْ شَيْئًا وَلَمْ يُظَاهِرُواْ عَلَيْكُمْ أَحَدًا فَأَتِمُّواْ إِلَيْهِمْ عَهْدَهُمْ إِلَى مُدَّتِهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَّقِينَ
فَإِذَا انسَلَخَ الأَشْهُرُ الْحُرُمُ فَاقْتُلُواْ الْمُشْرِكِينَ حَيْثُ وَجَدتُّمُوهُمْ وَخُذُوهُمْ وَاحْصُرُوهُمْ وَاقْعُدُواْ لَهُمْ كُلَّ مَرْصَدٍ فَإِن تَابُواْ وَأَقَامُواْ الصَّلاةَ وَآتَوُاْ الزَّكَاةَ فَخَلُّواْ سَبِيلَهُمْ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ

هته الآيات الكريمة تربط الحج بالأشهر الحرم (فَسِيحُواْ فِي الأَرْضِ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ)، (وَأَذَانٌ مِّنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ إِلَى النَّاسِ يَوْمَ الْحَجِّ الأَكْبَرِ).
لكن ما حكمة ربط الأشهر الحرم بالحج؟ فلنبحث في القرآن الكريم عن دليل ما ينورنا.

أنظر معي :
المائدة 95 – 96
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَقْتُلُواْ الصَّيْدَ وَأَنتُمْ حُرُمٌ وَمَن قَتَلَهُ مِنكُم مُّتَعَمِّدًا فَجَزَاء مِّثْلُ مَا قَتَلَ مِنَ النَّعَمِ يَحْكُمُ بِهِ ذَوَا عَدْلٍ مِّنكُمْ هَدْيًا بَالِغَ الْكَعْبَةِ أَوْ كَفَّارَةٌ طَعَامُ مَسَاكِينَ أَو عَدْلُ ذَلِكَ صِيَامًا لِّيَذُوقَ وَبَالَ أَمْرِهِ عَفَا اللَّهُ عَمَّا سَلَف وَمَنْ عَادَ فَيَنتَقِمُ اللَّهُ مِنْهُ وَاللَّهُ عَزِيزٌ ذُو انتِقَامٍ
أُحِلَّ لَكُمْ صَيْدُ الْبَحْرِ وَطَعَامُهُ مَتَاعًا لَّكُمْ وَلِلسَّيَّارَةِ وَحُرِّمَ عَلَيْكُمْ صَيْدُ الْبَرِّ مَا دُمْتُمْ حُرُمًا وَاتَّقُواْ اللَّهَ الَّذِيَ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ

ما هي الحكمة الإلهية من منع المؤمنين من الاصطياد وقتل وحوش البر في الأشهر الحرم وتحليله لصيد البحر؟
الجواب الوحيد المنطقي الذي يدل على عظمة الله ورفقه حتى بالحيوانات، هو حمايتها من القتل في فترة تزاوجها أي عندما تكون الفراخ مازالت في البيض وهذا يحدث فقط في فصل الربيع أي من مارس حتى يونيو، واسألوا مربي العصافير والطيور هل هذا صحيح أم لا.

هذا ما يسمى في يومنا هذا (فترة الراحة البيولوجية) والتي سبقتنا إليها أمم الأرض، وهي تحت عيوننا في القرآن الكريم.

إذن يمكن أن نستخلص مما سبق أن الحياة في ذلك الوقت بالنسبة لقريش كانت مقسمة كما يلي :
تجارة في الشتاء ثم إحرام وحج وسياحة في الأرض في الربيع ثم تجارة في الصيف.

الآن لنتعرف على شهور الخريف بمقارنة الشهور العربية الحالية مع الشهور العالمية، سنحاول ترتيبها بشكل منطقي بعيدا عن التراث :
يناير - ذو القعدة
فبراير - ذو الحجة
مارس - محرم
أبريل - صفر
ماي - ربيع الأول
يونيو - ربيع الثاني
يوليوز - جمادى الآولى
غشت - جمادى الثانية
سبتمبر - رجب
أكتوبر - شعبان
نوفمبر - رمضان
ديسمبر - شوال

طبعا هذا الترتيب يحترم العقل والمنطق، فإذا اعتبرنا أن محرم هو أول شهر حرام، فباقي الشهور تناسب الفصول التي تقع فيها فجمادى الآولى والثانية يقعان في عز الصيف وكلمة جماد في لغة العرب هي انقطاع المطر وهذا الدليل من معاجم العرب.

سنة جامدة : لاكَلأَ فيها ولا خِصْبَ ولا مَطَرَ .
وأَرْضٌ جَمادٌ : يابِسة لم يُصِبْهَا مَطرٌ ولا شيءَ فيها.
قال لبيد :
أَمْرَعَتْ في نَدَاه إِذْ قَحطَ القَطْرُ ... فأَمْسَى جَمَادُها مَمطورَا

إذن حسبما سبق، يمكننا استنتاج أن شهر رمضان يأتي في فصل الخريف أي من أواخر سبتمبر إلى أواخر ديسمبر، وبما أن ليلة القدر تكون في رمضان فإنها هي كذلك تقع في هته الفترة (أنظر موضوع الأخ لنتعلم في هذا الشأن) والله أعلم.


الآن لنحاول فهم ما جرى لتقويمنا العربي المدمَر.

تتبع معي :
التوبة 37
إِنَّمَا النَّسِيءُ زِيَادَةٌ فِي الْكُفْرِ يُضَلُّ بِهِ الَّذِينَ كَفَرُواْ يُحِلُّونَهُ عَامًا وَيُحَرِّمُونَهُ عَامًا لِّيُوَاطِؤُواْ عِدَّةَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ فَيُحِلُّواْ مَا حَرَّمَ اللَّهُ زُيِّنَ لَهُمْ سُوءُ أَعْمَالِهِمْ وَاللَّهُ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ

لمعرفة كلمة النَّسِيءُ يجب علينا العودة لتقاويم أمم تستخدم النظام القمري مثلنا لكنها تصححه كي لا يختلف مع الفصول.
النَّسِيءُ هو شهر كانت العرب تزيده على شهور السنة، كل سنتين وثمانية أشهر، أو زيادة 7 أشهر كل 19 سنة قمرية، حتى تصحح الفرق مع الفصول وهذا يستخدمه التقويم الصيني واليهودي حتى يومنا هذا.
أما نحن فمن زور لنا ديننا ودمره من المنبع هو من توقف عن استخدام شهر النَّسِيءُ، لأنه في بعض الأعوام يأتي مباشرة بعد الأشهر الحرم فتصبح خمسة بدل أربعة، طبعا هذه مصيبة على الحاكم، زيادة شهر حرام كامل لا سبي فيه ولا جزية هذا غير ممكن بالنسبة له.
إذا كان الحل الوحيد هو إلغاء استخدام هذا النظام في عهد معاوية إبن أبي سفيان والفتنة الكبرى ومقتل علي (ض) والبقية تعلمونها (لِّيُوَاطِؤُواْ عِدَّةَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ فَيُحِلُّواْ مَا حَرَّمَ اللَّهُ).

كل هذا والله وحده أعلم.

والله المستعان
رد مع اقتباس
  #6  
غير مقروء 2013-01-19, 10:55 PM
عمر ايوب عمر ايوب غير متواجد حالياً
مسئول الإشراف
 
تاريخ التسجيل: 2012-10-23
المشاركات: 5,504
عمر ايوب تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو إلياس مشاهدة المشاركة
بسم الله والحمد لله وسلام على عباده الذين اصطفى
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخي عمر أيوب المحترم، نجيبك إن شاء الله من القرآن الكريم.
أنظر معي إلى هته الآيات الكريمة من بداية سورة الدخان :
بسم الله الرحمن الرحيم
1 - حم
2 - وَالْكِتَابِ الْمُبِينِ
3 - إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُّبَارَكَةٍ إِنَّا كُنَّا مُنذِرِينَ
4 - فِيهَا يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ
5 - أَمْرًا مِّنْ عِندِنَا إِنَّا كُنَّا مُرْسِلِينَ
6 رَحْمَةً مِّن رَّبِّكَ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ
إذا جواب سؤالك تجده في القرآن الكريم من دون أي حاجة لتأويله، المنزل هو الكتاب (القرآن) والليلة المنزل فيها هي ليلة القدر كما قال الله تعالى (إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ) كلام مبين يبين نفسه بنفسه، نحتاج فقط تدبره.
والله المستعان
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
اخي كنت سارد عليك لكن ساترك الرد لوقت لاحق و اكتفي بكلام الاخ لنتعلم الدي جاء في المشاركة الثالثة و هي الاتي

اقتباس:
ادن القران شىء اخر كل اية لها حدثها وحكمتها
رد مع اقتباس
  #7  
غير مقروء 2013-01-19, 11:48 PM
عمر ايوب عمر ايوب غير متواجد حالياً
مسئول الإشراف
 
تاريخ التسجيل: 2012-10-23
المشاركات: 5,504
عمر ايوب تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لنتعلم مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمان الرحيم اهلا بكم
اخ ايوب انا لست قرانى انها القاب ما انزل الله بها من سلطان .. اتبع كتاب الله فقط القران
اخ ايوب انت ضحية ما قننه بشر من اعرب وقواعد ونحو وتفضيل لغة عن لغة .. بختصار شديد يجب ان تقلع هده افكار من راسك .. القران شىء اخر
لا نحو ولا قواعد ولا قاموس .. كيف
ناخد ميثال فى اللغة يقال ان الظن = الشك
ولكن فى الكتاب الله شىء اخر مرة شك ومرة تاكيد ومرة يقين .. قوله تعالى..
وَإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُواْ فِيهِ لَفِي شَكٍّ مِّنْهُ مَا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِلاَّ اتِّبَاعَ الظَّنِّ وَمَا قَتَلُوهُ يَقِيناً }النساء157 هنا الظن = شك
{وَإِذ نَتَقْنَا الْجَبَلَ فَوْقَهُمْ كَأَنَّهُ ظُلَّةٌ وَظَنُّواْ أَنَّهُ وَاقِعٌ بِهِمْ خُذُواْ مَا آتَيْنَاكُم بِقُوَّةٍ وَاذْكُرُواْ مَا فِيهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ }الأعراف171 ولكن هنا الظن = تيقنوا
إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْهِمُ الأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ وَضَاقَتْ عَلَيْهِمْ أَنفُسُهُمْ وَظَنُّواْ أَن لاَّ مَلْجَأَ مِنَ اللّهِ إِلاَّ إِلَيْهِ .. هنا الظن تاكيد اى تاكدوا ان لا ملجا
ادن القران شىء اخر كل اية لها حدثها وحكمتها و بى لغة دالك القوم وحسب سياق كل اية وكل جملة وفيها عبرة ومثل وحكم .. وتفصيل من الله العزيز الخبير
اخي لنتعلم الايات التي قدمت لنا هي اكبر دليل على كلامي اي ان المعنى يتغير من الاية الى اخر
رد مع اقتباس
  #8  
غير مقروء 2013-01-20, 12:03 AM
عمر ايوب عمر ايوب غير متواجد حالياً
مسئول الإشراف
 
تاريخ التسجيل: 2012-10-23
المشاركات: 5,504
عمر ايوب تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لنتعلم مشاهدة المشاركة
هده ايظافة تسال عن الاعراب وكان جوابهم غير مقنع
اى انهم المهم لا يرجعون للوراء او لا يعترفون . عندما اكتشفو لخطا الدى وقعوا فيه .. بدا يبحثون ويريدون ووضعو افكار ومع ايظافة قليل من الملح اى بعض من الجمل
المؤثرة او كلمات تساعدهم فى عدم كشف خطاهم ...هدا منقول
السؤال :
يكثر في القرآن استخدام كلمة " كان " عندما نتحدث بعض صفات الله تعالى مثل ( إِنَّ اللهَ كَانَ عَلَيْكُم رَقِيباً ) ونحن نعلم أن " كان " تفيد الماضي ، والغريب أنها تُترجم إلى الإنجليزية على أنها في المضارع وليس في الماضي ، فما توجيهكم لهذا ؟ .
الجواب :
الحمد لله
لفظة " كان " لا تدل دائماً على الماضي المنقطع ، وإن كان هذا هو المشهور الغالب في استعمالها ، وقد جاء ذِكرها في كلام العرب وفي كتاب الله تعالى بمعنى " لم يزل " وهي تدل بذلك على " الاستمرارية " لا الانقطاع ، ومنه قوله تعالى ( وَكَانَ الإِنسَانُ عَجُولاً ) الإسراء/ 11 ، فهل يعني ذلك انقطاعه عن الإنسان ؟! ، ومنه قوله تعالى ( إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلإِنْسَانِ عَدُوًّا مُّبِينًا ) الإسراء/ 53 ، فهل انقطعت عداوة الشيطان للإنسان وكانت في فقط في زمن مضى ؟! ، وأولى ما يتعيَّن هذا المعنى فيه هو فيما إذا جاءت في سياق أسماء الله تعالى وصفاته .
روى البخاري في صحيحه (6/127) : عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ، قَالَ: قَالَ رَجُلٌ لِابْنِ عَبَّاسٍ:
" إِنِّي أَجِدُ فِي القُرْآنِ أَشْيَاءَ تَخْتَلِفُ عَلَيَّ .... وَقَالَ: {وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا} [النساء: 96] ، {عَزِيزًا حَكِيمًا} [النساء: 56] ، {سَمِيعًا بَصِيرًا} [النساء: 58] فَكَأَنَّهُ كَانَ ثُمَّ مَضَى؟ " .
فأجاب ابن عباس رضي الله عنه عن مسائله ، فقال فيها :
" {وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا} [النساء: 96] سَمَّى نَفْسَهُ ذَلِكَ، وَذَلِكَ قَوْلُهُ ؛ أَيْ لَمْ يَزَلْ كَذَلِكَ ، فَإِنَّ اللَّهَ لَمْ يُرِدْ شَيْئًا إِلَّا أَصَابَ بِهِ الَّذِي أَرَادَ، فَلاَ يَخْتَلِفْ عَلَيْكَ القُرْآنُ، فَإِنَّ كُلًّا مِنْ عِنْدِ اللَّهِ " انتهى.
قال أبو حيان الأندلسي – رحمه الله - : " ( إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَى كُلِّ شَىْءٍ شَهِيدًا ) فـ " كان " تدل على اقتران مضمون الجملة بالزمن الماضي ، وهو تعالى متصف بهذا الوصف ماضياً وحالاً ومستقبلاً ، وتقييد الفعل بالزمن لا يدل على نفيه عن غير ذلك الزمن " انتهى من " تفسير البحر المحيط " ( 5 / 487 ) .
وقال السيوطي – رحمه الله - : " تختص كان بمرادفة " لم يزل " كثيراً ، أي : أنها تأتي دالة على الدوام ، وإن كان الأصل فيها أن يدل على حصول ما دخلت عليه فيما مضى ، مع انقطاعه عند قوم ، وعليه الأكثر - كما قال أبو حيان - ، أو سكوتها عن الانقطاع وعدمه عند آخرين - وجزم به ابن مالك - ، ومن الدالّة على الدوام : الواردة في صفات الله تعالى نحو ( وَكَانَ اللهُ سَمِيعًا بَصِيرًا ) النساء/ 134 ، أي : لم يزل متصفا بذلك " انتهى من " همع الهوامع " ( 1 / 437 ، 438 ) .
وقال محيي الدين درويش – رحمه الله - : " " كان " في القرآن على خمسة أوجه :
1. بمعنى الأزل والأبد نحو ( وَكَانَ اللَّهُ عَلِيماً حَكِيماً ) النساء/ 17 ، وغيرها .
2. بمعنى المضيّ المنقطع نحو ( وَكَانَ فِي الْمَدِينَةِ تِسْعَةُ رَهْطٍ ) النمل/ 48 .
3. بمعنى الحال نحو ( كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ ) آل عمران/ 110 .
4. بمعنى الاستقبال نحو ( وَيَخَافُونَ يَوْمًا كَانَ شَرُّهُ مُسْتَطِيرًا ) الإنسان/ 7 .
5. بمعنى صار نحو ( وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ ) البقرة/ 34 ، ص/ 74 " انتهى من " إعراب القرآن وبيانه " ( 10 / 318 ) .
ومن العلماء من يرى أن لفظة " كان " في مثل السياقات السابقة تكون مسلوبة الزمن ، وهي تدل بذلك على تحقيق ما جاءت في سياقه .
قال الشيخ محمد بن صالح العثيمين – رحمه الله - : " ثم قال ( إِنَّ اللَّهَ كَانَ سَمِيعًا بَصِيرًا ) ، وقوله ( كَانَ ) هذه فعل ، لكنها مسلوبة الزمن ، فالمراد بها : الدلالة على الوصف فقط ، أي : أن الله متصف بالسمع والبصر ، وإنما قلنا : إنها مسلوبة الزمن لأننا لو أبقيناها على دلالتها الزمانية لكان هذا الوصف قد انتهى ، كان في الأول سميعًا بصيرًا أما الآن فليس كذلك ، ومعلوم أن هذا المعنى فاسد باطل ، وإنما المراد : أنه متصف بهذين الوصفين " السمع " و " البصر " على الدوام ، و ( كان ) في مثل هذا السياق يراد به التحقيق " انتهى من " مجموع فتاوى الشيخ العثيمين " ( 8 / 172 ) .
فصار معنى مثل تلك الآيات أن الله تعالى كان ولا يزال متصفاً بتلك الصفات ، وأن دلالة الكلمة على الفعل الماضي لا يمنع دلالتها على الحاضر والمستقبل ، أو يقال : هي مسلوبة الزمن في هذه السياقات والمراد بها تحقيق الصفات .
وتبين مما سبق ذِكره ونقله أن ترجمة الفعل " كان " إلى المضارع صحيح لا وجه للاعتراض عليه وأن ترجمتها بالماضي لمن لا يفقه لغة العرب هو الذي يوقع في الإشكال .
والله أعلم .
..وللحديث بقية
قمت بالاستدلال بكتب السنة لتبين لنا ما اردت ان تبينه
لكن كل الايات التي اعطيتها لنا كمثال نجد فيها ( كان ) مرتبطة باسم الجلالة
اما فيما يخص قوله تعالى ( انا انزلناه في ليلة القدر ) فلا يوجد لفظ ( القران او الكتاب ) فقد جائت ايات اخرى تتضمن هاء الغائب لكن دكر فيها لفظ القران مثل ( انا انزلناه قرانا عربيا )
يعني لم يوضح مادا انزل في ليلة القدر
رد مع اقتباس
  #9  
غير مقروء 2013-01-20, 12:23 AM
عمر ايوب عمر ايوب غير متواجد حالياً
مسئول الإشراف
 
تاريخ التسجيل: 2012-10-23
المشاركات: 5,504
عمر ايوب تم تعطيل التقييم
افتراضي

اخي ابو الياس اشكرك على المعلومات التي قدمتها
لاشارة فسؤالي لم اقصد به ما يتزامن و هده الليلة من الشهور العالمية لكن قصدت به في اي شهر عربي توجد هده الليلة
في اي شهر من الشهور الهجرية توجد ليلة القدر ؟؟
و مادا انزل فيها ؟؟
رد مع اقتباس
  #10  
غير مقروء 2013-01-20, 03:13 AM
أبو إلياس أبو إلياس غير متواجد حالياً
عضو فعال بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2013-01-05
المكان: أرض الله
المشاركات: 94
أبو إلياس
افتراضي

بسم الله والحمد لله وسلام على عباده الذين اصطفى
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخي عمر أيوب المحترم، تفضل التبيان من القرآن :

أنظر معي هته الآية الكريمة
سورة البقرة - 185
شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَن كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُواْ الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ

طبعا الآية الكريمة تقول أن القرآن الكريم أنزل للناس في شهر رمضان من تقويمنا الهجري.
فلنحاول الآن البحث عن أشارة دقيقة تدلنا بشكل أدق على الليلة التي أنزل فيها القرآن.

أنظر معي :
الدخان 1 - 4
حم
وَالْكِتَابِ الْمُبِينِ
إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُّبَارَكَةٍ إِنَّا كُنَّا مُنذِرِينَ

فِيهَا يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ

هته الآيات وحسب فهمي تتحدث عن أن الكتاب (القرآن) نزل في ليلة مباركة.
بما أننا الآن نعرف أن القرآن الكريم نزل في شهر رمضان من التقويم الهجري وبالضبط في ليلة مباركة من هذا الشهر، فلندقق أكثر في كتاب الله.

أنظر معي :

إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ
وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ
لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ

تَنَزَّلُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ
سَلامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ

هنا حسب فهمي تتحدث عن ليلة عظيمة إسمها ليلة القدر وهي خير من ألف شهر وأنزل فيها شيء ما، وحسب ماسبق فنحن نعلم أن القرآن أنزل في رمضان من التقويم الهجري وفي ليلة مباركة من هذا الشهر، إذا لا يمكن أن يكون هذا الشئ غير القرآن الكريم.

إذا جواب سؤالك وبكل دقة هو، ليلة القدر توجد في شهر رمضان من التقويم الهجري وقد أنزل فيها القرآن.

أنظر سبحان الله كيف يصرف لنا الآيات من كتابه،

لا أظن أن هذه المسألة محل خلاف بيننا، الخلاف الوحيد هو مع القائمين على التقويم الهجري، يجب أن يصلحوا التقويم بإضافة النسئ حتى تستقيم الفصول ويعود للأشهر الحرم معنى ورمضان يكون عادلا بين الناس ففي الصيف في السويد مثلا النهار يصل إلى 18 ساعة والليل 6 ساعات وفي جنوب إفريقيا العكس. أما إذا كان خريفا فسكون النهار والليل متساويين شمالا وجنوبا.

والله المستعان
رد مع اقتباس
إضافة رد


للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
مفاتيح شارب شوتر | | | سوق سومة المفتوح ||| أخبار التقنية | | | شركة عزل اسطح بالرياض | | | شركة عزل فوم بالرياض | | | اعلانات مبوبة مجانية | | | مكياج عيون | | | نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب | | | تصميم شخصيات ثلاثية الأبعاد للأفلام الدعائية و الالعاب

للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب

Travel guide | | | Cheap flights | | | Best hotels

موقع الكوبونات | | | كود خصم امريكان ايجل | | | كود خصم وجوه | | | كود خصم بات بات

منتديات شباب الأمة
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd