="الأذكار           



*** مواقع صديقة ***
للتواصل > هنـــــــــــا
اشتراك بين سبورت | | | السنة النبوية | | | كوبون خصم | | | حياة المصريين | | | الأذكار | | | شركة تنسيق حدائق بجدة | | | قروبات واتس اب | | | موثق معتمد في جده | | | محامي في المدينة | | | موقع المرأة العربية | | | رحيق | | | أولاد مصر
 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > الشيعة والروافض
 
*** مواقع صديقة ***
شارب شوتر ||| الربح من الانترنت للمبتدئين ||| ستور بلايستيشن ||| افضل موقع لاختصار الروابط ||| جنة العطور ||| Money Online - Weight Loss -Health & Fitness ||| افتار انستقرام ||| افضل موقع عطور ||| لغز

*** مواقع صديقة ***
عبدالعزيز الحويل للعود ||| ليزر ملاي منزلي | | | نقل عفش الكويت | | | منتجات السنة النبوية | | | منتجات السنة النبوية | | | ما رأيكم | | | شركة نقل اثاث بالخبر


« سؤال لشيعة حول إمامة النبي صلى الله عليه وآله وسلم | التحدي9:لماذا مرويات الأئمة المتأخرين اكثر من المتقدمين في كتبكم 4 المعتمدة يا رافضة | التحدي6:هل الصحابة إرتدوا بعد وفاة النبي أم لا يا رافضة؟؟؟ »

إضافة رد

أدوات الموضوع
  #1  
غير مقروء 2013-01-21, 04:48 AM
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-11
المشاركات: 7,433
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري
افتراضي التحدي9:لماذا مرويات الأئمة المتأخرين اكثر من المتقدمين في كتبكم 4 المعتمدة يا رافضة


تمهيدا لسؤال الموضوع أنقل لإخواني هذا الموضوع الجميل لأخينا الجزائر المحبة من الدفاع عن الصحابة جعله الله في ميزان حسناته
الموضوع :
الاصول من الكافي
بين يدي كتاب الكافي لمؤلفة الكليني وهو يقع في (8) أجزاء، ومنزلته عند الشيعة لا تخفى على أحد ، فهو عندهم كالبخاري عند أهل السنة، بل وأعظم من ذلك .
فهو الذي يزعمون انه لم يصنف في الإسلام كتاب يوازيه أو يدانيه.
قال المولى محمد أمين الاستربادي :
وقد سمعنا عن مشائخنا وعلمائنا انه لم يصنف في الإسلام كتاب يوازيه أو يدانيه .
قال الشهيد محمد بن مكي :
كتاب الكافي في الحديث الذي لم يعمل الإمامية مثله .
وهو الذي قال فيه – حسب ادعاء البعض - غائب السرداب : كاف لشيعتنا، وبذلك صار هذا الكتاب أحد أربعة كتب قام عليها الدين الشيعي .
لا ريب أن أي حكم على هذا الكتاب سوف يعمم على المذهب كله ، لأن المذهب كان وليد هذا الكتاب ومؤلفه ، فأي طعن في الأصل هو طعن في الفرع ، بعد هذا نقول :
هل أن الكافي كتاب صحيح ؟
وإذا كان كذلك فهل اتفق الشيعة على تصحيحه ؟
وإذا لم يكن كذلك فهل اتفقوا على تضعيفه ؟
وإذا كان لا هذا ولا ذاك وإنما هو كتاب حوى من الحديث ما كان صحيحاً وما كان ضعيفاً ، فهل ثمة آلية اتفق عليها الشيعة في التصحيح والتضعيف أو لا؟ أسئلة كثيرة وغيرها ستتعرف على أجوبتها جميعاً من خلال استعراضنا للجزء الأول والثاني من هذا الكتاب، واللذين جمعا عقيدة الأمامية الاثني عشرية فأقول:
بداية سانقل احصائية علماء الشيعة عن كتاب الكافي باجزاءه الثمانية :
* قال مرتضى العسكري في كتابه معالم المدرستين:
ان مدرسة أهل البيت لم تعتبر جميع أحاديث الكتب الأربعة : الكافي ، والفقيه، والاستبصار ، والتهذيب ، صحيحة كما هو الشأن لدى مدرسة الخلفاء بالنسبة إلى صحيح مسلم ، والبخاري .
وان اقدم الكتب الأربعة زماناً ، وأنبهها ذكراً ، وأكثرها شهرة هو كتاب الكافي للشيخ الكليني وقد ذكر المحدثون بمدرسة أهل البيت فيها ( 9485 ) حديثاً ضعيفاً من مجموع ( 16121 ) حديثاً .
* وقال مرتضى العسكري أيضاً :
وإذا رجعت إلى شرح الكافي المسمى بمرآة العقول وجدت مؤلفه أحد كبار علماء الحديث يذكر لك في تقويمه أحاديث الكافي ضعف ما يراه منها ضعيفاً، وصحة ما يرى منها صحيحاً ، ووثاقة ما يرى منها موثقاً أو قوياً باصطلاح أهل الحديث .
* وقد ألف أحد الباحثين - وهو محمد باقر البهبودي – في عصرنا صحيح الكافي واعتبر من مجموع ( 16121) حديثاً من أحاديث الكافي(4428) صحيحاً ، وترك ( 11693 ) حديثاً منها لم يرها حسب اجتهاده صحيحة. [ معالم المدرستين / مرتضى العسكري ج3 ص343 ]
اعظم كتاب بعد كتاب الله
اقول :
اذن اعظم كتاب عندهم بعد كتاب الله باصوله ، وفروعه ، وروضته، الصحيح فيه اقل من الثلث – الثلث يجب ان يكون (5374) - باعتراف علماء الشيعة .
الجزء الأول
لقد حوى الجزء الأول من أصول الكافي على ( 1445 ) حديثاً ، اتفق المجلسي في كتابه مرآة العقول ، والبهبودي في كتابه صحيح الكافي ، والمظفر في كتابه الشافي في شرح أصول الكافي بتصحيح ( 87 ) حديثاً فقط .
بينما انفرد المجلسي بتصحيح ( 237 ) حديثاً .
وأما المظفر فقد صح عنده من الأحاديث ( 231 ) حديثاً .
وما صح عن البهبودي من الأحاديث بلغ ( 161 ) حديثاً .
مما تقدم يمكننا ومن خلال عملية حسابية يسيرة أن نعرف حجم الصحيح – علماً ان تعريف الحديث الصحيح عندهم : ما اتصل سنده الى المعصوم بنقل الامامي العدل عن مثله في جميع الطبقات - في هذا الجزء من أصول الكافي والذي يعد أهم أجزاء الكتاب لاحتوائه على جل العقائد التي آمن بها الأمامية وعلى راسها الامامة.
والان لعلك رأيت عزيزي القارئ مقدار ما اتفق عليه الإعلام الثلاثة من الصحيح والذي لم يتجاوز (عشر) الأحاديث الموجودة في الأصول ، ولعلك رأيت أيضاً ما انفرد به كل واحد منهم من الحديث الصحيح والذي هو بمجمله لم يتجاوز ( ثلث ) تلك الأحاديث.
اقل من الثلث
فما اتفق عليه الثلاثة فهو اقل من ( الثلث ) بكثير لان ( الثلث ) يجب ان يكون (480) وما اتفق الثلاثة على تصحيحة كان (87) ، وهو اقل من ( العشر ) لان (العشر) يجب ان يكون (145) ، وهكذا لو قارنا تصحيح كل واحد منهم على حدة لما وجدنا احداً منهم قد وصل تصحيحه الى ( الثلث ) ، بل لم يصل تصحيح احد منهم الى ( نصف الثلث ) البالغ ( 240 ) .
هذه الإحصائية التي ذكرتها هي لثلاثة علماء قاموا بتحقيق اصول الكافي فلعلك رأيت كيف اختلفت الارقام وتفاوتت ولك ان تتصور حجم الاختلاف لو قام بتحقيق هذه الأصول جميع علماء الشيعة كلُ على انفراد ، ولك ان تتصور مقدار الاحاديث المختلف فيها لو كان التصحيح والتضعيف منصباً على الفروع ، والتاريخ ، والسيرة وليس العقيدة التي راينا عمق الخلاف بين الاعلام في تصحيح احاديثها .
روايات اهل الكساء في هذا الجزء
ومن الغرائب الموجودة ايضاً في هذا الجزء ما ياتي :
عدد الروايات عن النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الجزء بلغت ( 4 ) .
عدد الروايات عن علي رضي الله عنه في هذا الجزء بلغت ( 38 ) .
عدد الروايات عن فاطمة رضي الله عنها في هذا الجزء كانت ( صفراً ) .
عدد الروايات عن الحسن رضي الله عنه في هذا الجزء كانت ( صفراً ) .
عدد الروايات عن الحسين رضي الله عنه في هذا الجزء كانت ( 2 ) .
أي ان المجموع الكلي لعدد هذه الروايات بلغ ( 44 ) رواية من مجموع ( 1445 ) رواية والتي هي مجموع روايات هذا الجزء ، فاترك للقارىء العزيز استخراج النسبة المئوية لاحاديث اهل الكساء ؟ الذين طالما اتهم الشيعة اهل السنة بانهم لا يروون عنهم !!؟ لم تصح رواية واحدة من مرويات أهل الكساء في هذا الجزء وإن تعجب لشيء فاعجب لصنع هؤلاء الإعلام الثلاثة إذ لم تصح عندهم رواية واحدة من مرويات أهل الكساء .
الجز الثاني
اما الجزء الثاني من الأصول فهو يحوي على (2346) حديثاً ، اتفق المجلسي في كتابه (مرآة العقول) ، والبهبودي في كتابه (صحيح الكافي) ، والمظفر في كتابه (الشافي في شرح اصول الكافي) على تصحيح (233) حديثاً فقط .
فاما المجلسي فقد صح عنده من الأحاديث بلغ (467) حديثاً .
واما المظفر فقد صح عنده من الأحاديث (464) حديثاً .
واما البهبودي فقد صح عنده (392) حديثاً .
اقل من الثلث
إذن ومما تقدم ترى أن نسبة الأحاديث الصحيحة المتفق عليها في الجزء الثاني من كتاب الأصول لم تبلغ ( الثلث ) لأن الثلث يجب أن يكون ( 782 ) وما اتفق الثلاثة على تصحيحه كان ( 233 ) وهو أيضاً أقل من (العشر) ، لأن العشر هو ( 234 ) حديثاً.
بل وأيضاً لو جمعنا الأحاديث (المضعفة) من قبل البهبودي والبالغة ( 173 ) حديثاً والتي قال عنها كلٌ من المظفر والمجلسي بأنها أحاديث ( حسان كالصحيح ) وقمنا بإضافتها إلى ما صح عن المظفر والمجلسي لما بلغ صحيح كل واحد منهما (الثلث) .
فالمجلسي تصبح احاديثه الصحيحة ( 640 ) والمظفر ( 637 ) وزيادة على ذلك لو أضفنا إلى العدد السابق الأحاديث ( الموثقة ) والبالغة ( 70 ) حديثاً فالمجموع سيكون أيضاً أقل من ( الثلث ) فالمجلسي مجموع أحاديثه تصبح ( 710 ) والمظفر(707) وهما دون الثلث ( 782 ) .
روايات اهل الكساء في هذا الجزء
ومن الغرائب الموجودة ايضاً في هذا الجزء ما نجده في هذه الاحصائية :
عدد الروايات عن النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الجزء بلغت ( 17 ) .
عدد الروايات عن علي رضي الله عنه في هذا الجزء بلغت (30 ) .
عدد الروايات عن فاطمة رضي الله عنها في هذا الجزء بلغت ( صفراً ) .
عدد الروايات عن الحسن رضي الله عنه في هذا الجزء بلغت ( 1 ) .
عدد الروايات عن الحسين رضي الله عنه في هذا الجزء بلغت ( 1 ) .
أي ان المجموع الكلي لعدد هذه الروايات بلغ ( 49 ) رواية من مجموع ( 2346 ) رواية هي مجموع روايات هذا الجزء ، فاترك للقارىء العزيز استخراج النسبة المئوية لاحاديث اهل الكساء ؟
لم تصح رواية واحدة من مرويات أهل الكساء في هذا الجزء ويلاحظ أنه وحسب تصحيح وتضعيف المجلسي والمظفر – البهبودي ضعف جميع الروايات- لهذا الجزء لم تصح من الروايات عن أهل الكساء إلا ( أربعاً )، (اثنان) منهما للنبي صلى الله عليه وسلم و( اثنان ) لعلي رضي الله عنه.
أما الروايتان اللتان صحتا عن النبي صلى الله عليه وسلم فقد قال عنهما المظفر والمجلسي :
أن حكمها (حسن كالصحيح ) ولم يقل عنهما (صحيحتان) كما قال ذلك عن بقية الروايات الصحيحة ، والفرق معروف لدى القراء بين الصحيح والحسن .
وأنا أميل الى تضعيف هاتين الروايتين أيضاً وكما حكم بذلك البهبودي لأن في سندهما سهل بن زياد الذي ضعفه معظم رجال الجرح والتعديل الشيعة ، وإليك بعضاً من أقوال العلماء فيه :
قال النجاشي : كان ضعيفاً في الحديث غير معتمد عليه ، وكان احمد بن محمد بن عيسى يشهد عليه بالغلو والكذب .
قال الشيخ الطوسي في الاستبصار : ضعيف فاسد المذهب .
قال ابن الغضائري : ضعيف جداً فاسد الرواية وقد اخرجه احمد بن محمد بن عيسى الاشعري من قم ، وامر بالبراءة منه ، وعدم السماع والرواية عنه . [ اصول علم الرجال بين النظرية والتطبيق / اية الله مسلم الداوري ص 516 ]
اما روايتا علي رضي الله عنه فضعفهما البهبودي ولم يعتبرهما المظفر والمجلسي من الروايات الصحيحة وانما اطلق عليهما ( موثق ) واطلاق كلمة موثق على الرواية يعني انها في ادنى مراتب الصحة اي ان في سندها احد الرواة الفاسدي العقيدة من- اهل السنة او الفطحية او الواقفية - وحسب مفهوم مصطلح الحديث - الموثق : ما دخل في طريقه من نص الاصحاب على توثيقه مع فساد عقيدته - ، وملخص الكلام يوضح لنا عدم صحة رواية واحدة في الجزء الثاني لاصحاب الكساء ، كما هو الحال في الجزء الاول .
الكتب الاربعة لا تحوي على رواية واحدة لفاطمة رضي الله عنها
وثمة معلومة أخطر من ذلك وهي أن الكتب الأربعة ( الكافي ، وفقيه من لا يحضره الفقيه ، والتهذيب ، والاستبصار ) والتي زاد مجموع احاديثها على الـ (44) الف حديث لا تحوي على حديث واحد لسيدة نساء العالمين فاطمة رضي الله عنها وارضاها .
النتيجة
هذا الكم الهائل من الأحاديث الضعيفة هي في اصح ، وافضل كتاب عند الشيعة بعد كتاب الله كما قالوا في ترجمته ، والذي جمعه الكليني في زمن الغيبة الصغرى وبوجود سفراء المهدي ، هذا الكتاب الذي جمعه مؤلفه خلال (20) سنة من البحث والتفتيش، وكثير من أحاديثه منقوله من الأصول الأربعمائة المشهورة عن أصحاب الأئمة ، فاذا كان هذا حال اهم الكتب عندهم على الاطلاق فما بالك في بقية الكتب ؟
فكيف هو حال كتب شيخ الطائفة الطوسي الاستبصار ، والتهذيب ؟ والذي قال عنه علماؤهم بعدم انضباط أقواله ، وعمله بالمراسيل وبرواية الضعفاء، وكثرة أخطائه.
جراثيم ومكروبات بحار الانوار
وكيف هو حال كتاب بحار الانوار الذي قال عنه اية الله محمد اصف محسني :
ليعلم اهل العلم المتوسطون ان في بحار العلامة المجلسي رضوان الله عليه مع كونها بحار الانوار جراثيم مضرة لشاربها ومواد غير صحية لابد من الاجتناب عنهما، واشياء مشكوكة ومشتبهة وجب التوقف فيها … . [ مشرعة بحار الانوار / اية الله محمد اصف محسني ج1ص 11]
وقال ايضاً :
كتاب البحار كتاب مهم لكن لا يجوز الاخذ بكل ما فيه ولاجله بينا له مشرعة حتى يؤخذ منها من مكان مخصوص لا يغرق الاخذ ولا يشرب ماء فيه الجراثيم والمكروبات المضرة .[ مشرعة بحار الانوار / اية الله محمد اصف محسني ج2 ص273]
اقول :
اليس من واجب علماء الشيعة حرق هذه الكتب للتخلص من هذه المكروبات والجراثيم ؟؟؟
وشر البرية ما يضحك وهو ما نقله اية الله محمد اصف محسني من كلام محقق وشارح كتاب بحار الانوار ، حيث قال :
ومن خصائص بحار الانوار انه تزداد شهرته واعتباره ويظهر قدره وعظمته اذا قام القائم من ال محمد بعدما ينظر فيه ويحكم بصحته من الاول الى الاخر . [ مشرعة بحار الانوار / اية الله محمد اصف محسني ج2 ص413]
مسكين قائم الشيعة
اقول :
مسكين هذا القائم فكم من المهمات الجسام ستوكل اليه عندما يخرج ؟؟؟!!
وكم شرب الشيعة من جراثيم بحار الانوار ، وكم ستبقى تشرب الى ان يقوم القائم؟؟؟!!
وكما يقول المثل العامي العراقي ( موت يحمار الى ان ياتيك الربيع ) .
وختاماً اقول :
الاحصائية طويلة جداً فهي تشمل روايات الائمة الـ (12) في الكتب الاربعة، ومقارنتها بروايات اهل السنة عنهم ، ان شاء الله ستصدر بكتاب خاص – اكثر من (200) صفحة - ان كان في العمر بقية ، ومن اغرب ما توصلت له من خلال هذه الاحصائية هو التالي:
روايات سهل بن زياد (الكذاب) اكثر من مرويات (10) من اهل البيت
لو جمعنا روايات ( السجاد ، الجواد، الهادي ، العسكري ) من مجموع احاديث الكتب الاربعة البالغة اكثر من ( 44244) الف رواية لكان مجموعها ( 577) رواية فقط .
ولو قربنا المسالة اكثر للقارىء فانا لو قمنا بجمع روايات عشرة من اهل البيت (النبي صلى الله عليه وسلم ، وعلي ، وفاطمة ، والحسن ، والحسين ، والسجاد ، والجواد، والهادي، والعسكري ، المهدي ) من مجموع روايات الكتب الاربعة لكانت (1939) رواية فقط.
فكم هي قليلة هذه المرويات مقارنة بعدد احاديث الكتب الاربعة ؟
ولو قربنا المسالة اكثر واكثر وعملنا مقارنة بين مرويات عشرة من الائمة مع مرويات واحد من اصحاب الائمة ، مثل :
سهل بن زياد الادمي الراوي الضعيف والفاسد العقيدة – كما مر من ترجمته في الصفحات السابقة - فقد ذكر الخوئي في معجم رجاله ان رواياته في الكتب الاربعة بلغت (2304) رواية ، فهي اذن اكثر من مرويات عشرة من اهل البيت وعلى راسهم رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلي ، فهذا مثال لراو ضعيف فكيف الحال بمرويات الثقاة ؟
يفرحون ويتفاخرون ويطبلون ويزمرون بأنه ليس لديهم كتاب صحيح
حينما ستدل أهل السنة على الشيعة بأحاديث الكافي للكليني لبيان حقيقة مذهبهم وحقيقة عقائدهم - والجميع يعرف مكانة ومنزلة الكافي عند الشيعة فهو عندهم كالبخاري عند أهل السنة – مع أن استدلال أهل السنة على الشيعة لإثبات هذه العقائد لم يكن بحديث واحد فقط وإنما بأبواب كاملة وتحت هذه الأبواب عدد كبير من الأحاديث التي تشير صراحة الى عقائد فاسدة لا يقول بها مسلم ، يأتيك الجواب المشهور مصحوباً بالبكاء والعويل :
إن الكافي ليس كله صحيحاً عندنا، ومن الذي قال لكم انه صحيح عندنا !!؟
فلا إلزام علينا به ، إلى أخر هذه العبارات المكررة والأجوبة الجاهزة الحاضرة عندهم !!!! فهم يفرحون بانه ليس لديهم كتاب صحيح لحد الآن ، ولم اعثر – في حدود اطلاعي - على فرقة أو ملة تفرح بعدم وجود كتاب لها صحيح غير الإمامية .
وهكذا يدير القوم ظهورهم لنا فرحين بعدم وجود كتاب واحد صحيح لديهم كي لا يلزموا الحجة بما في ذلك الكتاب ، ولك أن تتعجب من صفاقة أقوام يدعون أنهم الطائفة المنصورة والطائفة الحقة ويتهللون فرحاً بعدم وجود كتاب واحد صحيح يحفظ لهم أمور دينهم ، فياترى أين كان الاثنا عشر معصوماً خلال فترة ثلاثة قرون ؟
ولماذا تركوهم من غير كتاب واحد صحيح ؟
وما الحكمة من وراء ذلك كله ؟
ولماذا لم يجمع المهدي كتاباً لهم في غيبته الصغرى التي دامت اكثر من 70 عاماً ؟
ولماذا لم يجمع أحد من سفرائه مثل هذا الكتاب ؟
أليس من ضروريات وجود الأئمة حفظ الدين من الخطأ والزيادة والنقيصة؟
ولماذا تركوا إقوالهم ينقلها رجال كثر فيهم الكذبة من إمثال زرارة ، وجابر الجعفي ، وسهل بن زياد … وغيرهم الكثير؟
ولماذا تركوهم يعتمدون على بشر يصيبون ويخطؤون من أمثال الكليني، والطوسي ، والقمي ، والمجلسي ، والنوري ليجمعوا لهم هذه الكتب ؟
ولماذا تركوا تحقيق هذا الجمع لأناس يخطؤون ويصيبون ويختلفون فيما بينهم في تحديد الصحيح من الضعيف من أمثال الحلي ، والسبزواري ، والخوئي، والخميني ، والصدر ، والسيستاني ، ومن غير وجود قواعد ثابته متفق عليها في الجرح والتعديل نستطيع على ضوئها معرفة المصيب من المخطأ ؟
وأين كتب الأئمة السماوية التي يدعون وجودها عندهم والتي كثيراً ما نسمع بها ولكن لا أثر لها على أرض الواقع ( الجامعة ، ومصحف فاطمة ، والجفر، والجفر الأبيض ) وما الذي استفاد منها الشيعة ؟
ولماذا عاب علماء الشيعة على عمر بن الخطاب رضي الله عنه لأنه منع من كتابة الحديث وترك الأمة تتخبط ، ولا يعيبون على أئمتهم وقد تركوهم أكثر تخبطاً ؟
أسئلة كثيرة تدور في عقل كل عاقل ، حري به أن يقف عندها طويلاً ثم يحاول أن يجيب عنها ، فان لم يستطع ذلك هنا وهو في حضرة الكتب والسادة والحوزة فأنه لن يستطيع ذلك يقيناً يوم القيامة ، يوم يحشر وحيداً فريداً ليس أمامه إلا عمله ، فأربأ بنفسك أيها الشيعي من ذلك الموقف فهو والله موقف تشيب من أهواله النواصي فابحث عن سبيل النجاة ذلك اليوم.
اما بعد :
هذه وخزات صغيرة من هذه الاحصائية الطويلة لعل علماء الشيعة يرجعون عن غيهم واتهامهم لاهل السنة بانهم لا يرون عن اهل البيت .
موازنة بين مرويات أهل الكساء ومرويات أبي بكر وعمر وعثمان
في كتب أهل السنة
من أجل القاء مزيد من الضوء على بعض مما تقدم ذكره ولاثبات كذب ادعاء علماء الشيعة واتهامهم لاهل السنة بانهم لا يروون عن اهل البيت نحب هنا أن نجري موازنة من حيث الكم بين مرويات أهل الكساء ومرويات أبي بكر وعمر وعثمان رضي الله عنهم لكي نعرف بعدها زيف المقدمات التي تربط قلة الرواية أو كثرتها بالمحبة أو البغض – والتي يدندن الشيعة عنها دائماً -، فمن الثابت والمعروف عند القاصي والداني اننا نحب ( ابا بكر وعمر وعثمان رضي الله عنهم ) ولكن روايتنا قليلة عنهم للاسباب التي ذكرناها ، وسنثبت بالارقام كذب هذه الدعاوى .
فإليك أيها القارئ احصائية في ثمانية كتب من كتب أهل السنة هي :
( البخاري ، مسلم ، الترمذي ، النسائي ، أبو داود ، ابن ماجه ، أحمد ، الدارمي ) واترك الحكم بعدها لك:
اولاً : احاديث النبي :
بلغت احاديث النبي صلى الله عليه وسلم في الكتب الاربعة (644) حديثاً من مجموع اكثر من (44) الف حديث ولا يصح من هذه الاحاديث شيء لان معظمها مراسيل ، ولقد بينا ضعف بعض هذه الاحاديث كما مر بك عزيزي القارىء في كتاب الاصول للكليني ، في حين انهم قد رووا عن الصادق اكثر من (23) الف حديث .
ومن الدلائل على قلة الرواية عن النبي صلى الله عليه وسلم كتاب الكافي الذي يعد من امهات كتبهم الحديثية فقد روى الكليني في مجموع مجلداته الثمانية (92) حديثاً من مجموع مروياته البالغة اكثر من (16) الف حديث ، في حين انه قد روى عن الصادق ما يقارب من (9219) حديثاً ، أي اكثر من نصف مروياته ، فهذه اذن منزلة الرسول عندهم.
اما احاديث اهل السنة فقد بلغت الالاف لان معظم احاديثهم عنه صلى الله عليه وسلم الذي امرنا باتباعه والاخذ منه بنص القران ، فقال تعالى :{ وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا } (الحشر: من الآية7)
فما معنى التمسك بأهل البيت دون التمسك بصاحب البيت وسيده؟!
ثانياً :احاديث فاطمة :
وكما ذكرت سابقاً فانه لا يوجد ولا حديث واحدا لفاطمة رضي الله عنها من قولها في الكتب الاربعة ، اما في كتب اهل السنة فهي وان كانت قليلة نسبياً الا انها موجودة بخلاف ما هو موجود عند الشيعة ، فمجموع رواياتها في هذه الكتب (11) رواية، روى الامام احمد منها (7) روايات.
ثالثاً : احاديث علي :
بلغت احاديث علي في الكتب الاربعة الشيعية (690) ومعظمها مراسيل لا تصح كما بينا ذلك سابقاً ، وان صح منها شيء فهو القليل النادر الذي لا يتوازى مع منزلة علي بوصفه باب مدينة العلم كما يدعون .
اما احاديث علي في كتب اهل السنة فهي كالاتي مقارنة ببقية الخلفاء الراشدين:
---------علي ---- ابو بكر ---- عمر ------عثمان
البخاري---- 96 ---- 32 ----- 137---- 25
مسلم ---- 67 ----- 9---- 74 -------- 30
الترمذي -- 142 ---- 22 ---- 78 ------- 19
النسائي --- 137 ---- 22 ---- 96 ------ 27
أبو داود -- 110 ---- 11 ---- 76 ---- 15
ابن ماجة -- 109 ---- 16 ---- 78 ---- 23
أحمد ---- 804 ---- 81 ---- 332 ---- 150
الدارمي ---- 118 ---- 17 ---- 106 ---- 23
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــ
المجموع ---- 1583 ---- 210 ---- 977 ---- 313
وهكذا نجد ان الامام احمد وحده روى عن علي رضي الله عنه (804) حديثا وهو اكثر من مرويات علي في الكتب الاربعة الشيعية والبالغة (690) .
ونجد ان عدد مرويات علي في هذه الكتب عموماً هي اكثر من مرويات ابي بكر وعمر وعثمان كلاً على حدة ، ومجموع رواياته في هذه الكتب كذلك اكثر من الثلاثة.
فمرويات علي بلغت ( 1583 ) .
ومرويات ابي بكر بلغت ( 210 ) .
ومرويات عمر بلغت ( 977) .
ومرويات عثمان بلغت ( 313 ) .
ولو جمعنا مرويات ابي بكر مع مرويات عمر وقارناها مع مرويات علي لكانت مرويات علي اكثر من مروياتهما بـ (396) حديثاً .
ولو جمعنا مرويات ابي بكر مع مرويات عثمان وقارناها مع مرويات علي لكانت مرويات علي اكثر من مروياتهما بـ (1060) حديثاً.
ولو جمعنا مرويات عمر مع مرويات عثمان وقارناها مع مرويات علي لكانت مرويات علي اكثر من مروياتهما بـ (293) .
ولو جمعنا مرويات ابي بكر وعمر وعثمان وقارناها مع مرويات علي لكانت مرويات علي اكثر منهم مجتمعين بـ (83) حديثاً.
فلك ان تتصور كم هي احاديث علي - الذي ننصب له العداء كما تدعي الشيعة - كثيرة مقارنة باحاديث ابي بكر وعمر وعثمان الذين نحبهم .
رابعاً :احاديث الحسن :
بلغت احاديث الحسن رضي الله عنه في الكتب الشيعية الاربعة (21) حديثاً.
اما مروياته في كتب اهل السنة فبلغت (35) حديثاً .
فاحاديث الحسن في مسند الامام احمد وحده قد بلغت ( 18 ) حديثاً ، في حين ان اعلى مرويات له في كتبهم كانت في كتاب التهذيب والبالغة ( 7 ) اما الكليني فقد روى عنه ( 3 ) فقط .
خامساً :احاديث الحسين :
بلغت احاديث الحسين رضي الله عنه في الكتب الاربعة (7) احاديث.
اما احاديثه في كتب اهل السنة فبلغت ( 43 ) حديثاً.
فاحاديث الحسين في البخاري قد بلغت ( 9 ) احاديث – مع المكرر - وهي اكثر من احاديث الحسين في الكافي باجزائه الثمانية التي بلغت ( 5 ) احاديث ، واحاديثه في تهذيب الاحكام التي بلغت (1) حديث واحاديثه في الاستبصار التي كانت (صفراً ) واحاديثه في (فقيه من لا يحضره الفقيه) التي بلغت (1) حديث أي ان مجموع احاديث الحسين في الكتب الاربعة لا تعادل احاديث الحسين عند البخاري وحده .
واحاديث الحسين عند احمد مثلاً بلغت (18) حديثاً وهي اكثر مما هو موجود في الكتب الاربعة الشيعية .
فان كان عدم الرواية او قلتها تدلان على الكره والنصب فسوف يتبين لك عزيزي القارى من الذي يكره اهل البيت وينصب لهم العداء اهم اهل السنة ام الشيعة ؟
احاديث السجاد والباقر والصادق اكثر من احاديث ابي بكر وعثمان
ولو اخذنا بعض احاديث ائمة اهل البيت مقارنة مع احاديث ابي بكر وعثمان سنجد احاديث اهل البيت اكثر ومثال على ذلك :
البخاري :
روى عن علي بن الحسين ( السجاد ) (25) حديثاً ، وروى عن عثمان ( 25) حديثاً.
مسلم :
روى عن السجاد (15) حديثاً، وعن الباقر (19) حديثاً وعن الصادق ( 17 ) حديثاً، ولكنه روى عن ابي بكر ( 9 ) احاديث فقط .
الترمذي :
روى عن الباقر (23) حديثاً، وعن الصادق (20) حديثاً ولكنه روى عن ابي بكر (22) حديثاً وعن عثمان (19 ) حديثاً.
النسائي :
روى عن الباقر (56) حديثاً وعن الصادق (44) حديثاً، ولكنه روى عن ابي بكر (22) حديثاً، وعن عثمان (27) حديثاً.
ابو داود :
روى عن علي بن الحسين (11) حديثاً، وعن الباقر (17) حديثاً، وعن الصادق (11) حديثاً، ولكنه روى عن ابي بكر (11) حديثاً وعن عثمان (15) حديثاً .
ابن ماجة :
روى عن الباقر (24) حديثاً، وعن الصادق (19) حديثاً، ولكنه روى عن ابي بكر (16) حديثاً وعن عثمان (23) حديثاً.
وهكذا نجد في هذه الاحصائية ان مرويات اهل البيت في اكثر الاحيان اما تكون اكثر من مرويات ابي بكر وعثمان او مساوية لهم .
ولو رجعنا الى مجموع احاديث الباقر في الكتب الثمانية لاهل السنة فاننا سنجدها اكثر من مروايات ابي بكر .
حيث روى اصحاب هذه الكتب عن الباقر (229) حديثاً ، وعن ابي بكر (210) حديثاً.
اذن روايات علي ليست اكثر من روايات ابي بكر في هذه الكتب فحسب وانما روايات الباقر كذلك .
فهذه الحقائق طمسها علماء الشيعة عن عوامهم لكي يدلسوا ويكذبوا عليهم بان اهل السنة يكرهون اهل البيت ولا يروون عنهم .
موسوعة احاديث اهل البيت في كتب اهل السنة
ويابى الله الا ان يكشف كذب هؤلاء الادعياء من حيث لا يدرون اذ ان خير دليل على كثرة احاديث اهل البيت في كتب اهل السنة هو اعتراف علماء الشيعة بذلك فقد اصدرت مؤسسة النشر الاسلامي التابعة لجماعة المدرسين بقم موسوعة مؤلفة من عدة اجزاء ، كان الجزء الاول منها معنوناً بعنوان احاديث اهل البيت عن طرق اهل السنة من تاليف اية الله السيد مهدي الروحاني واية الله علي الاحمدي الميانجي .
اذ يتكون الجزء الاول من (568) صفحة وقد حوى على كتاب الطهارة وكتاب الجنائز فقط وتضمن في ثناياه (740) حديثاً وردت عن اهل البيت في كتب اهل السنة.
وقد قام السيد مهدي باعطاء ارقام تسلسلية للاحاديث الواردة في كتب اهل السنة وقد بلغ التسلسل الرئيسي الى رقم (740) فضلاً عن احاديث اخرى منضوية تحت الارقام التسلسلية الرئيسية مما لم يضع لها ارقاماً وقد قمت باحصاء هذه الاحاديث فكان مجموعها ما يقارب (986 ) حديثاً ، وهو ما اختص به الجزء الاول من هذه الموسوعة ولك ان تتصور مقدار الاحاديث التي ستتجمع من مرويات اهل البيت في كتب اهل السنة عند انتهاء اجزاء هذه الموسوعة .
ومما قاله السيد مهدي الروحاني في مقدمته عن هذه الموسوعة:
روى الامام الشافعي في كتابه الام عن ابراهيم بن ابي يحيى الاسلمي المدني عن الصادق روايات كثيرة ، واعظم ما يدل على اكثار جماعة من اهل الحديث في الاخذ عن ائمة اهل البيت موسوعتنا هذه في شتى المواضيع - اطلق عليها موسوعة لكثرة الاحاديث فيها - .
وقال مؤكداً على كثرة احاديث اهل البيت في كتب اهل السنة :
( لما كان جمع كل الروايات الواردة عن اهل البيت في كتب السنة متعذراً فعمدنا الى ما في مشاهير كتب الحديث ... ) .
[ مقدمة كتاب احاديث اهل البيت عن طرق اهل السنة / تاليف اية الله السيد مهدي الروحاني واية الله علي الاحمدي الميانجي ج1 ص 9-13]
وهكذا تبين لك عزيزي القارىء ان اتهام اهل السنة بانهم لا يروون عن اهل البيت وانهم يناصبونهم العداء دعوى باطلة وهي محض كذب وزيف .
قلة مرويات السجاد والجواد والهادي والعسكري في كتب الشيعة
وليست روايات اهل الكساء وحدها قليلة في كتب الشيعة ولكن مرويات غيرهم من الائمة الاثنى عشر كذلك فالسجاد مثلاً :
بلغت مروياته في الكافي (132) رواية من مجموع (16099) رواية.
ومروياته في الفقيه بلغت (43) رواية من مجموع( 5964 ) رواية .
ومروياته في التهذيب بلغت (47) رواية من مجموع (13950) رواية.
ومروياته في الاستبصار بلغت (6) روايات من مجموع (5511) رواية.
أي ان مجموع روايات السجاد في الكتب الاربعة بلغت (218) حديثاً فقط.
ولم تقتصر هذه القلة على السجاد فقط - لو قلنا ان هناك بعداً زمنياً بينه وبين اصحاب الكتب الاربعة – لكن الامر تعداه الى الجواد والهادي قريبي العهد من اصحاب الكتب، فلقد بلغت مروياتهم في هذه الكتب كالاتي :
روى الكليني في الكافي عن الجواد ( 40) رواية ، وعن الهادي (30) رواية .
روى الصدوق في الفقيه عن الجواد (20) رواية ، وعن الهادي (26) رواية .
روى الطوسي في التهذيب عن الجواد (31) رواية ، وروى عن الهادي (39) رواية.
روى الطوسي في الاستبصار عن الجواد (15) رواية ، وعن الهادي (18) رواية .
أي ان مجموع روايات الجواد والهادي في الكتب الاربعة قد بلغت على التوالي (106)، ( 107) روايات فقط.
الحسن العسكري
اما اذا تتبعنا روايات اخر الائمة وهو الحسن العسكري فاننا سنجد كذلك قلة الروايات المروية عنه وهي كالاتي :
روى الكليني في الكافي عن الحسن العسكري (55) رواية فقط .
روى الصدوق في الفقيه عن الحسن العسكري (20) رواية .
روى الطوسي في التهذيب عن الحسن العسكري (42) رواية .
روى الطوسي في الاستبصار عن الحسن العسكري (13) رواية فقط.
أي ان مجموع روايات العسكري في الكتب الاربعة قد بلغت (130) رواية فقط.
روايات الغائب (المهدي )
اما روايات الامام الثاني عشر (المهدي ) الذي اختفى في السرداب فالباحث عنها كانه يبحث عن ابرة في كومة قش !!!
اهل البيت باعتقاد اهل السنة ليس الائمة الاثنى عشر فقط
ان مسالة اطلاق عبارة اهل البيت والتي حصرها الشيعة بالائمة الاثنى عشر( علي، الحسن، الحسين ، السجاد ، الباقر ، الصادق ، الكاظم ، الرضا ، الجواد ، الهادي، العسكري ، المهدي ) مفهوم خاطىء وناقص لا يعترف به اهل السنة .
فنحن لا ناخذ مفهوم اهل البيت على ما اطلقه علماء الشيعة بانهم الائمة الاثنا عشر لان لنا مفهومنا الخاص باهل البيت الذي يتعدى هؤلاء ويشمل زوجات النبي صلى الله عليه وسلم ، وال جعفر وال عقيل وال علي وال العباس وهؤلاء كلهم يدخلون تحت عباءة اهل البيت .
زوجات النبي صلى الله عليه وسلم على راس اهل البيت
فنحن ننقل احاديث وسيرة النبي صلى الله عليه وسلم عن طريق زوجاته امهات المؤمنين رضي الله عنهن الذين امرهم الله بنشر دينه وانزل من فوق سبع سموات قرانا يتلى الى يوم القيامة:
{ وَاذْكُرْنَ مَا يُتْلَى فِي بُيُوتِكُنَّ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ وَالْحِكْمَةِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ لَطِيفاً خَبِيراً } (الأحزاب:34) فهذا امر صريح من الله لزوجات النبي r لنقل القران والحكمة والتي هي سنة النبي للامة كافة ، فنحن مامورون اذن على اساس هذه الاية الصريحة المحكمة بتتبع اثار النبي rعن طريق زوجاته.
ولو نزل مثل هذا الامر على بنات النبي كان يقول الله جل وعلا فيه ( يابنات النبي اذكرن ما يتلى في بيوتكن ) لقلنا سمعا وطاعة يارب فهذا امر باتباع بنات النبي وعلى راسهن فاطمة رضي الله عنها ولكن الله لم يذكر ذلك ، وخص زوجات النبي بهذا الشرف ، فهذا تشريف وتعظيم لهن ، فنحن ننقل عن الذين نزل في بيوتهن الوحي فنروي عن (عائشة ،
وام سلمة ، وحفصة ، وام حبيبة ..... ) فأزواج النبي أمهات المؤمنين أولى بمقولة ( أهل البيت أدرى بما فيه ) وأولى كذلك برواية ما كان يدور في بيت النبوة من غيرهم ، وذلك ان النبي صلى الله عليه وسلم الذي كان ينزل عليه الوحي كان يعيش في بيوتهن التي فيها ازواجه ولم يكن يعيش في بيت فاطمة (رضي الله عنها ).
وهذا مصداق قوله تعالى:
{ وَاذْكُرْنَ مَا يُتْلَى فِي بُيُوتِكُنَّ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ وَالْحِكْمَةِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ لَطِيفاً خَبِيراً } (الأحزاب:34).
ولكنك لو بحثت في كتب الشيعة فانك لن تجد احاديث امهات المؤمنين الا ما ندر وان وجد هذا النادر فانه لا يصح لعدم وجود طرق صحيحة توصل اليهم ،
فهذه الاية المحكمة الصريحة التي انزلها الله من فوق سبع سموات لا تجد لها من تطبيق عند الشيعة فهي اية معطلة عندهم!! - وهم يقولون لا اجتهاد مع النص - وفي ذلك ضياع لنصف الدين، وهو الذي يخص شؤون الأسرة والعلاقة الزوجية. إذ ليس من أحد يمكن أن يروي هذه الأمور سوى أزواجه لأنه لم يكن يساكنه في بيته أحد غيرهن .
وهنا نقول للإمامية أين هذا الجزء المهم من حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم - أي الجزء الذي قضاه في بيته ، والذي لا يمكن أن يعلمه ويرويه غير أزواجه - من مروياتهم وفي مصادرهم التي تروي عن أولئك الزوجات الطاهرات؟!
ال علي وال عقيل وال جعفر وال العباس من اهل البيت
ويضاف الى اهل البيت (ال عقيل ، وال طالب ، وال علي ، وال العباس) ، فلو رجعت الى كتبنا لوجدت الكثير من احاديثهم ، وهذه اسماء بعض من هؤلاء الذين ذكرت عدد مروياتهم في الكتاب :
اخو علي رضي الله عنه عقيل بن ابي طالب رضي الله عنه .
وعن عبد الله بن محمد بن عقيل.
وعن عبد الله بن جعفر بن ابي طالب.
وعن فاختة بنت ابي طالب.
وعن ام عون بنت محمد بن جعفر.
وعن اسحاق بن عبد الله بن جعفر.
وعن اسماعيل بن عبد الله بن جعفر.
وال العباس ومنهم العباس عم النبي.
وعبد الله بن عباس حبر الامة وترجمان القران .
وال علي فلم نقتصر على النقل على اولاد علي ( الحسن والحسين ) رضي الله عنهم وانما روينا عن ابنه محمد بن الحنفية رضي الله عنه.
وعن اولاد محمد بن الحنفية ، الحسن بن محمد بن علي.
وعن عبد الله بن محمد بن علي.
وعن ابراهيم بن محمد بن علي.
وعن عمر بن محمد بن علي.
وعن ولد علي رضي الله عنه الاخر ، عمر بن علي بن ابي طالب.
وعن اولاده ، محمد بن عمر بن علي.
وعن عبد الله بن محمد بن عمر.
وعن ابنة علي رضي الله عنه فاطمة بنت علي بن ابي طالب.
وعن ابنته الثانية ام كلثوم بنت علي بن ابي طالب.
ولم تقتصر روايتنا على اولاد الحسين كما هو الحال عند الشيعة – وان قلنا لهم ما هو الدليل القراني على ادخال اولاد الحسين واخراج اولاد الحسن ، والحسن افضل من الحسين؟ قالوا لك قال الكافي !! - وانما روينا عن اولاد الحسن ، ومنهم :
محمد بن عمرو بن الحسن.
عبد الله بن الحسن بن الحسن.
الحسن بن الحسن بن الحسن.
ابراهيم بن الحسن بن الحسن.
الحسين بن زيد بن الحسن.
الحسن بن زيد بن الحسن.
وكذلك لم تقتصر على ذرية الحسين الاثنى عشر فقط ، وانما الى اولاد وبنات الحسين الاخرين ، وذريته من هؤلاء الاثنى عشر ، ومنهم :
فاطمة بنت الحسين بن علي.
زيد بن علي بن الحسين.
عبد الله بن علي بن الحسين.
عمر بن علي بن الحسين.
الحسين بن علي بن الحسين.
علي بن عمر بن علي بن الحسين.
اسحاق بن جعفر بن محمد.
علي بن جعفر بن محمد.
وكل هؤلاء ليس لهم روايات في كتب الامامية . مع انهم من أهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم !
وهكذا تجد احاديث اهل السنة شاملة كل اهل البيت ولا تقتصر على الـ 12 فقط كما عند الشيعة ، وهؤلاء الذين ذكرناهم نتحدى الشيعة ان يكونوا قد رووا عنهم .
ولو اراد اية الله السيد مهدي الروحاني واية الله علي الاحمدي الميانحي ان يعمل موسوعة لكل هؤلاء فكيف ستكون وما هو حجمها ؟ حيث ان ما جمعه في موسوعته الاولى كان للائمة الاثنى عشر فقط .
اهل السنة يروون عن سلمان وعمار وابي ذر والمقداد اكثر من الشيعة
وبهذا تجد موسوعية اهل السنة ونقلهم عن الكل بل اننا سوف نثبت باننا نروي اكثر منهم حتى عن الصحابة المرضيين عندهم والذين لم يرتدوا كما ارتد بقية الصحابة – حسب ما يعتقد الشيعة – وهم ( بلال ، وسلمان ، والمقداد ، وابو ذر – بل روينا حتى عن ام ذر ) والذين لم يرو الشيعة عنهم في الكتب الاربعة الا القليل النادر .
وهكذا فالاحصائية كبيرة فعسى ان لا اكون قد اثقلت على القارىء الكريم بهذه المعلومات.
وأخيرا ّأقول من هم أنصار آل بيت النبي عليه الصلاة والسلام نحن أم انتوووم ؟؟؟؟
شكرا جزيلا لأخينا الجزائر المحبة على هذا المجهود الجبار
و الأن يا رافضة:

لماذا مرويات الأئمة المتأخرين اكثر من المتقدمين في كتبكم 4 المعتمدة يا رافضة
مقارنة بجعفر الصادق رحمه الله مثلا
من عايش النبي عليه الصلاة و السلام الأئمة المتقدمين ام المتأخرين؟؟؟ذ
أين مرويات الزهرا رضي الله عنها عن النبي في كتبكم ؟؟؟؟
أين علم فاطمة للزهراء رضي الله عنها الذي أخذته عن أبيها عليه الصلاة و السلام في كتبكم 4 المعتمة؟؟؟؟؟
أين علم علي رضي الله عنه
ألم تقولوا أن النبي مدينة العلم و علي بابلها
أين هذا الباب ؟؟؟؟؟
من أين تأخذون دينكم
لماذا مرويات الأئمة المتأخرين اكثر من المتقدمين في كتبكم 4 المعتمدة يا رافضة

رد مع اقتباس

  #2  
غير مقروء 2013-01-21, 05:18 AM
عمر ايوب عمر ايوب غير متواجد حالياً
مسئول الإشراف
 
تاريخ التسجيل: 2012-10-23
المشاركات: 5,504
عمر ايوب تم تعطيل التقييم
افتراضي

بارك الله فيك اخي ابو احمد
للاشارة فقد جاء في الجزء التاني من بحار الانوار ما يزيد عن مئة حديث عن ائمتهم تقول بان كل احاديثهم صحيحة و لا يجب نكرانها حتى لو اشماز منها قلبك و كان الراوي كادبا و لو نكرتها فانك كفرت و اليك نموذج
( أحمد بن محمد، عن ابن محبوب، عن جميل بن صالح، عن أبي عبيدة الحذاء عن أبي جعفر عليه السلام قال: سمعته يقول: أما والله إن أحب أصحابي إلي أورعهم وأفقههم وأكتمهم لحديثنا، وإن أسوأهم عندي حالا وأمقتهم إلي الذي إذا سمع الحديث ينسب إلينا ويروى عنا فلم يعقله ولم يقبله قلبه اشمأز منه وجحده، وكفر بمن دان به، وهو لا يدري لعل الحديث من عندنا خرج وإلينا اسند فيكون بذلك خارجا من ولايتنا)
يعني كل ما في الكافي حجة عليهم
رد مع اقتباس
  #3  
غير مقروء 2013-01-21, 05:13 PM
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-11
المشاركات: 7,433
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر ايوب مشاهدة المشاركة
بارك الله فيك اخي ابو احمد
للاشارة فقد جاء في الجزء التاني من بحار الانوار ما يزيد عن مئة حديث عن ائمتهم تقول بان كل احاديثهم صحيحة و لا يجب نكرانها حتى لو اشماز منها قلبك و كان الراوي كادبا و لو نكرتها فانك كفرت و اليك نموذج
( أحمد بن محمد، عن ابن محبوب، عن جميل بن صالح، عن أبي عبيدة الحذاء عن أبي جعفر عليه السلام قال: سمعته يقول: أما والله إن أحب أصحابي إلي أورعهم وأفقههم وأكتمهم لحديثنا، وإن أسوأهم عندي حالا وأمقتهم إلي الذي إذا سمع الحديث ينسب إلينا ويروى عنا فلم يعقله ولم يقبله قلبه اشمأز منه وجحده، وكفر بمن دان به، وهو لا يدري لعل الحديث من عندنا خرج وإلينا اسند فيكون بذلك خارجا من ولايتنا)
يعني كل ما في الكافي حجة عليهم
و فيك بارك الرحمن أخي الحبيب
شكرا على الإضافة الطية
رد مع اقتباس
  #4  
غير مقروء 2013-01-21, 05:31 PM
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-11
المشاركات: 7,433
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري
افتراضي

