="الأذكار           

مكتبة دار الزمان
 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > منكرو السنة
 

« سؤال لمحمد 7788 | أين حكم الله؟ | العضو إسماعيل د تعال أثبت مدعاك من كتاب الله »

إضافة رد

أدوات الموضوع
  #101  
غير مقروء 2014-08-11, 09:30 AM
الصورة الرمزية عبد الرحمن
عبد الرحمن عبد الرحمن غير متواجد حالياً
عضو جاد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-16
المشاركات: 360
عبد الرحمن
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر ايوب مشاهدة المشاركة
لا نحن لا نلزمك و ذلك يبقى قرارك و لن يغير ذلك شيئا
و لا نريد مناظرة نريد فقط نقاش بين الاخوة لما رايناه منك من حسن الخلق و لزومك للحق اين ما كان و على العموم فلن يتغير شيء و ان شاء الله تجد ضالتك معنا
اما بخصوص الصلاحيات فاعدك انني ساحلها
حياك الله الشيخ الفاضل عمر ايوب
أنت مثال للخلق الكريم والأسوة الحسنة
يحق للموقع أن يفخر بك وبإشرافك على هذا القسم
.
رد مع اقتباس
  #102  
غير مقروء 2014-08-11, 09:54 PM
youssefnour youssefnour غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-05-30
المكان: مصر/الأسكندريه
المشاركات: 590
youssefnour
افتراضي

الأخ العزيز الأستاذ عمر أيوب
تحياتي ،،، وسعيد أن أسمع منك ،،، وأتمنى من الله أن تكون بخير وبلدكم الكريمة تكون في خير إن شاء الله
أنت تقول :
[gdwl]اريد ان انبه الاحوين يوسف و ابا عبيدة ان الموضوع الذي حوله النقاش ليس عقوبة الزنا
لانه في الحالة التي ذكر الشيخ لم يثبت اصلا حدوث زنا
وفقكما الله[/gdwl]
في الواقع يا أخي الكريم أنا قلت في المداخلة رقم (71) إن هذه الآية الكريمة إنما هي للتحقيق أولا إذا كان هناك حكم زنا من عدمه وهذا نص ما قلته حرفيا
[gdwl]هذه الآية الكريمة لإثبات عملية الزنا من عدمه ، فإذا أثبتت عملية الزنا يكون الحكم هو (العذاب) والمذكور في الآية رقم [2] من سورة النور وهو الـ(100) جلدة مصداقا لقوله تعالى :
الزَّانِيَةُ وَالزَّانِي فَاجْلِدُوا كُلَّ وَاحِدٍ مِنْهُمَامِئَةَ جَلْدَةٍوَلَا تَأْخُذْكُمْ بِهِمَا رَأْفَةٌ فِي دِينِ اللَّهِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآَخِرِوَلْيَشْهَدْ عَذَابَهُمَاطَائِفَةٌ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ (2)النور
إذا فعقاب الزانية والزاني هو الجلد في هذه الحالة (100) جلدة
وهذا يعني إن عقاب الزانية والزاني لابد أن يتم بالتحقيق حتى لو كان هذا التحقيق الإثبات فيه هو "حلف اليمين[/gdwl]"
حياك الله أخي الكريم
رد مع اقتباس
  #103  
غير مقروء 2014-08-11, 09:59 PM
youssefnour youssefnour غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-05-30
المكان: مصر/الأسكندريه
المشاركات: 590
youssefnour
افتراضي

الأخ الكريم أبو عبيدة
نحن إذا اتفقنا في بعض الجوانب ، ولكن الموضوع الأساسي مازال حوارنا فيه مستمرا فمثلا أنت تقول
[gdwl]ولماذا السُنّة إذا ؟؟؟؟؟
وأليست لتعليم الكتاب وتفصيل أمور الدين !!![/gdwl]


موضوع "السنة" ليس موضوع حوارنا،،، ولكن موضوع الحوار حول حكم الله على المرأة المحصنة إذا قامت بفعل "الزنا"،، والذي نتحاور حوله ،،، فحكم القرآن الكريم لعقوبة الزنا سواء كانت محصنة أو غير محصنة هو "الجلد" وقد وضعت لك كل الإثباتات من القرآن الكريم،،،، وحتى إجابتك التي برهنت بها تثبت ذلك أيضا فأنت تقول :
[gdwl]فالحكم ذكرته لك أعلاه وهو :
وذهب الجمهور :
إن الأمة إذا زنت فعليها خمسون جلدة ، [/gdwl]


إذا من أين عرفت إنهم خمسون جلده ؟!!!
جاء ذلك في قول الله تعالى " فَعَلَيْهِنَّنِصْفُمَا عَلَىالْمُحْصَنَاتِمِنَ الْعَذَابِ "
وما هو العذاب
هو عذاب الجلد " وَلْيَشْهَدْ عَذَابَهُمَا طَائِفَةٌ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ "
وما هو حد الجلد :
حد الجلد هو الـ(100) جلدة " الزَّانِيَةُ وَالزَّانِي فَاجْلِدُوا كُلَّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا مِئَةَ جَلْدَةٍ "
إذا نصف العذاب هو نصف الـ(100) جلدة أي (50) ىجلدة
ولما كانت كلمة (العذاب) التي إستخدمها الله تعالى كتعبير عن حد الزنا والتي تساوي (100) جلدة ، جاءت في سياق الآية رقم (8) من نفس سورة النور والتي تقول :
وَيَدْرَأُ عَنْهَا الْعَذَابَ أَنْ تَشْهَدَ أَرْبَعَ شَهَادَاتٍ بِاللَّهِ إِنَّهُ لَمِنَ الْكَاذِبِينَ (8)
إذا فتلك الزوجة يرفع عنها الله تعالى حد الجلد " وَيَدْرَأُ عَنْهَا الْعَذَابَ " إذا شهدت أن زوجها من الكاذبين
أظن الأمر أصبح واضح أمام حضرتك أخي أبو عبيدة ، أن حد الزنا هو الجلد سواء كانت زوجه أو أو ثيبا
فمن أين جاء حكم الرجم الذى جاءت به الأحاديث،،،،،، والقرآن الكريم يحدد الجلد بصورة واضحة وصريحة للمرأة المتزوجة

رد مع اقتباس
  #104  
غير مقروء 2014-08-11, 11:08 PM
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة غير متواجد حالياً
مشرف قسم حوار الملاحدة
 
تاريخ التسجيل: 2013-07-20
المكان: بيت المقدس
المشاركات: 6,007
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة
افتراضي


في ضوء وأن المحصنة قد تدل على ثلاث دلالات !!!
وفي الآية التي تذكر أن الأمة أحصنت ؟ فقد سألتك ماذا قصد الله من المحصنات وفي قوله " فنصف ما على المحصنات " ؟؟؟؟؟ فإلى أي معنى تعود هنا المحصنات ؟؟؟
وكيف قررت !!!
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة


وذهب الجمهور

إن الأمة إذا زنت فعليها خمسون جلدة ،
إذا من أين عرفت إنهم خمسون جلده ؟!!!
من السنة المطهرة !!!
فكيف لي تفسير وما معنى إذا أحصن ؟؟؟
هل أصبحت حرة ؟؟؟؟ فإذا عليها مئة جلدة كقولك !!!!!!
ونقطة أخرى لم تطرق إليها : وهو أن الله ذكر وأنه سيجعل للمتزوجات سبيلا !!!أو أمرا !!!
ذكره الله في موقعين !! النساء !!! والطلاق !!!!
وتطرقت أنت لقضية سنن الذين من قبلكم !!!
فيتبدى لنا وأن للأنبياء يوجد سنن !!!
وحتى وما تذكره بعض المصادر !!! وأنت أنكرته !!! أن عقوبة الرجم كانت موجودة عند من قبلنا من الكتابيين !!!!
وطبعا فشرعنا واحكامه فنأخذه فقط عن رسول الله والذي تلقاه عن ربه مباشرة (بشتى أنواع الوحي)!!!
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
إذا فتلك الزوجة يرفع عنها الله تعالى حد الجلد " وَيَدْرَأُ عَنْهَا الْعَذَابَ " إذا شهدت أن زوجها من الكاذبين
أظن الأمر أصبح واضح أمام حضرتك أخي أبو عبيدة ، أن حد الزنا هو الجلد سواء كانت زوجه أو أو ثيبا
فمن أين جاء حكم الرجم الذى جاءت به الأحاديث،،،،،، والقرآن الكريم يحدد الجلد بصورة واضحة وصريحة للمرأة المتزوجة
وكيف جئنا بالصلاة وكل مايخصها مثلا ؟؟؟
فهل السنة لا تعد مصدر تشريع ؟؟؟
وهنا ويبقى لنا هذا :
وهو أن الله ذكر وأنه سيجعل للمتزوجات سبيلا !!! أو أمرا !!!
ذكره الله في موقعين !! النساء !!! والطلاق !!!!
وهل سورة الطلاق مثلا !!! نزلت بعد النور أم قبلها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


ملاحظة للأخ يوسف نور : لا تغرق ردك بتنسيقات غير ضرورية ومبالغ بها !!!
رد مع اقتباس
  #105  
غير مقروء 2014-08-12, 08:13 PM
youssefnour youssefnour غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-05-30
المكان: مصر/الأسكندريه
المشاركات: 590
youssefnour
افتراضي

الأخ الكريم أبو عبيدة
دائما أقول إن ما أكتبه لا يقرأ بتأني،،،، بل تقرأه على عجل،،،، وأنا أعلم إنك رجل تشرف على قسم كبير في المنتدي ،،، ووقتك ثمين للغاية ، لذلك أنت تقرأ على عجل ،، وتأخذ ما بين السطور فقط، ولذلك لا تلاحظ إني قد جاوبت على الكثير مما طلبت الإستفسار عنه

فسؤالك الذي تقول فيه :
[gdwl]وفي الآية التي تذكر أن الأمة أحصنت ؟ فقد سألتك ماذا قصد الله من المحصنات وفي قوله " فنصف ما على المحصنات " ؟؟؟؟؟ فإلى أي معنى تعود هنا المحصنات ؟؟؟
وكيف قررت ![/gdwl]



وأنا أجبت على ذلك في المداخلة رقم (76) إجابة واضحة جدا



ثم أنت تتساءل
[gdwl]فكيف لي تفسير وما معنى إذا أحصن ؟؟؟
هل أصبحت حرة ؟؟؟؟ فإذا عليها مئة جلدة كقولك !!![/gdwl]

يا صديقي العزيز إذا أُحصنت الأمة أي إذا تزوجت وهي مازالت "أمة"،،، فيكون عقابها هو الـ(50) جلدة لأنها مازالت لا تملك أمرها، ومن يملكها هو المتحكم فيها

لأن الأمة لو تم عتقها من العبودية - أصبحت من الحرائر - فيكون عقابها هو عقاب الحرة ، فلماذا يفرض لها عقاب خاص وهي أصبحت تملك أمرها.

وطبعا هذا واضح من سياق الآية الكريمة ، يبدو إن حضرتك قرأت الآية أيضا على عجل!!!!!!!!


أما باقي ما ذكرته يا صديقى فهو خارج موضوع تشريع عقوبة الزنا في الآية الكريمة التي نحن بصدد الحديث عنها
أما موضوع السنة فيمكننا أن نتحاور حوله في موضوع خاص به ،، حتى لا يتفرع الموضوع
أما قولك :
ملاحظة للأخ يوسف نور : لا تغرق ردك بتنسيقات غير ضرورية ومبالغ بها!!!

أنا أفعل هذا يا صديقى في النقط التي أعيدها أكثر من مرة لأنك لم تنتبه إليها!!!!!

والآن يا أخي الكريم بجميع الأدلة من القرآن الكريم فإن حكم الزانية والزاني هو الجلد،،، (والجلد فقط) ،،،،،، ولم يستطيع أهل السنة جميعا أن يأتوا بدليل واحد من القرآن الكريم يشرع بعقوبة "الرجم" للزناة
تحياتي ،،، وأعتقد أن الموضوع قد شمل كافة النقاط الخاصة بعقوبة الزنا ،،، وأنا طبعا لا أقفل الموضوع فأنا جاهز للرد على أي تساؤل عند حضرتك
رد مع اقتباس
  #106  
غير مقروء 2014-08-12, 10:20 PM
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة غير متواجد حالياً
مشرف قسم حوار الملاحدة
 
تاريخ التسجيل: 2013-07-20
المكان: بيت المقدس
المشاركات: 6,007
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
الأخ الكريم أبو عبيدة
دائما أقول إن ما أكتبه لا يقرأ بتأني،،،، بل تقرأه على عجل،،،، وأنا أعلم إنك رجل تشرف على قسم كبير في المنتدي ،،، ووقتك ثمين للغاية ، لذلك أنت تقرأ على عجل ،، وتأخذ ما بين السطور فقط، ولذلك لا تلاحظ إني قد جاوبت على الكثير مما طلبت الإستفسار عنه
السلام عليكم الأخ يوسف نور
وطبعا ليس هذا مبرر ! وهذا ليس من طبعي !!! مع أني افهم النقطة التي التي سيؤول إليه قول محاوري !!
من بداية استدلاله !!!
وثانيا وليسا عيبا وأن تجيب على تساؤل له قصد معين !!! وفي وضوح الاجابة !!!!
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
فسؤالك الذي تقول فيه :
[gdwl]وفي الآية التي تذكر أن الأمة أحصنت ؟ فقد سألتك ماذا قصد الله من المحصنات وفي قوله " فنصف ما على المحصنات " ؟؟؟؟؟ فإلى أي معنى تعود هنا المحصنات ؟؟؟
وكيف قررت ![/gdwl]



وأنا أجبت على ذلك في المداخلة رقم (76) إجابة واضحة جدا
وهنا إجابتك من مشاركة 76 :

[gdwl]ونلاحظ إن الإحصان جاء فى الموضع الأول بمعنى "الحرية" ، وفى الثانى بمعنى "العفة" وفى الموضع الثالث بمعنى "النكاح" وعاد مرة أخرى إلى معنى "الحرية" فى الموضع الأخير[/gdwl]
وهنا وأسالأك وكيف قررت كل تلك المعاني ؟؟؟
ولكن والأهم فتقول أن المعنى الأخير هو الحرية ؟؟؟
فمعنى إذا أحصن !!! فهو أنه أصبحن حرائر !!!!!
عندها عليهن 100 جلدة !!!!
لا تغضب من ! تشديدي في السؤال!! فأنا أحب أن تكون واضحا وبيّنا !!!!
وهذا مطلوب منك كمحاور حقيقي ونزيه وذا مصداقية !!! وليس هذا مطعنا - والعياذ بالله - ولكن كعقلاء وجب تذكير بعضنا !!!!
والمهم بالنسبة للمعاني التي ذكرت !!! فكيف قررت !!! وما دليلك ؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
ثم أنت تتساءل
[gdwl]فكيف لي تفسير وما معنى إذا أحصن ؟؟؟
هل أصبحت حرة ؟؟؟؟ فإذا عليها مئة جلدة كقولك !!![/gdwl]

يا صديقي العزيز إذا أُحصنت الأمة أي إذا تزوجت وهي مازالت "أمة"،،، فيكون عقابها هو الـ(50) جلدة لأنها مازالت لا تملك أمرها، ومن يملكها هو المتحكم فيها
وهنا نرى أن تفسر معنى أحصن : أي الزواج !!!!
ولكن كيف يقيم عليها سيدها الحجة في حين أنها فحشت ؟؟؟؟؟؟
فهي زوجة ؟؟؟؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
وطبعا هذا واضح من سياق الآية الكريمة ، يبدو إن حضرتك قرأت الآية أيضا على عجل!!!!!!!!
أستغرب عليك برد كهذا !!!!!
هل تنكر وأني من أهل السنة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
أليس بحكم علمي للسنة !! فأنا أعلم وما وراء الآيات !! بحكم تعليم الرسول !!!
وثانيا فقد أوردت لك من ردي وردك !!! وأن الله سيجعل للمرأة المرتكبة الفحش وهي متزوجة سبيلا وحلا !!!
فهل ننكر بعض القرآن ؟؟ ونؤمن ببعض ؟؟؟؟
وهل سورة الطلاق مثلا نزلت قبل سور النور أم بعدها ؟؟؟؟
فكيف ستبني حكم لله وهناك دلالات أخرى ؟؟؟؟
والقرآن كله مترابط !!! فلا تقل لي !!! ويل للمصلين ثم تسكت !!! مثلا !!!
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
أما قولك :
ملاحظة للأخ يوسف نور : لا تغرق ردك بتنسيقات غير ضرورية ومبالغ بها!!!
أنا أفعل هذا يا صديقى في النقط التي أعيدها أكثر من مرة لأنك لم تنتبه إليها!!!!!
سأنقل لك مثلا !!! وهو للنجاعة لا أكثر !!!
[gdwl]
[ COLOR=seagreen][ gdwl][ COLOR=seagreen]وفي الآية التي تذكر أن الأمة أحصنت[/ COLOR][ COLOR=seagreen] [ COLOR=seagreen]؟ فقد سألتك ماذا قصد الله من المحصنات وفي قوله " فنصف ما على المحصنات[COLOR=seagreen ] " [ COLOR=seagreen]؟؟؟؟؟ فإلى أي معنى تعود هنا المحصنات ؟؟؟[ COLOR=seagreen]
[/COLOR ][ COLOR=seagreen]وكيف قررت[/COLOR ][COLOR=seagreen ] ![/gdwl ][ /COLOR ][/COLOR ][/COLOR ][/COLOR ][/COLOR ][/COLOR ][ COLOR=seagreen][ /COLOR]

[/gdwl]
كان يكفيك لتصل نفس النتيجة أن تنسق كالتالي :
[gdwl]
[ gdwl ] [ COLOR=seagreen] وفي الآية التي تذكر أن الأمة أحصنت ؟ فقد سألتك ماذا قصد الله من المحصنات وفي قوله " فنصف ما على المحصنات ؟؟؟؟؟ فإلى أي معنى تعود هنا المحصنات ؟؟؟ وكيف قررت !
[/gdwl ][/COLOR ]
[/gdwl]
أرأيت الفرق !!!!
جربه !!!!
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
والآن يا أخي الكريم بجميع الأدلة من القرآن الكريم فإن حكم الزانية والزاني هو الجلد،،، (والجلد فقط) ،،،،،، ولم يستطيع أهل السنة جميعا أن يأتوا بدليل واحد من القرآن الكريم يشرع بعقوبة "الرجم" للزناة
وهنا أخي يوسف راجع كلامك جيدا !!!
فهنا ذكرت القرآن كله !!!
غعليك الرد على سأئلتي !! والمتعلقة بأن الله سيجعل سبيلا !! أو يحدث أمرا !!!
وهذا بخصوص المتزوجات فقط !!!! فلماذا ؟؟؟؟؟
وهل نزلت سورة النور -مثلا- قبل الطلاق أو بعدها ؟؟؟ سؤال مهم جدا !!!!!!!
رد مع اقتباس
  #107  
غير مقروء 2014-08-14, 04:14 PM
youssefnour youssefnour غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-05-30
المكان: مصر/الأسكندريه
المشاركات: 590
youssefnour
افتراضي

الأخ الكريم أبو عبيدة
صديقى العزيز
أعتزربشدة لتأخر الرد وذلك بسبب إنقطاع الكهرباء العديد من المرات أمس فتأثر النت أيضا سواء على الكمبيوتر أو على المحمول ،،، فأرجوا قبول إعتزاري
نعود لحوارنا :
أنت تقول :
[gdwl]وهنا إجابتك من مشاركة 76 :
ونلاحظ إن الإحصان جاء فى الموضع الأول بمعنى "الحرية" ، وفى الثانى بمعنى "العفة" وفى الموضع الثالث بمعنى "النكاح" وعاد مرة أخرى إلى معنى "الحرية" فى الموضع الأخير
[/gdwl]


لا يا صديقى هذه ليست إجابتى كاملة ،،، ولكن هذه كانت المحصلة فقط ،،، أما إجابتي الكاملة فكانت في ردى (76) والتي تقول :

والمراد بالمحصنات في قوله تعالى : " الْمُحْصَنَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ" هو "الحرائر" في مقابل "الإماء"، المشارإليهن في قوله تعالى :" مِنْ فَتَيَاتِكُمُ"
وسمى الحرائر بالمحصنات لأنهن أحصن بحريتهن عنالأحوال التي تكتنف الإماء، مختارات كن أو مكرهات، فهذه هى طبيعة علمهنالممتهن، والمبتذل، على عكس الحرائر ، المحصنات ، المصونات، البعيدات عنهذه الصفات غير الحميدة .

ثم ذكرت إختلاف معني الإحصان في سياق الآية الكريمة فقلت :
ونلاحظ إن الإحصان جاء فى الموضع الأول بمعنى "الحرية" ، وفى الثانى بمعنى "العفة" وفى الموضع الثالث بمعنى "النكاح" وعاد مرة أخرى إلى معنى "الحرية" فى الموضع الأخير

ثم إختتمت الآية الكريمة بذكر الأحكام الواردة فيها فقلت :
فنحن ، فى سياق هذه الآية أمام حكمين :
الأول : يتعلق بزنا الحرة، وعقوبتها مائة جلدة ، كما بينت سورة النور، سواء كانت بكرا أم ثيبا .
والثاني : يتعلق بزنا الأمة ، إذا تزوجت ، وعقوبتها خمسون جلدة كما بينت آية سورة النساء.

فما هو الغير مفهوم في هذا البناء المحكم من الله تعالى لعقوبة الزنا .


ثم أنت تقول :
[gdwl]وهنا نرى أن تفسر معنى أحصن : أي الزواج !!!!
ولكن كيف يقيم عليها سيدها الحجة في حين أنها فحشت ؟؟؟؟؟؟
فهي زوجة ؟؟؟؟؟[/gdwl]

يا أخي الفاضل هو إحنا بنتكلم في إيه من الصبح ،،، أليس حوارنا في حالات "الزنا" عموما سواء كانت زوجة أو بكرا ،،،، والأمة لا تملك أمر نفسها ،،، فإن سيدها هو الذي يملك أمرها حتى لو تزوجت عبدا مثلها ، فإن سيدها مازال يملك أمرها لأنه لم يعتقها ،، ولذلك رأف بها الله تعالى وجعل حدها نصف حد الحرة، حتى تقاوم الزنا بقدر ما تستطيع .
ثم أنت تقول :
[gdwl]غعليك الرد على سأئلتي !! والمتعلقة بأن الله سيجعل سبيلا !! أو يحدث أمرا !!!
وهذا بخصوص المتزوجات فقط !!!! فلماذا ؟؟؟؟؟[/gdwl]

يا أخي الكريم نحن نتكلم عن حكم الزنا في حالة إثباته ،،، وإستدلالي بآية سورة الطلاق كان لإثبات عدم وجود رجم ،، ووضعت دليل إثبات إضافي من سورة الطلاق، وفيها يلزم الله تعالى الزوج بعدم خروج الزوجة المطلقة إلا بعد العدة،،،، إلا في حالة الزنا فالزوج يطلقها ويسرحها فور الطلاق ،، فلو كان الحكم رجما فما فائدة الطلاق؟!!!!!!!
أما جعل السبيل أو إحداث أمر ،،، فهذا لا يدخل في حكم الزنا ،،، وأنا لا أريد أن أخرج خارج موضوع حكم الزنا
ثم أنت تقول :
[gdwl]وهل نزلت سورة النور -مثلا- قبل الطلاق أو بعدها ؟؟؟ سؤال مهم جدا !!!!!!!
وهل نزلت سورة النور قبل سورة النساء والتي توضح الحكم فيها بالجلد،،، أم بعدها
[/gdwl]آسف يا صديقى هذا ليس سؤالا مهما على الأطلاق لأن الله سبحانه وتعالى لا يتبدل لديه القول فتدبر:
مَا يُبَدَّلُ الْقَوْلُ لَدَيَّ وَمَا أَنَا بِظَلَّامٍ لِلْعَبِيدِ (29)ق
فهل ثقتك في الله تعالى أن ينزل حكم في سورة ،، ثم يبدله في سورة أخري ،،، رغم تأكيده بأن القول عنده واحد لا يتبدل أبدا .
أستاذ أبو عبيدة ،،، لقد طلبت منك أن تأتي بآية واحدة تلمس حتى ولو من على بعد حكما بالرجم ،،،، إسوة بكل الآيات التي وضعتها لك وكلها أحكام بالجلد. ولكنك لم تثبت



الأن الموضوع مطروح أمام القراء والأعضاء ، فلا يوجد فيه الجديد،، ولا أريد أن يتفرع الموضوع
نلتقي يا صديقى في موضوع آخر إن شاء الله
وسأطرح عليك يا صديقى سؤالا لموضوع جديد قريبا إن شاء الله ، فإلي أن نلتقي كل الإحترام والتقدير لشخصكم الكريم
تحياتي وهداك الله وهدانا لصراطه المستقيم

رد مع اقتباس
  #108  
غير مقروء 2014-08-14, 09:36 PM
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة غير متواجد حالياً
مشرف قسم حوار الملاحدة
 
تاريخ التسجيل: 2013-07-20
المكان: بيت المقدس
المشاركات: 6,007
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
لا يا صديقى هذه ليست إجابتى كاملة ،،، ولكن هذه كانت المحصلة فقط ،،، أما إجابتي الكاملة فكانت في ردى (76) والتي تقول :
والمراد بالمحصنات في قوله تعالى : " الْمُحْصَنَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ" هو "الحرائر" في مقابل "الإماء"، المشارإليهن في قوله تعالى :" مِنْ فَتَيَاتِكُمُ"
نتفق معك !
ثم :
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
وسمى الحرائر بالمحصنات لأنهن أحصن بحريتهن عن الأحوال التي تكتنف الإماء، مختارات كن أو مكرهات، فهذه هى طبيعة عملهن الممتهن، والمبتذل ، على عكس الحرائر ، المحصنات ، المصونات، البعيدات عن هذه الصفات غير الحميدة .
أنت هنا تتكلم عن أصل الرق !!! فإما هو قسري ! كرق الحرب !
وربما هو اختياري حسب رأيك ؟؟ ولكنه !! قد يكون قسريا لظروف المعيشة !!!
والتفريق بالحكم بين الأمة والحرة !!! لماذا حسب رأيك ؟؟؟
ولماذا ذكر الله النساء في الحكم و! واستثنى الرجال ؟؟؟
فهل ولو زنى عبد محصن فليه نصف العذاب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وهل ولو ؟ أن المرأة رمت زوجها بالفاحشة عليها الملاعنة ؟؟؟ أم ماذا ؟؟؟؟؟
أسئلة بحاجة للجواب !
ثم وهكذا ينظر للموالي ؟؟؟ :(((عملهن الممتهن ، والمبتذل )))؟؟ (وصفات غير حميدة) ؟
لم كنت منصفا لقلت وضعها الخاص وبفقد كامل إرادتها !! وربما الحقوق الأقل التي لها !!
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
ثم ذكرت إختلاف معني الإحصان في سياق الآية الكريمة فقلت :
ونلاحظ إن الإحصان جاء فى الموضع الأول بمعنى "الحرية" ، وفى الثانى بمعنى "العفة" وفى الموضع الثالث بمعنى "النكاح" وعاد مرة أخرى إلى معنى "الحرية" فى الموضع الأخير
كيف عرفت وأن قصد الله في المرة الأخيرة في المحصنات وأنهن الحرائر ؟؟؟ وليس المتزوجات ؟؟؟
ما دليلك ؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
ثم إختتمت الآية الكريمة بذكر الأحكام الواردة فيها فقلت :
فنحن ، فى سياق هذه الآية أمام حكمين :
الأول : يتعلق بزنا الحرة، وعقوبتها مائة جلدة ، كما بينت سورة النور، سواء كانت بكرا أم ثيبا .
والثاني : يتعلق بزنا الأمة ، إذا تزوجت ، وعقوبتها خمسون جلدة كما بينت آية سورة النساء.
إذا تجيز لنفسك لملمة حكمين من مقطعين ؟؟؟ ولا تجيز لغير ك التساؤل : أن الله قال عن المتزوجات وأنه سيحدث أمرا ؟؟؟
فليس حجة أنك منكر للسنة !!! أن حكم الله سيورده الله من خلال تبيين الرسول الذي يوحي له الله عز وجل ؟؟؟
فكيف عرفنا اللاة مثلا ؟؟؟
هل تستطيع نكران وأنا تعلمنا الصلاة عنطريق الرسول !!!
فهل نصدق السنة بشيء ؟؟؟ ونكذبها بشيء آخر ؟؟؟؟؟؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
فما هو الغير مفهوم في هذا البناء المحكم من الله تعالى لعقوبة الزنا .
الاسئلة التي سألتك إياها أعلاه !!!
ولماذا قال الله عز وجل "ويدرأ عنها العذاب "
ولم يقل القصاص ؟؟ أو الجلد ؟؟
وكلمة العذاب وردت في القرآن كثيرا !!!! فلماذا نردها على الجلد فقط ؟؟؟
لماذا لا نردها على حكم الحبس المنزلي بق المتزوجة وحسب سورة النساء ؟؟؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
أخي الفاضل هو إحنا بنتكلم في إيه من الصبح ،،، أليس حوارنا في حالات "الزنا" عموما سواء كانت زوجة أو بكرا ،،،، والأمة لا تملك أمر نفسها ،،، فإن سيدها هو الذي يملك أمرها حتى لو تزوجت عبدا مثلها ، فإن سيدها مازال يملك أمرها لأنه لم يعتقها ،، ولذلك رأف بها الله تعالى وجعل حدها نصف حد الحرة، حتى تقاوم الزنا بقدر ما تستطيع .
ألسنا نتكلم بكتاب الله عامة ؟؟؟؟؟
مزاجكم وأنكم تنكرون السنة ؟؟؟ وادعائكم هذا باطل مرفوض ومثبت ضلاله !
ولكن وهل مزاجكم أيضا !! أن تقتصوا من القرآن ما تشاؤون ؟؟؟؟
فهل ومزاجي يقول ! انظر أحكام سورة النور وأفسرها حسب هواي - وتنكر تعليم وتبيين الرسول -وثم لا نظر إلى قول الله في سورة النساء عن المتوزوجات وأن الله سيحدث أمرا !!!
هل عيب على الله أن يبلغ حكمه بأي طريقة يشاء ؟؟؟ هل تعيب على الله أن يزل حكمه من خلال البلاغ الرسالي الغير قرآني ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
إلا في حالة الزنا فالزوج يطلقها ويسرحها فور الطلاق ،، فلو كان الحكم رجما فما فائدة الطلاق؟!!!!!!!
ما دليلك وكيف وصلت لهذه النتيجة ؟؟؟
ولماذا حصرتها فقط في هذه الحالة ؟؟؟؟؟
والآية تتكلم عن مطلق الطلاق !! وتتكلم وفي حال وإذا المطلقة إذا زنت !!!!!!!؟؟؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
أما جعل السبيل أو إحداث أمر ،،، فهذا لا يدخل في حكم الزنا ،،، وأنا لا أريد أن أخرج خارج موضوع حكم الزنا
ما أدراك ؟؟ وكيف حكمت ؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
ثم أنت تقول
وهل نزلت سورة النور -مثلا- قبل الطلاق أو بعدها ؟؟؟ سؤال مهم جدا
وهل نزلت سورة النور قبل سورة النساء والتي توضح الحكم فيها بالجلد،،، أم بعدها
نعم فما قولك ؟؟؟؟؟؟
هل الدين هوى ؟؟؟ أو تخمين ؟؟؟ أو تحكيم هوى ؟؟؟
ألاتخاف أن تقول على الله بغير حكمه!! أن تقول عليه بغير علم ؟؟؟؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
آسف يا صديقى هذا ليس سؤالا مهما على الأطلاق لأن الله سبحانه وتعالى لا يتبدل لديه القول فتدبر:
مَا يُبَدَّلُ الْقَوْلُ لَدَيَّ وَمَا أَنَا بِظَلَّامٍ لِلْعَبِيدِ (29)ق
اله لا يتبدل له القول !!!
ولكن الله الرحيم الحكيم !!! فحكمه أنه يراعي أوضاع التحول !! فينزل حكمه متدرجا !!!
والله يقول : " وما ننسخ من آية أو ننسها نأت بخير منها "
فهذا قول الله ومن حكمه ومن حكمته !!!
وقول الله في الرحمة وفي مراعاة أوضاع الناس يستدعي أن يتدرج الله في حكمه !!!
وهل النسخ والانساء من تبديل قول الله عز وجل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
أستاذ أبو عبيدة ،،، لقد طلبت منك أن تأتي بآية واحدة تلمس حتى ولو من على بعد حكما بالرجم ،،،، إسوة بكل الآيات التي وضعتها لك وكلها أحكام بالجلد. ولكنك لم تثبت
قد تحدثنا معك وهنا وفي هذا الأمر وأن الله سيحدث أمرا !!!
وهل تبيين الرسول وتعليمه ليس من الدين ؟؟؟؟
كبف عرفنا الصلاة وكل أحكامها وأوقاتها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ونرجو أن تجيب عل كل الأسئلة على حدة وبدقة !!!!!!
رد مع اقتباس
  #109  
غير مقروء 2014-08-15, 08:15 PM
youssefnour youssefnour غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-05-30
المكان: مصر/الأسكندريه
المشاركات: 590
youssefnour
افتراضي

الأخ الكريم أبو عبيدة
حياكم الله :
أنت تسأل:
[gdwl]والتفريق بالحكم بين الأمة والحرة !!! لماذا حسب رأيك[/gdwl]
لأن الآمة مغلوبة على أمرها وغالبا تأتي الفاحشة عن طريق إكراهها فتدبر قول الله تعالى :
وَلَا تُكْرِهُوا فَتَيَاتِكُمْ عَلَى الْبِغَاءِ
لذلك فقد خفف الله عنها "الحد" وجعله نصف حد الحرة،،، بل إن أكثر من هذا فإن الله يعفوا عنها بعد إكراهها فتدبر :
وَمَنْ يُكْرِهُّنَّ فَإِنَّ اللَّهَ مِنْ بَعْدِ إِكْرَاهِهِنَّ غَفُورٌ رَحِيمٌ
ثم إنك عندما تسأل وتقول :
[gdwl]ولماذا ذكر الله النساء في الحكم و! واستثنى الرجال ؟؟؟
فهل ولو زنى عبد محصن فليه نصف العذاب[/gdwl]

يا أخي الكريم ،،، وهل العبد يكره على فعل الزنا،،، إن الإكراه للآمة فقط ،،، أما العبد فلا يكره .
وَلَا تُكْرِهُوا فَتَيَاتِكُمْ عَلَى الْبِغَاءِ إِنْ أَرَدْنَ تَحَصُّنًا لِتَبْتَغُوا عَرَضَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَمَنْ يُكْرِهُّنَّ فَإِنَّ اللَّهَ مِنْ بَعْدِ إِكْرَاهِهِنَّ غَفُورٌ رَحِيمٌ (33)النور
ثم أنت تقول :
[gdwl]وهل ولو ؟ أن المرأة رمت زوجها بالفاحشة عليها الملاعنة ؟؟؟ أم ماذا[/gdwl]
يا أخي الكريم إن حكم اللعان خاص بالمرأة .

ثم أنت تسأل :
[gdwl]كيف عرفت وأن قصد الله في المرة الأخيرة في المحصنات وأنهن الحرائر ؟؟؟ وليس المتزوجات ؟؟؟
ما دليلك[/gdwl]

لا إله إلا الله،،،، يا أستاذ أبو عبيده وهل المتزوجات ليسوا من الحرائر ،،، إن الحرائر هنا بمعني التي تنعم بحريتها سواء كانت ثيبا أو بكرا ،، فالعقاب واحد،،،، (الجلد)،،، ولذلك جاء حكم الأمة بنصف عقوبة الحرة،، ولكن طبعا لأن الرواية البشرية جاءت بتقسيم لنوع العقاب ، لذلك لم تري وضوح الآية لأن الرواية البشرية مسيطرة على تفكيرك فجعلت هذه الرواية حاكمة على نص الآية الكريمة الواضح جدا ، إن حكم الله هو الجلد سواء كانت زوجة أو بكرا


ثم أنت تقول :
[gdwl]ولماذا قال الله عز وجل "ويدرأ عنها العذاب "
ولم يقل القصاص ؟؟ أو الجلد ؟؟
وكلمة العذاب وردت في القرآن كثيرا !!!! فلماذا نردها على الجلد فقط ؟؟؟
لماذا لا نردها على حكم الحبس المنزلي بق المتزوجة وحسب سورة النساء ؟؟؟؟؟[/gdwl]

يا أخي الكريم أنت مشرف على واحد من أهم أقسام المنتدي وهو قسم الملاحدة،،، أي إنك تحاور علماء ، لأن من المعروف إن الملاحدة ذكائهم كبير لأن عقولهم لا تسيطر عليه لا فرق ولا مذاهب ،، فهي عقول منطلقه ،،، ومع ذلك أجدك تسأل أسئلة ما كنت أتصور إنك كنت ستسألها رغم وضوح إجابتها
يا أستاذ أبو عبيدة إن عقاب الله هو عذاب في جميع حالاته،،، سواء كان في الدنيا أو في الآخرة ،،، ولكن تحديد نوع العذاب يأتي في سياق الآية
فعندما يقول الله تعالى :
وَأَمَّا الَّذِينَ فَسَقُوا فَمَأْوَاهُمُ النَّارُ كُلَّمَا أَرَادُوا أَنْ يَخْرُجُوا مِنْهَا أُعِيدُوا فِيهَا وَقِيلَ لَهُمْ ذُوقُوا عَذَابَ النَّارِ الَّذِي كُنْتُمْ بِهِ تُكَذِّبُونَ (20)السجدة
لا شك إن هذا عذاب النار في الآخرة
وعندما يقول الله تعالى :
فَلَمَّا قَضَيْنَا عَلَيْهِ الْمَوْتَ مَا دَلَّهُمْ عَلَى مَوْتِهِ إِلَّا دَابَّةُ الْأَرْضِ تَأْكُلُ مِنْسَأَتَهُ فَلَمَّا خَرَّ تَبَيَّنَتِ الْجِنُّ أَنْ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ الْغَيْبَ مَا لَبِثُوا فِي الْعَذَابِ الْمُهِينِ (14)سبأ
إن العذاب هنا بمعني عذاب العمل المضني المجهد الذي يكلفهم به سليمان
وعندما يقول الله تعالى :
فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِيحًا صَرْصَرًا فِي أَيَّامٍ نَحِسَاتٍ لِنُذِيقَهُمْ عَذَابَ الْخِزْيِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَلَعَذَابُ الْآَخِرَةِ أَخْزَى وَهُمْ لَا يُنْصَرُونَ (16)فصلت
كلمة العذاب الأولى هى عذاب الريح ذات الصوت العالى والتى تجعلهم في خزى دائم ،،، والعذاب الآخري هو عذاب جهنم.....
إذا فنوع العذاب يحدده سياق الآية الكريمة ،،، فعندما يقول الله تعالى إن عقوبة الزنا هو الجلد ويأمر المسلمين أن تشاهد طائفة من المؤمنين عذاب هؤلاء الزناة سواء العذاب البدني نتيجة للجلد أو العذاب النفسي نتيجة للفضيحة
وعندما يصف الله تعالى عقوبة الزنا بالعذاب، وجاءت كلمة "العذاب" معرفة بآل العهدية، آي العذاب المعهود ، أي السابق تعريفه والمشار إليه في قوله تعالى[ الآية2] "وَلْيَشْهَدْ عَذَابَهُمَا"
،،، فيصبح حكم الجلد معروفا بـ (العذاب)، كما وصفه الله تعالى في محكم التنزيل،، لذلك لا يكرر الله الحكم في كل مرة وإنما يكتفي بالوصف (العذاب)،،،، فيقول نصف العذاب - أو العذاب كاملا - أو يدرأ عنها العذاب – فيفهم من ذلك أن العذاب هو عذاب الجلد،،فهل عندك أنت دليلا من القرآن الكريم أن هناك عذاب يدل على الرجم حتى نفهم منه إن نصف العذاب هو نصف الرجم،،،، وربما تدلنا أنت عن ما هو نصف الرجم.


ثم أنت تسأل في بيان حكم المطلقة فتقول :
[gdwl]ما دليلك وكيف وصلت لهذه النتيجة ؟؟؟
ولماذا حصرتها فقط في هذه الحالة ؟؟؟؟؟
والآية تتكلم عن مطلق الطلاق[/gdwl]

يا صديقى العزيز الله سبحانه وتعالى يشرع ببقاء المطلقة في المنزل حتى استكمال العدة ، مهما كان سبب الطلاق، هذا تشريع واجب النفاذ فتدبر : " يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ فَطَلِّقُوهُنَّ لِعِدَّتِهِنَّ وَأَحْصُوا الْعِدَّةَ وَاتَّقُوا اللَّهَ رَبَّكُمْ لَا تُخْرِجُوهُنَّ مِنْ بُيُوتِهِنَّ"
ثم تشريع آخر يستوجب خروج المرأة المطلقة من منزلها فورا إذا كان سبب الطلاق هو الفاحشة فتدبر :
وَلَا يَخْرُجْنَ إِلَّا أَنْ يَأْتِينَ بِفَاحِشَةٍ مُبَيِّنَةٍ
هذه تشريعات الله،،، (وَتِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ) وليس تشريعات النبي ، فإذا تعدى أحد حدود الله فإنه ظالم لنفسه،،، (وَمَنْ يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ) ،، لماذا؟ ،، لأن حدود الله هو وحده المتصرف فيها،، فلا الرسول ولا أولي الأمرمن المسلمين يستطيعون مخالفة حدود الله ،،، فهم لا يعلمون ما يريد الله فتدبر : " لَا تَدْرِي لَعَلَّ اللَّهَ يُحْدِثُ بَعْدَ ذَلِكَ أَمْرًا " فقد يعفوا الله أو يزيد من عقابه هو المتصرف الوحيد.

هذه كانت إجاباتي على ما يخص موضوع حكم الزنا
أما موضوع السنه والنسخ وما طلبت حضرتك إجاباتي عليه فهذا له مواضيع خاصة نقيم حولها الحوار
تحياتي،،،،،، وأرجوا أن أكون وضحت الأمر،،،،،،،،

رد مع اقتباس
  #110  
غير مقروء 2014-08-16, 02:32 AM
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة غير متواجد حالياً
مشرف قسم حوار الملاحدة
 
تاريخ التسجيل: 2013-07-20
المكان: بيت المقدس
المشاركات: 6,007
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
أنت تسأل:
والتفريق بالحكم بين الأمة والحرة !!! لماذا حسب رأيك
لأن الآمة مغلوبة على أمرها وغالبا تأتي الفاحشة عن طريق إكراهها فتدبر قول الله تعالى :
وَلَا تُكْرِهُوا فَتَيَاتِكُمْ عَلَى الْبِغَاءِ
ومن قال أن الأمة المكرهة عليها عقاب ؟؟؟؟؟ آتنا بالدليل !!!!
والله يقول : " وَمَنْ يُكْرِهُّنَّ فَإِنَّ اللَّهَ مِنْ بَعْدِ إِكْرَاهِهِنَّ غَفُورٌ رَحِيمٌ "
فالمكره لليس عليه عقوبة أصلا !!!!
هذا ليس جوابا !!!
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
ثم إنك عندما تسأل وتقول :
[gdwl]ولماذا ذكر الله النساء في الحكم و! واستثنى الرجال ؟؟؟
فهل ولو زنى عبد محصن فليه نصف العذاب[/gdwl]

يا أخي الكريم ،،، وهل العبد يكره على فعل الزنا،،، إن الإكراه للآمة فقط ،،، أما العبد فلا يكره .
من قال وأنه لا يكره ؟ فهو عبد ! وقد يكرهه سيده كفرا على الفحش والقبح !!!
هذا في حال الاكراه !!! ولكن هل العبد ملاك ؟؟؟؟؟ فهو بشر وكبقة الأحرار العصاة قد يقع في المعصية !!!
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
]ثم أنت تقول :
[gdwl]وهل ولو ؟ أن المرأة رمت زوجها بالفاحشة عليها الملاعنة ؟؟؟ أم ماذا[/gdwl]
يا أخي الكريم إن حكم اللعان خاص بالمرأة .
وما حكم الرجال ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
ثم أنت تسأل :
[gdwl]كيف عرفت وأن قصد الله في المرة الأخيرة في المحصنات وأنهن الحرائر ؟؟؟ وليس المتزوجات ؟؟؟
ما دليلك[/gdwl]

لا إله إلا الله،،،، يا أستاذ أبو عبيده وهل المتزوجات ليسوا من الحرائر ،،،
ولكن الله ذكر أن الأمة إذا احصنت : أي تزوجت !!!!
ثم الله يذكر ومباشرة وأنه عليهن نصف ما على المحصنات !!!
أي تزوجت فأحصنت فاصبحت من المتزوجات وأي المحصنات !!!
هذا الذي يقوله سياق الآية !!!!
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
إن الحرائر هنا بمعني التي تنعم بحريتها سواء كانت ثيبا أو بكرا ،، فالعقاب واحد،،،، (الجلد)،،، ولذلك جاء حكم الأمة بنصف عقوبة الحرة،، ولكن طبعا لأن الرواية البشرية جاءت بتقسيم لنوع العقاب ، لذلك لم تري وضوح الآية لأن الرواية البشرية مسيطرة على تفكيرك فجعلت هذه الرواية حاكمة على نص الآية الكريمة الواضح جدا ، إن حكم الله هو الجلد سواء كانت زوجة أو بكرا
ما هذا التعليل العقيم ؟؟؟
وكيف عرفنا الدي وتشريعاته وعباداته !!! أليس عن طريق روايات الرجال وتناقله عبر الأجيال ؟؟؟؟؟؟؟
وهل الدين هو أجزاء متفرقة ؟ أم كله وحدة واحدة ؟
فالدين كله كامل ومتكامل وهو وحدة واحدة -كالب وسنة -!!!!!
والرواية البشرية أليست هي عن تعليم وتوضيح وبيان الرسول !!! والتي دونها يكون الدين غير واضح المعالم !!!
فكثير من الأمر لا يستبين حكمها لولا سنة الرسول !!!
فالدين ليس هوى كل فرد !!!
بل هو بلاغ وتعليم الرسول عن ربه عز وجل !!!!!
وما زلنا وعند تساؤلنا أن الله سيجعل للمتزوجات سبيلا ؟؟؟؟؟
فأين هو هذا السبيل وكيف تعرفه ؟؟؟؟
وكبق تعرف أن سور النور أنزلت قبل النساء أو بعدها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
ثم أنت تقول :
[gdwl]ولماذا قال الله عز وجل "ويدرأ عنها العذاب "
ولم يقل القصاص ؟؟ أو الجلد ؟؟
وكلمة العذاب وردت في القرآن كثيرا !!!! فلماذا نردها على الجلد فقط ؟؟؟
لماذا لا نردها على حكم الحبس المنزلي بحق المتزوجة وحسب سورة النساء ؟؟؟؟؟[/gdwl]

يا أخي الكريم أنت مشرف على واحد من أهم أقسام المنتدي وهو قسم الملاحدة،،،
وما دخل الاشراف ؟ وهناك سؤال يريد جواب ؟؟؟
هل هذا هروب ؟؟؟
وهل كمؤمن بالقرآن مثلك فيجعل قوله هو المعنى الصحيح ؟؟؟؟
أم وجب عليه بتعليم الرسول وكقول الله تعالى ؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
أي إنك تحاور علماء ، لأن من المعروف إن الملاحدة ذكائهم كبير لأن عقولهم لا تسيطر عليه لا فرق ولا مذاهب ،، فهي عقول منطلقه ،،،
يا أخي وهناك قول ! وليس لي !!! وأن أنصاف العلماء هم الملاحدة !!!
والملاحدة ليس ذكائهم -ربما بعضهم - ولكنهم يتغطون بمجموع منجزات إنسانية ويريدون تكريسها لضلال لا يقوم على عقل سليم أصلا !!!
الله أرهم بعض آياته فاغتروا !!!
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
ومع ذلك أجدك تسأل أسئلة ما كنت أتصور إنك كنت ستسألها رغم وضوح إجابتها
واضحة لرجل يقر بالسنة المطهرة !!!
ولكن بالنسبة لمنكر للسنة فهي طلاسم !!!!!
والذنب ذنبكم !!!
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
يا أستاذ أبو عبيدة إن عقاب الله هو عذاب في جميع حالاته،،، سواء كان في الدنيا أو في الآخرة ،،، ولكن تحديد نوع العذاب يأتي في سياق الآية
العذاب الأولي يذكر الغير متزوجات !!!
ولكن الله قال-في موقعين آخرين من القرآن - وأنه سيجعل سبيلا ويحدث أمر للمتزوجات !!!
فهل ننكر بعض كلام الله ؟؟؟ زنقول على الله بغير علم ؟؟؟؟
وقولك : عقاب الله عذاب !!! ولكن ما نوعه ؟؟؟؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
فَلَمَّا قَضَيْنَا عَلَيْهِ الْمَوْتَ مَا دَلَّهُمْ عَلَى مَوْتِهِ إِلَّا دَابَّةُ الْأَرْضِ تَأْكُلُ مِنْسَأَتَهُ فَلَمَّا خَرَّ تَبَيَّنَتِ الْجِنُّ أَنْ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ الْغَيْبَ مَا لَبِثُوا فِي الْعَذَابِ الْمُهِينِ (14)سبأ

إن العذاب هنا بمعني عذاب العمل المضني المجهد الذي يكلفهم به سليمان
ما أدراك ؟ وما دليلك ؟ ربما القوم كاوا مستمتعين في تحقيق قدراتهم الخاصة !!!
والعذاب المهين كان شيئا آخر !!!!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
كلمة العذاب الأولى هى عذاب الريح ذات الصوت العالى والتى تجعلهم في خزى دائم ،،، والعذاب الآخري هو عذاب جهنم.....
والله بقول : " ما تذر من شيء إلا جعلته كالرميم "
وقال : " ترى القوم صرعى "
فحتى هنا فتخالف القرآن الكريم !

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
إذا فنوع العذاب يحدده سياق الآية الكريمة ،،، فعندما يقول الله تعالى إن عقوبة الزنا هو الجلد ويأمر المسلمين أن تشاهد طائفة من المؤمنين عذاب هؤلاء الزناة سواء العذاب البدني نتيجة للجلد أو العذاب النفسي نتيجة للفضيحة
هذا تحليلك!
ولكن الله لم يبين نوع العذاب للمتزوجات !!!!
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
وعندما يصف الله تعالى عقوبة الزنا بالعذاب، وجاءت كلمة "العذاب" معرفة بآل العهدية، آي العذاب المعهود ، أي السابق تعريفه والمشار إليه في قوله تعالى[ الآية2] "وَلْيَشْهَدْ عَذَابَهُمَا

وكبف عرفت أنها عهدية ؟
وربما هي عهدية للحكم الي نزل في السنة المطهرة !!!
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
،،، فيصبح حكم الجلد معروفا بـ (العذاب)، كما وصفه الله تعالى في محكم التنزيل،، لذلك لا يكرر الله الحكم في كل مرة وإنما يكتفي بالوصف (العذاب)،،،، فيقول نصف العذاب - أو العذاب كاملا - أو يدرأ عنها العذاب – فيفهم من ذلك أن العذاب هو عذاب الجلد،،فهل عندك أنت دليلا من القرآن الكريم أن هناك عذاب يدل على الرجم حتى نفهم منه إن نصف العذاب هو نصف الرجم،،،، وربما تدلنا أنت عن ما هو نصف الرجم.
لدي تقرير لله تعالى وأن سيجعل أو يحدث للمتزوجات الفاحشات سبيلا أو أمرا !!!
فالله ذكرهن بحكم خاص !!!
فالعذاب للمتزوجات يعني الحكم الخاص الذي نزل بحقهن !!!
وقد ورد في السنة !!! كما جاءنا كل أحكام الصلاة عن السنة !!!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
ثم أنت تسأل في بيان حكم المطلقة فتقول :
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
[gdwl]ما دليلك وكيف وصلت لهذه النتيجة ؟؟؟
ولماذا حصرتها فقط في هذه الحالة ؟؟؟؟؟
والآية تتكلم عن مطلق الطلاق[/gdwl]

يا صديقى العزيز الله سبحانه وتعالى يشرع ببقاء المطلقة في المنزل حتى استكمال العدة ، مهما كان سبب الطلاق، هذا تشريع واجب النفاذ فتدبر : " يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ فَطَلِّقُوهُنَّ لِعِدَّتِهِنَّ وَأَحْصُوا الْعِدَّةَ وَاتَّقُوا اللَّهَ رَبَّكُمْ لَا تُخْرِجُوهُنَّ مِنْ بُيُوتِهِنَّ"
ثم تشريع آخر يستوجب خروج المرأة المطلقة من منزلها فورا إذا كان سبب الطلاق هو الفاحشة فتدبر :
الحكم يقول أن المطلقة عموما تبقى في بيتها فترة العدة !!
ولا يجوز إخراجها فترة العدة ألا إذا اقترفت الزنا خلال العدة !!!
ثم قولك :
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
ثم تشريع آخر يستوجب خروج المرأة المطلقة من منزلها فورا إذا كان سبب الطلاق هو الفاحشة فتدبر
ولماذا الملاعنة وكل هذا الجدال ؟؟؟؟
فأنت تقول هنا وأنه إذا ثبت الزنا فالحكم هو الطلاق والاخراج من البيت !!!
وحكم آيات النور -حسب زعمك - يقول الجلد !!! فما هذا التناقض ؟؟؟؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
"وَتِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ" وليس تشريعات النبي ،
وهل النبي يشرع من مزاجه ؟ أو من بلاغ وحكم الله عز وجل ؟؟؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
فهم لا يعلمون ما يريد الله فتدبر : " لَا تَدْرِي لَعَلَّ اللَّهَ يُحْدِثُ بَعْدَ ذَلِكَ أَمْرًا " فقد يعفوا الله أو يزيد من عقابه هو المتصرف الوحيد.
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
وهذا ما نطلبه ! ونعلمه !!
فهل أحدث الله أمر ؟ وما هو ؟؟؟
وقلت قد يزيد في عقابه !!!
أرأيت ؟؟؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
أما موضوع السنه والنسخ وما طلبت حضرتك إجاباتي عليه فهذا له مواضيع خاصة نقيم حولها الحوار
أنت قلت لا يبدل قول الله !!! وهو للقول الفصل والأخير !!!
وقد دللنا لك أن الله ينسخ من أقواله أو ينسها !! لأنها ليس الفصل !!! وليس الحكم الأحير المكتوب عند الله عز وجل !!!
[/SIZE]
رد مع اقتباس
إضافة رد


المواضيع المتشابهه للموضوع: أين حكم الله؟
الموضوع كاتب الموضوع الأقسام الرئيسية مشاركات المشاركة الاخيرة
حكم تسوية الذكر والأنثى فى الميراث وتبديل والإعتراض على أحكام الله أبو بلال المصرى حوارات عامة 6 2021-01-23 12:53 AM
بماذا حكم شيوخ الامامية الاثنى عشرية الامامية على الشيعة الاخبارية في العراق والبحرين وغيرها ابو هديل الشيعة والروافض 0 2020-03-14 05:11 PM
بماذا حكم شيوخ الامامية الاثنى عشرية الشيعة على اهل السنة في العراق ومصر والشام والجزيرة العرب ابو هديل الشيعة والروافض 0 2020-03-14 04:38 PM
حكم الزيادة في عدد تسبيحات الركوع والسجود معاوية فهمي الفتاوى الشرعية 0 2019-12-04 10:39 AM
حكم السلام على المحارم بالتقبيل والمصافحة معاوية فهمي الفتاوى الشرعية 0 2019-10-31 08:24 PM

*** مواقع صديقة ***
للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
عدد يدوية واكسسوارات ||| مكتب محامي ||| شات الرياض ||| شركة نقل عفش بجدة ||| دريم ليج 2022 مهكرة ||| موسوعة مواضيع اسئلة عربية ||| وظائف ||| نقل عفش ||| My Health and Beauty 21 ||| برنامج محاسبي سحابي لإدارة المخازن ||| دردشة صبايا العراق - شات صبايا عسل ||| سوق الجوالات ||| تنسيق حدائق ||| دردشة بغداديات - دردشة عراقية ||| خدماتي ||| عقارات اسطنبول ||| تصليح طباخات ||| محامي في الرياض ||| محامي بالرياض ||| محامي في الرياض ||| موثق ||| محامي في جدة ||| محامي في جدة ||| جنة العطور ||| بحرية درويد ||| الفهرس الطبي ||| الصحة و الجمال ||| الاستثمار في تركيا

للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
بنك تجارة كابيتال - استثمار مع ضمانات ||| اشتراك بين سبورت | | | قروبات واتس اب | | | موثق معتمد في جده | | | محامي في المدينة | | | نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب
موقع الكوبونات | | | كود خصم امريكان ايجل | | | كود خصم وجوه | | | كود خصم بات بات

منتديات شباب الأمة

*** مواقع صديقة ***
للتواصل > هنـــــــــــا
السنة النبوية | كوبون خصم | حياة المصريين | الأذكار | موقع المرأة العربية | رحيق | أولاد مصر
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd