="الأذكار           

مكتبة دار الزمان
 
العودة أنصار السنة > الفرق الإسلامية > منكرو السنة
 

« ما هو الزبور؟؟!! | حجية القرآن ليست في نصوصه فقط، وإنما في مقابلها الكوْني | فردوه إلى الله والرسول »

إضافة رد

أدوات الموضوع
  #61  
غير مقروء 2016-01-02, 01:28 PM
youssefnour youssefnour غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-05-30
المكان: مصر/الأسكندريه
المشاركات: 590
youssefnour
افتراضي

الأخ الفاضل أبو عبيدة أمارة
تحياتي :
أنت تقول :
[gdwl]فهناك في السنة المطهرة والحديث أقوال شريفة للرسول ولها مقابلها الكوني والعلمي والغيبي ، فعندما نجد صدق هذا في مقابلها ، فهي تشهد لنفسها وبناءا على دليلك المقبول .[/gdwl]

وأنا أتساءل :
أولا : هل هذا المقابل الكوني للأحاديث هو مقابل كوني (خلقه الرسول)، عليه السلام ، أم مقابل كوني أيضا من (خلق الله)
إذا كان المقابل الكوني الذي ستستدل عليه في إثبات الأحاديث هو من (خلق الرسول)،، إذا فقد صدقت وننهى الحوار ، وأنسحب لآنى قد أيقنت أن الأحاديث أمر واجب الإتباع بدليل صدق الحديث الذى رواه رسول الله للمقابل الكوني الذى خلقه أيضا رسول الله
أما إذا كان المقابل الكوني من خلق الله ، إذا تتساوى عندى أحاديث كل الفرق والمذاهب،، كما يتساوى عندى الحديث الصحيح والمدلس ، فجميعهم يستخدم خلق الله دليل وبرهان
وأيضا سأصدق أي إنسان يكتب ما شاء عن رسول الله، عليه السلام، ويضع الدليل الكوني الذى خلقه الله تعالى برهانا على صدق روايته،، فهل هذا مقبول؟!!

ثم أنت تقول :
[gdwl]وشهادة الشيئ لغيره ايضا مقبول ، ولكني حاليا -وأنا ابو عبيدة - احاورك بشرطك الحقيقي وتعال نطبقه على بعض الاحاديث ككي نعلم أن السنة تشهد لنفسها ، أنها صادقة وأنها من علم الله وتعليمه الوحيي .[/gdwl]

إذا كانت الأحاديث كما تقول من علم الله وتعليمه الوحيى،،
إذا فالذي يثبتها هو الذى أوحاها وليس ناقلها
وعلى هذا لابد أن تأتي بإثباتات من عند الله إن البخاري ومسلم والترمذي --- الخ جميعها وحيا من الله ، وليس بإثباتات من عند البخاري تقول إن الأحاديث وحيي من عند الله، فالذي أوحي هو الله ، وليس الذى أوحي هو الرسول أو البخاري
أليس القرآن وحيا من عند الله ونقله لنا رسول الله،، ولكن الذى أثبت إنه وحي هو الله عز وجل وليس الرسول
إذا فلابد إن الله تعالى أيضا يثبت لنا أن أحاديث البخاري وحيا من عند الله

ثم أنت تقول وتكرر مرات ومرات جملة (فالله قال سبيل المؤمنين)
ولا أدري ما علاقة هذا بالأحاديث
إن سبيل المؤمنين هو أصلا سبيل الله فتدبر :
وَإِنْ تُطِعْ أَكْثَرَ مَنْ فِي الْأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ إِنْ يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلَّا يَخْرُصُونَ (116)
الَّذِينَ يَحْمِلُونَ الْعَرْشَ وَمَنْ حَوْلَهُ يُسَبِّحُونَ بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَيُؤْمِنُونَ بِهِ وَيَسْتَغْفِرُونَ لِلَّذِينَ آَمَنُوا رَبَّنَا وَسِعْتَ كُلَّ شَيْءٍ رَحْمَةً وَعِلْمًا فَاغْفِرْ لِلَّذِينَ تَابُوا وَاتَّبَعُوا سَبِيلَكَ وَقِهِمْ عَذَابَ الْجَحِيمِ (7)
أرأيت كيف إن إتباع غير سبيل الله هو إتباع (ظن)،،،، فهل سبيل المؤمنين غير سبيل الله فيكون ظنا،، أم هو في الأصل سبيل الله

ننتظر ردكم الكريم على سؤالى ،، هل الأحاديث وحي من عند الله؟
رد مع اقتباس
  #62  
غير مقروء 2016-01-02, 01:38 PM
youssefnour youssefnour غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-05-30
المكان: مصر/الأسكندريه
المشاركات: 590
youssefnour
افتراضي

الأخ الفاضل عمر أيوب
تحياتي :
أولا أشكرك على تعديل الخطأ

ثانيا أنت تقول :
[gdwl]و الان اعود للسؤال السابق : هل شهادت الله لنفسه و ايات الانفس لا تكفي لاثبات وحدانيته و انه قائم بالقسط [/gdwl]

نعم شهادة الله لنفسه كافية،، مادمنا تأكدنا إن القرآن الذى يقر هذه الوحدانية هو فعلا من عند الله

ثم تستكمل السؤال وتقول :
[gdwl]حتى يأتينا باية فيها ان الملائكة و اولو العلم شهدوا له ايضا ؟؟؟[/gdwl]

ومن لا يشهد بوحدانية الله؟!!!
أليس من شروط الإيمان الشهادة بوحدانية الله،
أنت نفسك وأنا معك، وعموم المسلمين ينطقون بشهادة التوحيد عشرات المرات في اليوم ،
إن شهادة الملائكة بصفات الله وأسماءه الحسنى - وحتى بوحدانية الله - كما تقول ، فهذه الشهادة طبقا لدلائل الوحدانية في كتاب الله وفي آيات الخلق والأنفس،،،،،، وليس لأن الله طلب من الملائكة وأولو العلم أن يشهدوا بوحدانية الله،، وهذا فرق كبير بين الله يطلب شهادتهم بوحدانية الله ،، وبين إيمانهم بهذه الوحدانية طبقا للآيات الكونية

إن الذات العليا غيب لا نعلم عنها شيئا ، والإيمان بالله إيمان غيبى ، وشهادتنا بالوحدانية ناتجة عن الآيات الكونية التي تطابقت مع آيات الكتاب ، وشهدت بوحدانية الله
الم (1) ذَلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِلْمُتَّقِينَ (2) الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ (3)البقرة

أنتظر إلي الإنتقال إلي النقطة التالية والتي أتسائل فيها
هل الأحاديث وحي من عند الله؟!!
رد مع اقتباس
  #63  
غير مقروء 2016-01-02, 01:41 PM
youssefnour youssefnour غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-05-30
المكان: مصر/الأسكندريه
المشاركات: 590
youssefnour
افتراضي

الدكتور حسن عمر
تحياتي

أنت تتساءل عن الجهاد في الله وتقول :
[gdwl]مع ان لفظ الجِهاد حدده القرآن ؟؟
يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلَا يَخَافُونَ لَوْمَةَ لَائِمٍ ذَٰلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ [المائدة:54][/gdwl]

الجهاد في الله،، غير الجهاد في سبيل الله

الله تعالى يقول :
وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ (69)
لو تدبرت سياق الآيات قبل هذه الآية ، لعلمت إنها تبحث في آيات (الله) التي خلقها حتى يعلمون من هو الله تعالى
فالجهاد في الله يؤدى إلي معرفة الله أولا،، ثم منه إلي معرفة سبيل الله ، وعندها نستطيع أن نجاهد في سبيل الله

وهذا هو أصل الحوار مع الأخوة الأفاضل
نحن نبحث في الله أولا،، ثم نتبع سبيل الله
رد مع اقتباس
  #64  
غير مقروء 2016-01-02, 04:27 PM
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة غير متواجد حالياً
مشرف قسم حوار الملاحدة
 
تاريخ التسجيل: 2013-07-20
المكان: بيت المقدس
المشاركات: 6,031
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
الأخ الفاضل أبو عبيدة أمارة
تحياتي :
أنت تقول :
[gdwl]فهناك في السنة المطهرة والحديث أقوال شريفة للرسول ولها مقابلها الكوني والعلمي والغيبي ، فعندما نجد صدق هذا في مقابلها ، فهي تشهد لنفسها وبناءا على دليلك المقبول .[/gdwl]

وأنا أتساءل :
أولا : هل هذا المقابل الكوني للأحاديث هو مقابل كوني (خلقه الرسول)، عليه السلام ، أم مقابل كوني أيضا من (خلق الله)
إذا كان المقابل الكوني الذي ستستدل عليه في إثبات الأحاديث هو من (خلق الرسول)،، إذا فقد صدقت وننهى الحوار ، وأنسحب لآنى قد أيقنت أن الأحاديث أمر واجب الإتباع بدليل صدق الحديث الذى رواه رسول الله للمقابل الكوني الذى خلقه أيضا رسول الله
أما إذا كان المقابل الكوني من خلق الله ، إذا تتساوى عندى أحاديث كل الفرق والمذاهب،، كما يتساوى عندى الحديث الصحيح والمدلس ، فجميعهم يستخدم خلق الله دليل وبرهان
وأيضا سأصدق أي إنسان يكتب ما شاء عن رسول الله، عليه السلام، ويضع الدليل الكوني الذى خلقه الله تعالى برهانا على صدق روايته،، فهل هذا مقبول؟!!

ثم أنت تقول :
[gdwl]وشهادة الشيئ لغيره ايضا مقبول ، ولكني حاليا -وأنا ابو عبيدة - احاورك بشرطك الحقيقي وتعال نطبقه على بعض الاحاديث ككي نعلم أن السنة تشهد لنفسها ، أنها صادقة وأنها من علم الله وتعليمه الوحيي .[/gdwl]

إذا كانت الأحاديث كما تقول من علم الله وتعليمه الوحيى،،
إذا فالذي يثبتها هو الذى أوحاها وليس ناقلها
وعلى هذا لابد أن تأتي بإثباتات من عند الله إن البخاري ومسلم والترمذي --- الخ جميعها وحيا من الله ، وليس بإثباتات من عند البخاري تقول إن الأحاديث وحيي من عند الله، فالذي أوحي هو الله ، وليس الذى أوحي هو الرسول أو البخاري
أليس القرآن وحيا من عند الله ونقله لنا رسول الله،، ولكن الذى أثبت إنه وحي هو الله عز وجل وليس الرسول
إذا فلابد إن الله تعالى أيضا يثبت لنا أن أحاديث البخاري وحيا من عند الله

ثم أنت تقول وتكرر مرات ومرات جملة (فالله قال سبيل المؤمنين)
ولا أدري ما علاقة هذا بالأحاديث
إن سبيل المؤمنين هو أصلا سبيل الله فتدبر :
وَإِنْ تُطِعْ أَكْثَرَ مَنْ فِي الْأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ إِنْ يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلَّا يَخْرُصُونَ (116)
الَّذِينَ يَحْمِلُونَ الْعَرْشَ وَمَنْ حَوْلَهُ يُسَبِّحُونَ بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَيُؤْمِنُونَ بِهِ وَيَسْتَغْفِرُونَ لِلَّذِينَ آَمَنُوا رَبَّنَا وَسِعْتَ كُلَّ شَيْءٍ رَحْمَةً وَعِلْمًا فَاغْفِرْ لِلَّذِينَ تَابُوا وَاتَّبَعُوا سَبِيلَكَ وَقِهِمْ عَذَابَ الْجَحِيمِ (7)
أرأيت كيف إن إتباع غير سبيل الله هو إتباع (ظن)،،،، فهل سبيل المؤمنين غير سبيل الله فيكون ظنا،، أم هو في الأصل سبيل الله

ننتظر ردكم الكريم على سؤالى ،، هل الأحاديث وحي من عند الله؟
السلام عليكم سيد يوسف نور
اسمع أخي أمرا ما :
لو جاءك غير مسلم وقال لك أن القرآن كتاب ألفه محمد وهو ليس وحي !! ستقول هناك آيات كونية تثبت أن القرآن من عند الله وهو وحي .
فهل ستثبت له أولا بانه وحي لأنك تؤمن بذلك ؟
أم ستثبت بصدق آياته بمقابلها الكوني والوجودي ؟
ونحن نعلم أن الذي نقل لنا المصحف وكما هو مشكول ومنقوط وعليه علامات الترتيل فهم الرهط المسلم عبر التاريخ الاسلامي .
فهل ستقول لمن تريد أن تثبت له أن القرآن وحي أن الذين نقلوه هم كاذبون ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

آخر تعديل بواسطة أبو عبيدة أمارة ، 2016-01-02 الساعة 08:28 PM
رد مع اقتباس
  #65  
غير مقروء 2016-01-02, 08:08 PM
ايوب نصر ايوب نصر غير متواجد حالياً
مسئول الإشراف
 
تاريخ التسجيل: 2012-10-23
المشاركات: 5,541
ايوب نصر تم تعطيل التقييم
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الاخ يوسف اولا عودا حميدا

اولا لا اريد القفز في نقاط الحوار و عليه ساركز على قولك
اقتباس:
نعم شهادة الله لنفسه كافية
اذن لماذا ذكر شهادة الملائكة و العلماء ؟؟؟ هل ذكرها عبتا ؟؟؟ لماذا لم يكتفي بالايات الكونية ؟؟
فهنا هو مغزى سؤالي
اقتباس:
أنتظر إلي الإنتقال إلي النقطة التالية والتي أتسائل فيها
هل الأحاديث وحي من عند الله؟!!
بعد ان ننتهي من النقطة الاولى لاني لم اسلم لك بعد بادلتك
رد مع اقتباس
  #66  
غير مقروء 2016-01-03, 09:52 AM
youssefnour youssefnour غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-05-30
المكان: مصر/الأسكندريه
المشاركات: 590
youssefnour
افتراضي

الأخ الفاضل أبو عبيدة أمارة
تحياتي

أنت تقول :
[gdwl]لو جاءك غير مسلم وقال لك أن القرآن كتاب ألفه محمد وهو ليس وحي !! ستقول هناك آيات كونية تثبت أن القرآن من عند الله وهو وحي .
فهل ستثبت له أولا بانه وحي لأنك تؤمن بذلك ؟
أم ستثبت بصدق آياته بمقابلها الكوني والوجودي ؟[/gdwl]

سأثبت بصدق آياته بمقابلها الكونى ولكن بالشروط الآتية :
1// إن الآيات الكونية الموجودة في القرآن الكريم ، موجوده في الكون كما وصفها ( خالقها )، وليس كما نقل وصفها غير الله تعالى
2/ إن الله تعالى ذكر إنه هو الذى خلق هذه الآيات الكونية،، ولم يأتي أحد في الكون منذ أن نزل القرآن أو حتى قبل نزوله، يدعي إنه هو خالق الآيات الكونية من دون الله
3/ إن الله تعالى وضع الكتالوج المفصل لآيات الخلق ، وصدق هذا الكتالوج علماء الفيزياء والجيولوجيا وكل من تربطه علاقة بآيات الخلق سواء ( الآيات الكونية ، أو آيات النفس)
وهذه هي الحجج الذى سأثبتها لغير المسلم

فهل يا تري يا سيد أبو عبيده تستطيع أنت أن تثبت إن الأحاديث وحي من عند الله، وهي متفرقة ، وكل فرقة تدعي إن أحاديثها هي أحاديث رسول الله التي اوحاها الله تعالى، وأين المرجع الذى صدق عليه رسول الله لنكتشف عن طريقة صدق أحاديث الرسول،،، بل أين كتاب الأحاديث الذى عليه إسم رسول الله مباشرة ،، هل كتاب القرآن مكتوب عليه إسم غير الله ؟!!

ثم أنت تقول :
[gdwl]ونحن نعلم أن الذي نقل لنا المصحف وكما هو مشكول ومنقوط وعليه علامات الترتيل فهم الرهط المسلم عبر التاريخ الاسلامي .
فهل ستقول لمن تريد أن تثبت له أن القرآن وحي أن الذين نقلوه هم كاذبون ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟[/gdwl]

ومن قال إن الرهط المسلم هم من قام بتشكيله وتنقيطه وعليه علامات الترتيل
إن الرسول، عليه السلام، دون المصحف في حياته وراجعه قبل أن يموت وأصبح كتابا متكاملا ، وقد ذكر الله تعالى ذلك في كتابه الكريم، فما دخل الرهط المسلم في ذلك ؟!!!!!!!!

والآن كيف ستثبت أن الأحاديث وحيا من عند الله
رد مع اقتباس
  #67  
غير مقروء 2016-01-03, 10:05 AM
youssefnour youssefnour غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-05-30
المكان: مصر/الأسكندريه
المشاركات: 590
youssefnour
افتراضي

الأستاذ عمر أيوب
تحياتي

أنت تقول :
[gdwl]اذن لماذا ذكر شهادة الملائكة و العلماء ؟؟؟ هل ذكرها عبتا ؟؟؟ لماذا لم يكتفي بالايات الكونية ؟؟
فهنا هو مغزى سؤالي[/gdwl]

يبدو إن السؤال هرب منك يا أخى الكريم
الله تعالى لا يشهد أحد على وحدانيته،، وإنما يثبت وحدانيته بدلالة آيات الآفاق والأنفس وليس بشهادة أحد من خلقه فتدبر :
يقول الله تعالى في محكم تنزيله :
وَهُوَ اللَّهُ (لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ) لَهُ الْحَمْدُ فِي الْأُولَى وَالْآَخِرَةِ وَلَهُ الْحُكْمُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (70)
هذه شهادة الله بالوحدانية،
ثم يثبت ذلك بدلالة آيات الآفاق والأنفس فتدبر الآيات التي تليها مباشرة:
قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِنْ جَعَلَ اللَّهُ عَلَيْكُمُ اللَّيْلَ سَرْمَدًا إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ مَنْ (إِلَهٌ غَيْرُ اللَّهِ) يَأْتِيكُمْ بِضِيَاءٍ أَفَلَا تَسْمَعُونَ (71) قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِنْ جَعَلَ اللَّهُ عَلَيْكُمُ النَّهَارَ سَرْمَدًا إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ مَنْ [gdwl](إِلَهٌ غَيْرُ اللَّهِ)[/gdwl]يَأْتِيكُمْ بِلَيْلٍ تَسْكُنُونَ فِيهِ أَفَلَا تُبْصِرُونَ (72) وَمِنْ رَحْمَتِهِ جَعَلَ لَكُمُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ لِتَسْكُنُوا فِيهِ وَلِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْلِهِ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ (73)القصص

أين هم الملائكة، وأولو العلم في هذه الآيات الكريمة التي تثبت أن هناك شهود غير الله تعالى على وحدانيته
إذن فالله تعالى شهد بالوحدانية ، بدلالة آيات الآفاق والأنفس والتي شاهدناها وصدقناها ،، ونحن صدقنا بوحدانية الله عن طريق الأدلة الكونية التي وضعها أمامنا، ولذلك ( يشهد خلق الله تعالى جميعا )بوحدانيته،، بدلالة أدلته وبراهينه القطعية الثبوت، إنها شهادة الإيمان بالله واحد لا شريك له ، أليس الإيمان مرتبط أولا بشهادة التوحيد،، إنهم ليسوا شهداء على الله ولكنهم شهداء بما أنزل الله
فهم يشهدون بوحدانية الله تعالى،، وبأسماءه الحسنى... وبصفاته العليا

أرجوا أن الأمر يكون أكثر وضوحا الآن
رد مع اقتباس
  #68  
غير مقروء 2016-01-03, 07:01 PM
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة غير متواجد حالياً
مشرف قسم حوار الملاحدة
 
تاريخ التسجيل: 2013-07-20
المكان: بيت المقدس
المشاركات: 6,031
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
فهل يا تري يا سيد أبو عبيده تستطيع أنت أن تثبت إن الأحاديث وحي من عند الله، وهي متفرقة ، وكل فرقة تدعي إن أحاديثها هي أحاديث رسول الله التي اوحاها الله تعالى، وأين المرجع الذى صدق عليه رسول الله لنكتشف عن طريقة صدق أحاديث الرسول،،، بل أين كتاب الأحاديث الذى عليه إسم رسول الله مباشرة ،، هل كتاب القرآن مكتوب عليه إسم غير الله ؟!!
اسمع سيد يوسف نور
أولا : لا تخاطني ولا تحتج علي بأي مجموعة لم تلتزم الحق عن الرسول وتماما وكمالا عنه وكانت حجتها غير الله ورسوله فقط مباشرة .
فهذا شرطنا هنا !!!
ثم ومن ناحية التفرق فأنتم أشد الناس دعوة للتفرق وهدم الدين ، فالفرقن عندكم سيكون بعدد الاشخاص .
ثم أنت قد وافقت أنك تثبت للكافر بالقرآن بمصدق مقابله الوجودي الكوني ! وليس بايمامك أنه وحي .
وعليه فنحن وعندما نقول أن كتاب الله صادق وغير كاذب ولا يأتيه الباطل مناي اتجاه فيجب وعندما نقرأ اي آية أن نجد مقابلها الوجودي ، وإذا لقال لك الطاعن على كتاب الله أن كتاب الله يتكلم عن وهم وخيال وغير موجود وهو ليس عن الله تعالى .

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
إن الرسول، عليه السلام، دون المصحف في حياته وراجعه قبل أن يموت وأصبح كتابا متكاملا ، وقد ذكر الله تعالى ذلك في كتابه الكريم، فما دخل الرهط المسلم في ذلك ؟!!!!!!!!
هل لديك دليل على هذا ، ام هو تجني من خيالك ، هل يجوز التقول على الله تعالى ؟ فكيف ستدعي شيئا لم تكن شاهدا عليه وليس لك أي شهادة من الحقيقة التي كانت على عهد الرسول ؟
هل ستجترئ على كتاب الله وتجعله كتابك ؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة youssefnour مشاهدة المشاركة
والآن كيف ستثبت أن الأحاديث وحيا من عند الله
لدي طرق كثيرة ، ولكن سانتهج حاليا مثلك ، فعندما يطالبنا لله بسبيل المؤمنين وبكتاب يتلى في كل عصر ، فحتما فالله يتكلم عن شيء موجود ومعلوم ومتيسر ، فلو كنت أنه غير موجود فأنت تكذب كتاب الله تعالى .
والرسول لا يتقول على الله ، فإذا فما مشى عليه المؤمنون المتتابعون منذ الرسول فهو الدين الذي هو كله وحيا عن الله تعالى .
رد مع اقتباس
  #69  
غير مقروء 2016-01-04, 02:52 PM
youssefnour youssefnour غير متواجد حالياً
عضو منكر للسنة
 
تاريخ التسجيل: 2010-05-30
المكان: مصر/الأسكندريه
المشاركات: 590
youssefnour
افتراضي

الأخ الفاضل أبو عبيدة أمارة
تحياتي

في واحدة من أهم نقاط البحث عن تدوين القرآن في عهد الرسول، عليه السلام، وإن كانت خارج موضوع الحوار، إلا إني أعتبرها من أهم مفردات الحوار، والتي فيها تتساءل :
[gdwl]هل لديك دليل على هذا ، ام هو تجني من خيالك ، هل يجوز التقول على الله تعالى ؟ فكيف ستدعي شيئا لم تكن شاهدا عليه وليس لك أي شهادة من الحقيقة التي كانت على عهد الرسول ؟
هل ستجترئ على كتاب الله وتجعله كتابك ؟[/gdwl]

وأنا أقول
نعم أنا لدى الدليل القطعي الثبوت عن الله تعالى إن القرآن دون ككتاب في عصر رسول الله، وليس تجنى على الله كما تقول،،،، وهذه هي أدلتي من كلام الله ، وليس من كلام البشر حتى نعلم من يتجنى على الله تعالى :

1/ في بدايات التنزيل يقول الله تعالى : " «ذَلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ» "
إن اسم الإشارة الذي ورد في قوله تعالى في أول سورة البقرة: «ذَلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ» جاء في سياقه المحكم، فـ «ذلك» يشير إلى الموضوع القريب، وهو ما نزل من آيات قبل سورة البقرة، وكذلك إلى البعيد، وهو ما سيلحق بها من آيات، كما يُستعمل لبيان علو شأن هذا الكتاب، وأنه في منزلة تجعله بعيدا عن أيدي البشر، لذلك قال تعالى بعدها: «لَا رَيْبَ فِيهِ»!!
فكيف بالله عليك يقول الله تعالى «لَا رَيْبَ فِيهِ»!! ثم يتركه لبشر يبحثون عن تجميعه بعد وفاة الرسول ، وما أدراك ما الأحاديث التي تفننت في هذا الأمر !!!!!

2/ يقول الله تعالى في محكم تنزيله :
يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ وَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ وَاللَّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ (67)المائدة
فما هو الذي أنزل على الرسول من ربه،،،،، تدبر :
وَهَذَا كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ مُصَدِّقُ الَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَلِتُنْذِرَ أُمَّ الْقُرَى وَمَنْ حَوْلَهَا وَالَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْآَخِرَةِ يُؤْمِنُونَ بِهِ وَهُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ (92)الأنعام
إذا الذى أنزل على الرسول لابد أنه يكون أمام الناس في هيئة كتابا ، وهذا يعنى استحالة وفاة الرسول إلا إذا كان كتابا متكاملا،، وأنت تعلم دقة القرآن الكريم في استخدام الكلمات،، فعندما كانت تتنزل آيات الله على موسى كان يكتبها في الألواح أولا وذكر ذلك الله تعالى واضحا عندما قال " وَكَتَبْنَا لَهُ فِي الْأَلْوَاحِ مِنْ كُلِّ شَيْءٍ مَوْعِظَةً وَتَفْصِيلًا لِكُلِّ شَيْءٍ"،، ثم أصبح كتابا قبل أن يموت موسى ،،، فقال الله تعالى " وَآَتَيْنَا مُوسَى الْكِتَابَ "
فهل قرأت آية واحدة تقول إن القرآن كان يكتب في (الرقاع، والعسب، واللخاف، والأدم، والأكتاف )،،، أم إن القرآن كان يكتب على هذه الأشياء بغير علم الله!!!!!!!

3/ إن قصة تدوين القرآن الكريم في كتاب تستطيع أن تتبينة من الآتي
أ‌- : لقد كان من شدة حرص النبي على أن لا ينسى شيئا من الآيات التي كانت تتنزل عليه، أنه كان يُسرع بإعادة قراءة الآيات أكثر من مرة، فأنزل الله: «لَا تُحَرِّكْ بِهِ لِسَانَكَ لِتَعْجَلَ بِهِ» - «سَنُقْرِئُكَ فَلَا تَنسَى» - «إِنَّ عَلَيْنَا جَمْعَهُ وَقُرْآنَهُ» - «فَإِذَا قَرَأْنَاهُ فَاتَّبِعْ قُرْآنَهُ» - «وَلَا تَعْجَلْ بِالْقُرْآنِ مِن قَبْلِ أَن يُقْضَىٰ إِلَيْكَ وَحْيُهُ وَقُل رَّبِّ زِدْنِي عِلْمًا»
ب‌- لقد جمع الله تعالى القرآن في قلب النبي، فقال تعالى: «فَإِنَّهُ نَزَّلَهُ عَلَىٰ قَلْبِكَ بِإِذْنِ اللَّهِ»، ولا شك أنه كان مجموعا أيضا في قلوب كثير من الصحابة، ومع ذلك لم يكتف الله بجمع القرآن في القلوب، وأمر رسوله أن يُدوّنه في كتاب، وهذه سنة الله مع جميع الأنبياء..، فهل يُعقل أن يعصى الرسول ربه، ويترك سور الكتاب للصحابة، يختلفون في جمعها بعد وفاته، ويأتون بالشهداء يشهدون هل هذه الآية من القرآن أم ليست من القرآن؟!
ج - إن إطلاق لفظة «الكتاب» على الآيات المنزلة، كالحاضر المشاهد، مع أن الكتاب لم يكن قد اكتمل بعد، يشير إلى ما ستؤول إليه هذه الآيات، وأنها في النهاية ستكون بين دفتي كتاب، يستحيل أن يتوفى النبي ولا يعلم صحابته أوله من آخره، ولا ترتيب سوره!!

4/ إن الكتاب الذى أنزل على الرسول هوالآية الدالة على نبوة محمد ، عليه السلام، ، فكيف يموت الرسول والآية لم تكتمل،، هل آية موسى (العصى) التي دلت على نبوة موسى،، أو آية عيسى (إحياء الموتى) لم يكتملوا؟!!!!!
إن آية محمد عليه السلام الهادية كانت الكتاب ،، فتدبر الأمر القطعي من الله تعالى :
«أَوَلَمْ يَكْفِهِمْ أَنَّا أَنزَلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ يُتْلَىٰ عَلَيْهِمْ»!!
كيف يقول الله تعالى أنه أنزل على رسوله كتابا ، ويتلى من هذا الكتاب ،، وأنت تقول إنه لم يكن كتابا في حياة الرسول

تري من الصادق في هذا الأمر
1/ رب العباد بدلالة كتابه الكريم، والأدلة قطعية الثبوت عن الله تعالى
2/أم أنت بدلالة أحاديث البشر، والأحاديث ظنية الثبوت لإنها قطعا ليست عن الرسول ، إذا كان الرسول قد مات دون أن يشاهد كيفية جمع الأحاديث!!!!!!

أردت أن أفرد لهذا الأمر ردا منفصل نتفق عليه أولا .
رد مع اقتباس
  #70  
غير مقروء 2016-01-04, 07:23 PM
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة غير متواجد حالياً
مشرف قسم حوار الملاحدة
 
تاريخ التسجيل: 2013-07-20
المكان: بيت المقدس
المشاركات: 6,031
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة
افتراضي

وكيف وبالله عليك كيف سيسلم الله لدين لأناس تعدهم كفار أو كاذبون ؟
رد مع اقتباس
إضافة رد


*** مواقع صديقة ***
للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
الدراسة في تركيا ||| توكيل عمرة البدل ||| panel ||| عدد يدوية واكسسوارات ||| نقل عفش ||| كاميرات مراقبة ||| شركة رش مبيدات بالرياض ||| مظلات ||| منتجات تركية ||| التقشير الوردي ||| بيع متابعين ||| حسابات ببجي ||| موارد بشرية ||| محامي ||| سجاد صلاة ||| اس اف موفيز l مشاهدة الافلام مباشرة ||| نشر سناب ||| تقوية شبكة المحمول ||| شاليهات شرق الرياض ||| تفاصيل ||| خدماتي

محامي في الرياض ||| محامي بالرياض ||| محامي في الرياض ||| موثق ||| محامي في جدة ||| محامي في جدة ||| محامي السعودية ||| محامي في عمان الاردن

كود خصم سيارة اونلاين ||| كود خصم بات بات اطفال ||| كوبون خصم

خدمة تعقيم المنزل من كورونا ||| مكافحة الحشرات والقوارض ||| مكافحة الصراصير في المنزل

نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب

الحوار العربي ||| منتديات شباب الأمة ||| وادي العرب

كوبون خصم | حياة المصريين | الأذكار | موقع المرأة العربية
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd
أنصار السنة | منتدى أنصار السنة | أنصار السنة المحمدية | جماعة أنصار السنة المحمدية | جماعة أنصار السنة | فكر أنصار السنة | فكر جماعة أنصار السنة | منهج أنصار السنة | منهج جماعة أنصار السنة | جمعية أنصار السنة | جمعية أنصار السنة المحمدية | الفرق بين أنصار السنة والسلفية | الفرق بين أنصار السنة والوهابية | نشأة جماعة أنصار السنة | تاريخ جماعة أنصار السنة | شبكة أنصار السنة |