من يراكم و يسمعكم تلطمون يا رافضة يُخيل إليه أنكم تبكون ال البيت بصحيح
إيش مظلوميات إيش لطميات إيش ضرب بالسلاسل و الخناجير و إيش شق الجيوب و ضرب الرؤوس إيش سحب على الأرض نحوالقبور إيش مواكب عزاء على مدار السنة إلى دراجة أن الموالي المغفل لا يجد وقتا لإستراحة
لكن عندما ننزل إلى أرض الواقع نرى العجب كما يقول المثل عندنا في الجزائر
المندبة "المأتم" كبيرة و الميت فأر
ما دام كل هذا التباكي و الصياح و النياح على فدك مثلا
بينوا لي ماذا تركت لكم الزهراء رضي الله عنها من علم أبيها عليه الصلاة و السلام ؟؟؟؟
ما هي الأعمال التي قامت بها و العلوم التي ورثها و تركتها لكم ؟؟؟؟؟
تفضلوا و من كتبكم يا رافضة
رد مع اقتباس
  #5  
غير مقروء 2013-01-22, 01:38 AM
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-11
المشاركات: 7,433
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري
افتراضي

نبدأ بالمعصوم اأول
هيا تفضلوا يا رافضة أثبتوا لنا أنه مدينة العلم في كتبكم ؟؟؟؟
ألم تقل كتبكم أنه الخليفة من بعد رسول الله عليه الصلاة و السلام أليس هذا تشدقكم
تقدموا
رد مع اقتباس
  #6  
غير مقروء 2013-01-25, 02:53 PM
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-11
المشاركات: 7,433
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري
افتراضي

لماذا مرويات المعصوم الأول علي رضي الله عنه أقل من المعصوم جعفر الصادق رحمه الله في دينكم ؟؟؟؟؟
من عايش القرأن و النبي عليه الصلاة و السلام؟؟؟؟
رد مع اقتباس
  #7  
غير مقروء 2013-01-26, 06:05 PM
محب الأسباط محب الأسباط غير متواجد حالياً
عضو شيعي
 
تاريخ التسجيل: 2012-12-14
المكان: العراق - كربلاء المقدسة
المشاركات: 761
محب الأسباط
افتراضي

يا زميل الجزائري.. هذا السؤال أحرج به أحد زملاؤنا الشيعة الإمامية أهل السنة في أحد المنتديات حينما قال لهم:
لماذا تروون عن ابي هريرة أكثر من مئة مرة بما يروى عن ابو بكر وعمر وعثمان مجتمعين؟
علما أن الكل يعرف أبا هريرة قد أسلم عام 6 أو 7 للهجرة ..أي قبل وفاة الرسول صلى الله عليه وآله باربع سنين تقريبا ..وقد جاء مع وفد اليمن ثم رجع معهم ..ومن المعروف عنه أن عمر نهاه عن الحديث حسب ما تروي كتبكم..إلا أنه روى أحاديث لم يروها الصحابة الأوائل المهاجرون ولو أحصيتهم مجتمعين..
ومن المعيب أن يجيبه أحدهم فيقول له: لأنه كان راوي كثير للحديث...
يا سبحان الله ..أية إجابة تلك.. إجابة توازي السؤال نفسه..((وفسر الماء بعد الجهد بالماء))
فأجبنا حتى نجيبك يا رجل
رد مع اقتباس
  #8  
غير مقروء 2013-01-26, 06:10 PM
محب الأسباط محب الأسباط غير متواجد حالياً
عضو شيعي
 
تاريخ التسجيل: 2012-12-14
المكان: العراق - كربلاء المقدسة
المشاركات: 761
محب الأسباط
افتراضي

ولو سمحت يا جزائري..
ممكن أن تترجم لنا راويكم (ابا هريرة).. من أوثق مصادركم ..فهو صاحب النصيب الأكبر في الرواية في صحاحكم
الترجمة أقصدها بإصطلاحها المعروف : أن تذكر لي أسمه الكامل ونسبه..ولاتنسى طالبتك بأوثق مصدر
ولو شئت أن اترجم لك الإمام جعفر الصادق عليه السلام فسأنتهي لك بأبيه الأعلى أبو الأنبياء إبراهيم عليه السلام وإن يكفيه شرفا ومقاما أن يكون جده الإمام علي بن أبي طالب عليه الصلاة والسلام
رد مع اقتباس
  #9  
غير مقروء 2013-01-26, 06:44 PM
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-11
المشاركات: 7,433
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب الأسباط مشاهدة المشاركة
يا زميل الجزائري.. هذا السؤال أحرج به أحد زملاؤنا الشيعة الإمامية أهل السنة في أحد المنتديات حينما قال لهم:
لماذا تروون عن ابي هريرة أكثر من مئة مرة بما يروى عن ابو بكر وعمر وعثمان مجتمعين؟
علما أن الكل يعرف أبا هريرة قد أسلم عام 6 أو 7 للهجرة ..أي قبل وفاة الرسول صلى الله عليه وآله باربع سنين تقريبا ..وقد جاء مع وفد اليمن ثم رجع معهم ..ومن المعروف عنه أن عمر نهاه عن الحديث حسب ما تروي كتبكم..إلا أنه روى أحاديث لم يروها الصحابة الأوائل المهاجرون ولو أحصيتهم مجتمعين..
ومن المعيب أن يجيبه أحدهم فيقول له: لأنه كان راوي كثير للحديث...
يا سبحان الله ..أية إجابة تلك.. إجابة توازي السؤال نفسه..((وفسر الماء بعد الجهد بالماء))
فأجبنا حتى نجيبك يا رجل

اقتباس:
ولو سمحت يا جزائري..
ممكن أن تترجم لنا راويكم (ابا هريرة).. من أوثق مصادركم ..فهو صاحب النصيب الأكبر في الرواية في صحاحكم
الترجمة أقصدها بإصطلاحها المعروف : أن تذكر لي أسمه الكامل ونسبه..ولاتنسى طالبتك بأوثق مصدر
ولو شئت أن اترجم لك الإمام جعفر الصادق عليه السلام فسأنتهي لك بأبيه الأعلى أبو الأنبياء إبراهيم عليه السلام وإن يكفيه شرفا ومقاما أن يكون جده الإمام علي بن أبي طالب عليه الصلاة والسلام
خارج عن الموضوع
ترجمة أبي هريرة تجدها عند سماحة قوقل أما هنا سؤال الموضوع أمام عيونك دعك من الغباء
رد مع اقتباس
  #10  
غير مقروء 2013-01-27, 05:05 AM
المخلص لله المخلص لله غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-09-29
المكان: هولندة
المشاركات: 40
المخلص لله
افتراضي يارافضي خذ هذا الرد الذي فضح الافاك الحيدري المجوسي

يارافضي خذ هذا الرد الذي فضح الافاك الحيدري المجوسي

ولاتتهرب من الجواب عن جابر بن يزيد الجعفي هو ذلك الثقة الجليل الذي يعتبر من أوثق رواة الشيعة، وهو أكثر راوي عند الإمامية الذي يروي 210000 حديث
والمـــصــيبــة:
الثقة الجليل جابر الجعفي لم يعش مع الأئمة ثلاث سنوات، ولاسنة واحدة، ولا شهر، بل لم يكمل يومًا.

اقتباس:
إنَّ الأفاك تحدث عن الصحابي الجليل أبو هريرة -رضى الله عنه- وبدأ يطعن في ذلك الصحابي، ويدلس على علماء المسلمين فقال: "هذا الرجل الذي لم يصطحب رسول الله أكثر من ثلاث سنين، في المقدمة لابد أن أشير لا أقل نقل مسند أحمد عن أبي هريرة حدود 3800 حديث، لو تجمع كل الخلفاء الأربعة لم ينقلوا عن رسول الله هذا القدر. فكيف استطاع في هذه المدة القصيرة أن ينقل هذا العدد الضخم من الروايات عن رسول الله"

أقوُل: إنَّ الأفاكَ لا يفقه ما يقول، فهو يعد ما هو مكرر، وما هو ضعيف، وموضوع، ويقول هَذه عدد رواياته في مُسند أحمد 3800، إنّ الأحاديث التي رواها أبو هريرة -رضى الله عنه- في كتب الحديث التسعة بعد حذف المكرر هي "1475" مع مشاركة عدد من الصحابة -رضى الله عنهم-، ثم بعد حذف الطرق التي شاركه فيها الصحابة تبيِّن أن مع المكرر في الكتب التسعة أنه روى "253" من غير المكرر "42" وبَعدَ التدقيق تبيِّن أن أبو هريرة -رضى الله عنه- إنفرد بـ 8 أحاديث فقط في الكتب السة.
الأحاديث التي إنفرد بها أبو هريرة -رضى الله عنه-:
1- "بينما رجل راكب بقرة" - سنن الترمذي.
2- "قرأ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يومئد تحدث أخبارها" - سنن الترمذي.
3- "أتدرون من المفلس" - صحيح مسلم.
4- "أول من يدعى يوم القيامة" - مسند أحمد.
5- "أظلمكم شهر كم" - مسند أحمد.
6- "أعذر الله إلى امرئ" - صحيح البخاري.
7- "أقرب ما يكون العبد" - صحيح مسلم.
8- "بينا أيوب يغتسل" - صحيح البخاري.

فَهذا مَا إنفرد بهِ أبو هريرة -رضى الله عنه-، ولـ كثر الحديث عدة عوامل:
1- طول العمر: أحاديث أبو بكر -رضى الله عنه- أقل من عمر، وأحاديث عمر أقل من عثمان، وأحاديث عثمان أقل من علي -رضى الله عنهم- وهكذا .. يعود ذلك إلى مدة بقائهم بعد النبي -صلى الله عليه وسلم-
أسلم أبو هريرة -رضى الله عنه- في سنة 7 هـ، توفي سنة 57 هـ، فأبو هريرة -رضى الله عنه- عاش قرابة 78 عام، وكل همه هو الحديث، وَقد رد أبو هريرة -رضى الله عنه- على كُل أفاك يحاول الطعن بأحاديث النبي -صل الله عليه وسلم-، فقال: "إنكم تقولون : إن أبا هريرة يكثر الحديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وتقولون : ما بال المهاجرين والأنصار لا يحدثون عن رسول الله صلى الله عليه وسلم بمثل حديث أبي هريرة ، وإن إخوتي من المهاجرين كان يشغلهم صفق بالأسواق ، وكنت ألزم رسول الله صلى الله عليه وسلم على ملء بطني ، فأشهد إذا غابوا ، وأحفظ إذا نسوا ، وكان يشغل إخوتي من الأنصار عمل أموالهم ، وكنت امرأ مسكينا من مساكين الصفة ، أعي حين ينسون ، وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في حديث يحدثه : ( إنه لن يبسط أحد ثوبه حتى أقضي مقالتي هذه ، ثم يجمع إليه ثوبه ، إلا وعى ما أقول ) . فبسطت نمرة علي ، حتى إذا قضى رسول الله صلى الله عليه وسلم مقالته جمعتها إلى صدري ، فما نسيت من مقالة رسول الله صلى الله عليه وسلم تلك من شيء" [6].

أقول: إذاً أبو هريرة -رضى الله عنه- كان ملازم للنبي -صلى الله عليه وسلم- كما إن النبي قد دعا له.

2- حاجة الناس: في زمن عمر و عثمان -رضى الله عنهم- فتحت البلاد، وبدأ الناس يدخلون في دين الله عز وجل، وبدأ العجم بدخول الإسلام، فكثرت الأسئلة، وكثر المتكلمين، فقام عمر -رضى الله عنه- بوضع خطة لكي لا يختلط على الناس، وسوف يمر معنا هذا، أما في زمن أبو بكر -رضى الله عنه- فأكثر الموجودين صحابة، فيستطيع التابعي أن يسأل أي صحابي، لكن مع مرور الوقت زاد السائلين وقل الصحابة، فكان أبو هريرة -رضى الله عنه- هو المحدث، وذلك لأهتمامه بالحديث وإبتعاده عن شؤون الدولة.

3- عدد التلاميذ: إن لأبو هريرة -رضى الله عنه- عدد كبير من التلاميذ، بلغ 800 تلميذ كما نص على ذلك البخاري -رحمه الله-، لذلك إنتشر حديثه -رضى الله عنه-.

رد مِن منطلق واقعي:
أقول: 1- أبو هريرة لازم النبي -صلى الله عليه وسلم- 3 سنوات.
2- في كل يوم خمسة صلوات.
3- عدد أيام السنة: 365 × 5 = 1825 .. 1825 × 3 = 5475.
وأحاديث أبو هريرة -رضى الله عنه- أقل مِن هذا العدد.

الوقفة الثالثة:
إنّ الأفاكَ كانَ يُحاول بكل ما عنده لكي يطعن بأبو هريرة -رضى الله عنه- فقال: "أن هذا الرجل كان أموي الهوى، قد تقول لي سيدنا من أين تقول هذا المعنى؟ أقول هذا المعنى بشكل واضح وصريح ما ورد في (البداية والنهاية، ج11، في ترجمته ص362 أبو هريرة الدوسي) للحافظ ابن كثير، تحقيق الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي، يقول في (ص390) من الكتاب (بعد أن توفي أبو هريرة وكتب الوليد بن عقبة الى معاوية بوفاة أبي هريرة فكتب إليه معاوية أن انظر ورثته فاحسن إليهم) وصية خاصة لأنه كان من البلاط الأموي ولكن عندما نأتي الى شيعة علي اقطع عنهم أرزاقهم (وأصرف إليهم عشرة آلاف درهم وأحسن جوارهم وأعمل إليهم معروفاً) لماذا؟ لأنه كان ممن يناصر الأمويين."

أقول: حاول الأفاك أنّ يخدع المشاهد بـ أن أبو هريرة -رضى الله عنه- كان مُناصر لـ الأمويين، وأنه كان يبغض ويعادي عليًا -رضى الله عنه- وهذا مِنَ الكذب المحض، لعدة أسباب:
1- إنّ أبو هريرة -رضى الله عنه- كان مِمن أعتزل الفتنة، يقول شيخ الإسلام -رحمه الله- في منهاج السنة ما نصه:

تفريغ النص:

"كمااعتزل أكثر فضلاء الصحابة رضي الله عنهم مثل سعد بن أبي وقاص وابن عمر ومحمد بن مسلمة وزيد بن ثابت وأبي هريرة وعمران بن حصين وأبي بكرة وغيرهم وكان ما فعله الحسن أفضل عند الله مما فعله الحسين فإنه وأخاه سيدا شباب أهل الجنة فقتل الحسين شهيدا مظلوما..إلخ" [7].
أقول: إذاً أبو هريرة -رضى الله عنه- معتزل للفتنة، ولم يقاتل ولم يُناصر معاوية -رضى الله عنه- فِي حَربه، فَلِمَ يُحاول المُجرم أن يُهم المشاهد أنهُ -رضى الله عنه- كان مُناصرًا لمعاوية -رضى الله عنهما- معاديًا لعلي -رضى الله عنه- ؟

2- إنّ أبو هريرة -رضى الله عنه- ناصَر زوج إبنتي رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وخليفة المسلمين الذي بايعه علي -رضى الله عنه- ألا وهو عثمان -رضى الله عنه- فهل مَن يُناصر زوج بنتين من بنات رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يكون أموي!! ؟
النص الذي بتره المحترم كمال حيدري ولم يذكره:

تفريغ النص:
فكتب إليه معاوية أن أنظر ورثته فأحسن إليهم، وأصرف إليهم عشرة آلاف درهم، وأحسن جوارهم، وأعمل إليهم معروفا؛ فإنه كان ممن نصر عثمان، وكان معه في الدار، رحمه الله تعالى. [8].
يقول العالم الإمامي محمد الطهراني في كتابه معرفة الإمام ما نصه: "ولا تنكر الشيعة أنّ النبي ّ صلّي الله علیه وآله زوّج عثمان ابنتيه." [9].

أقول: إنّ حُب معاوية -رضى الله عنه- للصحابة، وإحسانه لهم يدل على محبته لرسول الله -صلى الله عليه وسلم- فأبو هريرة لم يقاتل مع معاوية في حربه، ومعاوية -رضى الله عنه- حِين سُب علي -رضى الله عنه- في مجلسه رَد على من طعن بعلي ودافع عن علي، كما أن أبو هريرة -رضى الله عنه- نصر مظلومًا زوج بنتين من بنات رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فأحسن إليه معاوية، فَهل من يُناصر زوج بنات رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يكون أموي!؟
لِمَ لم يُكمل النص ؟

3- إنّ أبو هريرة -رضى الله عنه- موالي ومناصر لآل البيت -رضى الله عنهم- فهو من روى فضائلهم، فجاء في مسند الإمام أحمد ما نصه:

تفريغ النص:
عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من أحبهما فقد أحبني ومن أبغضهما فقد أبغضني، يعني حسنا وحسينا. [10]
هَل يعلم الشيعي أنّ أحب الناس إلى أبو هريرة -رضى الله عنه- هو الحسن -رضى الله عنه- ؟
جاء في صحيح البخاري بعد ما روى أبو هريرة فضيلة للحسن ثم قال ما نصه:

تفريغ النص:
وقال أبو هريرة: فما كان أحد أحب إليِّ من الحسن بن علي بعدما قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ما قال. [11]
أقول: إذاً دعوى أن أبو هريرة -رضى الله عنه- كان أموي أي ناصر معاوية -رضى الله عنه- في حربه مع علي -رضى الله عنه-، أو أنه يبغض آل البيت هذا مِنَ الكذب الفاضح.

الوقفة الرابعة:
قال الأفاك كمال حيدري: "أنه كان معروفاً بكثرة نقل الأحاديث، ولذا في (البداية والنهاية) يقول: (وقد روي أن عائشة تأولت أحاديث كثيرة من أبي هريرة ووهمت في بعضها) هذا ابن كثير يقول هذا. (وفي الصحيح أنها عابت عليه سرد الأحاديث) ما معنى سرد الأحاديث (أي الإكثار منه في الساعة الواحدة) عابت عليه عائشة. هذه الخصوصية الثانية وهي إكثاره لسرد الحديث، هذا الحديث ورد في (صحيح مسلم، ج4، ص298) (أن عائشة قالت ألا يعجبك أبو هريرة، جاء فجلس الى جنب حجرتي يحدث عن النبي يسمعني ذلك وكنت أسبح فقام قبل أن أقضي سبحتي ولو أدركته لرددت عليه أن رسول الله لم يكن يسرد الحديث كسردكم ويكثر هذا الذي أنتم تفعلون)".

أقول: أما بخصوص كثرة الأحاديث فقد تقدم الكلام فيه، وأما بخصوص قول أم المؤمنين -رضى الله عنها- فهو ليس كما حاول كمال حيدري خِداع المشاهدين، فـ أم المؤمنين عائشة -رضى الله عنها- بيِّنت معنى قولها ففي سير أعلام النبلاء قال:

تفريغ النص:
وَقَدْ كَانَ أَبُو هُرَيْرَةَ يَجْلِسُ إِلَى حُجْرَةِ عَائِشَةَ، فَيُحَدِّثُ، ثُمَّ يَقُوْلُ: يَا صَاحِبَةَ الحُجْرَةِ، أَتُنْكِرِيْنَ مِمَّا أَقُوْلُ شَيْئاً؟ فَلَمَّا قَضَتَ صَلاَتَهَا، لَمْ تُنْكِرْ مَا رَوَاهُ، لَكِنْ قَالَتْ:لَمْ يَكُنْ رَسُوْلُ اللهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- يَسْرُدُ الحَدِيْثَ سَرْدَكُمْ. [12]
جاء في الهامش: أي لأنكرت عليه وبيِّنت له أن الترتيل في الحديث أولى من السرد.

كما إنّ الحافظ إبن حجر -رحمه الله- حين تعرض لشرح هذا الحدث قال:

تفريغ النص:
قوله : ( ولو أدركته لرددت عليه ) أي لأنكرت عليه وبينت له أن الترتيل في التحديث أولى من السرد.
قوله : ( لم يكن يسرد الحديث كسردكم ) أي يتابع الحديث استعجالا بعضه إثر بعض لئلا يلتبس على المستمع . زاد الإسماعيلي من رواية ابن المبارك عن يونس " إنما كان حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم فصلا ، فهما تفهمه القلوب " واعتذر عن أبي هريرة بأنه كان واسع الرواية كثير المحفوظ ، فكان لا يتمكن من المهل عند إرادة التحديث كما قال بعض البلغاء : أريد أن أقتصر فتتزاحم القوافي على في. [13]
أقول: إذاً أم المؤمنين -رضى الله عنها- لم تكن تُنكر أحاديث أبو هريرة -رضى الله عنه- بل كانت تقول أن الأولى هو الترتيل، فأبو هريرة -رضى الله عنه- كان واسع الرواية فيقرأ بشكلٍ سريع، وما جاء في كتاب مختصر الشمائل المحمدية يُبِّن أن أم المؤمنين -رضى الله عنها- كانت تقول أن الترتيل أولى من السرد:

تفريغ النص:
عن عائشة رضي الله تعالى عنها قالت: ما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم ، يسرد كسردكم هذا ولكنه كان يتكلم بكلام بيِّن فصلٌ يحفظه من جلس إليه. [14]
زاد كمال حيدري قوله "ويكثر هذا الذي أنتم تفعلون" أقول: هذهِ لم نجدها في قول أم المؤمنين، ولكن نُمررها ، فما سوف نكشفه سوف يبيِّن تدليسه.

الوقفة الخامسة:
إنّ الأفاك مِن شدة جهله إتهم البخاري -رحمه الله- بعدم الأمانة، وقال: "ولكنه هنا تظهر الأمانة العلمية للإمام البخاري ولصحيح البخاري أمامكم أعزائي أنا لا أدعي شيئاً على الرجل، انظروا الأمانة العلمية للجامع (الصحيح للبخاري بتحقيق شعيب الأرنؤوط، ج3، رقم الحديث 3568) الرواية عن عائشة، الرواية السابقة (أنها قالت ألا يعجبك أبو فلان) هنا لم يذكر هريرة، لماذا؟ هل هذا عيب في أبي هريرة، هل هذه هي الأمانة العلمية للإمام البخاري، قد يقول لي قائل: لماذا يريد أن يخفي معايب أبي هريرة؟ الجواب: لأنه نقل عنه ما يتجاوز 440 رواية، ولم ينقل رواية واحدة عن الإمام الصادق، عن أبي هريرة ينقل 440 رواية ولكن لا ينقل من الإمام الصادق شيئاً، إذن كيف يمكن أن ينقل رواية تبين معايبه وما يطعن فيه."

أقول: 1- سند حديث مسلم مُختلف عن سند حديث البخاري، سند مسلم هو: "وحَدَّثَنِي حَرْمَلَةُ بْنُ يَحْيَي التُّجِيبِيُّ ، أَخْبَرَنَا ابْنُ وَهْبٍ ، أَخْبَرَنِي يُونُسُ ، عَنْ ابْنِ شِهَابٍ ، أَنَّ عُرْوَةَ بْنَ الزُّبَيْرِ حَدَّثَهُ أَنَّ عَائِشَةَ ، قَالَتْ"
سند البخاري: "وَقَالَ : اللَّيْثُ ، حَدَّثَنِي يُونُسُ ، عَنْ ابْنِ شِهَابٍ أَنَّهُ قَالَ : أَخْبَرَنِي عُرْوَةُ بْنُ الزُّبَيْرِ ، عَنْ عَائِشَةَ ، أَنَّهَا قَالَت:"

إذاً السند فيه إختلاف، فلا يمكن أن يطعن في البخاري، كما أن الحادثة لا شيء فيها، ولا مطعن بـ أبي هريرة -رضى الله عنه-، ونود أن نرى هل الذي يدعي الأمانة العلمية صادق في طرحه ؟
الجواب: لا، فالرجل كذب ودلس على علماء المسلمين، ففي إحدى حلقاته حول "التجسيم" قال: "هذا كتاب (مجموع فتاوى ومقالات متنوعة، ج3، ص61) لابن باز، وهو من علماء الوهابية المعاصرين، يقول: (ثم ذكر الصابوني تنزيه الله سبحانه عن الجسم والحدقة والصماخ واللسان والحنجرة، وهذا ليس بمذهب أهل السنة) يعني لا ينبغي أن تنزه الله عن صماخ، أنا لابد أسألوا الوهابية هذا صماخ الله كم حجمه، حنجرته كم طولها، حدقة عينه كم حجمها، انظروا هذه كلمات المعاصرين، لا يتبادر إلى الذهن أننا ناقش أمور من التاريخ بل نناقش الوهابية المعاصرة، (وهذا ليس بمذهب أهل السنة بل هو من أقوال أهل الكلام المذموم وتكلفهم إلى أن يقول [هنا البتر]... والحق أنه من كلام أهل البدع لا من كلام أهل السنة) يعني تنزيه الله عن الجسم والحدقة والصماخ واللسان والحنجرة هذا من كلام أهل البدع. تعرفون من هم أهل البدع،"
أقول: هَل كان المحترم كمال حيدري صادق ؟ وهل كانت أسئلته صادقة ؟
الجواب: إنّ الرجل مُدلس كذاب، فكلام إبن باز -رحمه الله- هو:

تفريغ النص:

ثم ذكر الصابوني - هداه الله - تنزيه الله سبحانه عن الجسم والحدقة والصماخ واللسان والحنجرة , وهذا ليس بمذهب أهل السنة بل هو من أقوال أهل الكلام المذموم وتكلفهم , فإن أهل السنة لا ينفون عن الله إلا ما نفاه عن نفسه أو نفاه رسوله صلى الله عليه وسلم ولا يثبتون له إلا ما أثبته لنفسه أو أثبته له رسوله صلى الله عليه وسلم ، ولم يرد في النصوص نفي هذه الأمور ولا إثباتها فالواجب الكف عنها وعدم التعرض لها لا بنفي ولا إثبات , ويغني عن ذلك قول أهل السنة في إثبات صفات الله وأسمائه أنه لا يشابه فيها خلقه وأنه سبحانه لا ند له ولا كفو له . قال الإمام أحمد - رحمه الله - : لا يوصف الله إلا بما وصف به نفسه أو وصفه به رسوله صلى الله عليه وسلم لا يتجاوز القرآن والحديث .
وهذا هو معنى كلام غيره من أئمة السنة وأما ما وقع في كلام البيهقي - رحمه الله - في كتابه (( الاعتقاد )) من هذه الأمور فهو مما دخل عليه من كلام المتكلمين وتكلفهم , فراج عليه واعتقد صحته , والحق أنه من كلام أهل البدع لا من كلام أهل السنة . [15]
[الملون بـ "الأخضر" بتره كمال حيدري]
أقول: هَل هذهِ هي الأمانة العلمية يا سيد كمال ؟
فإبن باز -رحمه الله- كانَ يذكر عقيدة أهل السنة والجماعة، وأن الصفات التي لم ترد لا نثبتها ولا ننفيها.

وَمِن شِدة كذبهِ بقيَّ يَسأل "كم حجم الصماخ ؟ كم طول الحنجرة ؟ كم حجم الحدقة" فلا نَعلم، لِمَاذا بتر المحترم كمال حيدري كل هذه الأسطر!!
فهوَ يعلم لو ذكرها سوف يتبيِّن كذبه، وأنه مُخادع.
وَلا عَجبَ فإنَ الرافضة يتقربون إلى إبليسهم بالكذب.
وَليس بغريب عليهم فلهُ سلف ألا وهو الصدوق ذكرنا في موضوع بَتر وتلاعب الصدوق بـ النصوص، واليوم نذكر نصًا آخر لأحد علماء الشيعة ألا وهو المحترم أسد الله الكاظمي يقول: "وبالجملة فأمر الشيخ الصدوق مضطرب جداً ولا يحصل من فتواه غالباً علم ولا ظن لا ممّا يحصل من فتاوى اساطين المتأخرين وكذلك الحال في تصحيحه وترجيحه وقد ذكر صاحب (البحار) حديثاً عنه في (كتاب التوحيد) عن الدقاق عن الكليني باسناده عن أبي بصير عن الصادق (ع)، ثم قال: الخبر مأخوذ من (الكافي) وفيه تغييرات عجيبة تورث سوء الظن بالصدوق، وانه انما فعل ذلك لتوافق مذهب أهل العدل . انتهى.
و ربما طعن عليه بعض القدماء بمثل ذلك في حديث رواه في العمل في الصوم بالعدد . وهذا عجيب من مثله" [16].
أقول: فالصدوق كان يتلاعب بالنصوص وهذا الصدوق مُلقب بـ "رئيس المحدثين" وقد مرَّ معنا في موضوع ' '
أما بخصوص الأمانة العلمية عِندَ بقية علماء الشيعة، فأنصح بـ مراجعة موضوع ' ' سوف ترون كيف أن علماء الشيعة يكذبون بـ شكل متعمد على علماء المسلمين، لكي يخدعوا عوام الناس، أما بخصوص المحترم كمال فقد بيِّنا تدليسه، وزيادة لـ التنكيل، أحيلكم إلى موضوع { }

فَهل كان كذبك وتدليسُك مِنَ الأمانَة العِلمية يا سَيد كمال ؟
أما بخصوص أن البخاري -رحمه الله- لم يروي عن جعفر -رحمه الله- فأقول: إنّ جعفر -رحمه الله- مِن أئمة أهل السنة -أعلى الله مقامهم- ولم يروي عنه لكثرة الكذابين على جعفر، فالذين يروون عن جعفر هم الكذبة، الذين هم ثقات عند الإمامية، فأفضل راوي هو زرارة بن أعين، كذاب منحرف ملعون بسند صحيح، يقول المجلسي: "دل على سوء أدب زرارة وانحرافه" فزرارة المحترم مُنحرف عند علماء الشيعة، ونحنُ لا نأخذ ديننا من منحرفين وملعوني، أما جعفر -رحمه الله- فهو من رجال مسلم.

الوقفة السادسة:
إنَ المُدلس الأفاك حاول خِداع المشاهدين وأراد أن يوحي لهم أن عمر -رضى الله عنه- لم يكن يعتقد بأحاديث أبو هريرة -رضى الله عنه- فقال: "ولذا نجد بأنه في كتاب آخر من الكتب الأساسية وهو في (سير أعلام النبلاء، ج2، ص600) للذهبي نجد أن عمر بن الخطاب في خلافته هدده بالطرد قال: (عن السائر بن يزيد سمع عمر يقول لأبي هريرة: لتتركن الحديث عن رسول الله أو لألحقنك بأرض دوس، وقال لكعب لتتركن الحديث أو لألحقنك بأرض القردة) انظروا ماذا يقول شعيب الأرنؤوط (وقال لكعب كذا وهذا أسناد صحيح).السؤال المطروح هنا أضعه للمشاهد الكريم: أن هذه الروايات التي كان ينقلها أبو هريرة كانت واقعاً عن رسول الله أو كانت انتحال وكذب على رسول الله، أي منهما؟ فإن كانت صحيحة وواقعاً عن رسول الله واقعاً يأثم الخليفة الثاني لأنه منع سنة رسول الله من الانتشار أو تقولوا أن عمر وجد أن أكثر هذه الأحاديث مكذوبة وموضوعة على رسول الله فهدده بالطرد. فأنتم بين أمرين لا ثالث لهما، إما أن يطعن في الخليفة الثاني وإما في أبي هريرة ولا طريق آخر، لأن الرواية صحيحة السند كما يقول شعيب الأرنؤوط، يقول بأن عمر منع أبو هريرة وكعب الأحبار."

أقول: إنّ عمر -رضى الله عنه- حين فتحت البلاد وكثر المسلمين، جعل خطة وهي أن يقلل الصحابة الحديث عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- لكي لا يتركوا القرآن وينشغلوا بالحديث، ولكي لا يختلط الحديث والقرآن على من دخل الإسلام، فجاء في المستدرك على الصحيحين ما نصه:

تفريغ النص:
عن قرظة بن كعب قال : خرجنا نريد العراق ، فمشى معنا عمر بن الخطاب إلى صرار فتوضأ : إنكم تأتون أهل قرية لهم دوي بالقرآن كدوي النحل ، فلا تبدونهم بالأحاديث فيشغلونكم ، جردوا القرآن ، وأقلوا الرواية عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم-، وأمضوا وأنا شريككم ، فلما قدم قرظة قالوا : حدثنا ، قال : نهانا ابن الخطاب. [17]
أقول: إذاً عمر -رضى الله عنه- قال جميع الصحابة أن يقلوا الحديث، وليس أبو هريرة لوحده كما إدعى الأفاك، وسبب تقليل الرواية هو أن أقوام دخلت الإسلام، فحتى لا يتركوا القرآن ويتمسكوا بالحديث أو يختلط عليهم القرآن والحديث أمرهم عمر بأن لا يبدونهم بالحديث.
كما إن المحترم كمال الحيدري لم يكن صادقًا في نقله، فقد نقل قول الإمام شعيب -رحمه الله- "إسنادهُ صحيح" ولم ينقل تعليقه فقد قال -رحمه الله-:

تفريغ النص:
وهذا محمول من عمر على أنه خشى من الأحاديث التى قد تضعها الناس على غير مواضعها، وأنهم يتكلمون على ما فيها من أحاديث الرخص، وأن الرجل إذا اكثر من الحديث ربما وقع في أحاديثه بعض الغلط أو الخطأ فيحملها الناس عنه أو نحو ذلك.

أقول: ثُم إن كمال حيدري كان يستشهد بكتاب البداية والنهاية، وأستشهد بـ ترجمة أبو هريرة -رضى الله عنه-، فَلِمَ لم يذكر الرواية مِن نفس الكِتاب؟ إبن كثير -رحمه الله- يذكر نفس الرواية، لكن كمال حيدري لم يستشهد بها لأن إبن كثير يبيِّن الأمر، ويذكر أن عمر -رضى الله عنه- أذن بالتحديث، فَلِمَ لم يذكر رواية الكتاب الذي كان يحتج به وأنتقل لكتاب آخر!! ؟
الرواية من كتاب البداية والنهاية:

تفريغ النص:

وهذا محمول من عمر على أنه خشي من الأحاديث التي قد تضعها الناس على غير مواضعها، وأنهم يتكلمون على ما فيها من أحاديث الرخص.وأن الرجل إذا أكثر من الحديث ربما وقع في أحاديثه بعض الغلط أو الخطأ فيحملها الناس عنه أو نحو ذلك. وقد جاء أن عمر أذن له بعد ذلك في التحديث [18].

أما بخصوص سؤاله "الغبي" فأقول: إنّ كنت قد ذكرت تعليق المحقق، أو ذكرت الرواية في كتاب البداية والنهاية لَما سألت، لكنك لا تتورع عن الكذب والتدليس.

الوقفة السابعة:
قال الأفاك محاولاً خِداع المسلمين والقول إنّ أبو هريرة -رضى الله عنه- ينسب أحاديث كاذبة لـ النبي -صلى الله عليه وسلم- فقال: " (البداية والنهاية، ج1) يقول: (هذا الحديث مما سمعه أبو هريرة وتلقاه من كعب الأحبار، فأنهما كانا يصطحبان ويتجالسان للحديث) هذا يعطي الموضوعات لهذا وذاك يعطي الموضوعات لهذا. ولذا عمر التفت الى هذه الحقيقة فأراد أن يمنع ضررهما وكذبهما والروايات التي يضعها كعب الأحبار وأبو هريرة. والبخاري ينقل 440 أو 446 عن أبي هريرة، ومسند الإمام أحمد ينقل 3800 رواية عنه."
أقول: 1- إنّ أبو هريرة -رضى الله عنه- لم يكن ينسب حديث كعب الأحبار لـ النبي -صلى الله عليه وسلم-.
2- إنّ كان كعب الأحبار كذابًا، فَهل الصادق يستشهد بكلام كذابين ؟ جاء في البحار ما نصه:

تفريغ النص:
قال الصادق عليه السلام : بلغني أنه سئل كعب الاحبار : ما الاصلح في الدين ؟ وما الافسد ؟ فقال : الاصلح الورع ، والافسد الطمع ، فقال له السائل : صدقت يا كعب الاحبار . [19]

أما إتهامه لـ أبو هريرة -رضى الله عنه- بالكذب، فأقول: إن لم تستح فاصنع ما شئت، فإلإمام زين العابدين -رحمه الله- يعمل بحديث أبو هريرة -رضى الله عنه- والمحترم كمال يتهمه بالكذب، فقد جاء في كتاب كشف الغمة ما نصه:

تفريغ النص:
وقال سعيد بن مرجانة كنت يوما عند على بن الحسين فقلت سمعت أبا هريرة يقول قال رسول الله صلى الله عليه وآله من أعتق رقبة مؤمنة أعتق الله تعالى بكل إرب منها إربا منه من النار حتى أنه ليعتق باليد اليد وبالرجل الرجل وبالفرج الفرج فقال على عليه السلام أنت سمعت هذه من أبى هريرة ؟ فقال سعيد نعم فقال لغلام له أفره غلمانه وكان عبد الله بن جعفر قد أعطاه بهذا الغلام الف دينار فلم يبعه أنت حر لوجه الله تعالى. [20]

تعليقات:
قال مقدم البرنامج: "من هنا لابد أن من فوائد هذا البرنامج أنه لابد أن نعيد الحديث والتأريخ."
أقول: أحسنتوم .. أحسنتوم.
{مقدم البرنامج ينفع كـ مُشجع، فالمحترم كمال حيدري لم يكمل كلمة وهو يقول "أحسنتم"!!.}

قال المحترم كمال حيدري: "المهم أنا أريد أن أعطي الضوابط بيد أهل العلم حتى يعرفوا أنه بمجرد أن يسمعوا هذا الحديث في البخاري ومسلم لا يغتروا بذلك."
أقول: واقِعًا، أنّ كمال حيدري يُتقن التدليس والكذِب، وأما بخصوص صحيح البخاري ومسلم فأقول: يكفي أهل الإسلام فخرًا أنهم يعرفون سنة النبي -صلى الله عليه وسلم- بالتفصيل، أكله، شربه، ثيابه، كلامه ..إلخ. أما أنتم فلا تملكون شيء، أصح كتاب عندكم هو "الكافي" مؤلفه نكرة، لا يوجد له توثيق ممن عاصره، ولعلي أنوه لهذه الحقيقة وهي أن الكليني نكرة، ترجمته عند النجاشي هي: [ 1026 ] محمد بن يعقوب بن إسحاق أبو جعفر الكليني - وكان خاله علان الكليني الرازي - شيخ أصحابنا في وقته بالري ووجههم، وكان أوثق الناس في الحديث، وأثبتهم. [21]

إنتهى، لا يوجد تاريخ وفاة، لا تاريخ ولادة، لا يوجد مكان ولادة، لا يوجد سفره وطلبه للعلم، والمضحك إنه يقول: "كان خاله علان" !!! فلا أعلم ما علاقة الباحث بـ خال الكليني، وهل يعلم المسلم أن علان إنسان منحرف، فعلان ضرب بكلام المعصوم عرض الجدار الرواية تقول: "كتاب أخبار القائم [ عليه السلام ]، أخبرنا محمد قال: حدثنا جعفر بن محمد قال: حدثنا علي بن محمد. وقتل علان بطريق مكة، وكان استأذن الصاحب عليه السلام في الحج فخرج: " توقف عنه في هذه السنة "، فخالف." [22]
أقول: إنّ المعصوم أمر الثقة الجليل عِلان بـ أن لا يذهب إلى الحج، لكن المحترم الثقة الجليل خال الكليني ضرب بكلام المعصوم عرض الجدار، وذهب إلى الحج ومات في الطريق، الإمامية لم يقولوا إنه عصى الإمام فلا نوثقه، بل وثقوه وأثنوا عليه، مع مخالفته للإمام فيقول: "ثم إن مخالفة علي بن محمد علان لأمر الحجة سلام الله عليه بتوقفه عنالخروج لا ينافي وثاقته"

لو أن الذي فعلها صحابي لقيل كافر، كيف يخالف أوامر رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ولكن مَع رواة الشيعة تجد مخالفاهم، وكفرهم، وفسوقهم، وإنحرافهم في نفس الوقت تجد التبريرات المضحكة، فهذا عِلان ضرب بكلام المعصوم عرض الجِدار، فالمعصوم قال: "لا تذهب إلى الحج" فخالف علان المعصوم وضرب بكلامه عرض الجدار وذهب إلى الحج.

سؤال: هَل أخطأ المعصوم حين أمر علان بعدم الذهاب أم إنّ علان لم يكن يرى صحة كلام المعصوم فضرب بكلامه عرض الجِدار ؟

مقــــارنة بيــــن الصحابي الجليل أبو هريرة -رضى الله عنه- وبيــن الثقة الجليل جابر بن يزيد الجعفي:

قَال شَيخ الإسلام إبنُ تيمية -رحمهُ الله- عَدوهم اللدود: "فليس في الطوائف المنتسبة إلى القبلة أكثر كذبا ولا أكثر تصديقا للكذب وتكذيبا للصدق منهم [أي من الإمامية] وسيما النفاق فيهم اظهر منه في سائر الناس".


من رباعيات الكليني: "علي بن إبراهيم، عن أبيه، عن ابن أبي عمير، عن هشام بن سالم قال:قال أبو عبدالله عليه السلام: أن ممن ينتحل هذا الامر ليكذب حتى أن الشيطان ليحتاج إلى كذبه"
لابد أن نقارن ما بين أكثر الرواة حديثًا، جابر بن يزيد الجعفي هو ذلك الثقة الجليل الذي يعتبر من أوثق رواة الشيعة، وهو أكثر راوي عند الإمامية


يقول في كتاب وسائل الشيعة ما نصه: "جابر بن يزيد الجعفي، وثقه ابن الغضايري وغيره، وروى الكشي وغيره أحاديث كثيرة تدل على مدحه وتوثيقه، وروى فيه ذم يأتي ما يصلح جوابا عنه في زرارة، وضعفه بعض علمائنا، والارجح توثيقه وقال الشيخ: به أصل، وروي أنه روى سبعين ألف حديث عن الباقر عليه السلام، وروى مائة وأربعين ألف حديث، والظاهر أنه ما روى أحد بطريق المشافهة عن الائمة عليهم السلام أكثر مما روى جابر، فيكون عظيم المنزلة عندهم لقولهم عليهم السلام: اعرفوا منازل الرجال منا على قدر رواياتهم عنا." [23]
أقول: 1- الثقة الجليل جابر بن يزيد الجعفي روى 70,000.
2- الثقة الجليل جابر بن يزيد الجعفي روى 140,000.
70,000 + 140,000 = 210000.
الثقة الجليل جابر الجعفي يروي عن الأئمة 210000 حديث.

المـــصــيبــة:
الثقة الجليل جابر الجعفي لم يعش مع الأئمة ثلاث سنوات، ولاسنة واحدة، ولا شهر، بل لم يكمل يومًا معهم وردت رواية عند الكشي يصححها مسلم الداوري فيقول:

تفريغ النص:
الثاني: ذكر الكشي رواية صحيحة السند، وهي: ما رواه بسنده إلى إبن بكير عن زرارة، قال: سألت أبا عبد الله (ع) عن أحاديث جابر، فقال: ((ما رأيته عند أبي إلا قط، إلا مرة واحدة وما دخل عليِّ قط)). [24]
أقول: كيف يروي عنهم هذا الكم الهائل، وهو لم يلتقي بهم !!!
يوصف بالثقة الجليل، وهو لم يلتقي بالباقر إلا مرة واحدة ويروي عنهم "210000" ولم يدخل على جعفر -رحمه الله ورحم أبيه- قط.
مع كل هذا لا يُقال أنه كذاب، بل يقال أنه ثقة جليل!!.
أين الإنصاف ؟
أبو هريرة -رضى الله عنه- تفرد بـ "8" حديث قال علماء الشيعة من يروي عنه فهو "من أصحاب كلاب النار"، فما هو حال جابر بن يزيد الجعفي ؟؟
والمُضحك أن المعصوم نصح جابر الجعفي بـ نصيحة مضحكة فقال:

تفريغ النص:
عن جابر بن يزيد الجعفي قال حدثني أبوجعفر ع تسعين الف حديث لم أحدث بها أحدا قط و لا أحدث بها أحدا ابدا قال جابر فقلت لأبي جعفر ع جعلت فداك انك قد حملتني وقرا عظيما بما حدثتني به من سركم الذي لا أحدث به أحدا فربما جاش فى صدري حتى يأخذني منه شبه الجنون قال يا جابر فاذا كان ذلك فاخرج الى الجبال فاحفر حفيرة و دل رأسك فيها ثم قل حدثني محمد بن علي بكذا و كذا .
أقول: أنصح جابِر بأن يبقَى على جنونه أفضل مِن أن يرى جميع الخلق جنونه وهو يدلو رأسه في الحفرة ويتكلم.

الثقة الجليل إبراهيم بن هاشم
الثقة الجليل إبراهيم بن هاشم والد علي بن إبراهيم القمي إستمع لـ "30,000" مسألة في مجلس واحد!!!.
جاء في الكافي:

تفريغ النص:
وعن علي بن ابراهيم عن أبيه قال : استأذن عى أبي جعفر عليه السلام قوم من أهل النواحي فأذن لهم فدخلوا فسألوه في مجلس واحد عن ثلاثين ألف مسألة فأجاب وله عشر سنين. [25]

أقول: اللهم صلِّ على محمد وعلى آل محمد
1- إبراهيم بن هاشم، إستمع لـ "ثلاثين ألف" مسألة في مجلس واحد.
2- إبراهيم بن هاشم، حسب المسائل حتى وصل إلى العدد ثلاثين ألف مسألة.
3- طفل عمره "10" سنوات يجيب على ثلاثين ألف مسألة في مجلس واحد.
4- لو أن السؤال دقيقة، والجواب دقيقة كم سوف يأخذ من الوقت وهنالك ثلاثين ألف مسألة.
ملاحظة: هذا مِن أعلى وأصح أسانيد الكافي.
قال الأستاذ سعد بن راشد الشنفا: "لنا الحق أن نسأل كيف سمع إبراهيم بن هاشم أو هؤلاء الشيعة الذين أدخلهم إبراهيم بن هاشم لثلاثين ألف مسألة في مجلس واحد ؟!.
فإن كان علماء الإمامية أكثروا من الوقعية في أبي هريرة أين هم من هذه الرواية، وهي صحيحة ؟! هل نجد منهم قدح في راويها بأنه كذاب ؟ أبدًا، بل إنهم أخترعوا الأجوبة الكثيرة وكثر بينهم الإختلاف في توجيه هذه الرواية ولم نجد من أتهم إبراهيم بن هاشم بالكذب رغم أن الرواية من المحاولات لأنها تشتمل سرد أحاديث وحسب، بل إن الإمام كان يُسأل ومن ثم يجيب حتى وصل العدد إلى ثلاثين ألف في مجلس واحد!!." [26]

أَخَيرَاً أَقُولْ: أَيهُا المُسِلم (سُنّي، أشعَريْ، شِيعي مُنصِفْ..إلخْ) الرَافِضَة أعدَؤكُم، تَارِيخُهم وَ حَاضَرهُمْ مَليءٌ بـِ خَيانَتِكُم وَ التَآمُر عَليكُم، لا تَثِقُوا فِيهم وَ إياكُم أَن يَخدَعكُم كَلامَهم المَعسُول فَوراءَه مَكرٌ كَالح بـِ ليلٍ أسَود.

يقول الزهري رحمه الله: "والله لو نادى منادي من السماء أن الله أحل الكذب ما كذب"
فهؤلاء هم أهل السنة وهؤلاء علماؤهم، لا علماء التقية والفجور، وعلى الجملة فالصدق أساس الحسنات وجماعها وهو سمة أهل السنة، والكذب أساس السيئات ونظمها وهو شعار عباد الزهرة والحسين، ولا شك أن عظم الكذب ومراتبه متفاوتة بحسب تفاوت مفاسده ومن يصدر منه، فعن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- كما في صحيح مسلم: "ثلاثة لا يكلمهم الله يوم القيامة ولا يزكيهم ولا ينظر إليهم ولهم عذاب أليم شيخ زان وملك كذاب وعائل مستكبر".

في الختام..
لا يَفُوتُنَا أَن نُثبِتَ هُنَا أَنَّ مَن يَذُبُّ وَيُدَافِعُ عَن صَحَابَةِ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَليهِ وَسَلَّمَ، وَنَخُصُّ مِنهُم أُمَّهَاتُ المُؤمِنِينَ فَسَيَذُبُّ اللهُ عَنهُ وَعَن عِرضِهِ، وَيَحفَظَهُ لَهُ بِإِذنِ اللهِ؛ لِدِفَاعِهِ هَذَا.

فَكَمَا هُوَ مَعرُوفٌ شَرعًا؛ الجَزَاءُ مِن جِنسِ العَمَلِ.
هــــــــــديـــــــة لكل مـــــــوحـــــــــد:
الاقتباس غير متاح حاليا
رد مع اقتباس
إضافة رد


للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
مفاتيح شارب شوتر | | | سوق سومة المفتوح ||| أخبار التقنية | | | شركة عزل اسطح بالرياض | | | شركة عزل فوم بالرياض | | | اعلانات مبوبة مجانية | | | مكياج عيون | | | نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب | | | تصميم شخصيات ثلاثية الأبعاد للأفلام الدعائية و الالعاب

للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب

Travel guide | | | Cheap flights | | | Best hotels

موقع الكوبونات | | | كود خصم امريكان ايجل | | | كود خصم وجوه | | | كود خصم بات بات

منتديات شباب الأمة
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd