="الأذكار           

مكتبة دار الزمان
 
العودة أنصار السنة > القسم العام > حوارات عامة
 

« هل تريد تجليات الله عليك ؟ | ما أجمل المؤامرات إذا كانت من النوع الأمريكي على بشار الأسد! / د.فيصل | من أمن العقوبة أساء “الأدب” / احسان الفقيه »

إضافة رد

أدوات الموضوع
  #1  
غير مقروء 2016-02-25, 02:36 PM
الصورة الرمزية Nabil
Nabil Nabil غير متواجد حالياً
مشرف قسم التاريخ الإسلامى
 
تاريخ التسجيل: 2009-08-07
المشاركات: 4,568
Nabil Nabil Nabil Nabil Nabil Nabil Nabil Nabil Nabil Nabil Nabil
افتراضي ما أجمل المؤامرات إذا كانت من النوع الأمريكي على بشار الأسد! / د.فيصل

ما أجمل المؤامرات إذا كانت من النوع الأمريكي على بشار الأسد!

د.فيصل القاسم


منذ اليوم الأول للثورة قبل حوالي خمس سنوات، وإعلام النظام السوري يردد يومياً عشرات المرات أن سوريا تتعرض لمؤامرة كونية تقودها الولايات المتحدة والصهيونية العالمية. وقد وصل عدد المرات التي ذُكرت فيها "المؤامرة" في الإعلام السوري إلى آلاف المرات. طبعاً، لم تهتم أمريكا يوماً باتهامات النظام السوري لها، فدمشق وواشنطن متفقتان منذ وصول الأسد إلى السلطة على هذه اللعبة المفضوحة. النظام يتهم الأمريكيين ليل نهار بالتآمر عليه، بينما تحت الطاولة هما متفقان، لا بل متحالفان على معظم الأمور. ولا ننسى بأن وكالة الاستخبارات الأمريكية وصفت نظام الأسد حرفياً بـ"العميل النشط". ومن جانبها أمريكا ساعدت النظام كثيراً في تسويق لعبة "المؤامرة" النفضوحة، وجعلته يبالغ في تكرارها إعلامياً، فمن عادة الأمريكيين أن يعطوا عملاءهم الثوب الذي يريدون لباسه. هذا إسلامي، وذاك قومي، والآخر راديكالي. لعبة توزيع أدوار وأقنعة كي لا ينفضح أمرهم بين شعوبهم. ليس مهماً الثوب الذي يلبسه العميل، طالما أنه يؤدي مهمته على أكمل وجه من وراء الستار. والنظام السوري بارع في لعبه الأقنعة. ظاهرياً ممانع ومقاوم، وعملياً في الجيب الأمريكي.

لو قلنا هذا الكلام قبل التحالف الإسرائيلي الروسي الأمريكي في سوريا لحماية النظام عندما أوشك على السقوط، لربما قال البعض إننا نبالغ، ونفتري على قائد "الممانعة والمقاومة" التي أثبتت الأيام بأنها مماتعة ومقاولة من الطراز الأول. بعد خمس سنوات، اكتشفنا أن النظام كان صادقاً فعلاً بوجود مؤامرة كونية على سوريا بقيادة أمريكا. لكنه كان يُخفي عنا دائماً أنه متحالف مع قائدة المؤامرة حتى العظم، بدليل أنها أزالت القناع عندما وجدت أن عميلها في دمشق أصبح في وضع السقوط. كيف كانت أمريكا وإسرائيل تقودان المؤامرة على رأس المقاومة في دمشق، ثم أعطتا الضوء الأخضر لإيران وكل ميليشياتها الطائفية لدخول سوريا والوصول إلى حدود إسرائيل لملاحقة معارضي النظام؟ كيف وجدنا نتنياهو فجأة في موسكو لتنسيق الغزو الروسي لسوريا لحماية الأسد إذا كان هو وأمريكا يقودان المؤامرة الكونية على النظام؟ ناهيك عن أن الصحفي الأمريكي الشهير سيمور هيرش كان قد ذكر قبل أسابيع فقط أن هيئة الأركان الأمريكية كانت تزود جيش الأسد بمعلومات استخباراتية عن أماكن قوات المعارضة. ومن المضحك أن أمريكا كانت تعطي المعلومات لإسرائيل تحديداً، ثم تقوم إسرائيل بإيصالها مباشرة إلى الجيش العربي السوري الباسل.

تصوروا أن أمريكا قائدة المؤامرة الكونية على زعيم المقاومة والممانعة في دمشق أخبرت وفد المعارضة السورية قبل التوجه إلى مؤتمر جنيف قبل أسابيع: "إما ان تتفاوضوا مع حبيبنا الأسد، أو أننا سنسحقكم خلال أسابيع". طبعاً، لم يكن هذا التهديد الأمريكي الصادر عن وزير الخارجية كير مجرد كلام، بل رأينا روسيا تنفذه بحذافيره في الشمال والجنوب بمباركة إسرائيلية وأمريكية لا تخطئها عين. ثم يخرج علينا الإعلام السوري ليستمر في الحديث عن "المؤامرة الكونية". ما أجمل المؤامرات إذا كانت من النوع الأمريكي والإسرائيلي الذي تعرض لها بشار الأسد. خوووش مؤامرة. قارنوا فقط المؤامرة الأمريكية على صدام حسين بالمؤامرة على بشار الأسد. فعندما أرادت أمريكا فعلاً أن تتآمر على نظام صدام وتقسيم العراق، فإن أول خطوة قامت بها حل المؤسسات والجيش. أما في سوريا الأسد، فأمريكا وإسرائيل تصرخان منذ اليوم الأول: "الجيش وأجهزة الأمن السورية خط أحمر لا تقربوه".

طبعاً بعض المهرجين في دمشق وبيروت وطهران سيقولون لنا إن المؤامرة الكونية فشلت، لا بل إن الجيش العربي السوري انتصر على أمريكا وإسرائيل وتركيا والعرب وكل المتآمرين، وأحبط المؤامرة، فما كان من الامبريالية والصهيونية إلا أن تهرعا مسرعتين لطلب الصفح من الرئيس بشار الأسد، وأخبرتاه بأنهما نادمتان على فعلتيهما، ولن تكرراهما أبداً، طالما أن سيادة الرئيس سيعفو عنهما هذه المرة. لا أستبعد أبداً أن يخرج علينا بعض الشبيحة بهذه الترهات ليبرر التدخل الأمريكي الروسي الإسرائيلي مباشرة لحماية النظام بهذه الطريقة الكوميدية.

دعونا نقول لكم يا آل النظام السوري وأبواقه: ذاب الثلج وبان المرج. لقد كنتم صادقين عندما تحدثتم عن "المؤامرة الكونية". لكن حديثكم كان أشبه بعبارة: "ولا تقربوا الصلاة". صرعتمونا بالمؤامرة على سوريا، لكنكم نسيتم أن تقولوا لنا إنكم أكبر المشاركين فيها مع أسيادكم، بدليل أن الأمريكيين والإسرائيليين الذين اتهمتموهم بقيادة المؤامرة كانوا أول من هب لنجدتكم بالتنسيق مع روسيا عندما أوشكت سفينتكم على الغرق.

عن موقع أورينت نت
رد مع اقتباس
إضافة رد


المواضيع المتشابهه للموضوع: ما أجمل المؤامرات إذا كانت من النوع الأمريكي على بشار الأسد! / د.فيصل
الموضوع كاتب الموضوع الأقسام الرئيسية مشاركات المشاركة الاخيرة
من اخبر قريش ومواضيع اخرى موحد مسلم الشيعة والروافض 6 2020-06-06 04:31 AM
لماذا لم تفعل المعصومة الاصلح موحد مسلم الشيعة والروافض 1 2020-05-22 10:03 PM
ليست شبهة الشيخ محمد حسين كاشف الغطاء يقول أن فاطمة خرجت عن حدود الآداب مع زوجها بل حقيقة موحد مسلم الشيعة والروافض 2 2020-04-09 11:36 PM
فأين رواية الانقلابيين او المنتصرين وهذه روايات المنهزمين موحد مسلم الشيعة والروافض 1 2020-03-13 04:31 PM
الوجيز فى الميراث معاوية فهمي المجتمع المسلم 0 2019-12-14 03:50 PM

*** مواقع صديقة ***
للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
عدد يدوية واكسسوارات ||| مكتب محامي ||| شات الرياض ||| شركة نقل عفش بجدة ||| دريم ليج 2022 مهكرة ||| موسوعة مواضيع اسئلة عربية ||| وظائف ||| نقل عفش ||| My Health and Beauty 21 ||| برنامج محاسبي سحابي لإدارة المخازن ||| دردشة صبايا العراق - شات صبايا عسل ||| سوق الجوالات ||| تنسيق حدائق ||| دردشة بغداديات - دردشة عراقية ||| خدماتي ||| عقارات اسطنبول ||| تصليح طباخات ||| محامي في الرياض ||| محامي بالرياض ||| محامي في الرياض ||| موثق ||| محامي في جدة ||| محامي في جدة ||| جنة العطور ||| بحرية درويد ||| الفهرس الطبي ||| الصحة و الجمال ||| الاستثمار في تركيا

للإعلان هنا تواصل معنا > واتساب
بنك تجارة كابيتال - استثمار مع ضمانات ||| اشتراك بين سبورت | | | قروبات واتس اب | | | موثق معتمد في جده | | | محامي في المدينة | | | نشر سناب ، اضافات سناب ، متابعين سناب ، سنابي | | | نشر سناب
موقع الكوبونات | | | كود خصم امريكان ايجل | | | كود خصم وجوه | | | كود خصم بات بات

منتديات شباب الأمة

*** مواقع صديقة ***
للتواصل > هنـــــــــــا
السنة النبوية | كوبون خصم | حياة المصريين | الأذكار | موقع المرأة العربية | رحيق | أولاد مصر
تطوير موقع الموقع لخدمات المواقع الإلكترونية
Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2021 Jelsoft Enterprises Ltd