="الأذكار           

مكتبة دار الزمان
 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > الشيعة والروافض
 

« بالصور/ عودة أصنام الجاهلية ثمار التقديس الشيعي | أريد شيعي يخاف الله , ويبين لنا , الفرق بين المتعه والزنا من حيث الشروط عندكم | نهي الرسول لابو بكر عن الحزن مدلولا على ايمانه »

إضافة رد

أدوات الموضوع
  #21  
غير مقروء 2013-04-21, 04:18 AM
عمر ايوب عمر ايوب غير متواجد حالياً
مسئول الإشراف
 
تاريخ التسجيل: 2012-10-23
المشاركات: 5,541
عمر ايوب تم تعطيل التقييم
افتراضي

[
اقتباس:
QUOTE=SeaOfKnowledge;271495] [align=center]بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد[/align]

أمّا بعد، سأُبين لكم الفرق بين الإثنين بإذن الله جل جلاله، بعد تبيين جوازه بإذن الله.
أولاً، الأدلة على جواز زواج المتعة:
آية في القرآن الكريم يُستدل بها على حلّيّة المتعة وإباحتها في الشريعة الإسلامية ، قوله تعالى : ( فَمَا اسْتَمْتَعْتُم بِهِ مِنْهُنَّ فَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ فَرِيضَةً ) سورة النساء : 24
القائلون بدلالة هذه الآية المباركة على المتعة هم كبار الصحابة وكبار علماء القرآن من الصحابة ، وعلى رأسهم أمير المؤمنين عليه‌ السلام ، وعبد الله بن عباس ، وعبد الله بن مسعود ، وأُبيّ بن كعب ، وهذه الطبقة الذين هم المرجع في فهم القرآن وتفسير القرآن عند الفريقين.
اولا و بخصوص الاية 24 من سورة النساء فقد نسخت بالاية ( وليستعفف الذين لا يجدون نكاحًا حتى يغنيهم الله من فضله ) النور ، فالله عز و جل قال ( و ليستعفف الذين لا يجدون نكاحا ) و لم يقل ( و ليتمتع الدين لا يجدون نكاحا ) و هدا يفيد نسخ الاية
ثانيا و بخصوص ما قلته عن ابن عباس و انه كان يقول بالمتعة فهدا راجع لكونه لم يكن عنده علم بالنسخ ففي صحيح البخاري مِن طريق أبي جمرة قال : سمعت ابن عباس يُسأل عن متعة النساء ، فَرَخَّص ، فقال له مولى له : إنما ذلك في الحال الشديد وفي النساء قِلّة ، أو نحوه ، فقال ابن عباس : نعم .
فهذا يدلّ على رُجوع ابن عباس رضي الله عنهم عن القول بالجواز
و قد اجمع اهل السنة على بطلانها
قال الإمام النووي : باب نكاح المتعة وبيان أنه أُبيح ثم نُسخ ، ثم أُبيح ثم نُسخ ، واستقر تحريمه إلى يوم القيامة .
وروى البخاري من طريق الزهري قال : أخبرني الحسن بن محمد بن علي وأخوه عبد الله عن أبيهما أن عليًّا رضي الله عنه قال لابن عباس : إن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن المتعة ، وعن لحوم الحمر الأهلية زمن خيبر
و بخصوص حديث يوم خيبر فهدا مثبت في كتب الشيعة لكن لا اعلم لمادا لا تعملون به
اقتباس:
وأمّا السنّة ، أكتفي من السنّة فعلاً بقراءة رواية فقط ، وهذه الرواية في الصحيحين ، هي :
عن عبد الله بن مسعود قال : كنّا نغزوا مع رسول الله صلى‌ الله‌ عليه‌ وآله‌ وسلم ليس لنا نساء ، فقلنا : ألا نستخصي ! فنهانا عن ذلك ، ثمّ رخّص لنا أن ننكح المرأة بالثوب إلى أجل ، ثمّ قرأ عبد الله [ لاحظوا هذه الآية التي قرأها عبد الله بن مسعود في ذيل هذا الكلام ] : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تُحَرِّمُوا طَيِّبَاتِ مَا أَحَلَّ اللهُ لَكُمْ وَلا تَعْتَدُوا إِنَّ اللهَ لا يُحِبُّ المُعْتَدِينَ ) (1) وكان له قصد في قراءة هذه الآية بالخصوص في آخر كلامه.
هذا الحديث في كتاب النكاح من البخاري ، وفي سورة المائدة أيضاً ، وفي كتاب النكاح من صحيح مسلم ، وفي مسند أحمد (مسند أحمد بن حنبل 1 / 420).
--
هدا الحديث لا يوجد في المسند ( التدليس الاول )
اما بخصوص الصحيحين فاعطنا المصدر كاملا و الا ساعتبره تدليس منك ( اي التدليس الثاني )
انتظرك
رد مع اقتباس
  #22  
غير مقروء 2013-04-21, 06:07 PM
SeaOfKnowledge SeaOfKnowledge غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2013-04-20
المشاركات: 20
SeaOfKnowledge
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، اعتذر على التأخير فقد كنت مشغولا.
وأنا الآن في صدد الرد على من رد علي إن شاء الله

وشكراً،
بحر العلوم
رد مع اقتباس
  #23  
غير مقروء 2013-04-21, 07:18 PM
SeaOfKnowledge SeaOfKnowledge غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2013-04-20
المشاركات: 20
SeaOfKnowledge
افتراضي

السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، أمّا بعد.

هذا ردي على الأخ الكريم فتى الشرقية:
*****
1- عزيزي ، لا معمم ولا خريج حوزة ، بل باحث بسيط لا يساوي علمه شيء امام هؤلاء الفطاحل ، وان كنتُ قد دلست او كذبت فأرجو تبين ذلك بالدليل
2- واردت ان اقول لك انك قد اغتبت واتهمت للتو كل تخرج من الحوزات العلمية ، وعملك هذا يخالف كتاب الله : ( يا أيها الذين آمنوا اجتنبوا كثيرا من الظن إن بعض الظن إثم ولا تجسسوا ولا يغتب بعضكم بعضا أيحب أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتا فكرهتموه واتقوا الله إن الله تواب رحيم (الحجرات 12 ) )
3- ما نقلته انا من الموقع هو عن زواج المتعة ولا تدليس فيه. فكما بإمكانك ان تقرأ، ان السيد اجاب على ان المقصود هو المتعة والمنقطع لا العرفي ، فإتق الله ولا تتهم دون برهان يا اخي العزيز.
4- ما المشكلة في عدم وجوب كتابة العقد؟ العقد هو ايجاب وقبول ليس إلا. وأما الكتابة فهي زيادة ليست شرط من الشروط.
5- عبر الهاتف كان أو دونه فالعقد عقد إذا كان هناك ايجاب وقبول ينطقه الجانبان ويسمعانه
6- ما الإشكال هنا؟ قال لك ان ترك الزواج بالزانية وجوب احتياطي (أي لا يجوز)
7- يجوز التمتع بها بأنك لم تثبت شهرتها ولكن راودك شك. فإن اثيت انها زانية فحكمها كالذي قبلها
8- وأمّا السؤال عن كون المرأة في عدة فهو كالسؤال عن مسلخ اللحوم في الدول الاسلامية: لا يجب ولكن ليس بحرام. فإن سألتها احتياطا وكانت في عدة ، اترك الزواج منها. لا تعقيد في المسألة نهائيا
9- ما الإشكال في الزواج من من تاب توبة نصوحة لوجه الله؟ إنها ولو زانية قد تابت والله غفور رحيم ، وضح الإشكال رجاءً
10- تعلم عن توبتها بالسؤال... لا تسأل عن حالها عند الشك دون دليل ولكن ان كانت زانية جهرا فهنا السؤال واجب فتُسأل عن توبتها إلخ ويتم الزواج ان تابت ويتوقف ان لم تتب.
11- العقد ايجاب وقبول ، وأما الشهود فعندنا تركهم لا يبطل الزواج بل لا يُشترطوا اصلا وذلك من خلال الأحاديث عن المعصومين ولكن الشهود هم في الطلاق فقط وذلك من يسر الإسلام.
12- يحرم من نكاح المتعة ما يحرم من الدائم من النسب قطعا
13- يعرف الإبن ان اباه تزوج وانجبه من المتعة ان رغب الاب بالإفصاح وإلا فما الإشكال؟
14- الجواب صريح ، ارجو منك توضيح سؤالك لأن هذا الجواب هو نفس الأجوبة الاخرى
15- اجبت عن ذلك في النقاط اعلاه
*****
وشكراً،
بحر العلوم
*****
رد مع اقتباس
  #24  
غير مقروء 2013-04-21, 07:46 PM
SeaOfKnowledge SeaOfKnowledge غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2013-04-20
المشاركات: 20
SeaOfKnowledge
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر ايوب مشاهدة المشاركة
[
اولا و بخصوص الاية 24 من سورة النساء فقد نسخت بالاية ( وليستعفف الذين لا يجدون نكاحًا حتى يغنيهم الله من فضله ) النور ، فالله عز و جل قال ( و ليستعفف الذين لا يجدون نكاحا ) و لم يقل ( و ليتمتع الدين لا يجدون نكاحا ) و هدا يفيد نسخ الاية
ثانيا و بخصوص ما قلته عن ابن عباس و انه كان يقول بالمتعة فهدا راجع لكونه لم يكن عنده علم بالنسخ ففي صحيح البخاري مِن طريق أبي جمرة قال : سمعت ابن عباس يُسأل عن متعة النساء ، فَرَخَّص ، فقال له مولى له : إنما ذلك في الحال الشديد وفي النساء قِلّة ، أو نحوه ، فقال ابن عباس : نعم .
فهذا يدلّ على رُجوع ابن عباس رضي الله عنهم عن القول بالجواز
و قد اجمع اهل السنة على بطلانها
قال الإمام النووي : باب نكاح المتعة وبيان أنه أُبيح ثم نُسخ ، ثم أُبيح ثم نُسخ ، واستقر تحريمه إلى يوم القيامة .
وروى البخاري من طريق الزهري قال : أخبرني الحسن بن محمد بن علي وأخوه عبد الله عن أبيهما أن عليًّا رضي الله عنه قال لابن عباس : إن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن المتعة ، وعن لحوم الحمر الأهلية زمن خيبر
و بخصوص حديث يوم خيبر فهدا مثبت في كتب الشيعة لكن لا اعلم لمادا لا تعملون به
هدا الحديث لا يوجد في المسند ( التدليس الاول )
اما بخصوص الصحيحين فاعطنا المصدر كاملا و الا ساعتبره تدليس منك ( اي التدليس الثاني )
انتظرك
بسم الذي علم بالقلم علم الإنسان ما لم يعلم ، أمّا بعد.

هذا ردي لك أخي العزيز ، عمر ايوب:
*****
1- لم تنسخ آية لآية التمتع وذلك بدليلين ان شاء الله:
روى جماعة من أكابر علماء السُنَّة : أنَّ اية المتعة غير منسوخة ، منهم الزمخشري في ( الكشّاف ) حيث نقل عن ابن عبّاس : أن آية المتعة من المحكمات (الكشّاف 1 : 519) ولم يقل انها مرخصة ثم رجع.
ونقل غيره : أنَّ الحكم بن عيينة سئل : إنَّ آية المتعة هل هي منسوخة؟
فقال : لا (الدر المنثور للسيوطي 2 : 140).
2- الإتهامان باطلانلأنه موجود وبعدة مواضع: تخريج الحديث من مصادر عديدة منها البخاري ومسلم والمسند وغيره: http://library.islamweb.net/hadith/h...=2111&sid=5079
---
صحيح البخاري (7/ 4)
5075 - حَدَّثَنَا قُتَيْبَةُ بْنُ سَعِيدٍ، حَدَّثَنَا جَرِيرٌ، عَنْ إِسْمَاعِيلَ، عَنْ قَيْسٍ، قَالَ: قَالَ عَبْدُ اللَّهِ: كُنَّا نَغْزُو مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، وَلَيْسَ لَنَا شَيْءٌ، فَقُلْنَا: أَلاَ نَسْتَخْصِي؟ " فَنَهَانَا عَنْ ذَلِكَ، ثُمَّ رَخَّصَ لَنَا أَنْ نَنْكِحَ المَرْأَةَ بِالثَّوْبِ، ثُمَّ قَرَأَ عَلَيْنَا: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لاَ تُحَرِّمُوا طَيِّبَاتِ مَا أَحَلَّ اللَّهُ لَكُمْ، وَلاَ تَعْتَدُوا إِنَّ اللَّهَ لاَ يُحِبُّ المُعْتَدِينَ} [المائدة: 87] "
++++++++
صحيح مسلم (2/ 1022)
11 - (1404) حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللهِ بْنِ نُمَيْرٍ الْهَمْدَانِيُّ، حَدَّثَنَا أَبِي، وَوَكِيعٌ، وَابْنُ بِشْرٍ، عَنْ إِسْمَاعِيلَ، عَنْ قَيْسٍ، قَالَ: سَمِعْتُ عَبْدَ اللهِ، يَقُولُ: " كُنَّا نَغْزُو مَعَ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، لَيْسَ لَنَا نِسَاءٌ، فَقُلْنَا: أَلَا نَسْتَخْصِي؟ فَنَهَانَا عَنْ ذَلِكَ، ثُمَّ رَخَّصَ لَنَا أَنْ نَنْكِحَ الْمَرْأَةَ بِالثَّوْبِ إِلَى أَجَلٍ "، ثُمَّ قَرَأَ عَبْدُ اللهِ: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تُحَرِّمُوا طَيِّبَاتِ مَا أَحَلَّ اللهُ لَكُمْ وَلَا تَعْتَدُوا إِنَّ اللهَ لَا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ} [المائدة: 87]
++++++++
السنن الكبرى للنسائي (10/ 85)
11085 - أَخْبَرَنَا إِسْحَاقُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ، أَخْبَرَنَا جَرِيرٌ، وَوَكِيعٌ، عَنْ إِسْمَاعِيلَ، عَنْ قَيْسٍ، عَنْ عَبْدِ اللهِ بْنِ مَسْعُودٍ، قَالَ: كُنَّا نَغْزُو مَعَ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَلَيْسَ مَعَنَا نِسَاءٌ، فَقُلْنَا: يَا رَسُولَ اللهِ، أَلَا نَسْتَخْصِي؟ فَنَهَانَا عَنْ ذَلِكَ، وَرَخَّصَ لَنَا أَنْ نَنْكِحَ الْمَرْأَةَ بِالثَّوْبِ إِلَى أَجْلٍ، ثُمَّ قَرَأَ {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تُحَرِّمُوا طَيِّبَاتِ مَا أَحَلَّ اللهُ لَكُمْ} [المائدة: 87]
++++++++
مسند أحمد ط الرسالة (7/ 185)
4113 - حَدَّثَنَا وَكِيعٌ، عَنْ ابْنِ أَبِي خَالِدٍ، عَنْ قَيْسٍ، عَنْ عَبْدِ اللهِ، قَالَ: كُنَّا مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، وَنَحْنُ شَبَابٌ، فَقُلْنَا: يَا رَسُولَ اللهِ، أَلَا نَسْتَخْصِي؟ " فَنَهَانَا، ثُمَّ رَخَّصَ لَنَا فِي أَنْ نَنْكِحَ الْمَرْأَةَ بِالثَّوْبِ إِلَى الْأَجَلِ (1) "، ثُمَّ قَرَأَ عَبْدُ اللهِ: { (2) لَا تُحَرِّمُوا طَيِّبَاتِ مَا أَحَلَّ اللهُ لَكُمْ} [المائدة: 87] (3)
4114 - حَدَّثَنَا وَكِيعٌ، حَدَّثَنَا سُلَيْمَانُ بْنُ الْمُغِيرَةِ، عَنْ أَبِي مُوسَى الْهِلَالِيِّ، عَنْ أَبِيهِ، أَنَّ رَجُلًا كَانَ فِي سَفَرٍ، فَوَلَدَتِ امْرَأَتُهُ، فَاحْتُبِسَ لَبَنُهَا، فَجَعَلَ يَمُصُّهُ وَيَمُجُّهُ، فَدَخَلَ حَلْقَهُ، فَأَتَى أَبَا مُوسَى، فَقَالَ: حُرِّمَتْ عَلَيْكَ، قَالَ: فَأَتَى ابْنَ مَسْعُودٍ، فَسَأَلَهُ؟ فَقَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "
__________
= وأخرجه مسلم (1400) (4) ، وابن الجارود (672) من طريق وكيع، بهذا الإسناد.
وسلف برقم (4023) ، وانظر (3592) .
(1) في هامش (س) و (ظ 1) و (ص) و (ق) : إلى أجل.
(2) في (ق) و (ظ 14) : {يا أيها الذين آمنوا لا تحرموا ... ْ} .
(3) إسناده صحيح على شرط الشيخين. وكيع: هو ابن الجراح، وابن أبي خالد: هو إسماعيل، وقيس: هو ابن أبي حازم.
وأخرجه مسلم (1404) (11) ، والنسائي في "الكبرى" (11150) ، والبيهقي في "السنن " 7/201، من طريق وكيع، بهذا الإسناد.
وقد سلف برقم (3650) ، ومع الزيادة برقم (3986) .
++++++++

أرجو التراجع في هذا الإتهام الباطل
أشكرك اخي العزيز ،
وشكرا
رد مع اقتباس
  #25  
غير مقروء 2013-04-21, 08:15 PM
فتى الشرقيه فتى الشرقيه غير متواجد حالياً
محـــــــاور
 
تاريخ التسجيل: 2012-10-17
المكان: الرياض
المشاركات: 4,384
فتى الشرقيه فتى الشرقيه فتى الشرقيه فتى الشرقيه فتى الشرقيه فتى الشرقيه فتى الشرقيه فتى الشرقيه فتى الشرقيه فتى الشرقيه فتى الشرقيه
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة SeaOfKnowledge مشاهدة المشاركة
السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، أمّا بعد.
هذا ردي على الأخ الكريم فتى الشرقية:
*****
1- عزيزي ، لا معمم ولا خريج حوزة ، بل باحث بسيط لا يساوي علمه شيء امام هؤلاء الفطاحل ، وان كنتُ قد دلست او كذبت فأرجو تبين ذلك بالدليل
2- واردت ان اقول لك انك قد اغتبت واتهمت للتو كل تخرج من الحوزات العلمية ، وعملك هذا يخالف كتاب الله : ( يا أيها الذين آمنوا اجتنبوا كثيرا من الظن إن بعض الظن إثم ولا تجسسوا ولا يغتب بعضكم بعضا أيحب أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتا فكرهتموه واتقوا الله إن الله تواب رحيم (الحجرات 12 ) )
3- ما نقلته انا من الموقع هو عن زواج المتعة ولا تدليس فيه. فكما بإمكانك ان تقرأ، ان السيد اجاب على ان المقصود هو المتعة والمنقطع لا العرفي ، فإتق الله ولا تتهم دون برهان يا اخي العزيز.
4
يا سبحان الله
والله لقد وضحت لك تدليس على المتلقين
وحددت لك أين حصل التدليس
وسأعيده لك لعلك تخجل من حالك

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة SeaOfKnowledge مشاهدة المشاركة
شروط الزواج من المرجع آية الله السيستاني (دامت بركاته):
**
السؤال :
أرغب في التعرف عن حكم الزواج العرفي وشروطه ؟
هل يحق للفتاة أن تتزوج زواجا عرفيا بدون علم أهلها لأسباب اجتماعية ؟
وهل يشترط أن يتحدد الزواج العرفي بمدة زمنية محددة ؟
واذا زالت الأسباب إلى اخفاء الزواج وجعله عرفيا كيف يمكن تحويله إلى زواج عادي ؟


الجواب :
ان الزواج في الإسلام على قسمين :
أولاً : الزواج الدائم الذي لا يكون محدداً بمدّة معينة وله احكام في كتاب النكاح من كتب الفقه . وهو الذي أشرتم اليه من أنه زواج عادي .
ثانياً : الزواج المؤقت الذي يكون محدداً بمدة معينة لسنة أو شهر مثلاً علي مهر معلوم ولعل هذا هو الذي اشرتم اليه بالزواج العرفي.ويشترط في كل الزواجين العقد على الزوجة مع رضاها ، ورضا الأب أو الجد للأب ( اذا كانت الزوجة بكراً ) اي غير مدخول بها من قبل زوج آخر أو لم يدخل بها شخص آخر .
كما يشترط في كلا الزواجين « اذا حصلت الفرقة بين الزوجة والزوج بالطلاق او هبة المدة الباقية في الزواج المؤقت » العدّة على الزوجة ان حصل الدخول، ولا يحلّ بدونها الى الازواج الآخرين وهذا الزواج الثاني قد أحلّه الكتاب الكريم بقوله تعالى ( فما استمتعتم به منهن فآتوهن اجورهن فريضة ) وقد اتفق الكل على نزولها في الزواج المؤقت المعروف بزواج المتعة الذي له مدة محددة وقد تبع كثير من الصحابة صحة الزواج المؤقت ( المتعة ) وكذا الإمامية قالوا به , اذن :
(1) لا يجوز للفتاة البكر ان تتزوج زواجاً مؤقتاً بدون رضا ابيها او جدها .
(2) ان هذا الزواج لابدّ فيه من مدّة محددة تذكر في العقد ومهر معلوم.
(3) اذا اراد الزوج ان يبدّل هذا العقد المؤقت الى عقد دائمي ( عادي ) فله طريقان :
الأول : ان تنتهي المدة المحددة في عقد المتعة ثم بعد ذلك يعقد عليها عقداً دائمياً .
الثاني : ان يهب الزوج المدة الباقية للزوجة بقوله وهبتك مابقي من مدة الزواج المؤقت ثم يعقد عليها بعد ذلك عقداً دائمياً ( عاديّاً ) .
تنبيه : لا تجب نفقة الزوجة المتمتع بها على زوجها الا اذا اشترطت ذلك في عقد المتعة او في ضمن عقد لازم آخر .
كما لا توارث بين الزوجين الا اذا اشترط التوارث لهما او لاحدهما .
من موقع السيد مباشرة ،
وها هو الرابط
:
http://www.sistani.org/index.php?p=297396&id=501 **
وهو السؤال الأخير على الصفحة.
أعتقد أن سيدك أغبى من الغبي الذي نقل وهو لا يدري ماذا ينقل

أولا :
الباب مكتوب وبخط واضح الزواج العرفي ,,,,,,,,,,, وليس الزواج المنقطع
ثانيا :
السؤال عن الزواج العرفي ,,,,, وليس عن زواج المتعه
ثالثا :
كل ماجاء به السستاني ,,, من أدلة وشروط لزواج المتعه ,,, مجرد أقواله وضعها بنفسه
بل إنه يناقضها بنفسه في إجابته على الإسنتفتاءات الموجهه له في موقع شبك السراج [[[ تحت هذا الرابط ]]]


\(((( ونقلتها لك لعلك تعود لرشدك وتعرف حقيقةالسستاني وأمثاله ممن يخدعون الشيعه بزخرف القول ))))
بل ستجد سؤالا مباشرا عن ما طرحناه
الفرق بين زواج المتعه والزنا

[[[[ تحت هذا الرابط من مركز الأبحاث العقائديه http://www.aqaed.info/faq/0189/ ]]]]
ننقله نصا لترى العجب العجاب
----------------------------


الاسئلة و الأجوبة » متعة النساء » الفرق بينها وبين الزنا(1)






علي قمي / ايران
السؤال: الفرق بينها وبين الزنا(1)
لحد الآن لا افهم الفرق الواضح بين الزنا وزواج المتعة. لان الزنا ينطبق عليه نفس شروط زواج المتعة في اكثر الاحوال.
هناك نساء دعارة يطلبن مالا مقابل التمعتع الجنسي والمتعة كذلك لابد من دفع المال مقابل التمتع الجنسي.
والمدة نفس الشيء ممكن ايجار المرأة في كلا الحالتين لمدة محمدودة للتمتع. وكلاهما للتمتع

لماذا زواج المتعة حلال والزنا حرام؟
اما كليهما حلال او كليهما حرام
اليس كذلك؟

الجواب:

الأخ علي المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الفرق إن الإسلام حرم الزنا وأحل زواج المتعة في القرآن والسنة قال تعالى: (( فَمَا استَمتَعتُم بِهِ مِنهُنَّ فَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ فَرِيضَة ً)) (النساء:24).
فحتى لو كان هناك تشابه بين الزنا وزواج المتعة من بعض الوجوه إ
لا أن حلية أحدهما وحرمة الآخر يجعل هناك فرقاً كبيراً حيث يجوز للمسلم فعل أحدهما دون الآخر.
أما لماذا أحدهما حلال والآخر حرام فهذا حكم الله ولا اعتراض على حكم الله، وإذا اعترضت على زواج المتعة وقلت لماذا هي حلال فمن حق غيرك أن يعترض ويقول لماذا الزواج الدائم حلال والزنا حرام. والفرق بينهما هو صيغة العقد؟
ونحن نقول لابد هناك من فرق بين كل من الزواج الدائم والزواج المؤقت وبين الزنا وإن كنا لا ندرك علل الأحكام، لكن يمكن أن يقال أن أحدى حِكم الزواج أنه يحافظ عن النسل من الاختلاط، لأن المرأة المتزوجة لا يحق لها الزواج بأكثر من رجل، بخلاف الزنا الذي يمكن أن يحصل به الاختلاط.
ثم إن كثيرا من الأحكام الشرعية
إنما تستند في حليتها على كلمة ينطق بها المكلف فتصير حلالا ً
[SIZE="6"]وإن لم ينطق بها فتصير حراماً، [/SIZE
]فالذبح مثلا ان ذكر عليه اسم الله صار حلالا وان لم ينطق عليه صار حراما،وكذلك الحال في البيع والربا فالكلمة قد تجعل هذا بيعاً وكلمة أخرى تجعل ذلك رباً: (( وَأَحَلَّ اللَّهُ البَيعَ وَحَرَّمَ الرِّبا )) (البقرة:275).
فكذلك الزواج والزنا إنما صار هذا حلالاً لأن المكلف نطق بالكلمة التوقيفية التي تجعله حلالاً، وذلك لم ينطق بها فصار حراماً.
ثم ان هناك فرقا بين الزواج المؤقت والزنا لا كما أرادت أن تصوره من التشابه التام، فالمرأة في الزواج المؤقت عليها الالتزام بالعدة بعد الفراق ولا يحق لها الزواج بآخر أثناء زواجها الأول وبذلك يتم الحفاظ على عدم اختلاط المياه في رحم الزوجة بخلاف ذلك في الزنا فالمرأة لا تلتزم بالعدة ولا بعدم المشاركة مع غير الأول فيحصل الاختلاط في المياه ويضيع بذلك النسب.
ودمتم في رعاية الله
.................................................


الاسئلة و الأجوبة » متعة النساء » الفرق بينها وبين الزنا(2)






عادل / السعودية
السؤال: الفرق بينها وبين الزنا(2)
في شروط زواج المتعة
ما الفرق بين الزنا والمتعة
جميع شروط المتعة يستطيع الزاني فعلها .. كيف يفرق بينهما
الزاني يستطيع ان يقول : ((متعتك نفسي)) ويستطيع تحديد المدة ويستطيع إعطائها مبلغا من المال : على شكل مهرالاذن بالنسة لثيب ليس شرطا


الجواب:

الأخ عادل المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الفارق بين الزنا والزواج سواء أكان دائماً أم منقطعاً
هو العقد برضا الطرفين,
فالله سبحانه وتعالى أراد ان تكون العلاقة بين الطرفين من خلال عقد له صيغة معينة إذا اجريت اصبحت العلاقة شرعية وان لم تجر اصبحت العلاقة غير شرعية,

والزاني إذا اجرى الصيغة وحقق الشروط لا يصير عمله ذاك زنا بل زواج شرعي,
فالفارق إذن هو العقد وهو الذي يحلل وإذا لم يجر ذلك العقد صار العمل محرماً.
ودمتم في رعاية الله

.................................................. ....................



الاسئلة و الأجوبة » متعة النساء » كيفية صيغة زواج المتعة






عبد الله المحمدي / السعودية
السؤال: كيفية صيغة زواج المتعة
أودّ الافادة عن زواج المتعة بالبكر والثيّب وكيفيّة نطقه وشروط صحتهما، وهل يجوز التمتع بمن لا تعتقد بزواج المتعة ؟

الجواب:

الاخ العزيز عبد الله المحمدي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
المشهور بين فقهاء الإمامية: هو عدم جواز التمتع بالبكر الغير رشيدة إلاّ بإذن وليّها.
أمّا الرشيدة فالمسألة خلافية بين الفقهاء: بين مجيز وناه, ومعلّق ذلك على إذن الولي, وبذلك يلزم رجوع المكلّف إلى مقلّده في هكذا أحكام شرعية, هذا عن التزويج بالبكر.
أمّا الزواج بالثيّب فلا إشكال في جوازه ومشروعيته.
أمّا كيفية نطقه وشروط صحته: فيشترط فيه تعيين المدّة والمهر وعدم كونها في عدّة آخر،
كأن تقول للرجل: متعتك ( أو أنكحتك ) نفسي في المدّة المعلومة على المهر المعلوم (
وتلحظ حين قولها: المدّة المعلومة, شهراً أو سنة أو يوماً أو غير ذلك ممّا تعاقدا عليه من الزمن في التمتع
, وفي حين قولها: المهر المعلوم, تلحظ ما تعاهدا عليه من مال, كألف دينار أو درهم أو ماله الماليّة كالسجّاد والتعلّم أو غير ذلك ممّا لحظوه في العقد) .
ويلزم على المرأة أن تعني بكلامها الإنشاء لا الإخبار. ويقول الرجل - حين سماعه بكلام المرأة -: قبلت.
وأمّا اللاتي لا يؤمنن بزواج المتعة من المسلمين، فالأولى ترك التمتع بهنّ .
أمّا الناصبة المعلنة بعداوة أهل البيت (عليهم السلام) فلا يجوز التمتع بها, لكونها كافرة، بل هي شرّ من اليهود والنصارى على ما روي في أخبار أهل البيت (عليهم السلام).
كانت هذه إجابة سريعة, وعليكم الرجوع إلى من تقلّدونه في الاحكام للأخذ به .
ولكم منا الشكر الجزيل
ودمتم سالمين

=========================================
لاحظ كيف دلس السستاني
فقال في موقعه الذي جئت به فرحا
[[[[ ثانياً : الزواج المؤقت الذي يكون محدداً بمدة معينة لسنة أو شهر مثلاً علي مهر معلوم ولعل هذا هو الذي اشرتم اليه بالزواج العرفي ]]]]
والآن تراه يقول حتى السنه أو أي مدة هي زواج متعه ,,,, ولم يقل عرفي
رد مع اقتباس
  #26  
غير مقروء 2013-04-21, 08:47 PM
SeaOfKnowledge SeaOfKnowledge غير متواجد حالياً
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2013-04-20
المشاركات: 20
SeaOfKnowledge
مصباح مضئ

السلام عليكم ،
أخي الكريم لقد برأت نفسي من هذا الإتهام وسأفعله ثانية:
*وإن كان الباب باب الزواج العرفي ، فلا زال الجواب يشمل على شروط المتعة لكون مكتب السيد اخذ الزواج العرفي على انه المتعة. وإن شئت اتيتك بالشروط ذاتها من مكان آخر. ولكن القصد هنا هو بطل التهمة فالسيد رد وقال ان المقصود او المفهوب بالعرفي هو المتعة ثم بين شروطها. والمقصد هنا ليس انهامه بأي شيء ولكن التبين انه رغم كون الباب مختلف وكون السائل سأل عن العرفي ، فالجواب شمل شروط المتعة وذلك هو محور الحديث*
--
وقد تم التشبيه بين الإثنين ، وقال في بعض الوجوه. لا يجوز ان اقول كلا الزنا والزواج مشبعان للغريزة الجنسية؟ أو ان في اغلب الديانات مواضع عبادات كالكنيسة والمساجد؟ لم يقل المجيب بحرمتها ، بل قال بالتشبيه في بعض الوجوه لا اغلبها.
-
وقد بين المجيب على السؤالين ما يكفي لدحض ما قلته انت اخي العزيز. فقد بين الفرق بين المتعة والزنا
-
أرجوك ثم أرجوك ثم أرجوك: ابحث وإقرأ بعقلك لا بقلبك وعاطفتك.
---
وأرجو الرد على نقاطي الأخرى أو طرح رأيك بعد قراءتها
رد مع اقتباس
  #27  
غير مقروء 2013-04-21, 11:24 PM
ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-09-26
المكان: بلاد الله
المشاركات: 5,550
ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة
افتراضي

استوقفتني هذه النقطتين :


2. بلى يمكن معرفة الرجل ، وذلك من خلال الأب الذي سمح له ومن خلال العدة التي لا تنكح فيها من رجل آخر

عن اي عدة تتحدث وهناك متعة لمدة أيام معدودة فقط ويرحل (الرجل) ؟ ويأتي غيره وهكذا وهناك شواهد وادلة كثيرة على ذلك وواقعية جدا0
3. وولد المتعة يلحق بأبيه ، ويرثه كسائر أولاده ، وتشمله جميع العمومات الشرعية ، الواردة في الاباء ، والابناء ، والامهات ، والاخوة


من اين لك هذا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وماحكاية القرعة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
رد مع اقتباس
  #28  
غير مقروء 2013-04-22, 01:42 PM
ابو علي الموسوي ابو علي الموسوي غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-04-10
المكان: الاردن
المشاركات: 1,046
ابو علي الموسوي
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين وامام المتقين
الرد على مشاركة SeaOfKnowledge
1--علمائكم يطرحون امور في زواج المتعة تجعله افضل بكثير من الزواج الشرعي فما هو ردك على كلام علمائكم؟؟؟؟؟؟؟؟
2—كيف تحفظ الانساب في زواج المتعة ولربما يتمتع الرجل بابنته او اخته وهو لا يدري هل هذا ما جاء به الاسلام في حفظ الانساب؟؟؟؟؟؟؟؟
2—هل توجد رواية واحدة ان احد من ال البيت او نسائهم رضي الله عنهم تمتعو او اجازو لنسائهم المتعة؟؟؟؟؟؟؟
3—الفرق بين الزنا الذي يغضب الله والزواج الذي يرضي الله هو ان يكون وفق ما شرعه الله وبما ان المتعة قد حرمها رسول الله صلى عليه واله اذا هي زنا في حالت ممارستها
4--وكانت هناك امور تحدث قبل ان ينزل تشريع بحرمتها مثل شرب الخمر لم يكن محرما في بداية الدعوة ولكن عندما نزل التحريم هل يجوز شربه؟؟؟؟؟؟؟
5—بما ان المتعة قد حرمت فلا وجود لفرق بينها وبين الزنا واعود واكرر ما قلته في مقالي السابق ربما تكون المتعة اسوء من الزنا لان الزاني يعلم جيدا ان مرتكب كبيرة من الكبائر ويعلم انه مذنب
اما المتمتع فان يرتكب الكبير من الفواحش وهو متصور انه في عبادة وستغفر ذنوبهما وفقا لما قاله علمائكم
6—ثق ياخي لو طلبت من احد المراجع ان تتمتع بابنته لعنفك على ذلك لانه غير مقتنع بهي
وشكرا لمن يقول كلمة حق

قال الرسول صلى الله عليه وسلم
لا تسبوا أصحابي فلو أن أحدكم أنفق مثل أحد ذهبا ما بلغ مد أحدهم ولا نصيفه
رد مع اقتباس
  #29  
غير مقروء 2013-04-23, 12:40 AM
فتى الشرقيه فتى الشرقيه غير متواجد حالياً
محـــــــاور
 
تاريخ التسجيل: 2012-10-17
المكان: الرياض
المشاركات: 4,384
فتى الشرقيه فتى الشرقيه فتى الشرقيه فتى الشرقيه فتى الشرقيه فتى الشرقيه فتى الشرقيه فتى الشرقيه فتى الشرقيه فتى الشرقيه فتى الشرقيه
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة SeaOfKnowledge مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ،
أخي الكريم لقد برأت نفسي من هذا الإتهام وسأفعله ثانية:
*وإن كان الباب باب الزواج العرفي ، فلا زال الجواب يشمل على شروط المتعة لكون مكتب السيد اخذ الزواج العرفي على انه المتعة. وإن شئت اتيتك بالشروط ذاتها من مكان آخر. ولكن القصد هنا هو بطل التهمة فالسيد رد وقال ان المقصود او المفهوب بالعرفي هو المتعة ثم بين شروطها. والمقصد هنا ليس انهامه بأي شيء ولكن التبين انه رغم كون الباب مختلف وكون السائل سأل عن العرفي ، فالجواب شمل شروط المتعة وذلك هو محور الحديث*
--
وقد تم التشبيه بين الإثنين ، وقال في بعض الوجوه. لا يجوز ان اقول كلا الزنا والزواج مشبعان للغريزة الجنسية؟ أو ان في اغلب الديانات مواضع عبادات كالكنيسة والمساجد؟ لم يقل المجيب بحرمتها ، بل قال بالتشبيه في بعض الوجوه لا اغلبها.
-
وقد بين المجيب على السؤالين ما يكفي لدحض ما قلته انت اخي العزيز. فقد بين الفرق بين المتعة والزنا
-
أرجوك ثم أرجوك ثم أرجوك: ابحث وإقرأ بعقلك لا بقلبك وعاطفتك.
---
وأرجو الرد على نقاطي الأخرى أو طرح رأيك بعد قراءتها
أولا :
هل يكتب العقد في زواج المتعه ليحفظ كوثيقة تثبت الإتفاق على المدة والمهر

ثانيا
= بين لنا شروط وضوابط الزواج العرفي
= بين لنا شروط وضوابط زواج المتعه
رد مع اقتباس
  #30  
غير مقروء 2013-04-24, 12:43 AM
عمر ايوب عمر ايوب غير متواجد حالياً
مسئول الإشراف
 
تاريخ التسجيل: 2012-10-23
المشاركات: 5,541
عمر ايوب تم تعطيل التقييم
افتراضي

[QUOTE]
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة SeaOfKnowledge مشاهدة المشاركة
1- لم تنسخ آية لآية التمتع وذلك بدليلين ان شاء الله:
روى جماعة من أكابر علماء السُنَّة : أنَّ اية المتعة غير منسوخة ، منهم الزمخشري في ( الكشّاف ) حيث نقل عن ابن عبّاس : أن آية المتعة من المحكمات (الكشّاف 1 : 519) ولم يقل انها مرخصة ثم رجع.
ونقل غيره : أنَّ الحكم بن عيينة سئل : إنَّ آية المتعة هل هي منسوخة؟
فقال : لا (الدر المنثور للسيوطي 2 : 140).
فيما يخص ابن عباس لقد شرحنا لك موقفه في المشاركة السابقة و قلت لك انه لم يكن يدري بتحريم المتعة لدلك احلها لكنه تراجع عن دلك بعد اجماع الصحابة على انها حرمت يوم خيبر و حديث تحريمها يوم خير يوجد بكتبكم
2
اقتباس:
- الإتهامان باطلانلأنه موجود وبعدة مواضع: تخريج الحديث من مصادر عديدة منها البخاري ومسلم والمسند وغيره: http://library.islamweb.net/hadith/h...=2111&sid=5079
الرابط لا بفتح كما ان الجزء الاول من المسند لابن حنبل عندي و لا يوجد في هدا الحديث
اقتباس:
صحيح البخاري (7/ 4)
5075 - حَدَّثَنَا قُتَيْبَةُ بْنُ سَعِيدٍ، حَدَّثَنَا جَرِيرٌ، عَنْ إِسْمَاعِيلَ، عَنْ قَيْسٍ، قَالَ: قَالَ عَبْدُ اللَّهِ: كُنَّا نَغْزُو مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، وَلَيْسَ لَنَا شَيْءٌ، فَقُلْنَا: أَلاَ نَسْتَخْصِي؟ " فَنَهَانَا عَنْ ذَلِكَ، ثُمَّ رَخَّصَ لَنَا أَنْ نَنْكِحَ المَرْأَةَ بِالثَّوْبِ، ثُمَّ قَرَأَ عَلَيْنَا: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لاَ تُحَرِّمُوا طَيِّبَاتِ مَا أَحَلَّ اللَّهُ لَكُمْ، وَلاَ تَعْتَدُوا إِنَّ اللَّهَ لاَ يُحِبُّ المُعْتَدِينَ} [المائدة: 87] "
++++++++
صحيح مسلم (2/ 1022)
11 - (1404) حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللهِ بْنِ نُمَيْرٍ الْهَمْدَانِيُّ، حَدَّثَنَا أَبِي، وَوَكِيعٌ، وَابْنُ بِشْرٍ، عَنْ إِسْمَاعِيلَ، عَنْ قَيْسٍ، قَالَ: سَمِعْتُ عَبْدَ اللهِ، يَقُولُ: " كُنَّا نَغْزُو مَعَ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، لَيْسَ لَنَا نِسَاءٌ، فَقُلْنَا: أَلَا نَسْتَخْصِي؟ فَنَهَانَا عَنْ ذَلِكَ، ثُمَّ رَخَّصَ لَنَا أَنْ نَنْكِحَ الْمَرْأَةَ بِالثَّوْبِ إِلَى أَجَلٍ "، ثُمَّ قَرَأَ عَبْدُ اللهِ: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تُحَرِّمُوا طَيِّبَاتِ مَا أَحَلَّ اللهُ لَكُمْ وَلَا تَعْتَدُوا إِنَّ اللهَ لَا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ} [المائدة: 87]
"
هو نفس الحديت اورده البخاري و المسلم و النسائي و لا ادري لمادا بقيت تعيده في حين انه كان يمكن ان تكفتي بدكر المصدر
لاجظ ما لوتنه لك بالازرق ( كنا نغزو ) و المعروف ان رسول الله اباح في بداية الدعوة المتعة للضرورة الا و هي الغزوات لكنه فيما بعد حرمها نهائيا
رد مع اقتباس
إضافة رد


المواضيع المتشابهه للموضوع: أريد شيعي يخاف الله , ويبين لنا , الفرق بين المتعه والزنا من حيث الشروط عندكم
الموضوع كاتب الموضوع الأقسام الرئيسية مشاركات المشاركة الاخيرة
الكلب الاسود موحد مسلم الشيعة والروافض 0 2020-01-24 03:18 AM

*** مواقع صديقة ***
للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
عدد يدوية واكسسوارات ||| مكتب محامي ||| شات الرياض ||| شركة نقل عفش بجدة ||| دريم ليج 2022 مهكرة ||| موسوعة مواضيع اسئلة عربية ||| وظائف ||| نقل عفش ||| My Health and Beauty 21 ||| برنامج محاسبي سحابي لإدارة المخازن ||| دردشة صبايا العراق - شات صبايا عسل ||| سوق الجوالات ||| تنسيق حدائق ||| دردشة بغداديات - دردشة عراقية ||| خدماتي ||| عقارات اسطنبول ||| تصليح طباخات ||| محامي في الرياض ||| محامي بالرياض ||| محامي في الرياض ||| موثق ||| محامي في جدة ||| محامي في جدة ||| جنة العطور ||| بحرية درويد ||| الفهرس الطبي ||| الصحة و الجمال ||| الاستثمار في تركيا

للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
بنك تجارة كابيتال - استثمار مع ضمانات ||| اشتراك بين سبورت | | | قروبات واتس اب | | | موثق معتمد في جده | | | محامي في المدينة | | | نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب
موقع الكوبونات | | | كود خصم امريكان ايجل | | | كود خصم وجوه | | | كود خصم بات بات

منتديات شباب الأمة

*** مواقع صديقة ***
للتواصل > هنـــــــــــا
السنة النبوية | كوبون خصم | حياة المصريين | الأذكار | موقع المرأة العربية | رحيق | أولاد مصر
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd