="الأذكار           

مكتبة دار الزمان
 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > الشيعة والروافض
 

« اضحك على الرافضة حتى تدمع عينك | الرد على شبهة - أنا حرب لمن حاربكم | هههههههه اسمعوا معممي الرافضة حلالهم وحرامهم »

إضافة رد

أدوات الموضوع
  #81  
غير مقروء 2014-04-26, 06:18 PM
ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-09-26
المكان: بلاد الله
المشاركات: 5,549
ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسيني الهوى 111 مشاهدة المشاركة
الله يعينك على نفسك مسكين

طفل ماالومك بعدك ملجوم ومحروق قلبك من المناظره القديمه لذلك هذا السب والشتم العنيف من قبلك

ههههههههه
لا ينفعك هذا ياكتكتوت الخفاش قل ماشئت لكن لن تفلت من المأزق الذي انت محصووووووور فيه :لا:

سوف لن نخوض بمن جيش الجيوش وبمن ذهب ليحارب معاوية لاننا لا نريد ان نخوض بامر وقدر الله تعالى وجميع المسلمون قد عرفوا البداية والنهاية لجميع تلك الحروب لا نريد أن نخوض في الصحابة رضي الله عنهم بعد أن عرفنا كيف بدأت الحرب واسبابها وكيف انتهت !!!!!!!!!!
لنعود على ماطرحه الكتكتوت (أنا حرب لمن حاربكم ) وفي جميع الحوارات التي يجادل بها هذا الكتكوت الرافضي وكلما نسأله ويسأله الاخ ابو احمد يتهرب من الأسئلة ويراوغ ويشتت كعادته لانه محصور في زاوية ضيقة ويترنح لانه في ورطة فيتعمد في طرح الكلمات الاستفزازية التي تعكس حقيقة اخلاقه وتربيته فلا بأس .
والآن نسأل الكتكتوت تلميذ الخفاش هذا السؤال :
لماذا لم يحارب المعصوووووم (الحسين) معاوية بعد أن حاربه ابيه علي ؟؟؟؟؟؟؟
هل المعصوووم لم يعمل بوصية الرسول مادام الرسول هو حرب لمن حاربهم ؟؟؟؟؟
هل عصى المعصوووووووم الرسول ولم ينفذ وصيته بمقاتلة الناكثين والقاسطين والمارقين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
رد مع اقتباس
  #82  
غير مقروء 2014-04-26, 06:33 PM
ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-09-26
المكان: بلاد الله
المشاركات: 5,549
ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة
افتراضي

ههههههههه
ثقوا ياأخوتي فإن الكتكوت كان متواجدا في المنتدى لحظة كتابتي السؤال ولكنه هرررررررب مرتعدا ومهزوزا كما يهررب الشيطان عند سماعه للآذان ونسمع صوت (............) فذهب خلف الكواليس بصفة ضيف وهو هذا شأن الجبناااااااااء الذين لا يملكون الحجة سوى الصفصفة وقلة الادب والاسفاف بالكلام فإن كل إناء ينضح بما فيه فقد ذهب ليبحث عن رواية لمعمم او حديث ضعيف ليزور محتواه ولكن لن يفلح لان سؤالي واضح ولا يقبل التزوير
رد مع اقتباس
  #83  
غير مقروء 2014-04-26, 06:56 PM
ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-09-26
المكان: بلاد الله
المشاركات: 5,549
ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة
افتراضي

وخذ هذا السؤال الآخر من الطفل ياكتكوت الخفاش :
01الحسن تنازل للخلافة الى معاوية رضي الله عنهما .
02الحسين لم يقاتل معاوية رضي الله عنهما .
وبما أن الرسول امر بمحاربتهم حسب ادعائكم وهو (حرب لمن حاربهم ) فهل المعصوووووووومان خالفا وعصا أمر الرسول صلى الله عليه وسلم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
رد مع اقتباس
  #84  
غير مقروء 2014-04-26, 08:42 PM
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-11
المشاركات: 7,433
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الصديقة عائشة مشاهدة المشاركة
وخذ هذا السؤال الآخر من الطفل ياكتكوت الخفاش :
01الحسن تنازل للخلافة الى معاوية رضي الله عنهما .
02الحسين لم يقاتل معاوية رضي الله عنهما .
وبما أن الرسول امر بمحاربتهم حسب ادعائكم وهو (حرب لمن حاربهم ) فهل المعصوووووووومان خالفا وعصا أمر الرسول صلى الله عليه وسلم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الكتكوت الطويلب 111
فقد صمام الأمام الأسلاك كلها ضربت عند الموالي دخلت في بعضها ىالبعض
عندما قال أن أبو لهب مسلم قلنا زلة غطة مشيناها لكن أبو علي صار أبو أحمد لا الأمر موطبيعي أخي الحبيب
شبح أبو أحمد صار يطارده في كل مكان

رد مع اقتباس
  #85  
غير مقروء 2014-04-27, 11:40 PM
ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-09-26
المكان: بلاد الله
المشاركات: 5,549
ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة ابن الصديقة عائشة
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الصديقة عائشة مشاهدة المشاركة
وخذ هذا السؤال الآخر من الطفل ياكتكوت الخفاش :
01الحسن تنازل للخلافة الى معاوية رضي الله عنهما .
02الحسين لم يقاتل معاوية رضي الله عنهما .
وبما أن الرسول امر بمحاربتهم حسب ادعائكم وهو (حرب لمن حاربهم ) فهل المعصوووووووومان خالفا وعصا أمر الرسول صلى الله عليه وسلم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

اين الكتكوت تلميذ الخفاش؟؟؟؟؟؟؟؟
سيبقى هذا السؤال يلاحقه في منامه وفي قبره ويوم الحساب لكذبه على رسول الله صلى الله عليه وسلم
رد مع اقتباس
  #86  
غير مقروء 2015-06-09, 04:39 PM
ذوو الفقار ذوو الفقار غير متواجد حالياً
عضو فعال بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2015-05-19
المشاركات: 59
ذوو الفقار
افتراضي

قال الشيخ محمد ناصر الدين الألباني في كتابه السلسلة الصحيحة 5/571: (لا يزال الله يغرس في هذا الدين غرساً يستعملهم في طاعته).
أخرجه البخاري في " التاريخ - الكنى " (ص 61) و ابن ماجة (1 / 7 - 8) وابن حبان في " صحيحه " (326 - الإحسان) وفي " الثقات " (4 / 75) والدولابي في" الكنى " (1 / 46) وابن شاهين في " السنة " (18 / 47 / 1) وابن عدي (58/ 2) وابن منده في " المعرفة " (2 / 1 / 1) عن الجراح بن مليح البهراني قال: سمعت بكر بن زرعة الخولاني قال: سمعت أبا عنبة الخولاني - وهو من أصحاب النبي (صلى الله عليه (واله) وسلم) و هو ممن صلى القبلتين كلتيهما، وأكل الدم في الجاهلية - يقول: سمعت رسول الله (صلى الله عليه (واله) وسلم) يقول: فذكره. وقال البوصيري في " الزوائد " (2 / 2): " هذا إسناد صحيح، رجاله كلهم ثقات ".
قلت: بكر بن زرعة الخولاني ذكره ابن حبان في " الثقات " من رواية الجراح هذا عنه، و لم يوثقه غيره، لكنه روى عنه إسماعيل بن عياش أيضاً كما في " الجرح والتعديل " (1 / 1 / 386) و أبو المغيرة الخولاني كما في " تهذيب التهذيب "، و قال في " التقريب ": " مقبول ". قلت: فمثله يمكن تحسين حديثه، أما تصحيحه فبعيد.) انتهى ما أردنا نقله من كلام الشيخ الألباني.
أقول:
أولاً: ليلاحظ القاريء المحترم كيف أن الألباني حسن هذه الرواية لأن بكر بن زرعة لم يوثقه إلا ابن حبان، ولأن ابن حجر قال عنه في التقريب مقبول، ولم يعلق على أحد آخر غيره من رجال الإسناد فالظاهر أنهم كلهم عنده ثقات.

ثانياَ: روى ابن حبان في صحيحه 15/433 فقال: (أخبرنا الحسن بن سفيان حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة حدثنا مالك بن إسماعيل عن أسباط بن نصر عن السدي عن صبيح مولى أم سلمة عن زيد بن أرقم أن النبي (صلى الله عليه (واله) وسلم) قال لفاطمة والحسن والحسين: أنا حرب لمن حاربكم وسلم لمن سالمكم).
ورواه الحاكم في المستدرك على الصحيحين 3/161، وابن ماجة في سننه 1/52، والترمذي في سننه 5/699، وابن أبي شيبة في مصنفه 6/378، والطبراني في المعجم الكبير 3/40 وغيرهم كلهم بأسانيدهم إلى أسباط بن نصر بنفس باقي السند، ولا كلام في سند هذه الراوية فكلهم من الثقات، وإن كان هناك كلام ففي صبيح مولى أم سلمة، فهذا الرجل وثقه ابن حبان، وقال الذهبي في الكاشف 1/500: (وثق) وقال ابن حجر في التقريب صفحة 274: (مقبول)، وروى عنه السدي وحفيده إبراهيم بن عبد الرحمن بن صبيح، فروايته إن لم تكن صحيحة فهي حسنة كالرواية أعلاه التي حسنها الشيخ الألباني، ولذلك حسن هذه الرواية الألباني في صحيح الجامع.
إضافة إلى ذلك فإن صبيحاً هذا يظهر من رواية حفيده عنه أنه صحابي، ولذلك ذكره ابن الأثير في كتابه (أسد الغابة في معرفة الصحابة 3/8 رقم الترجمة: 2468)، فلو ثبت كونه صحابي فروايته هذه قطعاً صحيحة.

ثالثاً: إن هذه الرواية أخرجها ابن حبّان في صحيحة وهي صحيحة عنده كذلك الرواية التي حسنها الألباني فإنها مخرجة في صحيح ابن حبان أيضاً فهي صحيحة عنده.

رابعاً: ليس للرواية التي حسنها الألباني شاهداً، ولو كان عنده شاهد لها يصلح في المتابعات والشواهد لصحح الحديث كعادته، بينما الرواية التي نحن بصدد تصحيحها لها شاهد قوي يخرجها من الحسن إلى الصحة.
ففي مسند أحمد بن حنبل 2/442 قال: (حدثنا تَلِيدُ بن سُلَيْمَانَ قال حدثنا أبو الحجاف عن أبي حَازِمٍ عن أبي هُرَيْرَةَ قال نَظَرَ النبي (صلى الله عليه واله وسلم) إلى علي وَالْحَسَنِ وَالْحُسَيْنِ وَفَاطِمَةَ, فقال: أنا حَرْبٌ لِمَنْ حَارَبَكُمْ وَسِلْمٌ لِمَنْ سَالَمَكُمْ).
قال الهيثمي في مجمع الزوائد 9/169 بعد أن نقل هذه الرواية: (رواه أحمد والطبراني وفيه تليد بن سليمان وفيه خلاف وبقية رجاله رجال الصحيح).
قلت: تليد بن سليمان شيخ أحمد بن حنبل، وقد روى عنه، وأحمد لا يروي إلا عن ثقة، صرّح بذلك ابن تيمية الحراني في كتابه منهاج السنة 7/52 فقال: (والناس في مصنفاتهم منهم من لا يروي عمن يعلم أنه يكذب مثل مالك وشعبة ويحيى بن سعيد وعبد الرحمن بن مهدي وأحمد بن حنبل فإن هؤلاء لا يروون إلا عن شخص ليس بثقة عندهم).
وقال المروزي أن أحمد قال في تليد: (كان مذهبه التشيع ولم ير به بأسا) (تهذيب التهذيب 1/447).
ونقل عن أحمد أنه قال عن تليد: (كتبت عنه حديثا كثيراً عن أبي الجحاف) (تهذيب التهذيب 1/447).
نعم نقل صاحب ابن حجر في تهذيب التهذيب 1/447 أن الجوزجاني قال عن أحمد أنه قال: (سمعت أحمد بن حنبل يقول: حدثنا تليد وهو عندي كان يكذب)
قلت: وبمراجعتي لكتاب أحوال الرجال صفحة 74 للجوزجاني وجدته يقول: (تليد بن سليمان سمعت أحمد بن حنبل يقول في كتابي حدثنا تليد بن سليمان الخشني قال إبراهيم وهو عندي كان يكذب كان محمد بن عبيد يسيء القول فيه)
ولم أجد - حسب تتبعي - من وصف تليد بن سليمان الذي نحن بصدد الحديث عنه بالخشني وإنما هو المحاربي الكوفي، فالظاهر أن تليداً الذي كذبه أحمد غير تليد الذي نتحدث عنه، وحتى لو ثبت أنه يريد بذلك تليد بن سليمان المحاربي، فإن كلام الجوزجاني هذا مردود لعدة أسباب:
1- إن أحمد لا يروي عن من يعلم كذبه.
2- إن أحمد لا يروي إلا عنه ثقة.
3- إن أحمد أخرج لتليد في مسنده، وسيأتي أن أحمد يرى اعتبار جميع روايات مسنده.
4- إن أحمد صرّح بأنه لم ير بتليد بأساً.
5- إن أحمد روى عن تليد كثيراً ولو كان يكذب لما روى عنه لا كثيرا ولا قليلا.
6- إن الجوزجاني ناصبي بغيض كان يتناول الإمام علي عليه السلام، ومن هكذا حاله فنقله عن أحمد ليس بموثوق به.
فتبين من كل ذلك أن ما ذكره الجوزجاني عن أحمد باطل وأن تليد بن سليمان عند أحمد ثقة ليس ممن يكذب في الحديث.
وقال العجلي عن تليد: (لا بأس به كان يتشيّع ويدلس)
قلت: هذا الكلام من العجلي يعني أن رواية تليد عنده معتبرة، ثم حتى لو ثبت أنه من المشهورين بالتدليس فإنه في هذا الحديث الذي نحن بصدد تصحيحه لم يعنعن وإنما صرّح بالتحديث فليس تدليسه بقادح في سند هذا الحديث.
نعم لقد ضعف جماعة من رجال الجرح والتعديل من علماء أهل السنة تليداً هذا، ورموه بكل كبيرة وعظيمة، فمنهم من رماه بالكذب ومنهم من رماه بسب الصحابة وما شاكل ذلك من تهم... وكل من يرجع إلى ترجمته في كتب الرجال عند أهل السنة يجد أن سبب جرحهم ورميهم له بالكذب هو تشيعه وروايته فضائل ومناقب أهل البيت (عليهم السلام)، وموقفه السلبي من بعض الصحابة إن صح هذا الموقف منه.
وموقفهم هذا فقط ممن يزعمون أنه يشتم أبا بكر أو عمر أو عثمان أو غيره من الصحابة غير الإمام علي (عليه السلام)، أما من يتناول علياً (عليه السلام) فهو عندهم ثقة ثبت صحيح الرواية، فكم من ناصبي يتناول عليا عليه السلام قد وثقوه وصححوا رواياته !!!
ثم إن هذه الرواية أخرجها أحمد بن حنبل في مسنده كما مر، وإخراج أحمد هذه الرواية في مسنده دليل على أنها صحيحة أو معتبرة عنده، لأن أحمد بن حنبل يرى اعتبار روايات مسنده، فهو يقول عن مسنده: (إن هذا الكتاب قد جمعته وانتقيته من أكثر من سبعمائة وخمسين ألفاً فما اختلف المسلمون فيه من حديث رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم) فارجعوا إليه فإن وجدتموه فيه وإلا فليس بحجة) (شذرات الذهب 2/136، طبقات الحنابلة 1/143، المقصد الأرشد في ذكر أصحاب أحمد صفحة 366، سير أعلام النبلاء 11/329)
قلت: وكلام أحمد بن حنبل واضحة في أنه يعتبر ويرى صحة جميع روايات مسنده، والرواية المذكورة موجودة في مسند أحمد فهي إذا عند أحمد بن حنبل صحيحة.
وعليه فإن هذه الرواية بذاتها لا تخرج عن رتبة الحسن، وهي تعضد الرواية الأولى فتخرجها من الحسن الصحة.
وأيضاً: إن الرواية الموجودة في موارد الظمآن طريقها هو نفس طريق ابن حبان في صحيحه، ولم أجد في موارد الظمآن - حسب تتبعي - طريقا آخر للحديث، وإنما وجدت في تاريخ دمشق طريقين:
1- تاريخ مدينة دمشق 13/218 قال ابن عساكر: (اخبرنا أبو القاسم زاهر بن طاهر حدثنا أبو سعد احمد بن إبراهيم بن موسى المقريء حدثنا احمد بن محمد التميمي بالكوفة حدثنا المنذر بن محمد بن المنذر حدثنا أبي حدثني عمي الحسين بن سعيد بن الجهم عن أبيه عن أبي إسحاق عن زيد بن أرقم قال أني لعند رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم) إذ مر علي وفاطمة والحسن والحسين, فقال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم) : أنا حرب لمن حاربهم سلم لمن سالمهم).
2- تاريخ مدينة دمشق 14/143 قال ابن عساكر: أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم وأبو القاسم بن السمرقندي قالا أخبرنا أبو نصر بن طلاب أخبرنا أبو الحسين بن جميع أخبرنا أبو جعفر محمد بن عمار بن محمد بن عاصم بن مطيع العجلي بالكوفة أخبرنا محمد بن عبيد بن أبي هارون المقرئ أخبرنا أبو حفص الأعشى عن إسماعيل بن أبي خالد عن محمد بن سوقة عن من أخبره عن أم سلمة قال كان النبي (صلى الله عليه واله وسلم) عندنا منكسا رأسه فعملت له فاطمة حريرة فجاءت ومعها حسن وحسين فقال لها النبي (صلى الله عليه واله وسلم) : أين زوجك اذهبي فادعيه, فجاءت به فأكلوا فأخذ النبي (صلى الله عليه واله وسلم) كساء فأداره عليهم فأمسك طرفه بيده اليسرى ثم رفع يده اليمنى إلى السماء وقال: (اللهم هؤلاء أهل بيتي وحامتي اللهم أذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا أنا حرب لمن حاربتم سلم لمن سالمتم عدو لمن عاداكم).
رد مع اقتباس
  #87  
غير مقروء 2015-06-11, 04:22 AM
محب الأل و الأصحاب محب الأل و الأصحاب غير متواجد حالياً
مشرف قسم الحوار الشيعى
 
تاريخ التسجيل: 2014-07-16
المشاركات: 313
محب الأل و الأصحاب
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ذوو الفقار مشاهدة المشاركة
قال الشيخ محمد ناصر الدين الألباني في كتابه السلسلة الصحيحة 5/571: (لا يزال الله يغرس في هذا الدين غرساً يستعملهم في طاعته).
أخرجه البخاري في " التاريخ - الكنى " (ص 61) و ابن ماجة (1 / 7 - 8) وابن حبان في " صحيحه " (326 - الإحسان) وفي " الثقات " (4 / 75) والدولابي في" الكنى " (1 / 46) وابن شاهين في " السنة " (18 / 47 / 1) وابن عدي (58/ 2) وابن منده في " المعرفة " (2 / 1 / 1) عن الجراح بن مليح البهراني قال: سمعت بكر بن زرعة الخولاني قال: سمعت أبا عنبة الخولاني - وهو من أصحاب النبي (صلى الله عليه (واله) وسلم) و هو ممن صلى القبلتين كلتيهما، وأكل الدم في الجاهلية - يقول: سمعت رسول الله (صلى الله عليه (واله) وسلم) يقول: فذكره. وقال البوصيري في " الزوائد " (2 / 2): " هذا إسناد صحيح، رجاله كلهم ثقات ".
قلت: بكر بن زرعة الخولاني ذكره ابن حبان في " الثقات " من رواية الجراح هذا عنه، و لم يوثقه غيره، لكنه روى عنه إسماعيل بن عياش أيضاً كما في " الجرح والتعديل " (1 / 1 / 386) و أبو المغيرة الخولاني كما في " تهذيب التهذيب "، و قال في " التقريب ": " مقبول ". قلت: فمثله يمكن تحسين حديثه، أما تصحيحه فبعيد.) انتهى ما أردنا نقله من كلام الشيخ الألباني.
أقول:
أولاً: ليلاحظ القاريء المحترم كيف أن الألباني حسن هذه الرواية لأن بكر بن زرعة لم يوثقه إلا ابن حبان، ولأن ابن حجر قال عنه في التقريب مقبول، ولم يعلق على أحد آخر غيره من رجال الإسناد فالظاهر أنهم كلهم عنده ثقات.

ثانياَ: روى ابن حبان في صحيحه 15/433 فقال: (أخبرنا الحسن بن سفيان حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة حدثنا مالك بن إسماعيل عن أسباط بن نصر عن السدي عن صبيح مولى أم سلمة عن زيد بن أرقم أن النبي (صلى الله عليه (واله) وسلم) قال لفاطمة والحسن والحسين: أنا حرب لمن حاربكم وسلم لمن سالمكم).
ورواه الحاكم في المستدرك على الصحيحين 3/161، وابن ماجة في سننه 1/52، والترمذي في سننه 5/699، وابن أبي شيبة في مصنفه 6/378، والطبراني في المعجم الكبير 3/40 وغيرهم كلهم بأسانيدهم إلى أسباط بن نصر بنفس باقي السند، ولا كلام في سند هذه الراوية فكلهم من الثقات، وإن كان هناك كلام ففي صبيح مولى أم سلمة، فهذا الرجل وثقه ابن حبان، وقال الذهبي في الكاشف 1/500: (وثق) وقال ابن حجر في التقريب صفحة 274: (مقبول)، وروى عنه السدي وحفيده إبراهيم بن عبد الرحمن بن صبيح، فروايته إن لم تكن صحيحة فهي حسنة كالرواية أعلاه التي حسنها الشيخ الألباني، ولذلك حسن هذه الرواية الألباني في صحيح الجامع.
إضافة إلى ذلك فإن صبيحاً هذا يظهر من رواية حفيده عنه أنه صحابي، ولذلك ذكره ابن الأثير في كتابه (أسد الغابة في معرفة الصحابة 3/8 رقم الترجمة: 2468)، فلو ثبت كونه صحابي فروايته هذه قطعاً صحيحة.

ثالثاً: إن هذه الرواية أخرجها ابن حبّان في صحيحة وهي صحيحة عنده كذلك الرواية التي حسنها الألباني فإنها مخرجة في صحيح ابن حبان أيضاً فهي صحيحة عنده.

رابعاً: ليس للرواية التي حسنها الألباني شاهداً، ولو كان عنده شاهد لها يصلح في المتابعات والشواهد لصحح الحديث كعادته، بينما الرواية التي نحن بصدد تصحيحها لها شاهد قوي يخرجها من الحسن إلى الصحة.
ففي مسند أحمد بن حنبل 2/442 قال: (حدثنا تَلِيدُ بن سُلَيْمَانَ قال حدثنا أبو الحجاف عن أبي حَازِمٍ عن أبي هُرَيْرَةَ قال نَظَرَ النبي (صلى الله عليه واله وسلم) إلى علي وَالْحَسَنِ وَالْحُسَيْنِ وَفَاطِمَةَ, فقال: أنا حَرْبٌ لِمَنْ حَارَبَكُمْ وَسِلْمٌ لِمَنْ سَالَمَكُمْ).
قال الهيثمي في مجمع الزوائد 9/169 بعد أن نقل هذه الرواية: (رواه أحمد والطبراني وفيه تليد بن سليمان وفيه خلاف وبقية رجاله رجال الصحيح).
قلت: تليد بن سليمان شيخ أحمد بن حنبل، وقد روى عنه، وأحمد لا يروي إلا عن ثقة، صرّح بذلك ابن تيمية الحراني في كتابه منهاج السنة 7/52 فقال: (والناس في مصنفاتهم منهم من لا يروي عمن يعلم أنه يكذب مثل مالك وشعبة ويحيى بن سعيد وعبد الرحمن بن مهدي وأحمد بن حنبل فإن هؤلاء لا يروون إلا عن شخص ليس بثقة عندهم).
وقال المروزي أن أحمد قال في تليد: (كان مذهبه التشيع ولم ير به بأسا) (تهذيب التهذيب 1/447).
ونقل عن أحمد أنه قال عن تليد: (كتبت عنه حديثا كثيراً عن أبي الجحاف) (تهذيب التهذيب 1/447).
نعم نقل صاحب ابن حجر في تهذيب التهذيب 1/447 أن الجوزجاني قال عن أحمد أنه قال: (سمعت أحمد بن حنبل يقول: حدثنا تليد وهو عندي كان يكذب)
قلت: وبمراجعتي لكتاب أحوال الرجال صفحة 74 للجوزجاني وجدته يقول: (تليد بن سليمان سمعت أحمد بن حنبل يقول في كتابي حدثنا تليد بن سليمان الخشني قال إبراهيم وهو عندي كان يكذب كان محمد بن عبيد يسيء القول فيه)
ولم أجد - حسب تتبعي - من وصف تليد بن سليمان الذي نحن بصدد الحديث عنه بالخشني وإنما هو المحاربي الكوفي، فالظاهر أن تليداً الذي كذبه أحمد غير تليد الذي نتحدث عنه، وحتى لو ثبت أنه يريد بذلك تليد بن سليمان المحاربي، فإن كلام الجوزجاني هذا مردود لعدة أسباب:
1- إن أحمد لا يروي عن من يعلم كذبه.
2- إن أحمد لا يروي إلا عنه ثقة.
3- إن أحمد أخرج لتليد في مسنده، وسيأتي أن أحمد يرى اعتبار جميع روايات مسنده.
4- إن أحمد صرّح بأنه لم ير بتليد بأساً.
5- إن أحمد روى عن تليد كثيراً ولو كان يكذب لما روى عنه لا كثيرا ولا قليلا.
6- إن الجوزجاني ناصبي بغيض كان يتناول الإمام علي عليه السلام، ومن هكذا حاله فنقله عن أحمد ليس بموثوق به.
فتبين من كل ذلك أن ما ذكره الجوزجاني عن أحمد باطل وأن تليد بن سليمان عند أحمد ثقة ليس ممن يكذب في الحديث.
وقال العجلي عن تليد: (لا بأس به كان يتشيّع ويدلس)
قلت: هذا الكلام من العجلي يعني أن رواية تليد عنده معتبرة، ثم حتى لو ثبت أنه من المشهورين بالتدليس فإنه في هذا الحديث الذي نحن بصدد تصحيحه لم يعنعن وإنما صرّح بالتحديث فليس تدليسه بقادح في سند هذا الحديث.
نعم لقد ضعف جماعة من رجال الجرح والتعديل من علماء أهل السنة تليداً هذا، ورموه بكل كبيرة وعظيمة، فمنهم من رماه بالكذب ومنهم من رماه بسب الصحابة وما شاكل ذلك من تهم... وكل من يرجع إلى ترجمته في كتب الرجال عند أهل السنة يجد أن سبب جرحهم ورميهم له بالكذب هو تشيعه وروايته فضائل ومناقب أهل البيت (عليهم السلام)، وموقفه السلبي من بعض الصحابة إن صح هذا الموقف منه.
وموقفهم هذا فقط ممن يزعمون أنه يشتم أبا بكر أو عمر أو عثمان أو غيره من الصحابة غير الإمام علي (عليه السلام)، أما من يتناول علياً (عليه السلام) فهو عندهم ثقة ثبت صحيح الرواية، فكم من ناصبي يتناول عليا عليه السلام قد وثقوه وصححوا رواياته !!!
ثم إن هذه الرواية أخرجها أحمد بن حنبل في مسنده كما مر، وإخراج أحمد هذه الرواية في مسنده دليل على أنها صحيحة أو معتبرة عنده، لأن أحمد بن حنبل يرى اعتبار روايات مسنده، فهو يقول عن مسنده: (إن هذا الكتاب قد جمعته وانتقيته من أكثر من سبعمائة وخمسين ألفاً فما اختلف المسلمون فيه من حديث رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم) فارجعوا إليه فإن وجدتموه فيه وإلا فليس بحجة) (شذرات الذهب 2/136، طبقات الحنابلة 1/143، المقصد الأرشد في ذكر أصحاب أحمد صفحة 366، سير أعلام النبلاء 11/329)
قلت: وكلام أحمد بن حنبل واضحة في أنه يعتبر ويرى صحة جميع روايات مسنده، والرواية المذكورة موجودة في مسند أحمد فهي إذا عند أحمد بن حنبل صحيحة.
وعليه فإن هذه الرواية بذاتها لا تخرج عن رتبة الحسن، وهي تعضد الرواية الأولى فتخرجها من الحسن الصحة.
وأيضاً: إن الرواية الموجودة في موارد الظمآن طريقها هو نفس طريق ابن حبان في صحيحه، ولم أجد في موارد الظمآن - حسب تتبعي - طريقا آخر للحديث، وإنما وجدت في تاريخ دمشق طريقين:
1- تاريخ مدينة دمشق 13/218 قال ابن عساكر: (اخبرنا أبو القاسم زاهر بن طاهر حدثنا أبو سعد احمد بن إبراهيم بن موسى المقريء حدثنا احمد بن محمد التميمي بالكوفة حدثنا المنذر بن محمد بن المنذر حدثنا أبي حدثني عمي الحسين بن سعيد بن الجهم عن أبيه عن أبي إسحاق عن زيد بن أرقم قال أني لعند رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم) إذ مر علي وفاطمة والحسن والحسين, فقال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم) : أنا حرب لمن حاربهم سلم لمن سالمهم).
2- تاريخ مدينة دمشق 14/143 قال ابن عساكر: أخبرنا أبو الحسن علي بن المسلم وأبو القاسم بن السمرقندي قالا أخبرنا أبو نصر بن طلاب أخبرنا أبو الحسين بن جميع أخبرنا أبو جعفر محمد بن عمار بن محمد بن عاصم بن مطيع العجلي بالكوفة أخبرنا محمد بن عبيد بن أبي هارون المقرئ أخبرنا أبو حفص الأعشى عن إسماعيل بن أبي خالد عن محمد بن سوقة عن من أخبره عن أم سلمة قال كان النبي (صلى الله عليه واله وسلم) عندنا منكسا رأسه فعملت له فاطمة حريرة فجاءت ومعها حسن وحسين فقال لها النبي (صلى الله عليه واله وسلم) : أين زوجك اذهبي فادعيه, فجاءت به فأكلوا فأخذ النبي (صلى الله عليه واله وسلم) كساء فأداره عليهم فأمسك طرفه بيده اليسرى ثم رفع يده اليمنى إلى السماء وقال: (اللهم هؤلاء أهل بيتي وحامتي اللهم أذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا أنا حرب لمن حاربتم سلم لمن سالمتم عدو لمن عاداكم).
رد على إشكال الأخ أبو أحمد

فسر لنا هذا التناقض
علي قاتل معاوية و الحسن و الحسين سالماه رضي الله عنهم أجمعين
معصوم يقاتل و إبنيه المعصومان يسالمان
و النبي يقول أنا حرب لمن حاربتم
ما هذا التناقض في عقيدتكم
تفضل
رد مع اقتباس
إضافة رد


المواضيع المتشابهه للموضوع: الرد على شبهة - أنا حرب لمن حاربكم
الموضوع كاتب الموضوع الأقسام الرئيسية مشاركات المشاركة الاخيرة
ليست شبهة الشيخ محمد حسين كاشف الغطاء يقول أن فاطمة خرجت عن حدود الآداب مع زوجها بل حقيقة موحد مسلم الشيعة والروافض 2 2020-04-09 11:36 PM
وحشي بن حرب الحبشيّ معاوية فهمي السير والتاريخ وتراجم الأعلام 0 2019-12-04 03:43 PM

*** مواقع صديقة ***
للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
عقارات تركيا ||| تنسيق حدائق ||| اكواد فري فاير 2021 ||| معارض / مؤتمرات / فعاليات / ترفيه / تسويق ||| نشر سناب - اضافات سناب ||| توصيل مطار اسطنبول الجديد ||| الدراسة في تركيا ||| رحلات سياحية في اسطنبول ||| تصليح طباخات ||| شات العراق - دردشة عراقية ||| ستار الجنابي ||| افضل شركة نقل عفش بجدة ||| تنظيف مكيفات ببريدة ||| أفضل قوالب ووردبريس عربية ||| شراء اثاث مستعمل بالرياض ||| شراء الاثاث المستعمل بجدة ||| Learn Quran Online ||| مقالاتي ||| نقل عفش ||| شات الرياض ||| مكتب محامي ||| خدماتي ||| برنامج محاسبي سحابي لإدارة المخازن ||| محامي في الرياض ||| محامي بالرياض ||| محامي في الرياض ||| موثق ||| محامي في جدة ||| محامي في جدة ||| تصليح تلفونات ||| تصميم موقع ||| نشر سناب

للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب

خدمة تعقيم المنزل من كورونا ||| مكافحة الحشرات والقوارض ||| مكافحة الصراصير في المنزل

موثق معتمد في جده | | | محامي في المدينة | | | نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب

منتديات شباب الأمة

*** مواقع صديقة ***
للتواصل > هنـــــــــــا
السنة النبوية | كوبون خصم | حياة المصريين | الأذكار | موقع المرأة العربية | أولاد مصر
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd