="الأذكار           



*** مواقع صديقة ***
للتواصل > هنـــــــــــا
اشتراك بين سبورت | | | السنة النبوية | | | كوبون خصم | | | حياة المصريين | | | الأذكار | | | شركة تنسيق حدائق بجدة | | | قروبات واتس اب | | | موثق معتمد في جده | | | محامي في المدينة | | | موقع المرأة العربية | | | رحيق | | | أولاد مصر
 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > الشيعة والروافض
 
*** مواقع صديقة ***
شارب شوتر ||| الربح من الانترنت للمبتدئين ||| ستور بلايستيشن ||| افضل موقع لاختصار الروابط ||| جنة العطور ||| Money Online - Weight Loss -Health & Fitness ||| افتار انستقرام ||| افضل موقع عطور ||| لغز

*** مواقع صديقة ***
عبدالعزيز الحويل للعود ||| الاستثمار في تركيا | | | ليزر ملاي منزلي | | | نقل عفش الكويت | | | منتجات السنة النبوية | | | منتجات السنة النبوية | | | ما رأيكم | | | شركة نقل اثاث بالخبر


« سؤالي لشيعة .. من هو المرجع على كلام الإمام ؟ | حوار مع مشاري2 بخصوص الامامه والولايه في القرآن الكريم | علي أصلع و كبير البطن عند الشيعة »

إضافة رد

أدوات الموضوع
  #21  
غير مقروء 2015-02-05, 12:39 AM
مشاري2 مشاري2 غير متواجد حالياً
عضو نشيط بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2014-11-05
المشاركات: 186
مشاري2
حوار

أعتذر، سأعيد الرد باللون العادي، لأن كثرة اللون الأحمر تؤذي عين القارئ.

أذكرك، هذا ما كان لدي:

ذكر ابن منظر في لسان العرب: قال الفراء: الولي والمولى واحد في كلام العرب. (راجع لسان العرب، الصفحة 4921)
وذكر ابن فارس في معجم المقاييس: (راجع معجم المقاييس لابن فارس، الصفحة 218 من الجزء السادس حسب طبعة اتحاد الكتاب العرب 2002، تحقيق عبد السلام محمد هارون)
ومن الباب المَوْلَى: المُعتِق والمُعتَق، والصّاحب، والحليف، وابن العم، والنَّاصر، والجار؛ كل هؤلاء من الوَلْيِ وهو القرب. وكل من وليَ أمر آخر فهو وليُّه.
وكل هذه المعاني لا تنطبق على الآية (نَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ)؛ إلا معنى (من وَلِيَ أمر آخر، فهو وليُّه).
فالصحبة ليست مقتصرة على الله ورسوله، وليس الحلفاء مقتصرين في الله ورسوله، ولا الجِوَارُ مقتصر على الله ورسوله، ولا الناصرون محصورون في اهلم ورسوله، ومن المؤكد أن لفظ ابن العم لا يدخل في معنى الآية، فالله لم يتخذ صاحبة ولا ولدا.
نرى أنه لا معنى يصلح للآية إلا معنى المتولّي للأمور.
رد مع اقتباس
  #22  
غير مقروء 2015-02-05, 01:07 AM
محب الأل و الأصحاب محب الأل و الأصحاب غير متواجد حالياً
مشرف قسم الحوار الشيعى
 
تاريخ التسجيل: 2014-07-16
المشاركات: 313
محب الأل و الأصحاب
افتراضي

إلى المحاورين:
حبذا لو تكون الحروف كبيرة شوي و خاصة الأخ مشاري لو تزودها درجة أكون لك شاكر
حتى تظهر جيدة للعيان و شكرا
المشرف
رد مع اقتباس
  #23  
غير مقروء 2015-02-05, 06:43 AM
mmzz2008 mmzz2008 غير متواجد حالياً
محــــــــاور
 
تاريخ التسجيل: 2008-08-06
المشاركات: 912
mmzz2008
افتراضي

[align=center]
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله

اللهم اشرح لي صدري ويسر لي امري واحلل عقدة من لساني يفقهوا قولي

مرحبا عزيزي مشاري2 - وارجو ان يكون حضورك متواصلا هنا قدر الامكان

مقدمه بسيطه حول موضوع حوارنا



إن لب عقيدة الأمامية الأثني عشرية تقوم على الإيمان بالإمامة والإمام .

ولكن عندما نطالب الشيعة بالأدلة الشرعية من القرآن الكريم عن ذلك الركن

الهام من اركان الإسلام الذي تتمحور حوله عقيدة الشيعة والإيمان بإمام الزمان

وكذلك العصمة فإننا لا نجد سوى قولهم ببعض الآيات التي يحاولون تفسيرها

وتأويلها للتفق مع منهجهم بدون وجود آيات صريحة من القرآن تشير مباشرة إلى

الإمامة ووجوب الإيمان لعموم المسلمين بها وبالإمام.


ولأهمية وخطورة الموضوع وكونه يهم كل المسلمين السابقون واللاحقون منذ بعثة

نبينا محمد صلى الله عليه وآله وسلم إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها،

فالسؤال المطروح للنقاش هو :/

لماذا لم يذكرها الله عز وجل صريحة في كتابه العزيز ويلزم بها المسلمين في كتابه الكريم؟

خاصة أن الشيعة يقولون "" من مات ولم يعرف إمام زمانه مات ميتة جاهلية""

– فلماذا أمر خطير مثل ذلك يورد الى النار من لم يعرف إمام زمانه ولا يؤمن بالولاية لم يوضحه المولى عز وجل ويحث عليه ويبرزه في آيات كثيرة كغيره من

الأمور التي أسهب فيها رب العزة والجلال ما بين الترهيب والترغيب ويطلب من نبيه تعريف المسلمين بذلك الركن العظيم مع بقية الأركان؟؟؟

الله سبحانه وضح في كتابه الكريم النكاح والطلاق والحيض والنفاس والتداين والوضوء والطهارة والخصام وشهادة الزور، وقص علينا قصص الأمم التي كانت قبلنا لنعتبر،

وبين لنا فضائل الصلاة والزكاة وصوم رمضان وحج بيته الكريم بل حتى بين لنا بهيمة الأنعام والدم ولحم الخنزير والنهي عن شرب الخمر وصلاة النافلة وحق

المساكين وحتى توضيح مشروعية اتيان النساء في الحيض والحج ،

فكيف ولماذا ولأي سبب؟

لم يبين لنا ركن الإمامة العظيم الذي يدعون إليه الشيعة والذي تقوم عليه عقيدتهم ،

فأيهم أعظم حسب عقيدة الآمامية، الامامة والإمام أم ""يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ .... الآية""؟
فأيهم أعظم حسب عقيدة الآمامية، الامامة والإمام أم ""يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِذَا تَدَايَنْتُمْ بِدَيْنٍ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى فَاكْتُبُوهُ...الآية""؟

فأيهم أعظم حسب عقيدة الآمامية، الامامة والإمام أم ""وَاللَّائِي يَئِسْنَ مِنَ الْمَحِيضِ مِنْ نِسَائِكُمْ ... الآية""

فأيهم أعظم .........الخ




فكما ترون ان كتاب الله لم يترك صغيرة وكبيرة الا أحصاها، فأين عقيدة الأمامية من واقع القرآن الكريم أين وجوب وأوامر الله في الإمامة ومطالبة المسلمين بها والحث

عليها والترغيب والترهيب فيها؟


بل أين ذلكم الركن الكبير في القرآن الكريم لم يذكره الله سبحانه وتعالى كبقية الأركان التي ذكرت عشرات المرات مباشرة وبكل وضوح وكل من قرأها يفهمها ويعقلها مباشرة دون تأويل أو تفسير دون النظر لمستواه التعليمي.

حيث أراد الله سبحانه وتعالى جميع المسلمين وبالأخص كل الناطقين بالعربية ان يستطيعوا يقرأوا القرآن ويتدبرونه ويتبعونه فيما أمر وترك ما نهى عنه وزجر بكل وضوح وانسيابية.

أنظروا الى هذه الآيات الكريمات:/

""يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ ...الآية""

""يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا كُلُوا مِنْ طَيِّبَاتِ مَا رَزَقْنَاكُمْ... الآيه""

""يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ ...الآيه""

""يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَقْتُلُوا الصَّيْد....الآيه""َ

""يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالْأَنْصَابُ وَالْأَزْلَامُ رِجْسٌ ... الآيه""

""يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا أَنْفِقُوا مِمَّا رَزَقْنَاكُمْ ... الآيه""

""يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا آَمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَالْكِتَابِ الَّذِي نَزَّلَ عَلَى رَسُولِهِ وَالْكِتَابِ ... الآيه""

""يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ فِي الْقَتْلَى... الآيه""

""يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلَاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ ... الآيه""

""يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تُبْطِلُوا صَدَقَاتِكُمْ بِالْمَنِّ وَالْأَذَى... الآيه""


تمعنوا في هذه الآيات وعن مواضيعها التي تتكلم فيها وعن وضوحها ومباشرتها للموضوع الذي اراده رب العزة والجلال والتفصيل فيما تتكلم عنه والتبليغ المباشر

الذي لا لبس فيه فيما اراده الله سبحانه وتعالى بها.



أليس لو أن الامامة والآيمان بها حسب عقيدة الامامية منصوص عليها من الله، لما كان أشار الله بها كمثل هذه الآيات الشريفات التي توجه وتفصل حتى بعض الأمور

الحياتية البسيطة في حياة المؤمنين ؟


أليس لو أن الامامة والآيمان بها حسب عقيدة الامامية منصوص عليها من الله، لما كان أشار الله بها وألزمنا بها في مثل هذه الآيات :/

"" يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَا تَوَلَّوْا عَنْهُ وَأَنْتُمْ تَسْمَعُونَ (20) الأنفال

لماذا لم تطلب منا طاعة الامام بعد الرسول في الآية؟؟؟

""يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اسْتَجِيبُوا لِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَحُولُ بَيْنَ الْمَرْءِ وَقَلْبِهِ وَأَنَّهُ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ (24)الأنفال

لماذا لم يطلب الله الاستجابة للامام بعد الرسول في الآية؟؟؟

""يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَخُونُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ وَتَخُونُوا أَمَانَاتِكُمْ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ (27) الأنفال

لماذا لم يطلب الله ان لا نخون الامام بعد الرسول في الآية؟؟؟

""يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَلَا تُبْطِلُوا أَعْمَالَكُمْ (33) محمد

لماذا لم يطلب الله طاعة الامام بعد الرسول في الآية؟؟؟

""يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَآَمِنُوا بِرَسُولِهِ يُؤْتِكُمْ كِفْلَيْنِ مِنْ رَحْمَتِهِ وَيَجْعَلْ لَكُمْ نُورًا تَمْشُونَ بِهِ وَيَغْفِرْ لَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ (28) الحديد

لماذا لم يطلب الله ان نؤمن بالامام بعد الرسول في الآيه؟؟؟

""يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآَخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا (59) النساء

لماذا لم يطلب الله طاعة الامام بعد الرسول في الآية؟؟؟

""يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا آَمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَالْكِتَابِ الَّذِي نَزَّلَ عَلَى رَسُولِهِ وَالْكِتَابِ الَّذِي أَنْزَلَ مِنْ قَبْلُ وَمَنْ يَكْفُرْ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ وَالْيَوْمِ الْآَخِرِ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالًا بَعِيدًا (136) النساء

لماذا لم يطلب الله الايمان بالامام بعد الرسول في الآية؟؟؟

""وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ (132) آل عمران

لماذا لم يطلب الله طاعة الامام بعد الرسول في الآية؟؟؟


""الَّذِينَ اسْتَجَابُوا لِلَّهِ وَالرَّسُولِ مِنْ بَعْدِ مَا أَصَابَهُمُ الْقَرْحُ لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا مِنْهُمْ وَاتَّقَوْا أَجْرٌ عَظِيمٌ (172) آل عمران

لماذا لم يذكر الله الاستجابة للامام بعد الرسول في الآية؟؟؟

""وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَالرَّسُولَ فَأُولَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقًا (69) النساء

لماذا لم يطلب الله طاعة الامام بعد الرسول في الآية؟؟؟

""وَمَا لَكُمْ لَا تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالرَّسُولُ يَدْعُوكُمْ لِتُؤْمِنُوا بِرَبِّكُمْ وَقَدْ أَخَذَ مِيثَاقَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ (8) الحديد

لماذا لم يسألنا الله لما لم نؤمن بالإمام بعد الرسول في الآية؟؟؟

وهناك الكثير من الآيات في الترغيب والترهيب ومطالبة المسلمين بالايمان بالله وكتبه ورسله واليوم الآخر ولا يوجد ضمنها، بل لا يوجد في كتاب الله قاطبة أية واحدة (فقط واحدة) تطالب المسلمين بالايمان بالامامة.

اذا فمن أين أتى الشيعة بهذا الركن الذي لم ينص عليه الله سبحانه ولم يطالب عباده بالايمان به أو حتى مجرد معرفته او وصفه او ذكره ؟؟؟


انني لأرجو إن يفتح الجميع صدره وعقله للتدبر بموضوعية مفتوحة في القرآن الكريم لنستفيد جميعا من تدبر كتاب الله الكريم في محاولة الوصول للحقيقة وتوضيح ما قد يكون خفي على البعض منا عن امور ديننا.

هدانا الله وأياكم لما يحب ويرضى.

[/B]


وهنا كما تم البدء والاتفاق في الحوار حول اول ايه يستدل بها الشيعه في الامامه او الولايه وهي ( انما وليكم الله ورسوله............الايه)



وللرد على التساؤل الأول للمحاور العزيز مشاري2 بخصوص لفظة " وليكم " - اي الولي حسب ما جاء به الزميل المحاور


فأقول مستعينا بالله




ان كلمة ولي لا يمكن ان يكون معناها الا الناصر والمعين ( من المولاه ) حتى يستقيم المعنى في الايه ويكون لربنا سبحانه التنزيه اللائق به



فلا يجوز ولا يمكن ولا يستقيم الامر ان نصور الله سبحانه كوالي او امير او حاكم كما اعتقدت وذكرت يا مشاري 2 بدلا من المقصود الملائم والحق وهو مقصد النصره.


قال الله تعال
ى

" إِنَّ وَلِيِّيَ اللَّهُ الَّذِي نَزَّلَ الْكِتَابَ وَهُوَ يَتَوَلَّى الصَّالِحِينَ" (لأعراف:196 )

" قَالُوا سُبْحَانَكَ أَنْتَ وَلِيُّنَا مِنْ دُونِهِمْ بَلْ كَانُوا يَعْبُدُونَ الْجِنَّ أَكْثَرُهُمْ بِهِمْ مُؤْمِنُونَ " (سـبأ:41 )


ما معنى لفظة " ولي " في الايتين الكريمتين يا مشاري2 ؟

فأنت يا مشاري2 تقول ان المعنى الصحيح للفظة "الولي" في الايه هو المتولي للامور


فبالرغم انك اتيت بتعريف لفظة ولي من لسان العرب وكلها تدل على المولاه والمحبه والنصره ، الا انك رجعت وتراجعت عن التعريف وقلت انها لا تصلح فكيف ذلك هداك الله؟


فهل يعقل يا مشاري2 كما هي الايه ان" الله " او " الرسول " او" الذين امنوا " يتحكمون في امور الناس الآخرين ؟ بمعنى حاكم او متصرف او متولي او امير حسب تعريفك انت ؟


كما ان هناك اضافات في هذا المعنى لكني سأنتظر رد المحاور مشاري2 اولا على ما قدمته من معنى باختصار.




[/align]
رد مع اقتباس
  #24  
غير مقروء 2015-02-05, 01:51 PM
مشاري2 مشاري2 غير متواجد حالياً
عضو نشيط بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2014-11-05
المشاركات: 186
مشاري2
حوار

لا داعي للرد على قولك هذا (أقصد المقدمة التي ذكرتها)

سنبدأ مباشرة في إجابتك التي ذكرتها بخصوص معنى (الوليّ) المذكور في الآية. كان كلامك هذا:

اقتباس:
ان كلمة ولي لا يمكن ان يكون معناها الا الناصر والمعين ( من المولاه ) حتى يستقيم المعنى في الايه ويكون لربنا سبحانه التنزيه اللائق به
لو أخذنا لفظ (الوليّ) المذكور في الآية، لن يصلح المعنى؛ لأن الناصرين ليسوا محصورين في الله ورسوله. هل الناصرون محصورون في الله والرسول؟؟

وكذلك كان قولك هذا:
اقتباس:
فلا يجوز ولا يمكن ولا يستقيم الامر ان نصور الله سبحانه كوالي او امير او حاكم كما اعتقدت وذكرت يا مشاري 2 بدلا من المقصود الملائم والحق وهو مقصد النصره.
لماذا لا يستقيم الأمر إن أخذنا لفظ (الوليّ) المذكور في الآية بمعنى المتولّي للأمور؟؟

وكذلك كان قولك هذا:
اقتباس:
قال الله تعالى

" إِنَّ وَلِيِّيَ اللَّهُ الَّذِي نَزَّلَ الْكِتَابَ وَهُوَ يَتَوَلَّى الصَّالِحِينَ" (لأعراف:196 )

" قَالُوا سُبْحَانَكَ أَنْتَ وَلِيُّنَا مِنْ دُونِهِمْ بَلْ كَانُوا يَعْبُدُونَ الْجِنَّ أَكْثَرُهُمْ بِهِمْ مُؤْمِنُونَ " (سـبأ:41 )

ما معنى لفظة " ولي " في الايتين الكريمتين يا مشاري2 ؟
لا يمكننا معرفة معنى (الوليّ) المذكور في آية بالاستدلال بآية أخرى، فلفظ (الوليّ) له معانٍ كثيرة كما بيّنّا سابقا، [COLOR="rgb(0, 100, 0)"]ويختلف المقصود من عبارة لأخرى[/COLOR]، فسياق الحديث هو الذي يحدد المعنى.

وكذلك كان حديثك هذا:
اقتباس:
فهل يعقل يا مشاري2 كما هي الايه ان" الله " او " الرسول " او" الذين امنوا " يتحكمون في امور الناس الآخرين ؟ بمعنى حاكم او متصرف او متولي او امير حسب تعريفك انت ؟
نعم، يُعقل ذلك؛ فإذا قال الله (أقيموا الصلاة) فيجب علينا إقامة الصلاة، لأن الله هو مالك أمورنا وتجب علينا طاعته، وكذلك لو قال السيّد لخادمه أعطني القلم فيجب على الخادم إعطاء القلم للسيّد.

هذا، والحمد لله رب العالمين، وصلى الله على محمد وآله وسلم.
رد مع اقتباس
  #25  
غير مقروء 2015-02-05, 02:24 PM
مشاري2 مشاري2 غير متواجد حالياً
عضو نشيط بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2014-11-05
المشاركات: 186
مشاري2
افتراضي

أنتظر الرد منك اليوم.

سوف أذهب الآن لتناول الغداء
رد مع اقتباس
  #26  
غير مقروء 2015-02-05, 06:51 PM
mmzz2008 mmzz2008 غير متواجد حالياً
محــــــــاور
 
تاريخ التسجيل: 2008-08-06
المشاركات: 912
mmzz2008
افتراضي

[align=center]
اقتباس:
لا داعي للرد على قولك هذا (أقصد المقدمة التي ذكرتها)
ليس المهم الرد يا عزيزي، انما الفهم والمعرفه والاقرار وان الله لو اراد شيئا لما جعلنا ان نظل نتأول ونبحث في معاني الكلمات لنستدل او لنعرف ما هو الدين الذي اراده سبحانه وتعالى

لو اراد الله سبحانه وتعالى توضيح ركن من اركان الدين لذكر ذلك بآية محكمه وهو القادر على ذلك سبحانه كما في بقية كل الاركان والاصول ولم يجعلنا نبحث عن اركان ديننا بالتأول او تفاسير زيد او عبيد

او بايات متشابهات غير محكمات

اليس ذلك صحيحا يا مشاري2 ؟


اقتباس:
لو أخذنا لفظ (الوليّ) المذكور في الآية، لن يصلح المعنى؛ لأن الناصرين ليسوا محصورين في الله ورسوله. هل الناصرون محصورون في الله والرسول؟؟

لم افهم قولك ان الناصرين ليسوا محصورين في الله ورسوله

وانا لم اقل ذلك فانا اوردت 3 اسماء في مشاركتي السابقه كما جاء في الايه المعنيه هنا " الله " و " الرسول " و " الذين امنوا "
لكنك قد يكون لم تراها
فهنا لم احصر فقط الله ورسوله كما قلت انت

فالنصره من الله ورسوله وبقية الناس كذلك ممكن ينصر بعضهم بعضا


اقتباس:
لماذا لا يستقيم الأمر إن أخذنا لفظ (الوليّ) المذكور في الآية بمعنى المتولّي للأمور؟؟
لا يستقيم لاننا لا نستطيع ولا يمكن ان نقول " انما (اميرنا) الله ورسوله والذين امنوا " بمعنى الحكم والاماره او الولايه

لا يستقيم لاننا لا نستطيع ولا يمكن ان نقول " انما (والينا) الله ورسوله والذين امنوا " بمعنى الحكم والاماره او الولايه

لا يستقيم لاننا لا نستطيع ولا يمكن ان نقول ان " انما وليكم الله ورسوله والذين امنوا " بمعنى احق واولى بالتصرف ، فلو ان المعنى كذلك لاصبحت الايه مثل هذه الايه الكريمه " فَإِنْ كَانَ الَّذِي عَلَيْهِ الْحَقُّ سَفِيهاً أَوْ ضَعِيفاً أَوْ لا يَسْتَطِيعُ أَنْ يُمِلَّ هُوَ فَلْيُمْلِلْ وَلِيُّهُ بِالْعَدْلِ " (البقرة: من الآية282 )



فهل ذلك المعنى صحيحا ؟

طبعا لا

لان الناس ليسوا سفهاء او لا يعقلون او ضعفاء حتى نقيم عليهم اولياء يتصرفون لهم في شئونهم

فلم يبقى الا معنى النصره والمعاضده والمحبه


اقتباس:
لا يمكننا معرفة معنى (الوليّ) المذكور في آية بالاستدلال بآية أخرى، فلفظ (الوليّ) له معانٍ كثيرة كما بيّنّا سابقا، [COLOR="rgb(0, 100, 0)"]ويختلف المقصود من عبارة لأخرى[/COLOR]، فسياق الحديث هو الذي يحدد المعنى.
كيف لا يمكن معرفة القرآن بالقرآن ؟

القرآن يفسر بعضه بعضا وفيه تبيانا لكل شئ


قال تعالى "
وَيَوْمَ نَبْعَثُ فِي كُلِّ أُمَّةٍ شَهِيدًا عَلَيْهِم مِّنْ أَنفُسِهِمْ وَجِئْنَا بِكَ شَهِيدًا عَلَى هَؤُلَاءِ وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَانًا لِّكُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ النحل (89)

فأرجو ان توضح لنا معنى ولي في الايتين التي ذكرتهما لك في المشاركه السابقه


اقتباس:
نعم، يُعقل ذلك؛ فإذا قال الله (أقيموا الصلاة) فيجب علينا إقامة الصلاة، لأن الله هو مالك أمورنا وتجب علينا طاعته، وكذلك لو قال السيّد لخادمه أعطني القلم فيجب على الخادم إعطاء القلم للسيّد.
[align=center]يعني بشكل واضح من كلامك هنا انت تعرف لفظة "الولي" في الايه الكريمه بمعنى : الحاكم - الآمر - السيد - الوالي .................... هل صحيح ؟[/align]

[/align]
رد مع اقتباس
  #27  
غير مقروء 2015-02-05, 08:32 PM
محب الأل و الأصحاب محب الأل و الأصحاب غير متواجد حالياً
مشرف قسم الحوار الشيعى
 
تاريخ التسجيل: 2014-07-16
المشاركات: 313
محب الأل و الأصحاب
افتراضي

حوار جميل و شيق و مفيد
بارك الله فيكما
رد مع اقتباس
  #28  
غير مقروء 2015-02-07, 05:38 PM
mmzz2008 mmzz2008 غير متواجد حالياً
محــــــــاور
 
تاريخ التسجيل: 2008-08-06
المشاركات: 912
mmzz2008
افتراضي

اينك يا مشاري2
رد مع اقتباس
  #29  
غير مقروء 2015-02-08, 06:35 PM
mmzz2008 mmzz2008 غير متواجد حالياً
محــــــــاور
 
تاريخ التسجيل: 2008-08-06
المشاركات: 912
mmzz2008
افتراضي

[align=center]اينك يا مشاري2[/align]
رد مع اقتباس
  #30  
غير مقروء 2015-02-09, 10:19 AM
مشاري2 مشاري2 غير متواجد حالياً
عضو نشيط بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2014-11-05
المشاركات: 186
مشاري2
حوار

أعتذر عن التأخر.

لقد طرحت عليك الأدلة على نزول الآية في علي بن أبي طالب، ولا أجد لك ردا على ذلك.

أما بالنسبة إلى لفظ (الوليّ) فأنا أرى بأن المقصود بها هو المتولي للأمور (السيد)، لأن المحبّين والأصحاب ليسوا محصورين في الله ورسوله والمؤمنون الذين أقاموا الصلاة وآتوا الزكاة في حال الركون (علي بن أبي طالب).

أما بالنسبة إلى أن القرآن تبيانٌ لكل شيء، فبلى هو كذلك، ولكنّا بحاجة لمن يبين هذا التبيان لأن هذا كلام عظيم من رب عظيم، أعطيك مثالا يقرب لك المعنى: كتاب الرياضيات نستفيد منه لأن فيه المعلومات التي سندرسها، ولكنّا نحتاج إلى المعلم الذي يوضح لنا هذا الكتاب.

الله يأمرنا في كتابه بإقامة الصلاة، ولكن هل دلّنا على كل تفاصيلها؟ هل دلّنا القرآن على أذكار الصلاة وأفعالها؟
لا بدّ من شخص يبين لنا ما في هذا الكتاب العظيم.

اقتباس:
لماذا لا يستقيم الأمر إن أخذنا لفظ (الوليّ) المذكور في الآية بمعنى المتولّي للأمور؟؟

لا يستقيم لاننا لا نستطيع ولا يمكن ان نقول " انما (اميرنا) الله ورسوله والذين امنوا " بمعنى الحكم والاماره او الولايه

لا يستقيم لاننا لا نستطيع ولا يمكن ان نقول " انما (والينا) الله ورسوله والذين امنوا " بمعنى الحكم والاماره او الولايه

لا يستقيم لاننا لا نستطيع ولا يمكن ان نقول ان " انما وليكم الله ورسوله والذين امنوا " بمعنى احق واولى بالتصرف ، فلو ان المعنى كذلك لاصبحت الايه مثل هذه الايه الكريمه " فَإِنْ كَانَ الَّذِي عَلَيْهِ الْحَقُّ سَفِيهاً أَوْ ضَعِيفاً أَوْ لا يَسْتَطِيعُ أَنْ يُمِلَّ هُوَ فَلْيُمْلِلْ وَلِيُّهُ بِالْعَدْلِ " (البقرة: من الآية282 )


فهل ذلك المعنى صحيحا ؟

طبعا لا

لان الناس ليسوا سفهاء او لا يعقلون او ضعفاء حتى نقيم عليهم اولياء يتصرفون لهم في شئونهم

فلم يبقى الا معنى النصره والمعاضده والمحبه
قال الله تعالى: (النبي أولى بالمؤمنين من أنفسهم وأزواجه أمهاتهم) سورة الأحزاب.

فهذا يعني أن الرسول أحق بالتصرف وهو أولى بالمؤمنين من أنفسهم، فكيف لا يستقيم المعنى بأخذه بمعنى الأحقّيّة في التصرف والتولّي للأمور؟؟؟؟
رد مع اقتباس
إضافة رد


للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
مفاتيح شارب شوتر | | | سوق سومة المفتوح ||| أخبار التقنية | | | شركة عزل اسطح بالرياض | | | شركة عزل فوم بالرياض | | | اعلانات مبوبة مجانية | | | مكياج عيون | | | نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب | | | تصميم شخصيات ثلاثية الأبعاد للأفلام الدعائية و الالعاب

للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب

Travel guide | | | Cheap flights | | | Best hotels

موقع الكوبونات | | | كود خصم امريكان ايجل | | | كود خصم وجوه | | | كود خصم بات بات

منتديات شباب الأمة
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd