="الأذكار           

مكتبة دار الزمان
 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > الشيعة والروافض
 

« احذروا احذروا احذروا | البحث عن الحقيقة | رواة الشيعة – الوضاعون والكذابون »

موضوع مغلق

أدوات الموضوع
  #31  
غير مقروء 2014-09-18, 07:19 PM
محمد زيوت محمد زيوت غير متواجد حالياً
محـــــــــاور
 
تاريخ التسجيل: 2010-06-30
المشاركات: 434
محمد زيوت محمد زيوت محمد زيوت محمد زيوت محمد زيوت محمد زيوت محمد زيوت محمد زيوت محمد زيوت محمد زيوت محمد زيوت
افتراضي

متابع اخي ابو احمد
الزام في مكانه
باقي مشاركة فرحات ليس هذا مكانها
بارك الله بك
  #32  
غير مقروء 2014-09-18, 07:21 PM
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-11
المشاركات: 7,433
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد زيوت مشاهدة المشاركة
متابع اخي ابو احمد
الزام في مكانه
باقي مشاركة فرحات ليس هذا مكانها
بارك الله بك

حياك الله أخي الحبيب مثلك لا يتابع بل يتبعه غيره
  #33  
غير مقروء 2014-09-19, 11:23 AM
فرحات عمر فرحات عمر غير متواجد حالياً
عضو مطرود من المنتدى
 
تاريخ التسجيل: 2014-09-08
المشاركات: 35
فرحات عمر
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الصديقة عائشة مشاهدة المشاركة
رضي الله عنهم { وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ } كما أن الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى { بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ }... لكن في الإسلام ولاية خاصة لوالٍ خاص , ومن لم يواليه فهو خارج من الإسلام ؟... فولاية النبي صلوات الله عليه وعلى آله وسلم ليست كولاية غيره من المؤمنين ! لأن الله عز وجل قال { النبي أولى بالمؤمنين من انفسهم }


وأنت تقسم الولاية الى خاصة وعامة فأين ذكر في الكتاب والسنة هذا التقسيم

لست أنا من قسم هذا التقسيم ----- سؤال جميل لو أتى من محاوري المعتمد في هذه الصفحة" أبو احمد "
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الصديقة عائشة مشاهدة المشاركة
وإن كان كذلك فلماذا لاتكون الولاية الخاصة بابي بكر الصديق رضي ألله عنه فهو أول خليفة بعد الرسول صلى ألله عليه وسلم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الصديقة عائشة مشاهدة المشاركة
الشرع " النصوص " "الدليل" البرهان .... هي التي تُنصب
  #34  
غير مقروء 2014-09-19, 11:25 AM
فرحات عمر فرحات عمر غير متواجد حالياً
عضو مطرود من المنتدى
 
تاريخ التسجيل: 2014-09-08
المشاركات: 35
فرحات عمر
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فرحات عمر مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم
الصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وبعد .
أخي أبو أحمد الجزائري السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
لو فكرت قليلا في المشاركة رقم 27 لما كنت تسبّق هذا السؤال عن الذي يخرج المرء من الإسلام { الولاية الخاصة } . ولو فكرت ثانية بعد السؤال لعرفت أن من المسلمين من يعبد الله عز وجل خالصا, ومنهم من يعبد العباد متوهّما أن بذلك عبادة لله , كالذي يسبق الولاية العامة التي هي من جعل البشر ,على الولاية الخاصة التي هي من جعل الله عز وجل !!! والفرق بينهما كالفرق بين المؤمن والمسلم .
أما عن سؤالك أقول وبالله التوفيق : لقد كانت المحبة والأخوة بين الصحابة في زمن رسول الله عليه الصلاة والسلام , لكن لا يعني أنهم لا يعصون ولا يتنازعون ولا يختلفون !! ألم تقرأ أن في حضرة نبي الله صلى الله عليه وسلم { كادَ الخَيِّرانِ أن يهْلِكَا أبو بكرٍ وعمرُ رضي اللهُ عنهمَا، رفعَا أصواتَهُمَا عندَ النبيِّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ ... فقالَ : أبو بكرٍ لعمرَ : ما أردْتَ إلَّا خِلافِي ، قالَ : ما أردْتُ خلافَكَ ، فارْتَفَعَت أصواتُهُما في ذلكَ ، فأنزلَ اللهُ : { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَرْفَعُوا أَصْوَاتَكُمْ ... } . صحيح البخاري – وكم من واحد يأتي إلى صاحب "الولاية الخاصة " صلى الله عليه وسلم يشتكي من آخر ؟؟؟؟
أما بعده صلى الله عليه وعلى آله وسلم , فنعم كان بين الصحابة { أبو بكر وعمر وعثمان وعلي ... } رضي الله عنهم ما ذكرت من أخوة ومحبة ومؤازرة .... فهذه الأخوة والمحبة والمؤازرة كالتي بين المسلمين اليوم , هي تماما كالتي بيني وبينك والشيعي والزيدي والحبشي ووو , وكل واحد منا يدعي أنه على أصل الإسلام , والصراع شديد قائم بيننا كما ترى !! ولا أحد منا يستطيع إخراج الآخر من محيط الإسلام { إلا من شذّ منهم } . فسعد بن عبادة رضي الله عنه لم يكن راضيّا بخلافة أبي بكر رضي الله عنه ولم يبايعه .. كما تخلف عن بيعة أبي بكر قوم من المهاجرين العباس بن عبد المطلب والفضل بن العباس والزبير بن العوام وخالد بن سعيد والمقداد بن عمرو وسلمان الفارسي وأبو ذر الغفاري وعمار بن ياسر والبراء بن عازب وأُبي بن كعب ... فهؤلاء كلهم كانوا قد مالوا إلى "الولاية الخاصة" لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه وكرّم وجهه الشريف ... فهل خرجوا بذلك عن الإسلام ؟. كلا , بل حبهم للدين يدفعهم لحب ومؤازرة ماسكه , فكان ذلك الحب وتلك الأخوة في الدين , وأي منهم أمّ {إمام} يوجب على الآخرين طاعته { ما لم يأمُرْ بمعصيةِ اللهِ ، فإذا أمر بمعصيَةِ اللهِ فلا طاعَةَ لَهُ } : الألباني - حسن .
لم نرى جوابا
يُرفع للأخ أبو أحمد
  #35  
غير مقروء 2014-09-19, 11:45 AM
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-11
المشاركات: 7,433
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فرحات عمر مشاهدة المشاركة
لم نرى جوابا
يُرفع للأخ أبو أحمد

أضحكتني
دخول الحمام ليس مثل خروجه يا رافضي يا فاشل في الكذب
ماذا ترفع خيبتك
رد على السؤال أراك بدأ إفلاسك
هل تصدق حادثة كسر الضلع ىأم تكذبها يا سني مزيف
  #36  
غير مقروء 2014-09-19, 09:05 PM
فرحات عمر فرحات عمر غير متواجد حالياً
عضو مطرود من المنتدى
 
تاريخ التسجيل: 2014-09-08
المشاركات: 35
فرحات عمر
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فرحات عمر مشاهدة المشاركة
[COLOR="Black"]بسم الله الرحمن الرحيم
الصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وبعد .
أخي أبو أحمد الجزائري السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
لو فكرت قليلا في المشاركة رقم 27 لما كنت تسبّق هذا السؤال عن الذي يخرج المرء من الإسلام { الولاية الخاصة } . ولو فكرت ثانية بعد السؤال لعرفت أن من المسلمين من يعبد الله عز وجل خالصا, ومنهم من يعبد العباد متوهّما أن بذلك عبادة لله , كالذي يسبق الولاية العامة التي هي من جعل البشر ,على الولاية الخاصة التي هي من جعل الله عز وجل !!! والفرق بينهما كالفرق بين المؤمن والمسلم .
أما عن سؤالك أقول وبالله التوفيق : لقد كانت المحبة والأخوة بين الصحابة في زمن رسول الله عليه الصلاة والسلام , لكن لا يعني أنهم لا يعصون ولا يتنازعون ولا يختلفون !! ألم تقرأ أن في حضرة نبي الله صلى الله عليه وسلم { كادَ الخَيِّرانِ أن يهْلِكَا أبو بكرٍ وعمرُ رضي اللهُ عنهمَا، رفعَا أصواتَهُمَا عندَ النبيِّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ ... فقالَ : أبو بكرٍ لعمرَ : ما أردْتَ إلَّا خِلافِي ، قالَ : ما أردْتُ خلافَكَ ، فارْتَفَعَت أصواتُهُما في ذلكَ ، فأنزلَ اللهُ : { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَرْفَعُوا أَصْوَاتَكُمْ ... } . صحيح البخاري – وكم من واحد يأتي إلى صاحب "الولاية الخاصة " صلى الله عليه وسلم يشتكي من آخر ؟؟؟؟
أما بعده صلى الله عليه وعلى آله وسلم , فنعم كان بين الصحابة { أبو بكر وعمر وعثمان وعلي ... } رضي الله عنهم ما ذكرت من أخوة ومحبة ومؤازرة .... فهذه الأخوة والمحبة والمؤازرة كالتي بين المسلمين اليوم , هي تماما كالتي بيني وبينك والشيعي والزيدي والحبشي ووو , وكل واحد منا يدعي أنه على أصل الإسلام , والصراع شديد قائم بيننا كما ترى !! ولا أحد منا يستطيع إخراج الآخر من محيط الإسلام { إلا من شذّ منهم } . فسعد بن عبادة رضي الله عنه لم يكن راضيّا بخلافة أبي بكر رضي الله عنه ولم يبايعه .. كما تخلف عن بيعة أبي بكر قوم من المهاجرين العباس بن عبد المطلب والفضل بن العباس والزبير بن العوام وخالد بن سعيد والمقداد بن عمرو وسلمان الفارسي وأبو ذر الغفاري وعمار بن ياسر والبراء بن عازب وأُبي بن كعب ... فهؤلاء كلهم كانوا قد مالوا إلى "الولاية الخاصة" لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه وكرّم وجهه الشريف ... فهل خرجوا بذلك عن الإسلام ؟. كلا , بل حبهم للدين يدفعهم لحب ومؤازرة ماسكه , فكان ذلك الحب وتلك الأخوة في الدين , وأي منهم أمّ {إمام} يوجب على الآخرين طاعته { ما لم يأمُرْ بمعصيةِ اللهِ ، فإذا أمر بمعصيَةِ اللهِ فلا طاعَةَ لَهُ } : الألباني - حسن . [/COLOR]


هل من قول ؟؟؟؟
  #37  
غير مقروء 2014-09-19, 10:42 PM
محمد زيوت محمد زيوت غير متواجد حالياً
محـــــــــاور
 
تاريخ التسجيل: 2010-06-30
المشاركات: 434
محمد زيوت محمد زيوت محمد زيوت محمد زيوت محمد زيوت محمد زيوت محمد زيوت محمد زيوت محمد زيوت محمد زيوت محمد زيوت
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فرحات عمر مشاهدة المشاركة

بسم الله الرحمن الرحيم
الصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وبعد .
أخي أبو أحمد الجزائري السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
لو فكرت قليلا في المشاركة رقم 27 لما كنت تسبّق هذا السؤال عن الذي يخرج المرء من الإسلام { الولاية الخاصة } . ولو فكرت ثانية بعد السؤال لعرفت أن من المسلمين من يعبد الله عز وجل خالصا, ومنهم من يعبد العباد متوهّما أن بذلك عبادة لله , كالذي يسبق الولاية العامة التي هي من جعل البشر ,على الولاية الخاصة التي هي من جعل الله عز وجل !!! والفرق بينهما كالفرق بين المؤمن والمسلم .
أما عن سؤالك أقول وبالله التوفيق : لقد كانت المحبة والأخوة بين الصحابة في زمن رسول الله عليه الصلاة والسلام , لكن لا يعني أنهم لا يعصون ولا يتنازعون ولا يختلفون !! ألم تقرأ أن في حضرة نبي الله صلى الله عليه وسلم { كادَ الخَيِّرانِ أن يهْلِكَا أبو بكرٍ وعمرُ رضي اللهُ عنهمَا، رفعَا أصواتَهُمَا عندَ النبيِّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ ... فقالَ : أبو بكرٍ لعمرَ : ما أردْتَ إلَّا خِلافِي ، قالَ : ما أردْتُ خلافَكَ ، فارْتَفَعَت أصواتُهُما في ذلكَ ، فأنزلَ اللهُ : { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَرْفَعُوا أَصْوَاتَكُمْ ... } . صحيح البخاري – وكم من واحد يأتي إلى صاحب "الولاية الخاصة " صلى الله عليه وسلم يشتكي من آخر ؟؟؟؟
أما بعده صلى الله عليه وعلى آله وسلم , فنعم كان بين الصحابة { أبو بكر وعمر وعثمان وعلي ... } رضي الله عنهم ما ذكرت من أخوة ومحبة ومؤازرة .... فهذه الأخوة والمحبة والمؤازرة كالتي بين المسلمين اليوم , هي تماما كالتي بيني وبينك والشيعي والزيدي والحبشي ووو , وكل واحد منا يدعي أنه على أصل الإسلام , والصراع شديد قائم بيننا كما ترى !! ولا أحد منا يستطيع إخراج الآخر من محيط الإسلام { إلا من شذّ منهم } . فسعد بن عبادة رضي الله عنه لم يكن راضيّا بخلافة أبي بكر رضي الله عنه ولم يبايعه .. كما تخلف عن بيعة أبي بكر قوم من المهاجرين العباس بن عبد المطلب والفضل بن العباس والزبير بن العوام وخالد بن سعيد والمقداد بن عمرو وسلمان الفارسي وأبو ذر الغفاري وعمار بن ياسر والبراء بن عازب وأُبي بن كعب ... فهؤلاء كلهم كانوا قد مالوا إلى "الولاية الخاصة" لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه وكرّم وجهه الشريف ... فهل خرجوا بذلك عن الإسلام ؟. كلا , بل حبهم للدين يدفعهم لحب ومؤازرة ماسكه , فكان ذلك الحب وتلك الأخوة في الدين , وأي منهم أمّ {إمام} يوجب على الآخرين طاعته { ما لم يأمُرْ بمعصيةِ اللهِ ، فإذا أمر بمعصيَةِ اللهِ فلا طاعَةَ لَهُ } : الألباني - حسن .
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فرحات عمر مشاهدة المشاركة
[/B]
هل من قول ؟؟؟؟
لا بل هناك أقوال فمن تزعمون له الولاية واسميتموها ولاية خاصه كما هي للنبي صلى الله عليه وسلم أغضب النبي صلى الله عليه وسلم
صحيح مسلم حديث رقم 2449

((إن علي بن أبي طالب خطب بنت أبي جهل على فاطمة فسمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يخطب الناس في ذلك على منبره هذا وأنا يومئذ محتلم فقال إن فاطمة مني وإني أتخوف أن تفتن في دينها قال ثم ذكر صهرا له من بني عبد شمس فأثنى عليه في مصاهرته إياه فأحسن قال حدثني فصدقني ووعدني فأوفى لي وإني لست أحرم حلالا ولا أحل حراما ولكن والله لا تجتمع بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وبنت عدو الله مكانا واحدا أبدا ))
فان كان النبي صلى الله عليه وسلم لم يأمر الصديق والفاروق رضي الله عنهما بخفض صوتيهما عنده وانتظر نزول القران الكريم فهو لم ينتظر نزول القران الكريم وصعد المنبر وخطب في الناس فماذا كان ذلك . ولو اتم علي رضي الله عنه فعلته لكانت المحصلة طلاق فاطمة من علي رضي الله عنهما وهذا واضح في حديث النبي عليه الصلاة والسلام .
اما من كتب الشيعه فاليك :
دخل الحسن بن علي على جده رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يتعثر بذيله فأسرّ إلى النبي عليه الصلاة والسلام سراً فرأيته وقد تغير لونه ثم قام النبي عليه الصلاة والسلام حتى أتى منزل فاطمة … ثم جاء علي فأخذ النبي صلى الله عليه وآله وسلم بيده ثم هزها إليه هزاً خفيفاً ثم قال: يا أبا الحسن إياك وغضب فاطمة فإنّ الملائكة تغضب لغضبها وترضى لرضاها) بحار الأنوار 43/42
فلولا تحذير النبي صلى الله عليه وسلم لعلي رضي الله عنه لوقع في امر يغضب ملائكة الرحمن سبحانه لانه اغضب فاطمه رضي الله عنها حسب عقيدة الشيعه .
ما أقصده ان الخطأ وارد من الجميع والخلاف وارد بين الصحابه بمن فيهم علي رضي الله عنه فأين ذهبت الولاية الخاصه التي تزعم انها له كما هي للنبي صلى الله عليه وسلم . وان كان خلاف الصحابة يمكن اصلاحه فان ما فعله علي رضي الله عنه لو تم لكان ابغض الحلال عند الله وهو الطلاق من فاطمه رضي الله عنها .
نحن نتولى عليا لانه مؤمن والمؤمنون بعضهم أولياء بعض ونتقرب الى الله تعالى بحب ال البيت رضي الله عنهم ولكن لا ننزل عليا او غيره منزلة لم ينزله اياها الله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم .
أما قولك :
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فرحات عمر مشاهدة المشاركة

أما بعده صلى الله عليه وعلى آله وسلم , فنعم كان بين الصحابة { أبو بكر وعمر وعثمان وعلي ... } رضي الله عنهم ما ذكرت من أخوة ومحبة ومؤازرة .... فهذه الأخوة والمحبة والمؤازرة كالتي بين المسلمين اليوم , هي تماما كالتي بيني وبينك والشيعي والزيدي والحبشي ووو , وكل واحد منا يدعي أنه على أصل الإسلام , والصراع شديد قائم بيننا كما ترى !! ولا أحد منا يستطيع إخراج الآخر من محيط الإسلام { إلا من شذّ منهم } . فسعد بن عبادة رضي الله عنه لم يكن راضيّا بخلافة أبي بكر رضي الله عنه ولم يبايعه .. كما تخلف عن بيعة أبي بكر قوم من المهاجرين العباس بن عبد المطلب والفضل بن العباس والزبير بن العوام وخالد بن سعيد والمقداد بن عمرو وسلمان الفارسي وأبو ذر الغفاري وعمار بن ياسر والبراء بن عازب وأُبي بن كعب ... فهؤلاء كلهم كانوا قد مالوا إلى "الولاية الخاصة" لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه وكرّم وجهه الشريف ... فهل خرجوا بذلك عن الإسلام ؟. كلا , بل حبهم للدين يدفعهم لحب ومؤازرة ماسكه , فكان ذلك الحب وتلك الأخوة في الدين , وأي منهم أمّ {إمام} يوجب على الآخرين طاعته { ما لم يأمُرْ بمعصيةِ اللهِ ، فإذا أمر بمعصيَةِ اللهِ فلا طاعَةَ لَهُ } : الألباني - حسن .
أقول :
1. لا توجد اخوة بين موحد ومشرك فمن يؤمن ان للائمة حالات مع الله يكونون هم الله وحالات يكون الله هو الائمه ليس بأخ للمسلمين فالله تعالى لا يحل في احد ولا احد يحل في الله سبحانه وتعالى عما يقولون علوا كبيرا. وما هذا الا شرك صريح وان كنت من الشيعة الامامية - لانك لم تصرح حتى هذه اللحظه بعقيدتك صراحة وما قلته لا ينبيء بشيء - فانت تستخدم التقية التي هي تسعة اعشار الدين لديهم لان من جحد امامة واحد من الائمة الاثني عشر كافر مخلد في جهنم لديهم فلا اهل السنة ولا الزيديه ولا الاحباش ولا الاسماعيليه مؤمنون فهم يجحدون اكثر من امام ونحن اهل السنة ننكر امامة جميع ائمتهم الاثني عشر حسب تعريفهم للامامه . فكيف يكونون اخوة وهم مؤمنون ونحن كفار مخلدون في جهنم حسب عقيدتهم ؟ يبدو انك تجهل الكثير من عقيدة القوم او كما قلت لك سابقا انك منهم وتستخدم التقيه .
2. اما قولك ان من ذكرتهم تخلفوا عن البيعة لابي بكر رضي الله عنه وكان ميلهم للولاية الخاصه فهذه الولاية لم يعرفوها كما تعرفونها انتم والا لحاربوا من اجلها لانها امر من النبي صلى الله عليه وسلم وهم من نذروا انفسهم وارواحهم ارضاء لله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم فلو كان علي رضي الله عنه مصنبا من الله تعالى ورسوله صلى الله عليه سلم ما تخلف احد ممن ذكرت عن قتال ابي بكر وعمر وعثمان رضي الله عنهم كيف لا وسلمان رضي الله عنه امضى جل عمره يبحث عن هذا الدين الحق أفيضيعه ارضاء للعبد وينسى رضى الله سبحانه ؟ثم ما ادراك ان من ذكرتهم كانوا موجودين عند البيعة غير سعد بن عباده ؟
وكم عدد من ذكرتهم ممن لم يبايعوا ؟ وبالمقابل كم بايع ابا بكر رضي الله عنه من المهاجرين والانصار ؟
وهذا علي رضي الله عنه يحتج بصدق بيعة ابي بكروعمر وعثمان رضي الله عنهم :
إنه بايعني القوم الذين بايعوا أبا بكر وعمر وعثمان، على ما بايعوهم عليه؛ فلم يكن للشاهد أن يختار، ولا للغائب أن يرد، وإنما الشورى للمهاجرين والأنصار؛ فإن اجتمعوا على رجل، وسموه إماماً؛ كان ذلك لله رضا، فإن خرج عن أمرهم خارج بطعن أو بدعة ردوه إلى ما خرج منه، فإن أبى قاتلوه على اتباعه غير سبيل المؤمنين، وولاه الله ما تولى} [(نهج البلاغة) (3/7)


الخلاصه :
مشاركتك كلها بنيت على الولاية الخاصه : مصطلح اخترعتموه ثم بدأتم تبحثون عن ادلة له ولكن لا فائده فلو جبت الارض شرقا وغربا وشمالا وجنوبا لن تجد دليلا عليه الا في عقل من يريده رغما عن نفسه "عنزه وان طارت".
أنا أقول "فيل وان طار" لان لكم في طيران الفيلة قصص وحكايات .
  #38  
غير مقروء 2014-09-20, 02:43 AM
فرحات عمر فرحات عمر غير متواجد حالياً
عضو مطرود من المنتدى
 
تاريخ التسجيل: 2014-09-08
المشاركات: 35
فرحات عمر
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد زيوت مشاهدة المشاركة
لا بل هناك أقوال فمن تزعمون له الولاية واسميتموها ولاية خاصه كما هي للنبي صلى الله عليه وسلم أغضب النبي صلى الله عليه وسلم
صحيح مسلم حديث رقم 2449
((إن علي بن أبي طالب خطب بنت أبي جهل على فاطمة فسمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يخطب الناس في ذلك على منبره هذا وأنا يومئذ محتلم فقال إن فاطمة مني وإني أتخوف أن تفتن في دينها قال ثم ذكر صهرا له من بني عبد شمس فأثنى عليه في مصاهرته إياه فأحسن قال حدثني فصدقني ووعدني فأوفى لي وإني لست أحرم حلالا ولا أحل حراما ولكن والله لا تجتمع بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وبنت عدو الله مكانا واحدا أبدا ))
فان كان النبي صلى الله عليه وسلم لم يأمر الصديق والفاروق رضي الله عنهما بخفض صوتيهما عنده وانتظر نزول القران الكريم فهو لم ينتظر نزول القران الكريم وصعد المنبر وخطب في الناس فماذا كان ذلك . ولو اتم علي رضي الله عنه فعلته لكانت المحصلة طلاق فاطمة من علي رضي الله عنهما وهذا واضح في حديث النبي عليه الصلاة والسلام .

أولا : لا أتكلم في الرواية والتناقض الذي تحويه , حيث لا احد "عاقل" يظن أن يتخوف النبي صلى الله عليه وسلم أن تفتتن فاطمة في دينها !! وقد أخبر أنها سيّدة نساء الجنة ؟... وقد طهرها الله تطهيرا ؟.. هذا يدل على وضع الرواية ...
ثانيا : أفترض صحة الرواية ما دامت في كتاب لا يرد حرفا منه ! فأقول : النبي صلى الله عليه وسلم بلّغ أمرا , لعلي كرم الله وجهه الشريف وغيره "مـــن أغضبها أغضبني...." فهل علي بن أبي طالب تزوج من المزعومة ليغضب فاطمة وأبوها صلى الله عليهم أم تمثل لأمر نبي الله ؟؟؟؟ إن قلت تمثل لأمر نبي الله ولم يتزوج زال الإشكال ... وإن قلت لم ينتهي عما أمر به نبي الله وفعل ما يغضبه فهات الدليل.
ثالثا : فإن هناك من أغضب النبي صلى الله عليه وسلم في كثير من المواقف وإغضابه مباشرة أكبر من إغضاب فاطمة , ومثل ذلك لمّا رخص {{ في أمرٍ . فتنزَّهَ عنهُ ناسٌ من الناسِ . فبلغ ذلك النبيَّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ فغضب حتى بان الغضبُ في وجهِه . ثم قال " ما بالُ أقوامٍ يرغبون عما رُخِّصَ لي فيهِ . فواللهِ ! لأنا أعلمُهم باللهِ وأشدُّهم لهُ خشيةً }}. صحيح مسلم -الرقم: 2356 . هل النبي صلى الله عليه وسلم مات وهو على الصحابة غضبان أم مات وهو عنهم راض ؟؟؟ ..." الدليل مطلوب"
رابعا : قد يقال لكم {على فرض صحة الرواية} ان عليا كان يرى أحلية الزواج بالثانية والثالثة والرابعة كما أمر الله ولذلك أقبل على الفعل , ولما نهاه النبي انتهى .. ولكن ما تقولون لمن يقول لكم أن النبي صلى الله عليه وسلم يأمر بأمر الله عز وجل من تزويج مثنى وثلاث ... ولا يرضاه لبنته ؟...
خامسا : هل فاطمة ماتت راضية على علي رضي الله عنهما أم ساخطة عليه ؟؟؟ إن كانت ماتت وهي غاضبة على عليّ فقد اغضب عليّا نبي الله صلى الله عليه وسلم وإغضاب النبي إغضاب لله عز وجل بلا شك , فهات الدليل إن كانت قد ماتت وهي واجدة عليه . وإن كانت راضية عليه فقد زال الإشكال أيضا .
  #39  
غير مقروء 2014-09-20, 03:11 AM
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري غير متواجد حالياً
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2012-07-11
المشاركات: 7,433
أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري أبو أحمد الجزائري
افتراضي


من الأول و أي كلام خارج السؤال أو حركات مثل تقتبس كلامك وتسال أسئلة غبية أحررها لا تضيع وقتنا سوف أمشي معك وحدة
أسأل و تجيب و تسأل و أجيب هذا بيني و بينك


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو أحمد الجزائري مشاهدة المشاركة
بارك الله فيك أخي الفاضل
هذه أول مشاركة لي في الموضوع كلامي هنا مبني على ظني بك و لكن بعد ما تبين لي العكس ها أنا أعدل عنه
و الأن يا رافضي من الأول حتى نصل إلى المشاركة 27 التي تريد رفعها
بعدها كانت المشاركة13 :


اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فرحات عمر مشاهدة المشاركة
ويُرفع لإخواننا الشيعة .
لاأدري بماذا تختلف معهم:
كلامك في المشاركة 7
الموضوع للعبد الضعيف :
أيهم أعلى درجة يا شيعة:الإمامة أم الرسالة أم النبونة ؟؟؟؟؟؟

اقتباس:
, فمعنى ذلك أنه كان نبيا ورسولا ولم يكن إماما {قبل الجعل الإلهي} ففهمت ان الإمامة المعنية في الآية الكريمة أعظم من النبوة والرسالة , ولذا اقتبست منها شطر الجعل الإلهي وسألت الإيضاح لعل للإمامة فهم آخر غير الذي اعتقدته


نتركها للقارئ


فهمك أن الإمامة أعظم من الرسالة ؟؟؟؟

أريددليلا من كتاب الله أو سنة رسول الله
ألست تزعم أنك سني تفضل
  #40  
غير مقروء 2014-09-20, 10:26 PM
الهذلي الهذلي غير متواجد حالياً
عضو نشيط بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2014-07-14
المشاركات: 270
الهذلي
افتراضي

لا تظن أن الله سبحانه محتاج لك و لعبادتك فالله غني عنك وعني و عن جميع الخلق فنحن الضعفاء و الفقراء لله سبحانه و تعالى حتى تقول بهذه البساطة ستركل الإسلام و مشتقاته .
يقول عز و جل ( من كفر فعليه كفره ومن عمل صالحا فلأنفسهم يمهدون ) و يقول ( قد جاءكم بصائر من ربكم فمن أبصر فلنفسه ومن عمي فعليها وما أنا عليكم بحفيظ ) .
فلا أستغرب أن تكون بهذه القدر من الإنحطاط و سوء الأدب طالما أنك أخا لأهل الحسينيات و لكن أن تطاول على الدين بهذا الشكل فخسئت .
و طالما أنك تريد الطرد فلك ذلك تُطرد و لا كرامة لك .
و أنصحك أن تعيد حساباتك و تقرأ القرآن الكريم بتدبر و السنة النبوية بدقة هذا كنت فعلا مسلما من قبل
عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( بادروا بالأعمال فتنا كقطع الليل المظلم يصبح الرجل مؤمنا ويمسي كافرا أو يمسي مؤمنا ويصبح كافرا )
فأحرص على نفسك إن كنت تملك من العقل ذرة .
موضوع مغلق


المواضيع المتشابهه للموضوع: البحث عن الحقيقة
الموضوع كاتب الموضوع الأقسام الرئيسية مشاركات المشاركة الاخيرة
فقه ال البيت كل ما فيه متعة وتقيه موحد مسلم الشيعة والروافض 0 2020-04-06 12:59 PM
أهل البيت وحبهم ليسوا لنا ولكن لإبليس و الكفار ابو هديل الشيعة والروافض 0 2020-04-05 03:27 PM
نتائج الابتعاد عن منهج ال البيت موحد مسلم الشيعة والروافض 0 2020-01-19 04:19 PM
أكذوبة الامامية الاثنى عشرية أحد فرق الشيعة الصحابة الاصحاب المنتجبين ابو هديل الشيعة والروافض 3 2019-11-15 04:20 AM
إن جاءك سبئي وقال لك حب علي و أهل البيت ينفع خذ حجرا وضعه في فمه ابو هديل الشيعة والروافض 0 2019-10-12 06:23 PM

*** مواقع صديقة ***
للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
عدد يدوية واكسسوارات ||| مكتب محامي ||| شات الرياض ||| شركة نقل عفش بجدة ||| دريم ليج 2022 مهكرة ||| موسوعة مواضيع اسئلة عربية ||| وظائف ||| نقل عفش ||| My Health and Beauty 21 ||| برنامج محاسبي سحابي لإدارة المخازن ||| دردشة صبايا العراق - شات صبايا عسل ||| سوق الجوالات ||| تنسيق حدائق ||| دردشة بغداديات - دردشة عراقية ||| خدماتي ||| عقارات اسطنبول ||| تصليح طباخات ||| محامي في الرياض ||| محامي بالرياض ||| محامي في الرياض ||| موثق ||| محامي في جدة ||| محامي في جدة ||| جنة العطور ||| بحرية درويد ||| الفهرس الطبي ||| الصحة و الجمال ||| الاستثمار في تركيا

للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
بنك تجارة كابيتال - استثمار مع ضمانات ||| اشتراك بين سبورت | | | قروبات واتس اب | | | موثق معتمد في جده | | | محامي في المدينة | | | نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب
موقع الكوبونات | | | كود خصم امريكان ايجل | | | كود خصم وجوه | | | كود خصم بات بات

منتديات شباب الأمة

*** مواقع صديقة ***
للتواصل > هنـــــــــــا
السنة النبوية | كوبون خصم | حياة المصريين | الأذكار | موقع المرأة العربية | رحيق | أولاد مصر
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd