="الأذكار           

مكتبة دار الزمان
 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > منكرو السنة
 
*** مواقع صديقة ***
للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
تنسيق حدائق ||| دردشة بغداديات - دردشة عراقية ||| خدماتي ||| ordinateur portable maroc ||| حقين شراء اثاث مستعمل ||| عقارات اسطنبول ||| شركة نقل عفش بجدة ||| whole foods beauty bag 2021 ||| أفضل و أسوأ موبايل بحسب تقييم المستخدمين ||| ايجار سيارات فى مصر ||| بيس 2022 ||| دردشة عراقية شات بغداديات جات عراقي ||| مركز طبي ||| تصليح طباخات ||| افضل شركة تنظيف باحد رفيدة ||| شركة نظافة بعنيزة ||| رحلات شرم الشيخ ||| تصليح تلفونات ||| عدد يدوية وأكسسوارات ||| محامي في الرياض ||| محامي بالرياض ||| محامي في الرياض ||| موثق ||| محامي في جدة ||| محامي في جدة ||| جنة العطور ||| بحرية درويد ||| الفهرس الطبي ||| الصحة و الجمال ||| المدونة الرقمية ||| شدات ببجي ||| شركة نقل عفش بالقطيف ||| الربح من الانترنت للمبتدئين ||| افضل موقع لاختصار الروابط ||| قصر الطيب ||| Learn Quran Online ||| الاستثمار في تركيا ||| منتجات السنة النبوية ||| منتجات السنة النبوية


« سحر رسول الله - نظرة مختلفة | القرآنيون: منهج الهرمنيوطيقا لتأويل القرآن حسب أهواء البشر: رد على محمد شحرور و نصر ابو زيد و من سلك | متى سيتفق القرانييون على تفسير موحد؟ »

إضافة رد

أدوات الموضوع
  #31  
غير مقروء 2015-05-13, 02:43 PM
محمد7788 محمد7788 غير متواجد حالياً
منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2015-02-19
المشاركات: 419
محمد7788
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بن السنُنّة مشاهدة المشاركة

وعليكم السلام
والبرهان موجود سيد محمد 7788 ، وأنت تقول ما هو العلم والأسس الذي بني عليها هذا العلم ؟؟ ونحن نعلم أن علم الدين ثمين ، وهو أمانة ، وهو ملك لله عز وجل ، وهو حجة الله على الناس
فعليه فعلم الدين وجب له قواعد سليمة ومطالب صارمة لتوثيق صحته وسنده للرسول .
وهنا فلننظر مثلا إلى البخاري والذي بدأ تدوين الآثار القولية والفعلية والاخبارية ، فالبخاري رضي الله عنه ، لم يبتدع شيئا من مخيلته ، فهو درس وتتلمذ على أيدي علماء بالحديث والدين ، فهو مسك طرف خيط متصل من تابعين كانوا تلامذة للصحابة ولتابعيهم بإحسان .
ثم البخاري رضي الله عنه فهو درس هذا العلم ، ودرس أحوال الرواة وسلامة السند حتى الرسول ، فهو وكل مسلم مخلص يعلم أمانة المهمة وأهميتها العظمى فهو سمع من الرواة ، ولم يكن البخاري رحمه الله يأخذ الحديث وعن رجل مخروم الثقة ، فهو كان يتثبت وكما تثبت سابقيه من أوعية الحديث عمن ينقلون قول الرسول وبلاغه وتعليمه .
والله عز وجل فقد وصف هذه الأمة بأنها خير أمة أخرجت للناس ، وهذا أمر مهم ، وتعلم لماذا ؟
فلأن هذه الرسالة الاسلامية فهي الرسالة الخاتمة ، وهي الرسالة التي لن يكون بعدها رسالات ، أي أن الله قد زكى هذه الأمة وحتى تبلغ حجة الله سليمة تامة كما هي كيوم أنزلت ، وتصل الناس جميعا ، ويصل حقها وبيانها في كل عصر .
فعندما يزكي الله هذه الأمة وهي حاملة الرسالة الخاتمة ، فهذه شهادة ممتدة على طول العصور وممتدة لكل جيل ومكان يجب أن تصله رسالة الخاتمة وكما هي .
ونعود للأساس العلمي للنقل والتوثيق الديني ، فما هو الاساس القوي لهذا العلم ؟
فهو أولا عدالة جامع الحديث أولا وقوة ديينه والتزامه بما أمر الله به ورسوله ، ثم وكل المجتمع المسلم والذي يعرف قول الله والرسول ويعرف مقياس الدين الحق ، فهذا المجتمع يعرف كيف أن يقيّم الرجال ويشهد على صدقهم وعدالتهم ، فهنا فيوجد مخزون كبير من الدراية بالرجال ، حتى تظن أنك تعيش بين الناس الذين تناقلوا الحديث وعلم الدين .
ثم وتعال ولننظر إلى القرآن الكريم ، هل القرآن أوّل ما دُوّن ، هل دُوّن منقوطا ومشكّلا ؟ وفيه علامات الترتيل ؟
طبعا لا ؟
وهل دون هذه النقاط والعلامات هل كان سيفهم معنى الكلمة ويحفظ لفظها الدقيق ؟
طبعا لا ؟
ونحن نعلم أنه بعد عشرات السنين فقد تم تنقيط القرآن وتشكيله ، فهل نتهم هؤلاء المسلمين أنهم غيروا كلام الله عز وجل .
ثم أنت سيد محمد 7788 تؤمن أنه كان تعليم للرسول وتطبيق للدين والفصل في مقاصد الله عز وجل ، فهي حتما ستصلنا عنطريق هؤلاء الكرما ء الأماجد الذي حفظوا الدين ووعوه .

ماذا قصدك بآيات القرآن ؟؟
هل تقصد الذي تقول أن للرسول بلاغ وتعليم ديني وتطبيق مراد الله عز وجل ؟
أم تقصد الآيات التي تزكي الأمة ؟ وهي خير أمة أخرجت للناس .
والسؤال سيد محمد 7788 ليس خطأٍ ، ولكن الخطأ هو ابتداع الاشياء من غير الحق وغير المنقول عن الله والرسول ، والعيب أن يكون هناك بيانات واضحة في كتاب الله عز وجل وسنة الرسول ثم يأتي ناس وينكرون هذه ويريدون أن يكونوا هم المتقولين على الله !!
ونحن نعلم أن الرسول طبق الدين كما يرد الله ، فلارسول وفعله فهو الحجة علينا ، وهو الحجة الوحيدة المعتمدة من الله .

هل تستطيع أن تذكر الأسماء ؟ وماذا تقصد ؟
هل علماء أهل السنة المخلصين يقولو غير ما قال الله ورسوله ؟

أتدري يا سيد محمد 7788 فنحن نتعلم وننقل الحكم الفقهي من كتب الفقه !! وهذه لا تذكر الرواة بشكل عام .
تعم ، وعندما تدرس الفقه والدين مع الدليل ، فننظر إلى الأحاديث الصحيحة ، والأمة كلها متفقة على كتب الصحاح ، وهي كتب درست ومحصت وشهد لها كل علماء الأمة المخلصين منذ انشئت وحتى اليوم .
فعندما نعلم الدليل وقوة سنده ومدى صحته ، فنحن ننظر إلى الحكم والمستند على قول الله ورسوله .
أما لو تخصصت في الحديث وناقشت في السند فحتما سيدور الحديث حول الرواة جميعهم وسند الحديث ،واتصال السند ، وثم تعلم أحوال الرواي ورجال السند .
فهو علم أصيل جليل ممتد ومتصل وغير منقطع البتة عن عهد النبوة .
اهلا يا ابن السنة واشكرك على هذا الرد الوافي

في بداية الموضوع قلت لك
ولو سالتك اين هذا العلم والاسس التي بني عليها الدين ستعطيني رواية تاريخية او منطق او استنتاج او قياس لشخص ما او علم من العلوم هم صانعوه او حتى راي لعالم او فتوى لشيخ
واجابتك كانت واضحة وفعلا كانت في الامور التي ذكرتها لك ,,واليك ما ذكرته لي باختصار البخاري رحمة الله عليه وسيرته , تدوين الاثر ,,تقييم الرجال وشهادة على عدلهم وصدقهم ,,قوة السند ,, استنتاج .. قياس الا ايات الله لم تاتي بها
وما اقصده في ايات الله يعني العلم الموجود في القران كتبيان الايات معاني الكلمات التي نختلف عليها او التي لا نعرف معناها .. الحكمة الموجودة في الايات,,, احكام التشريع في الايات ,,,الخ هذه الامور التي يجب ان تكون متواترة وتنتقل من جيل الى جيل
ولكن ما نجده في المتواتر هو ,, علم التجريح والتعديل,,, علم الاثر ,,,تقييم الرجال ,,,انواع الحديث ,, مصطلحات الحديث !!!! كيف اجعل كتاب الله ان يخضع لمثل هذه الامور ؟
هذه الامور لا يستطيع احد ان ينكرها او يقول غير صحيحة او غير مفيدة ولكنها ليست اسس يبنى عليها دراسة دين باكمله انما امور ثانوية الا اذ لم يكن لدينا الاساس بين ايدنا وهو القران الكريم

َهَذَا كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ فَاتَّبِعُوهُ وَاتَّقُواْ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ
156.أَن تَقُولُواْ إِنَّمَا أُنزِلَ الْكِتَابُ عَلَى طَائِفَتَيْنِ مِن قَبْلِنَا وَإِن كُنَّا عَن دِرَاسَتِهِمْ لَغَافِلِينَ
157. أَوْ تَقُولُواْ لَوْ أَنَّا أُنزِلَ عَلَيْنَا الْكِتَابُ لَكُنَّا أَهْدَى مِنْهُمْ فَقَدْ جَاءَكُم بَيِّنَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن كَذَّبَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَصَدَفَ عَنْهَا سَنَجْزِي الَّذِينَ يَصْدِفُونَ عَنْ آيَاتِنَا سُوءَ الْعَذَابِ بِمَا كَانُواْ يَصْدِفُونَ


النقطة الاولى والاخيرة التي يجب ان تستوعبها هي ان اهل القران لا يختلفون على السنة لاسباب منطقية او قياسية او لانها متناقضة ,,الخ ... الاختلاف بسبب شيئ واحد وهو الرئيسي ان هذه العلوم لم يامر الله باتباعها في كتابه ومن ثم بدا اهل القران في البحث والراي والاستنتاج ,, الخ
طاعة الرسول عليه الصلاة والسلام واتباعه واننا خير امة اخرجت للناس وغيرها من الايات التي يحتج بها اهل الحديث لا تعتبر دليل على وجود هذه العلوم ( علم الاثر وعلم الرجال ) او كتاب اخر يسمى بكتاب البخاري فهناك كتاب عند الشيعة ايضا الكافي وهناك احاديث اعتبرت ضعيفة فايهما المقصود من الايات السابقة التي تشير الى حجية الحديث ؟ كل ذلك مبني على علم الاثر وثقات الرجال وهنا تقع نقطة الخلاف وتفرقة المسلمين بسبب العلوم البشرية التي وضعوها بغير حق وجعلوا القران يخضع لهذه العلوم

نحن لا نختلف في من نقل لنا القران وهل هم ثقات ام لا هذا الامر بيد الله سبحانه وهو الحافظ بدليل اننا ليس لدينا اسماء الذين حفظوا القران ولا يحق لنا ان نجعل منهم القدرة ونقول بما انهم نقلوا القران اذا فالحديث كذلك فالقادر الله سبحانه
هذا قياس يا اخي ابن السنة و لا يمكن ان تقيس اسباب حفظ القران وتنسبها الى شيئ اخر فالقران كتاب واحد بين ايدينا اليوم كامل مفصل لا ينقصه حرفا واحدا ولا يوجد مسلم يتبع قران غيره والحديث ليس كذلك فيه الصحيح وفيه الضعيف وتوجد طائفة تتبع حديث وطائفة تتبع حديث اخر
اذا المشكلة ترجع الى المنهج وعلومه

ولو رجعت الى تفسيبر الايات من الحديث لن تجد شيئا الا قليل ,,, كم هائل من الاختلافات في التفسير فكيف اعتبر ما جاؤا به علما منقولا عن الرسول عليه والصلاة والسلام بصدق وامانة

وعندما قلت لي ثم أنت سيد محمد 7788 تؤمن أنه كان تعليم للرسول وتطبيق للدين والفصل في مقاصد الله عز وجل ، فهي حتما ستصلنا عنطريق هؤلاء الكرما ء الأماجد الذي حفظوا الدين ووعوه .
فعندما اسال عن اية معينة المفروض تاتي بمعناها وتقول لي الاية تعني كذا وكذا لان حسب ما يدعيه اهل الحديث ان لديهم العلم المتواتر ولكننا نتفاجا بان الاية لها معنى اخر وكلمات اخرى اضافية او ربما تكون ملغية (منسوخة) واحينا تصبح مطلقة واحيانا تصبح مقيدة ونجد تعريف عجيب غريب لا يفرق بين كلمة واخرى ولا يقتصر على الايات فقط بل في الحديث نفسه نجد تغيير معانيه والخروج عن مضمونه فهل هذا علم برايك ؟

بمعنى اخر اهل القران يرجعون الى فهم الايات من القران نفسه واهل الحديث يرجعون الى فهم القران بعلم الاثر وثقات الرجال الذي يوافق الاسس التي وضعها الاقدمون من سنة وشيعة على حد سواء فكل لديه معيار ومقياس في علم الاثر
ولهذا ذكرت لك لو سالت شيخا تثق به عن اية سينحصر الحوار بينك وبينه في الرواي لانه سيفسر الاية بالحديث وندخل في موضوع نتيجته ان نركن القران على جنب
نحتاج الحديث في فهم الايات احيانا فهو يبقى تاريخ لا يمكن الاستغناء عنه ولكن يجب عرضه على القران وهو الحق الفاصل والمقياس في ثقة النقل

ام قولك ولكن الخطأ هو ابتداع الاشياء من غير الحق وغير المنقول عن الله والرسول ، والعيب أن يكون هناك بيانات واضحة في كتاب الله عز وجل وسنة الرسول ثم يأتي ناس وينكرون هذه ويريدون أن يكونوا هم المتقولين على الله !!
معك حق في ذلك ولا غبار عليه لكن المشكلة انك تعتبرها بيانات واضحة في الكتاب,,, يا رجل اية اقم الصلاة لم يتفقوا عليها حكم المرتد تغير واصبح قتل وايات المرتد لم يقل الله فيها اقتلوا ,,, اضافوا اية الرجم وقالوا اكلها الداجن هل هذه بيانات واضحة في كتاب الله بالنسبة لك ؟ وهل هذا يدل على قولك فنحن ننظر إلى الحكم والمستند على قول الله ورسوله
لا نريد ان نكون نحن المتقولين ولكن عندما ناتي باية نشرحها من القران نفسه ولا نجد ردا عليها هل هذا ابتداع بغير حق برايك ؟ بينما نجد ردودهم في ايات اخرى يريدون منها اثبات المعيار الذي وضعوه والخروج عن النص القراني فما قولك ؟
بالنسبة للاسماء التي طلبتها مني حقيقة لا اريد ان اضع اسماء هنا حتى لا يتحول الحوار الى جدل و دفاعا عن اشخاص معينة ولكن يمكن ان ابين لك
راجع يوتيوب او اي منتدى في مناظرة بين اهل القران واهل الحديث او رد شبهات اهل القران وهي بكثرة وان كنت ترى في ذلك علما يفسر الايات فانقله الينا جزاك الله خيرا
وبالنسية لبعض المفكرين الاسلاميين من اهل القران الذين حللوا ما حرم الله لم ياتي احدا منهم باية تثبت اقواله ونحن ما يلزمنا كتاب الله واياته وليس علينا سبيل في رايه او اقواله اتمنى مراجعة هذه النقطة حتى لا يقول قائل هناك من اهل القران حلل وفعل وحرف ,,,الخ ويتخذ بين ذلك سبيلا

ولك جزيل الشكر وفائق الاحترام
رد مع اقتباس
  #32  
غير مقروء 2015-05-13, 04:41 PM
بن السنُنّة بن السنُنّة غير متواجد حالياً
عضو فعال بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 2014-07-15
المشاركات: 145
بن السنُنّة بن السنُنّة بن السنُنّة بن السنُنّة بن السنُنّة بن السنُنّة بن السنُنّة بن السنُنّة بن السنُنّة بن السنُنّة بن السنُنّة
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
اهلا يا ابن السنة واشكرك على هذا الرد الوافي
لا شكر على واجب .
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
في بداية الموضوع قلت لك
ولو سالتك اين هذا العلم والاسس التي بني عليها الدين ستعطيني رواية تاريخية او منطق او استنتاج او قياس لشخص ما او علم من العلوم هم صانعوه او حتى راي لعالم او فتوى لشيخ
واجابتك كانت واضحة وفعلا كانت في الامور التي ذكرتها لك ,,واليك ما ذكرته لي باختصار البخاري رحمة الله عليه وسيرته , تدوين الاثر ,,تقييم الرجال وشهادة على عدلهم وصدقهم ,,قوة السند ,, استنتاج .. قياس الا ايات الله لم تاتي بها
أولا هل تنكر التاريخ عامة ؟
أم تنكر تاريخ المسلمين خاصة ؟
ومن نقل لنا آيات الله عز وجل ؟؟؟
من دونها وجمعها ؟؟ ثم من وحد النسخ المختلف فيها على نسخة الصحابة ؟؟
فحتى تدوين القرآن مر بمراحل التنقيح والتصحيح على نسخة الصحابة رضوان الله عليهم .
ثم ونحن نعلم أن النسخة الأولى من القرآن لم تكن منقّطة ولا مُشَكّلة ، وبعد عشرات السنين فوضع المسلمين التنقيط والتشكيل وعلامات الترتيل ! وقد وضعوها من الذاكرة .
هل هذا عيب على القرآن الكريم ؟
هل هذا عيب على المسلمين ؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
وما اقصده في ايات الله يعني العلم الموجود في القران كتبيان الايات معاني الكلمات التي نختلف عليها او التي لا نعرف معناها .. الحكمة الموجودة في الايات,,, احكام التشريع في الايات ,,,الخ هذه الامور التي يجب ان تكون متواترة وتنتقل من جيل الى جيل
العلم الموجود في القرآن فهو يقول أن الرسوا أسوة حسنة فرض إتباعها إذا كنا نرجو الله واليوم الآخر ونعرف كيف نذكر الله !
أليس هذا علم مطلوب ؟
ونحن نعلم أن الرسول قد طبق دين الله وقد عمل في آيات الله بشكل واضح وصريح ، وبما اقتضى من أمر الله ، وقد رضيه الله عز وجل .
فدين الله قد تم وقد تم العمل به وهو الذي رضيه الله عز وجل ، فكيف سيقبل عاقل أصلا أو يقبل الله عز وجل غير الذي تم في عهد الرسول ورضيه ؟؟؟ وهو الذي سماه الله الدين ؟؟؟
هل تظن غير ذلك مقبول ؟؟؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
ولكن ما نجده في المتواتر هو ,, علم التجريح والتعديل,,, علم الاثر ,,,تقييم الرجال ,,,انواع الحديث ,, مصطلحات الحديث !!!! كيف اجعل كتاب الله ان يخضع لمثل هذه الامور ؟
وهل تظن أن كتاب الله وعتدما جمع بين دفتين لم يخضع لهذا ؟؟؟
وهل تقول وعندما نُقّط القرآن وشُكّل لم يخضع لمثل هذه الشروط ؟
هل يقبل في هذين العملين أن نأخذ عن غير التقي العدل الثقة الضبط ؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
علم التجريح والتعديل,,, علم الاثر ,,,تقييم الرجال ,,,انواع الحديث ,, مصطلحات الحديث ....
هذه الامور لا يستطيع احد ان ينكرها او يقول غير صحيحة او غير مفيدة ولكنها ليست اسس يبنى عليها دراسة دين باكمله انما امور ثانوية الا اذ لم يكن لدينا الاساس بين ايدنا وهو القران الكريم
إذا هذه لم تكن أسس صحيحة ؟
فهل الاسس الصحيحة عندكم أن يكون الدين هو قول من هب ودب ؟ هل ترضون قول هذا عن دين رب العالمين ؟
هل يجوز أن يكون الدين غير الذي تم وكمل في عهد الرسول ورضيه الله عز وجل ؟
فعندها فلن تكون آلية أفضل وأخير وأدق وآمن من الآلية الحكيمة التي بها حفظ الدين ونقله كامل !
وتماما وكما نقل كتاب الله ولليوم تطبع منه ملايين النسخ بناءا على النسخة التي جمعها الصحابة ثم شكلها ونقطها التابعون .
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
َهَذَا كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ فَاتَّبِعُوهُ وَاتَّقُواْ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ
156.أَن تَقُولُواْ إِنَّمَا أُنزِلَ الْكِتَابُ عَلَى طَائِفَتَيْنِ مِن قَبْلِنَا وَإِن كُنَّا عَن دِرَاسَتِهِمْ لَغَافِلِينَ
157. أَوْ تَقُولُواْ لَوْ أَنَّا أُنزِلَ عَلَيْنَا الْكِتَابُ لَكُنَّا أَهْدَى مِنْهُمْ فَقَدْ جَاءَكُم بَيِّنَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن كَذَّبَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَصَدَفَ عَنْهَا سَنَجْزِي الَّذِينَ يَصْدِفُونَ عَنْ آيَاتِنَا سُوءَ الْعَذَابِ بِمَا كَانُواْ يَصْدِفُونَ
وهذا الكتاب المبارك فيقول : "من يطع الرسول فقد أطاع الله" ! وهي غير مقيدة بشء معيّن .
وآيات الله تقول أن الدين قد تم في عهد الرسول ووضحت مقاصد الله ؟؟؟
فعندها فمن يكذب هذا فيصدق فيه قول الله تعالى :
فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن كَذَّبَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَصَدَفَ عَنْهَا سَنَجْزِي الَّذِينَ يَصْدِفُونَ عَنْ آيَاتِنَا سُوءَ الْعَذَابِ بِمَا كَانُواْ يَصْدِفُونَ

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
النقطة الاولى والاخيرة التي يجب ان تستوعبها هي ان اهل القران لا يختلفون على السنة لاسباب منطقية او قياسية او لانها متناقضة ,,الخ ... الاختلاف بسبب شيئ واحد وهو الرئيسي ان هذه العلوم لم يامر الله باتباعها في كتابه ومن ثم بدا اهل القران في البحث والراي والاستنتاج ,, الخ
بل ذكرها الله عز وجل !
أولا الدين كمل في عهد الرسول ووضحت مقاصده وتطبيقه ، فلا يجوز لنا طلب غيره .
ثانيا حتى تنقيط وتشكيل القرآن فهو فعله هؤلاء الرجال الذين نقلوا لنا الدين .
ثالثا فأنا أذكر هنا موضوع وضعه أحد المشرفين هنا ، وهو موضوع سبيل المؤمنين ، فالله عز وجل جعل سبيل المؤمنين ملزم ، فالعلوم والدين الذي نقلوه فعو ملزم ونحن مطالبون به .
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
طاعة الرسول عليه الصلاة والسلام واتباعه واننا خير امة اخرجت للناس وغيرها من الايات التي يحتج بها اهل الحديث لا تعتبر دليل على وجود هذه العلوم ( علم الاثر وعلم الرجال ) او كتاب اخر يسمى بكتاب البخاري فهناك كتاب عند الشيعة ايضا الكافي وهناك احاديث اعتبرت ضعيفة فايهما المقصود من الايات السابقة التي تشير الى حجية الحديث ؟ كل ذلك مبني على علم الاثر وثقات الرجال وهنا تقع نقطة الخلاف وتفرقة المسلمين بسبب العلوم البشرية التي وضعوها بغير حق وجعلوا القران يخضع لهذه العلوم
يكفيك قول الله تعالى :
والذي جاء بالصدق وصدق به أولئك هم المتقون
فالله تعالى يذكر الصدق ويطالب به !
فالله طلب منا أن نتحرى الصدق ومن صدقه ومن نقله .
فكيف سنعرف الصدق دون أن نعرف الصادقين .
وثم هل الاسلام ارسل للهواء ؟
بل هو ارسل لرجال صادقين متقين ، فهم مؤمنون صادقون ونأخذ عنهم الدين .
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
نحن لا نختلف في من نقل لنا القران وهل هم ثقات ام لا هذا الامر بيد الله سبحانه وهو الحافظ بدليل اننا ليس لدينا اسماء الذين حفظوا القران ولا يحق لنا ان نجعل منهم القدرة ونقول بما انهم نقلوا القران اذا فالحديث كذلك فالقادر الله سبحانه
بل لدينا الأسماء .
ولدينا أن الله قال أنه أور الكتاب للمسلمين ! فهو زكاهم بحفظه ورعايته ولأنه أورثه لهم ، وهذا الذي حصل .
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
هذا قياس يا اخي ابن السنة و لا يمكن ان تقيس اسباب حفظ القران وتنسبها الى شيئ اخر
لماذا لا ؟
فعندما أورث الله الكتاب لخير أمة أخرجت للناس ! فالله عز وجل جعل هذه الآمة الأمينة سببا في حفظ القرآن ونشره وصيانته ، وهذا الذي حصل على مر التاريخ .
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
فالقران كتاب واحد بين ايدينا اليوم كامل مفصل لا ينقصه حرفا واحدا ولا يوجد مسلم يتبع قران غيره والحديث ليس كذلك فيه الصحيح وفيه الضعيف وتوجد طائفة تتبع حديث وطائفة تتبع حديث اخر
كتب الصحاح فهي موضوع واحد ! وهي تنقل تعليم الرسول وتنقل تطبيق الدين الذي تم وكمل في عهد الرسول .
فهي صحيحة ، وهي جزء من الدين .
ولا يوجد عند أهل السنةوالجماعة طوائف ، فهم طائفة واحدة .
وهم لا يتبعون غير الصحيح .
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
اذا المشكلة ترجع الى المنهج وعلومه
المنهج وعلومه فهو قمة العقل وقمة النقل السليم ، وقد شهد العدو قبل الصديق على دقة ومتانة نقل المسلمين الصحيح والأمين ، ولا علة به .
والمشكلة فهي في الذي يريدون طمس وإنكار الدين الذي تم وكمل في عهد الرسول والذي رضيه الله ، فهو الدين وهو الحجة .
وكل تقول على كلام الله عز وجل وتجاوز تعليم وتطبيق الرسول المكلف من الله والذي طبق في عهده الدين حسب مراد الله الفصل فهو الضلال الفاحش ، وهو جعل دين الله لعبة لكل من تقول على كلام الله من هواه .
وهذه طامة وجريمة كبرى عند الله عز وجل .
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
ولو رجعت الى تفسيبر الايات من الحديث لن تجد شيئا الا قليل ,,, كم هائل من الاختلافات في التفسير فكيف اعتبر ما جاؤا به علما منقولا عن الرسول عليه والصلاة والسلام بصدق وامانة
قلت لك سابقا أن اتلفسير جاء للتعليم والتثقيف والتنوير ، ووضع الطرق السليمة لتدبر آيات الله وبناء على فهم من علمهم االرسول الكتاب .
وعلم التفسير فهو ليس علم فقه .
هل سمعت مرو بمذهب القرطبي أو بن كثير مثلا ؟؟؟
أئمة الفقه فهم نقلوا ووثّقوا الدليل السليم والصحيح والذي بني عليه القاعدة الفقهية .
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
وعندما قلت لي ثم أنت سيد محمد 7788 تؤمن أنه كان تعليم للرسول وتطبيق للدين والفصل في مقاصد الله عز وجل ، فهي حتما ستصلنا عنطريق هؤلاء الكرما ء الأماجد الذي حفظوا الدين ووعوه .
فعندما اسال عن اية معينة المفروض تاتي بمعناها وتقول لي الاية تعني كذا وكذا لان حسب ما يدعيه اهل الحديث ان لديهم العلم المتواتر ولكننا نتفاجا بان الاية لها معنى اخر وكلمات اخرى اضافية او ربما تكون ملغية (منسوخة) واحينا تصبح مطلقة واحيانا تصبح مقيدة ونجد تعريف عجيب غريب لا يفرق بين كلمة واخرى ولا يقتصر على الايات فقط بل في الحديث نفسه نجد تغيير معانيه والخروج عن مضمونه فهل هذا علم برايك ؟
قلت لك أعلاه توضيح هذه النقطة .
وثم ولو أهملنا التفسير لوجدنا تناقضا في كتاب الله !
مثلا في الخمر : فهناك آية تقول أن لا يصلي المسلم وهو سكران .
وأية أخرى جمعت الشرك وشرب الخمر في خانة واحدة .
فمن فالأولى تتهاون مع الخمر، والثانية تجعله بمزلة الشرك !
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
بمعنى اخر اهل القران يرجعون الى فهم الايات من القران نفسه واهل الحديث يرجعون الى فهم القران بعلم الاثر وثقات الرجال
والقرآن يقول أن الرسول هو الذي علم الكتاب ، وهو الذي طبق مقاصد الله الصريحة .
وكيف سنعرف عمل الرسول وتطبيقه لمراد الله عز وجل بغير الثقات ؟؟
هل المؤمنون -معاذهم - كافرون ؟ أو هم محرفون لدين الله عز وجل ؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
الذي يوافق الاسس التي وضعها الاقدمون من سنة وشيعة على حد سواء فكل لديه معيار ومقياس في علم الاثر
الشيعة يا سيد محمد 7788 لا يوضعون في خانة الذين صدقوا الله ورسوله !
فهم كذبوا على الدين من أول يوم ووضعوا فيه ،
وهم تحت مسميات كاذبة بدلوا في مقصد قول الله ، وهم لم يتبعوا حتى سنة الرسول .
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
ولهذا ذكرت لك لو سالت شيخا تثق به عن اية سينحصر الحوار بينك وبينه في الرواي لانه سيفسر الاية بالحديث وندخل في موضوع نتيجته ان نركن القران على جنب
أصلا من يتبع العمل الفصل في كتاب الله ومقاصده هو الذي ينقل عن حجة الله في الدين وهو الرسول ، ومن يفعل غير ذلك فهو يحتقر كتاب الله ويجعله تحت رحمة تقولاته المخترعة من عقله ، فهو يجعل كتاب الله ممتهنا لكل متقول عليه ، ويصبح عندنا كما هائل من الذين لهم مناهج مختلفة ، وكل واحد حسب التفسير الذي يسقطه ، وهذا يجعل كتاب الله ودين اضحوكة ، او من يجعل ممن يقول هذا القول هو الاضحوكة .
هل يجوز على الله أنه ليس هوواحد وفصل القول وبيّن المقصد والذي طُبّق في عهد الرسول ؟؟؟
هل يجوز ؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
نحتاج الحديث في فهم الايات احيانا فهو يبقى تاريخ لا يمكن الاستغناء عنه ولكن يجب عرضه على القران وهو الحق الفاصل والمقياس في ثقة النقل
لو كان المقياس هو كتاب الله والذي هو بحاجة لتعليم كما قال الله تعالى ، فنحن سنعود لنفس الحلقة الآثمة والمطوعة كلام الله لقول كل متقول ، وليس إلى الرسول الذي علم الكتاب والدين وطبقه ، وهو حجة الله وليس غيره.
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
ام قولك ولكن الخطأ هو ابتداع الاشياء من غير الحق وغير المنقول عن الله والرسول ، والعيب أن يكون هناك بيانات واضحة في كتاب الله عز وجل وسنة الرسول ثم يأتي ناس وينكرون هذه ويريدون أن يكونوا هم المتقولين على الله !!
معك حق في ذلك ولا غبار عليه لكن المشكلة انك تعتبرها بيانات واضحة في الكتاب,,, يا رجل اية اقم الصلاة لم يتفقوا عليها حكم المرتد تغير واصبح قتل وايات المرتد لم يقل الله فيها اقتلوا ,,, اضافوا اية الرجم وقالوا اكلها الداجن هل هذه بيانات واضحة في كتاب الله بالنسبة لك ؟ وهل هذا يدل على قولك فنحن ننظر إلى الحكم والمستند على قول الله ورسوله
لن تري مسلما سنيا قد اختلف على الصلاة وأوقاتها عن الرسول !
قد تكون أمور ثانوية جدا وشكلية غير معتبرة ! ولكن الصلاة وجوهرها وهيئتها ومصمونها وكيفيتها وأوقاتها فكلها عن الرسول .
ومن قال أن حكم المرتد قد تغير ؟ هل لديك دليل على ماذا فعل الرسول وقال ، وماذا فعل والصحابة الذي هم سبيل المؤمنين الممتد من طريق الرسول ؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
لا نريد ان نكون نحن المتقولين ولكن عندما ناتي باية نشرحها من القران نفسه ولا نجد ردا عليها هل هذا ابتداع بغير حق برايك ؟ بينما نجد ردودهم في ايات اخرى يريدون منها اثبات المعيار الذي وضعوه والخروج عن النص القراني فما قولك ؟
هل الصلاة التي صلاها الرسول تجد تفسرا لها من كتاب الله ؟
ثم اذكر قولا واحد لرجل من أهل السنة والجماعة خرج عن نص قرآني وتعليمه عن الرسول وعمن علمهم الرسول ؟؟؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
بالنسبة للاسماء التي طلبتها مني حقيقة لا اريد ان اضع اسماء هنا حتى لا يتحول الحوار الى جدل و دفاعا عن اشخاص معينة ولكن يمكن ان ابين لك
راجع يوتيوب او اي منتدى في مناظرة بين اهل القران واهل الحديث او رد شبهات اهل القران وهي بكثرة وان كنت ترى في ذلك علما يفسر الايات فانقله الينا جزاك الله خيرا
سيد محمد 7788 نحن لا نناقش هنا أوهاما و شخصيات وهمية ،إما أن تذكر ما تعني ، أو دعك من هذه الاحتجاجات الخاوية .
ثم فنحن نحاورك في معتقدك أنت وليس معتقد غيرك .
فأنت اكتب ما اقتنعت به وجادل به ، غير ذلك فهو أمر لا يقبله رجل معتد بما يتخذه منهجا وهو مستعد أن يواجه الله به .
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد7788 مشاهدة المشاركة
وبالنسية لبعض المفكرين الاسلاميين من اهل القران الذين حللوا ما حرم الله لم ياتي احدا منهم باية تثبت اقواله ونحن ما يلزمنا كتاب الله واياته وليس علينا سبيل في رايه او اقواله اتمنى مراجعة هذه النقطة حتى لا يقول قائل هناك من اهل القران حلل وفعل وحرف ,,,الخ ويتخذ بين ذلك سبيلا
سيد محمد 7788 أليس القرآن أنزل في عهد الرسول ؟؟؟
ألم يعمل الرسول بالقرآن وبين مقصده الفصل الواضح وطبقه ؟
ألم يتم الدين في عهد الرسول ويكمل ؟؟؟
هل يجوز لنا العمل بغير الذي عمله الرسول وبينه ؟
ثم هل يجوز أن الله قد ارتضى الين الذي تم في عهد الرسول ؟؟ ثم الله الواحد الأحد يرضى غيره ؟ أو يبدل الله -ومعاذه -قوله ودينه وما رضيه ؟؟؟
رد مع اقتباس
  #33  
غير مقروء 2015-05-22, 09:52 AM
محمد7788 محمد7788 غير متواجد حالياً
منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2015-02-19
المشاركات: 419
محمد7788
افتراضي

ما افهمه من ببانك هذا ان رجال الصدق و علم الجرح والتعديل هي الآلية الاكثر صدقا واكثر تفصيلا واكثر وضوحا واكثر امثلة من القران هذا ما تريد ان تقوله لي فهو المرجع الاول والاخير بالنسبة للمسلمين وهو الذي حفظ القران
وان التاريخ هو الحق ولا يوجد فيه لبس ويمكننا ان نفتح باب القياس في الدين بما ان ليس لديك مانع وجعلت الذين نقلوا القران الينا لهم القدرة في نقل بقية الاشياء بمقياسك هذا ايضا سنجعل من انفسنا رسل لاننا ايضا سننقل القران الى بقية الاجيال بدون اخطاء وهذا يدل على صدقنا في كل شيئ بمعنى اخر تريد ان توضح لي ان الله عز وجل لم يامرنا باتباع الكتاب وما انزل الينا ولكن ما جاء به البخاري هو الذي لا ريب فيه وهو العلم الذي تم في عهد الرسول عليه الصلاة والسلام و يخلوا من اي اختلاف
وبما انك تقول في آية طاعة الرسول هي غير مقيدة بشيئ ومنها يحق لنا ان نجعل كتاب اخر يوازي القران بصفاته اذا ايضا النصارى لهم الحق فيما يقولون اليوم لان هناك ايضا اية تقول وليحكم اهل الانجيل بما انزل الله فيه ..فحسب منطقك الاية غير مقيدة بشيئ واذا رجعت لبقية الايات في اهل الكتاب ولا تريد ان تطلقها لهم فارجع الى بقية الايات في طاعة الرسول ولا تطلقها فهناك حدود فرضها الله علينا فاهل القران يعتبرون طاعة الرسول مقيدة بالكتاب وعند اهل الحديث مقيدة بالحديث الصحيح بالنسبة لهم فالاثنان يقيدون ولا يوجد فئة اطلقت طاعة الرسول عليه الصلاة والسلام وهذه اية بين الله فيها عدم اتباع اي حديث بخلاف القران
اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
تِلْكَ آيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَ اللَّهِ وَآيَاتِهِ يُؤْمِنُونَ
7. وَيْلٌ لِّكُلِّ أَفَّاكٍ أَثِيمٍ
8. يَسْمَعُ آيَاتِ اللَّهِ تُتْلَى عَلَيْهِ ثُمَّ يُصِرُّ مُسْتَكْبِرًا كَأَن لَّمْ يَسْمَعْهَا فَبَشِّرْهُ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ
9. وَإِذَا عَلِمَ مِنْ آيَاتِنَا شَيْئًا اتَّخَذَهَا هُزُوًا أُوْلَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُّهِينٌ

كِتَابٌ أُنزِلَ إِلَيْكَ فَلاَ يَكُن فِي صَدْرِكَ حَرَجٌ مِّنْهُ لِتُنذِرَ بِهِ وَذِكْرَى لِلْمُؤْمِنِينَ
3.اتَّبِعُواْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُمْ وَلاَ تَتَّبِعُواْ مِن دُونِهِ أَوْلِيَاء قَلِيلاً مَّا تَذَكَّرُونَ

كما قلب اهل الحديث معاني الكلمات في الذكر والحكمة والصراط المستقيم والتبيان وجعلوها تعني السنة الان جئت الينا و قلبت علينا المفاهيم كلها راسا على عقب وجعلت صفات القران الكريم هي صفات الحديث وآليته وراجع كلامك فجعلت من رجال الثقات وعلم الجرح والتعديل هما الحق والصدق والعلم وهما المشار اليهما في الايات وفيهما الاسس الصحيحة وان تطبيق الرسول عليه الصلاة والسلام هو عند البخاري ,,, يعني موضوعكم واحد تريد منا ان نصدقك ونركن ما انزل الينا على جنب
ولكن بعد كل هذا الذي جئت به لنا الوضوح والبيان والعلم والصدق الذي تم وتطبق في عهد الرسول عليه الصلاة والسلام وقمة العقل والنقل السليم ......الخ الا اننا نجد اختلافا كثيرا بينهم
أَفَلاَ يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُواْ فِيهِ اخْتِلافًا كَثِيرًا
اضافة الذي جاء بالصدق وصدق به اعتبرته انت هو التحري في الرجال الصادقين عن طريق علم الاثر حتى نعرف الصدق وليس عن طريق ايات كتاب الله فلنرجع الى الاية

وَلَقَدْ ضَرَبْنَا لِلنَّاسِ فِي هَذَا الْقُرْآنِ مِن كُلِّ مَثَلٍ لَّعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ
28. قُرْآنًا عَرَبِيًّا غَيْرَ ذِي عِوَجٍ لَّعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ

29. ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلا رَّجُلا فِيهِ شُرَكَاء مُتَشَاكِسُونَ وَرَجُلا سَلَمًا لِّرَجُلٍ هَلْ يَسْتَوِيَانِ مَثَلا الْحَمْدُ لِلَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لا يَعْلَمُونَ
30. إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُم مَّيِّتُونَ
31. ثُمَّ إِنَّكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ عِندَ رَبِّكُمْ تَخْتَصِمُونَ
32. فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن كَذَبَ عَلَى اللَّهِ وَكَذَّبَ بِالصِّدْقِ إِذْ جَاءَهُ أَلَيْسَ فِي جَهَنَّمَ مَثْوًى لِّلْكَافِرِينَ
33.وَالَّذِي جَاءَ بِالصِّدْقِ وَصَدَّقَ بِهِ أُوْلَئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ
فالاية تتحدث عن الصدق في القران الكريم وصفه الله عز وجل غير ذي عوج وضرب فيه من كل مثل وبين ذلك للكافرين الذين لم يصدقو ما جاء به الرسول عليه الصلاة والسلام من الايات ولا تتحدث عن التحري في الرجال الصادقين كما قلت انت الا اذا قلت لي ان هذه الاية يخاطب الله تعالى فيها المسلمين الذين صدقوا القران الكريم ولكن لم يصدقوا الرسول عليه الصلاة والسلام ويجب عليهم التحري في صدقه عند الرجال .. وهذا تناقض
فالرسول عليه الصلاة والسلام كان صادقا امينا قبل نزول الوحي
ثم كيف الله ينزل كتاب يصفه بالحق والصدق وانت تبحث عن الية اخرى لمعرفة الصدق و في مكان اخر
فمن اين جئت بان الصدق هو كتاب البخاري واعتبرت علم الاثر هو الحق؟
فالصدق صفة للقران والذي صدق به صدق باياته
هذه ايات اخرى تؤكد المعنى

وَلَقَدْ ضَرَبْنَا لِلنَّاسِ فِي هَذَا الْقُرْآنِ مِن كُلِّ مَثَلٍ وَلَئِن جِئْتَهُم بِآيَةٍ لَيَقُولَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ أَنتُمْ إِلاَّ مُبْطِلُونَ
59. كَذَلِكَ يَطْبَعُ اللَّهُ عَلَى قُلُوبِ الَّذِينَ لا يَعْلَمُونَ
60. فَاصْبِرْ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَلا يَسْتَخِفَّنَّكَ الَّذِينَ لا يُوقِنُونَ

وَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَآمَنُوا بِمَا نُزِّلَ عَلَى مُحَمَّدٍ وَهُوَ الْحَقُّ مِن رَّبِّهِمْ كَفَّرَ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ وَأَصْلَحَ بَالَهُمْ

اللَّهُ لا إِلَهَ إِلاَّ هُوَ لَيَجْمَعَنَّكُمْ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ لاَ رَيْبَ فِيهِ وَمَنْ أَصْدَقُ مِنَ اللَّهِ حَدِيثًا

تِلْكَ آيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ وَإِنَّكَ لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ
بالنسية للاسوة لا تعني علم القران وتطبيقه لانها كما ذكرت في الرسول عليه الصلاة والسلام ذكرت ايضا في ابراهيم عليه السلام ومن واتبعه وان كانت كما تقول انت فالصدق والحق نجده في القران وليس في كتاب اخر
والله اعلم
رد مع اقتباس
إضافة رد


للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
بنك تجارة كابيتال - استثمار مع ضمانات ||| اشتراك بين سبورت | | | قروبات واتس اب | | | موثق معتمد في جده | | | محامي في المدينة | | | نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب
موقع الكوبونات | | | كود خصم امريكان ايجل | | | كود خصم وجوه | | | كود خصم بات بات

منتديات شباب الأمة

*** مواقع صديقة ***
للتواصل > هنـــــــــــا
السنة النبوية | كوبون خصم | حياة المصريين | الأذكار | موقع المرأة العربية | رحيق | أولاد مصر
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd