="الأذكار           

 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > الشيعة والروافض
 

إضافة رد

 
أدوات الموضوع
  #21  
قديم 2014-08-06, 02:28 AM
هيثم القطان هيثم القطان غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2013-06-09
المشاركات: 1,946
هيثم القطان
افتراضي



مشكلة في عقائد الشيعة حين قرأتهم للقرآن أنهم لا يفرقون بين المهاجرين والأنصار وصحابة النبي صلى الله عليه وآله سلم.. وبين المنافقين .. والمشكلة الأكبر أنهم يظنون أن هذا الفهم هو فهم وتفسير آل البيت . وآل البيت من هذا براء .

الهدف من هذا الموضوع هو هدم عقيدة البراء من الصحابة عند الشيعة .. وهذا الموضوع ينسف ما هم يعتقدون من أن صحابة النبي من المهاجرين والأنصار منافقين .. أو مرتدين .. وبتالي لا نعتقد في الصحابة أنهم خالفو النبي في مسألة الخلافة لأنهم كما قال الله عنهم ..( أولئك هم المؤمنون حقا ) .. وقال تعالى ( وألزمهم كلمة التقوى وكانو أحق بها وأهلها )

قد ذكر الله تعالى الصحابة والمهاجرين والأنصار .. أكثر من ذكر آل البيت .. الذي لا يتعدى ذكرهم آيتين أو ثلاث .. لأن فضل آل البيت هو فضل نسب فقط .. ولكن فضل الصحابة هو فضل عمل .. لهذا فإن آل البيت عليهم السلام لا يفتخرون بنسبهم بقدر ما يفتخرون كونهم من المهاجرين والسبق في الإسلام .

كما قال الإمام علي عليه والسلام .

أما إنه سيظهر عليكم بعدي رجل رحب البلعوم، مندحق البطن، يأكل ما يجد، ويطلب ما لا يجد، فاقتلوه - ولن تقتلوه. ألا وإنه سيأمركم بسبي والبراءة منى، فأما السب فسبوني، فإنه لي زكاة ولكم نجاة، وأما البراءة فلا تتبرأوا منى، فإني ولدت على الفطرة، وسبقت إلى الايمان والهجرة

الرابط

http://shiaonlinelibrary.com/%D8%A7%...D8%AD%D8%A9_54

هنا الإمام علي نهى عن البراءة منه لا لأنه من آل البيت .. أو لأنه إمام .. بل لمنزلة عظيمة . وهي منزلة السبق في الإسلام والهجرة ..

لم يفتخر الإمام علي إلا لكونه من السابقين ومن المهاجرين .

وأنا أسأل الشيعة كم صحابي له سبق في الإسلام والهجرة تبرأتم منه ؟؟


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة 313 مشاهدة المشاركة
لا شك في أن القرآن الكريم مدح صحابة النبي(ص) مدحاً عظيماً في آيات كثيرة، وذكر جهادهم، مهاجرين وأنصاراً، في المراحل العديدة التي عاشتها البعثة النبوية الشريفة. ولكن كما أن هناك آيات في كتاب الله مدح فيها الصحابة، فإن هناك آيات أخرى ذمّوا فيها إلا قليلاً منهم. من ذلك ما يلي:

ï´؟إنَّ الَّذِينَ يُنَادُونَكَ مِن وَرَاء الْحُجُرَاتِ أَكْثَرُهُمْ لا يَعْقِلُونَï´¾ (الحجرات:4).

ï´؟وَإِذْ يَقُولُ الْمُنَافِقُونَ وَالَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ مَّا وَعَدَنَا اللهُ وَرَسُولُهُ إِلا غُرُورًاï´¾ (الأحزاب:12) فالذين في قلوبهم مرض غير المنافقين، وإنما هم ضعفاء الإيمان. وهذه الآية تخص يوم الأحزاب (الخندق).

ï´؟وَيَوْمَ حُنَيْنٍ إِذْ أَعْجَبَتْكُمْ كَثْرَتُكُمْ فَلَمْ تُغْنِ عَنكُمْ شَيْئًا وَضَاقَتْ عَلَيْكُمُ الأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ ثُمَّ وَلَّيْتُم مُّدْبِرِينَï´¾ (براءة:25) وهي هزيمة المسلمين جميعاً يوم حنين في حرب ثقيف وهوازن، إلا أمير المؤمنين(ع) وعمه العباس(رض)، بعد أن قال قائلهم عجباً: «لن نغلب اليوم من قلة» ناسياً أن الناصر هو الله تعالى، هذه الهزيمة التي جعلت النبي(ص) يصيح من على ظهر بغلته وهو يضرب الكافرين بسيفه: ‹‹أنا النبي لا كذب، أنا ابن عبد المطلب›› وكأنه يريد أن يذكرهم بأساس الإسلام وهي رسالته.

ï´؟وَمِمَّنْ حَوْلَكُم مِّنَ الأَعْرَابِ مُنَافِقُونَ وَمِنْ أَهْلِ الْمَدِينَةِ مَرَدُواْ عَلَى النِّفَاقِ لاَ تَعْلَمُهُمْ نَحْنُ نَعْلَمُهُمْ سَنُعَذِّبُهُم مَّرَّتَيْنِ ثُمَّ يُرَدُّونَ إِلَى عَذَابٍ عَظِيمٍï´¾ (براءة:101). والمنافقون في هذه الآية وفي غيرها من الصحابة قطعاً، لأنهم من سكنة المدينة على عهد الرسول(ص) ممن رأى الرسول وسمع كلامه، وهم بذلك صحابة حسب التعريف الوارد أعلاه للصحبة والصحابة. كما أنهم ليسوا عبد الله بن أبي سلول وبضعة أنفار آخرين كما يحلو للبعض أن يقول، وإلا ما أنزل الله الآيات الكثيرة في ذمهم وفضح خططهم حتى أنزل فيهم سورة بإسمهم هي سورة المنافقين، بل إن سورة براءة سميّت الفاضحة لفضحها أحوال بعض الصحابة.

بل نستطيع القول أنه حتى في آيات المدح فإن هناك تفريقاً بين بعض الصحابة والبعض الآخر. من ذلك ما يلي:

ï´؟إِنَّ الَّذِينَ يُبَايِعُونَكَ إِنَّمَا يُبَايِعُونَ اللهَ يَدُ اللهِ فَوْقَ أَيْدِيهِمْ فَمَن نَّكَثَ فَإِنَّمَا يَنكُثُ عَلَى نَفْسِهِ وَمَنْ أَوْفَى بِمَا عَاهَدَ عَلَيْهُ اللهَ فَسَيُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًاï´¾ (الفتح:10)، وهي تحدد شروط نيل الأجر العظيم بالوفاء بالعهد وعدم نكثه، بعد أن تجعلهم قسمين: الناكث والموفي.

ï´؟ مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِّنَ اللهِ وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ... وَعَدَ اللهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًاï´¾ (الفتح:29) وهي صريحة في أن الوعد الإلهي بالجنة والرضوان يخص الذين آمنوا وعملوا الصالحات منهم، وليس جميعهم.

سبحان الله كيف يخلط الشيعة الآيات . ويقول أن هذا الفهم هو فهم آل البيت .؟؟

أولاً لا يُقال .. أن الله ذم الصحابة .. بل رباهم .. هذا لأن الله يربي عباده .. ويضبط مسارهم إذا أنحرف .

يكفي أننا أثبتنا أنهم مؤمنين .. عكس ما تعتقدون أنهم منافقين مرتدين .

الآية الأولى ..قال الله تعالى ( إنَّ الَّذِينَ يُنَادُونَكَ مِن وَرَاء الْحُجُرَاتِ أَكْثَرُهُمْ لا يَعْقِلُونَ )

سبب نزول هذه الآية .بإختصار لم تنزل الآية على أحد من الصحابة .. وشبهة في أبو بكر وعمر رضي الله عنهما . بل نزلت على بنو تميم .

سبب نزول الآية الرابط .

http://www.hodaalquran.com/details.php?id=5494

رابط آخر .

http://library.islamweb.net/newlibra...k_no=63&ID=429

أما الرواية التي تقول أن الآية نزلت على أبو بكر وعمر فباطلة سنداً ومتناً

لأن الآية تقول ( أكثرهم لا يعقلون ) .. كيف الآية تقول أكثرهم وهم أثنان .. ومن هم القليل الذي يعقل ..؟؟ كيف وهما إثنين .. من العاقل ومن الغير عاقل .؟؟؟؟؟


الآية الثانية .

(وَإِذْ يَقُولُ الْمُنَافِقُونَ وَالَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ مَّا وَعَدَنَا اللهُ وَرَسُولُهُ إِلا غُرُورًا) .. من هو القائل عبارة ( ما وعدنا الله ورسوله إلا غرورا ) .؟؟؟ وأيضاً الذي في قلبه مرض أيضاً منافقون .. ولكنهم ولكن لهم نصيب ضعيف من الإيمان وهو الشك .. لأنك لو كملت الآية تعلم من هم لقول الله تعالى .( وَإِذْ قَالَتْ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ يَا أَهْلَ يَثْرِبَ لَا مُقَامَ لَكُمْ فَارْجِعُوا وَيَسْتَأْذِنُ فَرِيقٌ مِنْهُمُ النَّبِيَّ يَقُولُونَ إِنَّ بُيُوتَنَا عَوْرَةٌ وَمَا هِيَ بِعَوْرَةٍ إِنْ يُرِيدُونَ إِلَّا فِرَارًا ) هل قال هذه العبارة أحد من المهاجرين والأنصار الجواب لا .. لأن الله تعالى قال في آية أخرى ( أولئك هم المؤمنون حقا ) وصفا المهجرين ولأنصار .

هنا تفسير الطبري للآية ..

http://quran.ksu.edu.sa/tafseer/taba...a33-aya12.html


الآية الثالثة .قال الله تعالى (ويوم حُنَيْنٍ إِذْ أَعْجَبَتْكُمْ كَثْرَتُكُمْ فَلَمْ تُغْنِ عَنكُمْ شَيْئًا وَضَاقَتْ عَلَيْكُمُ الأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ ثُمَّ وَلَّيْتُم مُّدْبِرِينَ)

القائل ( لن نغلب اليوم من قلة ) لم يثبت على أبو بكر رضي الله عنه .. ومعنى لجملة ... أي إذا كان هناك هزيمة فلن تكون بسبب العدد ..هذا هو المعنى .
بالإضافة لم يثبت أنه فقط العباس وعلي هما الذين بقيا .. وأصلاً لم يثبت أن علي ثبت ..

حدثني محمد بن الحسين قال : حدثنا أحمد بن المفضل قال : حدثنا أسباط ، عن السدي : ( لقد نصركم الله في مواطن كثيرة ) ، الآية : أن رجلا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم حنين قال : يا رسول الله ، لن نغلب اليوم من قلة! وأعجبته كثرة الناس ، وكانوا اثني عشر ألفا ، فسار رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فوكلوا إلى كلمة الرجل ، فانهزموا عن رسول الله ، غير العباس ، وأبي سفيان بن الحارث ، وأيمن بن أم أيمن ، قتل يومئذ بين يديه ، فنادى رسول الله صلى الله عليه وسلم : أين الأنصار؟ أين الذين بايعوا تحت الشجرة ؟ فتراجع الناس ، فأنزل الله الملائكة بالنصر ، فهزموا المشركين يومئذ ، وذلك قوله : ( ثم أنزل الله سكينته على رسوله وعلى المؤمنين وأنزل جنودا لم تروها ) ، الآية

الرابط .

http://library.islamweb.net/newlibra...ano=9&ayano=25


لم تذكر الرواية علي رضي الله عنه.

على العموم .. بعد فرار الصحابة .. ناداهم النبي باعمالهم وعهودهم فرجعو جميعهم.. والله تاب عليهم


الآية الرابعة (وَمِمَّنْ حَوْلَكُم مِّنَ الأَعْرَابِ مُنَافِقُونَ وَمِنْ أَهْلِ الْمَدِينَةِ مَرَدُواْ عَلَى النِّفَاقِ لاَ تَعْلَمُهُمْ نَحْنُ نَعْلَمُهُمْ سَنُعَذِّبُهُم مَّرَّتَيْنِ ثُمَّ يُرَدُّونَ إِلَى عَذَابٍ عَظِيمٍ[/)

أولاً تعريف الصحابي .. هو كل من لقي النبي وآمن به ومات على الإيمان .. هل المنافق آمن بالنبي .. الجواب لا .

ولكن أنت ممكن أن تميز الصحابي المؤمن .. والمنافق في القرآن ومن خلال هذه الآية .. لان قبل هذه الآية كانت آية ( والسابقون الأولون من المهاجرن والأنصار والذين اتبعوهم بإحسان ) .. ثم قال الله تعالى ( وممن حولكم من الأعراب ..) إلخ الآية .. السؤال من كان يوجه الله تعالى خطابه ( وممن حولكم ) من حول من ؟؟ الجواب .. وممن حولكم يا أيها السابقون الأولون من المهاجرين والأنصار .. هنا عرفنا من هم المؤمنين ومن هم المنافقين .
لأن الله لا يتحدث عن أصحاب النبي صلى الله عليه وآله وسلم .. بل يتحدث عن المنافين الذين هم حول المؤمنين من أصحاب النبي صلى الله عليه وآله وسلم .

الآية الخامسة .

قال الله تعالى (إِنَّ الَّذِينَ يُبَايِعُونَكَ إِنَّمَا يُبَايِعُونَ اللهَ يَدُ اللهِ فَوْقَ أَيْدِيهِمْ فَمَن نَّكَثَ فَإِنَّمَا يَنكُثُ عَلَى نَفْسِهِ وَمَنْ أَوْفَى بِمَا عَاهَدَ عَلَيْهُ اللهَ فَسَيُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا[/) .. هل نكثوا ...؟؟؟؟ الجواب لا .


الآية السادسة

(مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِّنَ اللهِ وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ... وَعَدَ اللهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًاï)

منهم تعني أي من جنسهم .. أي أن الآية ليس فقط لأصحاب النبي بل هي لما سار على نهجهم ..أي ( وعد الله الذين آمنو ..) هنا الله لا يتحدث عن أصحاب النبي .. بل على جميع المسلمين .

وهي بضبط كقوله تعالى ( لَّقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ ثَالِثُ ثَلَاثَةٍ وَمَا مِنْ إِلَظ°هٍ إِلَّا إِلَظ°هٌ وَاحِدٌ وَإِن لَّمْ يَنتَهُوا عَمَّا يَقُولُونَ لَيَمَسَّنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (73)

الله وعد الذين كفرو من النصارى إن لم ينتهو ليمسنهم عذاب أليم .. فقال الله تعالى ( منهم ) هل يعني بعضهم .. الجواب لا .. المعنى هو أي من يعمل مثلهم أي من جنس عملهم .

آخر تعديل بواسطة هيثم القطان ، 2014-08-06 الساعة 12:11 PM
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 2014-08-06, 02:40 AM
ابن المبارك ابن المبارك غير متواجد حالياً
محــــــــاور
 
تاريخ التسجيل: 2014-07-14
المشاركات: 334
ابن المبارك ابن المبارك ابن المبارك ابن المبارك ابن المبارك ابن المبارك ابن المبارك ابن المبارك ابن المبارك ابن المبارك ابن المبارك
افتراضي

اقتباس:
ï´؟إنَّ الَّذِينَ يُنَادُونَكَ مِن وَرَاء الْحُجُرَاتِ أَكْثَرُهُمْ لا يَعْقِلُونَï´¾ (الحجرات:4).
نفترض جدلا انها نزلت في الصحابة ، فاين هو الذم هنا ؟؟؟ هذا تنبيه لفعل وقع لكي لا يقع مرة اخرى ، و هنا عليك ان تثبت انهم اعادوا الفعل

اقتباس:
ï´؟وَيَوْمَ حُنَيْنٍ إِذْ أَعْجَبَتْكُمْ كَثْرَتُكُمْ فَلَمْ تُغْنِ عَنكُمْ شَيْئًا وَضَاقَتْ عَلَيْكُمُ الأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ ثُمَّ وَلَّيْتُم مُّدْبِرِينَï´¾ (براءة:25) وهي هزيمة المسلمين جميعاً يوم حنين في حرب ثقيف وهوازن، إلا أمير المؤمنين(ع) وعمه العباس(رض)، بعد أن قال قائلهم عجباً: «لن نغلب اليوم من قلة» ناسياً أن الناصر هو الله تعالى
و هل الصحابة معصومون ؟؟ طبعا لا و النسيان من طبيعة البشر

اقتباس:
´؟وَمِمَّنْ حَوْلَكُم مِّنَ الأَعْرَابِ مُنَافِقُونَ وَمِنْ أَهْلِ الْمَدِينَةِ مَرَدُواْ عَلَى النِّفَاقِ لاَ تَعْلَمُهُمْ نَحْنُ نَعْلَمُهُمْ سَنُعَذِّبُهُم مَّرَّتَيْنِ ثُمَّ يُرَدُّونَ إِلَى عَذَابٍ عَظِيمٍï´¾ (براءة:101). والمنافقون في هذه الآية وفي غيرها من الصحابة قطعاً، لأنهم من سكنة المدينة على عهد الرسول(ص) ممن رأى الرسول وسمع كلامه، وهم بذلك صحابة حسب التعريف الوارد أعلاه للصحبة والصحابة. كما أنهم ليسوا عبد الله بن أبي سلول وبضعة أنفار آخرين كما يحلو للبعض أن يقول، وإلا ما أنزل الله الآيات الكثيرة في ذمهم وفضح خططهم حتى أنزل فيهم سورة بإسمهم هي سورة المنافقين، بل إن سورة براءة سميّت الفاضحة لفضحها أحوال بعض الصحابة.
لن اكلمك في المهاجرين و ساكتفي بالانصار ، لانه و على حسب عقيدتكم كلهم منافقون ، و هم من سكان المدينة ، و على هذا اوجه لك سؤال ( هل انتم اعلم بالانصار من الله ؟ )
( ام تعتبر القران متناقض ؟ )
نرجع للمهاجرين فحتى هم من سكان المدينة ، و الاية لم تحدد و بناء عليه فحتى علي من المنافقين ( فما دليلك على العكس ؟ )


اقتباس:
´؟إِنَّ الَّذِينَ يُبَايِعُونَكَ إِنَّمَا يُبَايِعُونَ اللهَ يَدُ اللهِ فَوْقَ أَيْدِيهِمْ فَمَن نَّكَثَ فَإِنَّمَا يَنكُثُ عَلَى نَفْسِهِ وَمَنْ أَوْفَى بِمَا عَاهَدَ عَلَيْهُ اللهَ فَسَيُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًاï´¾ (الفتح:10)، وهي تحدد شروط نيل الأجر العظيم بالوفاء بالعهد وعدم نكثه، بعد أن تجعلهم قسمين: الناكث والموفي.
فهمك شاذ .
الاية تحذر من ان ينكث العهد و لا تقول انه نكث ، و اذا كان لك راي اخر فعليك ساعتها ان تاتينا بالذين نكثوا ، و علي قد يكون منهم فتركه لامر الهي _ الولاية _ يعتبر نكثا للعهد


اقتباس:
´؟ مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِّنَ اللهِ وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ... وَعَدَ اللهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًاï´¾ (الفتح:29) وهي صريحة في أن الوعد الإلهي بالجنة والرضوان يخص الذين آمنوا وعملوا الصالحات منهم، وليس جميعهم.
لما لم تذكر الاية باكملها ؟؟؟
قال رسته أبو عروة ـ رجل من ولد الزبير ـ : كنا عند مالك فذكروا رجلاً ينتقص أصحاب رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ ، فقرأ مالك هذه الآية : (محمد رسول الله والذين معه أشداء ) وحتى بلغ : ( يعجب الزراع ليغيظ بهم الكفار) [ الفتح 29] .
فقال مالك : " من أصبح في قلبه غيظ على أحد من أصحاب رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ فقد أصابته الآية " . أبو نعيم في الحلية (6/357) .
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 2014-08-06, 02:47 AM
هيثم القطان هيثم القطان غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2013-06-09
المشاركات: 1,946
هيثم القطان
افتراضي

[align=center]
اقتباس:
هناك نقطة مهمة تؤكد حقيقة أن المبالغة في تنزيه الصحابة ومنع نقدهم وتفسيق بل تكفير من ينقدهم ويتبرأ من بعضهم لم يأت من رغبة حقيقية في تنزيههم ومن مشاعر قلبية حقيقية بحبهم واحترامهم، وإنما جاء بسبب السياسة.
أنظرو من هم الذين يتكلمون عن المبالغة والغلو هههه .. والله شر البلية ما يضحك .

يعني هل أنتم لا تبالغون ولا تغلون ولا تنزهون الأئمة الإثنى عشر؟؟

نحن لا نقول عن الصحابة أنهم معصومين .. وأنتم تقولون عنهم أنهم معصومون من الخطأ والزلل وحتى النسيان والسهو .

نحن لا نقول عنهم أنهم أئمة منصوص عليهم من الله يكفر من لا يعتقد ذلك ... بينما أنتم تقولون عنهم ذلك .

أنتم تقولون عنهم أن الدين لا يؤخذ إلا من أربعة عشر شخصاً فقط .. ومن يأؤخذ دينه من غيرهم فقد ضل .. بينما نحن لا نقول عن الصحابة أن ذلك .. نحن نأخذ ديننا من النبي والصحابة وآل البيت وكل من وهب الله علماً .

لا تتحدثون عن المبالغة والغلو .. فالميزان ينكسر حينها . لا مقارنة أبداً .. أنتم أبعد الناس عن النهي عن المبالغة والغلو ..

لان الغلو عندكم قد بلغ مبلغا كبيراً في آل البيت . لدرجة أن الإمام يكون في حالات يكون هو الله .. تعال الله عن ذلك

الرابط .

http://www.aqaed.com/faq/5965/

وتقولون أيضاً عن الله .. عن لسان الأئمة ( لا فرق بيننا وببينك غير إنك أنت الخالق ونحن مخلوقين )

الرابط .

http://www.aqaed.com/faq/2873/

إسمع هذا المعمم .. يقول لا فرق بين الأئمة بين الله .. إلا أنهم مخلوقين فقط .

http://www.youtube.com/watch?v=_dEaCG3M1Fs


وهذا الفيدو أيضاً لهذا المعمم .

http://www.youtube.com/watch?v=1FknV2uGmGU[/align]


علم الله وعلم الإمام متساوين كما قال هذا المعمم .

آخر تعديل بواسطة هيثم القطان ، 2014-08-06 الساعة 12:23 PM
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 2014-08-19, 03:47 PM
هيثم القطان هيثم القطان غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2013-06-09
المشاركات: 1,946
هيثم القطان
افتراضي

يرفع للعضو 313
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 2014-08-19, 04:26 PM
هيثم القطان هيثم القطان غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2013-06-09
المشاركات: 1,946
هيثم القطان
افتراضي

هنا أسألة العضو 313

اقتباس:
هل الصحابة مؤمنين ومُطيعين لله ورسوله ؟
انا طالب جامعي و أريد دلائل قوية و جواب مقنع !!!!!!
اريد اعرف من هم الصحابة ؟
و هل هناك من الصحابة كفروا بعد رسول الله ؟
و هل المرتدين الذين ارتدوا بعد وفاة رسول الله كانوا من صحابة في عهد رسول الله ؟
من هم السابقون الأولون ؟؟؟ وماالمقصود بالذين اتبعوهم بإحسان ..؟؟؟
اليس صحيحا بان افضل الناس بعد النبي هم الصحابة، اذن كيف يولي معاوية ابنه و هناك صحابة موجودين؟

وكيف تقولون إن الرضا الإلهي شمل كل أهل بيعة الشجرة فكلهم في الجنة وفيهم رأس المنافقين ابن سلول وفيهم ابن عديس البلوي قاتل عثمان وفيهم أبو الغادية قاتل عمار الذي شهد النبي صلى الله عليه وآله بأنه من أهل النار؟
سؤالك الأول ...

هل الصحابة مؤمنين ومُطيعين لله ورسوله ؟ الجواب نعم .. ولكن ليسو معصومين .. ولكن الخط العام من حياتهم هم ناس مخلصين . فإذا ظهر منهم خطأ .. هذا ليس خطهم العام . وليس عن تعمد .. طبعاً الصحابة منهم علي رضي الله عنه والحسن والحسين .. فالكلام يشملهم أيضاً .. علي إذا ظهر منه خطأ .. ليس عن تعمد بل لإجتهاده وتأوليه .

انا طالب جامعي و أريد دلائل قوية و جواب مقنع !!!!!! دلائل إيمان الصحابة في القرآن أكثر من دلائل آل البيت .. وأكثر إقناعاً .. ولكن الشيعة تأول الآيات على غير مقصدها كما أنت فعلت .. بحجج ركيكة جداً .. إذا كنت تريد الإقناع .. فكيف أقتنعت بدين الشيعة ( الولاية .. العصمة .. إلخ ) التي ليس لها وجود في القرآن .؟؟؟!!!!!!!

اريد اعرف من هم الصحابة ؟ الصحابي هو كل من لقي النبي وآمن به ومات على الإيمان . ونحن عرفنا أنهم مؤمنين وعرفنا ما في قلوبهم من القرآن الذي أظهر مافي قلوبهم .. وأنهم ليسوا منافقين .. أي لا يوجد ما بين المهاجرين والأنصار منافق .


و هل هناك من الصحابة كفروا بعد رسول الله ?

من مات على الكفر لا نسميه صحابي .. لان الصحابي كما قلت لك من لقي النبي وآمن به ومات على الإيمان .. حتى لو أرتد ثم رجع للإيمان والإسلام نطلق عليه إسم صحابي .. ولكن من مات على الكفر لا نسميه صحابي .


و هل المرتدين الذين ارتدوا بعد وفاة رسول الله كانوا من صحابة في عهد رسول الله ؟ المرتدين لا نطلق عليهم إسم صحابي .. كما لا يوجد من المرتدين بعد وفاة النبي من هو من المهاجرين والأنصار .. كلهم من أسلم حديثاً قبل وفاة النبي .


من هم السابقون الأولون ؟؟؟ وماالمقصود بالذين اتبعوهم بإحسان ..؟؟؟
هم الذين هاجرو منذ أذن النبي للهجرة إلى بيعة الرضوان كما قالو العلماء .

ومعنى والذين اتبعوهم بإحسان .. أي أتبعوهم بأحسن ما عملو .. لأنهم غير معصومين .. من غير تنقيص أو بغض لهم . بل نعذر لهم إذا أخطأو . فلا نتبعهم بإسائه .. فلا نبحث عن زلاتهم ونجعلها هي الأساس . هذا مخالف للآية .


اليس صحيحا بان افضل الناس بعد النبي هم الصحابة، اذن كيف يولي معاوية ابنه و هناك صحابة موجودين؟

أولاً معاوية ليس من المهاجرين والأنصار .. هو ممن أسلم بعد الفتح . ولكن يضل صحابي لأنه مات على الإيمان .

ثم إن أهل السنة أنتقدو تنصيب معاوية رضي الله عنه لإبنه اليزيد .. في ضل وجود فضائل الصحابة في عصره .

وكيف تقولون إن الرضا الإلهي شمل كل أهل بيعة الشجرة فكلهم في الجنة وفيهم رأس المنافقين ابن سلول وفيهم ابن عديس البلوي قاتل عثمان وفيهم أبو الغادية قاتل عمار الذي شهد النبي صلى الله عليه وآله بأنه من أهل النار؟!

الرضا على الذين بايعو تحت الشجرة .. ثم كيف تقدم روايات التاريخ على القرآن .. يعني الله تعالى قال أن أبو لهب في النار .. لو جأت بآلاف الروايات التي تقول أن أبولهب أسلم قبل وفاته .. هل تصدق هذه الروايات وتكذب الآية ؟؟

الأصل أننا نقدم كلام الله على كتب التاريخ .. وليس نقدم كتب التاريخ على كلام الله تعالى .


هل رضا الله دائم عن الصحابة الذين بايعوا تحت الشجرة؟؟؟

سؤالك نفس إذا سألك أحد .. هل تطهير آل البيت تطهير دائم .. هل ولاية علي ( إنما وليكم الله والذين آمنوا ..) .. هل ولاية علي ولاية دائمة .؟؟

نعم رضى الله عن الذين بايعو تحت الشجرة رضاً دائم إلى يوم القيامة .

آخر تعديل بواسطة هيثم القطان ، 2014-08-19 الساعة 06:07 PM
رد مع اقتباس
  #26  
قديم 2018-05-10, 12:08 AM
الصورة الرمزية أبو جهاد الأنصاري
أبو جهاد الأنصاري أبو جهاد الأنصاري غير متواجد حالياً
أنصارى مختص بعلوم السنة النبوية
 
تاريخ التسجيل: 2007-07-22
المكان: الإسلام وطنى والسنة سبيلى
المشاركات: 11,831
أبو جهاد الأنصاري تم تعطيل التقييم
افتراضي رد: آيات في مدح الصحابة رضي الله عنهم .. خير أدلة على أنهم مؤمنين صاديقين

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
رد مع اقتباس
إضافة رد


المواضيع المتشابهه للموضوع: آيات في مدح الصحابة رضي الله عنهم .. خير أدلة على أنهم مؤمنين صاديقين
الموضوع كاتب الموضوع الأقسام الرئيسية مشاركات المشاركة الاخيرة
هل اذى الامامية الاثنى عشرية أحد فرق الشيعة الصحابة والناس و النبي الأكرم محمد (ص) ؟؟؟ ابو هديل الشيعة والروافض 0 2020-03-16 08:57 PM
أكذوبة الامامية الاثنى عشرية أحد فرق الشيعة الصحابة الاصحاب المنتجبين ابو هديل الشيعة والروافض 3 2019-11-15 04:20 AM

*** مواقع صديقة ***
للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
أجهزة منزلية ||| شركة تنظيف ببريدة ||| شركة نقل عفش ||| زيت الحشيش الافغاني ||| حجز رحلات طيران وفنادق رخيصة ||| نقل عفش الكويت ||| وظائف شاغرة ||| تنكر مجاري ||| تسليك مجاري ||| تركيب شفاط ||| مدى السياحية لخدمات المعتمرين ||| حجزي اونلاين لحجز الفنادق ||| نقل عفش ||| التخلص من العفش القديم ||| دعاء للمريض ||| امراض جلدية ||| احبار طابعات اتش بي ||| نقل عفش ||| كاميرات مراقبة ||| umrah badal عمرة البدل ||| نقل عفش ||| كاميرات مراقبة ||| بيع متابعين ||| نشر سناب ||| شاليهات شرق الرياض ||| تفاصيل
كورة سيتي ||| جدول المباريات ||| مباريات اليوم||| بث مباشر

محامي في الرياض ||| محامي بالرياض ||| محامي في الرياض ||| موثق ||| محامي في جدة ||| محامي في جدة ||| محامي السعودية ||| محامي في عمان الاردن

كود خصم سيارة اونلاين ||| كود خصم بات بات اطفال ||| كوبون خصم

نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب

الحوار العربي ||| منتديات شباب الأمة ||| وادي العرب

ترحيل الشغاله خروج نهائي | حياة المصريين | الأذكار | موقع المرأة العربية
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd
أنصار السنة | منتدى أنصار السنة | أنصار السنة المحمدية | جماعة أنصار السنة المحمدية | جماعة أنصار السنة | فكر أنصار السنة | فكر جماعة أنصار السنة | منهج أنصار السنة | منهج جماعة أنصار السنة | جمعية أنصار السنة | جمعية أنصار السنة المحمدية | الفرق بين أنصار السنة والسلفية | الفرق بين أنصار السنة والوهابية | نشأة جماعة أنصار السنة | تاريخ جماعة أنصار السنة | شبكة أنصار السنة | انصار السنة | منتدى انصار السنة | انصار السنة المحمدية | جماعة انصار السنة المحمدية | جماعة انصار السنة | فكر انصار السنة | فكر جماعة انصار السنة | منهج انصار السنة | منهج جماعة انصار السنة | جمعية انصار السنة | جمعية انصار السنة المحمدية | الفرق بين انصار السنة والسلفية | الفرق بين انصار السنة والوهابية | نشاة جماعة انصار السنة | تاريخ جماعة انصار السنة | شبكة انصار السنة | انصار السنه | منتدى انصار السنه | انصار السنه المحمديه | جماعه انصار السنه المحمديه | جماعه انصار السنه | فكر انصار السنه | فكر جماعه انصار السنه | منهج انصار السنه | منهج جماعه انصار السنه | جمعيه انصار السنه | جمعيه انصار السنه المحمديه | الفرق بين انصار السنه والسلفيه | الفرق بين انصار السنه والوهابيه | نشاه جماعه انصار السنه | تاريخ جماعه انصار السنه | شبكه انصار السنه |